غرام
اكتب بريدك ثم اضغط على اشتراك ليصلك جديد غرام
بحث مخصص من محرك البحث العالمي قوقل للبحث في غرام
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 161
قديم(ـة) 17-11-2019, 05:47 PM
صورة يُمنى خالد الرمزية
يُمنى خالد يُمنى خالد غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية وبي شوق إليك أعلّ قلبي/بقلمي


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها ضحكته مشاهدة المشاركة
مسسسساء الخير

يسسسسسلام ع البارت عجزت اعبر عن أي شي لكن والله يُمنى تحمسسسست بقوه

اعرف وش حصل بينهم وليش أصلن يُمنى طلبت طلاق
وليش أم عايض ماتبيي يُمنى
أمور كثيره شدتني بها البارت
احس االغموض بدااا يبان ��

والله طحت بغرام حسناï؟½ï؟½


بنتظاارر البارت
مساء الورد يا جميلة ❤️❤️
كتبت نص فصل وعجزت أكمل
إن شاء الله بعوضكم
أنا جدا آسفة 😔💔


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 162
قديم(ـة) 19-11-2019, 09:19 PM
ام محمدوديمه ام محمدوديمه غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية وبي شوق إليك أعلّ قلبي/بقلمي


حسنا بالفعل قاسيه جدا جدا على نفسها كيف عاقبت نفسها بترك طفلها ابن ٣ شهور 😪

حرام بما انه ابوه مصر عليها اكيد بيكرهه فيها او بيخبره انها ميته


يمنى على ما يبدو تعرضت بالفعل للاغتصاب لهذا كان صعبا عليها تجاوز ما حدث والعوده لعائض


نوف وقرار عدم الارتباط والعريس رغم انه لو صدق انه انسان ملتزم كان بيكون العوض لها وأفضل من انها ترتبط بعاطف وتشوف عايض دايما




عجبني كفاح يمنى ورغبته في إتمام دراستها لكن اشوف الظروف تعاكسها


فتح عيونك يامساعد نجد ليست كأختك بل هي مغرمة بك







بدر وسر رغبته فالارتباط بحسنا هل هو بالفعل حب ام ان وراءه سر



طراد صديق من بالضبط!؟


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 163
قديم(ـة) 06-12-2019, 12:28 AM
صورة ضحكته الرمزية
ضحكته ضحكته غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية وبي شوق إليك أعلّ قلبي/بقلمي


اشتقت الأبطالنااا وربي ��

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 164
قديم(ـة) 07-12-2019, 06:17 AM
Fay .. Fay .. غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية وبي شوق إليك أعلّ قلبي/بقلمي


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها يُمنى خالد مشاهدة المشاركة
يا مية هلا بالجميلة فَي
تدرين انتي اكثر وحدة اتفشل منها 😩💔
وانتي وحشتيني ووحشتني تعليقاتك ما انحرم يارب ❤😔

صحيح وانا اعشق هالاثنين، احسهم من جد أولادي 😂❤
كثير مثل حسناء ، قويات جدا لكن من داخلهم مكسورين

آسفة من كل قلبي ☹💔




شدعوه ياعمري خذي راحتك والله معك فرصة بما انّا فترة اختبارات 😂😂❤

بس والله العظيم واحشتني انتِ و الحلوين :(

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 165
قديم(ـة) 07-12-2019, 10:16 AM
عشيقة غاوية عشيقة غاوية غير متصل
©؛°¨غرامي متألق ¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية وبي شوق إليك أعلّ قلبي/بقلمي


تسلمين الغلا ع الرواية الرووووعة
الأحداث مشوقه و حماس
ننتظر البارت الياي بفارغ الصبر

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 166
قديم(ـة) 07-12-2019, 11:04 PM
صورة يُمنى خالد الرمزية
يُمنى خالد يُمنى خالد غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية وبي شوق إليك أعلّ قلبي/بقلمي


