منتديات غرام

منتديات غرام (/)
-   روايات - طويلة (https://forums.graaam.com/134/)
-   -   رواية ياسمح المحيا جر الهجـينية/بقلمي (https://forums.graaam.com/632213.html)

Fay .. 05-04-2020 09:06 AM

رد: رواية ياسمح المحيا جر الهجـينية/بقلمي
 
والله و تزوج راشد 😂❤
حبيت زواجهم والله خفيف لطييف
و هيفاء كيييوت تكفين 😂😂😂❤
ياشين غيث بثر و حلايا احسن الي ما اعطته وجه

تسلم يدك يختي ❤❤

مـادلــMADELEINــين 05-04-2020 09:26 AM

رد: رواية ياسمح المحيا جر الهجـينية/بقلمي
 
.: سلام رواياااات كيفك
ايش ذا الابداع الي بيتزايد يووم عن
يووم,ايش هذي كميه الاحداث
الجميله كــ جمال وروعه كاتبها,

بصراحه انا يوم عن يووم اعُجب
بك ووبـ حس الكتابه الخاص بك
اسلوووب رائع وكل ماله يككون ارووع
واحداث مشووقه اكثر واكثر ومؤثره بعد

مهما احكي عن الروايه ومسارها
ماراح اوفيها حقها ابدا

طِبّْعا بّما انه فاتني 2 بارتات وما
علقت عليهم لاني ماادخلت
النت قبل امس
راح احاول اعوض في الرد
هذا واتمنى اكون اعطيته حقه
ووافيته كمان


♥♥♥**♥♥♥**♥♥♥


بتـــــال*

رَغــم اني تأثرت بوجعه وتأثره
من الي سواه ابوه في عادل والبقيه
الا اني ماحبيت رده فعله ابدا
بانو ترك ابوه ورا ظهره مهما
صار يضل ابوووه وعمر الدم ماصار مويااا


ليش اخذ رقم يوسف
معقوله قلبه حن لهم او راح
يحن بس يكابر


تقدم حلو دامه خايف لا تدور
الدنيا عليهم




♥♥♥**♥♥♥**♥♥♥

فـــاهـــد

يالله قد ايش القهر لما ابن الواحد يتركه ورا ظهره
ولا يسوي له اعتبار
مهما سوا ومهما عمل مهما جرح والم الا
ان االاب مايستاهل يتعامل كدا ابدا

♥♥♥**♥♥♥**♥♥♥

يـــــوســـف

يالله كثير اعجبني موقفه لمن صارخ علـ بتال
والبقيه عنده حق والله ماكفاهم الحبس
15 سنه واعترافه بـ خطأه
والاعتراف بالحق فضيله


♥♥♥**♥♥♥**♥♥♥


عـــــادل


قمه في الانانيه والله صح رباه وعلمه
وتعب عليه بس برضو لازم ماكان
يسكت عن صد بتال عن فاهد مهما
سوا ففيه فاهد
اقتباس:

:انهد حيلي وانا اجلدك ليل
ونهار ووهالقليب يلعب بك!!
ههه بالله هذي الجمله موتتني ضحك
طلع التعب كله في الضرب




♥♥♥**♥♥♥**♥♥♥


مطـــلق &شـــامه
واخيرا رجعت المياه لمجاريها ورجعو لبعض

مع ان طلق مايستاهل بعد الي عرفته عنه ههه

بس ياترا راح ينسا عباير ااو لا
اوفينا نقول يتناسا



♥♥♥**♥♥♥**♥♥♥


غيـــث&هــديــــه

يستاهل والله ماانعمل به والي بينعمل كمان
من تحت راس هديه
كل يجيب له ربي علـ قد نيته



معقوله هديه بتفضح غيييث
والي سواه في بخووت
دام الدليل في يدها
عندي احساس انها راح تحكي عليه



♥♥♥**♥♥**♥♥♥
جســــار&حلاياا

يالبي علـ تعلقها فيه
كثير حلو كمان مشاعره ناحيتها
وحبه لها
وكمان دفاعها عن جسار كثير
مشاعر حليووووووه


ولا كمان تهدد بتال في بعاير هههه




وموقفها مع غييث عجبني مرا
يستاهل جا لها الابو الي احسن
منه دام هدي فعايله وعلومه


♥♥♥**♥♥♥**♥♥♥


راشــد&هــــيفاء

فجعوووه في حركتهم وهم يسحبوه
وكانهم رجعو له الي صار معه من قبل
يالله قد ايش هذوول الاثنين مضحكين
بحركاتهم مع راشد والطريقه الي
بيستخدموها ليخلووه يودع العزوبيه هههه


وكمان اخوانه واحتفالهم فيه وزاد
عن ذا كله طريقه بخووت بالتعبير
وكمان عباير وسعووود


هيفا
يالله كثير تاثرت من موقف عمها
ونصائحه والمشاعر الي يكنها لها
ولا كانها مشاعر اب لبنته ومحاولته
تعويضها بكل شي


♥♥♥**♥♥♥**♥♥♥


واتمني اني اعطيت البارتات حقها في الرد


بانتظارك♥

rwuiit28 05-04-2020 06:32 PM

رد: رواية ياسمح المحيا جر الهجـينية/بقلمي
 
اقتباس:

المشاركة الأساسية كتبها ام محمدوديمه (المشاركة رقم 31679601)
بارت روعه

ابو غازي ومواجهة بتال اعتقد انها أعادت لبتال ثقته بنفسه وحب الجميع له ولذلك وجود فاهد بالنسبه له لا يعني شيئا

لكن مبادره بأخذ رقم أخيه يوسف كانت مؤثره... فهو مستعد لن ينقذ أخاه واباه اذا احتاجو له عصبة الدم مهما حدث قويه


شامه أحسنت الرجوع لطلق باحتوائها له ستجعله يتناسى عباير ويعيش حياته


حلايا أعطت درسا لغيث بأن الاب يعوض ان كان كامثاله

على ما يبدو أن شخصية هيفاء قويه قليلا فمن اول لقاء مع راشد اظهرت تمسكها بمبادئها وما تربت عليه ولم تصمت خوفا او رهبة إنما أبدت رأيها

اتمنى ان يقوم راشد بتدريسها ومساعدتها على إكمال دراستها

فعلا غيث لايستحق ان يكون اب اذا استمر بهالشكل

rwuiit28 05-04-2020 06:35 PM

رد: رواية ياسمح المحيا جر الهجـينية/بقلمي
 
اقتباس:

