منتديات غرام

منتديات غرام (/)
-   أرشيف الروايات المغلقة - لعدم إكتمالها (https://forums.graaam.com/157/)
-   -   رواية من يقول أن البشر مره تموت/بقلمي (https://forums.graaam.com/632154.html)

سُـهـد 14-09-2019 09:26 PM

رواية من يقول أن البشر مره تموت/بقلمي
 
السـلام عليـكم ورحمة الله وبركاته

اقدم لكم ثـاني روايتي

روايـة :

‏"من يقول أن البشر مره تموت "


____________________

اتمنى من الله نجاحـها كما اتمنى تفاعلكم الجميل وردوركم الموفيه وليسـت
الـمختصره والـهادمه لابـداع الكـاتبه

لسُت مبـدعه بكتابة المقدمـات

ولـكن ارحـب بكل قـارئه لـروايتي


ثانـي بدايـاتي ولـربما النـور الثانـي لكتاباتي حبيسة الملاحظات والـدفاتر

* لاتلهيكم الروايه عن اداء صلاواتكم

* الروايه عباره عن 40 جزء

* موعد تنزيل الاجزاء
* " الاثنين"الساعه10 مساءً
ان حدث مني تقصير أعذروني


__________________
________________________
مدخل الجزء الاول :

"يانجد قولي لهم اني اتوق لهم
‏اليا طرا الشوق ولا ذعذع براده
‏يانجد اني سئمتك بعد ماارتحلوا
‏"كسرت باب الحزن وانفكت جياده"

*منقول

____________________

قبـل سبع سنوات:

السـاعه 1 فجراً

طـريق ام الجمـاجم_ الريـاض:

نطق بذعر : ياوليدي شسوي

فيـاض وهو يحاول يهدي ابوه: اهدا اهدا

ابـوه وعيونه تنطق خوفه: سواها عيال الـ...

فيـاض نطق بغضب وهو يشوف ابوه يبكي: تعوذ من ابليس والله ما اكون فيـاض ان ماعلمتهم شغلهم لاتخاف ماتدخله وانـا حي

ابو فيـاض بقهـر : الله لايبقي فيهم حي

فيـاض وهو يتأمل الطريق وقف عند قرية ام الجماجم : يبه انزل هنا بسرعه

ابو فياض وهو يطالع له: وانت

فيـاض: ادبر عمري بس انت ادخل اي مسجد واجلس فيه ولا طلع الصبح شف لك اي كداد وارجع للبيت

ابو فيـاض ب الـم وهو يطالع لولده: ماراح اخليك انا اسبب يكفي اللي عشته

فيـاض وهو يطالع الئ الوقت وبعجله نزل وهو يفتح الباب وينزل ابوه بسرعه ضمه وهو يهمس له : انتبه لنفسك واقرب فرصه خذ اغراضك وانحاش لاي مكان المهم لاحد يعرف مكانك

ابو فياض انهمرت دموعه: العتب علي يابوك

فيـاض وهو يبعد ويمسح دموع ابوه بشماغه: قلتها وارجع اقولها لك ماتدخل السجن وانا حيي

ابو فيـاض: الله يحفظك

فيـاض وهو ينظر لعيون والده: وداعتك الله


فيـاض ركب سيارته وهو مجزم ان اللي حط لهم هالكم الكبير من المخدرات مبلغ عن سيارتهم وبحركه سريعه مسك المخدرات وبدا يوزع بصماته عليها
حرك سيارته مسرع وهو يعد من الواحد لين خمسين عدى نقطة التفتيش وثواني مثل ماحسبها ولا الدوريات خلـفه
بدا يزيد بالسرعه علشان يوهمهم انه هو صاحب المخدرات والسياره بـ اسمه

الشرطي من خلفه وهو يطالع صاحبه:اطلق على الكفرات

توقفت السياره بعد ما اطلقوا عليها
الرصاصات فيـاض وهو يربط عصابته وهمس: يـارب
نزل من سيارته وبداو يفتشونه

نطق العسكري بسخريه: ماشاءالله كمية المخدرات تغطي عين الشمس وصرخ : كلبشوه

تكلبش وهو على الصامت ماكان يرد او يتكلم معهم دخلوه التوقيف وبعدها بساعه نادواه للغرفة التحقيق وبدا يحقق معه الشرطي
لازال ملتزم الصمت

المحقق: فيـاض ما انصحك تسكت تكلم دافع عن نفسك

فيـاض ببرود: المخدرات وين لقيتوها

المحقق: انت تسألني

فيـاض وهو يطالع له بنفس النظرات: ايه

المحقق: بسيارتك

فيـاض: اجل خلاص انا المتهم ليش تزيد وتعيد بهالاسئله

الـمحقق وهو يطالع بملفه: الاول على ابتدائيات الـرياض الاول على مستوى المتوسط الاول على مستوى الثانويه بجميع المراحل متخرج بنسبه 99 القسم العلمي وفوق ذا كله حافظ لكتاب الله كامل ودخلت مسابقة حفظ القران وفزت ب المركز الاول
جتك بعثه للخارج على حساب الدوله وب ارقى الجامعات ورفضتـها دخلت جامعة الملك سعود بتخصص طب جراحه كملت بهالتخصص ربع سنه وكل تقاريرك ودرجاتك تقول انك انسان نـاجح ذكـي متفوق وفجاءه فيـاض هنـا مروج مخدرات وبحوزته مايقارب مية الف كيس ويتجول فيهم على طريق سفر وهو عـارف انه بيواجهه نقطة تفتيش ولكن المفارقه لمن نطالع سجل ابوك اللي من قضية نصب واحتيال ورشـاوي لين قضية قبل سنتين تسبب بوفاة عائلة بسبب استهتاره بالسواقه ولولا لطف الله ورحمته ماكان طلع من هالقضيه بس يحمد ربه ان ابو المتوفي عفا عنه الى اول قضاياه واللي تعتبر الاغرب بتاريخ القضايا وخروجه كان من المستحيل عارفها ولا اقولها لك

فيـاض بصوت بارد: قتُلت زوجه على يد زوجها الخبر تصدر الجرايد لمدة اسبوع وبعد الفحص والتحقيق اكتشفوا انها هي اللي قتلت نفسها والفضل يرجع لبصماتها على السكين وفوق ذا الوالد كان خارج المنطقه ولا كيف يطلع منها ياحضرة المحـقق كل اللي قدامك تلفيق بظهر ابـوي

المحـقق بـ استغراب: كيـف لك قلب وتتكلم عن وفاة امك وكانها شي عادي

فيـاض : تبيني ابكي لك ولا انوح علشان موضوع قديم وتسكر

المحـقق وهو ياخذ اوراقه: عموماً انا عارف ان مالك اي ايد بهالقضيه ولكن تحمل نتيجة اقوالك

فيـاض ب ابتسامه: لي يد بهالقضيه وبتحمل اتعابها بعـد

استغفر ربه من هالفيـاض مايقل عن ابوه ذكاء وحدة طبـع

رجع للسـجن دخله وهو حـاس بتعب من طلع من جـامعته لييـن اتصال والده يفزعه يفزع له
انرسمت على ثغرة ابتسامه خيبه وهو متـاكد
كل اللي جـالس يصير لهم بسبب خواله وثارهم اللي حالفيـن مايتركونه بعد ما طلع ابوه براءه وقتها اخذوا التؤام فاطمه وفواز وهم صغـار اللي اعمارهم سنه الا فيـاض اللي كان عمره 10 سنين وقتها وكان رافض يروح ويترك ابوه لحـاله وسبب ثاني نفوره من خواله ...وهو انه شاف كل شي بعـينه حتى سبب انتحار امه اللي ماعلم اي مخلوق فيه

رجع راسه على الجدار وهو متجاهل أسئلة اللي معه

______________

وصل الرياض بشق الانـفس دخل بيته وهو شبه يركض اخذ اغراضه وحطهم بالشنطه طلع ورقه وبدا يكتب بداخله كل الكلام اللي كان كاتمه بصدره ماحد كان يعرفه الا ولده فيـاض بدا يخط وصيته انتهى من كتابته وهو يحط الورقه تحت الابجوره بغرفة فيـاض تـأمل هالغرفه اللي شارك فياض فيها فيـاض اللي كان له نفس النور بوسط ظلمته وضيقته فيـاض اللي تعب لين طلعه من حالته النفسيه بعد انتـحار زوجته وبدا يستعيد نفسه مع فيـاض وبدا يدرسه ويشد عليه ويعلمه
مسح دموعه اللي انهمرت مره ثانيه من تذكر همس فيـاض : اهخ يابوك اهخ

وقـف وهو ينزل بسرعه ركب سيارته اللي مركونه بالحوش فتح البايكه وهو يطلع
لازم يختفي قبل لايوصل العلم لا اهل زوجته
عض شفته ب الم وهو يشوف زحمة الطريق بدا وجه يتعرق وهو حاس بالخوف من انه ينقتل قبل لايـشوف فياض بدا يتلفت لمح الاشاره صارت حمراء صرخ بغضب : ياالله
لف وهو يشوف على يمينه سيارة واحد من خوال فيـاض وبتهور حرك سيارته وهو يقطع الطريق اصتدمت سياره ب احدى السيارات بدت السياره تتقلب وهو داخلها وانعاد عليه شريط حياته ببطئ واخر ماذكره وهو يعلم فيـاض كيف يصلي وينطق الشهاده نطقها وهو يرددها بخمول وبعدها غابت عييـونه عن الدنـيا تحت اصوات الناس والاسعاف من منظر السياره المفجع

__________

بالـسجـن

فجاءه وهو جالس حس بوجع بقلبه غمض عيونه بتعب وبدا يردد: يارب احفظ لي ابوي

فز اللي جالس بجنبه وهو يسأله: فيك شي

حرك ايده بـلا

رجع راسه وبدا يتمم ب اذكاره اللي كان حافظها عن ظهر غيب من كان صغيير
_________________________

بمستشفـى الريـاض العام:

طلع الدكتور بعد ما اغطاه : جبر الله ما أصابكم

نطـق ابـوه بحزن: اللهم اميين

استند على عصاته والكون كله بعينه ضـاق

ماعنده الا هالولد اللي اصر انه ياخذ ام فيـاض وهو عارف قشر هالعايله وتعاليهم على اللي اقل منهم بس ماسمع كلام ابوه وهذي نتايج عدم رده على والده اللي ياما حذره منهم
وبالاخير هو اللي اكله هو وفيـاض

هز راسه بحزن: ياما حذرتك بس طول عمرك عنيد مرحوم يابو فيـاض مرحوم

_____________________________

بـعد سبع سنوات

واقف وهو يطالع نفس المحقق قبـاله

المحقق وهو ينظر له بريبه من نظراته نطق بهدوء: كمل اجراءات خروجـك

فيـاض لازالت نظراته لو تقتل قتلت اللي قدامه سحب الاوراق وهو يوقع بكل برود وبعدها نطق : وش ممكن يرجعني للسجن عشر سنين؟

طالعـوه بـ استغراب
وبعدها نطق الضابط: رح الله يستر عليك من يتمنى يرجع للسجن عقب خروجه

فيـاض انرسمت على ثغره بسمه ونادراً ما يبتسم: امـين

طلع من أسوار السجـن مشى وهو ينظـرلكل شي قباله مايـحس روحه هي روحه دخل هالمكان وهو متخذ مكان ابوه وهو عارف انه ابوه مظلوم دخله وهو عمره 19 سنه وطلع منه وعمره 25 اي جامعه بتقبله ولا اي وظيفه بتستقبله وهو خريج سجون والادهـى من كذا ابوه غيـاب ابوه اللي دام سبع سنين توقع الاقل يرسل سلامه يحط له محامي بس اختفائه فجاءه طول سبع السنين كان ينتظر بكل زياره يفز قلبه كلما يشوف اهالي المساجين الا هو لا ابوه ولا جده ولا ولد عمته
لهدرجه بايعينه زفر بضيق وهو مو عارف كيف يوصل لبيته وهو مامعه ولا ريـال نطق بمأساه وهو يشوف طـرق الرياض : حتى انتي يانجد العذيه متغيره علي

بدا يتلفت وهو يمشي مايدري وين رايح وهو مستغرب من التغير اللي صاير بالرياض لدرجه ماهو عارف كيف يوصل لبيته المباني الكبيره والعماير والاسواق كل شي بالرياض متغيير

اشر بيده لسياره وقفت تقدم وهو يسأله: ممكن توصلني

نطق راعي السياره : تمام اركب

ركب وهو مستغرب من وضعه مدنق على جهاز بحجم الكف وسماعات ب اذنه صد وهو مو عارف وش اللي معه

نطق يزن: وين بيتك

وعطاه العنوان وبعد صمت نطق : هذا من سبع سنين مدري عاد اذ تغيير مكانه ولا

يزن ب ابتسامه: اوه كل شي تغير بالرياض
انت وينك مسافر ورجعت

فيـاض بسخريه: كنت مسافر للسجن بتهمة اني مروج مخدرات تخيـل دخلته بلاش وطلعت بلاش بعد

يزن التفت له بربكه : اها

فيـاض طالع لملامحه كيف قلبت وارتبك: لاتخاف ماني راعي حبوب

يزن لازالت ملامحه فاضحته : هذا الشارع اي بيت بيتكم

فيـاض وهو يطالع لبيوت جيرانه المتغيره

نطق بعد مالمح بيتهم : خلاص وقف

وقف يزن : حسابك20

فيـاض وهو ينزل: ابشر كم حبه تبي

يزن برد وجهه وهو يحرك بسرعه وخوف

ضحك فيـاض وهو مايشوف الا غبرة سيارته: بزر

_________________________
بالشركه اللي اقل مايقال عليها فخمه

جالس بمكتبه الفخم وبهم نطق: طلع

نطق اخوه: ايه طـلع والله يفكـنا من شره

مارد وهو يلعب بسبحته وسرحان يفكر كيف ممكن يبعده عنهم

_______________

الئ هنـا حبيت اعطيكم نبذه بسيطه عن بداية الاحداث شاركونيي توقعاتكم

اختكم: سُـهـد

أخضر. 14-09-2019 10:19 PM

رد: رواية: كسرت باب الحزن وانفكت جيـاده
 
آه قلبي بيوجعني بسبب فياض
المسكين لو يدري بس أنّ أبوه مات ما رح يصير خير وأظنّه بينتقم من اللّي كانوا السّبب في موته
آه يا قلبي آه

أوه نسيت أبارك لك على الرّوايه =)
موفقه إنشاء الله شكلها من البدايه حلوه ومميزه فيها أكشن وانتقام الله يستر بس
أكثر شيء أبغى أعرفه هو سبب انتحار أمّه ومن ذوك اللّي يملكون الشّركه الضّخمه واللّي أظنهم خواله
أنتظر القادم يا جميله ^_^

فيتامين سي 14-09-2019 11:13 PM

رد: رواية: كسرت باب الحزن وانفكت جيـاده
 


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

ألف ألف مبروووووك سهد أو غسق الليل h سابقا

ومبروك اللقب الجديد هههههه

حبيت أرحب وأبارك لك ولي عوده بعد القراءه

وأتمنى لك التوفيق والنجاح اللي تطمحين له


بنت آل تميم 14-09-2019 11:48 PM

رد: رواية: كسرت باب الحزن وانفكت جيـاده
 
سُهد
اهلا و سهلا بيك مره ثانيه بينا....
واضح هل رواية راح يكون بيها من الحزن اضعاف روايتك اولئ...
فياض اهو بطل الرواية ،، كلنا شوق لقلمك...
مبروك علئ روايتك الثانية..

سُـهـد 15-09-2019 06:28 AM

رد: رواية: كسرت باب الحزن وانفكت جيـاده
 
اقتباس:

المشاركة الأساسية كتبها ضـحكتــي سحـــريّـــه (المشاركة رقم 31311868)
آه قلبي بيوجعني بسبب فياض
المسكين لو يدري بس أنّ أبوه مات ما رح يصير خير وأظنّه بينتقم من اللّي كانوا السّبب في موته
آه يا قلبي آه

أوه نسيت أبارك لك على الرّوايه =)
موفقه إنشاء الله شكلها من البدايه حلوه ومميزه فيها أكشن وانتقام الله يستر بس
أكثر شيء أبغى أعرفه هو سبب انتحار أمّه ومن ذوك اللّي يملكون الشّركه الضّخمه واللّي أظنهم خواله
أنتظر القادم يا جميله ^_^


اسعدتيني بتواجدك الله يبارك فيكك❤

كلهم مساكييين الا فيـاض🌝💔

سُـهـد 15-09-2019 06:30 AM

رد: رواية: كسرت باب الحزن وانفكت جيـاده
 
اقتباس:

المشاركة الأساسية كتبها فيتامين سي (المشاركة رقم 31312042)


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

ألف ألف مبروووووك سهد أو غسق الليل h سابقا

ومبروك اللقب الجديد هههههه

حبيت أرحب وأبارك لك ولي عوده بعد القراءه

وأتمنى لك التوفيق والنجاح اللي تطمحين له



مضطرين نغيره ههههههه ، الله يبارك فيك اسعدني تواجدك ومرورك وننتظر رايك بعد ماتقرين ،، امين يارب

سُـهـد 15-09-2019 06:33 AM

رد: رواية: كسرت باب الحزن وانفكت جيـاده
 
اقتباس:

المشاركة الأساسية كتبها بنت آل تميم (المشاركة رقم 31312171)
سُهد
اهلا و سهلا بيك مره ثانيه بينا....
واضح هل رواية راح يكون بيها من الحزن اضعاف روايتك اولئ...
فياض اهو بطل الرواية ،، كلنا شوق لقلمك...
مبروك علئ روايتك الثانية..


هلابك ... تقريبا روايتي الاولى فرق عن هالروايه من ناحية افكارها واسلوب احداثها
وشخصياتها ... وان شاءالله حزنها قليل

الله يبارك فيك يارب

اسعدني تواجدك ومرورك

فيتامين سي 15-09-2019 12:35 PM

رد: رواية من يقول أن البشر مره تموت/بقلمي
 

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

بدايه رااااائعه سهد ومشوقه

فياض ضحى بنفسه حتى ينقذ أبوه من التهمه اللي لفقت له

وتضحيته راحت على الفاضي يمكن لو عرف بوفات أبوه كان ما أعترف

على نفسه وشال القضيه وهو يظن إنه يحمي أبوه


أعتقد فياض لما يعرف بوفاة أبوه بينقهر زياده وأكيد بيحقد على اللي كان السبب
في اللي هم فيه وأعتقد إنهم خواله والله يستر مايضيع عمره في سعيه للإنتقام


أعتقد اللي في الشركه من خوال فياض أعوذ بالله منهم ماحنو على أختهم ولا ولدها

اللي يحير هو سبب إنتحار أم فياض وش راح يكون ؟؟؟؟

منتظرين باقي الأحداث

يعطيك العافيه



"آلحَنِين آلصَّادِق" 16-09-2019 02:03 PM

رد: رواية من يقول أن البشر مره تموت/بقلمي
 
االسلام عليكم ورحمة الله وبركاته
اهلين بسُهد عجبتني البداية و تشوقت للبقية ننتظرك

كفيف مميز 16-09-2019 08:55 PM

رد: رواية من يقول أن البشر مره تموت/بقلمي
 
اهلا بك وبروايتك لا تنسي التشويق لأنه ملح الرواية

سُـهـد 16-09-2019 11:53 PM

رد: رواية من يقول أن البشر مره تموت/بقلمي
 
اقتباس:

المشاركة الأساسية كتبها الحنين الصادق (المشاركة رقم 31315407)
االسلام عليكم ورحمة الله وبركاته
اهلين بسُهد عجبتني البداية و تشوقت للبقية ننتظرك


وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

هلابك ياحلوه شكرا لمرورك اسعدني جداً❤

منتظره ردودك لبقية الاحداث

سُـهـد 16-09-2019 11:55 PM

رد: رواية من يقول أن البشر مره تموت/بقلمي
 
اقتباس:

المشاركة الأساسية كتبها فيتامين سي (المشاركة رقم 31313291)

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

بدايه رااااائعه سهد ومشوقه

فياض ضحى بنفسه حتى ينقذ أبوه من التهمه اللي لفقت له

وتضحيته راحت على الفاضي يمكن لو عرف بوفات أبوه كان ما أعترف

على نفسه وشال القضيه وهو يظن إنه يحمي أبوه


أعتقد فياض لما يعرف بوفاة أبوه بينقهر زياده وأكيد بيحقد على اللي كان السبب
في اللي هم فيه وأعتقد إنهم خواله والله يستر مايضيع عمره في سعيه للإنتقام


أعتقد اللي في الشركه من خوال فياض أعوذ بالله منهم ماحنو على أختهم ولا ولدها

اللي يحير هو سبب إنتحار أم فياض وش راح يكون ؟؟؟؟

منتظرين باقي الأحداث

يعطيك العافيه





وعليكم السلام والرحمه

الله يعافيك❤

تعجبني ردودك الموفيه اللي تخليني جدا اجلس وافكر كيف اقلب بالاحداث اسعدني تواجدك كثيرا لاتحرمينا هالطله بكل الاجزاء❤

سُـهـد 16-09-2019 11:56 PM

رد: رواية من يقول أن البشر مره تموت/بقلمي
 
اقتباس:

المشاركة الأساسية كتبها كفيف مميز (المشاركة رقم 31315891)
اهلا بك وبروايتك لا تنسي التشويق لأنه ملح الرواية

اهلاً بمرورك

اكيد

سُـهـد 17-09-2019 12:00 AM

رد: رواية من يقول أن البشر مره تموت/بقلمي
 
بسـم الله الرحمن الرحيـم .
___________________________
وقفه مع الاحداث الاخيره :

‏" اللهم احفظ هذا الوطن بحفظك ، اللهم أدِم علينا الأمن والأمان ورد كيد الحاقدين في نحورهم ، اللهم احفظ بلادنا بعينك التي لا تنام "
.
_____________________
(الاسماء كلها من وحي الخيال لاتمت للواقع بصله )
تـابع الجزء الاول .

مدخـل:

فـي شعور الفقد يهزمـني السؤال
من يقـول ان الـبشر مره تمـوت .


_____________________

الـرياض الساعه9 صباحاً

سنة 1438:

جـالس على طرف الباب الداخـلي مو قـادر يدخله بسبب الكتـمه والغبار حاول ينظف اللي يقدر عليه بس بالاخير ترك كل شي وجلس عيونه حمراء وجهه المرهق وعوارضه اللي يشوفه يقول عمره 30 سنه رجع شعره الاسود الكثيف لوراء بضيق مامعه ولا ريال يحلق شعره المتناثر لين رقبته زفر بهم بعد مامرت عليه نسمة هواء بارده غرقت عيونه بالدمع ضم الاوراق بـ ايده وهو يـتأمل حرف حرف ميلان الحروف عن السطر دليل ان كان فيه شي عمر ابوه ماكتب بهالخط السريع الا اذ كان مشغول بشي

رجع يقرا الاوراق بعيونه وبصمت تـام

اكتب وصيتي هذي وانا مو عارف وش بيواجهني اوصيك يافيـاض ب اخوانك
اخوانك لا تتركهم عند خـوالك ترا بيقهرونك فيهم انتبه منهم وخذ حذرك الكامل لاتتهور مثل ابوك لو صار لي شي ادمح خطاهم بس لاتنتقم منهم اشكي همك لربك هو يتولاهم لاتضيع عمرك مثل ماضيع عمره ابوك ملاحق وياهم هذولا ناس ماخافوا الله ب اختهم ولا بيخافون الله فيك وصيتي لك انتبه لنفسك وابعد عنهم هاجر لاتبقى بنفس المكان اللي هم فيه وحاول تاخذ اخوانك منهم ،،فيه كم الف انا مجمعهم للظروف تلقاهم بالتجوري اللي بغرفة امك المفتاح تحت سريرك ،،،
استودعتك الله ولاتنسى تدمح لي خطاي وتعذرني على بُعدي وتلتمس لي العذر
اسـف ماكنت اسهر لراحتك كثر
ماسهرت انت لراحتي اسف اني ابوك .

والدك .
_____

رتب الورقه ودسها بمخبى ثوبه حط ايدينه على وجـهه بضيـق عـارم ثـواني ولا البـاب ينفـتح وقف وهو ينـاظر الشخص اللي دخل

ونطق بـاستهزاء: الصـراحه ماتوقعت لك وجهه ترجع

شـاهر وملامح الخجل تعتريه وهو يتقدم له: اسف


فيـاض مد ايده وهو يبعده عنه: لاتسـلم وش تبي جـاي بعد سبع سنين

شـاهر: من عرفت انك طلعت عجزت اجلس بالديـره وجيتك

فيـاض وهو يعقد حواجبه: أي ديـره

شـاهر وهو يطالع له : جـدي بعد ماتوفى خـالي حلف مايجلس بالرياض ورجع سـكن بـالديره حوالين الريـاض وانـا وامي رحنا معه مانقدر نخليه لحاله

ظل يطالعه بهدوء وجمود : متئ توفى

شـاهر : بنفس اليوم اللي انت دخلت فيه السجن توفى الصبح بحادث سياره

ردد : ان لله وان اليه راجعون

شـاهر وهو يطالع له متماسك ويردد هالكلمه نطق ب استغراب: لاتصدمني وتقول ماكنت تدري انه توفى

نطق بستهزء وعينه على ابعد نقطه بهالحوش الوسيع : الفضل لك ولجدك خليتوني اشيل بخاطري عليه وهو ميت واعاتبه مالت شفته : وين دفنتوه

شـاهر : مادري ماكنت موجود انت عارف اني كنت عمامي وجيت على اخر يوم عزاء

فيـاض وب ابتسامه: وتارك جدك لحاله

شـاهر: كنت مضطر

فيـاض:انتهى وقتي معك تفضـل اطلع برا

نطـق شـاهر برجاء: فيـاض سامحني ورب البيت كنت مضطر

فيـاض وهو يعقد ايدينه لصدره نطق بجمود: شـاهر انت بالنسبه لي ولا شي من اليوم اللي جتني فيه ورقه من المحكمـه اطلق اختك من اليوم اللي دخلت فيه السـجن الييين قبل ساعات كنت ادور لك عذر تخييـل بس ادور اي شي ممكن يخليك تسوي هالشـي ويمنعك من انك تجيني وانت اللي تقاسمت معه عمري وطفولتـي كذا تسوي فيني عبـالك ماني عارف انك زوجتهـا لخـالي

قاطعه شاهر : اللي وصلك هالاخبار ماعلمك بوفاة ابوك

نطق بسخريه: لا للاسف ارسل لي صور اختك بملكتها تصدق وانا بين اربع جدارن ومسجون وتجيني هالصور وزياده تدري وش كان مكتوب باعك مثل ماباعوك

شـاهر برد وجهه وهو يطالع له: مايفيد الحكي معك لانك ماراح تصدقني ماراح اتعب نفسي معك بس هي اللي رفضت تقول مابي اخذ خريج سجون وانا وقتها ماكان لي اي قرر لانها رجعت لعمـي وجلست عنده علشـان ما اعارضها

فيـاض وهو يحط ايده على وجهه: ماهمتوني صدقوني لا هي ولا انت بس سؤال: كم الف عرضها عليك كم ارض اغارك فيها ولا كم عقـار بس عطني الجواب وصدقني بعدها مانـي بناشدٍ عنك لا انت ولا جدك ولا امك

شـاهر وهو يصد عنه : مابعتك ابيع عمري ولا ابيعك وجدي للحين يبكيك ولا على لسانه الا فيـاض وامـي نفسه فيـاض ترا جدي هو اللي حلف علينا مانجيك ولا نزورك كان خايف من ربعك يضرونـا

فيـاض وهو يرفع راسه لفوق وب استهزاء بان بصوته: ربـعي قصده مروجين المخدرات ولا خوالي طالع لشاهر : اعرفك لو تبي شي بتعاند ليـن تحصله يـاشاهر على العموم مشكور وماقصرت على جيـتك اللي جداً اسعدتني وهالحين لا يجمعني معك درب ولا طريق ولا اخوه

شاهر : اللي يريحك سوه بس انتبه تظلمنا وتظلم حالك حنـا اهلك لو كرهتني وكرهت امي لاتنسـى جدك اللي ماينام الليل وهو يفكر فيك ويحسب لك الايام متئ تطلع لو فكرت تزوره تراه "بالمجمعه "

فيـاض مارد وهو يشوفه يطلع ويسكر البـاب بقوه وقف وهو ينفض ثوبه دخل لداخل وهو يتعوذ من ابليس ويقرا اذكاره مشى لين ماوصل غرفته فتح الباب بحزن مشى ودنق واخذ مفتاح غرفة امه توجهه للغرفه المقفله من وفاة امه فتحها وهو يسعل بشده من كمية الغبار عبست ملامحه من الحشرات المتواجده بالغرفه ذكر اذكاره وهو يمشي للتجوري فتحه وهو ياخذ اربع رزم فلوس سكره وهو يطلع بسرعه نزل من الدرج وهو يمشي بهدوء طلع وسكر باب البيت الداخلي ورجع جلس بمكانه على العتبات فتح الرزمه وهو يحط الفلوس كلها طبعتها قديمه عقد حواجبه ب استغراب وهو يحسب: الف الفين ثلاث الاف كمل بالحسبه لين ماوصل لخمسين الف طالع ثلاث الرزم الباقيه

بلع ريقه من فكرة ان ابوه ساحب الفلوس كلها اللي بالبنك بدا يفكك الرزم ويحسبها رغم شدة برودة الجو وهو ماعليه الا ثوبه الابيض وشماغه رابطه عصبه الا انه ما اهتم للبرد بعد مده انتهى من حسبتهم : 200 الف

مسك راسه وهو ينطق بضيق: وشلون اتصرف فيهم وهم طبعه قديمه وفوق ذا مشكوك ب امري مالت شفته وهو مو عارف كيف يتصرف كل

وقف وهو حاط الفلوس بحضنه دخل وحطهم فوق الطاوله اخذ مية ريال وطلع وهو يقفل البيبان طلع من البيت وهو يشوف جاره يركب السياره ويطالع له ب استغراب وناداه: ياولد

التفت فيـاض: سم

الرجال: من متى وانت هنـا

فيـاض بهدوء : امس رجعت

الرجـال: اها انت راع البيت هذا اللي كان مسجون

فيـاض ب ابتسامه مستفزه: وصلت خيير

الـرجال طالعه بنظرات: يُفضل تدور لك بيت وحاره ثانيه لان نظرة الناس لك وكلامهم عنك ابد ماتبشر بالخير وفوق كذا هاجرين البيت سبع سنين


فيـاض بشر: لاصاررت الارض لك تكلم اشر له ترا الدنـيا واصله عندي هنـا وادور اي شي علشان ارجع فيه للسجن لاتخليني ارتكب جريمة واقتلك ترا الجرايـم عندي مثل السلام عليكم

الرجـال : عوذه

تجاهله وهو يمشي ومو عـارف لو ين بس كل اللي يعرفه انه بيبعد عن هالمنطقه وقف تكسي وهو يركب وبهدوء نطق: سوق الشعبي

هز راسه الهندي وداه وصل وبدا يشتري له كم ثوب ولبس داخلي ومنشفه وبعده طلع وهو يهمس :الدنيا صايره غاليه طالع ب اشكـال الناس ولبسهم همس بتعـجب : صدق كل شي تغيـر

دخل الحلاق وهو يحلق ويقصر من شعره بعدها طلع وهو يشوف الناس كلها تمشي ومعها نفس موديل الجوال اللي شافه ما اعطى للامر اهميه وهو يتوجه للحديقه اللي مقابله السوق جلس فيـها وهو حاس الدنيا متغيره عليـه الناس واطباعهـا هو بس 7 سنين جلسها محشور بين اربع جدران طلع وشاف العالم متغيره الرياض متغيره بس اللي بقى ماتغير بيته حتى جيرانهم هاجروا اسند راسه على الشجره اشتد عليه البرد ضم ايدينه وهو يوقف ويطلع من الحديقه رجع ينتظر الهندي اللي قاله خلص مشاويرك وارجع لي
دقايق وجاء الهندي ركب وهو يقوله: ابيك توديني المجمعه

الهندي: عادي مافي مشكله بس فلوس

فيـاض: كم يبي

الهندي:100

فيـاض بهدوء : طيب الحين يروح بيت ويعطيك

وفعلاً وصل ودخل وهو ياخذ الف دخلها بجيبه وطلع ...عطاه ميه

ومسك الخط وهو مستانس اما فيـاض راسه مصدع اسند راسه على الشباك وهو يـتأمل هالطريق بعد ساعتين نطق الهندي :وصلنا

فيـاض وهو ينزل: شكراً

الهندي: عفوا حرك سيارته ومشى

سُـهـد 17-09-2019 12:04 AM

رد: رواية من يقول أن البشر مره تموت/بقلمي
 
وبقى فيـاض يطالع الطرق والحارات تنهد وهو مو عارف كيف يوصل لبيت جده وبدا يسأل هذا وذاك لين ماوصل وقف قدام البيت وهو مستغرب من حداثة البيت وشكله المبهر من برا ابتسم بسخريه: فضايل النسيب الجديد

شاف ديوان جده مفتوح بس مايدري ليش حس بتراجع من فكرة انه يدخل طالع لبسه المغبر وحالته حاله وهو ماعمره تعود على هالحاله نقد على نفسه وهو يرجع لوراء ومعه اكيـاسه مشى بالطريق يحاول يلمح اي شقق بطريقه وفعلا لمح وحده ب اخر الشارع وصل وهو يطلع بطاقته الاحوال عطاها الاستقبال وهو ينتظرهم

طالعوه بنظرات وبعدها نطق واحد فيهم: البطاقه منتهيه

فيـاض مد يدينه وحطهم على خده واستند على الطاوله: اكيد بتكون منتهيه كنت مسافر وتوي راجع

رفع واحد منهم حاجبه ب استغراب ورجع يدقق بالاسم : بس ذا الاسم مر علينا
طالع لصديقه: تذكر معيي فيـاض النـاصي


طالع لهم وهو ماسك اعصابه على الاخر السجن صنع منه الجمود وبرودة الاعصاب : هاه عرفتوا ولا اقولكم

نطق واحد منهم: عرفنا مروج المخدرات الاشهر اللي تناقلت الصحف صوره لمدة سنه

ابتسم: حلو اجل خلصتوا مباحثكم الغرفه ياطيب ترا الدنيا تفر فيني وبهمس: للاسف يعني جدا الحياه برا السجن حزينه