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها ام محمدوديمه مشاهدة المشاركة
حسنا بالفعل قاسيه جدا جدا على نفسها كيف عاقبت نفسها بترك طفلها ابن ٣ شهور 😪

حرام بما انه ابوه مصر عليها اكيد بيكرهه فيها او بيخبره انها ميته


يمنى على ما يبدو تعرضت بالفعل للاغتصاب لهذا كان صعبا عليها تجاوز ما حدث والعوده لعائض


نوف وقرار عدم الارتباط والعريس رغم انه لو صدق انه انسان ملتزم كان بيكون العوض لها وأفضل من انها ترتبط بعاطف وتشوف عايض دايما




عجبني كفاح يمنى ورغبته في إتمام دراستها لكن اشوف الظروف تعاكسها


فتح عيونك يامساعد نجد ليست كأختك بل هي مغرمة بك







بدر وسر رغبته فالارتباط بحسنا هل هو بالفعل حب ام ان وراءه سر



طراد صديق من بالضبط!؟
أهلا بالجميلة أم محمد
وأهلا بالتعليق الجميل
صحيح هذا التوقع الغالب
إنه فيصل يخلي ابنه يكره أمه
إن شاء الله راح نعرف وش صار مع يُمنى بالضبط
صحيح الظروف تعاكسها ، لكن هي صادق ترغب إنها تكمل دراستها وتختلط
بالناس حتى تقدر تصير قوية وتتخلى عن ضعفها
طراد صديق عايض وعاطف ، يعمل في استديو عايض
أسعدني مرورك


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 167
قديم(ـة) 07-12-2019, 11:07 PM
صورة يُمنى خالد الرمزية
يُمنى خالد يُمنى خالد غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية وبي شوق إليك أعلّ قلبي/بقلمي


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها ضحكته مشاهدة المشاركة
اشتقت الأبطالنااا وربي ��
وأنا مشتاقة لكم أقوى شيء
نسأل الله المعونة على ظروف الحياة الصعبة والدراسة اللي كتمتنا

اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها Fay .. مشاهدة المشاركة
شدعوه ياعمري خذي راحتك والله معك فرصة بما انّا فترة اختبارات 😂😂❤

بس والله العظيم واحشتني انتِ و الحلوين :(

يا روحي والله يا فيّ
وانتم وحشتوني
صحيح فترة اختبارات
بنزل لكم اللي كتبته ثم بفرغ نفسي من جديد لإختباراتي بعد


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 168
قديم(ـة) 07-12-2019, 11:08 PM
صورة يُمنى خالد الرمزية
يُمنى خالد يُمنى خالد غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية وبي شوق إليك أعلّ قلبي/بقلمي


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها عشيقة غاوية مشاهدة المشاركة
تسلمين الغلا ع الرواية الرووووعة
الأحداث مشوقه و حماس
ننتظر البارت الياي بفارغ الصبر
الله يسلمك وحياك يا روحي نورتي
إن شاء الله ما نخيب ظنك


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 169
قديم(ـة) 07-12-2019, 11:13 PM
صورة يُمنى خالد الرمزية
يُمنى خالد يُمنى خالد غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية وبي شوق إليك أعلّ قلبي/بقلمي


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
وحشتووووني والله ووحشتني الرواية جدا
كل يوم أندم وأعض أصابع الندم إني بديت أنزل الرواية قبل لا أنتهي من كتابتها ههههههه
يلا تعلمت درس على الأقل
بنزل البارت الحين
وأدري إنه مو كافي للتعويض عن غيابي
بس ان شاء الله تعجبكم الأحداث وتستمتعون
بشوف إن شاء الله إذا قدرت أكتب شيء قبل الإختبارات النهائية بنزله
اللي أباكم تعرفونه وتتأكدون منه
إني بكمل الرواية لو إيش ما صار
قاعدة أكرهني بسبب تأخيري وأعذاري اللي ما لها نهاية
بس بإذن الله نختمها على خير
من بعد ما نزلت آخر بارت ما دخلت المنتدى إلا الحين
حتى حسابي أعطيته مروه تتصرف فيه
دخلت مرتين أنزل فيهم بارتات ثم خرجت والحساب حاليا بيدها لأني أساسا ما أعرف كثير للانستقرام
مشكورة يا قلبي ما انحرم منك يارب.
يلا أخليكم مع البارت