المشاركة الأساسية كتبها شَجن العُذوب (المشاركة رقم 31679678)
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
بارت يجننننننن، يا ربي كسرت خاطري هيفاء ومفلح وثريا مرا كلامهم مع بعض أثر فيني وخلى عيوني تدمع 😢😂
بسسس حسيت الزواج بسيط مره وكذا قديم كنه ، يا روحي يا هيفا ما تعرف الدبل < ممكن مو متعارف فيها عند أم جلاجل
وراشد يا حليلههههههه ، رجال وكفو < بجد من الشخصيات إلي أحبها
بتال ممكن تكون خطوه إجابيه وأولى من انه يتقرب من ابوه يومنه اخذ من نشمي رقم يوسسسف.، الله يهدي نفسه ويحنن قلبه، اعيد واقول كاسر خاطري هالفاهد

وعليكم السلام والرحمة
طبعًا مفلح رغم سوء تعامله معها بالبداية الا انه تراجع اول مااستوعب الوضع ورغم جفاء تعامله الا انه كان الأب والأخ اللي فقدتهم وطبيعي ليحزن لمفارقة بنته اللي رباها
وعموما عائلة مفلح منعزلين تماما عن الناس وحضور المناسبات نادر بالنسبة لثريا وهيفاء ماعدا مفلح طبعا وردة فعل هيفاء جدا طبيعية بخصوص الدبلة لان مالها اَي اختلاط بالعالم الخارجي
وبتّال اخذ خطوة ناحية ابوه حتى لو كان مجرد رقم


rwuiit28 05-04-2020 06:36 PM

رد: رواية ياسمح المحيا جر الهجـينية/بقلمي
 
اقتباس:

المشاركة الأساسية كتبها fay .. (المشاركة رقم 31681940)
والله و تزوج راشد 😂❤
حبيت زواجهم والله خفيف لطييف
و هيفاء كيييوت تكفين 😂😂😂❤
ياشين غيث بثر و حلايا احسن الي ما اعطته وجه

تسلم يدك يختي ❤❤

ربي يسلمك🧡🧡🧡

rwuiit28 05-04-2020 06:39 PM

رد: رواية ياسمح المحيا جر الهجـينية/بقلمي
 
اقتباس:

المشاركة الأساسية كتبها مـادلــmadeleinــين (المشاركة رقم 31681975)
.: سلام رواياااات كيفك
ايش ذا الابداع الي بيتزايد يووم عن
يووم,ايش هذي كميه الاحداث
الجميله كــ جمال وروعه كاتبها,

بصراحه انا يوم عن يووم اعُجب
بك ووبـ حس الكتابه الخاص بك
اسلوووب رائع وكل ماله يككون ارووع
واحداث مشووقه اكثر واكثر ومؤثره بعد

مهما احكي عن الروايه ومسارها
ماراح اوفيها حقها ابدا

طِبّْعا بّما انه فاتني 2 بارتات وما
علقت عليهم لاني ماادخلت
النت قبل امس
راح احاول اعوض في الرد
هذا واتمنى اكون اعطيته حقه
ووافيته كمان


♥♥♥**♥♥♥**♥♥♥


بتـــــال*

رَغــم اني تأثرت بوجعه وتأثره
من الي سواه ابوه في عادل والبقيه
الا اني ماحبيت رده فعله ابدا
بانو ترك ابوه ورا ظهره مهما
صار يضل ابوووه وعمر الدم ماصار مويااا


ليش اخذ رقم يوسف
معقوله قلبه حن لهم او راح
يحن بس يكابر


تقدم حلو دامه خايف لا تدور
الدنيا عليهم




♥♥♥**♥♥♥**♥♥♥

فـــاهـــد

يالله قد ايش القهر لما ابن الواحد يتركه ورا ظهره
ولا يسوي له اعتبار
مهما سوا ومهما عمل مهما جرح والم الا
ان االاب مايستاهل يتعامل كدا ابدا

♥♥♥**♥♥♥**♥♥♥

يـــــوســـف

يالله كثير اعجبني موقفه لمن صارخ علـ بتال
والبقيه عنده حق والله ماكفاهم الحبس
15 سنه واعترافه بـ خطأه
والاعتراف بالحق فضيله


♥♥♥**♥♥♥**♥♥♥


عـــــادل


قمه في الانانيه والله صح رباه وعلمه
وتعب عليه بس برضو لازم ماكان
يسكت عن صد بتال عن فاهد مهما
سوا ففيه فاهد


ههه بالله هذي الجمله موتتني ضحك
طلع التعب كله في الضرب




♥♥♥**♥♥♥**♥♥♥


مطـــلق &شـــامه
واخيرا رجعت المياه لمجاريها ورجعو لبعض

مع ان طلق مايستاهل بعد الي عرفته عنه ههه

بس ياترا راح ينسا عباير ااو لا
اوفينا نقول يتناسا



♥♥♥**♥♥♥**♥♥♥


غيـــث&هــديــــه

يستاهل والله ماانعمل به والي بينعمل كمان
من تحت راس هديه
كل يجيب له ربي علـ قد نيته



معقوله هديه بتفضح غيييث
والي سواه في بخووت
دام الدليل في يدها
عندي احساس انها راح تحكي عليه



♥♥♥**♥♥**♥♥♥
جســــار&حلاياا

يالبي علـ تعلقها فيه
كثير حلو كمان مشاعره ناحيتها
وحبه لها
وكمان دفاعها عن جسار كثير
مشاعر حليووووووه


ولا كمان تهدد بتال في بعاير هههه




وموقفها مع غييث عجبني مرا
يستاهل جا لها الابو الي احسن
منه دام هدي فعايله وعلومه


♥♥♥**♥♥♥**♥♥♥


راشــد&هــــيفاء

فجعوووه في حركتهم وهم يسحبوه
وكانهم رجعو له الي صار معه من قبل
يالله قد ايش هذوول الاثنين مضحكين
بحركاتهم مع راشد والطريقه الي
بيستخدموها ليخلووه يودع العزوبيه هههه


وكمان اخوانه واحتفالهم فيه وزاد
عن ذا كله طريقه بخووت بالتعبير
وكمان عباير وسعووود


هيفا
يالله كثير تاثرت من موقف عمها
ونصائحه والمشاعر الي يكنها لها
ولا كانها مشاعر اب لبنته ومحاولته
تعويضها بكل شي


