غرام
اكتب بريدك ثم اضغط على اشتراك ليصلك جديد غرام
بحث مخصص من محرك البحث العالمي قوقل للبحث في غرام

عـودة للخلف   منتديات غرام > منتديات روائية > روايات - طويلة
الإشعارات
 
أدوات الموضوع طريقة العرض
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 11
قديم(ـة) 03-12-2019, 09:57 AM
Fay .. Fay .. غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية ما كنت اؤمن بالعيون وفعلها حتى دهتني في الهوى عيناك/ بقلمي


تكفين لا مابي نوره و سعود يتزوجون 😭
و اسماء ليته يطلقها و يفكنا بما انه مب طايقها،بس جد اسامه ما بدافع عن حبه ، رضى بالامر الواقع بسرعه ،ننتظر البارت حييياتي

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 12
قديم(ـة) 01-01-2020, 11:40 PM
صورة riwaiax الرمزية
riwaiax riwaiax غير متصل
©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية ما كنت اؤمن بالعيون وفعلها حتى دهتني في الهوى عيناك/ بقلمي


البارت الخامس


اسماء طالعته بقهر وقف اسامه وهو شايل فايز : نظفي الغرفه من القزاز

اسماء ودها تصرخ من القهر مشت وهي تاخذ جلالها وطلعت و قفلت الباب بقوه نزلت وهي تقول للخدامه تروح تنظف القزاز
شيخه : وش صاير
اسماء بابتسامه مصطنعه : مو صاير شي بس فايز كسر العطر بالغلط
شيخه بخوف : ليكون تعور
اسماء تنهدت : ايه بس صدقيني كنت سرحانه وما انتبهت الا على بكاه و الحمدلله الجرح مو عميق لفت بتمشي
شيخه : تعالي قعدي معانا
اسماء قعدت جنب اسيل : طيب

اسامه غطى فايز الي تعب من البكاء و نام باس جبينه وطلع من غرفة فايز



___




عند نوره قاعده على السرير وضامه مخدة فايز ومو مرتاحه ابد مو قادره تنام صح اسامه ياخذ فايز عنده ٣ ايام واحيانا يطول اسبوع بس والله تشتاق له حيل وما ودها يبعد عن نظرها تنهدت وهي تحس بضيقه
مسكت جوالها ورفعته بتتصل بشذى وتسألها عن فايز بس شافت الساعه الوقت متأخر تخاف تزعجها راح تتصل الصبح و تطمن عليه
نزلت الجوال وانسدحت وهي تحاول تنام


____



في بيت سعود

مد يده وهو يمسك جواله الي يرن بازعاج
فتح عين وهو يقفل المنبه الي ضبطه لصلاة الفجر قعد وهو يتعوذ من الشيطان وراح يتوضأ لصلاة الفجر لبس ثوب وسكر ازاره العلويه و ازرار يدينه و مشط شعره و اخذ جواله وطلع للمسجد

بعد ساعه
قاعد على الكنبه ساند راسه على وراء جاء طيفها قدامه بشعرها الاسود الطويل و بشرتها البيضاء فتح عيونه و هو يفكر اذا شاف عيونها بس ولا مره شافهم لان كل مره ينزل نظره للارض بسرعه وآه من صوتها حكايه ثانيه يجذب السمع غصب
صحى من سرحانه على صوت عبدالله هو يتعوذ من الشيطان ومن تفكيره
امينه : وضعك مو عاجبني صاير تسرح كثير
سعود : لا يمه مافي شي لا تشغلين بالك
امينه بعدم اقتناع : طيب
سعود وقف : يالله امش بوديك المدرسه صار لك يومين غايب خلاص
عبدالله اخذ الشنطه : يالله



____




قفلت شذى الجوال بابتسامه بعد ما كلمت نوره وخلت فايز يكلمها وتطمن عليه شافت فايز الي قاعد مع شيماء وماد رجله ما قدر يلعب معاها لانها توجعه فتم قاعد اما شيماء تقوم تروح تجيب العابها وترجع له

وقفت اسيل وهي تشوف الساعه عشر واسماء مالها حس مشت لغرفة اسامه وقفت وهي تطق الباب بسرعه
فتحت اسماء وهي تتثاوب بكسل
اسيل : نايمه يا حظي اقول صحصي ناسية عزيمة اسامه اليوم لو ماجهز كل شي على الوقت بيقلب البيت فوق راسنا
اسماء تأففت وهي مالها خلق لعصبية اسامه : طيب ادخلي بس ابدل ملابسي وننزل نتريق ونجهز لعزيمة اخوك
اسيل : طيب بسرعه
لبست قميص روز وهي ترفع شعرها كله وتاخذ الجلال : يالله
بعد ما فطرت راحت مع اسيل المطبخ وبدوا يجهزون للغداء طبعا بمساعده الشغاله
قعدت اسيل بتعب : ماشاء الله عليها هالنوره ما ادري شلون كانت تسوي كل شي بروحها
اسماء قعدت مقابلها وهي تمسك كوب ماء وتشرب : بليز لا تجبين طاريها
اسيل : اوكي
بعد دقايق جاء اسامه وهو ياخذ الصحون




___




عند سعود يشرب شاي بهدوء وهو يطالع
عبدالله الي يحل واجباته بابتسامه و لمحمد الي قاعد ياكل حلاوى و مستانس وامه الي قاعده قدامه سرح بتفكيره من غير شعور
طالعته امه : سعود
مارد
رفعت صوتها : سعود
انتبه سعود لامها : هلا
امينه : وش فيك تسرح كثير وش الي شاغل بالك
سعود نزل كوب الشاي على الطاوله : يمه في موضوع ابي اكلمك فيه
امينه ابتسمت : شنو
سعود اخذ نفس وهو خايف يكون تهور : ابي اتزوج
طالعته امه بدهشه وما تكلمت
ضحك سعود : يمه وش فيك اقول لك ابي اتزوج
امينه : تتكلم جد
سعود : ايه
امينه بابتسامه : احلى خبر يمه وش غير نظرتك في الزواج
سعود : يعني العيال يبي لهم ام وانتي تعبانه
امينه عقدت حواجبها وبهدوء : يعني افهم من كلامك تبيها مربيه وبس
سعود اخذ نفس وما رد
امينه بجديه : سعود خلك على وضعك ولا تظلم البنت معاك
سعود بلع ريقه : لا ان شاء الله ما اظلمها
ام سعود تنهدت : طيب من الي تبي تتزوجها
سعود وهو يخلخل يده بشعره طالع امه : أم فايز بنت عمي حسام
امينه طالعته وهي ترمش بعدم استيعاب فجأه توسعت ابتسامتها : احلف تبي نوره
سعود طالع عياله ولف لأمه : ايه
امينه ارتفع صوتها بالزغاريد
سعود مسك يدها : يممه
ضحكت امينه : يازين ما اخترت والله سكتت شوي الا صح وش عرفك فيها
سعود حك جبينه : لا ما عرفها بس سمعت عنها منك
امينه عقدت حواجبها تتذكر اذا تكلمت عن نوره بس ما تذكرت طالعته بتسأله متى
تكلم عبدالله : ماما شفيك شصاير
ابتسمت امينه : مو صاير شي حبيبي فرحانه لابوك
محمد : ماما ابي اروح عند فايز
عبدالله : ايه وانا بعد ابي اروح عند خالتي نوره وفايز
ابتسمت امينه : فايز محد يمه بس اذا تبون نروح رحنا يمكن ثريا جات وتلعبون مع ماجد
محمد : يالله نروح
امينه : طيب



____




بعد صلاة المغرب دخل البيت ما حصل احد دخل لغرفة فايز ما حصله مشى لغرفة اسيل بيسألها وقف و ابتسم وهو يسمع ضحكهم طق الباب فتحت له اسيل بابتسامه : يا هلا
شاف فايز ياكل كيك ابتسم : يا هلا فيك من متى تاكلون بالغرفه ليش ما تنزلون
ضحكت اسيل : من اليوم انا وهالحلو كيفنا
اسامه قعد على السرير وهما قاعدين على الارض العاب فايز متناثره حولهم وكيك وعصير وشيبسات : مافي احد وينهم
اسيل مدت علبة عصير : احمد اخذ زوجته والعيال وراحوا لبيت اهلها وامي راحت زياره
وابوي وعبدالعزيز ما ادري والله وين طلعوا
واسماء دخلت الغرفه وما بقى الا فايز بروحه خذته ودخلنا الغرفه نلعب وناكل ونستانس : صح فايز
فايز بابتسامه : صح
اسامه ابتسم : حلوو اقعد معكم
اسيل : لا ما نبي
ضحك اسامه : افاا فايز تبيني اقعد معاكم
فايز وهو يطالع عمته ضحك : لا
اسامه وقف وهو يفتح العصير : طيب خلاص رايح
اسيل ضحكت : امزح تعال
اسامه : لا خلاص رايح
اسيل : براحتك
مشى لغرفته فتح الباب شاف اسماء تمشط شعرها قدام التسريحه
قفل الباب وابتسم : لا اثبتي اليوم انك تعرفين تطبخين
اسماء : زين بعد تأكدت
اسامه ببرود : طابخه لحالك ما صدق
اسماء بلعت ريقها نزلت المشط وقفت : اسامه خلاص عاد صار الي تبيه وانتهينا
اسامه ابتسم : طيب ليش معصبه
اسماء : كذا من غير سبب والا بس انت الي من حقك تعصب وغيرك لا
اسامه طالعها رمى علبة العصير بالزباله ومشى للكبت طلع بنطلون جينز وفانيله خضراء بعد ما بدل وقف قدام التسريحه و هو يسرح شعره ويرش عطره لبس ساعته واخذ جواله ومفتاح سيارته ولف لها : لا تنتظريني على العشاء بتعشى مع الشباب يالله سلام
اسماء قبضت يدها بقوه : لحظه ابي اروح بيت اهلي وصلني معاك ما ابي اروح مع السواق
اسامه ابتسم : افا عليك الف طلب من هالطلب
اسماء طالعته بقهر
وهو مشى : انتظرك بالسياره
اسماء مدت يدها لشعرها وهذا ما ينعرف له يوم رايق ويوم معصب
اسامه راح لغرفة اسيل بعد ما سمع رد اسيل : ادخل
فتح الباب وركض له فايز : بابا باروح معك
اسامه : حبيبي ما اقدر اخذك معاي اليوم بكرا طيب
فايز تضايق
اسامه : ولا تزعل بجيب لك معاي لعبة السياره الي تبيها
فايز ابتسم : سياره
اسامه : ايه
فايز : اوكي
لف لاسيل : اسول انتبهي لنفسك ولفايز و خليه يتعشى الساعه ٨ وينام ٩ طيب
اسيل ابتسمت : ان شاء الله
اسامه : مع السلامه
وقفل الباب طلعت اسماء من الغرفه وهي تشوفه ينزل الدرج لحقته وصلت لسياره وركبت




____




نوره وهي تفك ربطة شعرها سرحته وخلته على طوله مفرود نزلت نظرها للمكياج ابتسمت وهي تأخذ الأيلاينر وترسم عيونها بطريقه متقنه خذت المسكره وهي تكثف رموشها حطت كحل داخل العين و مدت يدها لروج لحمي و هي تحطه على شفايفها ابتسمت وهي تنزل
شافت ام سعود عضت شفتها ما كانت تدري انها موجوده لانها نايمه من عصر وتوها صحت صلت المغرب والعشاء
ابتسمت : لا خالتي ام سعود عندنا ومحد يقول لي
سلمت عليها وقعدت : اخبارك خالتي
ام سعود بابتسامه : بخير انتي اخبارك
نوره : الحمدلله
الجوري : شهالزين شعندك اليوم
نوره ضحكت: ولا شي قلت اغير بس
لفت لثريا الي تسولف معها وهي منتبهه لنظرات ام سعود الي وترتها خذت نفس بعمق بعد ما شافت امها تفتح موضوع معها وما صارت تناظرها
ثريا :شفيك
نوره ابتسمت :لا ولا شي
ثريا : شلون الشغل
نوره ابتسمت :حلوو
ثريا: انتبهي لملاك الا هي شلونها في الروضه
ضحكت نوره : تلعب وتسولف ماشاء الله عليها
وقفت امينه : يالله عن اذنكم انا رايحه
نوره : وين يا خاله تو الناس
امينه وهي تحط عبايتها على راسها : حبيبتي بس لازم نروح عبود حمود يالله بنروح
عبدالله : ماما نبي نقعد بعد شوي
محمد : ايه ماما نبي نقعد
ابتسمت : يالله قولوا لملاك وماجد مع السلامه وامشوا
ضحكت الجوري : الله يحفظهم
ابتسمت : فمان الله
الكل : مع السلامه



____




عند سعود رجع البيت من وقت ما شاف احد
قعد في الصاله رفع جواله وهو يتصل على عمه و بعد السلام والسؤال عن احواله فاتحه بأن يبي يخطب عشان ما يزعل عليه لان ما قاله ورد العم بفرح وقال له بكرا بيمسك خط من الدمام لرياض عشانه ..
دخلو العيال وهو يتكلم قفل بابتسامه من عمه
وهو يطالع امه
امينه : راجع بدري اليوم
ضحك سعود : اشتقت لكم
قعدت امه : دوم ان شاءالله
سعود ضحك سكت شوي : كلمت عمي عبدالرحمن وقلت له بروح اخطب وقال ان شاء الله بكرا بيجي عشان نروح نخطب
امينه ابتسمت : الله يوفقك يمه ويقدم الي فيه الخير
سعود : آمين