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 170
قديم(ـة) 07-12-2019, 11:32 PM
صورة يُمنى خالد الرمزية
يُمنى خالد يُمنى خالد غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية وبي شوق إليك أعلّ قلبي/بقلمي


الفصل الحادي عشر
______


صلّت الفجر , وقرأت وردها من القرآن .
ثم نزلت إلى الأسفل لتعد الفطور , فهي لم تتناول شيئا منذ الأمس .
وستموت من الجوع .
استغربت من الظلام والهدوء اللذان يعمان المنزل .
ليس هناك أي صوت أو حركة آتية من المطبخ .
ألم تستيقظ هيفاء بعد ؟
تجاهلت ذلك لتفتح الأنوار , وتبدأ بإعداد الإفطار على مهلها .
حتى سمعت صوت الباب الخارجي يُفتح .
انتظرت عمر يمرّ ويسلم على الأقل , أو يمرّ على والدتها .
استغربت حين صعد إلى حجرته بصمت .
هزت كتفيها بتعجب , قبل أن تكمل إعداد الطعام .
اتجهت إلى حجرة والدتها , لتفتح الباب .. وتستغرب للمرة الثالثة منذ استيقاظها , وهي تجد والدتها نائمة .
أضاءت النور الخافت , ثم اقتربت من والدتها , تهزها بخفة وتنادي / يمه
فتحت والدتها عيناها , لتنظر إليها بوهن .
قلقت نوف , خاصة حين لمست يدها ووجدت حرارتها مرتفعة / بسم الله عليك يا أمي , فيك شيء تعبانة ؟
أجابتها بتعب / لا حبيبتي بس شوية إرهاق , راح يزول إن شاء الله .
قبلت جبينها / إن شاء الله , ألف لا بأس عليك يا روحي , صليتي ؟
والدتها / إيه صليت ورديت رقدت .
ضاق صدرها وهي تسمع هذه النبرة الضعيفة , سألت / طيب ما تبين تفطرين ؟
هزت رأسها نفيا وهي صامتة .
تعجبت نوف تماما , والدتها لم تفوّت يوما طعام الإفطار .
شيء ما حدث بالفعل , وجعلت أحوالهم تتبدل هكذا !
قبلت نوف جبين والدتها مرة أخرى , وخرجت قائلة / أنا بفطر وأجي أجلس عندك الحين .