♥♥♥**♥♥♥**♥♥♥


واتمني اني اعطيت البارتات حقها في الرد


بانتظارك♥

وعليكم السلام والرحمة بخير من الله..
وطبعًا عادل يلوم بتال لان قلبه حنون وهو كان يبيه العكس(قاسي)حتى يتحمل اللي بيجيه من افعال ابوه سابقا لهالسبب قال هالكلام..
ومشكورة على ردك وفيتي وكفيتي🤍🤍

rwuiit28 05-04-2020 06:40 PM

رد: رواية ياسمح المحيا جر الهجـينية/بقلمي
 
،،الـجـزء الـرابـع والـسـتـيـن،،
لاإله الا انت سبحانك اني كنت من الظالمين،سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم
.
.
.........****..........
يوم جديد
.........****..........
،،الصباح>>الساعة10،،
..بيت عادل..
رهايف صحت من نومها وهي تتوجع بكل جسمها نازلة عالدرج بشعرها المبعثر من نومتها وهي تتثاوب
فيصل طالع عالدرج بوجه واضح عليه التعب
رهايف وقفت وهي تطالعه يطلع وباستغراب:وش فيك؟
فيصل وقف وكأنه ينتظر هالسؤال:وش فيني!!وش اللي مافيني المفروض انه نايم بعد تعب الطريق لكن من الصبح مستلمنا ننظف!!ولحالنا مافيه الا انا وغازي وجواد وش ذا!!!
رهايف:ليش
فيصل:عشان العشا بكرة
رهايف زفرت وهي تنزل:اهم شي خلصت وو يمسك ابوي
فيصل مسكها:لحظة لحظة
رهايف وقفت وطالعته باستغراب:وش فيه؟
فيصل:تكفين فيه شي ابيك تسوينه عني شي واحد والله والله وراي شغل كثير
رهايف زفرت:وشو؟
فيصل:رشي حول بيتنا وبيت جدي من جهتنا
رهايف:ماشاء الله!!!عشان تعلق فيني الريحة!!
فيصل بترجي:تكفين انا ببدل وأروح لامي وعمتي ينتظروني
رهايف:ووينهم بعد!!
فيصل بكل ضيقته:وين يعني بالسوق يخلصون امور راشد
رهايف:ماشاء الله على هالرويشد هو يتهنى وحنا ننكرف!!
امجاد واقفة على نهاية الدرج:هيه ياالشات انتوا ترا ابوي ينتظرك فصيل وانتي تعالي بسرعة
رهايف اتسعت عيونها وبصدمة:غايبة!!
امجاد:الشعب كله غايب انزلي بس
.
.........****..........
أم جـلاجـل
.
،،مستشفى المحافظة،،
بتال واقف برا المستشفى يتمدد بتعب من طول جلسته داخل الإسعاف
جسّار يمشي متجه له بابتسامة عريضة
بتال اعتدل بوقفته وهو يطالع ابتسامته
جسّار وقف عنده وهو يرفع يده وبوسط ابتسامته:صباحووو
بتال قطب جبينه:لاعاد ذا الوجه
جسّار كشر:اعوذ بالله منك
بتال:اشتهيت كبدة يوم شفت وجهك
جسّار:مو منك والله من غنم جدك اللي مقابلها كل عصرية!!
بتال:شفت بس
جسّار كشر:هيه هيه لاتغلط مااسمح لك ترا!!
بتال دخل يديه بجيوب لابكوته وهو يرفع أكتافه:اللي على راسه بطحة يحسس عليها
جسّار:والله انا الغلطان اللي معدل مناوبتي عشان اقابلك
بتال:خف علي يالوزير ياللي مقطعتك كثر الأشغال!!ياللي اموت بدونك!!ماطلبتك تكون معي انت ملاحقني من البداية ولا نسيت
جسّار وهو يشد قبضته بقهر منه:احمد ربك ان قلبي ابيض ولا من زمان ذابحك
بتال وهو يضم نفسه باستعباط:يمه خفت وحش الحقوني،،فك يديه،،اقول رح وقع وبعده شف لنا محل كبدة نفطر
جسّار:مكلف فيك انا!!،،ابتسم وهو يمسح على نفسه،،انا أفطرت مع جد المدام وبنت المدام
بتال:من الحين خيانة!!لي الله بس
جسّار:هاذي بداية السحبة تعود بس
بتال زفر:رح رح بصّم لاتنحسب عليك رح وانا بروح ادور لي محل كبدة حسبي عليك
جسّار:بطيني مو غريب عليك،،هرول بسرعة لداخل المستشفى ماانتظر كلامه،،
بتال طالعه وهو يهرب وبصوت عالي يسمعه جسّار واللي حوله:حتى احترام لأخوك الكبير مافيه ياعيب بس ياعيباه!!،،طالع قدامه بابتسامة بيمشي تراجع هالخطوة واختفت ابتسامته وهو يطالعه قباله،،
يوسف قباله وبجدية:وانا للحين ماافطرت افطر معي
بتال بيتكلم
يوسف قاطعه قبل يتكلم:ضروري تفطر معي هالمرة
.
جسّار واقف عند استقبال الطوارئ الداخلي يقرا تقارير المرضى الموجودين التفت يطالعه باستغراب
سويلم خرج من الغرفة اللي فيها سريره ووقف عندهم
جسّار ابتسم:سم ياعم
سويلم:ياولد انا منعتني(وصف لي)خوين لي على دكتورن هنيا
جسّار:اسلم كلنا بخدمتك انا عنه
سويلم:لا اريد ولد فاهد يعايني(يكشف علي)
جسّار انصدم يطالعه
الممرضة:ماعندنا دكتور باسم فاهد ياعم تفضل ارجع لسريرك
سويلم بإصرار:ماني بمعّود يم العلة كود لاعلمتيني انه بيلفي يمي
جسّار يطالعه باستغراب من اصراره
الممرضة الثانية تقرا اسماء الطاقم المستلم وقفت من ورا الاستقبال تطالعهم:اااه الدكتور بتال مو
جسّار قاطعها بابتسامة:ماعندنا احد بهالاسم اكيد غلطان خويك ياعم
الممرضة سكتت
سويلم:مير انها اوجست
جسّار قاطعه بضحكة وهو يمسكه من يده يمشي معه يبعده عن الاستقبال:ياعم من متى الحريم يفهمون بسرعة
سويلم سحب يده والتفت يطالعها:يابنت اوجستي من؟وش اسمه هالدكتور؟
الممرضة وهي تطالع إشارة جسّار براسه:فهمتك غلط ياعم ماعندنا احد بهالاسم نهائيا
سويلم التفت يطالع جسّار بحدة:وش اطريت يمّها وانت اتغافلني!!
جسّار:وش هالكلام ياعم!!
سويلم وقف عند الاستقبال وهو يمد يده للممرضة:ادعيني ارعي هالبلوى(جدول المناوبات)اللي معش واغدي به يم الولد يقراه علي
جسّار وقف عنده ومسك يده:ياعم امش معي نر
سويلم قاطعه وهو يسحب يده بقوة منه وبعصبية بصوته العالي:انكعم محدن اوجس يمك شين
فارس وقف عندهم بفجعة وهو راحت عليه غفوة من تعبه سهران مع عمه:ياعم!!علامك!!