____




يوم جديد
فايز يلعب بالسياره الجديده الي جابها له ابوه
شيخه : وين اسماء
طالعها اسامه : ببيت اهلها
شيخه : وليش ما تجيبها
اسامه : مشتاقه لهم وتبي تقعد
شيخه : اسامه ما يمشي معي هالكلام
اسامه : طيب خلاص الحين بودي فايز وبمرها
طالع فايز : فايز بابا يالله نروح لماما
فايز وقف و مشى بخطوات بطيئه : ايه بابا يالله نروح
ابتسم اسامه وهو يشيله : يالله عن اذنكم
فايز : ابي السياره
اسامه نزله اخذ اللعبه وشاله
مشى لسياره ركب فايز وراء وحرك السياره
وقف قدام بيت ابو حسام نزل وشاله دق الجرس انتظر وفتح له سعد
سعد : فايز وربي اشتقت لك
اسامه نزله : سلم على الوالد
سعد : يوصل ان شاء الله

لف ومشى لسيارته وحرك باتجاه بيت خاله
مسك جواله وهو يتصل فيها : جهزي نفسك انا جاي في الطريق وقفل بعد نص ساعه وقف
نزل دخل مشى لمجلس الرجال وهو يسلم على خاله وعياله



___




عند سعود وصل عمه من ساعه
عبدالرحمن : وربي ان فرحت لك وحسام والنعم فيه و نسبه ينشرى
ابتسم سعود : عسى دوم فرحان يا عم
عبدالرحمن : كلمت ابو سعد ان جايين له اليوم
سعود : بس توك واصل وتعبان من الطريق
عبدالرحمن : تستاهل الي يتعب عشانك ياولد الغالي
سعود ابتسم وهو يبوس راسه : ايه كلمته الله يطول عمرك بطاعته
عبدالرحمن ابتسم : خلاص بعد المغرب نروح له
سعود : ان شاء الله



بعد صلاة المغرب

بيت حسام مجلس الرجال
بعد سوالف حسام و عبدالرحمن
نزل عبدالرحمن فنجان قهوته : احنا جايينك اليوم يا بو سعد نبي القرب منك و نخطب لولدنا سعود
حسام ابتسم : هاذي الساعه المباركه وسعود اعرفه من هو صغير رجال يعتمد عليه والنعم فيه بس من تبون الكبيره او الصغيره
سعود بلع ريقه بتوتر : الكبيره
حسام طالعه بدهشه توقع الجوري ما جاء في باله ابد ان يبي نوره ابتسم وهو حاس بفرحه لان يعرف سعود ويعرف اخلاقه : انا موافق وين نلقى احسن منك بس لازم اخذ راي البنت
عبدالرحمن : ايه اكيد خل تأخذ راحتها والله يقدم الي فيه الخير
أمنوا وراه
وقف عبدالرحمن : يالله احنا نستأذن
وقف حسام : لا والله عشاكم اليوم عندي
عبدالرحمن : ليش تحلف الله يهديك يا ابو سعد
حسام : خلاص حلفت واليوم عشاكم عندي
عبدالرحمن ابتسم : طيب
ارتفع صوت اذأن العشاء ليرددوا معه ويتوجهوا للمسجد



___




في اليوم التالي

نوره طالعت ابوها وامها وهي ترمش اكثر من مره بعدم استيعاب : يمه تكفين اصدميني وقولي ان الي يقوله ابوي جد وسعود خطبني
نوال بهدوء : ايه خطبك
حسام : وش فيه سعود وش ناقصه
نوره سكتت بصدمه وما عندها اي رد
حسام قعد جنبها : والله يا بنتي سعود والنعم فيه واحس هو الرجال المناسب لك وراح يحتوي ولدك ويعامله مثل ما يعامل عياله و بعدين هو رجال ما يفوت فرض بالمسجد واعرفه من هو صغير و غلاته مثل غلات سعد صلي استخاره وفكري ولا تستعجلين بالرد
نوره بلعت ريقها وقفت وهي تقول : ان شاء الله
الجوري ابتسمت رفعت جوالها وهي تطقطق فيه



___




في بيت ابو احمد

اسيل وهي تنزل جوالها بعد ما قرت محادثه الجوري لفت على اسماء بابتسامه : عندي لك خبر بيفرحك
اسماء : وشو
اسيل : نوره انخطبت وقريب بتتزوج
اسماء طالعتها بدهشه : احلفي والله احلى خبر سمعته عساها تتزوج وافتك منها هالحقيره الي اخوك ما غير يفكر فيها اووف
شذى وهي تأكل عنب : يا زينها والله فرحت لها ولفت لاسماء باستفزاز شكلك تبين كف ثاني يعدل كلامك عن نوير
نزلت صحن العنب على الطاوله ومشت
بس وقفتها يد اسماء لفتها لها بقوه لدرجة تعثرت شذى وطاحت على الارض
اسيل وقفت بدهشه : اسماء انهبلتي ما تشوفينها حامل تدفينها كذا
احمد وقف بصدمه وهو يشوف شذى طايحه على الارض و كلام اسيل يرن في اذنه رجع لوراء عشان مرت اخوه موجوده
اسماء بكره : احسن عساها تتعسر ولادتك
اسيل ساعدت شذى الي تتألم توقف
شذى بابتسامه : مقهوره ان انا حامل
اسماء بقهر وحقد : مالت بس اذا تتوقعين ان زوجك ميت فيك فأنتي غلطانه لانه كان يحب وحده قبلك بس مسكين تزوجت وتركته و لما عمتي خطبتك له وافق عليك مجبور
احمد دخل بعصبيه : بس ما اسمح لك تتكلمين عن حياتي الخاصه
اسماء تغطت بسرعه
كمل احمد : وزوجتي ما تنهان واليد الي تنمد
عليها اكسرها اخ بس لو ما كنتي مره كان عرفتي
اسماء سكتت
احمد مسك يد شذى وبيمشي
شذى سحبت يدها بقوه منه : ع الاقل انا ما تدخلت بين اثنين وخربت حياتهم وهما بينهم طفل واذا عن الاجبار شوفي ابو فايز اكبر دليل و الي بيته من زجاج لا يرمي الناس بحجاره
احمد توسعت عيونه من كلامها
و مشت هي واحمد
واسيل قعدت وهي ماسكه راسها



____



دخلت شذى الغرفه و قعدت على كنبه لفردين عضت شفتها تكتم شهقاتها من كلام اسماء و من ألم بطنها
احمد خلخل يده بشعره بقهر محد يدري بهالسالفه غير امه واسيل شلون عرفت هاذي
تضايق وهو يشوف شذى تبكي
قعد جنبها على الكنبه : وحده مثلها تبكيك
شذى بألم : ايه لان كلامها صدق بس ليش ما صارحتني علشان اكون عارفه
احمد حط يده على اكتافها : خلاص ماضي وانتهى وانتي حاضري ومستقبلي
شذى طالعته : بس ما تحبني
احمد بهدوء : تشككين بغلاتك بقلبي والله يا شذى ان غلاتك مالها حدود
شذى دفته : وخر عني ما ابي اشوفك
احمد ضحك وهو يقربها له : يا زينك وانتي زعلانه
شذى طالعته وصدت
احمد ابتسم : انتي زوجتي وام عيالي و حبييتي واغلى الناس عندي
شذى ابتسمت من يين دموعها
احمد ضمها له وباس جبينها : بس تدرين توني ادري ان لسانك طويل وما تسكتين هههههههه
شذى ضربته على صدره : سخيف بعدين تستاهل هي الي بدت
احمد : قومي غسلي وجهك وارتاحي انا بروح اشوف طلال وشيماء
وقف وهو يبدل ثوبه الي تبلل بدموع شذى ويلبس ثاني طلع لغرفة عياله وهو يشوف طلال قاعد و شيماء تلعب : طلال حليت واجباتك
طلال : ايه بابا خلصت مع ماما
احمد ابتسم : طيب انتبه على اختك حبيبي
طلال : طيب
طلع وهو يدور اسيل مشى لصاله شافها قاعده وسرحانه مشى لها مسك يدها وهي شهقت بخوف وقفها : اسماء وش عرفها بهالسالفه
اسيل وهي تخاف من عصبية احمد : أ أ أحمد و
احمد قاطعها وهو يرص على اسنانه : تكلمي شلون عرفت اذا محد يعرف غير انتي وامي من قال لها
اسامه الي توه دخل سحب اسيل وراه : احمد وش فيك عليها
احمد بعصبيه : اسماء من قال لها شلون عرفت
تكلمي بسرعه لا الحين اذبحك
اسيل تمسكت بأسامه من وراء : انا قلت لها بس من زمان ما توقعت ان للحين متذكره وبتقول لشذى
احمد : من قال لك تتكلمين عن حياتي الخاصه قدام احد
اسامه بدون استيعاب : لحظه اسماء شدخلها هي شسوت
احمد بعصبيه سحبها من يدها : والله لو اسمع انك قايله لاحد شي يخص حياتي لاكون ذابحك فاهمه
اسيل ويدها تعورها هزت راسها : طيب
اسامه مسك اسيل : احمد خلاص تركها
احمد تركها ومشى
اسامه بحنيه وهو يمسح دموعها : لا تزعلين من احمد هو ما يقصد وبعدين وش الي خلاه يعصب هو بارد وما يعصب الا بالسنه مره
اسيل طالعته وهي مقهوره من اسماء هالي سوت لها مشكله من احمد : اسماء هي السبب
اسامه عقدت حواجبه : كيف
اسماء وهي تهمز يدها : تهاوشت مع شذى و قالت كلام كبير لشذى يخص احمد وهو الي خلاه يعصب
اسامه غمض عيونه لف ومشى بخطوات سريعه لغرفته فتح الباب بقوه انفجعت اسماء الي كانت قاعده على سريرها مقهوره
قفل الباب و نظراته موجهه عليها : وش مسويه مع شذى
اسماء زفرت بطفش : هي الي بدت و تستاهل
اسامه مشى له ببرود : لا بريئه ماشاء الله عليك ابد مو صوب المشاكل
اسماء بضيق : اصلا كل الي في البيت يحبون المشاكل وجع بس ما اقدر اتحملهم
اسامه مسكها من شعرها : غصب عليك تحترمينهم مو برضاك فاهمه و اذا سمعت انك غلطتي عليهم بكلمه او سويتي مشكله لا تلومين الا نفسك هالمره بسكت بمزاجي ورماها على السرير
اسماء همست : وجع ان شاء الله
اسامه : قلتي شي
اسماء شافته واقف يطالعها ابتسمت بخبث وهي تبي تقهره : لا حبيبي بس في شي ابي اقوله لك
اسامه وهو يفصخ عقاله وشماغه بطفش ويرميهم : خير اللهم اجعله خير
اسماء وابتسامتها اتسعت :كل خير حبيبي بس ام فايز نوير تزوجت
تركزت نظراته عليها بصدمه وكأنه ماء بارد انسكب فوقه لدرجه تجمد كل شي فيه يحس باختناق و كأنه الاكسجين هرب منه ومو قادر ياخذ نفس مد يده بصعوبه وهو يفك ازرار ثوبه العلويه
اسماء وقفت بسرعه وخوف من وجهه الشاحب : اسامه شصار لك
اسامه دفها عنه وطلع من الغرفه نزل وطلع للحديقه اخذ نفس بقوه وزفره قعد على الكرسي وسند راسه لوراء غمض عيونه بألم خسرها خلاص نوره حبيبته راحت منه هو الي تخلى عنها بسهوله ليته وافق على شرطها وتبقى معه وقدامه فتح عيونه ويزفر بقوه ويحس بنار بقلبه شلون يتخيلها مع غيره ما يقدر
رفع نظره شاف عبدالعزيز واقف قدامه
عبدالعزيز بخوف قعد قدامه : اسامه فيك شي تعبان يا خوي
اسامه تنهد : حيل تعبان يا عبدالعزيز
عبدالعزيز مسك يده : وش يوجعك
اسامه ضرب جهة اليسار من صدره : هذا يوجعني
عبدالعزيز بحزن على اخوه : سلامتك يا اخوي لا تعذب نفسك خلاص انساها وعيش حياتك
اسامه : ما اقدر يا عبدالعزيز صعب
عبدالعزيز ضغط على يده وكأنه يبي يشاركه وجعه وياخذه عنه


____



في الروضه تطالع الاطفال بابتسامه وهي تشوفهم يلونون بحماس وقفت ومشت
طالعت تلوين الطفل ابتسمت :الله تجنن
الولد ابتسم وهو يلون
لفت نوره لصوت بنت : ابله شوفي رسمتي
نوره وهي تنزل لمستواها وتبوس خدها : جميله مثلك حبيبتي
دارت عليهم بابتسامتها الي مافارقتها وقعدت على المكتب وسرحت بتفكيرها بخطبتها وش الي يخلي سعود يخطبها معقوله خالتي امينه هي مدحتني قدامه تنهدت وهي تبعد تفكيرها عنه