طالعوه وهم مستغربين منه : معليش مانقدر ندخلك وش يضمن لنا انك مو مسوي شي بعدين سياسة الفندق مانستضيف مجرمين

فيـاض بصبر وهو لازال مبتسم: تصحيحٍ لمعلوماتك مروج مو مجرم عارف متى اصير مجرم

نطق بغباء : متى

فيـاض: لاقتلك وانا الصراحه اتمنى ارجع للسجن حااز بخاطري اني مخليي اخوياي ونفسي ادخل بتهمه توديني وراء الشمس

طالعوه وجيهم قمطت العافيه

نطق بعصبيه: اخلصوا علي

مدوا له المفتاح: غرفة 305
اخذه وهو ماله خلق استنفزوا طاقته كثييير

دخل الغرفه وعلى طول فصخ ثوبه وتوجه لدورة المياه ياخذ شور بعدها بدقايق طلع وهو يلبس لبسه وثوبه عدل شماغه وبعدها جلس وهو يردد ويديه على قلبه: يـارب ارح بالي وراحم والدي يارب ارحمه واغفر له
غمض عيونه ب الم وهو يحس بنبرة شاهر للحين تتردد على مسامعه ابوك توفى
وده يبكي وده دموعه تنزل موطبيعي الجمود اللي جالس يعيشه يحس قلبه يبكي يحس مو قادر حتى ياخذ نفس من الوجع اللي بقلبه كان متوقع صاير شي احلامه ب ابوه ماكنت خيـال كانت تنذره لشي بيصير ماهو صار وخلص وش تفيده الدموع بس بيرتاح يبي يحس انه حي بس للاسف مسح وجهه بضيق وهو ينطق : ماعادنيي حيي وبـاقي لك يافيـاض باقي

وقف وهو يلبس جزماته(اكرمكم الله )
وطلع نزل وهو يمشي مستعجل صادفه بطريقه واحد مع زوجته ما اعطاهم اي اهميه لانه كان يمشي وعيونه بالارض ومستعجل

بس وقفه استهزاء الصوت اللي نطق: اوه ولد اختنا الكبير ياهلا والله وش هالصدفه

ما ألتفت له وهو يكمل طريقه وقف عند الرسيبشن وهو يحس انه ميان عليهم نطق بعجله: فزعتكم ابي عطر

طالعوا له بنظرات نطق واحد فيهم: توك خارشنا والحين تبي عطر

فيـاض ب ابتسامه بانت فيها غمازته: كنت امزح معكم ياشيخ والله عندي موعد مهم

مد له الثاني عطر اخذه وهو يتعطر بمبالغه

نطق بعد ماطارت عيونه: هيه شوي شوي الحمدالله والشكر تراه غالي

خويه اللي بجنبه: تستاهل

فيـاض: ابشر بعزك بس اجي اجيب لك شي يحبه قلبك يطير عقلك

طارت عيونهم بخوف: قسم بالله مجنون نزل العطر وهو يمشي بعد مالمح وجود خاله بنفس المكان
طلع من الفندق وهو يمشي بعد ماحفظ الطريق تذكر كلام ابو ثـامر اللي قاله لاطلعت تعاال عندي وانا ادبر لك كل شي من الالف للياء سرح وهو يمشي مايدري يروح له ولا يسحب عليه فكر يجيه دامه بالمجمعه
.....وصل بيت جده دخل الديوان وهو يشوف الرجال مجتمعين وشاهر يقهوي وجده على الكرسي طالع فخامة الديوان واضائته ونطق بسخريه: مجتمعين على الخييـر
جـده اللي نطق بلهفه: فيـاض

تقدم له فيـاض بمشاعر خاليه بارده : سلم عليه ببرود متجاهل دموع جده
وبعدها سلموا عليه الرجـال

ثواني بس من جلس دخل ابغض خلق الله بالنسبه له وقف فيـاض : عن اذنكم

جاء بيطلع بس نطق خاله بسخريه: وين وين رايح لهدرجه مو قادر تواجهني

فيـاض طالع جده: انا مالي دخله لبيتك وهذا موجود

جده ب انكسار: بس هذا بيته

التفت لشـاهز ودنق راسه شاهر

فيـاض: مالك جلسه عنده اليوم بليل اجيك وتجي تسكن عندي

خاله ب ابتسامه: بعيده عن شاربك

فيـاض ببرود: الراي الاول الاخير لجدي مو بلك

نطق جده: ماقدر اسكن عندك

فيـاض كتم اسالته وهو يطالع له بملامح خاليه من التعبير: اللي تبيه بس انسى ان لك حفيد اسمه فيـاض وقدام هالرجاجيل كلهم لا اشوف واحد منكم بس يعتب باب بيتي ولايسـأل عني وخاصه انت اشر على شاهر

وطلع وهو هادي عكس النار اللي تاكله بداخله صادف عمته اللي سمعت كل الحكي لان اصواتهم كانت عاليه طالعته بعتب: تجي وماتجي تسلم علي

فيـاض وعيونه مركزها بفراغ وهو يشوف الزول اللي وراها تقدم لها وهو يسلم عليها غمض عينه من مرت عليه ريحة عطرها لمحها وهي تبعد عن امها وتدخل نطق بداخله:(لابارك الله بقلبك يافيـاض )

ابعد عن عمته وهو يهمس لها: صدقيني طلعت وانا مو شايل على احد كثر ماشلت عليك شفتيها بعيوني ورحتي علمتي ابوي وابوي ماقصر تهزيئ فيني وراح لعمامكم وخطبها وملكنا وبالاخيـر تخلينهم يطلقونها مني وانا ويني بالسجن توقعتها من الكل الا من اليديين اللي حضنتني وربتني ومسحت دموعي بوفاة امي وطبطبت على ظهري وقالت لي انا امك وانا كل اللي حولك تصدقين نفسها هاليدين صفقتني
انتي عاتبك بيظل بقلبي ولو مات قلبي
ابعد عنها وهو يسمع شهقاتها وطلع مو مخذول قد ماهو يحس ان الدنيا مو سايعه ضيقته للحين تمر عليه لياليه بالسجن للحين يفز من نومه منخرش للحيـن حاس نفسه بقيود للحين تمر عليه طعنت واحد من المساجين وقتها انقتل ورجع للحياه ولا احد درا عنه ولا احد جاه وزاره مسك خصره مكان الطعنه يحس بنفس الوجع هاللحظه يحس بنفس الالم بس مو هنـا بصدره طاري وفاة ابوه ماخلت فيه اي ذرة حياه ساقته خطاويه لابو ثامر بدا يتذكر توصيف بيته يتذكر انه قال انه بالمجمعه وصل للبيت وهو يطالع للبيت الفخم حس انه غلطان بس على ماجاء بيلف الا بصوت ابو ثـامر: فيـاض الناصي ياهلا ومرحبا نورت المجمعه

التفت فيـاض وبصوت هـادي : هلابك

ابو ثـامر : حياك الله

دخل معه واستغرب لمن دخله البيت ونطق بهدوء: البيت خالي ثامر مسافر برا يكمل دراسته والبنت وامها تعرف وش صار عليهم

هز راسه بهدوء وهو يجلس على الكنبه بتعب وهو من صحى على لحم بطنه
ابو ثامر ب ابتسامه: شكلك ماكلت شي وجهك اصفر

نطق فيـاض:امس طلعت ومالي نفس لشي

ضحك ابو ثاامر: جاني خبرك الحمدالله المحامي اللي حطيته لك شاطر

فيـاض ب ابتسامه: والله ان معرفتك شرف لي

ابو ثامر بهدوء: اسمع دامني كبر ابوك وبينا عشره وايام ابي اطلب منك طلب

فيـاض بمزح: والله انا اللي ابي اطلب منك ياخي خلهم يجبون اي شي بموت من الجوع

ابو ثـامر: ابشر دق على السايق وارسله يجيب لهم عشاء وبعدها جلس

وهو يطالع له نطق : ابيك تاخذ فتره تبعد عن كل شي

فيـاض: ليش

ابو ثـامر: فيه ناس ناوين لك الشر وانا مابي يمسك شي اترك كل شي على جنب وخل الاشياء الثانيه علي وانت سافر اي مكان تبيه وعلى حسابـي بعد كمل دراستك وطموح ابوك وخلني اشوفك راجع لي وانت دكتور

فيـاض وهو يطالعه وبجديه نطق وهو يتربع: انسـى انحاش علشانهم اللي ناوين لي الشر انا ناوي لهم نيه بس مو قتها هالحين ابد

ابو ثامر برجاء: اسمع مني طيب ابعد بس اربع سنين وبعدها انا بنفسي اللي بقولك تعال

فيـاض: ليش ناوي تبعدني لهدرجه واصلت لك التهديدات

ابو ثامر: ماوصلني الا كل خير انا ابيك تشوف حياتك برا تستعيد نفسك ترجع فياض بنشاطه وطموحه وافكاره مابيك بهالسلبيه

فيـاض: تدري وش الغريب

ابو ثامر وهو ينظر له : عارف بتقول لي انت لك اعمال سوداء وانت وانت بس مايلغي ان لي جانب ايجابي اطلعه للي احبهم واخاف عليهم وانا اخذت من الدنيا مايكفي وانت بنفسك شفت مسكوني سنه وطلعت براءه وبعينك شفت كيف انقلبت الادله ف لاتخاف مني او علي انا ابيك تبعد عن هالطريق وابيك تشوف لك اي شي تسويه وترجع شخص ثاني
مو تعيش ب انتقام وافكار تجيب لك الهم وانت توك ماشفت من الحياه شي

فيـاض: شفت ياابو ثامر شفت وشبعت ابوي اللي انتظر وجوده اللي على امل القاه حيي يطلع متوفي بنفس اليوم اللي انا دخلت فيه وادري انه مو مخفيك هالشي العتب عليكم ليش ولا واحد جاء علمني خلتوني ضايع مادري وين يساري من يميني من كثر التفكير
وش جاء مني علشان ابوي يسوي كذا وبالاخير الرجال مات ولا حضرت عزاه وتبيني اكف شري

ابو ثامر بجديه: لو عندك معزه لي ابيك تسافر انا ما اقولك كف شرك بالعكس خوذه ب ايدك ورجلك ان حصلت بس مو الحين كل شي بوقته حلو ابعد عنهم وخلني اضربهم بالسوق على نار هاديه وابعد يدك انت عن كل شي ليين الوقت اللي اقولك فيه تعال

فيـاض بتفكير : بتبرد كبدي فيهم

ابو ثامر ب ابتسامه: ولو انت أخبر بحول مجالي كله علشانك وأبدا معهم حبه حبه وبتسمع بنفسك الاخبار اللي مو بس تسرك اللي تخليك مستانس عشر ايام قدام

ابتسم فياض وهو يمد يديه له ويشد عليه: انتظر هالاخبار على احر من جمر

ابو ثامر وهو يشوف السواق جاي ومعه العشا وبدوا يرتبونه على الطاوله: حياك تتعشى وتملي بطينك وبعدها سيده على الفندق تجيب اغراضك وتجيني

فيـاض وهو يسمي وبدا ياكل: ابشر وب استمتاع : ايه هذا الاكل الزيين ولا اكل السجن

ابتسم ابو ثامر وهو ياخذ الملعقه وياكل بهدوء والمخطط براسه صار مثل ماهو يبي واحسن
_____________________________

الـمجمعه:

دخل الجد وهو يمشي بعصاته والحزن كاسي وجهه جلس بالصاله وحط شماغه على عيونه يمسح الدمع اللي فاض من عينه كلما يتذكر ملامح فياض وكلامه : رحت ماراح ابوك رحت

دخلت على كلمته ومعها شاهر : لاتبكي يايبه لاتنزل دموعك

الجد بحزن: ماطلعت من هالدنيا الا بهالولد والحفيد خسرت ناصي وبخسر فيـاض

نطقت وهي تمسح دموعه: وانا يايبه وانا وعيالي وين رحنا شاهر بعد حفيدك وفيـاض زعلان بس يطخ اللي براسه بيجيك

هز راسه وبعدها اردف وهو مسند ايدينه على عصاته: فيـاض راح مثل ماراح ابوه ولا بتشوفون وجهه اذ كان ناصي يسامح فيـاض مايسامح ان كان ناصي عنيد فيـاض اعند منه تعلميني بفيـاض الوجهه اللي الفى علي اليوم قسوة القلب اللي نطق بها لسانه ماهي الا دليل على ان فيـاض ماهو الاولي اللي لابكى اراضيه بحلاوه ولا بكم فلس ولا فيـاض اللي لازعل ماياخذ دقايق و يرضى فيـاض ماهو الاولي يافوزيه ماهو الاولي

فوزيه اردفت: الله يهديه ويصلحه

اردفوا: امين

اما شاهر سكت وهو متكتف طلع وضرب كتفه بكتف اخته دانه همس بضيق: ابعدي عن وجهي

دانه وعيونها امتلت بدموع: شفيك رجعت شاهر اللي قبل من طلع فيـاض ترا انا مالي اي ذنب باللي صار هو ماحد قاله يروح ويبيع مخدرات بعدين يجي يتزعل علينا

شاهر اردف بسخريه وهو يلمح زول زوجها: هذا اللي ذبحتي نفسك علشانه ولا نسيتي
همس وهو يحط يديه على كتفها لو انكرتي لهفة عيونك من طاريه بينت بس خسرتيه
وابشرك ترا حتى طاريك ماجابه يعني بايعك باللتي هي

ماردت وهي تطلع لزوجها اللي قالها بيروحون اليوم لاهله بالرياض

ركبت وهي ساكته

نطق وهو يشغل سيارته: وش صاير ولا رجعة الحبيب ذكرتك باللذي مضى

دانه بهدوء وهي تلف عليه: اي حبيب وخرابيط انت عارف وش اللي بقلبي ولا ليش تزوجتني وانت كلما شفت وجهي جبت طاريه شاك ان بينا شي تكلم دامنا على بر

مارد وهو يمسك خط الرياض تجاهلها مثل ماكانت تتجاهله بداية زواجهم ما اعطى نفسه اهميه يلتفت لها وهو عارف انها الحين تفرك ايدينها ببعض هذي عاداتها لاعصبت او توترت رجع شعره لوراء وهو مسرع ولابس سماعاته حتى صوتها مايبي يسمعه الكل يقول اخذها عناد بفيـاض اللي كان اصلا يسمع فيه بس الاصح انه لمحها مع اخته مره واعجب فيها ومن محاسن الصدف انها كانت مملكه على فيـاض وهو بالسجن ارسل اخته لها وعلمتها وطبعاً كتفكير اي بنت اغترت فيه وبفلوسه ووافقت ومنها قهر فيـاض واخذها

وصلوا الريـاض على الساعه5 العصر :

نطق بهدوء: على طول على الجناح لاتنزلين لين اقولك

ماردت وهي تنزل بعصبيه دخلت من الباب الخلفي للجناحها المنعزل عن فلتهم او بالاصح قصرهم دخلت وهي تشيل نقابها وشيلتها طالعت نفسها وجهها اللي صار احمر من كثر ماهي كاتمه عصبيتها وبكيتها عيونها الحمراء جلست على اقرب كرسي وهي تبكي تلمست سلسالها اول سلسال من فياض لها ماقدرت تحذفه او تقطعه مسكته بقوه انهمرت دموعها وتوها حست انها فرطت فيه بعد مالمحت وجهه ونبرة صوته يااه الهم الباين بوجهه جسمه النحييل بس كله مايغني عن انه جمييل وملامح الرجوله اكتملت فيه

وقفت وهي تتعوذ من ابليس كيف فكرت فيه وهي مره متزوجه توجهت لدورة المياه تاخذ شور لعل وعسى يبرد من حرقة قلبها وشكوك زوجها فيها

_________
بنفس القصر تحت :

بصاله كبيره شرحه بلون الابيض والكنب رمادي فاتح مجتمعين كلهم وبينهم فاطمه وفواز اللي اعمارهم ب 15

نطق اخوه الكبير(لافي): كيف اللي جيت منهم

رعد بهدوء: ماعليهم

نطق (بدر): عسى صادفة هذاك

رعد وهو يطالع فواز جالس يحل واجباته بعرض الصاله طالع لملامحه ابد مايشبه فياض: لا

لافي: اها

التفت لامه المقعده : حلوة البن اخبارك اليوم

نطقت بهدوء: الحمدالله بخير

دخلت اختهم سهـام: اوف ياربي تعبت وربي تعبت

لافي: بسم الله وش فيك

سهـام: سلامتك بس ذا اللي خلتوني اوافق عليه طفشتي اذ مارديت عليه يزعل واذ تاخرت عليه يعصب بالله لاتزوجت بكره وش بيسوي فيني

ابتسم بدر: روحي بس عبالي عندك سالفه

لافي وهو يلمح ندى جايه ومعها المكسرات وراها الخدم معهم الضيافه: والله مافي اسنع من هالشيخه

نطقت امهم بمحبه: هذي السنعه ماحد يطلع عليها

ابتسمت بخجل : تسلمون

فزوا فاطمه وفواز وهم يجون لها جلس واحد على يمينها والثاني بيسارها ضمتها فاطمه: اشتقتت لك كل هذا نوم

ابتسمت وهي تضمهم بهدوء كيف ماتضمهم وهم اللي طالعوها من قمة حزنها هم اللي نوروا لها
دنيتها وخلوها تثق بنفسها بعد ماكنت تحس انها هامش على هالحياه بعد الحادث اللي صار لها وفقدت عينها وسبب لها جرح عميق ب ايدها ورجلها وصارت معتزله الناس من حيكهم وانهم دايمًا ينادونها العرجه او العوره منها صارت تكرهه اي تجمع للناس
حاولوا يعالجونها اهلها بس عجزوا عنها تركت الدراسه وجلست بالبيت وهي اللي ربت فواز وفاطمه من يوم هم باللفه لدرجه ينادونها يمه ساكنين معها بنفس الجناح ومشاركينها كل شي انرسمت على ثغرها بسمه حزينه :الله يرحمك ياندوا

همس لافي لبدر: سكوت فيـاض مو مطمني

بدر بنفس الهمس: اكيد انه سامحنا

لافي بسخريه: هذا وجهي ان سامحك

بدر: العتب عليك وعلى ابوي اجنوا حصاد افعالكم

لافي مارد وهو يوقف: يلا استأذنكم

امه بهدوء: الله معك بس خلنا نشوف عيالك صار لنا اسبوع ماشفت اي احد منهم

لافي وهو ماشي: ابشري

سهام وهي تهمس لرعد: كذاب هذا وجهي ان جابهم اللي يسمعه يقول ميتين على عياله بس امي الله يهديها متعلقه فيهم رغم كل الهوشاات اللي صارت وظلمهم عليها وتبيهم بعد

رعد بنفس همسها: قلب الام بعد

سهام وهي تلعب بجوالها: الله وصرنا نقول درر
يسلم وجهه دانه اللي خلاك تعرف تطنق

رعد حذفها بالمخده وهو يوقف: يلا وانا بعد بروح اريح وصحوني على العشاء

سهام: اي رح رح

رعد ابتسم وهو يطنشها ويطلع لجناحه
دخل وهو مبتسم ناداها بصوت هادي ماردت
تقدم للغرفه ولا شافها نايمه همس: مثلي وبنشوف وش نهايتك يادانه

نزع ثوبه وهو يحطه على الشماعه اخذ بطانيته وهو يطلع للصاله انسدح على الكنب وهو متكسر من التعب ما اعطى نفسه يفكر بشي على طول نام

_______________________

ثاني يوم الصباح يصحي بفيـاض : قم بسرعه لاتروح علينا الطياره

فيـاض بتعب: لازم يعني

ابو ثامر: ايه لازم اخلص علي السواق ينتظرك برا

وقف وهو بالغصب يفتح عيونه غسل وجهه توجهه للكنب وهو ياخذ ثوبه ناداه ابو ثامر اللي لاف له توسته ومغلفها

ضحك فيـاض: تراني ماني بزر

ابو ثامر: عن تأنيب الضمير بس

ابتسم: مانحرم جميلك عمري ماراح انساه

ابو ثامر: لاتخاف باخذه منك بنفسي

فيـاض: يلا مع السلامه .

_____________________
بعد مرور 4 سنوات سنة 1441 :


واقف بنفس المطار مطار الملك فهد وبهمس:

رجعت لك يالريـاض وانا دكتور وغادرت منك انسان بلا شهاده انسان خريج سجون
_________________________
بشركه رمى الاوراق بغضب : شلون تروح عننا هالمنقصه شلون الشركه كل مالها وتغرق بالديوان بعرف من له مصلحه يضربنا من تحت الطاوله وبصراخ من

بدر : اهدا يالافي اهدا

رعد : صحتك اهم من كل شي يكفي اللي صار السنه اللي طافت مانبي نخسرك

لافي فتح زرار ثوبه: ابي اعرف بس من اللي قدر ينزل من سمعة شركاتنا من هذي رابع مره نخسر المناقصه الموظفين كل شوي جاييني واحد يستقيل فتحت باب التوظيف ولا احد فكر يجي عندنا امسك واحد واحد يعني واتراجهم يتوظفون عندنا عقب ماكانوا يتنافسون على الشركه حتى ابو ثامر سحب ايده من الشراكه بهدوء هو واللي معه كب الشركات جالسه تنسحب وتبوني اهدا

بدر: بنحل كل شي صدقني بس روقنا انت

رعد وقف: انا طالع

عض شفته لافي بقهر/ خذ هذا اللي شاطر فيه رايح لست الحسن والدلال اهخ بس اهخ

سمع كلامه وطنشه وهو يطلع

بدر: تتوقعه فيـاض

لافي: ما اتوقعه هالزفت من طلع وهو مكتفي بحاله حتى بيت جده من درا انه بيت رعد ماعاد يجيهم بعدين خريج سجون من بيكون بصفه ولا يثق فيه تلقاه يبيع ب حدى المحلات

بدر بتفكير: على كلامك من بيثق فيه ويتبعه

____________________

استقبله ابو ثامر بفرحه: نورت الـرياض

فيـاض: بوجودك بعدين انت كل شوي لك بيت

ضحك ابو ثـامر: هاه شرايك بالاخبار

فيـاض ب ابتسامه: ياانها شرحة خـاطري

ابو ثـامر: الجاي بيسعدك يادكتورنا

فيـاض: انت وش صار على اهلك

ابو ثامر: ابد خلنا من سيرتهم انا ماعندي الا ثامر وثامر رفض يرجع للسعوديه عاجبته ديار الغرب خلص دراسته وتوظف مهندس هناك وبين فتره وفتره ازوره وبيني وبينك احسن مابيه يجيني وينتبهون عليه اللي حواليني

فيـاض وهو يجلس والابتسامه زينة ثغره:

نقول بدا اللعب

ابو ثـامر: بالهداوه وش حادنا على العجله

_________________
الـى هنـا وعذراً على التأخير
توقعاتكم .
وموعدنا الاثنين الجاي.

بنت آل تميم 17-09-2019 03:02 AM

رد: رواية من يقول أن البشر مره تموت/بقلمي
 
فياض امممم شي الحلو الي عمله انه سافر عشان يحقق حلمه و حلم ابوه رغم انه الانتققام في قلبه
ابو ثامر ليش احس وراه نيه شينه ورا انتقام فياض و للحين ما وضح علاقته بفياض و اهله ،،
امممم دانه ما ادري شو اوصفها ،، خوال فياض اعوذ بالله من قلوبهم

في انتظااارك يا سُهد،،:graaam (279):

شذى المطر 17-09-2019 10:41 PM

رد: رواية من يقول أن البشر مره تموت/بقلمي
 
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
كيفك
دخلتها بالصدفه
بدايه جميله
موفقه
متابعين معك...

فيتامين سي 18-09-2019 10:38 AM

رد: رواية من يقول أن البشر مره تموت/بقلمي
 


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

دانه أكيد بتندم على ترك فياض لكن وحده في وضعها وهي على البر
ماتبغى تربط حياتها بتاجر مخدرات خصوصا أن فياض اعترف على نفسه
حتى يشيل القضيه عن أبوه

حوال فياض أعوذ بالله منهم ماعندهم قلب ولا رحمه

أبو ثامر قرار حكيم ابعاده لفياض حتى يبني مستقبله لكن هل توصل مساعدته
لفياض إنه يدخل نفسه في عدواه مع خواله أو هناك هدف آخر له للإنتقام من
خوال فياض وهذا أتوقع صح لأنه قال لفياض
احسن مابيه يجيني وينتبهون عليه اللي حواليني
من هم اللي حوله هل يقصد خوال فياض أو غيرهم

جد فياض ليه رفض يروح مع فياض هل خوف من خوال فياض
وهل خوفه على نفسه أو على فياض

شاهر يحق له يزعل منه فياض الزعل على قدر المحبه اللي بينهم
هو تجاهله ما كأنه كان يعرفه وماهو أي معرفه علاقه قويه كانت بينهم

منتظرين باقي الأحداث
يعطيك العافيه

bts lover 18-09-2019 05:25 PM

رد: رواية من يقول أن البشر مره تموت/بقلمي
 
مرحبا شهد روايتك كتتتتتير حلوة وجميلة واتمنى ان يكون البارت طويل واتمنى ان تنزلي بارتين بالأسبوع لانو بعد اسبوعين راح تبدي المدرسة وراح يروح الجوال 😭😭😭 واذا ما تقدري عادي حبيبتي مع كل دعمي لكي❤❤❤❤❤

سُـهـد 18-09-2019 09:09 PM

رد: رواية من يقول أن البشر مره تموت/بقلمي
 
اقتباس:

المشاركة الأساسية كتبها بنت آل تميم (المشاركة رقم 31316790)
فياض امممم شي الحلو الي عمله انه سافر عشان يحقق حلمه و حلم ابوه رغم انه الانتققام في قلبه
ابو ثامر ليش احس وراه نيه شينه ورا انتقام فياض و للحين ما وضح علاقته بفياض و اهله ،،
امممم دانه ما ادري شو اوصفها ،، خوال فياض اعوذ بالله من قلوبهم

في انتظااارك يا سُهد،،:graaam (279):

فيـاض الشي الوحيد اللي عمله صح انه تعرف على ابو ثامر

ممكن تكون له نيه ماندري الصراحه(:

دانه الزمن وحظها وطفولية افكارها

خوال فياض ممكن يكون عندهم عذر

شكرا لمرورك الجمييل🧡

سُـهـد 18-09-2019 09:11 PM

رد: رواية من يقول أن البشر مره تموت/بقلمي
 
اقتباس:

المشاركة الأساسية كتبها شذى المطر (المشاركة رقم 31318048)
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
كيفك
دخلتها بالصدفه
بدايه جميله
موفقه
متابعين معك...

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

محاسن الصدف 🧡

انتظر ردودك بعد كل جزء

سُـهـد 18-09-2019 09:52 PM

رد: رواية من يقول أن البشر مره تموت/بقلمي
 
اقتباس:

المشاركة الأساسية كتبها فيتامين سي (المشاركة رقم 31319516)


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

دانه أكيد بتندم على ترك فياض لكن وحده في وضعها وهي على البر
ماتبغى تربط حياتها بتاجر مخدرات خصوصا أن فياض اعترف على نفسه
حتى يشيل القضيه عن أبوه

حوال فياض أعوذ بالله منهم ماعندهم قلب ولا رحمه

أبو ثامر قرار حكيم ابعاده لفياض حتى يبني مستقبله لكن هل توصل مساعدته
لفياض إنه يدخل نفسه في عدواه مع خواله أو هناك هدف آخر له للإنتقام من
خوال فياض وهذا أتوقع صح لأنه قال لفياض
احسن مابيه يجيني وينتبهون عليه اللي حواليني
من هم اللي حوله هل يقصد خوال فياض أو غيرهم

جد فياض ليه رفض يروح مع فياض هل خوف من خوال فياض
وهل خوفه على نفسه أو على فياض

شاهر يحق له يزعل منه فياض الزعل على قدر المحبه اللي بينهم
هو تجاهله ما كأنه كان يعرفه وماهو أي معرفه علاقه قويه كانت بينهم

منتظرين باقي الأحداث
يعطيك العافيه


الله يعافييك

شاهر وفياض محبة وعتب بس ماندري باقي الحطب بقلب فياض ولا طاح

دانه لاتعليق عليها اللي باع مره بيبيع الفين مره

جد فياض مانعرف وش صار له وش وراه :)

ابو ثامر + خوال فياض كمان بالاحداث بتبين وش بينهم

فيـاض شخصيه محبكه معقده ماينعرف وش معه ووش وراه يعني لاتنصدمون لاصار شي يعكس توقعاتكم(:

الله يعطيك العافيه على الرد الحلو💛

كوني دوماً بالقرب مني ❤

سُـهـد 18-09-2019 09:54 PM

رد: رواية من يقول أن البشر مره تموت/بقلمي
 
اقتباس:

المشاركة الأساسية كتبها bts lover (المشاركة رقم 31319967)
مرحبا شهد روايتك كتتتتتير حلوة وجميلة واتمنى ان يكون البارت طويل واتمنى ان تنزلي بارتين بالأسبوع لانو بعد اسبوعين راح تبدي المدرسة وراح يروح الجوال 😭😭😭 واذا ما تقدري عادي حبيبتي مع كل دعمي لكي❤❤❤❤❤

مرحبا بك نورني وجودك

اسمي سُـهـد بس الظاهر داخله مستعجله هههههههههههه

ردك الحلو واتمنى تكملين معي للنهايه

والله حنا باديه عندنا الدراسه بس بحاول انزل بارتين هالاسبوع علشانك وكمان فرصة اجازة اليوم الوطني

احتمال بكره او بعده بخبركم لاجهز البارت ان شاءالله

ربي يسعدك ويديم وجودك بروايتي 🧡

سُـهـد 18-09-2019 10:38 PM

رد: رواية من يقول أن البشر مره تموت/بقلمي
 

تنبيه : (اسماء الشخصيات لاتمس للواقع بصله)
__________________
الـشخصيـات :

عـايلة اللافي:

1/ أبراهيم لافي (متوفي)

2/ زوجته ام لافي(عمشه) العمر59

اولادهم:

_______________________________

1/لافي 40 وزوجته امنيه39:
عيالهم.
1/ جـادل العمر 24 معيده بجامعة نوره قسم تربية الخاصه .

2/ابراهيم (22) جامعة الملك سعود طب عيون

3/ حسن (20 )جندي بالدفاع المدني


________________________________
2/ندوا متوفيه بنتكلم عن عيالها بعايلة ناصي
______________________________

3/ بدر( 38 )زوجته اماني(36) عنده تؤام بنتين عمشه واسيل اعمارهم(18)


ولده عادل عمره17 سنه ثاني ثانوي علمي


___________________________________

4/ ندى 30تزوجت متأخر وماعندها اطفال
________________________________

5/ رعد28 زوجته دانه (موظفه بالاحوال)
عندهم بنت وحده واسمها تـوق عمرها سنتين

_______________________________

6/سهام متزوجه من صديق بدر عمرها27 وعندها ولد واحد اسمه تركي عمره سنه
_______________________________

______


(عايلة الجد ناصر )

الجد(نـاصر) عمره60 سنه

زوجته ام ناصي متوفيه .
عنده ولد واحد وهو ناصي توفى اثر حادث

اولاده:

فيـاض: العمـر 28 دكتور جراحه

التؤام: فاطمه وفواز اعمارهم19


_______________________

عمتهم فوزيه بنت اخو نـاصر
توفوا اهلها بحادث وهي ( رضيعه )رضعتها ام ناصي وربتها مع ناصي واعتبروها بنتهم وعاشت عند اللي تعتبره ابوها اللي هو بالاصح عمها

زوجها متوفي.
_____________
عيـالها :

شـاهر 29 : معـلم ريـاضيات (ابتدائي)

دانه 25: موظفه بالاحوال
.

__________________________

(ابو ثـامر العمر(43).)

ولده ثـامر العمر(26)موظف بالخارج ورافض العوده

بنته (سُــورا ) العمر(21)خارج المملكه عايشه عند اهل امها مع امها بـ افغانستان.


________________________

*اتمنى وضحت الشخصيات.