سويلم:كبها تدعيك تقرا هالوريقات اللي معها
فارس:ليش!!
سويلم بربكة:اريد اتخيّر منهم اسمن لوليد ظاهر بلكن يغدي دكتور مثلهم
فارس مسكه من يده وبتعب:غدينا ياعم يم مرقدك غدينا
سويلم مشى معه
جسّار يطالعهم وهو مو متطمن للي صار
.
.........****..........
جواد متلثم بشماغه يبخ المبيد حول بيت جده وقف من جهة بيت عمه عقد حواجبه وهو يسمع الصوت
رهايف برا بيتهم ومتلثمة بالطرحة وبيدها المبيد تبخ حول جدران بيتهم وهي تغني:طلع كشف المحبة واسمي ماهو بضمنه انا العاشق المحروم،،وقفت بخ وهي تمول،،ااااه محرووووم ياويل ويلي عاشق ومحروووم
جواد ابتسم وهو واقف يطالعها فك شماغه وهو يصفق:الله الله
رهايف فزت بفجعة وهي تحط يديها ع صدرها:بسم الله
جواد بابتسامة:الله عالنشاز الله
رهايف بربكة وهي تشد على لثمتها وبرسمية:لو سمحت ارجع طريقك
جواد وهو يمشي بها بعناد وسط ابتسامته:ليش؟!!
رهايف وهي تشد عالعلبة بيدها وبتوتر وهي تطالعه يقرب:ابوي ابوي لازم تستاذنه اذا تبي تقابلني!!
جواد وقف قبالها بكم خطوة:كيف تروحين وانتي مااستاذنتيني!!
رهايف عقدت حواجبها:نعم؟!
جواد:وفوقها اتصل ومقفول جهازك!!
رهايف:ترا انا للحين عند ابوي لاصرت ببيتك وقتها استاذنك!!
جواد زفر:اعطيني خبر طيب!!مو تروحين والاتصالين ولاشي
رهايف بنفسها:الله على أساس مقطعين بعض اتصالات
جواد يطالعها بنص عين وهو يخمن وش تفكر فيه:حتى ولو انا مااحنا مقطعين بعض اتصالات
رهايف اتسعت عيونها وهمست:يمه
جواد بزعل يخفيه:ارسلي قولي انك رحتي معهم مو ادري من شذى
رهايف:زعلت ولا تغار؟؟
جواد ارتفعت حواجبه:نعم!!
رهايف تلفتت:لو سمحت استأذن ابوي وبعدين نتفاهم
جواد تقدم خطوة:رهايف ترا انا
رهايف قاطعته وهي ترفع علبة المبيد بوجهه
جواد اتسعت عيونه وهو يوقف مكانه
رهايف:طول عمري وانا إلى ابخ الفليت(المبيد)افكر اذا بخيناه على ادمي وش يصير
جواد رجع خطوة لورا:تعوذي من ابليس
رهايف تقدمت خطوة
جواد رجع خطوة لورا
رهايف:يعني وش ممكن يصير،،ضغطت عالمبيد ضغطه طويلة،،
جواد وصلت له بداية الرشة وغطى وجهه بيده بكم ثوبه
رهايف وقفت بخ وهي تطالعه:ها وش وضعك؟
جواد نزل يده وهو يطالعها بحدة
رهايف بلعت ريقها:مجرد فضول
جواد كح اول ماحس بشي واقف بحلقه
رهايف تقدمت له وهي تطالعه ومدت العلبة له:كملها كملها يقولون يقضي عالزاحفة والطائرة
جواد وقفت كحته وهو يطالعها بصدمة
رهايف طالعته وهي عرفت انها جابت العيد رجعت ورا:سوء الظن اثم ترا
جواد بصوت مخنوق:والله
رهايف كتمت ضحكتها وهي تسمع صوته المخنوق:قصدي البكتيريا انا
جواد:والله لترويج البكتيريا اليوم
رهايف عطاه ظهرها وهي تجري:يمممممههههه!!
.
.........****..........
الـعـصـر
.
أم جـلاجـل
.
..بالسيارة..
راشد يسوق بعد ماانتهوا من زيارة مفلح واهله وودعوهم
هيفاء صلدة بوجهها وهي تبكي بعد ماودعت عمها وعمتها وهالمرة اكيد رايحة وماتدري متى بتزورهم تطالع الطريق ماتبيه يحس فيها
راشد يدري انها تبكي وساكت تاركها على راحتها
هيفاء طالعت الطريق باستغراب وهي تعرفه التفتت تطالعه بعد ماكانت ساكتة لفترة:هو الدرب في ذا؟!!
راشد مارد
هيفاء استغربت سكوته وكررت سؤالها:هو الدرب في ذا؟
راشد بجدية:يعني ماعرفتيه!!
هيفاء سكتت وهي مو مرتاحة
،،بعد فترة من الطريق وسط سكوتهم وهدوء السيارة،،
هيفاء اتسعت عيونها وهي تطالع المكان
راشد وقف وطفى السيارة
هيفاء التفتت له تطالعه بصدمة
راشد فتح الباب:يالله نزلنا،،نزل وهو يسمي،،بِسْم الله
هيفاء تطالع بيتهم مانزلت والتفتت للمراية تطالعه فيها
راشد فتح الشنطة وهو ينزل الاغراض منها وانتهى طالع السيارة وهو يشوفها للحين مانزلت اتجه لها وفتح الباب لها:انزلي!!المفروض انتي اللي تحيين فيني بهالمكان ماهو بيتكم!!
هيفاء نزلت من السيارة ووقفت بنفس مكانها وهي تحس بخوف منه وبرأسها الف سؤال وسؤال
راشد:ابعدي عن الباب
هيفاء ابتعدت وهي ساكتة
راشد قفل الباب واتجه لباب بيت فالح:مااقدر ادخل الى من تسمح لي راعية البيت
هيفاء طالعته ساكتة
راشد دخل يده بجيبه وخرج مفتاح البيت ورفعه لها:تعالي قلطي ضيفك وش فيك!!
.
..بيت ابو مزون..
ام مزون تطالعها بتكشيرة:خير وش باغيتن ياعباير؟
عباير بابتسامة:يسلم لي عمرش ابدن كل خير ياخالة
ام مزون:كبي الدحلسة(مجاملة)عنش وهاتي علمش
مزون:يمه!!
عباير تنهدت:بخوت عرسها قريب
ام مزون:وثمن؟
عباير:انتي خويتن لاميمتي الله يغفر لها واليسار اللي ماحادت
ام مزون تضايقت وهي تذكر كلمة زاهية لها(اليسار اللي ماحادت):اعجلي علي يابنية وش رايدتن مني؟
عباير ابتسمت على ربكتها اللي وضحت بـ(يابنية)واستغلت الفرصة:تخبرين ياخالة يوم السلق(الكلاب)عدت يم الذيب بوسط الغنم وانا بوسطهن بعد
ام مزون كشرت:وشلون مااخبر وانا قليبي تروع يومها!!
>
>
،،زاهية و سلمى(ام مزون)جالسات تحت ظل شجرة يجهزن قهوتهن عالحطب طالعات بغنمهم ومعهم مزون وعباير بنات الـ(10سنين)،،
زاهية نزلت فنجالها وطالعت سلمى:اوحيتي علم الضبع المنسعر(مسعور)؟!!