___




الساعه ٣ العصر

لفت على فايز الي دخل عليها و قفت بعد ما صلت الاستخاره وهي تفسخ جلالها وتشيل السجاده
فايز : ماما خالتو ثريا قالت انزلي
نوره ابتسمت : طيب
خذت نفس عميق تفكر وقفت و طلعت من الغرفه لتحت
ثريا : سمو الاميره واخيرا نزلتي
نوره وهي تقعد وتحط رجل على رجل : قلت حرام اخليك تنتظرين كثير
ثريا وهي ترميها بالحبَ الشمسي
( فصفص ) الي تأكله : جب بس لا تصدقين نفسك
ضحكت الجوري : نوير وش قررتي
نوره تنهدت : للحين ما قررت
ثريا ابتسمت : صليتي استخاره
نوره هزت راسها بأيه
ثريا تنهدت : لا تستعجلين بقرارك وفكري براحتك حبيبتي
نوره ابتسمت : طيب امي وين
الجوري : طلعت
نوره وهي تاخذ دلة القهوه وتصب له فنجان وتاخذ من الحلا ذاقته : يجنن الحلا من مسويه
ثريا بثقه : اكيد انا من تتوقعين مثلا هالخبلا تسويه
الجوري : عفوا لا تغلطين على الدكتوره الجوري
ضحكت ثريا : خلصي دراسه اول
الجوري زفرت : عادي كلها سنتين واخلص دراسه
نوره : الله يوفقك وتصيرين احسن دكتوره
الجوري وهي ترفع يدينها : آمين



___




دخل سعود البيت مع امه وعياله الي فرحانين راجعين من المول اشتروا الي ناقصهم
راحوا عبدالله ومحمد للغرفه
امينه قعدت على الكنبه : أه تعبت
سعود : سلامتك يمه من الآه
امينه طالعته : اقول سعود ليش ما تأخذ العيال يشوفون امهم
سعود قبض كف يده بقوه وهو يحاول يتمالك اعصابه وما يرفع صوته على جنته : يمه هي الي تخلت عنهم و حتى اتصال تسأل عنهم ما اتصلت ليش اخذهم لها اذا هي مو مهمته و ناسيه ان عندها عيال
امينه : بس مهما يكون هي
سعود قاطعها : يمه تكفين سكري هالسالفه مستحيل اخذهم لها
امينه بضيق : طيب
سعود طلع جواله يق على عمه اليوم ما شافه



___



اسماء وهي تحط ليدينها لوشن وهي فرحانه ان اسامه صدق كلامها ولا حتى تأكد اذا صدق او لا رشت عطرها عليها ابتسمت بحب وهي تشوف اسامه داخل لابس ثوب اسود و غتره وفي يده سبحه راقيه لونها اسود حتى وهو متضايق ومهموم يكشخ سلم ومشى لتسريحه حط السبحه و فسخ ساعته والكبك ونزل غترته وعقاله ، فجأه حس بيدين على خصره
اخذ نفس عميق وهو ماله خلق لها
اسماء حضنته من وراء وريحه عطره ودهن العود اخترقت انفها بشده وبهمس : اشتقت لك
اسامه بهدوء : تشتاق لك الجنه بعدي عني الحين
اسماء عضت شفتها بقهر من بروده تجمعت الدموع بعيونها بعدت عنه
اسامه لف : سمـ.. قطع كلامه وهو يشوف دموعها : وش فيك تبكين
اسماء صدت بقهر : منك
اسامه تردد كثير وهو يمد يدينه و يمسح دموعها يدري انها تحبه حيل بس هو قلبه مع وحده ثانيه مع نوره الي اكيد خطيبها صار زوجها وش يسوي هو اخذ قرار مع نفسه يعيش حياته مع اسماء



___




يوم جديد في الروضه
تعلم الاطفال بابتسامه ورواق وهي حاسه براحه افتقدتها في الشهور الي فاتت
ضحكتها مع الاطفال طالعه من قلب
ابتسمت وهي تسمع جوابهم يالله شكثر تحب الاطفال

انتهى الدوام لبست نقابها وهي تطلع لابوها الي اتصل لها تطلع ركبت وهي تلقي السلام



___




سلمت من صلاة العصر و قرت اذكار المساء لفت لفايز الي نايم على سريرها ابتسمت وقفت وهي تفسخ جلالها وسجادتها وباست خده وطلعت نزلت لتحت باست راس ابوها وامها : كيف الحال
حسام وفي يده سبحه يسبح لله : الحمدلله
نوال : الحمدلله تمام
سعد الي قاعد يلعب بجواله انتبه لصوت ابوه : سعد ما قلت عندك اختبار اشوفك ما ذاكرت
سعد : يبه شوي بس وادرس
الجوري : يبه اقول خذ منه هالجوال وبيروح يدرس
سعد وقف بسرعه وهو يطالع الجوري بنظرات حاده : لا خلاص الحين بروح
حسام : سعد انتبه لدروسك لا اكسر الجوال عليك
سعد : طيب يبه وراح وهو يسب بالجوري
حسام طالع نوره : وش ردك يبه
نوره وهي تفرك يدينها بتوتر خذت نفس و كتمته : موافقه
حسام ارتسمت ابتسامه واسعه على شفتيه : والله يا بنتي اضمن لك سعود ما بيظلمك ولا تشوفين منه الضيم رجال يخاف الله
وقف وهو يطلع
الجوري بابتسامه : يا زينك والله يا نوير اهم شي بتصرين جارتنا ما رحتي بعيد بنط لك كل يوم
ضحكت نوره : ترى للحين ما صار شي
الجوري : بيصير ان شاء الله




___




دخل سعود بعد صلاة العشاء سرحان مر من قدام امه و ما انتبه لها ومشى
امينه : سعود يمه وين عمك
سعود وقف ولف لها : اسف ما انتبهت لك يالغاليه عمي راح مع بو سعد ابتسم حلف عليه وراح معه
امينه : اها الله يعطيه العافيه
سعود : يمه ترى البنت وافقت
امينه بدهشه : احلف
سعود : والله توه عمي حسام قال لي
امينه بفرح : هاذي الاخبار الحلوه
سعود : وان شاء الله النظره الشرعيه بكرا
امينه : الله يوفقك ويسعدك ويعوضك ربي يا حبيبي
سعود ابتسم : آمين
التفت لعياله الي نزلوا محمد يركض وعبدالله يركض وراه يناديه ارتمى بحضن ابوه
سعود ضحك : وش فيكم
عبدالله وهو ياخذ نفس بتعب : يبه اخذ الواني
سعود بعد محمد وهو يشوف الالوان الي بيده : حمود مره ثانيه لا تركض وفي يدك اقلام طيب
محمد : طيب
عبدالله : يالله الحين عط اخوك الوانه
محمد : يبه ابيهم
سعود ابتسم : عطه الوانه وراح اشتري لك غيرهم
محمد بفرح : بتجيب لي الوان
سعود : ايه
محمد باس ابوه وهو ياخذ الالوان لعبدالله ويعطيه

__


نتعرف على عائلة سعود
الاب متوفي من سنين

الام امينه طيبه وحنونه و ربي ما رزقها غير ولد واحد اغلى من روحها

سعود عمره ٣٢ وحيد ما عنده اخوان ولا خوات مطلق وعنده ولدين عبدالله ٦ ومحمد ٤



___



قاعد بعد ما دخله حسام هالغرفه وراح يجيب نوره متوتر وكأنه يخطب لاول مره اخذ نفس وزفره رفع راسه بعد ما سمع صوتها وهي تسلم داخله بلبس محتشم لشوفه وجها خالي تماما من المكياج مثل ماهم متعودين في عايلتهم لما تنخطب وحده منهم
رد السلام بهدوء وهو يشوف ابوها الي دخل وراها

نوره وفيها رجفه نزلت العصير بسرعه على الطاوله قبل لا تطيح الصينيه ما رفعت نظرها له قعدت جنب ابوها وهي تفرك يدينها
رفعت نظرها على سؤاله : كيفك
نوره : الحمدلله
التقت عيونه بعيونها اخيرا ضاع الكلام وما عنده شي يقوله وهو يتأمل عيونها البندقيه الي تفتن نزلت عيونها وخدودها صار لونها وردي
ابتسم وهي وقفت بسرعه وطلعت
حسام بمزح : يالله قوم كلت البنت بعيونك وشردت ليش للحين قاعد
ضحك سعود وهو يوقف وراح المجلس عند عمه قعد معه اتفقوا على المهر وكل شي
تكلم سعود: يا عمي بكرا ان شاء الله نروح نسوي التحاليل والملكه ان شاء الله نهاية الاسبوع
عبدالرحمن : وش فيك مستعجل
سعود :خير البر عاجله
حسام : خلاص ان شاء الله بكرا الفحص والله يوفقكم



____



نوره وهي ترجف ياربي ما نزل عينه حسبي الله على ابليسه دخل فايز ابتسمت : فايز تعال
فايز : ماما شفيك ما قعدتي تحت
نوره : الحين بنزل بس اسمعني انت تحب عبود ومحمد تحب تلعب معهم صح
فايز بطفوله : ايه مرااا احب العب معهم
نوره : ان شاء الله اذا الله كتب بنروح نقعد معهم
فايز بفرح : نقعد ونام عندهم والعب معهم كل يوم
نوره ضحكت : ايه كل يوم
فايز : يالله ماما نروح الحين
ضحكت نوره : لا مو الحين
فايز : متى
نوره : يعني بعدين
فايز : وين سعد
نوره : يمكن بغرفته نروح له
فايز : ايه
وقفت وهي تمشي معه لغرفة سعد


____



امينه : هاه شرايك فيها
سعود : حلوه
امينه ضحكت : حلوه وبس
سعود ابتسم : ايه
لف للعيال : عبدالله محمد تعالو ابيكم اقول لكم شي
عبدالله ومحمد : ايش
سعود : تحبون فايز
ردوا : ايه بابا كثير
امينه بخبث : وامه
عبدالله : ماما امينه ام فايز طيبه وانا مرا احبها
ابتسم سعود : فايز راح يجي يقعد معنا هنا في بيتنا هو وامه
عبدالله : جد
محمد : يعني يلعب وينام معنا ما يروح بيتهم
سعود : ايه
صرخوا العيال بفرح



____




عند احمد
طالع لشذى بابتسامه : البسي عبايتك باخذك مشوار
شذى : وين
احمد : مفاجأه وخلي العيال يجوا بعد
شذى مسكت يده : احمد بليز قولي وين
احمد حط يده على خدها : قلت مفاجأه يالله حبيبتي لبسي بسرعه
شذى : طيب ثواني
طلع احمد لغرفة عياله ابتسم : يالله بنطلع
شيماء وطلال : وين
احمد ابتسم : امشوا وبتعرفون
شيماء وهي تلبس نعالها و طلال بعد : يالله بابا نروح
مسك كل منهم بيد وطلعوا لسياره شوي ولحقتهم شذى وحرك وقف قدام بيت جديد
شذى عقدت حواجبها : ليش جايبنا هنا
احمد : انزلي وبتعرفين
نزلوا وهو طلع مفتاح البيت وفتحه وشذى تطالعه باستغراب
دخلت وتوسعت عيونها بدهشه وهي تسمع احمد يقول : وش رايك في بيتنا يأم طلال خلصته قبل اسبوعين و ترى للحين ما أثثته ابي كل شي على ذوقك
تجمعت الدموع بعيونها : يجنن
احمد مسك يدها وطلال وشيماء يطالعون البيت ومشى يوريها البيت كله
شذى ضمته : حبيبي روعه الله لا يحرمنا منك
احمد ابتسم : خلاص هالاسبوع راح نختار الاثاث وبس يخلص ننقل له
شذى بعدت وهي مبتسمه
طلال : بابا هذا بيتنا الجديد
احمد : ايه
لف لشيماء : يعني بنقعد هنا على طول
احمد ابتسم : ايه شرايكم
شيماء وطلال : حلو
احمد مسك شيماء بيد و شذى بيده الثانيه وطلال مشى قبلهم وطلعوا من البيت



____




في المستشفى قاعده على كراسي الانتظار تهز رجلها بتوتر تكره الابر ليت الجوري اليوم ما عندها جامعه كان جابتها معها رفعت نظرها وهي تشوف سعود طلع والممرضه تناديها شدت على شنطتها خذت نفس وزفرته قعدت قدام الممرضه لفت وجها اول ما شافت الابره وهي تسمي بالله
الممرضه : خلاص
نوره وهي تنزل كم عبايتها تنفست براحه
وطلعت ابتسمت وهي تشوف ابوها يتنظرها : يالله يالغالي خلصت مشوا وطلعوا من المستشفى