تنبيه : (اسماء الشخصيات لاتمس للواقع بصله)

كيإني 21-09-2019 01:10 AM

رد: رواية من يقول أن البشر مره تموت/بقلمي
 
روايه تبين جميله لو للحين ماقريتها كلها بس بدايه الاحداث ممتعه وصراحه حبيت سردك وطريقه كتابتك من روايتك مالي بدجا العاشقين ملاذ ياحبي لها😭😭😭😭😭
الله يوفقك وراح اكون من متابعينك بعون الله😘

سُـهـد 21-09-2019 03:29 AM

رد: رواية من يقول أن البشر مره تموت/بقلمي
 
اقتباس:

المشاركة الأساسية كتبها كيإني (المشاركة رقم 31324735)
روايه تبين جميله لو للحين ماقريتها كلها بس بدايه الاحداث ممتعه وصراحه حبيت سردك وطريقه كتابتك من روايتك مالي بدجا العاشقين ملاذ ياحبي لها😭😭😭😭😭
الله يوفقك وراح اكون من متابعينك بعون الله😘

يـاهلا ومرحبا

نورتي الروايه جمالك تسلميين ❤

امين يارب ويسعدك ربي احلى من ينور الروايه❤

كوني بالقرب مني دايماً

سُـهـد 22-09-2019 04:18 AM

رد: رواية من يقول أن البشر مره تموت/بقلمي
 
بسم الله الرحمن الرحييم:

بمناسبة قرب اليوم الوطني :

(كُل عامٍ ووطني يُعانق السّماء مجدًا، ويحضن السّحاب فخرًا وعزًا، دُمت حُبًا وعشقًا للأبد🇸🇦💚)

____________________

*الجزء الـثاني

مدخل:

(وساعة غفى جفني المحروم
‏رميت حملي عن أكتافي
‏حلمت باللي هواه حلوم
‏يصب جمرٍ على أطرافي
‏أنا احترق يالله المقسوم
‏وأطفي النار بلحافي
)

________________________

الـريـاض بقصر اللافي
العـصر:
وقفت سيارة الـسايق عند المدخل نزلت وهي تعدل نقابها شالت ولدها ووراهـا شغالتها شايله اغراضه

دخلت وهـي هاديه عكس النار اللي بداخلها لقت امها ودانـه مرة اخوها جالسين يتقهون
نطقت امها (عمشه): وش صاير

سهـام وهي تنزل تركي بحضن دانه وتفصخ نقابها وشيلتها: مو صاير شي بس كنت طالعه وقلت امركم

دنقت على راس امها حبتها ومن ثم جلست وهي تسـال دانه وتسولف معها

دانه بهمس : مامر علي هالكلام

سهام بنفس همسها: لاطلعنا فوق اعلمك لان لو ماتكلمت بمـوت

دانه شدت على ايدها: هدي اهم شي نفسك

سهـام هزت راسها وهي تاخذ الفنجال وتصب لنفسها قهوه وهي تحاول تعدل مزاجها

اما دانه جلست تلعب تـركي دخل بشره وهو معصب: دانه ولعنه مخليه بنتك مع الشغاله ليه شاطره لي تشلين عيال الناس وتوق راميتها على الشغاله

اخذت نفس وهي متعوده على فصلاته: قبل شوي رجعت من الشغل وبدلت وجلست عند عمتي وتوق كانت نايمه وقلت للمربيه تجلس عندها وبس

نطقت سهام وهي تشوفه معصب: مشكور ياخوي الحين ولدي ولد الناس صار .. جيبيه قالتها بنفس عصبيته اخذت تركي وهي تقوم بتطلع مسكها مع عضدها وهو ينطق بهمس سمعته: اسف ماقصدت بس معصب لاتلوميني وانتي عارفه اوضاع الشركه

سهـام وعيونها لمعة بـالدمع: ترا مو بس انت مضغوط انا بموت من كثر ماني مضغوطه
دفت يده وهي تصعد لجناحها

اما دانه جالسه وهي ساكته

ام اللافي (عمشه) : خلاص يابنيتي روحي له لايعصب

دانه وهي تطالع له وهو رايح: ابشري دقايق وارجع لك

عمشه بهدوء: طيب

مدت رجيلاتها وعصاتها بجنبها طالعت هالبيت الكبير اللي يشبهه وحدتها وعيالها اللي طلعوا ومابقى الا رعد عندها وبناتها تزوجوا وفاطمه وفواز اخذهم لافي عنده

بجنـاح رعد دخلت بهدوئها المعتاد همست وهي تشوفه جالس وبحضنه توق : عمتي فضى البيت عليها المفروض نكون حوالينها
وانت اربع وعشرين ساعه برا وانا دوام من اجي انزل لها تحت مابيها تحس بالوحده وحنا عندها وحريم اخوانك مايجون الا بالشهر مره اسفه لو ضايقتك وبنتي تأكد ماعندي اغلى منها علشان اطنشها او اهملها

دنقت عليه وهي تبوس راسه: اسفه

نطق رعد بهدوء وهو ماسك ايدين توق : تأسفي لبنتك مو لي انتي عارفه اني ما احب الخدم يدخلون جناحي او يتولون بنتي انتي ضامنتهم عارفه وش وراهم تدرين وش اطباعهم ليش تعانديني وتدخلينهم من اول يوم وانا معلمك بس الظاهر العباطه فيكم طبع

دانه طالعته وهي لازالت هاديه: لاتجيب سيرة اهلي بشي سحبت توق منه ودخلت الغرفه
نزلتها على السرير توجهت للكبت وهي تطلع لها لبس دخل وجلس على السرير وهو يفتح ثوبه وينزعه رجع راسه على ورا وهو يشوفها تجمع لبس توق

تقدمت وهي تبدل لتوق وتلاعبها حطت البودر على جسمها ولبستها نفنوف وردي قصير مشطت شعرها وحطت لها طوق عطرتها وهي مبتسمه على حركات توق ابتسم رعد معها وهمس: الله يحفظها

ماردت وهي تشيلها وتطلع سكرت باب الجناح وهي مطنشته

اما هو :

كان مراقب كل تحركاتها طول عمرها هاديه يحسدها على هدوئها وبرودها وقت اللي يكون معصب تكون هي بارده تمتص غضبه بطريقه عجيبه انسانه مو عارف يوصفها جميله هاديه بس مايدري وش وراها وش اللي بين ضلوعها
رزقه الله بـتوق نسخة امها مصغره من دانه بجمالها بياضها والاهم شعرها الكثيف القصير من جابتها وهو معدل العصبيه عنده زايد يخاف عليها من العين وده يخبيها عن الكل
تنهد وهو يردف: متى اعرف اللي بقلبك يادانه

لف راسه وهو يتغطى باللحاف
_________
دانه مرت على جناح سهام ضربت الباب : ادخل ولا ممنوع

نطقت سهام بمحبه: ادخلي

دخلت لجنـاح سهام الكبير بلون السكري هادي جداً والاثاث مابين الابيض والرمادي الفاتح وذوقها راقي وبنفس الوقت فخم

جلست على الكنب وهي تشوف سهام تبدل لتركي وتلبسه نطقت بتعجب: سبحان اللي غيرك تذكرين

سهام وهي ترفع تركي وتحطه بحضنها وهي تبتسم : وكيف ما اذكر اكره ماعندي امسك بزر

دانه بنفس الابتسامه: وجاء تركي وغير مفهومك كله

سهـام اختفت ابتسامتها تدريجياً وعيونها نزلتها وهي تتأمل اللي بين احضانها : تصدقين لو اقولك انه غلطه

دانه وهي تعدل توق اللي تلعب ب اكسسوراتها : هذا نعمة من ربك غيرك يتمناه شوفي ندى صار لها سنتين وهي متشفقه على طفل يكون بحضنها واحمدي ربك

سهـام اردفت بحزن: بس ابوه عقدني لو ماعندي تركـي كان تطلقت دانه ماقدر اصبر صبرت 3 سنين واحس روحي بتطلع تخيـلي ب اذني اسمع خواته يحرشونه علـي ويصدقهم لو ما يصدقهم عادي اليوم اليوم داخل علي وسحب جوالي وجلس يفتشه هذا انسان طبيعي انهمرت دموعها بقهر : وفوق ذا كله قدامي خواته يقولون بيزوجونه بنت خـالتهم من اول يوم اخذته ماشفت يوم حلو صبرت علشان خاطر بدر بس والحين ماقدر رفعت كم بلوفرها شهقت دانه: حقييير

سهـام : شفتي بعينك لو اوريك ظهري وبطني وش تقولين دانه احسني خلاص ابوي الله يرحمه ماعمره مد يده علي اخواني ماعمرهم رفعوا اصواتهم حتى يضربوني وهو من اول اسبوع وماخذني تكفيخ ياليـت على شي يسوا على سوالف خواته ونطقت بفخر: بس لاتخافين اخذ حقي انا مضروبه مضروبه ف اجلس اتضارب معهم وما اسكت

ضحكت دانه عليها : ام لسان

سهام بنفس ضحكها وهي تمسح دموعها: اجل تبيني اسكت وانا بنت ابراهيم والله ما اسكت لهم رفعت تركي وهي تقلبه على بطنه: ذا النتفه غلطتي بس بنفس الوقت حبيبي والله مرات انضرب واحضنه اضحك

دانه وهي توقف : قومي خذي لك شور وروقي وبدلي وتعالي عند عمتي وانا باخذ تروك معي يلا

سهـام وهي توقف : وبعد وش فعالياتك

دانه وهي تفكر: اطلب لك ورق عنب يحبه قلبك

سهـام وهي تبتسم بفرح: ياشيخه الله يسعدك

ضحكت دانه: امين وياك يلا مو تطولين

سهـام : ابشري

نزلت توق وهي تشيل تركي
سهام اخذت توق وهي تبوسها بقوه لين خلتها تصيح

دانه: سهاموه اتركيها اشوف

سهام وهي تحطها ب ايد دانه الثانيه : انتبهي لهم وانتي تمشين

دانه وهي تعقد حواجبها وهي تمشي: طيب بس اخلصي بسرعه

هزت راسها وهي تزفر براحه بعد مافضفضت لدانه صديقتها واختها وكل حياتها صديقتها منذُ المتوسطه فهي شاطرتها روحها ونص حياتها اخرجت لبسها ومن ثم توجهت لـدورة المياه لتأخذ شور خفيف تهدي فيه نفسها
ولاتبكي على ذاك السخيف اللذي اتعبها بحياتها وعلم على جسمها حقارته

______
دانه وصلت تحت قابلها فواز اللي كان جاي نطق بترحيب : ياهلا بـ ام توق

ردت بخجل: هلابك
تقدم منها وهو ياخذ تركي: هلا بهالشيخ والله

لف عليها : اجل سهام وينها

دانه : بجناحها تلبس

رد بهدوء: طيب مشى وراها وهو يدخل الصاله تقدم لجدته وهو يمازحها: هلا بجدة فواز هلا بعموشه

دانه نزلت توق بالارض واخذت القهوه وبدت تضيفهم تحت سوالف فواز وضحك ام لافي دفت يده: ابعد ياولد وش تبي ناشب لي

فواز وهو يضحك: هههههه جده تراه كله ابو تريك وش فيك خايفه عليه

دانه وهي تضحك: ههههه ياويلك منها هذا كانه ايفون عندها

فواز وهو يوقف ويحط تركي بحضن جدته وبدا يلاعب توق : تعالي ياحلوه

بدت تزحف له وهو يضحك : ايوه تعالي تعالي

نطقت دانه بهدوء: وين فطوم صايره ماتجي كثير

فواز مسك ايد توق وهو يوقفها: مدري عنها تهاوشنا من مده ولا نتكلم

جدتهم ودانه : ليش

فواز: شي بيني وبينها لا طاح اللي براسها ذيك الساعه اعتبرها اختي

دانه: لا يافواز اذ هي صارت خبله انت اعقل منها كلنا نعرف فاطمه لسان بس يطيح اللي بقلبها تجيك وتعتذر

فواز مارد نزل توق وهو يوقف : يلا عن اذنكم مواعد اخوياي

جدته: تو الناس ودانه طالبه حلويات انتظر تحلى معنا

فواز وهو يطالع جواله: كثر الله خيرك يام توق بس والله مشغول وبطلع

تنهدت دانه وهي تنزل جلالها : الله يجمل الحال

عمشه: امين يارب

مرت عصريتهم ب احاديث بين دانه وسهام وبالاخير اتفقوا يطبخون العشاء سوا
____________

بنفـس الـحي

وبفيلا تصميمها اقرب للفلل الامريكيه

نزلت ايبادها بزعل : يـمه تراها جدتي ما ارضى عليها بعدين كافي حـارمتني منها

ام ابراهيم: اقول صدعتي راسي بتروحين روحي لها لعنتك

جـادل: ماعندي مشكله اروح بس مابي ازعلك مني

على ما انهت كلمتها داخل والدها غاضب نزل شماغه وحذفه بعصبيه نظر لجـادل المبتسمه ونطق بغضب: وش اللي يضحك مضحاكه انا عندك كلما شفتي وجهي ضحكتي

جـادل المتعوده على صراخ والدها وتهزئيه لها وقفت وهي تنطق: محشوم يا ابو الجـادل ماعاش من ينزل من قدرك

يلا استأذنكم بروح اشوف فطوم اخذت ايبادها وصعدت تحت نظرات والدها

تنهدت زوجته وهي تقرب له الضيافه وتبدا تقهويه: وش صار بعد معكم

مسح وجهه بضيق: وش صار تخيلي انسحبت كل الشركات من شركاتنا مدري كيف بدبر رواتب الموظفين كل شوي جايني واحد بيستقيل

جلست ووبجزع:غريبه من جالس يلعب بشركتكم

لافي: مدري راجعنا كل الاوراق مافي اي شي يثبت ان فيه احد ناوي لنا على شي كلها اخطاء مننا

نطقت وهي تمسح على ايده: هونها ان شاءالله وتهون

لافي : ان شاءالله

طالعت ملامحه التعب باين بوجهه: شرايك تقوم تريح شوي

لافي : بنتظر صلاة المغرب وبعدها بريح بالمكتب

هزت راسها وهي توقف: انا بقوم البس اختي ام ريان عازمتني

لافي بهدوء: الله معك

دخلوا ابراهيم وحسن وهم يتشاجران حسن بقهر: ابعد عني يالكلب يكفي اللي سويته

ابراهيم وهو يبعد عن ضربات حسن: وش سويت ماسويت شي اني بس صرفت خويك
الصراحه خويك ذاك احسه وراه بلا ماتشوف وجهه انت كيف

حسن: مالك دخل بحياتي لاتسوي فيها كبير

وقف ابوهم وهو ينطق: بزارين انتم وبعدين وش سالفة صديقك هاه

حسن مارد وهو يصد بغضب من ابرهيم وسؤال والده
ابرهيم وهو ينزع نظراته بهدوء: متعرف على واحد ويوم شفته شكل الولد مايريح وكلامه بذيء وتصرفاته مو لايقه انه يكون صديق حسن لافي بس ولدك يحب يعاند انا تعبت منه استلمه انت
ابعد حسن عنه وهو يصعد لفوق

جلس لافي وهو ياشر لحسن: اجلس

حسن جلس وهو مازال صامت: متى تعقل دارسه ومارضيت تدرس قلت ابي وظيفه حفرنا لك القاع ووظفناك وش تبي اكثر

حسن بهدوء: اللي تبيه يصير بس فكني من هالمحاضره ترا راسي بينفجر يكفي ولدك الخبل

لافي وهو يلتفت يدور عقله اخذه وحذفه عليه بقوه صابت جزء من كتفه ووجهه مانطق او طالع لابوه وقف ورد بهدوء: مشكور يابو ابراهيم

ناداه لافي بغضب: وقف وين رايح
مارد وهو يطلع ويضرب الباب ب اقوا ماعنده

ركب سيارته شغله ووجهه محمر من الغضب وكدمت الضربه موجوده بخده حرك السياره وهو يطلع اتصل على صديقه ورفيق دربه : فاضي
رد بهدوء: لا والله مطلع اهلي للرياض بارك ليش فيك شي

حسن: لا سلامتك مافيني الا العافيه بس حبيت اتمشى معك بس خلاص مره ثانيه سكر الجوال بسرعه ما اعطاه فرصه يتكلم

عقد حواجبه ب استغراب منه وكمل طريقه بهدوء لا خلص بيجيه ويشوف وش اللي صاير معه

حسن مسك طريق الثمامه ووقف على جنب الطريق ورجع راسه لورا حس بتخدر ب اجزاء جسمه غمض عيونه بشده: يارب لا يارب
ثواني ومال راسه وسقطت ايده من مقبض السياره

بنفس طريق الثمامه وقفت سيارتها المتواضعه بـاستغراب من السياره باذخة الثمن نزلت واتجهت بتردد فتحت الباب وهي تشوف صاحب السياره مغمئ عليه رجعت لسيارتها وهي تطلع شنطة الاسعافات الاوليه بحكم انها دكتوره اتجهت له وبدت تقيس السكر والضغط ومثل ما توقعت هبوط بالسكر طلعت الابره وبدت تعالجه بهدوء وهي مرتبكه ووالدها يتصل ارتبكت اكثر اخذت المويه وبدت تمسح على وجهه تبيه يصحى دقايق وفتح عيونه بخمول مانتظرت يفيق بالكامل نطقت ب استعجال: لاتنسى تمر المستشفى معك هبوط بالسكر وهذي علاجات للسكر انتظم عليها رفعت نفسها وهي تبعد عنه وتسكر باب السياره بتوتر....

ركبت سيارتها وهي متجهه لمخيم والدها بمناسبة فرحته بتخرجها عزم كل عمامها واقاربهم الخاصين وقفت سيارتها نزلت من سيارتها وهي تعدل عباتها ونقابها اخذت حقيبتها وجوالها وهي حاسه ب احد يناظر لها رفعت عيونها وهي تناظر ولد عمها عبد الرحمن ينظر لها بنظرات استحقار طنشته وهي تدخل على ترحيب والدها احتضنته وهي تهمس: عسى ربي لايحرمني منك

ابو ريـفا : عسى الله يخليك لي ياحبيبة ابوك

ابتسمت ريـفا: امين ياعمري ابعدت عنه وهي تسلم على عمامها رغم انها عارفه عدم رضاهم على منطق والدها وافكاره
دخلت جوا وهي تسلم على حريم عمامها وجدتها وامها وخواتها جلست بجنب اختها ريم: واخيرا

ريم : تعبتي وانتي تسلمين

ريفا: اي وربي ماشاءالله ابوي مجمع الناس كلها

برا المخيم واقف عند سيارته رافض الدخول وب استهزى: مستانسه بسيارتها قطع اي والله

قاطعه بندر : وش فيك ماتدخل

عبد الرحمن: ادخل على وشو هاه على اللي مستانسين فيها

بندر: يارجال اهدا عادي واحد مستانس بنته بعدين يحق له تعبت واجتهدت علشان توصل للي هي فيه

عبدالرحمن مارد وهو يفتح سيارته : قول لهم دقوا عليه الدوام

بندر وهو يطالع له : الحمدالله والشكر مو صاحي

مارد عليه وهو يحرك سيارته بسرعه دليل على غضبه غبر على المخيم بغضب ومسك الخط الرئيسي وهو حاس بوجع بيساره حط ايده على صدره وهو يردف: طنشها ياعبد الرحمن طنشها

غمض عيونه ب الم وهو يشوف حلمه يتناثر قدامه فهو ليس ضد المرأه ولكن غيرته تجبره انه يمنع خواته واهله من دخول هالمجال فهو يكرهه مجال الاختلاط بكل طرقه وبنت عمه جالسه تستفزه بالاول دخلت تخصص عارضه وثاني سماح والدها بسياقة السياره هو يعلم ان تربيتها واخلاقها لاتسمح لها ان ترادد الرجال او تصادقهم واثق بتربيتها جداً ولكن معارض لافكـار عمه الذي تأثر بالخارج كثيراً حتى بات ينسى عائلته ولا يحسب حساب رايهم

___________________

بيت ابو ثـامر وقف وهو مبتسم: اكرمك الله يابو ثـامر ماقصرت

ابـو ثـامر وهو ينظر له: الله يكرمك وماهذا قدرك

فيـاض وهو يلتقط مفتاح سيارته من الحارس: يلا انا أستأذنك

ابو ثـامر ب استغراب: وين رايح

فيـاض: بمر على بيتي وبعدها بطلع لفندق وبقدم اوراقي على كذا مستشفى

ابو ثـامر بهدوء: تروح لفندق وبيتي موجود

فيـاض بحرج منه: ماقصر يابو ثامر بس ودي ارتب اغراض وارتاح بعدين من بكره تشوفني عندك

ابو ثـامر: تمام استانك الصبح مر علي بنطلع للمزرعه وبكلم لك كذا دكتور وبنشوف

فيـاض هز راسه وهو حاس ب اختناق : طيب يلا مع السلامه

خرج وهو يركب سيـارته شغلها وهو عاقد حواجبه بضيق مسك الخط العام وهو متجهه لبيته القديم بس بثانيه غير الطريق لا اقرب فندق مافيه حييـل يواجه ذكرياته اللي ملازمته طول السنين مسك راسه بوجع وقف من لمح لوحة الفندق نزل وهو ياخذ شنطته دخل للرسيبشن مد بطاقته وب استعجال: ياليت تستعجلون بالاجراءت

طالعه الموظف بنظرات تفحص وهو يمد المفتاح نطق بلكنته السوريه : حـي الله فيـاض الناصي

رفع حاجبه ب استغراب من نطقه حس انه يستهزء فيه مارد عليه وهو يتجه لشقته بالطابق الثاني

فتحها بالمفتاح وهو ينطق : كان ناقصني

توجهت انظاره للشقه المتواضعه دخل حقيبته وهو يحطها فوق الكنبه سكر الباب وهو يتجه لغرفة النوم شغل التكيف من رغم برودة الجو تقدم قدام التكيف وهو يفتح ثوبه احمرار عيونه : يارب برد على قلبي يارب

يشعر بالنار تلسعه بقلبه يشعر بجمرة فوق صدره ان صح التعبير منذُ دخوله المطار ووجوده هنـا وملامح والده بين عيناه

مسح عيونه بخمول يُريد البكاء ولكن خانته دموعه ولم تنزل انسدح بتعب وخمول اخذ اللحاف وهو يتغطى بتعب لايريد شي سوى النوم ولـكن الارق يلازمه مد ايده لمخبأ ثوبه وهو يخرج حبوب المنوم اخذ واحده وهو يتناولها على عجاله رجع راسه وهو يهمس: اشكر اللي صنعك

___________________

بـالمجمعه :
دخل بعد ماضيف الـرجال اردف وهو يمدد رجوله: اوف اليوم ازعاج من المدرسه لين الشيبان اللي جدي مدري كيف مخاويهم كلما شافني شايب سألني وراه ماتزوجت

فوزيه وهي تنزل التمر : وهم صادقين ليمتى العمر يمشي ووظيفتك معك وبيتك واقف

شـاهر وهو ينزع شماغه دلاله على غضبه : وانا قلت زواجي مع فيـاض

فوزيه بسخريه: هـذاك اول فيـاض مايندرى وين ارضه من سماه بعدين واحد داشر وين بيحصل اللي بترضى فيه

شـاهر وهو ينظر لها: يمه كم مره اقولك لاتقولين عنه داشر تدرين وش كانت ظروفه ولا وش السبب احسني الظن يام شاهر احسنيه


فوزيه: محسنين الظن بس واحد انمسك وبيده كمية مخدرات وتقول لاتقولين داشر بعـدين انسى ازوجك معه ترا للحين مخليتك براحتك مافردت عضلاتي عليك وعلمتك الشغل


شـاهر وهو يوقف: كثر الله خيرتس يكفي اللي سمعته سد نفسي دنق وهو ياخذ جواله ويطلع ركب سيارته وهو قاصد بيت عمه اللي فتحه وسكن فيه وعدل عليه وقف عند البيت وهو يـلمح احد واقف عند الباب بحيره نزل
وهو متجهه للباب وبهدوء: سم

الرجال ارتبك وهو يعدل لطمته: انت فيـاض

شـاهر بهدوء : لا انا ولد عمته امر وش بغيت

الرجال بتوتر وهو يتلفتت: لاخلاص مشكور

شـاهر بشك وهو يمسكه: وش تبي فيه

الرجال طالعه بعيون حمراء دفه بقوه وهو يركض

استغرب شاهر : ناس مو صـاحيه

فتح الباب بمفتاحه وهو يدخل البيت

دخل لداخل وهو يجلس على اول كنبه صادفته والفلوس للان متنثره بمكانها عجز يقرب لها خوف انها تكون فلوس حرام او اشياء تثبت ادانته سمع ضرب الباب عقد حواجبه ب استغراب من ممكن يجي وقف وهو ينطق: ياليوم اللي مو راضي يعدي


_____________________


الئ هنـا عذراً اذ كان الجزء قصير بس حبيت انزل لكم شي

bts lover 22-09-2019 01:39 PM

رد: رواية من يقول أن البشر مره تموت/بقلمي
 
مرحبا سهد كيفك هالمرة كتبتة صح 😄😄😄
المهم البارت كتيرررررر روعة وحلووووو😍😍😍😍😍 تسلم
ايدك وبأنتظار البارت الجاي ❤❤❤❤❤❤❤

سُـهـد 23-09-2019 08:31 PM

رد: رواية من يقول أن البشر مره تموت/بقلمي
 
مرحـبا يوم وطني سعيد للجميـع

وكل عام وطننا الغالي بخيـر

اعتذر عن جزء اليوم

بحفظ الرحمن❤

اخوها عله 23-09-2019 10:54 PM

رد: رواية من يقول أن البشر مره تموت/بقلمي
 
نننننننننننتظررررررررررررررررررررررررررك

سحر الحويطات 25-09-2019 05:46 PM

رد: رواية من يقول أن البشر مره تموت/بقلمي
 
روايه اكثر من رائعه
استمري 🌹

سمفونية امل 27-09-2019 11:17 PM

رد: رواية من يقول أن البشر مره تموت/بقلمي
 
اسلوبك رائع في السرد . واسم فياض دائما اربطه بالرجل القاسي 😏😏😏

سمفونية امل 28-09-2019 12:49 AM

رد: رواية من يقول أن البشر مره تموت/بقلمي
 
ممكن نعرف مين البطلة تكون سورا او الدكتورة ريفا

سُـهـد 28-09-2019 04:50 PM

رد: رواية من يقول أن البشر مره تموت/بقلمي
 
اقتباس:

المشاركة الأساسية كتبها سمفونية امل (المشاركة رقم 31339790)
اسلوبك رائع في السرد . واسم فياض دائما اربطه بالرجل القاسي 😏😏😏


ياهـلا ومرحبـا

امم ما انصحك تربطين اسم فيـاض بالرجل القاسي

سُـهـد 28-09-2019 04:52 PM

رد: رواية من يقول أن البشر مره تموت/بقلمي
 
اقتباس:

المشاركة الأساسية كتبها سمفونية امل (المشاركة رقم 31340095)
ممكن نعرف مين البطلة تكون سورا او الدكتورة ريفا




سُـوار بنت ابو ثامر وذكرتها بشخصيات


اما الدكتوره ريفا لها قصتها بالروايه وكل شي بوقته حلو

بنت آل تميم 28-09-2019 04:58 PM

رد: رواية من يقول أن البشر مره تموت/بقلمي
 
سهد امتا البارت الجاي؟

سُـهـد 28-09-2019 06:26 PM

رد: رواية من يقول أن البشر مره تموت/بقلمي
 
اقتباس:

المشاركة الأساسية كتبها بنت آل تميم (المشاركة رقم 31341525)
سهد امتا البارت الجاي؟

بقدمه اليوم ان شاءالله بس اراجعه واخلص انزله

الأُفـق لا يعنـي السمـاء 28-09-2019 10:41 PM

رد: رواية من يقول أن البشر مره تموت/بقلمي
 
ماشاء الله،. جداً متحمسه لروايتك الثانيه
و البارتات الماضيه تثبت ان هالرواية م راح تكون اقل ابداعاً من سابقتها
سلمت اناملك ي جميله.. ننتظرك ب كل حماس تكملي روايتك❤❤
لميس،.

سُـهـد 28-09-2019 11:17 PM

رد: رواية من يقول أن البشر مره تموت/بقلمي
 
بسم الله الرحمن الرحييم:

تـابع الجزء الـثاني
.
.

‏"تختبر الأيام صبـري وأتقـاوى
‏لو رضيت الدمع، ما أرضى بالهزيمة".

_____________________

الـرياض :
الساعه 6 صبـاحاً :

اصبـح الصـبح لـيمحي سواد امس واحداثه صحت على صوت ابوها يصارخ فزت بسرعه وهي تطلع وبغضب: وش فيكم

التفت لها ابوها ناظر لبسها : وش هالبس استري نفسك

جادل طالعت لبسها ب استغراب كان عباره عن بجامه عاديه جدا وساتره: وش فيها بجامتي تهبل

مارد لافي وهو خلقه عافس هالصبح عليهم : ابراهيم ولعنه ماقمت قم اخلص يلا ...وبدا الموال اللي طاح فيه من يومين اي شي يصارخ عليه ....حسن ياحسسسن وينك

دخل جناح حسن وهو يلقاه فاضي نطق

بقهر: ماجاء الكلب التفت لزوجته : وين

تقولين لي جاء هااا وينه تغطين
على ولدك انا اوريه بس خليه يجي

امنيه وهي تمسح على
وجهها دلاله على الضيق

: الولد مريض لاتزيدها علي دق وقالي بينام

عند صديقه يومنك تشتطت عليه ليش ناسي

مرض ولدك ..يكفي شدة ابراهيم بتجي انت فوق راسه

مارد وهو يتعداها ويطلع التفت لهم قبل يطلع وبصوت عالي

: شغلكم مو هالحين ليا رجعت وانتي
مافي روحه للجامعه انطقي بالبيت

جـادل بهدوء: لارجعت نتفاهم

ابراهيم تنهد: ابشر

طلع وضرب الباب ب اقوا ماعنده ضحكت جادل بقوه طالعتها امها ب ابتسامه:الضحك دايماً يجيك بوقت غلط

حطت ايديها على بطنها وهي تضحك بقوه لدرجه عيونها دمعت

نطق ابراهيم وهو يضحك من ضحكتها:

الحمدالله والشكر وش يضحك هذا وانتي متهزئه بعد

جادل وهي توقف وتمسح دموعها: استغفر الله ماتلاحظون ان اكثر شي انطق بهالبيت الباب امس حسن واليوم ابوي

ابراهيم ابتسم وهو يعدل نظاراته: فاطمه مالها حس

تبدلت ملامح الجادل وبهدوء نطقت: راحت لجدتي امس مدري وش قايل لها ابوي

مارضت حتى تعلمني بس انت تعرفها هالبنت

راسها يابس وعنيده وماحد يتحدها بقوة

باسها حتى دمعه ماشفتها بس اللي قالته

بالحرف الواحد انا طالعه وعلمي ابوك اني مو

انا اللي اقط نفسي على عياله او اناشبه بحلاله

وثم طلعت

ابراهيم انعقدت حواجبه بضيق الا فاطمه: طيب

امهم تنادهم بهدوء: امشوا نفطر الخدم حطوا الفطور تحت

نزلوا وراها وجلسوا يفطور بصمت ماعادا ضرب الملاعق بالصحون الاكواب

ثواني جاملت فيها امها وبهدوء نطقت: كثر الله خيرك انا بطلع اتجهز اداوم

امها: وابوك

جادل وهي تصعد: هبة عرس وان جاء قبلي انا

اعرف اتصرف معه بعدين اليوم دوامي بيكون

بمدرسه بطلع مع الطالبات الميداني والصراحه نفسي

اشوف الاطفال واحتياجتهم

امها بهدوء: تمام بس حاولي تجين قبله

جادل من فوق : طيب
_______
دخلت جناحها الواسع المقسم لقسمين

غرفتها الهاديه بلون البيج والسكري تطل على

واجهة قصر عمامها والحديقة اللي بينهم

مكانها كان استيراتيجي بالنسبه لها كانت

لفـاطمه بس اخذتها منها لان الاطلاله مره

ملهمه بالنسبه لها وفاطمه اقل اهتمامتها

الاطلالات والخرابيط يتوسط غرفتها سريرها

الواسع المصمم بطريقه كلاسيكيه وخلفه

ديكور مضيئ من جهتين والقسم الثاني كانت

غرفة ملابسها وحوستها وتخرين لاغراضها

المليانه اتجهت لسرير وهي تحط جوالها

وشواحنها بدلت البيجامه ولبست روبها ع

السريع وهي تتجه للحمامها المصمم بطريقة

الفنادق دخلت بسرعه غسلة وجهها وبدت

تضع عنايتها الصباحيه وبعدها اخذت شور

سريع طلعت ولهفتها نسمة برد من المكيف

والجو ارتجفت اطرافها وهي تركض لغرفة

الملابس طلعت لها قميص بلون الوردي

الفاتح ويتوسطه شعار حصان لبسته ولبست

تنورتها السودء بخامتها الضيقه والميد لبست

شوزها الوردي عى السريع اتجهت لتسريحتها

الغريبه جدا وكانت عباره عن ارفف معلقه

على الجدار ومريه متوسطه بزخارف ذهبيه

طالعت وجهها وابتسمت ماتحتاج اي شي بس

مرطب يناسب هالجو البارد اخدت المرطب

وواقي شمس وبعدها روج مات بلون البنك

الباهت احترت تحط تنتت ولا طالعت

لخدودها المحمره من البرد اخذت لوس بودر

وهي تحاول تخفي اللون الاحمر اللي طاغي

على وجهها دايما يضيقها وخاصه يوم كانت

بالمدرسه كانت تطلعها الادرايه تخليها تغسل

وجهها اكثر من مره ماهي مصدقه انها طبيعة

فيها اللي ياما حاولت تعالجها ولا قدرت

تنهدت وهي تاخذ احدى عطورها الصباحيه

حطته بشنطته الظهر جمعت شعرها وربطته

على السريع ولبست عباتها الكتف المزخرفه

من الكتف بلون الاسود لفت شيلتها لبست

نقابها اخذت ساعتها وطلعت بعد ما احرقها

السايق ب اتصالاته طلعت مستعجله ركبت

وهي تهمس: مدرسه.... الموقع ارسلته لك واتس اب

الهندي: فيه معلوم مدام جادل
______

كانت تحت انظاره ابتسم بسخريه وعدل نظارته : اجل فاطمه كبرت

ركب سيارته وهو يتجه لابو ثـامر


ابراهيم طلع من البيت بعد مده واتجه وهو

يمشي لبيت لجدته دخل البيت ب ابتسامه: صباح الخير

جدته اللي كانت حاطه لها ركن خاص فيها كان

عباره عن جلسه ارضيه سدو مطله على

الحديقه وحاطه قهوتها وتمرها الرطب

وعلاجتها على الطاوله الثانيه حركة كرسيها

وهي تعدله ابتسم ابراهيم هو يحب راسها

وايديها: شلونك افطرتي؟

جدته وهي تمد ايديها المتعجده وتمسك ب

ايده : بشوفتكم حواليني اكون بخير والحمدالله مليت البطن

ضحك ابراهيم ثم اردف : وحنا حوالينك وحولك ان شاءالله... واعذرينا دوامات وحوسه

دخلت المجلس وهي معصبه ولابسه لبس

المدرسه لانها تاخرت سنه مادخلت : جده شوف قطعت كلامها بعد مالتفت ابراهيم وعلى طول صد

وهي رجعت لفوق

دخلت غرفتها القديمه..وهي تزفر بغضب كان

ناقصها هالابراهيم غير دانه اللي ماخذه

السواق وكانه حلالها وناسيه ان وراي دوام

دخلت عليها الشغاله وهي تنطق: بابا ابراهيم يقول يلبس عبايه وتعالي هو يودي

فاطمه بزعل: هذا الناقص وش يصير لي علشان اركب معه

طنشتها وهي تسكر الباب وتقفله بدلت

مريولها ولبست بجامتها طالعت وجهها دايم

يقولون ماتشبهم دامها ماتشبههم من تشبه

ليش فواز ملامحه نفس ملامح خالي بدر

وجدتي وانا لا معقوله اكون على عمامي

كشرت بضيق من هالطاري فكت الربطه

وحررت شعرها بتعب بتدت تدلك شعرها

الطويل الي طوله يجبر العين تذكر الله

توجهت لسريرها وهي تنسدح عليه وتنام
---

لطالما عُرفت بشخصيتها الغريبه مره تكره

وتحب نفس الشي ومره ماتحب تسمع حتى

اسمه مزاجها المتقلب يخرب اغلب طلعاتها

مع خالاتها او الجادل دايماً ينادونها نفسيه او

انطوائيه لان بعز الجماعات والوناسه تكون

منعزله بروحها ماتحب تختلط مع احد

ملامحها جميله بنفس الوقت حاده تراكمت

الزمن اللي يما اذاها غير من شخصية فاطمه

الحبوبه الطيبه الى فاطمه ثانيه تشبه كل شي

الا اسمها وطبعها الحاده والعصيبه دايما

تسكت بس لاجاء الوقت اللي ينطق فيه

اسمهها بشي تنفجر وتاخذ حقها ب ايديها

ماتحب تبين ضعفها الا لجدتها وفواز وغيرهم لا مستحيل
____
تحت

وقف ابراهيم وهو يستأذن جدته طلع والحزن
كاسي قلبه نطق بقهر

: ابو اللي بيراضيك يافاطمه خلك كذا الييين

تخسريني بعد صدق ابوي لمن قال ياقشر

طبعك يافطيم ياقشره
__
الجده بعد ماشافته طلع شافت الحزن بعيونه

تنهدت : ماهي نسخة فواز يا ابراهيم هذي

فياض متمكن من طبعها وشكلها رجعت راسها

لورا ونزلت دمعتها على حفيدها فيـاض اللي

اخر مره شافته وهو عمره عشر سنين ونطقت

ب اسئ: ابعدتوا فيـاض عنها وطلعت نسخته صدق هزت راسها وعصفت فيها ذكريات بنتها ندوا وفياض وناصي
---

ندوا اللي كانت مثل النسمه تحوف البيت

حوف اخذت ناصي غصبن عن ابوها نـاصي

اللي يقرب لها من ناحية اهلي انتخت ب

اخواني وزوجوها ناصي غصبن عن ابوها ولافي

ومن يومها المشاكل بين هالعايليتن ماهدت وانا حاشني نصيبي من ابو لافي اللي منعني

عن اخواني وشوفتهم بدت مشاكلهم من بعد

ماجابت ندوا فياض وهم ملاحق مع ناصي

يبونه يطلق بنيتنا جابت التوام وزاد حقد لافي

عليهم لين ماتت ندوا والسر هنا كله عند لافي

وابوه معقوله ندوا المصليه المسميه تنتحر

على امور مثل هذي ماظنتي اللي غرفتها لا

انتصف الليل اشتغل نورها وبدت تصلي وترها

وتقرا وردها انها تنحتر بهالسهوله صدت

بوجهها بحزن : عساك للجنه البارده يابنتي

___________


فيـاض طرا عليه يمر البيت قبل لايتوجه لابو ثامر

ضاع بالبدايه وبعدها دل وقف قدام الباب وهو مستغرب من هالسياره اللي موقفه قدام البيت ما اعطا نفسه ينتظر وهو يقرب السياره على الجدار وينط تألم من الطيحه: اوخ

تعدل وهو مستغرب من اللي مغير الحوش

ومرتبه طق الباب الداخلي

ثواني وفتح شـاهر اللي راحت عليه النومه

وماداوم طالعوا لبعض ب استغراب وبعده

ارتجفت ايد شاهر ولمعت عيونه وهو يردف: فيـاض

فيـاض وهو يطالع له ببرود: وخر ...