سلمى:مامن خلاف اليوم ارعيت الشيخ مهل(ابو مناور)ومعه قطعة عييل بسلقاتهم وبواريدهم(كلابهم وأسلحتهم)يتتبعونه
زاهية:الله يجازيهم بالخير ويكفيهم الشر هالضبع عاث بالدنيا عوث الله يسلط عليه
سلمى بابتسامة:وهه ربي سلطهم يمه
زاهية عقدت حواجبها:يابنت بنيتش توخرت
سلمى:علامش مقلقتنا مابها خلاف وكاد الجركل ثقيلن عليها
زاهية:اهبي ياقلبش ياسليمى!!مزون مابه غيرها يامرة!!
سلمى:كود عجزانة اتريحين اغدي يمّها
زاهية وهي توقف وتاخذ البارودة معها:وابتحراش(انتظرك)ذالحين!!اي بالله باغدي يم الضعيفة الله يعينها على قليبش الاسيود!!
سلمى وهي ترفع صوتها:والله انتي اللي قليبش رهيّف وثمن كبي البارودة عنش
زاهية:وكود واجهت الضبعة!!
سلمى:ياويل قلبي ياقلبش علامش يامرة تشجعي!!
زاهية:من خاف سلم،،مشت،،
سلمى:الله يعينش على روحش هذا اللي اوجسه
زاهية وهي تمشي متجه لمزون تتطمن عليها ومعطيتها ظهرها:مير عينش يم عباير
سلمى:ابشري ابشري
عباير بوسط الغنم تلعب انتبهت لامها وجرت لها:يمّه
زاهية وقفت وهي تطالعها بفروتها اللي اكبر منها والتفتت لها:ظلي عند خالتش سلمى براعي مزون ومعودة
عباير:ابغدي معش يمه
زاهية:وكود صدفتني الضبعة افزع بمن بروحي ولا بش ولا بمزون؟
عباير كشرت بوجهها:يمّه!!
زاهية:لاتنقّين(تزنين)على راسي ياعباير اغدي يم خالتش اعوذ ونغدي يم البيت بخوت تحترينا يالله اغدي يم خالتش يالله
سلمى:عباير راعي القهوة والتميرة ادني ادني فصمتها لش(شالت النوى منها)
عباير تطالع امها بتكشيرة
زاهية بتهديد:ان ماغديتي
عباير جرت لسلمى قبل تسمع كلامها
زاهية ابتسمت وكملت طريقها
سلمى وهي تطالع عباير:هـلا ياهلا هلا ببنيتي ياهلا
عباير جلست قبالها وهي زعلانة
سلمى وهي تشيل النوى من التمر وتمد لها:ماعاش من غاظ حبيبة قليبي عباير اهب الله اكبر عليه ياعل الصرايم تحوفه
عباير بزعلها وهي تاخذ التمرة منها وتأكل:خالة ليت امي تريدني مثلش
سلمى شهقت:افا اغدي امش ولاتغتاظين
عباير ابتسمت وطاحت عينها عاللي ورا سلمى يمشي متجه لهم وانخرست من خوفها وهي تطالعه
سلمى مدت لها التمر وهي تطالعها باستغراب:علامش!!
عباير مدت يدها تأشر لها عليه
سلمى التفتت وراها واتسعت عيونها وهي تطالع الضبع سحبت العصا اللي ماتفارقها دايم وهي تفز واقفة وتسحب عباير من يدها وراها:تف عليش ياسلمى يامدمغة مافطنتي للحلال اللي طس!!،،حركت العصا باتجاه الضبع بقصد تخوفها،،
عباير تبكي عالصامت
سلمى:لااوجست يمش ثوعي(اجري)تثوعين حيلش ولا معش اوحيتي؟!
عباير طالعتها وسط دموعها
سلمى صرخت وهي تجري للضبعة:ثوعي
عباير جرت مبتعدة عنهم وهي تبكي
الضبع مرت من سلمى وجرت ورا على عباير وهي تشوفها الفريسة الأضعف الاسهل
عباير تجري وهي منهارة وسط دموعها
سلمى صرخت برعب وهي تجري وراها:يايمه الليلة بنيتي رااااااحتتت!!
الضبع نط على ظهر عباير
عباير صرخت وهي تحس به ماسك بفروتها وطاحت عالارض ضمت نفسها بخوف ووجهها عالارض
الضبع يسحب فروتها بأنيابه بشراسة يحاول يوصلها
سلمى ضربته مرة واثنين بالعصا ولاتحرك ابدا
عباير منهارة بكى
الكلاب هجمت على الضبع
الضبع ترك عباير من كثر الكلاب اللي هجمت عليه
الشيخ مهل وقف قبالهم وهو يرمي كم طلقة بالهواء
سلمى ضمت عباير المرعوبة لحضنها
عباير تطالع الكلاب والضبع عن طرف عين وسط رعبها
سلمى وهي تبكي:ياعله بعدوينش ياعيني بسم لله عليش بِسْم الله
>
>
عباير:لو توجسين يمي صريمة بعينها وتصيبني مااغتظت ولاتكدر خويطري يمش ياخالة
ام مزون كشرت بوجهها وهي تسمعها ساكتة
عباير:خابرتن انش تريدينا مثل مزون وتذلين علينا بعد مير التهاويل اللي غدت بش عقب سالفة بخوت كبتش تذلين حتى من زولش
ام مزون بحدة:عباير!!
عباير فتحت شنطتها وخرجت منها قطعة قماش وأسوارة ذهب وحطتها قبالها
ام مزون عقدت حواجبها وهي تطالع الاغراض
عباير طالعتها:بعد اسبوعين زواج بخوت وحنا مالنا احدن قريّب ينوب عن امي ويضيف الضيفان غيرش
مزون طالعت امها
ام مزون:مير انا
عباير قاطعتها وهي توقف:خالة هالعطية من بخوت وهي تريدش تقفين بعرسها توجس محدن ياقف محل امي غيرش ياخالة سلمى
ام مزون عضت شفتها وهي تطالعها ماتقدر تردهم اكثر وهي من سنين تقسي قلبها لكن البال مو مرتاح ابد
عباير وقفت:وامي اوجسته اليمين وحادت(تقصد جميلة غدرت فيها)اليسار اللي ماحادت(تقصد صاحبتها سلمى)وكود حدتي عنا ياخالة معذورة محدن طاش يمش ملامة فمان الله،،مشت،،
مزون لحقتها:عباير عباير
ام مزون زفرت بوسط حيرتها
.
..بيت فالح..
،،وسط الحوش بداخل البيت،،
راشد جالس وقباله بمسافة متوسطة البعد البير التفت يمينه وطالعها وهي تشتغل
هيفاء منزلة عبايتها وبجلابية ساترة باللون الأصفر ومطرزة اطرافها باللون الكحلي لافة طرحتها الطويلة لتحت ركبتها عند النار تجهز القهوة وسط رجفة يديها وهي مشغول بالها فيه اكثر من خوفها
راشد نزل شماغه من على راسه وحطه جنبه وتكى عالمسند:مطولة قهوتك يابنت؟
هيفاء صحت على صوتها:ذالحين تولم ابشر،،شالت الدلة من عالنار واتجهت له،،
راشد اعتدل بجلسته وسط ابتسامة:ياهلا بالقهوة ياهلا
هيفاء جلست قباله واخذت فنجال من الصينية اللي قباله وصبت له ومدته له