___




اسماء قعدت جنبه بطفش : حبيبي
اسامه ما رفع نظره عن اللابتوب : نعم
اسماء حطت راسها على كتفه : طفشت ابي اطلع وانت بس حابسني بين اربع جدران
اسامه : طيب بس اخلص شغلي ونطلع
اسماء بابتسامه تمت قاعده جنبه وهي تشوفه يشتغل قفل اللابتوب وحط يده على اكتافها : قومي تجهزي بنطلع نتغدى برى
اسماء وقفت : ثواني بس
اسامه حط يده على عيونه شكله بدا يتقبلها بحياته اخذ نفس بعمق ووقف يبدل ملابسه
طلعت اسماء بعباتها الي تلفت بالوانها شكثر تقهره هالعبايه اسامه ببرود : غيريها
اسماء باستغراب : وش فيها
اسامه : غيريها ولا مافي طلعه
اسماء :اووف طيب
طلعت طالعها ببرود ومشى
نزلوا تحت سلم على امه :اخبارك يالغاليه
شيخه :الحمدلله
اسماء سلمت على عمتها
اسيل :على وين خذوني معكم
اسامه :تبين تجين حياك الله
اسماء لوت فمها بقهر هاذي اول مره تطلع مع اسامه لحالهم وهو رايق ومتقبل الوضع ردت ببرود :وين بتجين وحده وزوجها وش دخلك بينهم


لا اله الا الله


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 13
قديم(ـة) 08-01-2020, 08:56 AM
Fay .. Fay .. غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية ما كنت اؤمن بالعيون وفعلها حتى دهتني في الهوى عيناك/ بقلمي


اسماء و اسامه و امه ودي اجلدهم قسم بالله
كمية استفزاز و برود اسامه يرفع الضغط
احسن خل تتزوج و تسحب عليه

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 14
قديم(ـة) 20-01-2020, 12:39 PM
صورة riwaiax الرمزية
riwaiax riwaiax غير متصل
©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية ما كنت اؤمن بالعيون وفعلها حتى دهتني في الهوى عيناك/ بقلمي


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها fay .. مشاهدة المشاركة
اسماء و اسامه و امه ودي اجلدهم قسم بالله
كمية استفزاز و برود اسامه يرفع الضغط
احسن خل تتزوج و تسحب عليه
ايه والله اسامه وامه واخته مستفزين ارتاحت منهم نوره


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 15
قديم(ـة) 20-01-2020, 12:40 PM
صورة riwaiax الرمزية
riwaiax riwaiax غير متصل
©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية ما كنت اؤمن بالعيون وفعلها حتى دهتني في الهوى عيناك/ بقلمي


البارت السادس



اسيل طالعتها بدهشه
اسامه بحده: اسماء ، ما عليك منها تبين تجين والله ما خليها بخاطرك
اسيل بقهر :لا روحوا استانسوا اذا ابي اطلع عندي السواق
اسامه وقف : اوكي براحتك يالله عن اذنكم
وطلعوا
اسيل :شفتي بنت اخوك شلون تكلمني يمه
شيخه بضيق : وهي صادقه وش دخلك بينهم
شذى دخلت عليهم : السلام عليكم
ردوا : وعليكم السلام
شذى : اخباركم
شيخه : طيبين
شذى طالعت اسيل الي تهز رجلها بقهر : وش فيك
اسيل : قهرتني هالاسماء اووف
شذى قعدت و سندت ظهرها : ليش مو هي صديقتك شفيك قلبتي عليها
اسيل نزلت نظرها وبضيق : تغيرت ووجع
شذى ابتسمت بهدوء
شيخه طالعت اسماء ولفت لشذى : شفتي جنس الجنين
شذى : ايه خالتي بنت
اسيل بفرح : وناااسه بتجينا بنت ثانيه
كلمت كلامها على دخول شيماء الي جات من الروضه تركض
شذى : يا هلا والله
شيماء : ماما جوعانه
ضحكت شذى : انتظري اخوك شوي ويوصل
شيماء تأففت وهي تقعد على الكنبه : ماما طلال يتأخر
اسيل ضحكت
شذى : تعالي اغير ملابسك اول
اسيل وقفت : انتي خليك قاعده انا بروح معاها
شذى ابتسمت : تسلمين حبيبتي
اسيل مسكت يد شيماء وراحوا فوق
شذى لفت على خالتها وهي تسولف معها


____



عبدالله وهو يقفل غرفة ابوه بهدوء ويطلع من الجناح : بابا نايم
محمد بضيق : يعني ما بنروح الالعاب
عبدالله هز راسه : لا امش نقعد مع جدتي هي قاعده بروحها
محمد : يالله
مشوا وهم يشوفون جدتهم قاعده قدام التلفزيون ابتسموا
عبدالله وهو تعود يشوف ابوه يحب راس جدته تقدم ويحب راسها و محمد يقلده
عبدالله : كيفك يمه
ابتسمت بحب وهي تشوفهم قاعدين جنبها كل واحد بجهه : بخير يا حبايبي انتوا
محمد وهو ياخذ تمره ويأكلها
امينه : فيكم شي
عبدالله : لا يمه بس طفشنا و جينا نقعد معك
امينه بابتسامه : الله لا يحرمني من هالطله الحلوه
محمد : يمه
امينه : يا روحها انت
محمد : قولي لنا قصه
عبدالله بحماس : ايه يمه نبي نسمع قصه
ابتسمت امينه وهي تمسك ريموت التلفزيون وتقفله : من عيوني سمعوا وبدت تقول القصه وهما مستانسين يسمعونها بحماس تعودوا على سماع قصصها لهم


____



في بيت حسام غرفة البنات
نوره وهي تلبس فايز الفانيله : يازين ولدي الحلو
طالعته وقعدت قدامه : بكرا راح تجي معي الروضه سجلتك فيها وياك حمود هناك وبتتعرف على اصدقاء جدد
فايز : حمود هناك
نوره : ايه راح تستانس و خلك مؤدب طيب
فايز ابتسم : طيب
الجوري : تبين هالقرد يقعد مؤدب اكيد كل يوم بيتهاوش مع احد و بيجيك متكفخ
نوره ضمت فايز وهي تقعده بحضنها : محد قرد غيرك وبعدين ماشاء الله عليك يالعاقله مو كأنك كل فتره طالعه من هاوشه
الجوري ضحكت : هذا قبل الحين يا زيني بس هاديه وما اكلم احد
نوره ضحكت : حاولت اصدق بس ما قدرت
الجوري خذت المخده وهي ترميها : لا تصدقين احسن



___



طلعت التحاليل تمام و نوره صارت تاخذ فايز الروضه معاها واندمج بسرعه مع الاطفال

اليوم الملكه
الجوري وهو تطالع نوره اختها بمكياجها الناعم الي ابرز جمال ملامحها وشعرها رافعته بتسريحه ناعمه و نقش الحناء الرائع الي يزين يدينها فستانها عنابي اكمامه نازله عن الكتف مفصل على جسمها طويل طالعه تجنن تنهدت وهي تشوف الدموع بعيونها

نوره دموعها تجمعت بعيونها وهي تذكر ملكتها لأسامه رفعت نظرها لفوق تمنع دموعها تنزل بلعت ريقها خذت نفس وزفرته بمحاولة تبعد هالذكرى عنها
لفت للجوري : اقول نوير ما نبي دموعك تنزل ويخترب مكياجك و ينحاش الرجال ما صدقت متى بتعرسين وافتك منك انتي وولدك الي ما تخلوني انام براحه
ضحكت نوره غصب عنها : وجع الحين احنا منورين لك الغرفه وما نبي نخليك بحالك وانتي تبين فراقنا وبعدين يالكذابه ما نخليك تنامين وانتي شخيرك بيسمعونه للحاره الثانيه
الجوري بصدمه : اناااا اخ بس لو مو اليوم ملكتك
نوره وهي تحط رجل على رجل وتوترها راح : وش بتسوين
الجوري : بكفخك عشان تعرفين من الجوري
تذكرت شي وقعدت جنبها : تدرين انك قاهرتني
نوره : ليش
الجوري : ليش رافضه العرس كنت راح اعزم اهل اسامه على العرس عشان يعرف ان ما راح توقفين حياتك عليه وارقص في عرسك وافلها
نوره ابتسمت ولفت لها : ما يحتاج ما ابي عرس كذا مرتاحه وارقصي اليوم وفليها
الجوري بقهر : بس يا غبيه هو بياخذك اليوم و باقي اغراض كثيره ما شريناه
نوره بهدوء : حبيبتي الي شريته يكفي واذا نقص شي اخذه بعد الزواج
الجوري : اووف راسك يابس وين ثريا تجي تقعد عندك بروح
نوره ابتسمت بهدوء
دقايق ودخل ابوها ابتسم وهو يذكر الله عليها مد لها القلم و العقد : وقعي حبيبتي
نوره خذت القلم تمت تطالع العقد تستوعب انها بتصير زوجة لسعود بلعت ريقها وهي تمد يدها وتوقع ارتفعت زغاريد الجوري
حسام باس راسها : مبروك يالغاليه
نوره : الله يبارك فيك
ثريا ضمتها : الف مبروك حبيبتي طالعتها وهي تمد يدها وتمسح دموعها قبل تنزل على خدها : خلاص نوير لا تبكين يالله خلينا ننزل تحت
نوره هزت راسها بالايجاب ونزلت معها
وشافتها امها وهي فرحانه ضمتها وباركت لها وبعدها ام سعود فرحانه حيل بزواج ولدها : الف مبروك يا مرت ولدي والله يجعل حياتكم سعاده
نوره بخجل : الله يبارك فيك آمين
سعد اتصل لثريا وهو يقولها ان تاخذ نوره للمجلس عشان يدخل سعود مثل ما قال له ابوه

قعدت وهي متربكه وخايفه ودقات قلبها تدق بسرعه و بصوت عالي تحس ان ثريا الي قاعده جنبها سمعتها وقفت ثريا بتطلع : وين رايحه خليك معي
ثريا : لازم اروح الحين سعود بيدخل
وطلعت بسرعه بس باقي امها وامه


' '
دخل سعود بكامل كشخته لابس البشت الاسود مشى بخطوات واثقه و برجولته الطاغيه قرب وهو يحب راس امه الي باركت له وسلم على نوال مشى لها و نظراته عليها ناعمه وكلها انوثه

واقفه وهي تفرك يدينها بارتباك و تشم ريحة دهن العود الي انتشرت بالمجلس كله ما قدرت ترفع نظرها له قرب وهو يهمس : مبروك
نوره وبصوت يالله طلع : الله يبارك فيك
سعود حط يده تحت ذقنها عشان يجبرها ترفع نظرها له وهو يشوف عيونها الي زادها الكحل فتنه باس جبينها بهدوء
امينه وهي تزغرد بفرح مشت وهي تاخذ لهم الخواتم سعود زفر بهدوء وهو يأخذ الخاتم ويلبسها امينه مدت لنوره الخاتم خذته بيد ترجف لبسته بسرعه من غير ما تلمس يده
مدت امينه الشبكه لسعود : لبسها
سعود وهو يلف وراها و يأخذ العقد ويلبسها وهي تتنفس بسرعه خذ الحلق
نوره بصوت مخنوق : انا بلبسه مدت يدها وهو عطاها لبست الحلق وخذت الاسواره ولبستها
طلعوا الأمهات وهي ما قدرت رجولها تشيلها قعدت وهي تنفسها سريع
سعود مستغرب قعد جنبها وهو يلف وجها له انصدم من وجها الاحمر وعيونها الغرقانه دموع
سعود : وش فيك
نوره : ما فيني شي
سعود مسك يدها : تعبانه
نوره سحبت يدها منه : لا تلمسني
سعود رفع حاجب : تستهبلين انتي زوجتي حلالي
نوره نزلت دموعها
سعود تنهد : ليش تبكين خلاص ما راح المسك
نوره مدت يدها الي ترجف وهي تمسح دموعها و بدون شعور : خايفه
سعود عقد حواجبه : مني ما راح اسوي لك شي والله
نوره سكتت
سعود ابتسم وهو يتأملها غصب عنه
نوره توردت خدودها خجل من نظراته : لا تطالعني ممكن
سعود ضحك : بعد ما يصير اطالعك
نوره لا اراديا طالعته وهو يضحك
سعود وقف : انا طالع لرجال
نوره : طيب
طلعت من المجلس كانت خايفه من الزواج من تجربته مره ثانيه بس ارتاحت لما شافت سعود انسان متفهم وهادي


لبست العبايه بمساعده الجوري الي ما تحملت وضمتها بقوه وهي تبكي
نوره بغصه : جوجو ببكي وياك خلاص
الجوري ببحة بكاء : راح افقدك
نوره : ما راح اروح بعيد متى ما اشتقتي لي تعالي
الجوري مسحت دموعها : طيب
نوره : انتبهي لفايز
الجوري : بعيوني
طلعت وهي تشوف امها الي ضمتها وهي تدعي لها بالتوفيق وضمت ثريا الي كانت تبتسم لها بهدوء
سعد مسك يدها : يالله امشي
وقفت وهي تشوف ابوها الي كان مع سعود قرب منها : الله يوفقك