صعدت إلى حجرة عمر , طرقت الباب بتردد .. أتاها صوته من الداخل / نوف بغيتي شيء ؟
نوف / ما تبون تفطرون ؟ إنت وهيفاء ؟
صدمها بما قال / هيفاء مو موجودة , وأنا ما أبي شبعان .
اتسعت عيناها بدهشة , وتسارعت دقات قلبها بخوف .
هل غادرت هيفاء ؟
هل نفذت ما قالته وذهبت لأنها رفضت ؟
يا إلهي هل يتغير أحدهم بهذا الشكل !
بعد أن أحبت عمر بجنون , وصبرت عليه .. الآن تتركه بهذه السهولة لأنها لم تتمكن من تنفيذ خطتها الخبيثة ؟
كيف تغيرت هيفاء الطيبة هكذا ؟
لتصبح مشمئزة إلى هذه الدرجة !
أغمضت عيناها بقهر , وعضت على شفتها وهي تسرع نحو حجرتها .
دخلت وأقفلت الباب خلفها , لتتصل بهيفاء وهي لا ترى شيئا من الغضب .
حتى ردت الأخرى ببرود / صباح الخير .
نوف بغضب / أي خير إنتي ووجهك ؟ يوم تتركين أخوي كذا وتمشين .
هيفاء / كذا كانت خطتنا يا نوف , تزوجي واتركي البيت .. وإذا ما وافقتي على العريس اللي جبته ولا جاك أي عريس خلال هالأيام , أنا بترك أخوك .
أدمعت عينا نوف من القهر الشديد / بس يا هيفاء عمر ما له ذنب , ليش تسوين فيه كذا حرام عليك .
هيفاء / ما عليك انتي أخوك متفهم جدا , ومستعد يتركني لو أنا طلبت منه هالشيء , لأني حاليا وصلت لعمر ما يخليني أفكر إلا بالضنا يا نوف , لو العيب مني كنتي شفتي بزارين أخوك ماليين بيتكم الفاضي من زوجة ثانية , بس أنا صبرت لين جبت رند , وصار اللي صار ما أبي أوجعك أكثر .
صارت نوف ترتجف من شدة انفعالها لتقول / كيف كذا قدرتي تتغيرين على أخوي يا هيفاء , والله قاعدة أنصدم منك يوم عن يوم .
صمتت هيفاء لبعض الوقت , قبل أن ترد / إنتي ما تعرفين شيء يا نوف , ما تعرفين إيش يصير بيننا أنا وعمر , وكيف علاقتنا تغيرت بعد وفاة رند
شهقت نوف تبكي بوجع / أنا أدري إني السبب في كل شيء , بس أخوي ما يستاهل يا هيفاء , إنتي كل شيء بالنسبة له بعد أمي , تكفين لا تعذبيه كذا وارجعي , وسوي فيني أي شيء تبينه أنا راضية , بس أخوي ما يستاهل .
هيفاء / تركته لأنه ما يستاهل , أنا صبرت كثير .. شفتي باقي اخوانك كيف تركوا البيت وبعدوا عن أمك , وما يجون بالسنة إلا مرة ؟ لكن عمر لا .. هو أحسن واحد فيهم , حتى وظروفه المادية صعبة وجاته وظايف وفرص ذهبية لكن هالفرص بتبعده عن عمتي وعنك , هالشيء خلاني أحس إني فزت بأحسن وأفضل رجل في العالم , وصدق أنا فزت , هذا كان أكثر سبب خلاني أتحمل مشاعري اللي دايم تقتلني في إني أحمل بين يديني طفل من بطني , لكن حرمتينا يا نوف , وطارت كل هالسنين من دون فايدة , يوم يجيني أخوك يوميا يقول أنا ما أبي أظلمك معي , إذا تبين تتزوجين غيري عشان تنجبين الولد أنا ما عندي مانع , تدرين هالكلام قد إيش يكسرني ويحطمني , أدري إنه يقول كذا عشان يتمنى لي الخير , بس أبد مو هذا الكلام اللي كنت أنتظره منه بعد عشر سنين من زواجنا , علمته هالشيء وقلت له لا يضايقني , بس هو مصر يا نوف .. وكانت هذي آخر فرصة بالنسبة لي , عشان أصبر شوي بعد , لكن إنتي .. ما تبين تضحين بنفسك شوي بس عشان اللي تعب كل هالسنين لعيونك يا نوف .


احمرّ وجهها تماما , وتبلل بالكامل وهي تجلس على الأرض بهدوء وتقول / طيب عطيني فرصة ثانية يا نوف , بصلح كل شيء .
سألت بسخرية / شلون ؟
نوف / يمكن خلال هالشهر أحد يخطبني يا هيفاء , لا تستعجلين كذا أرجوك .
هيفاء / بالمنطق يا نوف , وآسفة إذا كلامي بيجرحك , لكن صدق مين بيرضى فيك مثل ما رضى ليث حتى بعد ما عرف كل شيء عنك .