ازاحه عن طريقه وهو يشوف البيت زي ماهو

ب اثاثه القديمه بس مغير مكيافته والستاير

التفت للطاوله ولقى الفلوس زي ماهي نطق

ب سخريه: لا امييين

شـاهر مارد وهو يجلس : حيـاك وش سويت وين رحت واختفيت

فيـاض وهو يطالع له ويجلس: اولاً هذا بيتي

وب اسمي ثانياً من سمح لك تسكن هنـا

ماخفت على نفسك من ربع تاجر المخدرات

شـاهر: يعني خفت بس انتظارك هنـا كان

اصعب خوف واجهته بحياتي كلها عارف ليش

لانك مانت فيـاض الاولي انت تغيرت

وهالحين ماتغيرت اطباعك وبس حتى شكلك

مابقى منك الا عيونك وحدتها

ابتسم فيـاض وبانت غمازته: اجل عبالك

هالاربع سنين راحت عبث المهم تلم عفشك

وتطلع من هالبيت ربع ساعه بس قدامك ولا

والله مايردني الا الشرطه وانت عارفني ياشاهـر

فـ احترم الايام اللي بينا واطلع

شـاهر وهو يوقف بهدوء :ياليتك محترمها

يافيـاض الحسوفه مو بعليك علي اللي

انتظرتك طول هالسنين

تعداه وهو ياخذ مفتاح سيارته وجوالاته تارك فراشه وبعض لبسه اللي بغرفة فيـاض

فيـاض طالع البيت بحزن مسك راسه : اوه وانا كلما جيت انسى يذكرني شي

وقف وهو ناوي يهجر هالبيت لان ابد ماعنده

اي استعداد يعيش ذكرياته من اول وجديد هنـا
____
طلع وهو يقفل الباب ركب سيارته وتعدا

شاهر اللي كان بسيارته وماحركها ابد كان

عنده امل ان فيـاض يرجع ويعتذر منه

حط ايده على خده ودمعه سالت من عينه

مسحها بسرعه وهو يردف: الزمن كله تغير جت على فيـاض

ابتسم بسخريه وهو يحرك للمجمعه

بعد مرور وقت وصل وهو يركن سيارته

استغرب لمن شاف سيارة رعد وهم بوسط

الاسبوع دخل بهدوء طالع لساعته كانت1

الظهر دخل للصاله وهو ينادي امه:

طلعت من المطبخ : هلا شاهر

شاهر: غريبه ابو نسب موجود

فوزيه: ايه يقول عنده كم مراجعه وجاي يخلصهم هنا ويرجع ومسكه جدك على الغداء


شاهر : اها طيب انا بطلع لغرفتي تبين شي

فوزيه: وليش ماتبي تتغدا

شاهر: لا مابي اشوف وجهه واصلا مالي نفس للاكل

رفعت حاجبها اعتراض على كلامه بس مارد

وهو يطلع فعلاً لفوق فتح باب غرفته حط

جواله على التسريحه ونزع ثوبه شغل المكيف

رغم برودة الجو بس يحس النار بجوفه كلما

تذكر فيـاض واسلوبه انسدح وهو يحاول ينام
___
تحت حطت الغدا وبدت تزيينه وبعدها

ارسلت الشغاله توديه للرجال ابتسمت برضى

بعد ماخلصت طلعت لجناحها تاخذ شور

وتبدل قبل لايجي عمها ويريح
___
بعد دقايق نزلت وهي لابسه قميص روز واسع

وساتر وشعرها لمته ولفت شيلتها ودخلت

المطبخ شغلت الفحم اخذت الغلايه وهي

تعبيها مويه وبعدها بدت تجهز صحون الحلا

والقهوه والشاي ومتعتها من تزوجت دانه

صارت الطبخ حاول فيها شاهر تفتح حساب

وتجلس تبيع فيه بس رفضت خوف من حكي

اهل زوج بنتها

انرسمت على ثغره ابتسامه وهو يدخل ويشم

ريحة البخور ثواني وطلعت وهي تبخر وراها

الشغاله نزلت القهوه والشاي شافت رعد جاي

ومعه الجد ابتسمت: ياحي الله مابغينا نشوفك تقدمت وهي تصافحه

نزلت البخور عند طاولة الاستقبال قدام الباب واردفت وهي رايحه للمطبخ: انا بجيب الحلا والفطاير واجي لاتروح


رعد ب ابتسامه وهو مستانس اكثر مايحب هالبيت وعمته الطيبه يحسد شاهر عليها ...
هذا وهو مو ولدها حايفته حوف : ان شاءالله

جلس وهو يقهوي الجد

الجد اللي انرسمت بعيونه مراسم الحزن من

غياب فيـاض ووفاة ولده واجباره انه يجلس

بهالبيت علشان فوزيه وشرطها عليه من غاب

فيـاض وهو ياكل بنفسه ويلوم روحه واحلامه

بناصي وعتابه مو قادر يتجاهله تنهد وهو

يحط ايده على العصا طالع ايده المتعجده

اللي مابقى من ملامح وجهه اي شبه غير

شايب وجهه متجعد بفعل الزمن خايف تجيه

المنيه وهو للحين ماشاف فياض نطق بحزن:

ياوليدي يارعد ابي منك طلب

رعد وهو يشوف فوزيه جايه: سم ياعمي

الجد بنبره مكسوره: ابي وليدي فياض ابيك تدوره بكل مكان ابي اشوفه قبل لا اخرف ولا اموت

نطق رعد بفزعه: ابشر والله لا اجيبه لحد عندك بس كله ولا تتضايق يا عمي

سمعت كلامهم كله اخذت نفس وعيونها

حمرت فيـاض اللي الكل تجاهل سيرته طول

الاربع سنين وش طراه على قلبك يايبه وش

طراه تقدمت وهي ترسم بوجهها ابتسامه

كاذبه : وهذا الحلا خلص هاه عاد ابي تقييم اهل الرياض الصح

ضحك رعد: ابشري

وزعت الصحون بينها وبينه والجد عطته

الشاي وشوي بسكوت علشان سكره بس

واجهها برفض : مابي اكل شي ابي ارتاح بس

فوزيه: تبيني اوديك الغرفه

الجد: ايه بقيل

مدت ايدها وهي تمشي وتسولف عليه

وبهدوء نطقت :شاهر جاء وطلع ينام فوق هز راسه بهدوء دخلت غرفته اللي تصميمها تراثي حتى المسجله حاطينها له ساعدته ينسدح على السرير وبعدها مسحت على راسه : تصبح على خير يبه

الجد : لا اذن العصر قعديني

فوزيه وهي تطلع وترد الباب: طيب

وصلت المجلس وملامحها هاديه استغربت لمن مالقت رعد وصحنه مو موجود

ماهتمت وجلست وهي تطلع جوالها وتطقطق فيه بضيق من البيت شبه الخالي

______


الجادل طالعت ساعتها برعب وفزت وهي

توقف: يلا بنات اشوفكم على خير دقت على السايق اللي قالها اساساً برا ينتظرها لبست عباتها ونقابها وطلعت وكل خليه بجسمها تتراقص ركبت وهي تسأله: بابا جاء

السايق: لا

رددت براحه : اشوا

فتحت جوالها الثاني نطقت بهدوء: كل هالمكالمات على ايش

ضغطت على الرقم وهي تستنى الرد

ثواني وجاها الرد: الو

استغربت من الصوت الرجولي وسكرته بسرعه

نزلت جوالها وما اعطت الموضوع اهميه

برد وجهها وهي تشوف ابوها يوقف وسيارتها وقفت عضت شفايفها بقهر : اوف ياربي شافني

اشر لها تنزل بسرعه اخذت شنطتها ونزلت بهدوء عكس داخلها

مسك ايديها وهو يدخل وكلهم صامتين
فتح الباب وهو للحينه هادي وهي مستغربه هالهدوء نطق بالعافيه: انا قايل لك مافي دوام
ليش تعاندييني


جادل ببنفس الهدوء: وانا قلت لك عندي دوام وماقدر اغيب لازم اقدم عذري وانت ماعطيتني فرصه اقدم اعتذار وش ذنب البنات اللي يجون من بعيد علشاني

ابوها ترك ايديها: اطلعي ولا اشوف وجهك

جادل طلعت ببرود لفوق فتحت باب جناحها وهي ترمي شنطتها دون اي اهتمام فيها نزلت عباتها ونقابها وتوجهت لدورة المياه تغسل وجهها بضيق اتجهت لغرفة الملابس وهي تلبس بجامه دافيه اخذت جوالها من الشنطه واتجهت للسرير فتحت جوالها وبدت تشوف صديقاتها يرسلون لها تطلع معهم بعد العصر دام الجو غيم وحلو انرسمت على ثغرها ابتسامة سخريه وارسلت لهم انها ماتقدر نزلت جوالها بضيق ثواني وفتح الباب حسن و ابتسامه اشتقت لك ياحلوه

جادل بهدوء: جيت سوا لك شي؟

حسن: لا ولا طالعني اصلاً

جادل ماتمالكت نفسها وبكت: منعني اداوم تخيييل اداوم واتعب وبالاخيييير يقول انثبري بالبييت

حسن وهو يهديها: يابنت الحلال فتره وتعدي بس انتي خلي قلبك بارد وخلاص ماتعرفين ابوي يعني اكيد امور بشركه صايره سمعة شركتنا بالارض

جادل: وانا وش ذنبي طيب امي وش ذنبها يصارخ عليه ويهزئها كأنها بزر


حسن بهدوء : خلاص جدول لاتبكين قومي البسي عباتك ونروح نتغدا ونطلع للمخيم واخليك تفرين بالدباب على راحتك هاه وش قلتي

جادل: وابوي

حسن: عادي حنا متهاوششين متهاوشين خلينا الاقل يهاوشنا على سنع

ضحكت: صدقت وقفت بحماس وهي تلبس عباتها تكلمت : شرايك نعزم عمتي سهام جوها فله

حسن: لا بنطلع لحالنا الحين بينشبون لنا وزوجها تافه كل دقيقه بيدق علي ويشغلني

جادل : تمام والقهوه

حسن: يابنت الحلال بالمخيم اسويها والحلا وحنا طالعين ناخذ لنا هاه

جادل بعد ماخلصت واخذت جاكيتها: يلا

مشى قدامها وهو يشوف ابوه جالس بالصاله

نطلع من الدرج الخلفي

هزت راسها وهم يمشون بهدوء ومصمتين جوالاتهم ركبوا السياره وحركوا وهم مستانسسين


____________________


فيـاض وهو يتـأمل المزرعه قاطعه ابو ثامر: قدمت اوراقك

فيـاض انتبه له: لا بشـوف كذا مكتبه يقدمون لي الكتروني

ابو ثـامر بعد صمت: خلني اتوسط لك

فيـاض برفض تام: لا انا اعرف ادبر امري

ابو ثـامر بنبرة زعل: براحتك

فيـاض طلع جواله وهو يشيك على السناب والانستا وتويتر ماشده شي وطلع وهو متممل من هالجو مايحب يجلس كذا

ابو ثـامر وهو يشوف صمته الزايد: وش صاير لك من ثاني يوم انقلب مزاجك وحالتك حاله

فيـاض وهو ينفض ثوبه عن التراب: ولا شي بس فيه ناس بطلع اشوفهم

ابو ثامر رفع حاجبه وهو حاس بتغير فيـاض : اها ومنو هالناس

فيـاض عقد حواجبه : ماتعرفهم على العموم كثر الله خيرك يلا تامر شي

ابو ثامر طالعه بزعل: لا

فيـاض : سلام

تعداه وهو يطلع ركب سيارته وتوجهه لداخل الرياض

اما ابو ثـامر زعل من اسلوبه صدق فيـاض طول عمره غامض معه ومايعلمه بشي ويجاوب على قد السؤال الا انه استغرب حركته اليوم تنهد وهو يرجع راسه لورا ومبتسم من تذكـر شركات لافي اللي بدت تنزل بالسوق واكتسحها ابو ثامر

نطق بغرور: هذا اللي يلعب مع الكبير وضحك هههههههههه اهخ واخيراً جاء اليوم اللي اتشمت فيك يالافي

_________

فيـاض وصل الفندق وهو يلغي حجزه اخذ اغراضه وطلع ابتسم وهو يشوف الجو غييم ونطق بحنيه: اشتقت لبردك وشبة النار

مر على المحلات وهو ياخذ عزبته وخيمه واتجهه للبر مستحيل يطوف هالاجواء الحلوه ولو كان لحاله بدا يبني الخيمه لحاله بعد ما اخذ مكان جدا جميل وفيه زرع رتب الخيمه والعزبه شبك الماطور وهو بقمة استمتاعه بهالاجواء حضن ايدينه بعد مامرته نسمة هواء بارده وهو ماعليه الا ثوب واحد شتوي وشماغه تلثم بشماغه وهو يشغل الحطب ويبدا يسوي قهوته طالع لجـواله ولا الساعه 4 العصر نطق : اوه يالجو والوقت
ظل يطالع تصاعد النار بعد القهوه وهو يحطها بالدله اخذ له فنجال وهو مرجع راسه لورا شكثر اشتاق يسمر مع ابوه وجده وشاهر

غمض عيونه بضيق وهو يتذكر طلعتهم

لمخيم قبل يوم هم صغار نفض افكاره من

شاف نفسه بدا يحن لهم ونطق بقسوه

: ماهم اهلك اللي تخلو عنك ماهم اهلك

عقد حواجبه وهو يسمع صارخ بنت تعوذ من

ابليس بس زاد صارخها وقف وهو ياخذ سكين

من العزبه ويحطه بجيبه اتجهه لبرا الخيمه

لفحه البرد عض شفته المرتجفه من البرد وهو

يركب سيارته يدور على الصوت عقد حواجبه

اكثر وهو يشوف بنت طالعه من السياره

وتصيح وتصارخ وقف سيارته بضبط خلفهم

نزل وهو بنطق بصوت عالي: وش فيه

البنت وهي ترجف : اخوي اخوي اغمى عليه

فجاءه وهو يسوق حاولت اصحيه وعجزت هو

معه سكر من يومه صغير بس اول مره يصير له كذا مايصحى حاولت اعطيه شي حالي ومافي اي استجابه

ما اهتم لشكلها كان مدنق راسه وهي تتكلم فصخ شماغه وهو يعطيها : تغطي

جـادل هزت راسها وهي مازلت تبكي وترجف

من البرد دنق راسه وهو ينطق باخذكم

لخيمتي قريبه وادفى وبنشوف وش صار ب اخوك

هزت راسها وهي تطالع له وهو يسحب حسن

وحطه بالمرتبه الثانيه ومدده

لف وجهه وهو ينطق: اركبي قدام مافي مساحه ورا

جادل : لا بركب معه

تنهد وهو ماله خلق يجـادلها اكثر ركب وشغل سيارة حسن ووقفها عند الخيمه

التفت لها: سيارتي ماطفيتها هناك اذ ماعليك امر تجبينها والمسافه قريبه مو مره بعيده

جادل: طيب نزلت بسرعه وهي شبه تركض لسيارته

اما هو نزل حسن للخيمه وبدا يفحصه نطق :

مثل ماتوقعت نوبة سكـر رجع لسيارة حسن

وبدا يفتش فيها طلع كيس العلاجات والابر

اخذ ابرة الانسولين وبطه بهدوء وبعدها طلع

علاجاته وبدا يشوفهم واحد واحد

سمع صوت السياره وقفت دخلت الجادل

ومعها المفتاح: وقفتها

مارد عليها وهو صاد عنها : اخوك جته نوبة سكر اعطيته ابره وشوي وبيصحى

جـادل وصوتها المبحوح : مشكور

مارد وهو يطلع: انا بركب سيارتي ولا احتجتي شي اشري لي وشوفو احد يوديكم انا مـا ادل بالرياض كثير

جادل : ان شاءالله

اما هو ركب سيارته وتنهد شاف الوقت ب

استغراب:دخل وقت صلاة المغرب نزل

بسرعه فتح الدبه وهو يطلع علبة مويه كبيره

وبدا يتوضأ منها بعد ماخلص مر عليهم :ترا اذن المغرب وجركن الما بسياره

جادل ظلت ساكته وهي تتأمل زوله وهو يمشي عقد حواجبها وهي تنطق:لو يعطيني من طوله ماشاءالله ايده اكبر من حياتي

التفت لحسن وهي تمسح على وجهه بمويه

فتح عيونه بخمول ونطق: وين حنا وش صار

جادل :سالفه طويله بتصل ب ابراهيم يجينا ولا السواقين

حسن وهو يجلس بكسل:لا انا ارجعك مانبي احد يدري

طالعت جوالها :بس المكان هذا مافيه ارسال مو نفس مخيمنا واكيد الحين البيت منتفض بسببنا

حسن :حنا وين

جادل تنهدت وبدت تقوله كل شي

حسن :طيب انا بطلع الحين واشوف اذ فيه شبكه ولا

نطق فيـاض اللي كان واقف عند بال الخيمه: هالمكان مافيه ابراج اذ تبون اطلعوا للطريق العام
حسن وهو يتقدم ويسلم عليه: مشكور ياخوي ماقصرت والله

فيـاض وملامحه هاديه: حق وواجب واذ تبون اوصلكم الين الطريق العام وتتصلون ابشروا

حسن : لا انا برجع الحين بسيارتي

فيـاض: لا للحين السكر ماتضبط عندك لازم على المستشفى نشوف وش سبب هالنوبه

حسن وهو حاس نفسه ضعيف: طيب

فيـاض :يلا

ركب سيارة حسن وحسن عن يمنيه وجادل ركبت ورا وهي مازالت متلثمه بشماغه لبست الكاب حق حسن ولا فيه فايده عضت شفتها بفشله مو وقته تضيع شيلتها
اسندت راسها وهي تتأمل الطريق والجو مغيم

نطق حسن: شكلها بتمطر

فيـاض ببحه: وحنا جاين علشانها بتمطر

ثواني وبدا المطر على خفيف وزاد ابتسمت جادل بفرحه طلعت جوالها وهي تصور المنظر بنسبه لها كان خيال مطر وبرد وبليل وماسكين طريق وريحة الحطب عالقه بملابسهم ابتسمت وهي تهمس: الله

سمع همسها الخافت وابتسم

اما حسن كان يصور سناب

فيـاض وهو يشوفه بعد ماخلص: لك عين تصور وانت تعبان

ضحك حسن: الجو مايتطوف

فيـاض ابتسم وبانت غمازته: اللهم صيبا نافعاً

بعدين نزلوا الجوالات مو زين الحين تجيكم صاعقه

نزلوا جوالاتهم وهم ساكتين ثواني وبدت الرسايل تهل على الجادل وحسن

فتحوها وكانت معضمها توعد من ابوهم لهم وامهم زعلت عليهم وعمامهم متصلين
تنهدت ودق جوالها ردت بهدوء : هلا

ابوها بغضب: وينك انتي وهالحمار

الجـادل بهدوء وصوت واطي: جايين

ابوها: معكم ربع ساعه ولا ورب البيت

قاطعته بزعل: خلاص جاين

سكرت وهي تنطق: ابوي يبينا

حسن: واذ يجينا بالمستشفى

دخلوا الرياض والمطر بدا يخف وقفوا قدام

المستشفى: يلا تشرفت بمعرفتكم

حسن: وحنا اكثر بس شلون ترجع

فيـاض: ادبر نفسي ماعليك

حسن: طيب اسمك

فيـاض وهو يبتسم: مو لازم يلا عن اذنكم

طفى السياره وهو ينزل دخل شوي عن المطر

وطلب من حدا سواقين ابو ثامر يجيه وفعلا

دقايق ولا السايق وصل ركب السياره تحت

انظار الجادل اللي كانت واقفه عند باب المستشفى وتراقبه

تنهدت وهي تدخل مع حسن ارسلت لابراهيم يجيهم

فيـاض علم الهندي المكان ومسكوا الخط

اما حسن وجادل ظلو بالمستشفى ثواني ودخل ابوهم والشر بعيونه : وش اللي مطلعكم ....وين نقابك وشيلتك

جادل : ضاعوا بالبر

ابوهم وهو يشوف حسن منسدح ومعطينه مغذي وابرا انسولين

قدامي حسابك بالبيت ياحماره

ماردت وهي تاخذ شنطتها وتطلع للسياره بعد ما رمى المفتاح عليها

حسن وهو ينززل الكمام: لاتسوي لها شي

ابوه طالعه بغضب: انطم

حسن : اقسم بالله ان اشتكت من شي لا ابلغ عنك

مسك نفسه مايكفخه وطلع وهو معصب ركب

السياره وهو يضرب الباب بقوه

خلت جادل تنتفض بداخلها

بعد وقت وصل فيـاض المخيم :

امـا عند فيـاض

بدا يسكر خيمته ويدخل العزبه اللي تبللت ركب سيارته بتعب وحركها المجهود اللي بذله اليوم مو طبيعي اشر للهندي يحرك وحرك وراه

ثواني ولا جواله يرن استغرب من هالرقم

مارد بنفس اللحظه جته رساله:

(لو انك ولد رجال رد مو تنحاش سنين وبعدها حتى المكالمه ترجف ماتقدر ترد خلك رجال شوي )
.
.
الئ هنا توقعاتكم❤

ان اخطئت بحرف ف اسمحوا لي

الأُفـق لا يعنـي السمـاء 29-09-2019 10:00 AM

رد: رواية من يقول أن البشر مره تموت/بقلمي
 
فنان البارت😍🤤 عجبتني شخصية فياض فيها شبه من صلابة و غموض سعود .. ننتظر التكملة ف اقرب فرصة❤

اخوها عله 29-09-2019 10:16 AM

رد: رواية من يقول أن البشر مره تموت/بقلمي
 
ررررررررروعه الباررت

سُـهـد 30-09-2019 02:50 AM

رد: رواية من يقول أن البشر مره تموت/بقلمي
 
اقتباس:

المشاركة الأساسية كتبها الأُفـق لا يعنـي السمـاء (المشاركة رقم 31342976)
فنان البارت😍🤤 عجبتني شخصية فياض فيها شبه من صلابة و غموض سعود .. ننتظر التكملة ف اقرب فرصة❤


ياهلا ومرحبا ب لميـس نورتي الروايه

ممكن متعلقين بسعود وتشوفونه فياض بس فياض له طريقه اللي للحين ماوضح:)

وانتظر ردك على التكمله❤

كوني دايماً بالقرب مني❤

سُـهـد 30-09-2019 02:51 AM

رد: رواية من يقول أن البشر مره تموت/بقلمي
 
اقتباس:

المشاركة الأساسية كتبها اخوها عله (المشاركة رقم 31343004)
ررررررررروعه الباررت

كروعة وجودك بس اتمنى بالمره الجايه تعطيني توقعاتك❤

كوني دايما بالقرب مني❤

سُـهـد 30-09-2019 02:53 AM

رد: رواية من يقول أن البشر مره تموت/بقلمي
 
اقتباس:

المشاركة الأساسية كتبها الأُفـق لا يعنـي السمـاء (المشاركة رقم 31342239)
ماشاء الله،. جداً متحمسه لروايتك الثانيه
و البارتات الماضيه تثبت ان هالرواية م راح تكون اقل ابداعاً من سابقتها
سلمت اناملك ي جميله.. ننتظرك ب كل حماس تكملي روايتك❤❤
لميس،.

الله يسلمك ياحلوه

شكرا لتواجدك لميـس

بنت آل تميم 30-09-2019 04:18 AM

رد: رواية من يقول أن البشر مره تموت/بقلمي
 
شو هل البارت. الجمييييل ...
فياض رغم كل شي اله حنين. لاهله ،،،.
نتظر ظهور سوار ،،،

في انتظارك:graaam (285):

سُـهـد 01-10-2019 09:23 PM

رد: رواية من يقول أن البشر مره تموت/بقلمي
 
اقتباس:

المشاركة الأساسية كتبها بنت آل تميم (المشاركة رقم 31344854)
شو هل البارت. الجمييييل ...
فياض رغم كل شي اله حنين. لاهله ،،،.
نتظر ظهور سوار ،،،

في انتظارك:graaam (285):

ياهلا ومرحبـا

لاتستعجلـون على ظهورهـا (:

شكرا لردك الجمييل❤

"آلحَنِين آلصَّادِق" 02-10-2019 01:50 PM

رد: رواية من يقول أن البشر مره تموت/بقلمي
 
يعطيك العافية
عجبتني جادل شخصيتها قوية و روحها حلوة فياض ننتظر و نشوف اش بيسوي
فاطمة شخصيتها صعبة شوية باس أحسها راح تكون في صف فياض
شكرا
.....

سُـهـد 03-10-2019 02:23 AM

رد: رواية من يقول أن البشر مره تموت/بقلمي
 
اقتباس:

المشاركة الأساسية كتبها الحنين الصادق (المشاركة رقم 31348862)
يعطيك العافية
عجبتني جادل شخصيتها قوية و روحها حلوة فياض ننتظر و نشوف اش بيسوي
فاطمة شخصيتها صعبة شوية باس أحسها راح تكون في صف فياض
شكرا
.....

الله يعافيك

شكرا للمرووررك الحلو❤

الأُفـق لا يعنـي السمـاء 06-10-2019 02:37 PM

رد: رواية من يقول أن البشر مره تموت/بقلمي
 
ودي لو انك تنزلين بارتين ف الاسبوع🥺🥺
تعبت انتظر الاثنين اللي عيت تجي😂

سُـهـد 07-10-2019 08:42 PM

رد: رواية من يقول أن البشر مره تموت/بقلمي
 
بسم الله الرحمن الرحيم:

الجزء الثالث

.
‏" كل دمعة ما تطيح تصير غصّة
‏والله إن قلبي من الغصّات تالف "

.
.

بيت لافي :

ماسكها بغضب جرها وقفها قدامه:

انتي متى تعقلين هاه متى ماخذه اخوك راعي

السكر وموديته للبر لو صار فيكم شي كلما

اقول عقلتي تزيدين طيش خلاص اللي

بعمرك متزوجه وعندها بزر وانتي

..ملتزمه الصمت وتطالعه بحرقه تكتفت وهي
حاسه قلبها يغلي من كلام ابوها نزلت عيونها بالارض وهي تنتظره يخلص محاظرته بس رفعتها بسرعه على كلمته: انسي تدوامين

يـاجادل وصرافاتك بوقفها وشفـتي ذا السايق

بسفره وسيارتك ببيعها ووريني كيف بتروحين

للدوامك ولا اقولك مايحتاج انا ادق على

عميد الجامعه واسحب ملفك كله وانطقي هنا

لا دراسه ولا غيره


رفعت حاجبها : انا ماكملتها عندك بكملها

عند زوجي لاتحسب بقرارتك هذي انت

جالس تحرمني او تضايقني عادي اصلا دراسه

اقدر اكملها لو قطعتها سياره ماني بحاجتها

سايق راح الله معه بتمر الايام ويجي غيره واذ

وقفت صرافاتي عني عادي راتبي اللي ماكنت

اصرف منه يكفيني ويزود

طالعها بنفس نظراتها الحاده: انقلعي فوق

جادل : لا ماراح انقلع فوق انقلع لبيت جدتي ابرك لي من هالعيشه

غمض عيونه يحاول يهدي :

اطلعي وشوفي وش يصير لك

ماردت وهي تصعد بزعل

جلس على الكنبه وهو حاط ايده على وجهه
وبعدها صرخ بقوه: امنيه يـ امنيه وينك

جته وهي تمشي بهدوء : ليش تصرخ

لافي: عيالك بيموتوني ناقص عمر اقولها

لاتطلعين وتطلع وتعاندني ولسانها هالطوله ماحترمتني

امنيه طالعته بضييق مدت ايدها وهي تمسك ايده:
انت اهدا الحين بعدين ....انت ربيتهم على ان

كل واحد له شخصيه مستقله له قرارته وماحد يعارضها
انت بنيت شخصياتهم وطورت منهم تذكر قبل

اذ اجتمعنا يضحكون عليك يقولون عيالك

مؤدبين بس بنفس الوقت مايسكتون يظلون

يجادلون ولو كانوا على خطا وهذي تربيتك

انت ...