دخلت البيت وقلبها يدق بقوه بيت جديد حياة جديده ابتسمت لخالتها امينه الي ترحب فيها
سعود وهو ماسك البشت بيده : تعالي بوريك جناحنا
دخلت وهي ترجف من الارتباك والتوتر
سعود : هذا جناحنا خذي راحتك توجه للغرفه
ونوره فسخت عبايتها وشيلتها و سندت راسها وغمضت عيونها و هي تاخذ النفس وتزفره تهدي رجفتها فتحت عيونها وجمدت وهي تشوف سعود واقف ويتأملها
بلعت ريقها وقفت مشت و هو بعد من قدامها ودخلت الغرفه طلعت لها بيجامه تغير الفستان و مناديل مزيله للمكياج
لفت شافت سعود يصلي
طالعت سعود : وين بنام
سعود اشر على السرير : هنا بعد وين
عضت شفتها وهي مرتبكه حيل
مشت للحمام يكرم القارئ ومعاها ملابسها راح تاخذ شور و تتوضأ
تأخرت وهي تأخذ الشور طلعت وهي تنشف شعرها وتدعي من كل قلبها انه يكون نايم
تنهدت براحه وهي تشوفه نايم سرحت شعرها وصلت
انسدحت على السرير و تغطت


___



فتحت عيونها لفت وهي تشوف سعود نايم
وقفت وهي تطلع لها فستان ناعم وبسيط
لنص الساق ولبست كعبها الاسود سرحت شعرها وخلته على طوله لاخر ظهرها وقفت قدام التسريحه وهي تحط كحل وماسكرا و روج لحمي ماتحب تكثر مكياج طلعت لغرفة عيال سعود ابتسمت وهي تشوفهم نايمين بما ان اليوم جمعه اجازه قفلت و نزلت للمطبخ
شافت ساندي : صباح الخير
ساندي طالعتها بدهشه
نوره : وش فيك تطالعيني كذا
ساندي : هاه صباه النور
نوره ابتسمت : بسألك سعود وش يشرب الصبح
ساندي : قهوه
نوره : اوكي مشت وهي تسوي القهوه وسوت شاي وجهزت الفطور
وساندي تطالعها باستغراب : مدام انتي يطبخ
نوره لفت لها باستغراب : ايه
ساندي : مدام أبير مافي يدخل مطبخ
نوره : ماعلينا منها تعالي شيلي معي الفطور ساندي ابتسمت وهي تأخذ الفطور معها
نوره جهزته على الطاوله في غرفة الطعام
وطلعت لصاله ابتسمت وهي تشوف ام سعود تتمتم بالاستغفار قربت منها وهي تسلم على راسها : صباح الخير خالتي
امينه : صباح النور باحلى عروس
نوره انحرجت وما ردت
امينه : سعود ما صحى
نوره : لا للحين يالله خالتي الفطور جاهز
امينه طالعتها : ليش داخله المطبخ توك عروس
نوره ابتسمت : عادي خالتي
امينه شافت سعود الي نازل قرب وهو يحب راسها : صباح الخير
سعود: صباح الورد

امينه مشت لغرفة الطعام قعدت على الكرسي : تسلم يدك
نوره ابتسمت : خالتي تشربين شاي او قهوه
امينه : شاي
مدت لها كوب الشاي و حطت قدام سعود كوب القهوه
سعود باستغراب : شدراك ان اشرب قهوه الصبح
نوره قعدت وبتوتر : خمنت انك تشرب قهوه
سعود ابتسم وهو يرتشف من كوب القهوه
وبدوا يفطرون
نوره وهي ماسكه كوب قهوتها سرحت بفايز تشتاق له حتى لو غاب عنها ساعه ليته يجيها الحين آآه طلعت منها وهي تحس بحرارة القهوه الي حرقت لسانها
سعود : وش فيك
نوره : شربت القهوه وما انتبهت انها حاره
سعود وهو يطالعها بهدوء : وش شاغل بالك
نوره طالعته وهي ترمش اكثر من مره
سعود بهدوء : ما اكلتي وسرحانه لدرجه شربتي القهوه حاره
نوره بارتباك
امينه وعرفت وش شاغل بالها : تبين فايز
نوره طالعتها وبهدوء : ايه
سعود : افطري الحين وبعد صلاة الجمعه بجيبه لك ولا يهمك
نوره بابتسامة: مشكور



____



في الصاله مجتمعين شيخه وصالح وعيالهم
شيماء قعدت جنب ابوها : بابا متى بنروح بيتنا الجديد
احمد ابتسم : قريب ان شاء الله
لفوا عليه كل الي قاعدين في الصاله
صالح : بتطلع من البيت
احمد : ايه يبه بنيت بيت وبنقل قريب ان شاء الله
اسامه يطالعه بنظرات بارده
شيخه : من جدك تتكلم
احمد : ايه يمه
شيخه : ما في طلعه من هالبيت يا احمد انا ابيكم حولي وقدام عيني
احمد ابتسم : يمه كبرنا خلاص و بعدين الجناح ما يكفينا انا والعيال نبي اوسع يمه
عبدالعزيز : فعلا معه حق يمه
شيخه : لا البيت كبير وتقدر توسع غرفة عيالك
احمد تنهد : يمه العيال كبروا وطلال يبي له غرفة بروحه و بعدين عبدالعزيز بيتزوج و بيجون له عيال ان شاء الله وبيضيق فينا البيت وحريم اخواني ما راح ياخذون راحتهم و لا احنا
صالح ابتسم : الله يوفقك متى نويت تنقل
احمد : للحين غرف العيال ما جهزت بس تجهز راح ننقل
شيخه لفت وجها بضيق
احمد : يمه ما سمعت رايك
شيخه تنهدت : خلاص سو الي يريحك
اسامه طالع امه بصدمه وقف وهو مقهور و يحس شوي وبينفجر : عن اذنكم
شيخه طالعت اسامه الي مشى وقفت بضيق و طلعت من الصاله
عبدالعزيز : الله يجعله بيت مبارك
احمد : آمين
طلع صالح وعبدالعزيز وبقى اسيل واحمد
اسيل : وربي راح اشتاق لشيوم و طلال
احمد : ترى قريب وكل يوم بتشوفينهم جايينكم
اسيل : اغلى من يجينا والله
احمد وقف وقعد جنبها : مو زعلانه مني
اسيل :ليش
احمد :عشان عصبت وضربتك
اسيل :ترى يدي تمت تعورني يومين بس ماعليه انت اخوي الكبير وتمون
احمد حط يده على اكتافها : وش رايك نطلع انا وياك اليوم
اسيل ابتسمت :نروح السوق ناقصتني اشياء كثير وناخذ شذى و شيوم وطلال ما احب اروح بروحي
احمد ابتسم :طيب يالله قومي تجهزي


____




في بيت سعود
نوره قاعده وجنبها فايز تلعب بشعره
مقابلها سعود وقاعدين عياله جنبه وامه
راحت غرفتها ترتاح : فايز بابا تعال
فايز وقف ومشى له
سعود قعده في حضنه :عبود حمود فايز ولدي الثالث
واخوكم طيب لا تضايقونه
عبدالله : طيب
محمد : اوكي
سعود ابتسم : حلوو
محمد : بابا ابي حلاوى
سعود : طيب
فايز : وانا بعد
سعود : من عيوني وعبدالله وش يبي
عبدالله : ما ابي شي
سعود : يالله روحوا غرفكم ولعبوا بهدوء
عبدالله : طيب
وقف محمد وهو يمسك يد فايز و يمشون وراء عبدالله
سعود اخذ نفس وقف وقعد جنب نوره
نوره ارتبكت من قربه طالع يدينها وهي تفركها بتوتر واضح
نوره برجفه : لو سـمحت بو عبدالله ممكن
سعود قاطعها : طيب بس سمعيني اول
نوره : شنو
سعود : اسف ما اقدر أسفرك هالفتره مضغوط بالشغل اتمنى ما تزعلين واوعدك بسفرك ان شاء الله وقت ثاني
نوره لفت له : عادي مو لازم
سعود طالعها باستغراب : متاكده ما تبين تسافرين
نوره : ايه خلاص دام ماتقدر عادي
سعود ابتسم بهدوء و هو يشوفها ترجف : وش فيك ترجفين كذا بردانه
نوره بارتباك : أ أ أيه
سعود وهو يأخذ ريموت التكييف ويقفله
نوره ابتسمت بهدوء
سعود بهدوء وهو يتأملها : كلميني عنك
نوره وهي ترجع شعرها لوراء :أ أنا مثل شنو
سعود : مثلا شنو تحبين اذا تشتغلين او لا
نوره : اشتغل في الروضه احب الطبخ و احب قراءة الروايات الشعر ...
سعود ابتسم انها بدت تسولف معه براحه و يسولف معها و يسمع لكل حرف تقوله بصوتها الناعم



____



اسماء تمشي بالغرفه بتوتر وخوف تأخر الوقت واسامه للحين ماجاء اتصلت عليه للمره العاشره و سمعت نفس الرد ان جواله مغلق قعدت على السرير وهي تهز رجلها بتوتر على الاقل يفتح جواله تتطمن عليه رفعت جوالها وهي تتصل نفس الرد مغلق رمت جوالها جنبها ورفعت نظرها لساعه الي على الحائط
وهي تشوفها ٣٠: ٢
سندت ظهرها وهي تنتظره يفتح باب الغرفه
بعد ربع ساعه انفتح الباب فزت واقفه وهي تشوفه داخل ركضت له وهي تضمه : ليش تأخرت خفت عليك حيل وانشغل بالي وليش مقفل جوالك
اسامه وهو يبعدها بهدوء : خلص شحنه
اسماء بضيق من ريحة الدخان : ليش مدخن كثير
اسامه : كذا مزاج
ومشى لتسريحه وهو يحط ساعته وجواله و مفاتيحه ويتوجه للحمام يكرم القارئ
واسماء زفرت بهدوء و مسكت جوالها وهي تطقطق فيه
طلع اسامه وهو لاف المنشفه على خصره ومنشفه صغيره ينشف شعره
طالع اسماء : نوره جهزي لي ملابس
اسماء طالعته بصدمه وهي ما ترمش وهمست : نوره
اسامه بطفش وهو ينزل المنشفه من شعره ورماها عليها : ما تسمعين
اسماء وقفت وهي تحس بنار بقلبها ورجفة بجسمها لانه ناداها باسم انثى ثانيه : بس انا مو نوره

اسامه طالعها وتوه يستوعب انه غلط باسمها
مشى للكبت بيطلع له ملابس : ادري انك مو نوره
ولا راح تصيرين ولا راح تقدرين تأخذين مكانها انتي
اصلا مالك مكانه عندي تركها و اخذ ملابسه لغرفة التبديل

اسماء بلعت ريقها من كلامها الي قهرها وجرحها ما صارت تشوف شي من دموعها تسندت على التسريحه وهي تشوف ملامحها بالمرايه هي واثقه من جمالها بس اسامه شككها بهالشي يوم يقرب منها وعشر يبعد مسكت عطرها وهي ترميه بقوه على المرايه
اسامه طلع على صوت التكسير بدهشه
اسماء و شهقاتها ارتفعت صرخت بآآآه وقبل لا تكمل صرختها حط يده على فمها يمنع صراخها الي الكل في هالبيت بيسمعه و الدنيا ليل والناس نايمين
اسماء وهي تحاول تفك يده ما قدرت عضته بقوه
اسامه فكها وهو يتألم : وجع مو بنت
اسماء وهي تضربه على صدره: انت حقير
اسامه مسك يدينها : وش فيك اهدي فضحتينا
مشى وهو يبعدها عن التسريحه قعد وقعدها على السرير : خلاص اهدي وش فيك
اسماء وهي تبكي : بعد عني لا تلمسني
اسامه اخذ نفس عميق كان مقهور من امه وطلع قهره في اسماء قربها منه وهو يضمها ويمسح على شعرها : خلاص لا تبكين ما كان قصدي بس كنت متضايق
اسماء : انت للحين تحبها طيب انا وش ذنبي تظلمني معاك اذا للحين قلبك معها
اسامه تنهد بعمق وما رد
اسماء ودموعها تنزل بهدوء
بعدها عنه وهو يمسح دموعها : خلاص لا تبكين ما يليق عليك الدموع
اسماء طالعته بنظرات مافهمها
اسامه تنهد بعمق وهو للحين مقهور من رد امه لاحمد اخوه


____




الصبح نزل الدرج وهو يمشي بخطوات سريعه ما مر على امه يسلم عليها مثل العاده
شيخه لمحته مر نادته : أسامه
أسامه رجع لوراء وهو يدخل ويسلم عليها : اسف يمه ما شفتك مستعجل
شيخه : غريبه حتى لو كنت مستعجل تدخل وتصبح علي وتروح
اسامه : يمه ماشفتك
شيخه : فيك شي
اسامه بضيق : ايه يمه فيني اشياء كثير ليتك تحسين فيني وتعرفينها
شيخه : وش مضايقك
اسامه : سلامتك يالغاليه الكلام في الماضي نقصان عقل
دخلت اسماء وهي تسلم على عمتها : صباح الخير كيفك ياعمه
شيخه ابتسمت : بخير وانتي كيف حالك
اسماء : الحمدلله
شيخه لفت لأسامه :في موضوع ابي اكلمك فيه
اسامه : يمه ما تقدرين تأجلين الموضوع مستعجل
شيخه : ما راح اخذ من وقتك كثير المهم ام فايز تزوجت قبل ٣ ايام روح جيب فايز ولدك ولا راضي يتربى مع رجال غريب وانت موجود وبعدين احنا اهله والاولى يتربى بينا
اسامه و ركز على كلمة قبل ٣ ايام صار لها اكثر من اسبوع الا اذا كانت اسماء كذبت طالعها بنظره و لو كانت النظرات تقتل كان الحين هي ميته
اسماء بلعت ريقها بخوف
شيخه : اسامه اكلمك
اسامه اخذ نفس وزفره: يعني يمه تبيني احرم ام من ولدها
شيخه : لا خلاص خل زوجها يربيه ويصير يناديه ابوه و يتعلق فيه فايز وينساك
اسامه قبص كف يده بقوه لا مستحيل يسمح له فايز ولده وراح يتربى معاه وقدام عينه هو اخذ ام فايز اما فايز لا
شيخه : وين سرحت
اسامه : ايه والله معك حق يمه خلاص اليوم باروح اجيب فايز
شيخه ابتسمت : طيب روح مشوارك الله يوفقك
اسامه : مع السلامه
اسماء كشرت بضيق وش تبي بهالبرز يجيبونه لها اووف