أنتِ لم تجرحيني يا هيفاء , بل قطعتي قلبي إلى أشلاء .
مثل هذا الحديث لا يُقال أبدا , لفتاة تضررت وضرّت غيرها ( دون إرادة ) , أجابت بصوت مبحوح / طيب انتي ارجعي , وأنا .. موافقة .
ضحكت هيفاء , لتؤلم قلب نوف أكثر / لا يا روحي ما حزرتي , ما راح يتكرر اللي سويتيه المرة الماضية , ماني راجعة إلا بعد ما يتم كل شيء , عشان أضمن إنه جيتي راح تفيدني يا نوف .
أغمضت عيناها وزفرت بضيق / طيب .


أقفلت منها وقد أصابها دوار فظيع .
حديث هيفاء عن نفسها وعمر , وعنها هي .. مؤلم إلى حد لا يطاق .
ولكن عليها أن تتحمل .
حتى ينتهي هذا الأمر .
ربما سيكون ( ليث ) إنسانا جيدا .
والحمد لله أن تلك المرأتين البغيضتين لم تكونا سوى زوجة عمه وابنته .
نزلت إلى الأسفل مجددا , وتناولت طعامها غصبا .
حين انتهت دخلت إلى حجرة والدتها , أقفلت الباب خلفها واقتربت منها .
لتستلقي على السرير بجانبها , تبكي بصمت .
حتى لا تشعر بها والدتها النائمة .
لا بد من أن المسكينة تأثرت بمغادرة هيفاء المفاجئة , وحزنت على إبنها المحبوب .


______


لم تذهب إلى المدرسة في اليومين الماضيين .
تشعر بأنها محطمة تماما .
قضت طوال اليومين على سريرها , إذ أصابتها حمى خفيفة .
تنام حينا .. وتستيقظ في الحين الآخر فزِعة .
ترى والديها في المنام , تراه هو ( عايض ) .
ترى سلمان , ويتراءى أمامها كل ما حصل وكأنه يحصل للتو .
فتستمر بالبكاء , حتى يؤلمها رأسها بقوة .
لم تسمح لأي أي أحد بالدخول , لا حسناء ولا هديل التي لم تعد إلى منزلها بعد .
تخرج للحظات , لتتناول القليل من الطعام وتعود إلى سريرها بعد أن تقفل الباب بالمفتاح .
ما جعل حسناء تغضب بشدة , وتتصل بعايض بعد أن عادت من العمل يوم الخميس , انتظرت رده لثواني , قبل أن يرد / ألو .
أغمضت عيناها تهدئ نفسها , وهي أساسا صارت تنفعل من أي شيء بسبب تفكيرها المتواصل ببدر وعرضه الغريب , وغرابته هو شخصيا / هلا عايض شلونك ؟
عايض / أهلين حسناء أنا بخير شلونك وشلون يُمنى ؟
حسناء بغيظ / اتصلت عشان أسألك عنها , وش صاير يا عايض ؟ هاا .. البنت لها يومين حابسة نفسها بغرفتها وما تخرج إلا عشان تأكل لها كم لقمة ما تشبع العصفور حتى , من رجعتها ذاك اليوم من المدرسة , ياخي أنا ندمت إني كلمت نجد .
استغرب عايض من اندفاعها , وخاف على يُمنى ليقول / طيب هدّي انتي شوي شوي , وعلميني كيف حالها الحين ؟
حسناء / هي فتحت لنا الباب عشان نعرف كيف حالها ؟ حتى انها ما داومت يومين تصدق ؟
زفر عايض بضيق , لم يتوقع أن سؤاله يؤثر بها إلى تلك الدرجة , كان عليه أن يستمع إليها حين قالت أنها لا ترغب بأن يسألها عن أي شيء متعلق بالماضي / سألتها وش سوى فيها سلمان , وقلت لها إني أبيها ترجع.