وانت اللي ربيتها على انها ما تسكت ابد

نسيت يوم كانت ف الابتدائي كانوا اغلب

معلماتها يشكتون انها توقف لهم على كل

حرف وتخليهم يعدون هالشرح ليش انت

الحين متضايق هذي اخر تربيتك لها

لافي وهو يشيل ايده ويوقف نطق بسخريه:

هو انتي معي ولا ضدي انا اشكي منك بشي

وتردين علي بشي اي صحيح ربيتهم على ان

كل شخص له حريته وقرارته بس ماربيتها على

قلة الادب والسناعه

قاطعهم دخول ابراهيم ومعه حسن :

نطق بسخريه:

شرفي جاء طايح الحظ والمصاب

حسن مارد وهو يبعد عن ابراهيم: يبه اتمنى

تحترمنا شوي حنا ماسوينا لك شي علشان

تجي كل مغرب وصبح وتنفض البيت فوق

روسنا حاول تفصل بين دوامك والبيت

لافي طالعه وهو يضيق عيونه: ايوه وبعد

حسن وهو يجلس: مثلا شوف انا ادراي

بالدفاع المدني هل يعقل اني اجي واتكلم عن

الحرايق او اني انفضكم كل يوم بصراخ او

ابراهيم هذا هو داخل طب عمرك شفته جاي

وجايب كتبه فارشهم ويدرس ولا يجي يشرح

علينا الامراض والادويه طبعاً لا لاننا نفصل

بين الدوام والبيت للراحه بس مو نجي

وتفجعنا بصراخك وهاوشك وارد اقولك ترا

مالنا ذنب باللي جالس يصير بشركاتكم

لافي : والله ما اقول الا الله يخلف علي انا وامك

تجاهلهم وهو يدخل مكتبه ويضرب الباب

بقوه سكر الباب وهو بكامل ضيقته

رمى حاله على الكرسي فتح زرار ثوبه

وهو يحاول ياخذ نفس اشتدت عروق رقبته

بغضب من تذكر المكالمه من شخص غريب

: تـارك بنتـك تروح وين ماتبي لاحسيب ولا رقيب

يجزم انه جالس بس يستفزه لانه من خلص

كلمته سكر بس من هذا وش يبي يراقب اهله

وبنته رجع راسه وهو يفكر من يكون حاول

يطلع الاسم بس للاسف كان متصل من جوال

حدى البقالات لعبها صح النذل

واثق من تربيته للجـادل بس اسلوب وكلام هذاك مو جالس بغيب عن مسامعه

غير امور الشركه اللي جالسه تفلت من ايديه

بكره اجتماع مهم بيروح يقابل ابو ثامر ويطلب

مساعدته كارهه لهشي وده الساعات تمشي

بطيئه مايتخيل شكله يروح يطلب مساعدة

غيره او يتسلف علشان يسدد ديوان الشركه

مسك راسه وهو يفكر وش ممكن يسوي ينزل

نفسه لابو ثامر ولا يسحب عليه تنهد وهو

يطلع ورقه وقلم ويبدا يكتب الفائض من

رصيده ورصيد اخوانه ترك القلم وهو يشوف

العجز الكبير كيف بيسده

رجع راسه لورا غارق بتفكيره

____

غرفة الجـادل واقف حسن ومعه ابرهيم :
ادخل انت اول

حسن: طيب بدخل

طق الباب بهدوء: جدوله

ثواني وفتحت الباب وصدت وهي تمشي

وتجلس على كرسي التسريحه طالعت نظراتهم

المستغرببه : وش فيكم ادخلوا

دخلوا ورا بعض جلس حسن على الكنب

وابراهيم على السرير : قالك شي

جادل بهدوء وهي تلعب ب اصابعها:

لا بس منعني من الدراسه وجمد حساباتي

ابراهيم: جـادل لاتتضايقين انتي عارفه طبع ابوي بس يهدا يراضييك

جادل مالت شفتها ب اعتراض:

مابي احد يراضيني.. اللي يبيه يصير وخلصنا

حسن وهو ينسدح: والله ياريحة الحطب والمطر ترد الروح

جادل ب ابتسامه: مرهه كان الجو خورافي

ابراهيم: اقول انتم الاثنين الحين علموني وش صار معكم

بدا حسن يتكلم عن اللي صار طالع للجادل : عاد الباقي عليها لانها هي اللي انقذتني

جادل وهي تشغل نفسها بترتيب التسريحه: ابد والله جلسست اصارخ واصياح لين ماجاء ذاك الرجال وساعدنا

ابراهيم: طيب ماعرفت من هو او اسمه

حسن: لا والله عيا يعلمني سألته وقال مو لازم

ابرهيم بتحذير وهو يوقف: اخر مره تروحون لحالكم فاهميين

حسن وجادل: طيب

طلع وقف حسن بعده: يلا اخليك انا وارتاحي ونامي ولاتشلين هم شي وانا معك

ابتسمت ب امتنان: ياعيوني انت

ابتسم حسن وهو يطلع ويسكر الباب

وقفت هي وطفت النور شغلت الابجوره اللي

عند راسها طالعت لبسها وهي مبتسمه مو

قادره تغيره عشقها لريحة الحطب يقول لها

تنام تحت تأثيره شافت الشماغ اللي داسته

تحت المخده طلعته وهي تطالعه ب

استغراب ليش محتفظه فيه غمضت عييونها

من مرت تفاصيل اليوم عليها ابتسمت رغم

حزنها دسته وهي تحاول تنام


_________

عند بيت زوج سهـام:

دخلت وهي تاخذ نفس بعد ماسحبت عليه
وقفلت جوالها لمدة يوم كامل حضنت تركي وهي تدخل وراها شغالتها طالعت للصاله وهي تتقدم بهدوء وثقه ولا على صوت ام زوجها الساخر: جت ست الحسن والدلال

سهـام وهي ترد بنفس نبرة الصوت الهادييه: زين عارفه اني ست الحسن والدلال

نطقت اخته بغضب: ولك عييين بعد تترددين امي صدق ماتستحين

التفت للشغاله: خذي تركي وطلعيه فوق

اخذته وطلعت لفت عليها: نعم وش تبين ارد ولا ما ارد قلة ادب صدق

تجاهلتهم وهي تطلع وهي تسمع وعيد امه واخته نطقت بحر ما بجوفها: ياعساني اشوف فيكن يوم وحده ورا الثانيه ان شاءالله

دخلت شقتها وهي تضرب الباب بقوه

على طلعت منصور: اوه جت الحلوه ... شبعتي من اهلك فرت راسك دانه وجيتي

سهام: اقسم بالله هاه مالي خلق لك يكفي اللي تحت ونطقت بصوت واطي: الجنيه وبناتها

منصور وهو ينزل جواله على الطاوله : الحمدالله والشكر يعني عارفه نفسك غلطانه وتهاوشين بعد

ماردت وهي تدخل الغرفه وتنطق بقهر: اشغلوني الله يشغلهم ب انفسهم فتحت نقابها وشيلتها حطتهم على الشماعه نزلت عباتها طالعت للبسها كان عباره عن جينز وتيشرت بلون الاسود ربطت شعرها وهي تطلع مرت غرفة تركي وهي تشوفه نايم والشغاله معه ناداتها بهدوء: خلاص روز روحي نامي تحت

هزت راسها وهي تطلع من الشقه التفت لمنصور اللي مازال جالس ومندمج بجواله تنهدت وهي تطالعه بحقد وكرهه : اقول منصور شرايك تنزل تحت

منصور وهو يطالعها: وليش ركز بلبسها وبكل وقاحه نطق.. امانه على هاللبس كانك واحد من الشباب

ماردت عليه وهي تعودت على اسلوبه الجارح وتفشيله وهي واثقه من جمالها ولبسها وتنسيقها بس هو دايم كذا انسان سطحي بارد مايعجبه شي ليش اضايق نفسي واهتم له قلعته لولا بدر بس اللي مو راضي يصدق فيه ولا كان امداني متطلقه وعايشه حياتي

يطالع سرحانها وهو كاتم الكلام الحلو بداخله : وين وصلتي .

ماردت وهي توقف: انا رايحه اريح بغرفة تروك يعني اذ حاب تمر ولدك وتشوفه

وقف وراها وهو يدخل دخل غرفة تركي هو يبتسم على اللي بسريير الصغير دنق وهو يحب خده ابعد عنه وطالعها سرحانه بتركي: رجعنا للفهاوه هاه

سهام انتبهت له وماردت وهي تجلس على الكرسي : اذ طلعت طف النور معك

منصور طالعها بقهر وطلع وهو يسكر الباب

رجع غرفته وهو يلبس ثوبه اخذ الكاب وهو ينزل صادف امه اللي بدت تصرخ عليه وتعلمه على سهام : ان شاءالله ارجع واعلمها شغلها

ام منصور: ايه كفو

مارد وهو يطلع ركب السياره و دق جواله رد بهدوء: هلا بالزين

وبدا مشواره بالمغازل

تحت انظار سهام اللي سكرت الستاره ودموعها بطرف عينها: حسبي الله عليك
عبالك مدري عن سفراتك وخرابيطك بس هين خلني امسك عليك الدليل بس وقتها والله لااعلمك مين سهام

راحت الغرفه وهي تاخذ فراشها وتفرشه بغرفة

ولدها البرود اللي صاير بينهم هي كانت جزء

منه اسلوبها نفورها منه من عرفت انه بدا

يخونها ويكلم صارت ماتقرب منه ابد وتبين

كرهها له قفلت الباب اخذت تركي وهي تنزله

بجنبه حضنته وهي تتأمل ملامحه البراءه

بوجهه: يويلك ياتروك لو تصير مثل طبع ابوك

ياويلك وتكلمت بزعل طفولي: ازعل عليك ترا

ابتسمت وهي تمسح دموعها وتنام وهي ماسكه ايد تركي الصغيره .

_____________

بيت الجده .

دخل تحت ضحكات دانه وفاطمه بالمطبخ:

رعد :دايمه ان شاءالله

فاطمه عقدت حواجبها فجاءه وسكتت

رعد استغرب وهو يشوف وجهها باين عليه انها متضايقه

: شفيك تبيني اطلع يعني

ماردت وهي تطلع بسرعه

دانه: ماعليك منها يمكن متضايقه من شي

رعد مارد وهو يطلع لفوق من غير لايمر على امه

طلعت دانه بعدهم وهي معها مويه توجهت لغرفة عمتها دخلت وهي تحط المويه وتبدا تعطيها علاجاتها وتسااعدها تنسدح بعد ماخلصت: هاه عمه تمرين على شي

عمتها بمحبه: لا يابنيتي مشكوره

دانه ب ابتسامه: ترا حطيت لك الكيكه والبفك بدرج الاول اعرفك تحبين تاكلين بنص الليل

عمتها وهي تطلعها: طيب

سرحت وهي تقارن دانه بـعيالها اللي ولا واحد فكر يجيها بدر صار لها فتره ماشفته ولافي غايب عنها وندى صار لها اسبوع ماجتها كلهم خذتهم مشاغل الدنيا عني الا دانه الغريبه اللي صارت تحن علي اكثر من عيالي
____________

دانه وصلت جناحها وهي تاخذ نفس فتحت الباب وهي تدخل سمعت صوت المويه عرفت انه جالس ياخذ شور دخلت غرفتهم وهي تشوف توق على نومتها غطتها زين دخلت غرفة الملابس وبدت تطلع لها بجامه وطلعت له بجامه حطت لبسه على السرير وطلعت وهي تلبس بغرفة توق بعد ماخلصت طلعت راحت للمطبخ التحضيري طلعت لها شبسات وحلا واخدت علبتين ببسي وحطتهم على الطاوله

دخلت الغرفه بتناديه بس انصدمت وهي تشوفه نايم رفعت حاجبها من حركته وطلعت وهي تسكر الباب

جلست بالصاله وشغلت الت في وهي تحط لها على فيلم :

تكلمت بينها وبين نفسها : هدي نفسك مايتساهل تعصبين وتتضايقين علشانه لو هو بس حساب لك حساب على الاقل انتظرك مو نام وخلاك

مسحت على عيونها وهي مو مركزه ابد مع

الفيلم طالعت الاكل ونفسها انسدت عن الاكل وقفت وهي تطفي النور والتي في وطلعت

لغرفة توق تنام فيها

___________

عند رعد

بعد ماشافها طلعت تنهد وهو ماله خلق لها

لف على توق وهو يطالعها: امك ذي مدري

متى تحس على دمها حتى ماتعرف تجي

وتراضي او تسأل تبيني دايم انا اللي

ابادر..ليتها مثل ذرابة وحنية عمتي فوزيه

وسنعها

رفع الحاف وهو يتغطا بزعل عليها

____________
الساعه 10 بليل

فيـاض اللي معه عصاته ويتمشـى بالمزرعه

بعد ماجافت الارض ابتسم ولاول مره يبتسم

وهو حاس ب انشراح بصدره بعد ماهل المطر

غمض عيونه من لمس الاسواره اللي نستها بسيارته اخذها وهو يقراها

(جادلٍ تفرد يديها للقمر وتطوله
‏مالها فالارض حاجة والسماء مرباها)


ابتسم بسخريه وهو يرجع الاسواره بثوبه

ووقف وهو يطلع جواله ويفتحه بعد ماقفله

بسبب الرقم اللي ازعجه والرسايل

هلت عليه الرسايل مثل ماتوقع كلها سب

وشتم واستفزاز له بس طنش وهو يسكر جواله

ويرجعه لجيبه وطلع لسيارته من غير لايبلغ

ابو ثامر اللي كان عنده ظيوف شغل سيارته

وهو يتمشى بالريـاض من غير لايستوعب مر

على حي خواله وقف سيارته ببداية الحي

عقد حواجبه وهو يطفي السياره ويسند راسه على الجام وهو يطالع لبيوتهم بتمعن طارت عيونه وهو يشوف نفس الشخص اللي اخذه اليوم ركب سيارته ابتسم بسخريه: جيت وجابك الله بدا يراقب لين ماطلع بدر ومعه لافي وكانوا يتكلمون بكل عصبيه بعدها طلع بدر معصب ولافي عاقد ايدينه لصدره ويطالع له

مالت شفته وهو ينطق:عساكم بهالحال واردى شغل سيارته وهو يحركها بسرعه

عند لافي استغرب من هالسياره اللي مرت

طايره ما اعطى الموضوع اهميه وهو يدخل

جلس على اول كرسي وهو متضايق بعد ماتهاوش مع بدر اللي عصب لمن عرف انه بيروح لابو ثامر يطلب مساعدته

اخذ نفس وهو يوقف ويتجه لفلته

اما بدر وقف سيارته بعد ماتمشى بالشوارع من غير هدف رن جواله رفعه وهو يرد

: هلا اماني

اماني: وينك

بدر: توني طالع لصديقي ليش فيه شي ؟

اماني بهدوء: لا بس وانت جاي جيب معك بيتزا لان بناتك غثوني من اليوم يبونه

بدر ب ابتسامه: تمام نص ساعه وجايكم

اماني: انتبه لنفسك يلا سلام

بدر بنفس الهدوء: سلام

سكرت وهي تاخذ نفس وبعدها ابتسمت : الله يحفظك اتجهت للتؤام اللي جالسين يطالعونها: هاه ماما وافق

اماني وهي تجلس: يب مسافة الطريق بس ويجيب لنا احلى بيتزا

اسيل وعمشه: يسسسس

اما عادل دخل بهدوء: انا بنام وصحوني الصبح بدري

اماني ب استغراب: مو من عوايدك تنام هالحين

عادل وهو يصعد: تعبان يمه تعبان

اماني بقلق: سلامتك

اسيل تطالعه وهي مطيره عيونها لفت لامها:

تلقينه متهاوش مع فواز ولا واحد من اخويانه

اماني وهي توقف : الله العالم
المهم خلوكم تحت علشان اذ جاء ابوكم انا بصعد اشوف وش فيه

اسيل ردت ب ب ابتسامه : طيب

اما عمشه على جوالها مو يمهم

اسيل راقبت امها لين طلعت وبعدها لفت

على عمشه: انتي هييهه وش فيك على الجوال اربع وعشرين ساعه

عمشه طالعتها بغضب: وانتي وش دخلك امي ولا ابوي لاتحشرين نفسك بكل شي

اسيل رفعت حاجبها: بالله احترمي نفسك وتكلمي زيين وعدلي حالك هالمايل لا اعلم ابوي ينسفك نسف

عمشه تأففتت وهي توقف وتطلع للمطبخ ومعها جوالها : ناس مدري كيف تفكيرها

اسيل سكتت بعد ماشفت ابوها يدخل
وقفت وهي تروح له وتاخذ الا غراض منها وب ابتسامه: كثر الله خيرك ياقلب اسييل

ابتسم بدر عليها: امين ياقلب بدر

ضحكت وهي تحط الاغراض على الطاوله نطق ب اهتمام: وين امك واختك

اسيل : عموش بالمطبخ وامي عند عدول

بدر: ليش وش فيه عادل

اسيل :مافي بس جاء بينام بدري وماما استغربت وراحت تشوف وش فيه

بدر طالعها بهدوء وبعدها وقف؛ انا رايح اشوفهم وانتي ناداي اختك

اسييل وقفت ببلاها : على هالخشم

ابتسم وهو يصعد وصل لجناح عادل وهو يشوف الباب مفتوح وقف وهو يسمع صوت عادل المخنوق : يمه تعبت مابي اروح الدوام
اماني: ليش يايمه وش صاير هناك

عادل بملامح خايفه: يمه فيه شلة شباب مو تاركييني بحالي كل يوم يجوني يبون فلوس حتى المصروف ياخذونه مني ما اقدر استمر بهالمدرسه عيونهم علي حتى انهم يراقبوني من اطلع وادخل

اماني وهي تضمه: لاتخاف منهم انت ابعد عنهم وبكره اكلم ابوك ينقلك

عادل وصوته مبحوح: فكيني منهم بس لاتعلمين ابوي اخاف يسوي شي ويحقدون علي

اماني: ابشر مثل ماتبي .. والحين شرايك تقوم معي وتغسل وجهك وننزل نتعشى مع ابوك وخواتك

عادل وهو ينسدح ويغطي نفسه: ماني مشتهي بنام بس

اماني وهي توقف: اقرا اذكارك ونام ولاتخاف من شي وحنا معك

عادل هز راسه

اماني طلعت وهي تسكر الباب ماستغربت لمن شافت بدر واقف لانها شافت طرف ثوبه وهي تتكلم مع عادل نطقت بهمس: شنسوي

بدر مسك ايدينها: امشي نتعشا اول علشان البنات مايشكون وبعدها بنشوف وش الحل

اماني وهي تشد على يده : طيب

نزلوا وهم هادين قامت اسيل وهي توزع البيتزا بينهم تحت انظار عمشه اللي كانت معهم بس تفكيرها مشغول
_________________

فيـاض اتصل على واحد من اللي معه : المكان جاهز

نطق بهدوء: من احسن مايكون

ابتسم فياض : خابرك وخابر افعالك ماقصرت

رد ب ابتسامه: نفس المكان اللي خاطرك فيه بتلقاني سابقك عليه

فيـاض وهو يلعب بالاسواره: بدري على هالحكي بدري خلنا نخلص من اللي معنا


______

ابو ثامر مازال ماعصب واعصابه تلفانه من

فيـاض التفت للحارس وهو ينطق بغضب:

شوف لي هالكلب وين راح راقبه لي وين يجي

ويروح مو على كيفه متى مابغى جاء ومتى مابغى راح

الحارس : ابشر

ابو ثامر تنفس بغضب وهو يمشي لداخل:

هين يافيـاض هييين حسابي معك بعدين

_____
عند قصر اللافي:

فاطمه مازالت قاعده فتحت باب الغرفه بهدوء وهي تراقب الوضع وبعدها نزلت للحديقه وهي تركض اخذت نفس وهي تطالع الحديقه والجو بارد ابتسمت بحب: يارب

دخل فواز وهو يطالع له ما اعطاها اهميه وهو يجلس على اول كرسي ونطق بعد ما اعطاها نظره: كيف طالعه من غير لا جلال ولا شي يسترك لو مر واحد من عيال خالي

فاطمه قربت منه وهي تهمس: للحين زعلان مني فواز الله يخليك لاتزعل مني انت عارفني ماعرف اعتذر الا لك انا غلطت معك حق بس مايعطيك الحق تعاملني كذا وانا اختك وكل شي بدنيتك ومالنا غير بعض

فواز وملامحه هاديه: توعديني تشيلين التفكير الزفت من راسك وماتنبشين ورا خوالي

فاطمه بهدوء وجمود: اللي تبيه يصير بس لاتحرمني منك

فواز وهو يحط رجل على رجل: اول شي تعدلين طبعك هذذا ثاني شي مايتنعفس ملامحك لا لمحتي واحد منهم جاي صوتك لايعلى عليهم احترمي الكبير قبل الصغير خلي مره بس يجيني خالي بدر يمدحك مو يشكي منك ومن اسلوبك سمعتي عمامي انسي طاريهم لاتدورين عليهم لانهم مو موجودين بحياتنا حلو

فاطمه ب ابتسامه: طيب هاه خلصت ولا باقي

فواز وقف وهو يوقفها ويحضنها بهدوء: خلصت وياليت تحبين الناس مثل ماتحبين نفسك لاتصيرين انانيه مثل ابوي اللي ذبح امي وعاش حياته لين مات .. خوالي هم ربونا لهم فضل علينا انسي حقدك عليهم لا يقدم ولا يأخر

فاطمه وهي تبعد : ترا خالتي ندى جايه

فواز ب ابتسامه: طيب وين رايحه بسولف معك

فاطمه ابتسمت لين بانت غمزتها: تعال داخل مو تقول الحين احد يجي من عيال خالي

فواز وهو ياخذ جواله :يلا بس هاه الفيلم عليك

فاطمه وهي ماسكه ايديه وهم يدخلون : والدوام

فواز رفع حاجبه وبسخريه : حبيبة السهر عبالك بتمشي علي اكثر وحده تداوم مواصله انتي

فاطمه بمزح: لا والله مدت ايدها وهي تضربه على خفيف

ابتسم وهو يسمع ضحكاتهم

نطق رعد وهو يراقبهم وساهي بملامح فاطمه : سبحان من سواك ونثر ملامح فياض بملامحك دنق راسه ورجع رفعه وهو مازال متضايق عجز ينام دخل جناحه بعد ما دخلوا غرفتهم سمع صوت توق ابتسم وهو يتجهه للغرفه لقاها صاحيه اخذها بحضنه وبدا يلاعبها وبعدها اتجهه وهو شايلها للصاله شغل التي في وهو يجلس وهي تلعب بحضنه

______

عند فيـاض طالع ساعته1 الفجر تنهد وهو منهد حييله اتجه للبيته الجـديد اللي كان بنفس الحي اللي يضم بيوت خواله وقف سيارته وهو يدخل تحت انظار جادل اللي صحت من كثر مادق حسن عليها وقال لها تفتح له الباب استغربت هذي الفيلا اللي تصميمها غريب معقوله للهرجال بس تلمست ايديها وتنهدت بحزن : ياربي وين راحت الاسواره

سكرت الستاره وهي ترجع لسريرها : اوف يارببي

عند فيـاض اللي دخل على طول للصاله رمى

نفسه على اول كنبه بعد ما طلع حبوب

المنوم اخذ له حبه وايدينه ترجف

وبعدها نام

كان واقف بالضبط ببداية الحي بعد ماشافه يدخل

رفع جواله وهو يتصل: وصل

ابتسم : حلو حلو اجل عينك عليه

: متى طيب ابدا

الرجال : مو الحين انتظر عليه شوي ياخذ اجواء الريـاض وبعدها لكل حادثاً حديث بس انتبه يغيب عن عيينك

: ابشر

انعقدت حواجبه: واخييرا فيـاض الناصي

_________


الـى هنا

اتوقف عن تنزيل الاجزاء لثلاث اسابيع لان عندي اختبارات تبدا الاسبوع الجاي وماتخلص الا بعد اسبوعين دعواتكم واعذروني.

اخوها عله 08-10-2019 04:04 AM

رد: رواية من يقول أن البشر مره تموت/بقلمي
 
الله يوفقك يارب

مع انه بنشتاق مره للروايه وننتظرررك بفااارغ الصبر

بنت آل تميم 08-10-2019 05:32 AM

رد: رواية من يقول أن البشر مره تموت/بقلمي
 
بالتوفيق سهد ...
الراوية كل مالها تزيد غموض
يعني من يراقب فياض؟؟ ،، و من اخر شخص ظهر في رواية...

شموخ ابها 08-10-2019 08:18 PM

رد: رواية من يقول أن البشر مره تموت/بقلمي
 
اول شي روايتك ابداع تخلين الواحد يندمج مع البارت

تانى شي راح اتكلم عن فياض عندى احساس ان ابو ثامر راح يستخدم فياض للقضاء على خواله ونيه ابو ثامر مش لطيفه خالص.😒🙄
تالت شي شاهر وفياض ياريت ترجعين العلاقه بينهم لانه راح ينصح خويه فى الاخر

وياريت الابطال مايكثرون باروايه لان كده راح نطفش منها

"آلحَنِين آلصَّادِق" 09-10-2019 05:09 PM

رد: رواية من يقول أن البشر مره تموت/بقلمي
 
ربي يوفقك في إختباراتك أختي
روايتك جميلة و راح نشتاق لاحداثها
شكري وودي
.....

سُـهـد 06-11-2019 01:41 AM

رد: رواية من يقول أن البشر مره تموت/بقلمي
 
اقتباس:

المشاركة الأساسية كتبها اخوها عله (المشاركة رقم 31360416)
الله يوفقك يارب

مع انه بنشتاق مره للروايه وننتظرررك بفااارغ الصبر

اميين وياك يارب
شكرا لك❤

سُـهـد 06-11-2019 01:44 AM

رد: رواية من يقول أن البشر مره تموت/بقلمي
 
اقتباس:

المشاركة الأساسية كتبها بنت آل تميم (المشاركة رقم 31360495)
بالتوفيق سهد ...
الراوية كل مالها تزيد غموض
يعني من يراقب فياض؟؟ ،، و من اخر شخص ظهر في رواية...

امين يارب ولك بالمثل

اما مين يراقبه حاولوا تفكرون شوي

ولسى حنا بالبدايه

سُـهـد 06-11-2019 01:47 AM

رد: رواية من يقول أن البشر مره تموت/بقلمي
 
اقتباس:

المشاركة الأساسية كتبها شموخ ابها (المشاركة رقم 31361286)
اول شي روايتك ابداع تخلين الواحد يندمج مع البارت

تانى شي راح اتكلم عن فياض عندى احساس ان ابو ثامر راح يستخدم فياض للقضاء على خواله ونيه ابو ثامر مش لطيفه خالص.😒🙄
تالت شي شاهر وفياض ياريت ترجعين العلاقه بينهم لانه راح ينصح خويه فى الاخر

وياريت الابطال مايكثرون باروايه لان كده راح نطفش منها


تسلمين ❤

بالنسبه لعلاقتهم الجاي بيوضح وش بيصير

اما كثرة الابطال الا الان ماشاف الابطال كثيرين

من واقع الحياه لازم تشوفين اكثر من شخص باليوم بس هل كلهم لهم تأثير طبعا لا اللي ما صفيتهم مع الشخصيات ادوارهم تكملت عدد وثانويه ماهم اساس بالروايه بس تأثر شوي على مجرى الاحداث

سُـهـد 06-11-2019 01:49 AM

رد: رواية من يقول أن البشر مره تموت/بقلمي
 
اقتباس:

المشاركة الأساسية كتبها الحنين الصادق (المشاركة رقم 31362660)
ربي يوفقك في إختباراتك أختي
روايتك جميلة و راح نشتاق لاحداثها
شكري وودي
.....

اميين يارب وياك

الله يسعدك على هالحكي ❤

اتمنى تنورين الجزء الجاي برد جميل نفس جمال اسلوبك

سُـهـد 06-11-2019 01:51 AM

رد: رواية من يقول أن البشر مره تموت/بقلمي
 
الجزء الجاي بينزل اليوم
احتمال الساعه10 الصباح
او الساعه9 مساءً

سُـهـد 06-11-2019 06:36 PM

رد: رواية من يقول أن البشر مره تموت/بقلمي
 
بسم الله الرحمن الرحيم:

.

مدخل الجزء الرابع:

‏‏"أنا اللي رعَـى قيظ المسافـة وفا وعقوق
‏حضنت السّحابَـة والعطش بلّل أطرافي."

__________________

جالس بكل جبروت وهو يشوف كيف لافي مذلول يترجاه

: انت وافق على الشرط ولك اللي تبي لو اتكفل بتسديد رواتب الموظفيين ماعندي اي مانع

لافي وهو يمسح على وجهه بضيق:

صعبه شرطك صعب ولا يجوز بالديين

ابو ثامر وهو يلعب بالقلم:

اللي عندي قلته وافقت كان خير ماوافقت الباب ينتظرك وغيرك كثير

لافي عض شفته : ليش هالشرط ليش بنتي بذات كيف ازوجها لشخص انا ما اعرفه مايجوز ي ابو ثامر لازم اكون على علم من هالولد ومن اهله تبيني ازوج بنتي لرجال ما اعرفه

ابو ثامر : براحتك الراي رايك

وقف وهو ينطق بزعل : ماقصرت ي ابو ثامر

ابو ثامر: معك لين بكره ترد لي خبر

هز راسه وهو يطلع لبرا

مكتوم لا ابعد حد كيف يساومه على بنته
ركب سيارته وهو حاس حيله مهدود وصل البيت واعتزل مكتبه ارسل لزوجته تنادي الجادل

دقايق بس وفتحت الباب وهي تدخل بكل هدوء وبرود نطقت/ سم

اشر لها تجلس ..جلست وقلبها ناغزها من نظراته وكانه جالس يعتذر بنظراته شي غريب اردفت : يبه فيك شي

فتح ازار ثوبه : اسمعي يابوك انا انحديت على امرين والراي كلهم لك طالعت ابوها ب استغراب من ملامحه واضح التعب وبكل يأس:
يابوك طلب مني طلب غريب طيرني فوق
اشر بيده وبعده رماني ب اسفل القاع ضرب الطاوله بغضب ووجهه احمر ..ذلني ياجادل ذلني يابوك ...
رفع عيونه لها بخجل : قالي اسدد لك الديون كلها مع رواتب الموظفين ولا راح اطالبك بريال واحد بس بشرط ازوج بنتك لشخص انت ماتعرفه وفوقٍ على هذا بالسر نزل عيونه للارض... مارضيتها عليك وطلعت لو انسجن لو تخسر الشركه وتنفي ماراح اضحي فيك شبعنا تضحيات شبعنا ..قالها بنبره غامضه ومؤلمه ...فزت واقفه وعيونها لاول مره تعلن دمعها حضنت يدينه: يهون علي اتزوج بالسر ولا اشوفك بهالشكل مكسور انا موافقه يايبه موافقه ماعاش من يذلك وافق على شرطه

هز راسه بلا: جادل انتي عارفه معنى اللي تقولينه تبيني اضحي فيك تبيني ازوج بنتي بنفسي لرجال ما اعرفه ولا بالسر مانتي رخيصه لهدرجه مانتي قاطعته وهي تحب راسه برجا: طلبتك يالغالي وافق طلبتك ولا تنسجن وتخسر شركتنا نطقت بضيق: تضحي بشخص ولا تضحي بعايلتنا كامله فكر بعمامي اللي اعمارهم الحين طقت الثلاثين من بيوظفهم بعد هالعمر اذ حنا متوظفين الباقي كلهم مو متوظفين انا موافقه اتزوج بالسر

دنق راسه ودمعه بللة خده على طول مسحتها بسرعه وهي تضمه شد عليها وكأنه يتأسف له على خضوعه الغريب لابو ثامر كأنه يعتذر له على الزمن اللي اجبره ينكسر وهو لافي اللي عمره مانزلت له كلمه ومعروف ب افعاله دفن وجهه بشعرها وهو يشهق : ماهقيت بيوم ب انذل كسرني ياجادل كسرني بشكل ماتتوقعينه ماعمر احد نزل لي كلمه كنت دايم لاجيت المكان امليه بحظوري بس هالمره كنت مكسور لدرجه ودي امشي وانا مغبي وجهي كيف انا انزل لهشخص اللي ماصار له اربع سنين بالسوق وانا اللي دخلت السوق وانا صغير ومعروف من فعايل ابوي واجدادي كيف يستصغرني بهالشكل اههخ يابوك قالها وهو يشد بحضنه عليها مغمضه عيونها ب ألم اوجعها بحضنه بس مو قد وجعها من انكساره ردت وهي تاخذ نفس وتمسح على ظهره: لا ياعيون الجادل لاتنزل لك دمعه وانا موجوده بنسدد ديون الشركه وبترجع لافي اللي يضرب بالسوق ولا يهاب بترجع اللي يشرع بيته للصغير قبل الكبير للغريب قبل قريب بترجع لافي اللي لا انقال اسمه فزت قلوب اللي يهابونك ابعدت وهي تمسح دموعه ب ايدينها وبصوت مهزوز: انا موافقه والله العظيم موافقه بتتصل عليه الحين وتقوله اني موافقه بس قبلها ما اوقع الين يسلمك كل شي وصدقني الشيخ ماراح يرضى يزوجني الين تعرف من هالشخص
____
هز راسه وهو منوجع مو قادر يحط عيونه بعيونها قربت منه وهي ترفع ذقنه: ياروح بنتك حط عيونك بعيني لاتنزل عيونك طالعني يبه قالتها وبعدها بكت حضن وجهها وهو يبوس جبينها ويحضنها وهي حاطه راسها بحضنه: لاتبكين لاتوجعين ابوك
وقفت بسرعه وهي تمسح دموعها : انا جاهزه بالوقت اللي تبيه

هز راسه وهو يقوم: بغسل وجهي وبعده بشوف وش بيقول

هزت راسها برضى وهي تطلع من المكتب سكرت الباب وهي حاطه ايدها على قلبها كانت متوعده تتهاوش وتزعل ليش يفصلها من دوامها كانت طول الصباح تلف بالجناح من القهر مافي احد ما اتصل يستفسر ليش انسحب ملفها واعتذرت كانت بتقوله ليش تسوي فيني كذا وانا ضي عيونك وبهجة خاطرك ليش تهدم احلامي وطموحاتي بس انخرست حواسها اول ماشافت ملامحه وايقنت ان هناك مووضوع كبير صاير تعرف هالنظرات تعرف نبرة هالحزن كان كلما يواجهه شي صعب يناديها ويقولها كل شي ويحضنها بس ماعمره بكى الا من فراق جدها
غمضت عيونها وهي تجلس على سريرها بسرحان وعيونها حمرا وش هالصدف الموجوعه لها القدر جالس يرسم لها طريقه وهي تطالعه ب الم الطريق صار وعر صعب كانت احلامها وابسط احلامها تاخذ شخص ابوها يختاره لها تعيش مثل باقي البنات تنحب وتحب بس اللي جالس يصير عكس كل شي تثبت لها ان الحياه مو ب اختياراتنا ان الحياه راسمه طريقها من زمان وعلينا نمشي على هالطريق وحنا مقتنعين ضحكت بسخريه: جادل اللافي تتزوج بالسر اجل

مسحت وجهها بحزن وهي توقف تاخذ لها شور يهدي شوي من اعصابها

بالمكتب اتصل وهو يبلغه شروطه

ابو ثامر من غير اهتمام: تمام الملكه بعد يومين خذ بنتك وسو لها فحوصات

نطق بسخريه: اوامر ثانيه

ابو ثامر بنفس الصوت : لا ماقصرت يا ابو ابراهييم

سكر الجوال وهو يمسح على عيونه بوجع كيف يسلم روحه بهالسهوله حس انه ندم بس لامفر من الرجوع دام الجادل موافقه
__
مرت يومين وجادل من بلغها ابوها وسوت فحوصات وهي معتزله غرفتها كانت طول اليومين تفكر وش مصيرها مع شخص غريب وحياه بالسر تنهدت ولبست وهي تشوف ابوها يرسل لها تنزل طلعت وهي تتحاشى اخوانها وامها
بس ماتدري ليش رجعت بعد ماقربت تطلع رجعت تحضن امها وهمست: ماما ادعي لي

امها ب ابتسامه: الله يوفقك يابنيتي

ابعدت عنها وهي تتأملها وبعدها ابتسمت وطلعت تحت سخرية ابراهيم وحسن عليها ركبت السياره ومد ايديه وتمسك فيها وهو ساكت بعد ماحكى لها كل شي بالمكتب الفجر

وصلو المحكمه ونزل وهو ينتظر ابو ثامر وهو حاس بتعب من التفكير والجادل ماكنت اقل منه وجع
.....
ابو ثامر اللي كان متفق مع اردى واحد عنده يجي ويملك على الجادل كانت حركته بس رد اعتبار لنفسه قببل فيـاض

وقف قبال المحكمه وهو يشوف لافي متلثم وعيونه حمرا ابتسم بشر وهو ينزل دخلوا عند الشيخ وهم ينتظرون عريس الغفله يدخل قلبت ملامح ابو ثامر لتوتر الرجال ماجا طول
والشيخ بدا يتملل وهو ياخذ بيانات لافي وبعدها الشخص اللي جايبه ابو ثامر يشهد وقعوا كلهم وباقي المعرس اللي جالس يرقع له ابو ثامر وبداخله وده يذبحه مسلمه فلوسه علشان يتم هالموضوع ويرضى يتزوج ولا هو انسان اقل مايقال عنه داشر مايخاف الله من كثر بلاويه اختار هالشخص بعنايه
...
نطق الشيخ: عباالكم انا فاضي لكم وراي ناس ينتظروني دقوا على معرسكم وخلوه يعجل