راشد اخذ الفنجال:سلمتي سلمتي،،تقهوى،،
هيفاء وهي تخفي ربكتها:مير مابه تمر
راشد:مو مشكلة المرة الجاية تكون امورنا جاهزة
هيفاء بلعت ريقها وهي تطالعه بوسط افكارها ولاانتبهت لكلامه
راشد طالع نظراتها رفع يده وهو يعدل ياقة ثوبه:وش فيه؟فيه شي مو مرتب بشكلي؟
هيفاء انتبهت وابتسمت وهي تهز راسها بلا
راشد مد لها الفنجال
هيفاء وهي تصب وعينها عالدلة والفنجال اللي بيدها:وش اللي غادين بك يم هالبيت؟،،رفعت عينها تطالعه وهي مادة الفنجال له،،
راشد مد يده ومسك يدها وهو يضغط عالفنجال بيدها
هيفاء كشرت بوجهها وهي تحس بحرارة الفنجال
راشد بابتسامة هادية:حسيتي بهالحرارة؟!!ترا ماتوصل ربع الحريقة اللي بقلبي
هيفاء قطبت جبينها وهي تطالعه
راشد بغبنة:نار شابة بقلبي ولا لها جواب الا عندك
هيفاء سحبت يدها من يده وهي تنزل الفنجال وسط رجفة يدها اللي احترقت وحطتها بحضنها تخفي هالرجفة ابتسمت:وصدق قليبي يومه اوجس وشلون بدّاش على البنتّى وتخيرش وهو استادن كلن يريده!!
راشد زفر بضحكة خفيفة
هيفاء بحدة:خير وش تريد مني ياوغيد الناس؟
راشد:ماانرميت ببيت عمك وطلعت قدامي الا وفيه سبب جاوبيني من هو حمدان ووش سالفته،،احتدت ملامحه،،ووش سالفتكم معي؟؟
هيفاء احتدت ملامحها
راشد ارتفعت حواجبه
هيفاء بغبنة بعد صمتها الطويل وتحمل الظلم والاهانات من الكل والحين لمى قررت تبدأ حياتها الجديدة يرجع نفس الموضوع ينفتح:وش تريد تعلم؟!!وش اللي موجسن يمك وغادين يمي بهاللون!!كان غديت يم عمي ونشدته ولا تعمل هاللون بي!!
راشد انصدم من هجومها عليه ولا توقع ردة هالفعل منها وهي هادية جدا
هيفاء وقفت وهي تكتم غيظها:مثل مااخذتني من بيت عمي ردني يمّه كود هاذي اول علومك ولك علي لااصون ماارعيت ولااوجس شين يم احد،،مشت لاغراض القهوة وانحنت شبه جالسة وهي تجمعها بسرعة،،
راشد تنهد وهو يطالعها فهمته غلط وقف لها:هيفاء
هيفاء ماردت عليه ووقفت بعد ماجمعت الاغراض:احتريك بالسيارة،،مشت،،
راشد مسك يدها:هيفاء
هيفاء سحبت يدها منه بقوة وبصراخ:وش تريد!!وش تريد إتخبّر!!ان اميمتي وابيي ماتوا على مراعاة عيني!!ولا اهل حمدان اللي قضوا معهم بعد!!ولا حمدان براسه اللي اخذوه اهل الصندوق محلي!!،،ضحكت بقهر وسط دموعها اللي انسابت،،ولا النار اللي شبّت من دون شين يشبها واكلت كل البيت باهله ووقع اللوم براسي ولا احدن منهم رحم حالي ولاعذرني ولا حتى أوحوا صوت دميعاتي المتروعة اللي احرقت خدي من جور ظليمتهم!!
راشد يسمعها بصدمة ماتوقع ابدا ورا حمدان والصندوق ضحايا غيره
هيفاء اختفت ضحكتها وبكره لنفسها ووضعها اللي مهما حاولت تعدله ينفتح من جديد وارتسم على ملامحها:مير انا خابرتن وشلون اقطع هالطواري واتريح ويتريحون الخلق من طواريي،،جرت للبير بكل سرعتها،،
راشد انخطف وجهها وهو يطالعها بعد مامرت من جنبه وكملت طريقها للبير لحقها بكل مافيه من سرعة وهو يحس بنبضات قلبه تسبق خطواته من فجعتها
هيفاء بقلة حيلة وبدون تفكير وبهمس لنفسها تشجعها رغم خوفها من البير واللي ناوية عليه:محدن بيتفقدك ابدن محد
راشد حاوطها بيديه وهو يضمها لحضنه وصار ظهرها ملاصق لجسمه وشد عليها وبصراخ:انهبلتي!!!
هيفاء ترفسه تحاول تفك نفسها منه وبصراخ وسط دموعها:كبني كبببنننني
راشد لفها له وهو ماسكها بقوة وبحدة:هيفاء
هيفاء مغمضة عيونها وهي تدفه عنها وبصراخ هستيري:كبنننني!!
راشد احتدت ملامحه مسكها بيد وحدة بقوة وضربها كف بيمينه بكل قوته بغبنة
هيفاء وقفت وطالعته وسط دموعها
راشد بصراخ:وش مايصير ووش مايكون هالحل اللي ناويتن مو من ضمن الحلول لو انك تخافين ربك!!
هيفاء جلست عالارض منهارة وهي تبكي تعبت من كل شي والأمل اللي كان سبيل للحياة قطعه راشد قدامها بكلامه
راشد انحنى شبه جالس قبالها وهو يستغفر وطالعها وهي تبكي واستوعب حجم غلطته المفروض مايسترو هالسؤال بهالمكان ابد كان سألها بمكان ثاني وبوقت ثاني لكن فضوله ذبحه ماقدر يتحمل يأجل الموضوع اكثر خرج المفتاح من جيبه ومد يده وسحب يدها
هيفاء طالعته وسط شهقاتها
راشد حط المفتاح بيدها وهو يقفل على المفتاح بيدها وهي بين يديه:ادري اني خوفتك لكن هالمفتاح طلبني عمك اسلمه لك لااستقرت امورنا وانا مااخذت كلامه بعين الاعتبار
هيفاء تطالعه وهي تشاهق للحين فهمت شوي لكن مافهمت كل شي
راشد زفر:حقك علي وانا يوم نويت الزواج نويتك زوجة لكن ماراح ابدأ حياتي وهالموضوع واقف بطريقي وشاغلني
هيفاء بشهقاتها:وشو له!!وشو له تعمل بس هاللون وانا ماعملت بك شي!!انا مااتخبرك حتى!!ماخبرتك غير بيوم العرس!!ليه ليه تعمل بي هاللون ليه تغدي بس يم المحل اللي يكويني كوي!!
راشد باس راسها:حقك علي اخطيت سامحيني مادريت ان السالفة كذا
هيفاء تطالعه بشك
راشد عقد حواجبه من هالنظرة ومسح دموعها بيديه وبتقليد للهجتها:ياعل هاليدين للصرايم،،ثبت عيونه بعيونها،،مافيه بسم الله عليك!!
هيفاء ببقايا دموع وبتكشيرة:الا تستاهله
راشد ضحك وهو ينزل يديه عن خدودها ويجلس بعد ماحس رجوله تخدرت:هاذي بدايتها والنعم والله
هيفاء ماردت وصدت بوجهها وسط تكشيرتها