____




في بيت سعود

في غرفة فايز الي جهزها سعود له بأثاث كامل وصبغ الغرفه ازرق فاتح و جاب له العاب بالضبط نفس الي مع عياله
نوره وهي تذاكر مع عبدالله لاختباره وتدرس محمد وفايز خلصت : يالله حبايبي شيلو اغراضكم في الشنطه بسرعه

خلصوا ونزلت معاهم شافت امينه سلمت على راسها وهي تصب فنجان قهوه لام سعود : سمي خالتي
ام سعود ابتسمت : سم الله عدوك
صبت لها فنجان وقعدت
عبدالله : انا بعد ابي قهوه
نوره ابتسمت وهي تصب له : ماما حار انتبه
عبدالله : طيب
فايز : ماما ابي العب برى كره مع حمود
نوره : في الشارع لا
محمد : ماما بس شوي
ابتسمت نوره وهي تسمعه يناديها ماما : قلت لا خلاص روحوا العبوا في الحوش
فايز بضيق : طيب يالله حمود
عبدالله وقف : بروح العب معهم
نوره : طيب لا تطلعون الشارع
عبدالله : اوكي
ابتسمت امينه : الله يعطيك العافيه
نوره : الله يعافيك
رن جرس البيت راح عبدالله فتح الباب شاف واحد عند الباب نزل نظارته الشمسيه : ابوك موجود
عبدالله هز راسه : لا
اسامه : طيب روح ناد نوره قولها بو فايز يبي فايز
عبدالله : طيب ادخل بناديها
دخل محمد شات الكره و صارت عليه
لف اسامه بعصبيه بعد ما توسخ ثوبه : وجع اعمى انت ما تشوف
محمد خاف ودخل داخل
فايز : بابا بالغلط
اسامه ابتسم مشى له ونزل لمستواه : اخبارك يا بطل
فايز : الحمدلله
اسامه : تجي معاي نروح بيتنا
فايز : ابي اقعد هنا بابا سعود جاب لي العاب كثييره والعب مع عبود وحمود وماما
اسامه بقهر : انا بابا بس ويالله البس جزمتك وباشتري لك الي تبي طيب
فايز بابتسامه : طيب
طلعت نوره متغطيه ومعها عبدالله : نعم بو فايز بتأخذه
اسامه ابتسم لفايز الي لبس جزمته وجاء يركض شاله وهو يبوس خده بعمق حط النظاره الشمسيه على شعره : ايه باخذه بس هالمره بيقعد معي على طول
نوره توسعت عيونها بصدمه : وش قصدك
اسامه : قصدي ان ما راح اسمح لولدي يتربى عند رجال غريب وانا موجود
نوره دموعها نزلت : تكفى اسامه لا فايز كل حياتي
اسامه لف بيطلع بس وقفت نوره قدامه : اسامه اذا مو عشاني عشان الحب الي كان بينا طلبتك رجعه
اسامه رفع نظره لعيونها الي غرقانه بدموعها صد وهو يعدل فايز : ما اقدر انا ابوه وما ابيه يتربى عند غريب
مد يده وهو يبعد نوره ويفتح الباب
نوره مسكت الباب وهي تبكي بانهيار : اكرهك
اسامه جمد وهو يسمع كلمتها
نوره وهي تبكي : الله ياخذ حقي منكم كلكم
اسامه مشى وهو يفتح الباب الي وراء ويدخل فايز
نوره طلعت : ما راح اسكت يا اسامه وبينا المحاكم
اسامه ركب السياره و هو يقفلها
نوره تحاول تفتح الباب الي وراء بس مقفل ضربت الدريشه بيدها : فايز يمه فايز
صرخت ورجعت لوراء وهي تشوف اسامه يحرك السياره : فاااايز
بكت بألم من متى اسامه صار بهالقسوه
تحركت بترجع البيت مسكت راسها وهي تحس الدنيا تدور فيها و ماصارت تشوف شي
طاحت بس في يدين مسكتها قبل لا توصل الارض
سعود الي وقف سيارته نزل باستغراب وهو يشوف الحرمه الي واقفه قدام بيته بس لما لفت للبيت عرفها مشى لها بس انصدم وهو يشوفها تمسك راسها و مشى بسرعه مسكها وشالها ودخلها البيت
شاف عبدالله الي واقف عند الباب : عبدالله قفل الباب
دخل الصاله وهو ينزلها على الكنبه : يمه شفيها
امينه وهي تمسح دموعها : هي بخير
سعود : ما ادري
نادى ساندي تجيب له ماء رش على وجها بس ما صحت
سعود شالها : باخذها المستشفى بس وش صار لها انا طلعت ومافيها شي
عبدالله : بابا جاء واحد واخذ فايز
سعود بصدمه : ايش
عبدالله : ايه وهي صارت تبكي
سعود مشى لسيارته : عبدالله تعال معي
سدح سعود نوره على السيت الي وراء
وركب عبدالله جنبه وحرك بسرعه للمستشفى



___




دخل اسامه وهو شايل فايز
صالح : يا هلا والله باغلى من جانا
نزله اسامه وراح يركض لجده الي ضمه وقعده بحضنه وهو يتوقع جاي فتره ويرجع لأمه
شيخه ابتسمت
وهو فك ازرار ثوبه يحس باختناق فضيع وكلام نوره يرن بأذنه ودعوتها عليهم
مشى وهو يروح لغرفته دخل وهو يشوف اسماء مشى لها مسك يدها ولفها : ترى اكره ما عندي الكذب و اكره الي يكذب
اسماء بلعت ريقها : أ أنا وش يعرفني سمعت وتوقعت صدق
ابتسمت وهو تبوس خده: بس هذا الي مزعلك ولا يهمك ماراح اكذب عليك ابد
اسامه فكها : طيب صبي له مويه
اسماء صبت له بالكوب : تفضل
اسامه خذه : زاد فضلك شربه دفعه واحده نزل الكوب: جبت فايز ابيك تصيرين مثل امه وتهتمين فيه اذا تأذى راح الومك انتي فاهمه
اسماء بضيق وهو تضغط على كف يدها بقوه: ان شاء الله



____





في المستشفى وهو يشوف المغذي بيدها بسبب انخفاض ضغطها وانهيارها وجها شاحب و للحين ما صحت
لف لعبدالله الي جالس على الكرسي جنبه :بابا هي بتقوم صح مافيها شي
سعود وهو يقرب منه ويبوس راسه تنهد :لا ما فيها الا العافيه بس بابا من الي جاء واخذ فايز شفته
عبدالله : ايه احنا كنا قاعدين نلعب بالحوش انطق الباب ورحت فتحته : قال لي ابوك موجود قلت لا قال لي ناد نوره قولها بو فايز يبي فايز
سعود : طيب
عبدالله وهو يقول الي سمعه : قال باخذ فايز و بيقعد معي على طول
احتدت نظرات سعود وقبض كف يده بقوه شلون يحرمون ام من ولدها زفر بعمق وهو يشوف عبدالله يناظره بخوف ليت امك يا عبدالله أم مثلها و تحس ان عندها عيال
عبدالله : بابا صحت
سعود طالعها وهي تفتح عيونها بهدوء طالعت المكان حتى تستوعب هي وين
نوره وبدت تذكر الي صار معها نزلت دموعها
سعود وقف وهو يمسح دموعها
نوره صارت تبكي بصوت : ابي ولدي جيبوا لي فايز سعود طلبتك ابي فايز
سعود تنهد بضيق
نوره بكت : ابي ولدي ابيه شلون بعيش بدونه
سعود : طيب انتي اهدي
نوره تبكي حرمانها طفلها وبكرها قطعه من روحها شلون ياخذونه منها بكل برود
دخل الدكتور والممرضه وسعود يحاول يهديها بس ما قدر
الدكتور : عطيها مهدئ
الممرضه مسكت يدها
نوره بصراخ : وخري عني باروح اخذ ولدي بعدوا عني عطتها الابره في يدها وبدأت تهدأ شوي شوي لما نامت
سعود طالعها
الدكتور : اليوم راح تنام هنا نتطمن عليها وبكرا بكتب لها خروج
سعود وهو يمسك يد عبدالله الخايف : مشكور يالله عبدالله مشينا
طلع سعود مع عبدالله بيرجعه البيت
وقف قدام بيته نزلوا من السياره مشى وهو يفتح البيت دخل عبدالله
اما هو لف على صوت حسام
مشى له بضيق وهو يحب راسه : اخبارك عمي
حسام : الحمدلله انت كيفك يا ولدي
سعود تنهد : الحمدلله
حسام حط يده على كتفه : فيكم شي
سعود : تفضل حياك
حسام مشى وهو يدخل
سعود دخل وقفل الباب
حسام وهو يدخل مجلس الرجال : وين فايز ما شوفه
سعود قعد جنبه : الصراحه ياعمي فايز جاء ابوه واخذه وقال بيخليه عنده ونوره انهارت وهي الحين بالمستشفى
حسام وقف بصدمه : وش تقول انت
سعود اخذ نفس : والله هذا الي صار
حسام بقهر على بنته : حسبي الله عليه كانه يبي يحرق قلبي بنتي على ولدها مو كفايه الي سواه فيها ، هي في اي مستشفى
سعود : مستشفى الـ....
حسام مشى : انا بكلم امها وبنروح لها
بعد ما مشى حسام
دخل الصاله وهو يرمي نفسه على الكنبه حط يده على راسه يفكر وش بيسوي فايز لازم يرجع لامه بس شلون يرجعه من ابوه اذا الحضانه من حقه غمض عيونه بضيق وهو يفكر يروح له ويكلمه
دخلت امه الصاله : سعود يمه طمني نوره شلونها عساها بخير
سعود فتح عيونه : ماهي بخير يمه تبي ولدها
امينه : حسبي الله عليه وش هالقلب الي معه يحرم ام من ولدها ويا ليته كبير فايز صغير ويبي له اهتمام تنهدت بعمق الله يعينها



____



اسامه قاعد على السرير ساند ظهره لوراء وهو يفكر بكل شي صار اليوم لف على ريحة عطرها القويه الي استنشقها بقربها منه لابسه قميص نوم قصير عليه روب طويل لونه سكري حرير فتح يده لها عشان تقرب منه
ابتسمت وهي ترجع شعرها لوراء قربت وهي تقعد جنبه وتسند راسها على صدره اسامه رجع لتفكيره وهو يلعب بشعرها فجأه انفتح الباب
اسماء طالعت الباب بصدمه
دخل فايز ابتسم اسامه بحنان بعدها وهو يفتح يدينه له فايز ركض له شاله وضمه بقوه : بابا تبي شي
فايز : بابا ابي انام عندك
اسامه : بس من عيوني يا روح بابا
لف و هو ينسدح وينومه جنبه على يده
اسماء تطالعه بنظرات حاده ودها لو تذبحه وقته الحين جاي
فايز : بابا ابي ماما
اسامه غطا فايز : ماما الحين نايمه يالله نام
فايز هز راسه وغمض عيونه و اسامه يتأمله يالله شكثر يشبه امه بملامحه غمض عيونه وهو يشم ريحته بعمق و باس راسه
فتح عيونه على صوت تأفف اسماء عقد حواجبه وهمس : شفيك
اسماء اشرت لفايز : خذه غرفته
اسامه : ليش خليه ينام الليله هنا
اسماء وقفت : اوف اسامه اوف
اسامه : نامي
اسماء عضت شفتها بقهر منه وبروده
انسدحت وعطتهم ظهرها ونامت



____




دخل البيت وهو ماسك نوره ومعها امها
ركضوا لها عبدالله ومحمد
عبدالله : الحمدلله على السلامه
محمد : ماما انتي بخير
نوره نزلت لمستواهم وضمتهم بقوه و دموعها نزلت بهدوء مدت يدها وهي تمسح دموعها بسرعه بعدتهم عنها : الله يسلمك حبيبي انا بخير الحمدلله
سلمت على ام سعود
ومشت مع امها للغرفه
سعود: ساندي جيبي لها اكل فوق
ساندي : طيب
دخلت الغرفه وقعدت على السرير
وامها قعدت جنبها ضمتها امها لها : يمه لا تسوين في نفسك كذا فايز بيرجع لك يمه مهما كان انتي امه صبري يا قلبي
نوره : ابي فايز يمه ابيه بكت نوره وامها ضمتها بقوه وهي قلبها محروقه عليها
دخلت ساندي وفي يدها صينية الاكل خذته منها امينه وهي تحطه على الطاوله الدائريه الصغيره
نوره : خالتي ما ابي
امينه : يا بنتي كلي عشان صحتك
نوره : مو مشتهيه