ثواني ودخل بهيبته وهو ينطق : هذا انا وصلت

التفتوا لافي ما اعطى الموضوع اهميه لانه مو عارفه اصلا اما ابو ثامر جمدت ملامحه وبدا يعصب وهو يخز اللي قدامه تقدم وهو ينطق : فيـاض الناصي

رجفه غريبه سرت بجسمه بعد ماطالعه عجز يردد ورا الشيخ وفياض ماد ايده بسخريه : ابو العروسه مرتبك ياشيخ عطه فرصه ياخذ نفس

الشيخ طالعهم بضيق : اخلصوا علي وراي اشغال الدنيا

مسك ايد فياض وهو يردد ورا الشيخ وفياض بعده

الشيخ : ابي اسمع راي البنت واذ عندها شروط

نطق ابو ثامر: موافقه ولا عندها شروط

الشيخ صغر عيونه :ماخبرك العروس او ابوها

تنفس بقهر وهو يصد ووجهه محمر من كثر ماعصب

ابتسم فياض وهو يسمع خاله يناديها دخلت وعيونها بالارض وماسكه يد ابوها

الشيخ : موافقه يابنتي على فياض الناصي

ردت بجمود: موافقه

الشيخ : عندك شروط

جادل رفعت عيونها بهدوء من غير لاتطالع لا احد: ايه

الشيخ: وشو شروطك

جادل: اكمل تعليمي وببرود نطقت مؤخر 500 الف

طارت عيون ابوها بتوعد وصدمه وهو متفق معها مافي اي شروط

اردف ابو ثامر : بس خبري زواج السر مابه شروط

رد فيـاض: ومن قالك انه بسر

الشيخ: الظاهر ملخبط يا ابو ثامر ذاك زواج المسيار

عض شفته ثاني مره والشيخ مستقعد له على كل حرف لولهه حس انه متفق مع فيـاض

التفت الشيخ: بس يابنيتي هذي شروطك

هزت راسها ب ايه

الشيخ ابتسم : على بركة الله اجل

فيـاض وهو يطالع مكان المهر وكان مصدوم وهو يشوف المهر 10 الاف بس

طالع لخاله: ماودك نغير المهر

انتفخ وجهه لافي وهو مازال صامت وملامح الصدمه معتليه وجهه بعد ما اردف بصوت فياض خافت: شرايك تحطه كم حبة حشيش على مخدرات منها تستفيد وتفيد

وبعدها نطق فياض : سجل عندك المهر90 الف

طالعه خاله بنظرات حايره من تصرفاته وابو ثامر مو اقل منه وش هالمبلغ المبالغ فيه

وقف بعد ماسلم عليه الشيخ وبارك له وبعده التفت لخاله وهو يمشي بجنبه متجاهل ابو ثامر
: المهر يوصل بحسابها اليوم

لافي وهو ياخذ نفس : فيـاض

قاطعه: ترا كل اللي صار داخل بس علشان ما اطيح هيبتك قدام ابو ثامر والزواج مابي احد يعلم فيه ومتى ماطقت براسي ب اجي واخذ زوجتي واتحد بس احد يتكلم مثل ماقال بو ثامر بالسر متى مانويت اعلنه بعلنه بطريقتي وهاه هذا انا احذرك واعيد واكرر متى مابغيت زوجتي اخذتها ورحت

ماقدر يتكلم الصدمه مخرسته وهو يطالع فيـاض يتعداه

جادل اللي من قالت شروطها طلعت والغمامه على عيونها والصداع ذابحها واقفه عند باب سيارة ابوها والبرد يتسلل لجسدها من غير رحمه وملابسها الخفيفه اللي ماكانت الا شورت تحت العبايه وبدي كانها جالس تعذب حالها بهالجو واللبس ضمت ايدينها وراسها ذابحها وجسمها يرتجف من البرد تقدم لها ونطق لها وهو يدنق بجسمه عليها: اظلمتي حياة فيـاض

ماهتمت وهي تحس صوته يتسلل لمسامعها بخمول رفعت عيونها له وهي تاخذ نفس نفس الشخص اللي انقذ حسن نفس الشخص اللي بنت خيالاتها معه وتمنت شخص مثل رجولته وشهامته معقوله هذا زوجها وش هالصدف اللي مالها طاقه على حملها اثقلت كتفها صدت بوجهها وهي تشوف ابوها جاي

عيونه متسلطه عليها مركز على كل حركه تصدر منها تحاول تصمد وجسدها يرتعش تحاول تلقى الدفا يلفها وهي تضم ايدينها ترقب كل حركه منها شاف عيونها تطالع ابوها برجا وهو جاي وملامحه رايحه فيها من القهر نطقت: بابا

ابتسم ابوها اللي كان معصب بس هدا من شافها ضم ايدينها : مبروك ياعين ابوك

عقد حواجبه وهالمشهد ابد ماهو عاجبه ونظرة الشماته بعينه: اسمعي ياعين ابوك قالها بكل سخريه : هالعبايه ماترضيني ولا ترضي ربك خليني اشوفك المره الجايه بهالعبايه وعيونك تغطينها زي العالم والناس وايدينك تسترينهن لاتحسبيني مثل اللي بجنبك اعدي لك من هالحين انا اقولك ان شفتك بهالعبايه اقسم بالله ماتلومين الا حالك
قرب لها وهو شايف الرفض بعيون خاله اللي موقادر حتى يتكلم همس ب اذنها بكلمات زادت من رجفة جسدها بضعف تجاهلها وهو يبعد ويركب سيارته

ويحرك ركب لافي وركبت هي بصمت وعيونها مركزه بفراغ جت لهنا وهي تحس نفسها عادي وقويه لانها انقذت ابوها بس رجعت لنفس الكرسي واحساسها انها مسلوبه من روحها موجع حاسه نفسها دخلت بداومه ماتقدر ابد تطلع منها نظراته همسه كلامه سخريته ماتدل الا انه شخص قاسي لابعد درجه ملامحه على الرغم من برودتها الا انها قاسيه شهقت برعب وهي تاخذ نفس من شافت ابوها ينحرف عن الطريق ويطيح مغشي عليه حركت بسرعه السياره وهي تصارخ تحاول توقفها وبقدرة قادر قدرت توقف السياره وايدينها ترجف من شدة الموقف المرعب اللي حصلته كان وراهم يمشي ببطئ وهو مستغرب من انعوجات السياره شاف الموقف قدامه هالحين بضبط تاكد ان بعد ماجته رساله من ابو ثامر(ودع الراحه يافياض وسجلني عدوة من بعد هاليوم) ماهو مخليهم بسلاام وقف سيارته بسرعه وهو يتجه لهم فتح الباب وهو يصرخ عليها بقوه
: انزلي بسرعه انزلي

شفاتها ترجف ماهي قادره تنطق بس كانت تاشر على ابوها
سحب خاله وهو يحاول يطلعه رغم نحافته الا ان جسمه ثقيل وطويل سحبه بكل قوته وهو يبعده عن السياره اشر لها : تعالي ساعديني
شافها واقفه مو قادره تتحرك مسح على وجهه: يابنت اخلصي علي وساعديني

تقدمت وهي تسند ابوها بضعف يوهمها انها ساندته بس الحقيقه انه هو اللي سانده وكل جسمه مايل عليه بس كانت تمشي بجنب ابوها وماسكه ايده دخله السياره وسدحه

"اركبي قدام ولا تطلعين ابد

راح للسياره وهو يفتحها وياخذ الاوراق المهمه طالع الكفرات وشافها مشققه مسح على وجهه : انا وين مالديت وجهي المصايب حايفتني حوف

وقف وهو يشوف السياره بدت تدخن ابعد بسرعه وهو يركب سيارته ويحركها بكل سرعته للطريق العام رفع جواله وهو يبلغ على ان فيه سياره محترقه

الدمع بعينها رافض ينزل تسمعه وهو يعجل على الدفاع والشرطه يجون بس عقلها توقف استيعابه وهو ينطق : بنزل ابوك على اقرب مستشفى بتدقين على واحد من اخوانك يجيه وبعدها سكت وهو يردف: بعدين تعرفين
رفعت عيونها بعدم استيعاب وهي تشوفه فعلاً يدق ويشرح وضعه ويجهز المكان ظلت ساكته وهو يوقف عند المستشفى ودقايق وجاه الممرض يساعده وبعدها اشر لها تنزل نزلت وهي تمشي معه مسك ايدينها بسرعه وهو شايفها كيف ساكته وماتنطق بحرف مشى بسرعه وهو يطلع من الباب الثاني ويشكر واحد من الممرضين شافت السياره غير غمضت عينها وهي تعطي رقم اخوها للممرض
ركبوا السياره بعجله وهو شايف صمتها كيف
حرك وهو يتجهه للمطار رفع جواله وهو يرسل لخويه: انا طالع للكويت مال لابو ثامر فيها نفوذ

رد ب استغراب: ماخبرتك جبان تنحاش منه

فيـاض : ابو ثامر ماهو لحاله متعاون مع ناس اقوا مني ومنك كل شغلنا اللي اللي فات راح وانا هالحين رجال متزوج بيجلسون يذلوني فيها لازم ابعد وانا عارف انه مايعرف احد بالكويت ولا يقدر يوصلني

كتب : انتبه لنفسك وبعدها نتقابل ونشوف وش الوضع

فيـاض: امانتك اخواني حاول تجيبهم لي ب اقرب فرصه

رد : لا تشيل هم كلنا معك

فياض : طيب

يرص على ايدها بقوه من غير لايستوعب
الحره اللي فيه مجبور يطلع من الرياض ماصار له اسبوع وجته الامور كلها فوق راسه لازم يطلع مجبور على الطلعه مجبور تشوف ملامحه كيف تتبدل من قسوه لملامح سرحانه مكسوره وبعدها يرجع لقناع البرود طالعته بنظرات وهي مستغربه هدوئها راسها مصدع عيونها بدا يخف تركيزها غمضت عيونها بوجع من كثر مايشد على يدينها طلع صوتها الناعم بالعافيه: ارخ اعصابك بتخلع ايدي

ارخ ايده وهو يمسح على وجهه وثواني وقف قدامه المضيف: الطياره جاهزه

هز راسه وهو يمشي وراه ورجع يشد على ايدها

ركبوا الطياره بهدوء رمى بجسده الثقيل على الكرسي غمضت عيونها ب الم الوقت فاتها ليش ساكته ليش مابكت ماتكلمت ليش رضخت بهالسهوله فيه شي جالس يصير مو طبيعي خمول بجسمها عدم استيعاب رفعت عيونها له وهي تطالع لملامحه المشدوده ومغمض عيونه ب الم ياترى من هالشخص يحمل نفس اسم عايلة فاطمه وفواز الناصي
معقوله اخوهم بس اخوهم قالوا انه توفى مع ابوه حتى اسمه مانعرفه من هالشخص اللي ب اقل من ثلاث ساعات امتلكها وصار يتحكم فيها وهي ساكته اخذت نفس بصعوبه وهي تسمع المضيف يقوله: تم خروجك من غير لاتتسجل انك مسافر تواصلنا مع اللي هناك وضبطوا وضعك مد الاوراق هوايتكم الجديده وجوازتكم مغمضه بس شدها صوته وهو يقول: حتى الجنسيه

المضيف: مجبورين

هز راسه : جزاك الله خير

طلع وبعدها لف على اللي بجنبه بس مسافة كرسين مايله بوجهها على الشباك وتتأمل

تسمعه يقول: الاقلاع بعد ربع ساعه

ماردت وهي لازالت لابسه نقابها البروده تمكن من جسدها خلاها ماتحس ابد حتى ردة الفعل ما اعطته

طالعها : فكي نقابك ماعد احد داخل غير المضيفات

ماردت عليه

ماحست الا بيدينه القاسيه تسحب النقاب:

لمن اقولك كلمه اسمعيها لاتحاولين تعانديني اشتري سلامتك يابنت لافي

نطقت بنبره هاديه: ابوي وش صار عليه

طالعها بنبره غريبه : بخير لاتخافين ابوك ذيب يعيش اكثر مني ومنك

وبسؤال:غريب خضوعك مانتي خايفه ليش الدمع ماهو بعينك

ابتسمت بسخريه: لاني مع زوجي ما اظن مع غريب واذ على هدوئي معك رفعت نظراتها : انا نفسي مدري ليش للحين هاديه وماصرخت يمكن الصوره اللي راسمتها لك جالس تشفع لك تخليني بهالرضا وياك بس ابوي قالي لاصار شي امشي هاديه ولاتعارضين يمكن ياخذك يمكن يبعدك خلك هاديه وضحي علشان اهلك وعمامك نزلت نظراتها ببعثره وهي تلملم عباتها: ابو ثامر ماهو شخص يستهين فيه مانت طالع منه الا انه فيه امر كايد صاير.... انا سألت وعرفت وش خوافيه وابوي بعد حذرني منه كثير

مارد وهو يرجع ظهره لورا غارق بصمته العريق ماهو قادر يبوح كيف يبوح يالجادل وهو شخص اللي تعود يضحي بحياته لاجل غيره انسجن علشان ينقذ ابوه وتوفى قبل لايشوفه ولا يضمه كيف يتكلم ويرتب الكلام وهو من طلع من السجن اغترب لدنيا ثانيه وحياه ثانيه تعلم فيها الكثير تعود على الوحده رسم خطط كثيره عاش بخيالاته وابعد عن واقعها ولمن نوى يحقق اول احلامه لقى نفسه يضحي مره ثالثه بحياته وينقذك من شخص دنيء امس بضبط كان جالس مع ابو ثامر ويسولف معه هو ماهو غبي عارف خوافي هالانسان اكثر من نفسه كان دايم يتلبس قناع البرود والمحبه بس علشان يشوف وش نهايته معه تلاقوا علشان مصلحه وحده وانتهى فيه الوقت يضحي بحياته ويتغرب مايدري وين بتوديه هالحياه ولا وش بتصفي له بس اللي هو عارفه ان اللي بجنبه بتدخل بمتاهات مالها اخر معه ......التفت لها وهو يشوفها متلثمه كأنها جالسه تعانده ماله حيل يتكلم معها وظل ساكت وعيونه تتأمل سقف الطياره متعاجز يتجهه للغرفه الموجوده... جتهم المضيفه وهي تردف انهم بيقلعون

الحين بس حست بوجع بصدرها عيونها غرقت بدموع وهي تعتذر لامها بقلبها تتأسف لاخوانها

يشوف رجفة جسدها النحيف هو عارف انها توها تستوعب اللي صار

نطق بسخرية الصدف اللي تعيد نفسها: بتتعودين على فراقهم تراهم فتره بس وبعدها بينسون طاريك ويكملون حياتهم ابوك ماراح يخليهم كذا بيدبر سالفه ويقولها لهم

ماردت وهي ودها تصرخ فيه يسكت بس لقت نفسها تغرق بصمت اكثر واكثر وعيونها ترتخي غصبن عنها غمضت وارخت اعصابها نامت تحت انظاره وهو مستغرب هالانسانه اللي بجنبه تنام بعز مصايبها شلون يرتاح جفنها وهي مبعده عن اهلها كانها تقوله بهالتصرف انها ابرد من بروده بمراحل بس هو تعب تعب الين وصل لين الجمود اللي يغلفه هو فقد ومات وهو حي ماتت امه قدامه دمها غارق بلبسه ذنبها برقبته طفل عمره عشر سنين كيف تحمل امه غارقه بدمها قدامه ولا صار فيه شي ابتسم بسخريه: سابقك يالجادل بمراحل توك ماشفتي شي
_________

سُـهـد 06-11-2019 06:38 PM

رد: رواية من يقول أن البشر مره تموت/بقلمي
 
_________
بالرياض:

بالمستشفى صحى وهو يشوف الكل حوالينه التفت ونطق برعب: الجادل وينها بنيتي وش صار لها

ابراهيم ب استغراب: اللي وصلك رجال لحاله مامعه احد ويقول ان سيارتك احترقت وانقذك بس مامعك اي احد

صدره يرتفع وينزل التفت لبدر ورعد اللي يطالعونه ب استغراب ويطلبونه يهدا نطق برجفه بعد ماجاه الممرض وكان مكتوب على بلوزته كلامه بالانقلش بالخط الصغير اشر عليه بصمت فهم عليه وعيونه بتدت تلقط الكلام والممرض جالس يغير له المغذي

دمعت عيونه بوجع فزوا وهم يحاولون يهدونه

رعد: وش فيها الجادل وشمعنى الجادل وينها امها تقول اخر شي كانت معك كيف ماهي بالسياره

هز راسه وهو يردف بعد ماهدا ويطالع ملامح عياله المستفسره واخوانه
نطق بصوت مهزوز: زوجتها وسافرت مع زوجها

صرخ ابراهيم وحسن عيونه طايره والاساله بوجيه اخوانه: كيف تزوجها وتسافر لا مو على كيفك منعتها من الدراسه وبعدها بظرف يوم تزوجها

لافي وماله حيل يتكلم: جاكم العلم ولا ابي احد يسألني البنت راحت بحال سبيلها

بدر: لامنت بصاحي تزوجها كذا كانها عايبه ولا مالها سند وفوق ذا يسافرون والناس وش يسكتها لاسألتنا وينها

لافي وهو يرفع ايده مانع الاسئله : بنتي وكيفي ماحد له يناقشني فيها ولا اشوف احد ينبش وراها ولا ورا زوجها

رعد ضاغط على ايده بقوه: من ولده هاه من

لافي ب ابتسامه: مايخصكم ويلا اطلعوا هديتوا راسي خلوني ارتاح

حسن: اخر واحد توقعته يبيع الجادل انت

لافي رفع حاجبه: اطلع

طلعوا وكان اخر واحد رعد يطالعه بنظرات قويه طلعوا وهم صامتين وكل وحد الاسئله تملاه

نطق بدر: نجتمع ببيتي ونشوف وش نسوي بهالمصيبه
...
اما داخل الغرفه ريح راسه وحط ايده على عيونه وطاحت دموعه ب الم وعيونه تعيد الكلام: بنتك بـ أمان سمعتها بين ايديك لاتخاف عليها بحاول ابعدها عن مشاكلك
"خريج السجون

مايدري يبتسم ولا يبكي متأكد دامها معه بينتبه عليها بنفس الوقت قلبه ناغزه ضحى فيها نفس ماضحى بغيرها الايام تعيد نفسها معه خسرته قبل وخسرته الحين خسارته الحين توجعه لابعد حد كيف يعد نفسه رجال وهو بغى يسلمها لناس ماتخاف الله حمد ربه طلع فياض بنص المعمعه وانقذ بنته ممتن له على كثر ماكره ممتن له على كثر ماتعبه وخسره بحياته الكثير اناني فوق مايتصوور فرحان انه انقذ بنته ونسى انه كسره مرات ومرات نسى ان حقدهم اعماهم وعيشوه بتعب وهموم مايتحملها احد ولما نوى يرجع يمارس حياته ويعد نفسه مع هالناس لقى روحه بمصيبه اكبر وهالمره مو لافي هالمره القدر رسم طريقه معه وكأنه يختبر قوة تحمله وصبره

________

بالمزرعه جالس بمكتبه بعد ماعفس الدنيا :كيف مو موجود وين ذلف هالكلب

نطق اللي قدامه:مالقيته والله حتى انه ماطلع من الرياض بحثنا بكل مكان شيكنا على اللي طلعوا من السعوديه بس اسمه مو موجود وزوجته بعد يقولون مارجعت مع ابوها

شد على سنونه بغضب: يعني قلب الطاوله علينا وين بتروح مني يافيـاض مصير الايام بتجيبك لي مصيرها

يسمعه تهديده والابتسامه معتليه وجهه: جابتني الايام وخلصت دورها تجيبك دورها

وقف بعد مافتح الحزام دنق عليها وهو يحاول يصحيها بس مافي اي استجابه تنهد وهو مو عارف يتصرف معها ابد نادا للمضيفه تحاول معها
وهو بدا يطلع اوراقه واغراضه

طالعها توقف وجسمها مرتخي على المضيفه نطق بسخريه: ياحلوه صحصحي

فتحت عيونها بتعب نزلت نظراتها وهي تبعد يد المضيفه بضعف: اتركيني

اخذ اغراضه ولبس جاكيته على ثوبه البني مسكها بقوه وهو يمشيها معه نزلوا للمطار وبدوا يكملون اجراءتهم طلعوا من المطار وهو حاس فيها وايدينها البارده لبسها جاكيته من غير لايتكلم وهي كذلك ركبوا التاكسي وبدا يوصف له البيت غمضت عيونها وتحاول تكون قاعده لين الاقل ماتوصل وصلو البيت المتواضع عقدت حواجبها ولفت عليه ب استغراب : شايف البيت كيف متهري كيف نسكن فيه!

مارد وهو ينزل نزلت وراه بسرعه اخذ شنطته واغراضه فتح الباب اللي من حديد مصدي دخلت وراه سكر الباب وهو يشوف الحوش الصغير دخلوا البيت كان منظره متواضع جدا غرفتين داخل الصاله ومطبخ يالله يكفي شخصين وحمام ودوانيه بالحوش الثاني اللي كان صغير مسكت راسها وهي تقعد وممداها الا وتصارخ من الفار اللي يناقز على الكنب المغبر تعلقت فيه بخوف: الله يخليك طلعني من هينا والله ما راح اسوي اي شي اللي تبيه بيصير بس مابي اسكن هينا مابي

ابتسم بداخله على خوفها واردف برود مصطنع: مجبوره تبقين مع زوجك وين مابغى صح ولا بعدين احمدي ربك بيت وسقف يلمنا

ابعدت عنه وهي تطالع كل شي الا انها تحط عينها بعينه بس استغربت منه وهو يقرب منها بترقب وكأنه بيمسك شي وفجاءه حضنها بكل قوته ونفض عباتها بقوه وكانه يمسك شي صرخت وهي تصرخ فيه يبعد عنها ويفكها همس بخفوت: لاتتحركين اثبتي خلك ثابته

قلبها يرجف تحلف انه يسمع نبضاتها المرتبكه: وش فيه

وبلحظه نزع عباتها وهو ماسك شي

غمضت عيونها: وشو

لف عباتها وهو يرميها برا

دخل : لمصلحتك ماتعرفين

فتحت وهي تصغر عيونها بس حست بالجاكيت ينحط على كتوفها لفها له :
اخر مره اشوفك لابسه هالبس

جاء بيروح تمسكت فيه برجا: وين تخليني هنا لحالي

نزل ايدينها بهدوء: بروح اجيب لك عبايه ولا بتطلعين كذا

دمعت عيونها وفجاءه من غير سابق انذار انهارت: لاتتركني هينا تكفى خذني معك

بدت تشاهق مالقى نفسه غير يطالعها بهدوء يحاول يتقدم يحضنها يقولها اعذريني على اللي بتشوفينه معي طلعها معه وهو حالف مايوجعها حالف يبعدها عن حقده مايبي يصفي الحسابات على حسابها مالها اي ذنب
رماها القدر بطريقه ومالقى نفسه غير يحلف يلحفها بالامان ولا يعيشها رعب الغربه والمذله ولا تعيش شعور الحقد والانتقام تصفية حسابه مع خاله بس خاله هي مالها اي ذنب مسح على راسه وهو ينطق: خلاص اهدي اهدي ماني رايح

طلع جواله وبدا يركب الشريحه الكويتيه وثواني وهو يتصل على واحد من اللي معه ورتبوا له المكان : البيت ناقصه اغراض واجد
ابي بعد تجيب لي عبايه ايوه وقف وهو يتجه لها وهي ساكنه بين فتره وفتره تطلع شهقه منها وقفها ومالقى نفسه غير يشبرها طارت عيونها من طريقته من الحين يشبر غير جدتها

رد : ايه طولها 8اشبار عقد حواجبه بعد ماسمع الضحك وانا شدراني كم طوالها

نطقت بهدوء: 160

قاله وبعدها سكر وهو يحذف الجوال: البيت يبيله تنظيف من قلب وصيتهم يجبون الاغراض علشان تنظفين و قاطعته : انت معي ما انظف هالخرابه لحالي

هز راسه : ماني مخليك بنقسمه بينا علشان نخلص بسرعه

: بس امانه حق الحشرات رشه وفكني انا نقطة ضعفي الحشرات والصراصير

ابتسم : زين شي ثاني

هزت راسها بلا وهي تشوفه يوقف ويقولها تطلع معه جلسوا بالحوش اللي فيه مجلس الرجال تنهد بحيره وين يجلس نزل شماغه وهو يفتحه ويفرشه اشر لها تجي وتجلس جلست بمقابله وهم قربين من بعض رجع لصمته وسكوته جالسين بنص الحوش من كثر ما داخل يجيب الكئابه وغبار بس ضمت نفسها رغم الجاكيت الدافي

اردف: بعد المغرب نطلع ونجيب لبس لك لو ظليتي كذا بتمرضين

هزت راسها بصمت وعيونها حايره نزلتها بسرعه من تلاقت بعيونه وهو مازال مركز فيها انسانه واضحه قدامه شفافه بالنسبه له يقرا تفاصليها ويدرس اطباعها ما انهارت لانه ابعدها عن اهلها ماعارضت لمن دخل فيها لعالمه ولا سألت لمن دخلها المطار ليش مسافرين بس انهارت علشانه بييطلع كيف قادره تخبي هالحزن يجزم انها مابكت علشان خايفه تجلس لحالها بكت علشان بعدها عن اهلها بكت علشان مصيرها الجديد نظراتها كانت تقول وشفاتها تنطق عكس عيونها ماتدري ان اللي قبالها قد عاش نفس كبريائها كابر مر بنفس اللي جالسه تمر فيه تغرب سنين بمكان معزول كانت نظراته ضايعه مثل نظراتك بتمام كابر انه ماهمه ومن انعزل لحاله واستوعب بكى بكى والبكي بقانون الرجال ممنوع نزلت دمعته علشان حديد انصك عليه منعه من وداع ابوه وشوفة ملامحه مسح على وجهه بتعب وعيونه حمرا من قل النوم يومين مواصل ماخلا احد ماكلمه يساعده من عرف بنية ابو ثامر ماكان الامر يهمه بس لمن عرف من بنته فز وهو يحاول يبعد شر ابو ثامر قد مايقدر عن خواله وينشغل فيه اسند راسه على ركبه وهو ملاحظها عيونها تغفي وتفتح زفر والبخار يتصاعد مع انفاسه والهوا البارد يحرك شعره ضم ايدينه وهو نفسه يسند ظهره على المركى
______________

الرياض
بيت بدر:
مجتمعين بعد ماقرر بدر يجمعهم كلهم ويعلمهم نطق بهدوء: لافي زوج الجادل وسافرت مع زوجها

شهقت امه : لا ماهو بصاحي كيف يزوجها كذا من غير ماندري

بدر : مادري عن وليدك لاطلع تفاهمي معه عجزت وانا احاول افهم منه وش صار

هزت راسها برفض: لاحول ولاقوة الا بالله

رعد اللي كان ملتزم الصمت واخوانها ساكتين واضح من ملامحهم الوجع

دخلت سهام على طول وهي تتنفس بغيض: اقسم بالله يابدر ان مافكيتني من خويك المجنون لا اكون مفضحه فيه بكل مكان والله

فزوا بدر ورعد راح لها وهو يهديها وهي ترجف بقهر : وش صاير تكلمي

سهام رفعت عيونها لبدر اللي طلع يدوره ودخل: أسال اللي زوجني اياه

بدر بهدوء: انا متهاوش معه من فتره ليش و مسوي

سهام وقفت وهي تطالع لهم: مابي منك الا
انك تفكني منه اما وش مسوي ماقدر اقولك
وطلعت وهي تسمع رعد يناديها ماردت
وهي تتجه لبيت امها القريب قهرها الحقير ابتسمت من الرغم من حزنها وهي حاطه سماعه وكاميرا بسيارته سجلت كل شي بجوالها واخيرا مسكت عليه دليل تقدر تتطلق منه وتذله دخلت جناحها وهي تفسخ عباتها وتطالع تركي النايم على سريرها مسحت على وجهها وهي حاسه براحه تسري بجسمها من الرغم من كسرها الا انها فرحانه بتبعد عن هالعايله المريضه هو اهم ماعليه سمعته وسمعته كلها بيدي اقدر اخربها بثانيه بس لا بجلس اتحكم فيها لصالحي واخوفه واخليه يطلقني بهدوء ومن غير مشاكل

اما رعد وقف عن مدخل جناحه وهو يشوفه فارغ بعد ما استئذنت منه تروح لاهلها سمح لها تروح وتنام عندهم لو بغت وده يختلي بروحه يشوف ابعاد اللي صار يحسه للحين مقهور على الجادل

_______

فاطمه جالسه مقابل فواز بعد ماطلعوا لكافيه قريب يتقهون ويغيرون جو : اقولك دانه وش اسم اهلها ليش ماعمرها عزمتهم هينا او شفناهم حتى ماتسولف عنهم او احد يجيب طاريهم تهقى ليش

فواز طالعها بغضب: رجعنا لطير ياللي انا وش قايلك انسسسي ولاتنبشين بالماضي ماهو بصالحك بعدين وش عرفني منو اهلها كل اللي اعرفه ان عمامها بالدمام وابوها متوفي من زمان وعايشه عند امها بس واخوها مدرس ذا اللي افهمه واعرفه

فاطمه سكتت بعد ماشفت خالتها ندى تدخل : شفيه اصواتكم طالعه ناسين انكم بمطعم

فواز وهو يوقف ويسلم عليها: ابد استفزتني بعض الناس ماترتاح الين تطلعني من طوري

ندى ب ابتسامه: فطيم اعتذري له

فاطمه بملل وقفت وهي تحب راسه: اسفين يالشيخ فواز

ندى جلست بجنبه: ايوه اشوفكم صايرين تطلعون من غيري ولا تمروني تصحوني اروح وياكم زين رحمني السايق وعلمني وين رايحين

فاطمه: كنت بجيك بس خفت تكونين نايمه وازعجك

طالعت لفواز اللي رفع ايدينه: مالي شغل هي جتني وقالت امش بنطلع نفسيتي تعبانه

ابتسمت بهدوء وبدت تطلب تحت هوشات فاطمه وفواز وحكيهم شكثر اشتاقت لهم ماتعودت تفارقهم الا لمن تزوجت سرحت وهي تتذكر زواجها العائلي واصرار باسم عليها كان غريب خطبها كثير وكانت ترفض الين ماغصبها لافي كانت مستغربه من هالشخص اللي ميت عليها لهدرجه مايدري اني تعبانه ومتحطمه صارحها من اول يوم انه يحبها ويعرفها من زمان كانت يبيها من يومها بالثانوي بس ابوها كان يرفض بعذر انها صغيره قالها راضي فيها وبكل عيوبها المهم انها تصير زوجته رغم رفض اللي حوالينه صدق انها جميله بس مشيتها وعينها خلوها من غير ثقه بس رجعت لها الثقه من صار باسم بحياتها وبدا يعالجها بمحبته رفعت

راسها على صوت فواز وهو يضحك: ايه سرحت بباسم الله لنا

فاطمه وهي تمسح على كف اخوها: شفت يافواز نستنا بسنتين بس

ندى: اقول عن الخبال وقومي قهويني

ضحكوا عليها كيف منحرجه

فواز: هههههههههه ياخاله وش فيه وجهك صار طماطه

شالت شنطتها بقهر منهم
فواز: لا خلاص توبه اجلسي ولا ماعاد نحرجك

فاطمه وهي تمد الفنجال: يحليلهم اللي يستحون بس

وبدوا يسولفون ويتقهون وهم يحاولون يستغلون كل يوم بوجودها

______________


المجمعه: شاهر جالس بنص الصاله ويلاعب توق تحت انظار دانه والجد وفوزيه اللي تحط ترتب العشا: يلا تعالو وانت ياشاهر خف على البنيه قطعتها تراها بزر

شاهر وهو يوقف ويشيلها : عاد احبها شسوي
اتجه لهم وهو يجلس بجنب جده وهي بحضنه

دانه وهي تتجه له: جيبها بعطيها للمربيه

شاهر مدها بهدوء

دانه اخذتها وهي تعطيها المربيه وبعدها رجعت تاكل بصمت

اما الجد كان سرحان ويطالع بالاكل من غير شهيه

فوزيه: يبه سم بالله واكل مايصير كل يوم نفس اللي قبله احاول فيك تاكل يايبه صحتك اهم من كل شي

رفع عيونه الحزينه لها وهو ينطق: مالقوا فياض جيبوا لي فياض بشوفه

شاهر وهو يمسك ايديه: يايبه فياض بخير انا كلمته قبل يومين

طالعوه كلهم بترقب

الجد: صادق ياشاهر

شاهر : ايه والله كلمته وقال مايقدر يجي قلت له يجينا ب اقرب وقت

الجد: وينه فيه

شاهر: مسافر برا يكمل دراسته ومن تخلص بيجي وتفرح بشوفته

الجد ب ابتسامه: الله يفرحك مثل مافرحتني

تغصب الابتسامه علشان هالشايب المسكين :

امين ياجدي امين

_______________________

المزرعه دخل واحد من اللي يشتغلون عند ابو ثامر وشغل التسجيل وهو يسمع صوت فياض/
العذر والسموحه يا ابو ثامر بس ماهقيتها منك تغدر فيني بنص الطريق قايلك انتقم من خالي بس لاتقرب لاهله بس انت اخلفت بكلامك لاتعب نفسك وتدورني لانك ماراح تحصلني الا اذ طاح الحطب وشلت اللي براسك كله ذيك الساعه بجي اواجهك

سكر الجوال وهو يشوف ابو ثامر معصب :
وين بتروح يافياض وين جايبك جايبك

التفت له اتصل على اللي يراقبونه واطلب منهم رقم اللي مرسليهم ضروري هز راسه وهو يطلع

رجع راسه لورا وهو ناوي يتفق مع الناس اللي جوه قبل ويبون رقبة فيـاض بس رفض والحين والله لايتفق معهم ويعلمك كيف تلعب بالنار يافياض
_________________

الكويـت:

الساعه10

بعد ماجتهم العبايه والااغراض طلعوا على الطول السوق يمشي وراها بملل : يابنت خذي لك شي حلو ورخيص لاتطخين بالماركات ترا مامعي شي يكفي يادوب لبس يمشي الحال

جادل: ومن قالك لبسي دايم من الماركات ترا ماني من هالنوعيه انا ابد اللي يعجبني ب اشتريه

فيـاض: اشوفك شريتي للحين ماطلعتي الا بكيس واحد ورانا البيت حوسه وين بنام فيه

هزت راسها وهي تدخل سنتر وتبدا تشتري وتنسق شاف بلوفر باللون العنابي ويتوسطه كلام بالابيض اعجبه طالع لزولها وهي تشتري وخمن ان مقاسها m اخذه وهو يحطه ب اغراضها وهي لاهيه تختار

ورجع يوقف بملل ويطقطق بجواله

ثواني اردفت: خلصت رح حاسب

مسك الاغراض وراح يحاسب وبعدها طلعوا

: تبين نتعشا هينا ولا بالبيت

الجادل وعيونها على الناس : مالي نفس

مارد عليها وهو يطلع مع اقرب بوابه اما هي تمشي ببطى خلفه خلاص حيلها وصل حده مافيها ابد تمد يدها ولا تتحرك بتنام بس بتنام بهدوء وتتخيل نفسها بغرفتها

شغل السياره وهو يطالعها تركب بهدوء:

رحمتن بحالك با اخذ فندق بس الليله

هزت راسها : شكراً

مارد وهو بحرك بصمت وبداخله ينطق: ياحظك تنامين متى مابغيتي ومرتاحه شايفه حالك معي ب أمان بس الحقيقه اني فاقد الامان
_______
الريـاض بمقر دوامه /

الحق حريقه بحي ... فيلا رقم ....