تنهدت حسناء بحزن وهمّ / على الأغلب أسلوبك ما كان تمام عايض , في أحد يسأل مثل هالسؤال بطريقة مباشرة ؟ من ماتت جدتي ماحد فتح فمه وسألها يا عايض , لأن الكل عارف إنها ما راح تتكلم , كيف لو كان اللي سألها إنت عايض ؟ حبيبها وطليقها .
عايض / طيب إيش أسوي ؟ علميني يا حسناء إيش أسوي ؟ أنا والله تعبت , ظنيت اني بقدر أنساها بسهولة , لكن بس رجعت للديرة بعد خمس سنين عورني قلبي , كيف رحت لها وهي مو حلالي , أحس بقلبي يتقطع كل ما سمعت طاريها أو شفتها يا حسناء .
آلمها قلبها وهي تسمع هذه النبرة , وتشعر بعجزه / والله ما أدري يا عايض , وأنا ودي ترجعون لبعض , وهالموضوع ينحل , لأنه واضح يُمنى ما هي قادرة تتجاوزه , ولا انت قادر تنساها .
أغمض عايض عيناه بألم , من ( ما هي قادرة تتجاوزه ) .
أكملت حسناء / أنا آسفة عايض إني عصبت عليك بس والله احترت من أمر هالبنت وما عرفت إيش أسوي , خايفة عليها بقوة .. قلت على الأقل أعرف إيش اللي صار بالضبط عشان أعرف أتصرف معاها .
عايض / حصل خير , وكويس علمتيني .. عشان أعرف أمسك لساني الزفت هذا ولا أخليها تعاني مني .
ضحكت حسناء / ههههههههههه لا ما عليك هي أصلا حساسة , اسمع عايض لا تشيل هم , بما إنه أبوك الحين ما عاد يضغط عليك بموضوع الزواج , اصبر شوي .. بنحاول نحل الموضوع إن شاء الله , تمام ؟
عايض بهدوء / تمام , طمنيني على يُمنى .
حسناء / أبشر .


أغلقت الخط لتعض على شفتها بحيرة , إن كان الموضوع هكذا .
فكيف ستتمكن من التخفيف على يُمنى أو التحدث إليها ؟
الأمر صعب للغاية .
خرجت من حجرتها , لتجد هديل تجلس أمام التلفاز كعادتها , وأمامها بعض الطعام .
تفاجأتا حين فتحت يُمنى الباب وخرجت , نظرتا إليها من رأسها حتى أخمص قدميها .
ترفع شعرها بإهمال , ووجهها محمر وشاحب بنفس الوقت , حتى البيجامة التي ترتديها جعلتها تبدوا فوضوية للغاية / وأخير خرجتي يا سندريلا ؟ قاعدة أشم ريحة النوم من هنا , تغديتي أكلتي شيء ؟
هزت رأسها نفيا بصمت , ثم قالت وهي تضم كفيها / أبي أروح الديرة .
حسناء بإستغراب / ليش ؟
يُمنى / ليش يعني بروح لبيتي , أبي أشم هوا الديرة ولا ممنوع ؟
حسناء / لا طبعا مو ممنوع , بس ليش فجأة الحين ؟
هزت كتفيها / ما أدري , متضايقة وقلت يمكن أرتاح شوي هناك .
قبل أن تجيب حسناء بالإيجاب أو الرفض , وصلتهم جميعا رسالة بذات الوقت , لينظروا إلى بعضهم باستغراب .
ثم يفتحوها , كانت من عمهم , شقيق يُمنى الكبير .
يخبرهم فيها أنه في الغد يوجد إجتماع مهم لجميع أفراد العائلة , في منزل والدهم في الديرة .
ابتسمت حسناء / جات من ربي يُمنى , خلاص نروح بكرة الصباح , تمام ؟ أو إذا تبين الحين عادي نمشي .
يُمنى / لا ما أبيك تسوقين بالليل .
التفتت إلى هديل / وانتي يا بطريق , الين متى ناوية تقعدين هنا ماشاء الله زوجك ما اتصل ؟
هديل / أفاا صرت ثقيلة يا حسناء ؟ وأنا مالي إلا كم يوم !
حسناء / مو كذا السالفة لا تستهبلين , اتصل ولا لا ؟
ابتسمت هديل , واحمرت وجنتيها فجأة لتقول / إلا اتصل من أمس .
تكتفت حسناء ورفعت حاجبها / لا والله , وأنا اللي شايلة همكم وقاعدة أفكر ليل ونهار ليش ما تعلميني ؟
هديل / إلا كنت بعلمك , بس قلت اصبر شوي .
حسناء / إيه وليش ما رحتي ؟
ضحكت هديل / قاعدة أتدلل , يوم اتصل ندمان وقاعد يعتذر قلت له ما أبي أرجع لأنه جرحني مرة , قاعد يترجى يقول آخر مرة وعرف إنه صدق غلطان , قلت عطني كم يوم عشان أنسى هههههههه .
ابتسمت يُمنى حين اقتربت حسناء ومدت كفها لتضرب الأخرى بكفها , وتقول حسناء / كفو والله تربيتي .
هديل / بس كسر خاطري والله , وكنت برجع بنفس اللحظة , بس قلت خلني أسمع كلام حسناء وأجرب .. خليه يشتاق لي شوي ويندم كويس .
ابتسمت حسناء / الله يحفظكم لبعض إن شاء الله , وإن شاء الله يتأدب صدق ولا عاد يكررها , كيف عرف إنه غلطان ؟
هديل / أخته أسيل طلع فيها خير تبارك الله , علمته باللي صار .
حسناء / كويس .
نظرت إلى يُمنى الواقفة بالقرب من الباب , وتسمع حديث هديل بإهتمام , لتقول بحماس علّ ما بيُمنى يخف / بنات بقول لكم شيء مجنون صار لي قبل يومين , وأبي رايكم صراحة .