___




احمد في الصاله فوق ينادي : شذى شوشو حبيبتي وينك
شذى جات له : هاه وش فيك تنادي البيت كله سمعك
احمد حط يده على خصرها وقربها منه لما التصق خشمها بخشمه : عندي لك خبر حلو
شذى وجها احمر : أ أ احمد الحين بيطلع احد ويشوفنا
احمد ابتسم : ما تبين تسمعين الخبر الحلو
شذى باحراج : احمد ابعد
احمد وهو مستمتع بخجلها: طيب اسمعي خلصت

قطع كلامه اسيل طلعت وهي حاطه السماعات بأذانها والجوال بيدها شهقت وهي تغمض : احمدوه وش تسوي
شذى دفنت وجها بصدر احمد وهي بتموت من الاحراج
احمد ضحك وهو يحط يدينه على شذى : ولا شي بس اكلمها بموضوع
اسيل فتحت عيونها وهي تطالعه : وهالموضوع ما يصير الا قدام غرفتي
احمد : ايه
احمد : المهم حبيبتي خلصت كل شي في البيت
شذى بعدت عنه : جد
احمد : ايه يا روحي جد
شذى بفرح : متى بننقل
احمد : اذا تبين من اليوم
اسيل : على شنو مستعجلين ولا تبون الفكه
احمد : ايه نبي الفكه منك
شذى : حبيبي اليوم ما يمدي ابد بعد اسبوع نكون جاهزين
احمد : طيب
اسيل مشت : بايخ انت وزوجتك

نزلت وهي تشوف اسماء قاعده بروحها وسرحانه
مشت لها بهدوء وهي تبتسم بخبث صرخت فجاه عندها
اسماء طاح جوالها بفجعه وهي تتنفس بسرعه
اما اسيل انفجرت ضحك عليها وعلى شكلها
اسماء بعصبيه وانفعال : وش هالتصرف الغبي
اسيل باستغراب : عادي مزح وش فيك صايره نفسيه
اسماء بحده : لا عاد تمزحين معي ابد قعدت وهي تأخذ جوالها ناس غبيه متخلفه
اسيل كانت بترد عليها بس ابتسمت لفايز الي جاء لها مسكت يده وهي تقعد وتقعده بحضنها : فديت الحلو
فايز : عمتي ابي اروح عند ماما
اسماء بغيض وكره : امك ما تبيك رمتك علينا وراحت تعيش حياتها ما تبيك فاهم
اسيل طالعتها بصدمه اما فايز من سمع كلمة ما تبيك صار يبكي بصوت عالي
اسيل بعصبيه وقفت : اسمااااء حقدك على امه ومشاكلك مع ابوه لاتدخلينه فيها هو ماله ذنب فاهمه
شالت فايز الي يصيح : فايز ياقلبي خلاص
فايز بكاء : ماما تبيني صح
اسيل تنهدت : ايه حبيبي
عبدالعزيز : اسيل وش فيه
اسيل : عبدالعزيز سكته
عبدالعزيز شاله بحب : وش فيه البطل يبكي
فايز مسح دموعه : عمو نروح الالعاب
ضحك عبدالعزيز : طيب باوديك من عندي اغلى من فايز
طلال : وانا
عبدالعزيز نزل فايز : وانت بعد غالي يالله قول لشيماء واخذكم الالعاب طيب
طلال بفرح راح يركض بيقول لشيماء
اسيل مسكت يد فايز : ببدل ملابسه
عبدالعزيز : طيب بنتظرهم بالحديقه

مشت اسيل وهي تدخل غرفة فايز سبحته طلعته وهي تنشف شعره و تلبسه ملابسه مشطت شعره ورشت له عطره ولبسته جزمته باست خده بقوه : يازينه الحلو ودي اكله
فايز بطفش : عمتي يالله نروح لعمو عز
ضحكت اسيل : يالله



____



وقف سعود قدام بيت ابو احمد بعد ما سأل عن العنوان وعرفه
شاف اسامه وقف سيارته مشى له : بو فايز
اسامه لف وانصدم وهو يشوف سعود : خير


سبحانك اللهم وبحمدك


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 16
قديم(ـة) 03-02-2020, 12:06 PM
Fay .. Fay .. غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية ما كنت اؤمن بالعيون وفعلها حتى دهتني في الهوى عيناك/ بقلمي


متى تكمليين؟

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 17
قديم(ـة) 04-02-2020, 02:22 PM
صورة riwaiax الرمزية
riwaiax riwaiax غير متصل
©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية ما كنت اؤمن بالعيون وفعلها حتى دهتني في الهوى عيناك/ بقلمي


البارت السابع

اسامه لف وانصدم وهو يشوف سعود : خير
سعود بهدوء : ابي اتكلم معك
اسامه تكتف : قول اسمعك
سعود : ليش تحرم فايز من امه
اسامه ببرود: وش دخلك انت بولدي
سعود :امه تعبانه منهاره خاف ربك في هالمسكينه
اسامه :مشكلتها اذا كانت فعلا تحبه كان ما تزوجت وفايز بيتم معي و ما راح تشوفه
سعود بقهر وانفعال ضربه بوكس قوي مسكه من ياقته وهو يرميه على الارض ويركله بقوه ببطنه: هذا عشان دموعها يا حقير

عبدالعزيز الي طلع مع العيال لسيارته انصدم وهو يشوف اخوه الي طايح ركض بسرعه وهو يدف سعود عنه ويقوم اسامه
عبدالعزيز بعصبيه : هيه انت جاي لقدام بيتنا عشان تتهاوش انقلع لا وربي لا اتصل لشرطه
فايز ركض لسعود : بابا سعود
سعود نزل لمستواه : ايه يا روح بابا سعود
فايز : ماما وينها
انتفض من صرخة اسامه : فااايز تعال
فايز مشى له بخوف
سعود طالع اسامه بحقد
عبدالعزيز باستغراب ان فايز يعرفه : من انت وش تبي
سعود : كنت جاي اتفاهم مع اخوك توقعته رجال و بيرجع فايز لامه بس هو الرجوله بعيده عنه ومشى
اسامه عض شفته بقوه كان بيلحقه بس مسكه عبدالعزيز وهو يستوعب كلام سعود : انت جايب فايز يعيش معك بعيد عن امه
اسامه وهو يمسح خشمه الي ينزف : ايه و لا تتدخل ولدي وكيفي
عبدالعزيز وهو يفكه وبقهر : تستاهل الي صار لك دام هذا تفكيرك
مسك يد فايز و شيماء : يالله طلال مشينا


____


سعود رجع البيت شاف امه وعبدالله ومحمد يلعبون بالايباد سلم ومشى وهو يبوس راس امه : احد عندها
امينه : لا يمه نايمه
سعود : بروح لها
امينه : طيب
مشى بخطوات سريعه على الدرج
فتح باب الجناح ومشى للغرفه فتحها قعد جنبها على السرير وهو يبوس جبينها بعمق ويمسح على شعرها وهو يشوف الهالات السوداء الي وضحت تحت عيونها
فتحت عيونها وهي تحس بأحد جنبها فزت : فايز جيت يمه
طالعت لسعود الي قاعد جنبها وهو تستوعب مسكت يده : سعود تكفى طلبتك خلنا نرفع قضيه
سعود وهو يحط يده على خدها و يطالع بعيونها الي تطالعه بألم : ما راح نكسبها الحضانه له
نوره تجمعت دموعها بعيونها : بس فايز صغير من بيهتم فيه طيب من بيمر عليه في الليل ويغطيه و اذا عطش من بيجيب له ماي اذا سخن من بيسهر معاه ودموعها نزلت بألم
سعود ضمها بقهر عليها : ابوه ما يهتم فيه ما يحن عليه
نوره هزت راسها بنعم
سعود : خلاص ان شاء الله بيكون مع ابوه بخير
نوره : طيب ابي اشوفه
سعود بعدها عنه وهو يمسح دموعها ويبوس جبينها : راح تشوفينه
نوره : جد
سعود رجع يضمها وراسها على صدره : ايه يا روحي
نوره بتعب : احس روحي بتطلع
سعود وهو يمسح على شعرها : بسم الله عليك

____


اسامه وهو يعدل تنسيفة شماغه لف لاسماء بابتسامه : وش رايك نسافر ونغير جو
اسماء بفرح : وفي احلى من السفر
اسامه : الشغل في باريس ناقص ولازم احد منا يسافر واقترحت على الوالد نروح
اسماء : جد بنسافر وناسه
اسامه : خلاص اجل بنروح احنا الثلاثه
اسماء طالعته بدهشه : الثلاثه !!
اسامه وهي يمشي للكبت ويطلع جواز فايز بيشوف اذا انتهى او لا بس طلع للحين ما انتهى رجعه مكانه وهو يقفل الكبت بالمفتاح : ايه فايز راح يجي معنا
اسماء بقهر : بروح عند اهلي
اسامه : الحين
اسماء : ايه
اسامه : طيب لا تتأخرين بالرجعه
اسماء : بنام عندهم
اسامه : براحتك
اخذ جواله وبوكه ومفتايحه وطلع من البيت

____


فتحت عيونها بهدوء وهي تحس راسها ثقيل وعندها صداع رفعت راسها وهي تشوف سعود نايم بعدت بسرعه عن صدره وهي تتأمله نايم ابتسمت وقفت وهي تغطيه وراحت تأخذ شور
طلعت بعد ما استشورت شعرها سرحته ورفعته لفوق طلعت لها بنطلون و بلوزه بألوان هاديه رشت عطرها شافت وجها بالمرايا مالها خلق تحط شي عليه مسكت راسها بألم مشت للادراج وهو تدور باندول واخيرا لقته و حطته بجيب بنطلونها
فتح عيونه بانزعاج ابتسم وهو يشوفها
نوره طالعته : اسفه ازعجتك
سعود : يازين ازعاجك
نوره ابتسمت : تبي مني شي
سعود هز راسه : لا

طلعت ومشت لغرفة العيال فتحتها ابتسمت وهي تشوف الغرفه مو مرتبه دخلت وهي ترتب الاسره والملابس الي مو نظيفه خذتها و الالعاب رجعتها مكانها طلعت
وقفت وهي تطالع لغرفه فايز فتره ما قربت منها لفت وهي تكمل طريقها لغرفة الغسيل وهي تحط الملابس طلعت للمطبخ ما حصلت ساندي استغربت جهزت الفطور خلصت وحطتهم على الطاوله
قعدت وهي تشرب قهوتها
دخلت ام سعود : وش هالصباح الزين
نوره بشبه ابتسامه : يسعد صباحك خالتي
امينه : وصباحك حبيبتي
نوره وهي تأكل بهدوء عشان تاخذ البندول
سعود : صباح النور والسرور
امينه : صباح السعاده
طالع نوره : لا اليوم الوجه ينور
امينه ابتسمت : دوم ان شاء الله
نوره بتعب رفعت الكوب تشرب القهوه
بس فجأه طاح على الارض رفعت نظرها لهم : آسفه
وقفت وهي تنحني بتشيل القزاز بس حست بصداعها زاد
امينه : يمه خليه ساندي بتشيله
نوره : لا يا خالتي انا بشيله
مدت يدها بتلم القزاز من الارض وجرح اصبعها :آآآه
سعود فز وهو يقومها : قلنا لك خليه ليش انتي عنيده مسك يدها وهو ياخذ المناديل ويضغط على اصبعها
نوره : سعود ولا عليك امر عطني مويه
سعود وهو يصب لها مويه مد الكوب : تفضلي
نوره : زاد فضلك
طلعت البندول وهي تاخذ حبه وتشرب الماء
جات ساندي وهي تنظف المكان من شظايا الكوب المتناثره
سعود قعد على الكرسي جنبها : تبين تطلعين تتمشين او تروحين السوق تغيرين نفسيتك
نوره وهي تسند راسها على الكرسي : لا
سعود تنهد وهو يطالع امه
نوره تنهدت بعمق وهي تطالعه بضعف : احس فايز فيه شي
سعود مسك يدها : ان شاء الله مافيه الا العافيه يأم فايز وتلقينه الحين بروضه يلعب مع العيال
امينه وقفت وتركت المكان بضيق عليها
نوره وقلبها يفز وهو يناديها ام فايز لقطعه من روحها : انا بقطع اجازتي وبروح الروضه على الاقل اشوفه
سعود وهو يسند راسها على صدره : طيب
اهم شي تكونين مرتاحه
نوره بهمس : شكـ..
سعود حط يده على فمها : ما احب الرسميه بكلامك و ماله داعي تشكريني
نوره مسكت يده وهي تقبلها بدون ما تنطق ولا كلمه
سعود ابتسم وهو يحس بدقات قلبه تسرع