جمدت حواسه وهو مو قادر يوقف من الرجفه هذا عنوان بيتهم الصدمه شلت حواسه افاق بعد ماضربه صديقه : البس والحقنا بسرعه مو وقت صدماتك
____________

الى هنا ولقائنا الاثنين القادم

توقعاتكم الحلوه .

استودعتكم الله

"آلحَنِين آلصَّادِق" 07-11-2019 04:55 PM

رد: رواية من يقول أن البشر مره تموت/بقلمي
 
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
هلا و مراحب بيك و برجعتك
كالعادة روعة
فياض رغم اللي حصل معاه لساته طيب و يفكر في غيره
جادل ما أحلاها باس لو تعرف أنه أبوها و أعمامها ما يستاهلون الطيب
باس إلى حد الآن موش عارفة سبب عداوة أبو ثامر ل لافي
ننتظرك لا تطولي علينا
.....

سُـهـد 09-11-2019 04:53 AM

رد: رواية من يقول أن البشر مره تموت/بقلمي
 
اقتباس:

المشاركة الأساسية كتبها الحنين الصادق (المشاركة رقم 31424382)
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
هلا و مراحب بيك و برجعتك
كالعادة روعة
فياض رغم اللي حصل معاه لساته طيب و يفكر في غيره
جادل ما أحلاها باس لو تعرف أنه أبوها و أعمامها ما يستاهلون الطيب
باس إلى حد الآن موش عارفة سبب عداوة أبو ثامر ل لافي
ننتظرك لا تطولي علينا
.....

وعليكم السلام والرحمة الله وبركاته

ياهلا فيك شكرا لردك الحلو اسعدتني جداً

اما ايش العلاقه بنعرف ان شاءالله بعدين

كوني دايماً بالقرب❤

سُـهـد 09-11-2019 04:55 AM

رد: رواية من يقول أن البشر مره تموت/بقلمي
 
امم بنات انا في قرار براسي اوقف الروايه لفتره
لان شايفه مافي اي تفاعل يبرد القلب ف اوقفها
احسن يمكن مشغوليين ف الدراسه او اختبارات
ونرجع نفتحها بعد شهرين ؟

مكاويه أصيله 09-11-2019 06:32 AM

رد: رواية من يقول أن البشر مره تموت/بقلمي
 
لا توقفي كمليها
روايتك رررررررروعه

الأُفـق لا يعنـي السمـاء 09-11-2019 07:19 AM

رد: رواية من يقول أن البشر مره تموت/بقلمي
 
لا توقفين ☹☹☹ متابعين بصمت كل يومين ادخل اشيك و القى م فيه يديد🤦🏻‍♀

"آلحَنِين آلصَّادِق" 11-11-2019 10:35 AM

رد: رواية من يقول أن البشر مره تموت/بقلمي
 
لا ليش توقفينها حلوة الرواية
ننتظر بارت جميل كالعادة
ودي

سُـهـد 11-11-2019 07:51 PM

رد: رواية من يقول أن البشر مره تموت/بقلمي
 
اقتباس:

المشاركة الأساسية كتبها مكاويه أصيله (المشاركة رقم 31426543)
لا توقفي كمليها
روايتك رررررررروعه


تسسلميين وشكرا لمرورك❤

سُـهـد 11-11-2019 07:53 PM

رد: رواية من يقول أن البشر مره تموت/بقلمي
 
اقتباس:

المشاركة الأساسية كتبها الأُفـق لا يعنـي السمـاء (المشاركة رقم 31426565)
لا توقفين ☹☹☹ متابعين بصمت كل يومين ادخل اشيك و القى م فيه يديد🤦🏻‍♀

لاتابعون بصمت لما ينزل جزء اكون متحمسه لردود بس بالاخير ما القى شي يسر الخاطر ويخليني اتحمس انزل الباقي حاولو قد ماتقدرون تعلقون ):



وشكرا لمرورك

سُـهـد 11-11-2019 07:55 PM

رد: رواية من يقول أن البشر مره تموت/بقلمي
 
اقتباس:

المشاركة الأساسية كتبها الحنين الصادق (المشاركة رقم 31430010)
لا ليش توقفينها حلوة الرواية
ننتظر بارت جميل كالعادة
ودي

ياعمري شكراً بس التفاعل جدا يخليني افكر اوقف

بس بنزل جزء هالاسبوع ان خلص اليوم بنزله الساعه11 مساءً

ادامكِ الله بالقرب مني❤

الأُفـق لا يعنـي السمـاء 12-11-2019 09:50 AM

رد: رواية من يقول أن البشر مره تموت/بقلمي
 
اقتباس:

المشاركة الأساسية كتبها سُـهـد (المشاركة رقم 31430491)
لاتابعون بصمت لما ينزل جزء اكون متحمسه لردود بس بالاخير ما القى شي يسر الخاطر ويخليني اتحمس انزل الباقي حاولو قد ماتقدرون تعلقون ):



وشكرا لمرورك


ان شاء الله
انتي بس لا توقفي عشان م ننجلط و احنه ننتظر😂🙊
ودي❤❤

bts lover 16-11-2019 01:16 PM

رد: رواية من يقول أن البشر مره تموت/بقلمي
 
واوووو الرواية مرة حلوة ورائعة حبيبتي بس اتمنى انو تنزلي بارتات طويللللة وبس مع كل دعمي لالك ❤❤❤❤😊😊😊😊😊

"آلحَنِين آلصَّادِق" 16-11-2019 05:27 PM

رد: رواية من يقول أن البشر مره تموت/بقلمي
 
جاري الإنتظار و تأكدي ماراح نمل

سُـهـد 28-11-2019 10:29 PM

رد: رواية من يقول أن البشر مره تموت/بقلمي
 
السـلام عليكم ورحمة الله وبركاته

شكرا لكل من ارسل وسأل حبيت ابلغكم ان الروايه بتتوقف لفترة من زمان ارتب فيها افكاري ومنها اكمل الاجزاء لحتى النهايه ومايكون فيه انتظار كثير بالنسبه لكم كان قلة التفاعل سبب من الاسباب اللي خلتني افكر كتير بتوقف الروايه وعموماً التوقف ان شاءالله ماراح يكون طويل عباره عن كم شهر لحد ما تكون الروايه وخط الافكار مثل ما ابيه ...
وبيكون حلو لي ولكم من ناحية ترتيب الافكار وكاتبة الاجزاء براحه واخذ الوقت الكافي لها

ادامكم الله بصحة وعافيه وخليكم بالقرب مني

استودعتكم الله واتمنى دعواتكم ترافقني.

الأُفـق لا يعنـي السمـاء 29-11-2019 07:32 PM

رد: رواية من يقول أن البشر مره تموت/بقلمي
 
😔❤
ننتظرك لا تطولين علينا
ربي يوفقك و يعينك

"آلحَنِين آلصَّادِق" 09-12-2019 01:42 PM

رد: رواية من يقول أن البشر مره تموت/بقلمي
 
خوذي راحتك و اتمنى لما ترجعي ترسلي رسالة تعلمينا برجوعك

شموخ ابها 15-12-2019 12:33 AM

رد: رواية من يقول أن البشر مره تموت/بقلمي
 
بالتوفيق لكى اختى

سُـهـد 06-02-2020 03:23 PM

رد: رواية من يقول أن البشر مره تموت/بقلمي
 
مرحبـاً وبعد طول غياب اقدر اقول عوداً حميداً الجزء ب اذن الله بينزل اليوم وممكن اغير موعد الاجزاء لان جدولي الجامعي مسبب لي ضغط ب ايام الاسبوع

شكرا لكل من سأل ودعم وربي يسعدكم

دعواتكم ❤

سُـهـد 07-02-2020 12:25 AM

رد: رواية من يقول أن البشر مره تموت/بقلمي
 
الجزء الخامس.

مدخل:

يٌدفن حي مع كل ميت

الريـاض:

اسدلت الشمس اشعتها لتمحي احداث الامس

واقف قبال غرفها بضيق صار له ساعه يحاول بحسن يطلع بس ملتزم الصمت وعيونه على صورها بكل مكان اما امه اخذت اغراضها وطلعت لبيت اهلها زعلانه على ابوه وابوه مايدري وينه من طلع من المستشفى مابين تنهد وهو يضم كتبه لصدره وبصوت مرهق: ياحسن الله يخليك افتح الباب والله بتطمن عليك

نطق بضيق: براحتك انت الخسران
واتجه للدرج ونزل مسرع

بغرفتها يسمع صوت اخوه وهو يحاول من الفجر يطلعه بس صوته خانه مو قادر يرد عليه
وقف بتعب وهو يتذكر خوفه امس والبلاغات الكاذبه اللي صارت ولاول مره تصير وياهم عقد حواجبه وهو يتجه لسرير وينسدح بتعب وارهاق
ولازال ملتزم الصمت

____________________________

بيت شاهر

جالس الجد بصاله وفوزيه قدامه تحاول فيه:

فوزيه: الله يخليك يبه بس هاللقمه

صد بوجهه وهو ماله حيل ينطق

قربت الاكل : يبه وراك علاجات مو زين لك

وبكل غضب دف الطاوله بعصاه : ابي وليدي جيبوه لي كله من تحت راسك انتي وبنتك خليتوه يزعل علي

فوزيه دمعت عيونها وهي توقف وتنادي الخادمه:تعالي شيلي الفطوور

وبصوت عالي :شااااهر ياشاهررر

نزل وهو يركض:سمي

رفعت كمها وهي تسمح دموعها:ابوي مو راضي يفطر لين يجي فياض ال ..
قاطعها بضيق:خلاص يمه انا بكلمه
طلعت لفوق وهي تسمع دانه تلاعب بنتها
دخلت عليها وهي تجلس وعلى طول بكت
فزت دانه وهي تجيها:يمه تعوذي من ابليس وش صاير

فوزيه وهي تشاهق: ابوي يقولي كلها منك ومن بنتك حاطني السبب بغياب فياض كأنه مايدري ان حفيده راع خرابيط وحبوب الحين عقب هالعمر يتحسب علي وعليك كاني طاقته ع ايده وقايله له انقلع برا ولا رح وبيع حبوب بس مقيوله ما غلى من الولد الا ولد الولد وحنا بالطقاق

دانه وهي تمسح على كتفها: يمه الله يهداك عارفه ان جدي تعبان ورجال كبير واكيد مايقصد بكلامه بس هو بعد اتعبه فراق ولده ووفاة ضناه ولا هو بحمل خسارة فياض وغيابه

فوزيه وهي تسحب نفس بصعوبه: وانا بعد بنته ليش مايحس فيني قبل كان بس ناصي والحين يطلع لي فياض نسى عمايل ناصي اللي ذبح مرته ودعم عايله كامله وزور اوراق ليش نسى كل هذا والفضايح اللي صارت بسبب ناصي ومن عقبه جاء ولده وكمل هالطريق
دانه بحزن من كلام امها: يمه ماتجوز على الميت الا الرحمه وبعدين فياض مر ب اشياء تكسر الظهر مستخسره فيه محبة جدي مو كافي غيابه اللي اكل قلبه

رفعت وجهها وهي تمسح دموعها : انتي ليكون للحين تحبينه

دانه اخذت نفس وصدت: يمه انا مره متزوجه وش هالكلام حتى لو باقي له محبه اكيد بمسحها دامني بذمة غيره

طالعتها وهي تتأملها: والله يابنت بطني انه ماطلع من قلبك بس خوذيها مني رعد لاتخسرينه ولاعمرك تفكرين تتركينه الرجال يحبك وشاريك

دانه ضحكت بسخريه: خير ان شاءالله

وقفت وهي تتجه لتوق وتاخذها : انا نازله بشوف جدي وابي اكلم شاهر

فوزيه: طفي النور بنام

عقدت حواجبي بضيق مو من طبع امي تنام هالوقت ما اعطيت الموضوع اهميه وانا انزل لجدي وبحضني توق تلعب بشعري ابتسمت بحنيه من اقبلت عليه وهو يبتسم لي ويأشر لتوق : هاتيها لي يـابوي
ابتسمت من قلب على هالكلمه نزلتها بحضنه وهي تلعب بجيوبه وبسحبته حبيت راسه وانا اقول: كيف اصبحت يالغالي

نطق والبسمه بدت تختفي من شفاته: الحمدالله

دانه : عسى دايم يالغالي انا بنادي المربيه تجلس عندكم علشان توق لا اذتك تاخذها

وبعدها التفتت لشاهر اللي ملتزم الصمت وجالس على جواله ويتجاهل وجودها : شاهر ممكن شوي

رد وهو مازال على جواله: مشغول بطلع

قامت وهي توقف قباله: ابيك ضروري

هز راسه وهو يتقدمها ويدخل المجلس : قولي وش عندك بسرعه

سكرت الباب وهي تجلس : من اخذت رعد وانت هذا اسلوبك متى يتعدل مرت على السالفه اكثر من سنتين ليش ماتقتنع ان مابيني وبينه نصيب وان كل شي قسمه ونصيب يرضيك تخسر اختك علشان واحد مافكر لا بجده ولا فيك شال نفسه واختفى وهذا هو دايم مختفي بوقت الضيق شاهر متى تلتف لنفسك متى تلتفت لي انا اختك وحيدتك مالي بهالدنيا الا انت حتى ابوي مامدانا نفرح بوجوده ولا اذكره بحياتي قد ما اذكرك انت انت ابوي وحياتي وكل دنيتي شاهر الله يخليك لاتتركني لاتخليني احس ان رعد ظهر وسند وياخذ دورك وانت موجود

شاهر ابتسم بسخريه: الحين يعني انتي متخليه سبب زعلي فيـاض ولا رعد انا ماني فياض علشان ازعل عليك انا زعلان على الايام اللي راحت وانا زعلان عليك وعمري اللي راح وانا منتظره يمكن انتي تكونين خذلتيه ب انفصالك عنه وهو بحاجه لك بس انا وهو كنا اكثر من اخوان ويمكن لو عندي اخو ماكنا قراب من بعض مثل فياض بس صدمني من طلع وهو انسان ثاني مسح على وجهه وهو يكمل: ماني زعلان عليك يادانه مهما كان تبقين انتي اختي وهذا نصيبك واختيارك الله يهنيك ويسعدك قالها بنبره حزينه جدا وهو يتذكر ايامهم مع بعض وايام دانه وفياض لمن كان ناشب لهم ووعودهم وهوشاتهم على اسماء عيالهم وقف وهو يشوفها تبكي دنق عليها وهو يحضنها:

كل شي بالدنيا نصيب وانتي اخذتي نصيبك ولا تحسين بيوم اني ممكن ازعل منك ولاضاقت فيك الدنيا تذكريني تذكري شاهر اللي قبل اللي كان يقلب الدنيا علشان دموعك انا هنا وموجود علشانك لاصار بينك وبين زوجك شي لايردك عن بيتنا شي سامعتني

هزت راسها وهي تشاهق بقوه حست نفسها لاول مره تبكي بعد كم سنه تحس نفسها توها تستوعب حجم خسارتها لفياض وهي تطالع عيون اخوها وحزنه وهو يردد نصيبك يادانه واختيارك تجزم انه تذكر وعودهم واسماء عيالهم وهوشاتهم عليها وبكاها منهم كانوا ثلاثه مترابطين ببعض ايامهم ذكرياتهم بكاهم ونومهم طفولتهم اللي عاشوها مع بعض لين كبروا وخطبها وملك عليها مسح دموعها وهو ينطق: انسي وعيشي حياتك قلبي راضي عنك يادانه وبنبره خاصه فيه: دن دندنه

ضحكت وهي تمسح عيونها: اشتقت والله

ضحك معها وهو ماسك ايدينها: تذكرين يوم كنتي تعصبين وتزعلين

هزت راسها : ماشفت اسخف مني

ابتسم وهو يوقف: يلا استودعتك الله انا بطلع لخوي برياض

ردت براحه: الله يحفظك

طلع وهو يعدل شماغه ركب سيارته وهو ياخذ نفس ولقائه اليوم بشخص جداً مهم مسح عيونه : اهخ يافياض وين بتوصل نفسك لوين
حرك وهو مسرع للرياض
_____________________

الكـويت :

بالفندق دخل شقته ومعه فطور نزله على الطاوله وهو يشوف الفوضى اللي صايره بسبب هوشتهم امس اخذ نفس بتعب وهو يجلس ماله خلق يروح لها وهو يتذكر كلامها له امس

امس الساعه 11

وصلو الشقق ونزل وهو يأشر لها تنزل

نزلت معه وهي تدخل الشقه ناظرت الشقه بقرف وهي تنطق: الله ماكثر فنادق الكويت ليش نسكن هنا قلة الاماكن

فيـاض مارد وهو ينزل الاكياس ويجلس على الكنب

صرخت ب انفعال: انا اكلمك ليش نجلس هنا ما عندك فلوس انا ادفع وبعدين قبل شوي جتني رساله انك حولت لي المهر يعني معقوله ماعندك شي تدفع فيه فندق محترم زي الناس مو شقق

مازال صامت وهو يطالع السقف

حمر وجهها وهي تحاول ماتتصرف بتصرف وتندم عليه وقفت قباله وعباتها وشيلتها مازالت عليها بس نقابها ب ايديها
بصوت عالي : ليش ماترد علي

مدت ايديها وهي تمسك وجهه: لمن اكلمك طالعني حط عينك بعيني لاتتهرب بهالطريقه

فياض ابتسم وهو يطالع بعيونها

ابعدت بسرعه وهي تنتفض من حط عيونه بعيونها

نطق ببروده : مايعجبتس عجب دامك مو قد الحركه لاتسوينها وانا ما ارد على السفيه وانتي سفيه بحركاتس هذي انا ماتوقعتس كذا الصراحه عندتس نظره فوقيه بدال ماتقولين الحمدالله تجلسين تتبطرين

ماردت وهي انفاسها يالله تكتمها بحضرته صرخت لمن شافته يوقف: لاتقرب خلك بمكانك

فياض مارد وهو يقرب لعندها ومتجاهل صراخهاوبهدوء مسك طرف عباتها وهو يدفها عن مكان الباب وطلع وهو يسكر الباب بقوه غمضت عيونها بقوه من صفق الباب بكل قوته : وجع

اخذت نفس وعيونها تتنقل بزوايا الشقه المتواضعه بنسبه لها : ياربي صبرك قالتها وهي تجلس ع الطاوله ب اشمئزاز من المكان بعد مافرغت غضبها وقلبت الصاله حوسه
بعد مرور نص ساعه
دخل بهدوء وهو ينزل المفرش الجديد
طالعته ب استفهام: وش هذا
رد وعينه على ابعد زوايه : مفرش
وبسخريه : يشترونه علشان يتلحفون فيه ولا ماتعرفين بعد اوه معليش نسيت من تكونين الجادل بنت لافي اللي كل شي ينقدم لها
على طبق من ذهب

طالعته من فوق لتحت وهي مطنشه حكيه اخذت المفروش وقبل لاتدخل الغرفه : ترا ماله دخل ابد
قالتها وهي تضرب الباب بقوه

صرخ بقهر: ولعنه بتخسريني فلوس انتي
صدره يرتفع وينزل بغضب وهو حاس نفسه استهلك نص طاقته بالصبر اليوم كله كانت هاديه مايدري وش فيها قلبت استغفر ربه وهو ماله خلق لها طلع بسرعه وهو يقفل الباب

سُـهـد 07-02-2020 12:29 AM

رد: رواية من يقول أن البشر مره تموت/بقلمي
 
طلع لبرا وهو يركب سيارته وبحيره نزل وهو يسكرها ويتجه للحديقه اللي تبعد كم متر عن الشارع والشقق جلس على الكرسي وهو يضم ايدينه ويعقدها على صدره وهو حاس بشعور البرد تنفس بغيض بعد ماجاه خبر ان ابو ثامر جالس يلعب لعبه جدا قذره مع خاله وغير البلاغات اللي كانت بتودي خواله بستين داهيه ضحك بقهر وهو ينطق: ليش ما ابعد ليش للحين جالس اساعدهم رفع عيونه وصورة ابوه عالقه بين اهدابه مسح على عيونه وهو يحس بخجل من ابوه : سامحني يالغالي ماقدرت اثبت برائتك واخذ حقك ولدك غبي غبي لانه مو قادر يشوف خاله يذوق من نفس الكاس غبي لانه طيب غبي لانه وقف مع ضد اعداءه وقلب الناس عليه وهذا انا من 21سنه للحين وانا اهرب من مكان لمكان وبنبره مكسوره: هو كل من يفقد امه يفقد الطمأنينه مسح على وجهه بحزن وهو يسند راسه على جذع الشجر اللي خلف الكرسي
محتاج وقت يعيد تفكيره محتاج وقت يوقف مه نفسه يشوف وش ممكن يسوي الهروب مو حل
بس جابر وش يفهمه مو هو اللي اصر يطلعني من السعوديه ويبعدني ودي اعرف بس ليش جالس يسوي كذا وش يبي ولو وين بيوصل مرات احسه غامض ب افكاره وب اسئلته بس ما يمدييني اقول ليه وليش او بالاصح مايحق لي أسال كل اللي اعرفه اني امشي معه ونشوف وش نهاية هالطريق معه

قاطع تساؤلاته وهو يشوف الشخص واقف قدامه رفع راسه وصد

نطق بلهجته الكويتيه: شدعوه ماتسلم وبمرح وهو يدنق عليه: يعني لازم نسلم عليك غصب

فيـاض وهو يتكتف: وش جايبك

جابر ابتسم وهو يدخل ايدينه ب الجاكيت: ابد كنت مار من هينا وشفتك بعدين وين اهلك لايكون مخليهم لحالهم

فيـاض مارد وهو يشيح بنظراته : مايخصك

جابر تنهد : فيـاض شنو فيك ترا ماسويت لك شي كل شي سويته لك لمصلحتك عاجبك حالك ابو ثامر يتلاعب فيك وانت ساكت مهما كان عمر الزعل مايخلي الشخص يضر اهله عارف وشو يعني اهله يعني اخوان امه خواله مهما كان حجم النار اللي بصدرك اكتمها ولا تحرق اهلك بنفسك

فيـاض: اي اهل واللي يعافيك اللي جالس تتكلم عنهم ذبحوا ابوي ذبحوني عيشوني بهم فقدت اخواني فقدت كل شي امي ابوي اخواني انرميت بالسجن زور خسرت دراستي حلمي

جابر ب انفعال: حلمك حققته هذا انت دكتور

قاطعه وهو يوقف: يرحم والدينك اي دكتور عقب مامات ابوي عقب ماخسرت شغفي وطموحي انا مستحيل امارس مهنة الطب عارف ليش لاني كلما جيت انقذ حاله تجيني صورة امي وهي غرقانه بدمها طفل عمره عشر سنين مابعد شاف الدنيا صح همه لعبه يركض وراها همه ينام ويشارك ولد عمته كل شي وبالاخير هالطفل انقتل باللحظه اللي دخل السكين ببطن امه وقتلها عارف وش معنى الموت مو انك تموت انك تكون فوق هالارض تتنفس و تعيش تجمعكم سماء وحده وارض وحده بس الفرق انك ميت كل شي قدامك يتقدم لونه اسود العزا للحين بقلبي للحين اعزي نفسي بفقدي لامي وابوي وبحزن وهو يبعده عن طريقه: لو عشت ربع ماعشته صدقني مانت مخلي لافي يعيش ويتمتع بصحته وفلوسه وهو منهي حياتك قبل لاتبدأ

جابر وهو يمسك ايدينه: امش معي لاتجلس لحالك ماتعبت من الوحده

ابعد ايده بهدوء :لاتتمادى اكثر فكني منك خنقتني ب اهتمامك كلما لفيت القاك بطريقي ياشيخ ليتني ما اغتربت وصادفتك

جابر وهو متعود على كلامه اشر له ب صوت علي: اي روح وانحاش ماردك بتجيني ضايق وب ابتسامه: ماحد يعرف لعقدك كثري

مارد عليه وهو يتجاهله ويركب السياره متجه للبحر

اما جابر ابتسم وهو يركب سيارته : ايه يافيـاض مصير برودك يتوهج ولا من متى تمشي من غير لاتضرب ضحك وهو يتذكر مواقفهم بالغربه على كثر ماكان فياض غريب على انه يحسه مصدر ثقه وامان بغربته وياكثر ما اثبتت غربتهم انه رجال افعاله تسبق كلامه ماكان يتكلم كثير مثلي بس كان فعله يخليني اسكت واتأمل كم هالشخص عانئ علشان يطلع بهالشخصيه البارده الهاديه اللي حتى ملامح الغربه ما اثرت فيه تنهد وهو يمشي وراه من غير لايلاحظه فياض

_____

طلعت من الغرفه وهي ترفع شعرها انعقدت حواجبها وهي تشوفه واقف واناقته تتكلم عنه بثوبه البني وجاكيته الاسود وغترته وساعته والاهم نظراته الهاديه وهدوء ملامحه لوهله حست انها تعرفه الملامح المريحه هذي مو غريبه عليه بس قاطع تأملها صوته الساخر: اقرب علشان تشوفين اكثر

الجادل ماردت وهي تحس بوجهها حراره من احراجها

تجاهلها وهو ينطق: صلي الفجر وبعدها تعالي افطري معي ما احب اكل لحالي او لا خلاص مافيه فطور مو لازم تاكلين قاطعت كلامه وهي تتجه له بعصبيه وتجلس بجنبه وتاكل بقهر

اما هي جلست وكل خليه بجسمها ترجف بس حبت تعانده على كلامه لها وتأمره عليها

تجاهلها وهو يأكل براحته ولا كأن فيه شخص بجنبه دق جواله طلعه وهو يرد : يارجال انت متى تفكيني من شرك من امس ناشب لي

جابر :اول شي تراك قليل ادب قلت لك صباح الخير رد علي وش فيك حمقان بعدين جيب الاهل عندنا امي وخواتي متحمسين يتعرفون عليها

فيـاض وهو يطالع لها : مانقدر اليوم عندنا اشغال خلها يوم ثاني

جابر: تصدق ماكمل كلامه الا وهو مسكر

نزل جواله : لقافه

اما جابر لف وهو يطالع لامه وخواته شلون متحمسين: عيا يقول عندهم اشغال وتعرفين اليوم بينقلون البيت اللي ب اخر القطعه

ام جابر بحزن : الله يعينها هالبيت مهجور وشعبي من يسكنه الحين والله ان قلبي قارصني عليهم وبعد سعوديين مو من اهل الديره مايعرفون شي فيها

جابر وهو يتقدم بمرح ويمازيحها: افا يام جابر ووليدج وين راح هذاني معهم خطوه بخطوه وانا اللي شرت عليه يسكن بهالبيت علشان يكونون تحت عيني واهتم فيهم وبعدين من طلعت الدنيا والسعودي كويتي والكويتي سعودي يعني تطمني من هالناحيه ماعليه خوف انا موجود معه وانتي عارف غلا فياض بقليب وليدج

ام جابر وهي تمسك ايدينه: عسى الله مايحرمني منك يالغالي ويخليك ذخر لنا

جابر : امين يالغاليه امين

ابتسمت هاجر: ايه مو الغلا كله لجابر

ردت عليها رهف: الله لنا ياوخيتي مالنا بالمحبه نصيب

دخلت حنان : اقول ياسنافر خلكم من جابر وتعالو ساعدوني عندي طلبيتين ورق عنب ولاني ملحقه

هاجر وهي تضم رهف بحزن: مكتوب علينا الشقى

حذفها جابر بالمنديل: ايه احسن حيلج فيهم ابي اسمع صياحهم وبحب وهو يتقدم لها ويحب راسها: وبعدين مانتي محتاجه تشتغلين اتركي عنج هالشغل ماصرنا نشوفج

حنان: ياحبيبي ياخوي والله عارفه مانت مقصر معنا بس انا ارتاح لاشتغلت وانا احب اسوي هالشي واشوف الناس ترسل لي وتمدحني بشغلي وتدعمني

جابر وهو يحضنها: عسى الله يكبر قدرج يا تاج راسي
ابتسمت برقه : الله يسعدك حبيبي

ابتسمت ام جابر وهي تدعي الله مايغير عليهم

رهف طالعت هاجر : ياحسرتي ياخيتي ماحد يلمنا اهه يازمن اغبر

ضحك جابر وهو يبعد عن حنان: انا طالع وانتم يا انيس وخميس لاجيت اوريكم الشغل

_________

الرياض :

صحى على صراخها فز بسرعه وهو يلبس ثوبه ويركض طالع من قسمه

سهام وهي تصيح بصوت عالي: ولدي رااااح ولدي راح مني راح خطفه الكلب

رعد وهو يجيها : وش صاير وش فيك ليش وجهك كذا

ضربته على صدره ب انهيار تام وهي تأشر على نفسها : تعبت وانا اناديك ليش ماصحيت ليش ليش زادت بضربها ضمها بقوه وهو متوتر: وش صاير ليش وجهك كذا من ضاربك

بدت تتكلم والكلمات تطلع منها متقطعه: جاء جـاء منصور وانا كنت بالحديقه اخذ مني تركي ولمن جيت بسحبه ضربني مو اول مره يضربني جسمي كله كدمات بسببه

رعد وهو يشد عليها بقوه وبغضب : من متى

سهام : من اخذته

رعد دفها بقهر: توك تنطقين توك تتكلمين ليه ساكته ليه ماتكلمتي وين سهام القويه كيف راضيه عن نفسك وانتي مخليته ياخذ راحته ويضربك متى مابغى ليش ماجيتي قلتي لي مانتي شايفتني رجال قبالك ضرب ايده بالجدار بقهر : الله ياخذك يامنصور يعني كل مره كنتي تجينا وجهك شاحب وتعبانه كان بسبب ضربه لك اموت واعرف كيف تحطين راسك على المخده بجنبه وهو شخص اهانك بذمتك هذا كفو يصير ابو كفو ياختي انا دانه لارفعت صوتي عليها احس الندم ياكلني شهور

سهام وهي توقف بتعب وتمسح دموعها: لاتسألني ليه تعلمت اصبر وما اتكلم

قاطعها : لا ماكنتي تصبرين انتي اكثر وحده كنتي ماتحبين تتوجعين وتنتظرين وتصبرين من كانت تتضايق لاجينا نسافر علشان الطريق طويل من اللي لا رفعنا صوتنا عليه زعلت ليه ارخصتي نفسك بعذر الصبر

سهام وهي تكتم عبرتها: ابي ولدي الله يخليك تراه مو بوعيه واضح سكران واضح

ماتحمل اكثر وهو يصفقها كف بكل قوته : والله ياسهام ان هالكف جزء بسيط من قهري بسيط

ابعدها بقوه وهو يهرول من الغضب اللي يشاطر روحه طلع جواله وهو يدق على عبد الرحمن ثواني ورد عبدالرحمن

: الو

رعد: فزعتك يالخوي

عبدالرحمن : ابشر بعزك

رعد: نسيبنا متهاوش مع اختي وماخذ ولدها مايمديه يعدي الشارع العام ابي اقرب دوريه لانه مو بوعيه

عبدالرحمن وهو يوقف: ابشر الحين بطلع بنفسي وابلغ اقرب دوريه

رعد وهو مستعجل: ماتقصر

ركب سيارته وهو يتجه للشارع العام

______

اما سهام وقفت بتعب وهي تتجه لغرفتها قفلت الباب وهي تتجه للسرير وتكمل نحيبها : الله ياخذك يامنصور فضحتني بين اهلي الله ياخذ حقي منك صاحت بقهر وهي تتذكر جيته وكيف ضربها ودفها وتركي وصياح تركي للحين براسها

اما فاطمه اللي كانت شاهده من بداية جيت منصور لين جاء رعد كانت تراقبهم بصمت عارم وبسمه فرح مرسومه على شفاتها ماتدري وش سببها بس ترتاح نفسياً لاشافت احد منهم متضايق ماتقدر تحدد شعورها ماتدري هي تحبهم ولا تكرهم ودها تكون انسانه طبيعيه مثل فواز اللي الكل يحبه وهو يحبهم الا هي كانت الشخصيه المناقضه لفواز قلبها القاسي عيونها العنيده دمعها الرافض ينزل صمتها الدايم كلماتها القاسيه تحس بتناقض يلف روحها وبرود يلمها نزلت الستاره وهي تتجه لسريرها وتنسدح بهدوء فتحت جوالها وهي تدخل تويتر وتغرد : احياناً الصمت نعمه والثرثره نقمه فاطمه الناصي ابتسمت وهي تسكر جوالها وترجعه :بنشوف اخرتها

______________
حسن طلع من الغرفه وهو يجر شنطته نزل من الدرج وملامح التعب مرسومه بوجهه

صادفه ابوه اللي توه جاي/ على وين

حسن : بسافر

لافي وهو يتكتف: ماشاءالله على وين

حسن دنق راسه : لكويت

لافي ب استغراب: وش عندك بكويت

حسن : كذا بروح استانس

لافي:رح الله يسهلك دربك

هز راسه حسن وهو يتعداه ويطلع
اما لافي تنهد وهو يرمي نفسه على الكنب بعد ماجاء تحويل ب 90 الف ريال استغرب وبعدها تذكر مهر جادل وبتساؤل معقوله مهر الجادل