اعتدلت هديل بجلستها بإهتمام , بينما يُمنى بقيت في مكانها .
لتقول حسناء / هيا يُمنى تعالي هنا .
اقتربت يُمنى وجلست .
توردت وجنتي حسناء على حين غرة , لتضحك هديل / يمه واضح السالفة فيها حب , صحيح ؟
أعادت حسناء خصلة شعرها إلى خلف أذنها لتقول بخجل / الظاهر كذا .
ضحكت هديل مرة أخرى , لتضربها حسناء على فخذها / طيب اسمعيني قبل .
ابتسمت يُمنى / نسمعك .
حسناء / اممم صراحة في واحد تقدم لي , ويبي يتزوجني .
اتسعت عيناهما بدهشة وسعادة .
هديل / صدق ؟ ومين هو ؟
حسناء / اسمعوا السالفة قبل , تذكرين يُمنى الولد اللي ساعدنا في المكتبة يوم رحنا نشتري أغراض المدرسة .
تذكرته يُمنى على الفور / كيف ما أتذكره .
قصّت عليهما حسناء القصة من بدايتها , دون أن تخفي عنهما شيء .
لتقول هديل بحماس / يا ويلي باين الولد طاح من جد , ويحبك .
رمقتها حسناء بحدة / ما في شيء اسمه حب بهالشكل يا هديل , أو كيف أصدقه أو أعرف إنه من جد يحبني وهو ما يعرفني كويس ؟ ولا شاف وجهي حتى ؟
ردت يُمنى بهدوء / مو تقولين علمتيه بكل شيء عنك ؟ ومع ذلك راضي ويبي يتزوجك , حتى أعطاك فرصة شهر كامل , معناته هو من جد يبيك , وعمره الحب ما كان بسبب الجمال , لذلك ما اهتم .. وانتي أصلا مو لازم تشيلين هم , لأنه إذا شافك راح ينجن من جمالك .
ابتسمت حسناء / لا تبالغين أنا مو جميلة مثلك .
هديل / يا غبية الجمال ما له مقاييس معينة , ولا كل الناس أذواقهم متشابهة , يعني يمكن أنا يعجبني نوع معين من الملامح , ويُمنى وانتي يعجبكم اللي ما يعجبني , واذا مو مرة واثقة من نفسك , وريه عيونك راح يطيح من طوله .
ضحكت حسناء / أصلا أنا عدستي طاحت ذاك اليوم في المقهى , وشافها بدون عدسة .
يُمنى / أجل توكلي على الله واستخيري , قبل لا تندمي على هالشيء , وانك فوتتي شخص مثله , راضي فيك مثل ما انتي , وما يهمه ماضيك .
زمت شفتيها بحيرة / بس هو أصغر مني بكثير , وما قد ارتبط .. أحس إني بظلمه .
هديل / أي ظلم يا غبية ؟ انتي مو قاعدة تجبري نفسك عليه , وإذا أصغر منك ؟ عادي مو عيب , أصلا كم عمره ؟ يعني كم الفرق بينكم ؟
حسناء / عمره خمس وعشرين , وأنا قريب بدخل الاثنين وثلاثين .. يعني بيننا حول الست سنين .
هديل / مو كثير والله مو كثير , الرسول تزوج خديجة وهم بينهم 20 سنة .
حسناء ويُمنى / عليه الصلاة والسلام .
حسناء بجدية / أنا صار لي فترة أفكر في موضوع معاذ أكثر من قبل , ودي أفتح القضية من جديد .
عمّ الصمت للحظات , قبل أن تقول هديل بحذر / ما كسبتيها وعمره سنة , بتقدرين الحين ؟
ضاق صدر حسناء بشدة / ما أدري , بحاول .. مو كل القضاة ظالمين مثل اللي كانوا قبل , وأنا .. ما ودي ولدي يكرهني أكثر من كذا .
هديل ويُمنى تبادلتا النظرات الحزينة عليها .
يُمنى / صح كلامك , مو كلهم مثل بعض , والحين الأوضاع ماهي مثل قبل , جربي .. وأنا متأكدة إنك راح تكسبيها .
حسناء بضيق / بس خايفة , والله خايفة كثير , كيف راح أقابله وأطالع في وجهه بعد كل هالسنين ؟ أساسا ما أتوقع إنه راح يرضى , كيف راح يثق بأم تركته وهو طفل ؟ حتى ما أظن إنه يتذكرني .. بزيد الموضوع تعقيد بزواج بعد ؟ يعني فيصل اللي ما سمح لي آخذه وهو طفل عشان الفلوس , راح يرضى وأنا متزوجة ؟ والطفل كبر ؟
وضعت يُمنى يدها على كتف حسناء / لا تتشائمين حبيبتي , صدقيني الموضوع راح ينحل بأي طريقة , توكلي على ربك .