راشد زفر وهو يمد يده ليدها وسحبها له
هيفاء قربت بجسمها منه وتغير وجهها بربكة من قربها منه
راشد مثبت عيونه بعيونها:ابيك زوجة لي واخترتك وبديتك على كل البنات لاني ابيك انتي زوجة لي وهالشي بكامل قولي العقلية ياهيفاء
هيفاء تلونت خدودها باللون الاحمر وهي تطالعه
راشد:وقاعدة جديدة ودائمة طول عمرنا ياهيفاء اَي زعل ومشكلة بيننا تنحل بنفس اليوم ماتصبح لليوم الـثـانـي ومايتعدانا يالاثنين فهمتي؟
هيفاء تطالعه ساكتة
راشد قرب بوجهه من وجهها
هيفاء كتمت انفاسها وهي تحس بأنفاسه تضرب وجهها:فهمتي؟
هيفاء هزت راسها بايه
راشد قرب منها ولامس طرف انفه طرف انفها
هيفاء رجعت لورا اول مالمس انفه طرف انفها
راشد رجع يديه ورا ظهرها وهو يسحبها له يقربها منه من جديد
هيفاء اتسعت عيونه بصدمة وسط هدوءها مو عارفة كيف تتصرف
راشد لامس انفه طرف انفها من جديد وبتهديد وسط ابتسامة وهو يطالع تصنمها:فهمتي ولا اقرب لمكان ثاني حتى تفهمين؟
هيفاء همست:فهمت
راشد انحنى وهو يطبع بوسة هادية خفيفة على خدها مكان ضربته
هيفاء تجمدت وهي تحس بجسمها كله قشعر
راشد طالعها وهو محاوطها بيديه:اسف غصب عني بدون لااحس بنفسي
هيفاء سكتت وهي تحس بتوتر من نظراته
راشد:ها سامحتيني؟
هيفاء هزت راسها بلا
راشد اتسعت عيونه:وش اللي يرضيك وابشري فيه
هيفاء:عتقى
راشد قطب جبينه:من ذي؟!!
هيفاء:ناقتي
راشد اتسعت عيونه:نعم!!!
هيفاء بخجل وبدون لاتطالعه:عتقى تغدي معنا
راشد بصدمة من طلبها وهو يتركها:وين نحطها فيه!!كيف بناخذها اصلا!!
هيفاء بزعل وضح على وجهها:هماك توجس مايظلي الغيظ لبكرة وانت ذالحين مغيظني منك وانا توني عروس مستكثر هالرضاوة علي!!ترا عتقى من اهلي وهي خويتي اللي مااتخبّر غيرها
راشد زفر:يابنت الحلال وين احط هالناقة اصلا!!
هيفاء بتكشيرة:يم حلالكم ولاتذلون بأعطيكم حق علفها وماها
راشد بنرفزة:خلي يصير عندنا حلال بالاول!!
هيفاء اتسعت عيونها بصدمة:مالكم حلال!!
راشد:بالضبط!!!
هيفاء:اويل حالش ياهيفاء عز الله بتغدي يمش ليالي ترقدين بها مقوية(جيعانة)
راشد قطب جبينه وهو يطالعها
هيفاء زفرت:مير ماعليه كود ماتصبّرت معك وصبرتك على صرايم الايام من اللي يتصبّر معك!!
راشد كتم ضحكته على تفكيرها ثم كشر بوجهه وباستغلال:اذا عايفة الحال وماتقدرين عليه مشينا الحين ارجعك لأهلك وما
هيفاء قاطعته وبحدة:ابدن!!وانا بنت ابوي ابدن!!انت رجلي وكود ماعاونتك اعاون من!!الا مابي خير كود هاذي توالي علومي،،مسكت يده وسحبتها لها بقوة وهي تضغط عليها بين يديها،،
راشد انصدم من حركتها
هيفاء:ابشر ابشر ياولد عمي انا معك على صرايم الايام ابشر ولو تريد عويناتي ارخصهن يمك مايغلن عليك
راشد بابتسامته العريضة:وعتقى؟؟
هيفاء بضيق:كود حدّتنا الايام عليها عتقى ترخص من شانك
راشد يبلع ريقه ورا بعض وهو يكتم ضحكته وبضحكة:مااقوا الا يازين مااخترت ياراشد يازين مااخترت!!
هيفاء وني تطالع ضحكته:علامك!!
راشد:مستانس ان زوجتي بتساعدني حتى لو اذبح صديقتها
هيفاء:تعوض عتقى بعتقى ثانية مير انت بسم الله عليك ماتعوض ابدن
راشد فتح يديه بيضمها له
هيفاء بعدت ورا شوي عنه وبتكشيرة:من العلوم الماصخة كثرت الليلة!!
راشد ضحك:سامحتيني خلاص
هيفاء:على وش!!
راشد ضحك وهو يطالعها
هيفاء بتكشيرة:علامك انت إتضحك من اليوم!!!
.
.........****..........
يوم جديد
.........****..........
الـعـصـر
.
يوسف واقف عالباب وهو شاد على يديه يستجمع كل شجاعته وهو يسترجع اللي صار بينه وبين بتال
>
>
،،بعد الفطور،،
بتال فتح محفظته وهو ينزل نصيبه من الفاتورة عالطاولة
يوسف اتسعت عيونه وهو يمسك يد بتال:قلت لك انا اللي بأدفع!!
بتال برسمية:يكثر خيرك مرة ثانية تفضل وياليت ماتحرجني
يوسف ترك يده
بتال نزل الفلوس عالطاولة ولف بيمشي
يوسف:قبلت تفطر معي يعني فيه امل؟
بتال وقف والتفت له:مابيني وبينك شي!!بالبداية كان شعور عدم راحة لانك مناشبني بس لمى عرفت انك اخوي فهمت ليش كنت مناشبني
يوسف:والحين؟
بتال:شعور غريب لامحبة ولا كره
يوسف ابتسم:يعني
بتال قاطعه:ماعندي نية أقابل ابوك او أتعرف عليه
يوسف كشر بوجهه
بتال:اسمح لي لكن اكتشفت انه جبان انسحب من اول مرة انطرد فيها!!
يوسف:والمطلوب؟
بتال:خطاه كبير وهو اخذ جزاه بس بعيد عنهم ماشافوه ولابردت قلوبهم باللي صار له لازم يتعب وهو يطلب رضاهم
يوسف بحدة:نفسه عزيزة!!
بتال اتسعت عيونهم:ونفوسهم بعد!!والجروح للحين ماطابت!!مستحيل يرضون من مرة!!
يوسف سكت
بتال:وانت وش بتسوي؟
يوسف طالعه باستغراب:نعم!!
بتال:ماتبي تتعرف على عمتك وعيالها!!ماتبي تتعرف على اخوك!!
يوسف هز راسه بايه:اكيييد!!
بتال:تحرك!!وش تنتظر للحين!!
يوسف يطالعه مو فاهم
بتال:انا مااتحرك خطوة بدون رضا امي وابوي وأبدأ بالكبار اول احسن
يوسف ابتسم بحماس وهو يسمع تلميحه:فهمت فهمت طيب ابشر على رايك
بتال ارتفعت حواجبه:وانا ماقلت شي!!،،مشى وهو يرفع يده،،سلام
>
>
يوسف مد يده وهو يضغط على جرس البيت
السواق خرج له:نعم
يوسف:ابو عادل موجود؟؟
.
.
<اللهم صل وسلم على نبينا محمد>
.
.