_________

ريفا واقفه وهي تكلم اختها: بطلع تروحين معي ولا

ريم: وين بتروحين

ريفا بنعومه: لكوفي جديد ودي اجرب الايس لاتيه عندهم يمدحونه

ريم: يلا قدام

ريفا ابتسمت وهي تلبس عباتها : انتظرك مو تطولين

ركبت سيارتها بحماس بعد ما ارسلت لابوها انها بتطلع هي وريم يفطرون برا
______
بعد مرور نص ساعه :
بنفس الوقت بالشرطه واقف بثقله بعد ماجاه خبر انهم حصلو منصور ولقوه بحاله مو طبيعيه وجايبينه بالدوريه

دخل رعد بخوف : لقيتوه

عبدالرحمن وهو يأشر له يجلس: حياك الله اجلس واهدأ ولد اختك بخير

ثواني ودخل الشرطي وهو شايل تركي اللي منهار بكي يقطع القلب فز رعد وهو ياخذه من الشرطي يهديه

دخل وراهم منصور المكلبش

اشمئز منه عبدالرحمن : طلعه برا ولاصحى ولا رجع لوعيه نبدا نحقق معه

التفت لرعد وهو يشوفه يكتم غضبه: بكتب فيه بلاغ تعنيف زوجته وخطف الطفل وهو سكران

عبدالرحمن هز راسه برضا: خل الولد عندي وروح للقسم البلاغات وقدم بلاغ الحين علشان يتم حجزه بتهمتين

رعد وهو يتقدم ويترك تركي عنده : انتبه لتركي لين ارجع

عبدالرحمن جاهد يبتسم بس عجز وهو اكره ماعنده صياح البزران شاله وهو يحاول يسكته بس انعقدت حواجبه وهو يتأمله جلس وحطه على الطاوله وهو يعطيه قلمه وهو يردف :
اربع سّنين يا تركي.. وأيديني عليها ظلال
‏أغطيها عن الناس لا تنعجب فيها
‏وعقب هذا التعب والحّب والآمال
‏تروح من أيّدي وشلون اخلِيها ؟

فز من سمع الصوت اللي مو غريب عليه

عبدالرحمن ياعبدالرحمن
طالع لتركي وهو ينزله على الارض

فتح المكتب وهو يشوفها قباله عيونه بدت تتطاير بغضب اعمى قلبه وهو ينطق راص على سنونه:

اتركوها ادخلي المكتب

دخلت وهي تجلس وقلبها يرجف من عصبيته ابتسمت اول ماشافت الولد الصغير جالس ع الارض ويشاهق بشكل يوجع القلب شالته بسرعه وهي تحاول تسكته

دخل وراها وهو ينطق بقهر: بسم الله عليتس حنونه مع الكل
وبصرخه: شجايبتس انتي ماتستحين

ريفا بلع ريقها وهذا اول لقاء معه بعد مارجعت: اسمعني انا جايتك ابي فزعتك ريم تركتها بسياره فيه شخص اعترض طريقي وصدم سيارتي من الخلف وتلفظ علي بكلام بذيء وانحاش بس ريم سجلت رقم لوحته وصورت وجهه
مدت جوالها الصور بمحادثة ريم
اخذ الجوال وهو يغلي من تصرفها
عقد حواجبه : انتي متاكده منه

ريفا: ايه متاكده

عبدالرحمن: هذا حسن اللافي

ريفا اخذت الجوال وهي تدقق بالصوره زين نطقت من غير ماتحس: هذا اللي بيوم المخيم اسعفته صدق انه حقير

ماحست بنظراته اللي تحولت لغضب عارم سحب جوالها وهو يضربه بالجدار همس هو يقرب منها ويمسك عضدها بقوه : شفتي ذا الجدار لو حس انتي عمرتس ماحسيتي

ابعد عنها ماشاف تركي خايف ويصيح بقوه

اخذ نفس وهو يمسح على وجهه

دخل رعد وهو مستعجل : قدمت بلاغ مشكور عبدالرحمن ماقصرت

بس سكت وهو يشوف البنت الواقفه بجنب عبدالرحمن وبحضنها تركي

رعد افتشل: اسف ماعبالي عندك احد

عبدالرحمن وجهه قالب اسود من الغضب دنق عليها وهو يسحب تركي ويعطيه رعد: اكلمك بعدين

طلع رعد وهو اتجه للباب وقفله وتكلم بصوت جاهد انه يكون هادي بعد مالمح دموعها ورجفتها: انتي كيف تجين المركز مدرعمه كان ماوراتس رجال مستوعبه وش مسويه ولا لا داخله بصراختس اللي هز المركز تدرين من انا ولا وش مكانتي بهالمركز

ريفا وعيونها امتلت دموع : اسفه ماحسبالي بتزعل اني جيتك من غير لا افكر اسفه والله ما اعيدها

طالع عيونها المدمعه وبعد صمت اردف :
مانتي اسفه قصدتس جاهله وسفيه لاعاد تجين هالمكان لو فيها موتس لعنبو حيتس ماكفاتس اللي سويتيه اردف بنبره اشبه بالهمس: كم مره بتذبحيني ياريوف ماسمعتي ان الضرب بالميت حرام
ماردت وهي تتعداه وتطلع وقبل لاتطلع رفعت ايدينها وهي تمسح عيونها اللي افضحتها وبكت اردفت بنبره مرتجفه: اسفه والله

غمض عيونه وهو يعطيها ظهره بوجع من همسها : لو تسكرت الدروب بوجهتس لاتجين الله معتس ياريوف
قالها بتشديد وبنبره مبحوحه

طلعت من مكتبه وهي منهاره على الاخر ماتدري كيف وصلت السياره فتحت الباب وهي تركب وتنطق.: ليتني ماطعتك ياريم ليتني ماذليت عمري ورحت له عبدالرحمن مانسى عبدالرحمن للحين يحبني للحين نظراته كلامه وعصبيته ماتدل الا انه شخص موجوع مني

ريم بحزن وهي تضم ايدينها: اهدي ياريفا خليه يتوجع من هينا لبكره وش عليك منه انسي خلاص اللي فات مات والماضي راح بحلوه ومره

ريفا شهقت وهي تبكي: قالي ريوف
ضمتها ريم وهي تهديها : يالله ليتني ماقلت لك نروح له

ابعدت عنها وهي تمسح دموعها: عادي كنت محتاجه اصحى على نفسي كنت محتاجه اشوفه واسمع صوته كنت محتاجه اتأمل ملامحه
تصدقين ماعمري ندمت كثر ماندمت على خسارتي له اكثر شي يوجعني انه كان بين يديني وحلالي وخسرته بغبائي وشوفة نفسي بس استاهل استاهل

من ورا الشباك كان يتأملها وهي موقفه بالمواقف ومن اهتزاز جسمها وضمة اختها عرف انها انهارت وهو جازم انها انهارت بعد ماشاف ايدينها ترجف وهو يكلمها وعيونها مدمعه بس غمض اول ماكشفت وجهها وبدت تغسل وجهها بالمويه فتح عيونه بعد مالمحها استغفر وصد وهو يردد:
‏" لبستي ثوب من القسا ما لاق لتس
‏أنا أعرفتس أقسى انفعالاتس بكاتس"
وبعدها اردف وهو يرجع ويشووفها تحرك سيارتها طالعه من المواقف:
ماتدرين ان ما اقسى منتس الا دموعتس
كم مره ناويه تذبحيني كم مره

اخذ نفس بضيق وهو يجلس على الكرسي ثواني ودخل العسكري بعد ما القى التحيه:
سيدي طالبينك شرطة الخرج

وقف وهو يلبس طاقيته : يلا جايهم

اخذ مسدسه وهو يحطه على خصره ويطلع للدوريه

___________________

سُـهـد 07-02-2020 12:30 AM

رد: رواية من يقول أن البشر مره تموت/بقلمي
 
الكويت وصلو البيت دخله وهو يشوفه مرتب ومرتب والمداخل مزينه بطاولات استقبال ناعمه والصاله مرتبه ومأثثه مع ديكورات بسيطه بالجدار والثريات جديده والمغاسل الجديده وكل شي جديد من الى

نطق بحقد : اوريك ياجابر اوريك

دخلت مع ب انبهار وهي تنطق: الله من مختار الاثاث الصراحه بدع بدع امس كان خرابه ماينجلس فيه بس الحين ماودك تطلع منه قالتها وهي فاتحه الكشره من الوناسه

عض شفته بغيض وهو ينطق : مو ناقص الا ترقصين

حمر وجهها وهي تهمس: حاسدني على الضحكه

فيـاض: لاحشاي احسدك

نطقت وهي تجلس براحه على الكنب: حدد يا سين ياكاف كل شوي لك لهجه

فيـاض طارت عيونه وهو يسوي لها حركات بوجهه

لعبت بحواجبها : عبالك بتلعب علي واقوم وتاخذ مكاني

بصرخة اول ماحست بشي يمشي على جسمها وقفت وهي تركض
وفياض كاتم ضحكته بشكل : تستاهلين

صرخت : فياض الله يخليك ابعده عني فياااااض بدت تشاهق وهي تناديه

فياض وهو يقرب منها ثبتها وهو حاس برجفتها ابعده عنها بقرف : علشان تتعلمين مره ثانيه ماتجلسين على عماك وبهدوء : جابر اكيد انه جاب شركه ترش البيت فطبيعي تلقينهم بكل مكان

مازال جسدها يرتجف وهي تحس ب ايدينه متمسكه بكتوفها وجهها ممحمر بشكل مبالغ فيه
عقد حواجبه وهو يفكها: فيك شي

الجادل وهو تردف بصعوبه: ابي اخذ شوور كيف

برد وجهه من سؤالها وبغيض: انتي كلما خفتي قلتي اشياء غبيه ماتنسأل

الجادل غطت وجهها بخجل وهي حاسه نفسها مو مستوعبه اصلا وش يقول او وش قالت للحين تحس جسمها كاش ابعدته عن طريقها وهي تركض للمغاسل

فياض وهو يغمض عيونه: يابلشتك يافياض

وبصوت عالي: لاخلصتي غسلي وتعالي للسياره نتقضى اغراض البيت وبرسل شركه ترجع تنظف

ابعدت بعد ماغسلت وجهها وهي تشوف اللي تحت المغاسل غمضت بقرف وهي تركض بسرعه للسياره ركبت وهي تنطق : فياض مابي اسكن هينا رجعني لابوي رجعني للرياض

لفت وهي تبكي من قو انها مصدومه نست تلبس شيلتها
بس ما استوعبت الا بالباب ينفتح بقوه
وايد تجرها بغضب عارم

صد ب انبهار وهو ينطق : ماشاءالله تبارك الله
_____________

الرياض :

ابو ثامر وهو مبتسم على الاخر: نقدر نقول تجيبونه لين هينا وتاخذون حقي وحقكم منه

نطق الثاني بسخريه: الا قصدك بيندم على اليوم اللي جاء فيه

ابو ثامر بسخريه: لا عاد بينا عيش وملح والعشره ماتهون الا على ابن الحرام

نطق بغيض: اشوفه غدر فيك وتركك بعد مادرسته ورزيته قايل لك هالعايله مافيهم بذر صالحه كلهم خونه

ابو ثامر بغموض: مو انا اللي ينغدر فيني وفياض نهايته ب ايدي وقريبه اقرب من وجودكم عندي

نطق الثاني ب استخفاف: اتمنى

ابو ثامر بغيض : الظاهر ودك تلحق خويك

عض شفته وهو يتسمع لحديثهم: كيف اوصلك يافياض كييييف
_____________________

الى هنا .

وتوقعتكم

سُـهـد 09-02-2020 02:08 AM

رد: رواية من يقول أن البشر مره تموت/بقلمي
 
اقتباس:

المشاركة الأساسية كتبها الأُفـق لا يعنـي السمـاء (المشاركة رقم 31457407)
😔❤
ننتظرك لا تطولين علينا
ربي يوفقك و يعينك

ياهلا ومرحبا

امين يارب ❤

ادامكِ الله بالقرب مني دائماً

سُـهـد 09-02-2020 02:09 AM

رد: رواية من يقول أن البشر مره تموت/بقلمي
 
اتمنى دعمكم وانتظر تعليقاتكم الجميله
لانها سبب حماسي وتكملتي لباقي اجزاء الروايه

واقترحوا علي يوم انزل فيه الاجزاء اسبوعياً.

ب انتظاركم❤

مكاويه أصيله 09-02-2020 08:23 AM

رد: رواية من يقول أن البشر مره تموت/بقلمي
 
رررروعه ابدعتي
بانتظار جديدك

بنت آل تميم 09-02-2020 08:40 AM

رد: رواية من يقول أن البشر مره تموت/بقلمي
 
حيآ الله سُهد و حيآ الله ابطالها...

الك وحشة يا بنت بعد سعود وغموضه و فياض و اتوقع بطلة اسمها اسرار 🙄🙄..
الحين احترت هذا ابو ثامر ليش حاقد ع فياض و خواله؟! يعني فياض وًعرفنا الباقي بس اهو ليش ؟!!

فخر حرب 09-02-2020 06:18 PM

رد: رواية من يقول أن البشر مره تموت/بقلمي
 
رائعه بشكل فوق الخيال
متشوقه للأحداث بين الجادل وفياض وشخصياتهم
حسن وريم إستفهام
عبدالرحمن ورجوح كفة الكبرياء ع حبه
والله رواية تستحق تفاعل أكثر بكثير بس قل التفاعل صاير مره للإسف
ويارب تكملي رائعتك ب إنتظارك♥

فريهان 10-02-2020 07:47 AM

رد: رواية من يقول أن البشر مره تموت/بقلمي
 
ابداااع بانتظار 😍البارت القادم

سُـهـد 13-02-2020 08:55 PM

رد: رواية من يقول أن البشر مره تموت/بقلمي
 
اقتباس:

المشاركة الأساسية كتبها مكاويه أصيله (المشاركة رقم 31581027)
رررروعه ابدعتي
بانتظار جديدك

ياهلا فيك حبيبتي اسعدني ردك ورايك

ربي يسعدك❤

سُـهـد 13-02-2020 09:20 PM

رد: رواية من يقول أن البشر مره تموت/بقلمي
 
اقتباس:

المشاركة الأساسية كتبها بنت آل تميم (المشاركة رقم 31581047)
حيآ الله سُهد و حيآ الله ابطالها...

الك وحشة يا بنت بعد سعود وغموضه و فياض و اتوقع بطلة اسمها اسرار 🙄🙄..
الحين احترت هذا ابو ثامر ليش حاقد ع فياض و خواله؟! يعني فياض وًعرفنا الباقي بس اهو ليش ؟!!

ياهلا والله

اشتقنا لك ولردك

اسرار ): مافي بطله بروايتي اسمها اسرار

قصدك الجادل😭
اما ابو ثامر بنعرف بالاجزاء الجايه ليش حاقد

ربي يسعدك اسعدني جداً تواجدك من جديد❤

سُـهـد 13-02-2020 09:22 PM

رد: رواية من يقول أن البشر مره تموت/بقلمي
 
اقتباس:

المشاركة الأساسية كتبها فخر حرب (المشاركة رقم 31581666)
رائعه بشكل فوق الخيال
متشوقه للأحداث بين الجادل وفياض وشخصياتهم
حسن وريم إستفهام
عبدالرحمن ورجوح كفة الكبرياء ع حبه
والله رواية تستحق تفاعل أكثر بكثير بس قل التفاعل صاير مره للإسف
ويارب تكملي رائعتك ب إنتظارك♥

يامرحباً بفخر حرب❤

نورتيني بتواجدك بالروايه

حسن وريم ): قصدك ريفا 😂
حبيبتي شكرا لمرورك اسعدني وربي

انتظر تواجدك بالجزء القادم وان شاءالله يرجع التفاعل مثل اول واحسن

يسعدك ربي

سُـهـد 13-02-2020 09:24 PM

رد: رواية من يقول أن البشر مره تموت/بقلمي
 
اقتباس:

المشاركة الأساسية كتبها فريهان (المشاركة رقم 31582609)
ابداااع بانتظار 😍البارت القادم

ي مرحبا بفريهان اعجبني اسمتس الصراحه

شكرا حبيبتي لردك الجميل

وانتظر تواجدتس بالجزء الجاي

يسعدتس ربي❤

سُـهـد 13-02-2020 09:25 PM

رد: رواية من يقول أن البشر مره تموت/بقلمي
 
الجزء القادم بـاذن الله بينزل فجر اليوم

فخر حرب 14-02-2020 02:30 PM

رد: رواية من يقول أن البشر مره تموت/بقلمي
 
كلنا شوق وبإنتظارك والله

الأُفـق لا يعنـي السمـاء 15-02-2020 09:34 PM

رد: رواية من يقول أن البشر مره تموت/بقلمي
 
ماشاء الله 🥺❤ خبال موه بارت
تسلم الايادي
ننتظر جميل ما تخطه يداك 💜💜
كثري مواقف بين الجادل و فياض☹😂

سُـهـد 16-02-2020 09:02 AM

رد: رواية من يقول أن البشر مره تموت/بقلمي
 
اقتباس:

المشاركة الأساسية كتبها الأُفـق لا يعنـي السمـاء (المشاركة رقم 31591604)
ماشاء الله 🥺❤ خبال موه بارت
تسلم الايادي
ننتظر جميل ما تخطه يداك 💜💜
كثري مواقف بين الجادل و فياض☹😂


صباح المسرات وهالكلام الحلو

مع اني عتبانه عليك انتظر ردك على البارت

وتتاخرتي جداً

ان شاءالله ومعليش على التأخير بالتنزيل بس الاحداث براسي كثيره وجالسه اعدل على الجزء يمكن بكره او الليله ينزل ب اذن الله

ويسعدك ربي

الأُفـق لا يعنـي السمـاء 16-02-2020 11:36 AM

رد: رواية من يقول أن البشر مره تموت/بقلمي
 
اقتباس:

المشاركة الأساسية كتبها سُـهـد (المشاركة رقم 31592242)

صباح المسرات وهالكلام الحلو

مع اني عتبانه عليك انتظر ردك على البارت

وتتاخرتي جداً

ان شاءالله ومعليش على التأخير بالتنزيل بس الاحداث براسي كثيره وجالسه اعدل على الجزء يمكن بكره او الليله ينزل ب اذن الله

ويسعدك ربي


💔😫
دراستي تمريض صعبه شوي
ادخل بين فتره و فتره اشيك ع البارتات نازله او لا
متحمسه للبارت الجاي
😘حطي ابداعاتك كلها عاد

سُـهـد 16-02-2020 01:02 PM

رد: رواية من يقول أن البشر مره تموت/بقلمي
 
اقتباس:

المشاركة الأساسية كتبها الأُفـق لا يعنـي السمـاء (المشاركة رقم 31592317)
💔😫
دراستي تمريض صعبه شوي
ادخل بين فتره و فتره اشيك ع البارتات نازله او لا
متحمسه للبارت الجاي
😘حطي ابداعاتك كلها عاد


يـاعمري الله يوفقك
وشدي حيلك ياملاك الرحمه
خلاص راضيه لو تقرين متاخر
اهم شي مستواك يكون دايم عالي

بالتوفيق وربي ييسعدك ويسهل عليك كل صعب

sooo2 20-02-2020 08:17 AM

رد: رواية من يقول أن البشر مره تموت/بقلمي
 
روايه رائعهه ، تعبت وانا احاول اتذكر اسمي وكلمة المرور للدخول في غرام ،،،،، قلمك جميل وخيالك رائع ،،،، من الكاتبات النادرات اللي تصل الى ذائقتي في القراءة ،،،،، كمليها ارجوك 🥺🥺🥺🥺🤎🤎.

سُـهـد 21-02-2020 12:59 AM

رد: رواية من يقول أن البشر مره تموت/بقلمي
 
اقتباس:

المشاركة الأساسية كتبها sooo2 (المشاركة رقم 31598344)
روايه رائعهه ، تعبت وانا احاول اتذكر اسمي وكلمة المرور للدخول في غرام ،،،،، قلمك جميل وخيالك رائع ،،،، من الكاتبات النادرات اللي تصل الى ذائقتي في القراءة ،،،،، كمليها ارجوك 🥺🥺🥺🥺🤎🤎.

يامرحبـا نورتي الروايه بوجودك

وجودك الاجمل لاتحرميني من ردودك الجميله💜

ب انتظارك بالجزء القام وان شاءالله مكملتها للاخير

سُـهـد 21-02-2020 01:34 AM

رد: رواية من يقول أن البشر مره تموت/بقلمي
 
مدخل:
*
سـلبوا طمأنينة قلبه حتى
اصبح طرق الباب يرعبه.

*
__________________

الكـويت :

شاد على ايدها نفض كفه منها :

ادخلي مابي اشوف وجهك

دموعها مازالت على خدها مسحت عيونها وهي تنطق : والله مانتبهت

بنبره مُتعبه : يابنت الناس مو متحمل شوفتك فكي نفستس من شري وابعدي

عطاها ظهره وهو يدخل مجلس الرجال بالحوش
طالعته بضيق وهي تدخل داخل انا وش دخلني يحط اللوم علي تقل انا السبب مو هو اللي قال اطلعي انا شدخلني بكيت بقوه بسبب حظي هذا ثالث يوم لي معه مدري ثاني يوم وانا مو قادره ابلعه ولا هو قادر يتحملني واضح الرجال من عيونه بايعني بس مجبور يتحملني لييه يايبه لييه
تشاهق بقوه وهي جالسه بالارض وايديها على راسها بتعب

اما بالمجلس:

جالس على المركى من غير لا ينطق بحرف واحد وعينه بفراغ ليه يحس الكون فاضي اتعبته المجامله
مايحس بردات فعل طبيعيه تصدر منه المفروض يهاوش يضرب اقل شي يعصب على جابر بس كان شعور الغضب لحظي من طالع عيونها تملكه برود هذي بنت لافي بنت خاله مدري قاتله يجزم لو مرت ناموسه شافها من قو تركيزه بالفراغ حتى جابر يحس وراه بلا ماهو خالي للحظه بس كان وده يتخلى عن كل شي يحجز لها للسعوديه وهو يرجع لغربته يحسها نفس الهم جاثم على قلبه يجيه صوت بداخله: اتركها لابوها رجعها لامها انت مو كفو لها مانت ناقص تزيد حمولك لاتنسى اللي عندك ومعك شد شعره بقوه مانع التفكير :
بس انا جاي اريح ماني ناسي شي والله
قالها بتردد : والله بتركها خلاص انا مو مجبور اتحملها مو مجبور

وقف برعب من شافها تركض بالحوش وهي تصارخ وشعرها الناعم منكوش بقوه لحقها وهو يركض بكل قوته يبي يمسكها قبل لاتطلع للشارع لان واضح ماهي بعقلها

صرخ بقوه وهو يشوفها تفتح الباب: والله لاتكون
جنازتس على ايدي والله

وقفها صوته وهي تبلع بريقها همست بداخلها اركض له قبل لا يتغدا فيني

لفت عليه وهي تشوفه يوقف وهيئته تدل على السكون : تعالي

قربت منه مو خوف منه بس هيبته تخلي اللي قدامه غصب يرجف ماشفت نفسها الا ترمي روحها بحضنه وتنتحب بشده تحس جسمه تصنم ما ابدى اي ردة فعل

وبهدوء: وش صار

مازال يسمع شهقاتها ورجفة جسدها يحسه يختنق بقربها : يابنت تكلمي وش صاير
رفعت راسها وهي تتكلم بصوت متقطع:
كنت بصاله يوم جلست بدخل الغرفه طلع لي شي اسود ثواني واختفى وبصوت مبحوح من كثر البكي : الله يخليك انا مو مرتاحه هينا طلعني اي مكان مستحيل اعيش هينا مستحيل رجعت تكررها من الخوف اكثر من مره
ابعدها بهدوء وهو يرفع وجهها وبنبره هاديه ومطمنه: اكيد حافظه ايات من القرن ولاتهملين اذكارك

وبلحظه مفاجئه مسكت ايدينه وملامحها مرتعبه: تكفى الله يخليي لك اهلك طلعني من هينا
اخذ نفس وهو ينطق : خلاص اهدي عدلي نفسك وبنطلع مايمديه يتكلم الا سمع اصوات ضرب تجي من داخل من غير تفكير لبست شيلتها وهي تركض لبرا البيت عض شفته وهو يتمم ب اذكاره ويسمع صراخها وهي تناديه مسح على صدره وهو يتمم ب ايات حافظها وبعدها اتجه وهو يسكر الباب ويشوفها واقفه بجنب السياره وايديها على راسها
كتم ضحكته على شكلها وكيف ترجف هو من شاف عيونها وهو عارف انها تكذب بس البيت صدق مسكون قبل وتاكد من اصوات الضرب والصراخ بعد ماطلعت

اتجه لها وهو يفتح السياره ركبت بسرعه وهي ترجف : لوسمحت جوالي داخل

بقوه مسك نفسه مايضحك لمن قالت : لو سمحت

فياض تنحنح وبصوت ثقيل: ذكرتيني بهالنقطه انتي عارفه ان ابو ثامر ماهو واحد سهل فحاولي ماتدخلين حساباتك لو سجل موقعك ابوك بيروح فيها اكيد جالس يحاول يوصل لنا

جادل بتردد: طيب كيف بدخل حساباتي احذفها علشان مايقدر يهكرهم

مد جواله : هذا جوالي

اخذته وهي تشوف حساباته دخلت حساب حساب وبدت تحذفهم

بعد مرور كم دقيقه : خلصتي

جادل: ايوه بس الواتس كيف ورقمي

فياض: انا من طلعنا من الرياض طلبت منهم

يحذفون ارقامنا يعني اي احد يتصل بيطلع له ان ارقامنا مغلقه
جادل : على خير ان شاءالله

حرك السياره لبداية القطعه(الحي)

وقف قبال بيت بسيط وقدامه حديقه صغيره :
انزلي
جادل طارت عيونها: وين اروح
فياض وهو يتنهد :طقي الباب
واذ فتحت الشغاله ادخلي

جادل عضت شفايفها بقهر: انا تبيني انزل وادرعم على الاوادم كذا من غير ما اتصل صاحي انت من الحين يسوي كذا تبيهم ينقدون علي ولا يقولون ماتستحي

فياض بتعب: يابنت الناس ماني فاضي لهذرتك انزلي وادخلي عمرك ماراح تحصلين اوسع من صدرو اللي فهالبيت

جادل من قو القهر ضغطت على ايده اللي تفتح الباب علشان تنزل : انت تحب تقهرني ولا وش سالفتك معي مو المفروض نكون قريبن من بعض بسبب اللي صار ليش تتعامل معي عكس ترا واضح انك بالعله متحملني ماتبيني ذاك المطار احجز لي وخلني ارجع اعرف ادبر نفسي لاتخاف

يطالع لها من غير مايصدر الاه وهي تزيد بحفر اظافرها بيده وتتكلم كان ساكن بالعالم ثاني يسمعها تتكلم وتتكلم اما هو رجعت له معاناته بالسجن يعرف هالوجع اللي يشد عليه ولا يقدر ينطق افاق على صوت ضربها للباب بغضب:
ليش ماترد علي اكلم جدار انا جدار بيموتني
ناقصه عمر

فياض كانه بعالم ثاني: مانزلتي

جادل صدرها يرتفع ويهبط بقهر:ياحسرتي من اليوم اهذر لمنو انا
ابتسم ابتسامه بارده: معليش ماسمعتك
جادل : الحين مو حنا صارت لنا نفس الظروف ليش مانكون قربين لبعض
فياض للتو فهم تفكيرها: انتي وش علبالك

جادل بضيق: بتنزل وتخليني هينا لين يزين الوضع بالسعوديه وترجعني صح

فياض : الحين تاكدت انك ذكيه بلا هذره طالع جواله بملل: انزلي اللي داخل ينتظرونك
همس بعدها : انا وانتي ابعد من اننا نكون قراب من بعض والحين والله ان مانزلتي ماكمل حلف الا شافها تفتح الباب

وتنزل وبقهر: ترا مانزلت خايفه منك نزلت علشان مليت من وجهك


ضربت الباب بكل قوتها وهي تتجه للداخل وتضرب الباب برجلها ثواني وانفتح الباب ودخلت مسحت دموعها من تحت الغطوه وهي تسأل الشغاله: فيه عيال هينا

الشغاله: لا بابا جابر في يروح برا وماما كبير بصاله مع هنان
هزت راسها وهي توقف عند المرايه وتعدل شعرها دعت بداخلها عليه لين قالت بس هذا منظر عروس بثاني يوم لها وش يقولون عليها الحين بلعت ريقها والاحراج مو مخليها تتحرك تسمع صوت العجوز تنادي غمضت وهي تعد لين العشره وتلقى نفسها واقفه للحين قبال المرايه مو قادره تدخل تقوست شفاتها بتبكي لفت شيلتها وتغطت وهي تطلع
لبر طلعت للشارع وشافته مازال واقف بسيارته وعينه عليها فتحت الباب وهي تركب

نطقت بصوت يرجف: ليش مارحت

فياض وهو يحرك: لاني عارف انك بتطلعين

بلعت غصتها وهي تلف على الشباك وتسند راسها ايدينها جسمها مازالت الرجفه تحتويه
عيونه مابين الشارع وبينها يراقب سكونها ركز ب ايدينهاوهو يشوفها تشد عليهم بقوه

: فكي كفوفك ولاتضغطين عليها اكثر لانك تحبسين الدم عنها

طنشته وهي تعانده

بعد مرور ساعتين

شافها تعمقت بنومها

دق جواله رد بهدوء : هلا جابر

لا معليش كانت بتدخل بس تعبت فجاءه

ابشر بكره ان شاءالله بليل انا عندكم

تسلم

سكر وهو بالعله متحمله بعد موقفه مع جادل

_________________

الرياض

الظهر

نزلت وهي تسمع اصواتهم همست :اوه مجتمعين

عدلت لبسها وهي تدخل تفاجئوا بوجودها اول مره تحظر اجتماعاتهم اتجهت لجدتها وخالتها ندى جسلت بجنبها وهي تميل براسها على كتف خالتها:ندو لاتروحين ماصار لك يومين

ندى ب ابتسامه: وباسم من يقوم فيه ماعليك كل فتره بجيكم

ماردت وهي ترفع نفسها وهي تشوف انظارهم متوجهه لها طنشت وهي تجلس على جوالها
عقدت حواجبها ندى وهي تشوف خلفية شاشتها صورة ابوها وفياض ومن غير استيعاب: فاطمه منين جبتي هالصور
فاطمه رفعت حاجبها بضجر: يعني منين اكيد من النت

دخل ووجه مسود: فاطمه تعالي

فاطمه وهي تحط رجل على رجل : ماني قايمه تبيني بشي تكلم هينا مافي احد غريب

رعد بتحذير: ترا مو ب احسن لك

تأففت بصوت مسموع : ماني قايمه

بدر وهو يهدي الوضع:رعد اهدا واطلع وهي بتجيك

رعد بقهر: ماني طالع وانتي شغلك عندي صرخ بقوه : فواز يـافواز

دخل فواز : خالي وش فيك تصارخ خرشتني

رعد بكل غضب وهو عينه عليها ويشوفها جالسه ولا همه وبدر وامه يحاولون يهدونه وسهام وندى يحاولون فيها تقوم : اختك هذي فاتحه لها تويتر وبكل فخر كاتبه اسمها الكامل وزود على كذا منزله صور ابوك وبقهر شدد واخوك الله يرحمه وكاتبه اساميهم بالكامل ومنزله هاشتاق تطالب بفتح القضيه وماشاءالله متابعينها ب الالف

لف عليها وهو منحرج من خاله: فاطمه صدق هالحكي

رعد : تكذبني انت

فواز مسح على وجهه: حشاك ياخال بس أسالها

ماردت عليهم وهي مطنشتهم

فواز : الصور منين جبتيها

فاطمه رفعت عيونها وهي تطالع لفواز: من النت

وبضحكه: شفيكم معصبين مو انا بنت ناصي اكيد بفتخر واكتب اسمه دامني ماتعديت حدودي شفتني راده على ولد ولا مراسلته ولا خلصت امور حياتكم علشان تنشبون لي على حساب افتراضي

رعد وهو يلتفت لبدر: امسكني لا اكسر راسها

فواز وهو يحس بالقهر يحرقه: فاطمه ورب البيت ان ماهجدتي لا اوريك شغلك

ضحكت زود: الحمدالله والشكر بس انت ليش معصب

بدر بصراخ؛ فاطمه اقصري الشر وانقلعي فوق

رعد : ورب البيت ان طلع ترند لا اوريك شغلك والله الحين كلمت لي واحد يوقف هشتاقك واسمك تشيلينه انتي عبالك وضعك طبيعي ناسيه بلاوي ابوك ناسيه سمعته

فاطمه بعصبيه وصراخ :حدك عاد الا ابوي لاتجيب طاريه بالشينه
قاطعها وهو يرميها بالعقال : الزمي حدودك ماني بزر تصارخين علي

تسمع صراخهم تشوف جدتها تبكي وخالتها ضامتها وتبكي وسهام واقفه تتراجف
رفعت راسها وهي تحس مكان الضربع يحرقها طالعت لفواز الساكت ومدنق راسه واقف بجنب بدر ويحاول يهدي رعد : كفو اثبت انك رجال هذا اللي عطاك اياه ربي تمد ايديك على حرمه لفت على جدتها ب ابتسامه سخريه: ربيتي رجال ياجدتي

رعد وصدره يرتفع وينزل بغضب: سكتوها مابي ادفنها سكتوها

فاطمه كملت وهي تضحك وهي تدف ايد ندى وسهام وتتقدم له: عبالك كذا برضخ لك بخاف منك ترا ماهزيت شعره من راسي بالعكس ضربتك هذي ماتدل الا انك متخلف همجي بعدين انا ماني اختك ولا بنتك تجلس تتشرط فوق راسي حسابي لو تموت ماحذفته فهمت ولا اعيد كلامي
بدر اللي يحاول يمسك اعصابه: انقلعي يافطيم

بس اللي ماحسبوا حسابه فواز اللي مالقى نفسه الا ينقض عليها كانت مستسلمه له لانه فواز وتسمع صراخهم انه يبعد عنها بس ماكان يستجيب ورعد مبتسم بشماته ماحست بنفسها الا تدفه بكل قهر
: ياخبيتي فيك صرت مثلهم جالس يسب ابوك وانت ساكت يقول ابوك قاتل وساكت يتكلم بالشينه وانت مدنق راسك

قاطعها رعد: انتي عاد بنت ناصي بحق وحقيقه قلة الادب


الساعة الآن +3: 12:29 PM.


موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات


SEO by vBSEO 3.6.1