ابتسمت حسناء وهي توميء برأسها بإيجاب , قبل أن تنهض من مكانها وتتنهد بصوت مسموع / يلا أذن بروح أصلي , وانتي يُمنى تكفين لا عاد تقفلي الباب عليك , بدلي ملابسك واخرجي ودي نطلع نتمشى , إيش رايكم ؟
هديل / إيه تكفين انكتمت بهالمكان اللي ما تحركت منه من يوم جيت , خلينا نروح السوق .
حسناء / إيش رايك يُمنى ؟
يُمنى / تمام .
دخلت حسناء إلى حجرتها , لتقول في نفسها ( الكلام سهل جدا , لكن الفعل صعب .. أدري إنه فيصل راح يعاند ولا راح يخليني آخذ معاذ , خاصة إذا تزوجت , الله يصلحك يا بدر , الوقت غير مناسب أبدا ) .


الرد باقتباس
إضافة رد

رواية وبي شوق إليك أعلّ قلبي/بقلمي

الوسوم
أغلط , رواية , سنقر , إليك , قلبي
أدوات الموضوع
طريقة العرض
مواضيع مشابهة
الموضوع الكاتب المنتدى الردود آخر مشاركة
رواية مجنونة وجننته الحمد لله/بقلمي فاطمة 2000 روايات - طويلة 47 13-06-2019 02:00 AM
روايات نزول الوحي على رسول الله slaf elaf قسم المواضيع المخالفه للفترات الزمنية 1 08-03-2016 08:02 AM

الساعة الآن +3: 03:31 AM.
موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات


youtube

SEO by vBSEO 3.6.1