ضحكته 06-04-2020 02:57 AM

رد: رواية ياسمح المحيا جر الهجـينية/بقلمي
 
اووووههه يويلي يوسف راح لهم
روايات وش قصة بتال والعبري
وش سالفتهم وليش خايفين كذا
منوو يبون فاهد ولا بادي عجزت استوعب شي احس تلخبطت
وش حصل الي افهمه انه القصه شكلها دم
بس الي بالمستشفى مو صاحب القصه باين صغير
بدت اآلغاز تدوخ يطلع لنا كل بارت لغز 😭

روايات وضحي لنا تكفييين
تسسلمين ع هالبارت متحمسه اشوف عادل وهو يقابل يوسف 🤣

ام محمدوديمه 06-04-2020 10:43 AM

رد: رواية ياسمح المحيا جر الهجـينية/بقلمي
 
ايش عامل فاهد بعائلة عبري

سويلم اول مالمح بتال مصدق بس بعدين شكله شك فيه

ومراح يخلوه فحاله

بتال حلو انه أعطى اخوه فرصه عشان يتعرف عليه


واعطاه مفتاح الدخول للعائله فالنهايه اهو ولد ولد اخو الجد نشمي بينهم صلة دم قويه

الجد طيب ويتقبله لكن عادل بالفعل يمكن ميتقبله

مـادلــMADELEINــين 06-04-2020 11:57 PM

رد: رواية ياسمح المحيا جر الهجـينية/بقلمي
 
سلامووو كيفك روايااات
شكراً لاتكفي كمية الجمال
والاناقه التي تمنحها كتابتك الرائعه
تمنيت لو رددت ردوداً وافيه
على كلٍ بارت ولكن احياناً
محاولة وصف الجمال تبخسه .
سلمتي دائما وابدا

♥♥♥**♥♥♥**♥♥♥

بتال
ايش يقصد بحكيه يبي يقنع
اهله او يراضيهم اول اوكيف

وايش حكايه فاهد مع سويلم
واهل عبري ايش مسوي مصيبه كمان
اول شي شوفته لبتال واللحين
مطاردته الله يستووور بس
شكله ماراح يتركووه بحاله
اول مانقول زانت تجي. عفسه


محاولاته بتقريب اخوه
وابوه شي جميل ويعتبر
تقدم جدا بمسامحته لابوه


♥♥♥**♥♥♥**♥♥♥

يَـــوَسِـــفَ

ايش بيكون موقف اهل بتال
من مقابله يوسف راح يتقبلوووه او لا
تحمسسسسست مراااا

♥♥♥**♥♥♥**♥♥♥



جــــواد&رهـــايـــف

واخيــرا ظهروا
اشتقنا لحركاتهم وشقاره رهايف

اكثر شي يجذبني بعلاقتهم هو
ان كل واحد منهم ينكر حبه للثاني
وانجدابه ليه


♥♥♥**♥♥♥**♥♥♥


راشـــد &هيــفـــاء

ليش سوا كذا
جرحها مرا كان بيسويه
بموقف غير اول ليله زوواج

ياااربي من الزوجه من اول
يوم تتجه مشاعرها لزوجها
علـ طول ومستعده تفديه بعمرها
وكل ماتملك

وموقفا اول ماعرفت انو
مايملكوا حلال مضحك
وخوفها من الجووع ههه

♥♥♥**♥♥♥**♥♥♥


بانتظارك علـ طوول


الساعة الآن +3: 01:52 AM.


موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات


SEO by vBSEO 3.6.1