____


دخل احمد بعد ما مر العيال وجابهم وياه
اسيل وهي تتلفت : وين فايز
شيخه : جد فايز وين ما جبته وياك
احمد : فايز ما داوم اليوم
اسيل بدهشه : شلون ما داوم انا من صحيت ما شفته يمكن يكون اسامه اخذه لأمه
شيخه بخوف : قومي شوفيه
اسيل وقفت بسرعه وهي تمشي لغرفه فايز فتحتها وتوسعت عيونها بصدمه وهي تشوف فايز نام بسريره لهالوقت مو من عوايده لامت نفسها انها ما مرت عليه توقعت ان راح الروضه قربت منه : فايز حبيبي
ما حصلت رد شافت خدوده حمراء مدت يدها لجبينه انصدمت من حرارته المرتفعه هزته تبيه يرد عليها بس ما حصلت رد شالته بسرعه وخوف و نزلت فيه شافت ابوها في الدرج
صالح : وش فيه
اسيل دموعها نزلت : يبه حرارته مرتفعه حيل خايفه يصير فيه شي من الحراره
صالح مد يده لجبينه : بسرعه لبسي عبايتك والحقيني باخذه المستشفى
شاله صالح بخوف على حفيده
شيخه وقفت : شفيه
صالح بعصبيه : مسخن وينكم عنه محد انتبه له
مشى وهو معصب لسياره و سدحه وراء شاف اسيل الي جات تركض وحرك للمستشفى


____


اسامه دخل وهو يلف السبحه على يده مشى لغرفته بدل ملابسه طلع لغرفة فايز ما حصل احد نزل وهو يتلفت دخل الصاله وهو يسلم على امه شاف طلال ناداه : طلال
طلال : نعم عمي
اسامه : حبيبي شفت فايز
طلال : ايه طلع مع جدي
لف لامه باستغراب : وين راحوا
شيخه : اسماء وين
اسامه : عند اهلها يمه ما قلتي وين راحو
شيخه : المستشفى
اسامه وقف بصدمه بيروح اقرب مستشفى بس شاف ابوه داخل وهو شايل فايز
اسامه بسرعه راح له و شاله : فايز
فايز فتح عيونه طالع ابوه بتعب
ضمه اسامه بقوه وهو خايف عليه : يبه شفيه
صالح : حرارته مرتفعه نار زين لحقنا عليه قبل لا ترتفع اكثر وتأثر عليه اذا ما تقدر تهتم بولدك خذه لأمه
اسامه قعد على الكنبه وهو يلمس خده وجبهته حرارته انخفضت
اسيل مدت له خافض حراره : خذ وخله ينام اليوم عندي
اسامه : لا بينام عندي
اسيل : طيب بس ترى ما أكل شي بقول لشغاله تسوي له شوربه او شي خفيف ياكله
اسامه ابتسم : تسلمين يالغاليه

____


نوره قاعده في غرفة العيال تدرسهم و ترد على سوالفهم رد بسيط بس ما قدرت تبتسم او تضحك شي كاتم على صدرها رفعت جوالها زفرت بضيق وهي تذكر انها حذفت رقم شذى قبل اسبوع ندمت ليتها ما حذفته
لفت على محمد : حمود شفت فايز اليوم
محمد : لا
نوره تنهدت : طيب شيلوا كتبتهم ويالله ننزل نتعشى و تنامون
عبدالله ومحمد : طيب

____


اسامه وهو منسدح على سريره ويمسح على شعر فايز بحنان وهو يتأمله نايم بهدوء حرارته خفت حتى انه قعد معاه قبل لا ينام يالله ما يقدر يتخيل ان فايز يصير فيه شي هو اغلى من روحه باس راسه بعمق وهو يغطيه و ينسدح جنبه

____


سعود وهو يأشر بيده قدام عيونها انتبهت : هلا
سعود : اكلمك لي ساعه واخر شي طلعتي سرحانه
نوره : آسفه
سعود وهو يمد يده لها : تعالي
نوره بفهاوه : هاه وين
سعود ضحك مسك يدها وهو يقربها له
نوره باحراج : سعود بعد
حط يده على خصرها وقربها منها
مد يده وهو يرجع شعرها لوراء بصوت هامس : تدرين انك فاتنه بكل حالاتك
نوره ارتجفت غمضت عيونها لما حست بدموعها تحرقها
سعود دفها على السرير : يالله نامي عشان تروحين الدوام نشيطه
لفوا للباب الي انفتح
نوره قعدت : هلا حمود حبيبي تبي شي
محمد وهو يفرك عيونه بنعاس : ابي انام عندكم
سعود : لا روح غرفتك يالله
محمد طالعه بزعل
نوره : سعود حرام عليك مافيها شي اذا نام الليله عندنا
سعود : لا
نوره بابتسامه : ماعليك من بابا تعال
محمد طالع ابوه بتردد ولف بيطلع
نوره ضربت سعود بالمخده : قول له يجي
سعود ضحك وهو يبعد المخده : خلاص بابا تعال
محمد فرح وهو يقفل الباب ويركض لهم
نوره نومته جنبها وعطت سعود ظهرها وهي تغطيه مسحت على شعره وهي مشتاقه لفايز بقوه طلعت تنهيده منها
سعود حط يده على خصرها وهمس قريب من اذنها : تدرين انهم ما حسوا بحنان الام الا نادرا
نوره بدهشه : جد
سعود وهو يسدحها على ظهرها : ايه حتى امهم ماشافوها من تطلقت
نوره بضيق : حرام سعود خذهم لها
سعود رفع نفسه على يد طالع عيونها : لا دام هي ما سالت عنهم كذا افضل
باس خدها : شكرا لانك صرتي لهم ام واحتويتهم
نوره ابتسمت : ما سويت الا الي انا مرتاحه له
طالعت محمد الي نايم : الله يحفظهم لك

____



نوره وفي يدها عبايتها وشيلتها نزلت وهي تسلم على ام سعود الي قاعده على طاولة الاكل تنتظرهم قعدت جنبها من جهة اليسار
شافت محمد وعبدالله الي سلموا على جدتهم
نوره طالعتهم واشرت لخدها : طيب وانا
محمد مشى لها وباس نوره ضمته : فديته يا ناس
طالعت لعبدالله وهي تفتح يدينها له عبدالله مشى وباسها بخدها ضمته: يا زين الحلو
امينه ابتسمت : بتداومين اليوم
نوره : ايه يا خاله لا تنسيني من دعواتك
امينه : الله يوفقك و يسعدك و يحقق لك كل امنياتك يا بنتي
نوره ابتسمت وهي تبوس راسها : الله لا يحرمنا منك
سعود الي دخل على دعوات امه : يمه الحين كل هالدعاوي لنوره وانا طيب نسيتيني
نوره : يمه يالغيره بس
ضحك سعود وهو يسلم على راس امه
امينه : كلكم عيالي وغلاكم واحد
سعود : يمه انا ولدك وحيدك تقارنين غلاتي بنوير
نوره : بس يالغيور افطر يالله تأخرنا
امينه ضحكت
عبدالله الي قاعد جنب نوره نزل كوب الحليب بس كان يطالع محمد الي مقابله حط الكوب على طرف الطاوله وما انتبه له
مد يده بياخذ توست و ضرب الكوب بكوعه وطاح الحليب على ملابس نوره شهقت وهي توقف
عبدالله طالعها و هو يتذكر مره صار معه نفس الموقف مع امه وهاوشته لانها كانت مستعجله وبخوف : آسف ماما والله ما شفته آسف
نوره ابتسمت : حبيبي خلاص ادري ان مو قاصد
عبدالله : يعني مو زعلانه
نوره وهي تمسح على شعره : لا
طالعت سعود : ما راح اتاخر طيب
سعود :اوكي خذي راحتك
مشت بخطوات سريعه للجناح
امينه : سعود جيب لنا سواق انت عندك اشغالك مو فاضي على طول
سعود وهو يتذكر بعد ما طلق عبير سفر السواق : ان شاء الله تأمرين يالغاليه

____


وقف قدام الروضه مد يده لجبهته : اليوم احسن
نزل ومسك يده و شيماء باليد الثانيه وصل لقدام الباب : يالله مع السلامه
شيماء دخلت رن جوال اسامه رفعه وهو يشوف الاسم ورد : الو السلام عليكم
انصدم وهو يشوف فايز ما دخل ويركض لسياره : فايز وين رايح
نزلت نوره من سيارة سعود ونزل محمد طالعت سعود : لما تخلصين اتصلي
نوره : طيب
قفلت باب السياره ولفت وهي تمسك يد محمد : يالله حبيبي
تجمدت وهي تشوف فايز يركض لها : ماما
ضمها وهي نزلت لمستواه وضمته بقوه وكأن لها دهر ماشافته باسته بخدوده وراسه : يا روح امك انت اشتقت لك وربي
سعود نزل من السياره مد يده : فايز اخبارك يا بطل
فايز وهو يمد يده له يسلم : الحمدلله
سعود : دوم يارب يالله نوره ادخلوا الروضه
صوت حاااد : فااايز
فايز طالع ابوه : يالله بابا ادخل بسرعه
فايز فك يده من امه وهو يدخل
نوره الي مالفت له تركت يد محمد الي لحق فايز ودخلت وراهم
سعود من شافهم دخلوا حرك السياره وراح

____


اسماء قاعده مع اختها وامها تسولف رن جوالها ردت بدلع : هلا حبيبي
اسامه : انا جايك في الطريق اجهزي
اسماء : ليش تو الناس
اسامه : اذا اتصلت طلعي وقفل
اسماء نزلت جوالها : اووف اسامه جاي
الام وقفت : طيب ليش تتأففين
اسماء : كنت ابي اقعد وياكم بعد
طالعت امها وهي تروح لفت لاختها
مها :ما قلتي لي كم بتقعدين في باريس
اسماء بضيق : ما ادري يمكن نطول ما سألت اسامه كم بالضبط
مها : طيب ليش متضايقه بتسافرين باريس وناااااسه
اسماء : وين الوناسه بالموضوع وهالبزر بيجي معانا
مها باستغراب : من ؟
اسماء : من غيره فايز
مها : تتكلمين جد
اسماء : ايه مو وقت مزح
مها : خلاص صيري له أم واهتمي فيه
اسماء بقهر : ما باقي الا اهتم بولد نوره
مها بتفكير : طيب ليش ما تشوفينه ان ولد اسامه حبيبك
اسماء : في النهايه هو ولدها
مها : قومي تجهزي دام الولد عندك فأنتي مسؤوله عنه
اسماء وقفت : اصلا حظي طايح
ضحكت مها : من زمان توك تدرين

____


في بيت سعود

مستانسه ورايقه لانها شافت فايز وقعدت معاه والكل ملاحظ عليها رجعت بدري من الدوام
لفت وهي تنادي : ساندي لا تسوين الغداء انا بسويه اليوم
امينه بدهشه : توك راجعه من الدوام تعبانه
نوره : عادي يا خالتي انا احب اطبخ و بذوقكم طبخي و بغرور : صدقيني بس تذوقينه راح تقولين كل يوم نبي من يدك يا نوير
سعود رفع حاجب : خفي علينا يا منال العالم وترى الغرور ما يليق عليك
نوره طالعته بنظره وصدت
امينه ضحكت : يحق لها بنتي تغتر وطباخها يجنن بس اقعدي والله ما تطبخين وهذاني حلفت
سعود مسك يدها بيقعدها سحبها وما توازنت وطاحت بحضنه مسكها بيدينه من خصرها عشان ما تطيح وهي تعلقت يدينها على رقبته بخوف ابتسم وهو يطالعها مغمضه عيونها
فتحت عيونها و التقت عيونها بعيونه لفت نظرها
ثواني واستوعبت وضعها فزت واقفه وهي تقعد جنبه وجها احمر و تحس بجسمها حار من الاحراج و قلبها يدق بقوه ما رفعت نظرها من الارض
سعود طالع امه ومسك يد نوره الدافيه : لا انتي ولا هي بطلب من المطعم طيب
نوره بهمس : طيب
نادى ساندي وهو يقول لها ويرفع جواله يطلب لهم

___



في غرفة اسامه

اسامه : جهزي الشناط بكرا رحلتنا الساعه ٧ الليل
اسماء توسعت عيونها : مو من جدك وليش توك تقول لي
اسامه ببرود : كذا مزاج
اسماء : طيب نزل الشناط
اسامه : أوكي
وقف وهو ينزل الشناط من فوق الكبت : رتبيهم مو تقطينهم عشوائي طيب
اسماء بقهر : طيب
طلع وهو يشوف فايز يركض جاي جهته وطلال يركض وراه
فايز اختبى وراه اسامه : وش مسوي بعد
طلال : عمي كسر ايبادي
اسامه وهو يسحب فايز نزل لمستواه : ليش كسرت الايباد حق طلال
فايز : بابا قلت له بلعب فيه وما خلاني
اسامه : بس بابا غلط تاخذه وتكسره وما ابي اشوفك تكسر اغراض احد
فايز ساكت وهو يبي يبكي
اسامه : طيب
فايز ببكاء : ابي ايباد بابا ابيه ليش انا ما عندي
اسامه : قول لطلال آسف يالله و لا تكسر اغراض احد طيب
فايز وهو يمسح دموعه : آسف طيب بابا ما بكسر بس ابي ايباد
ابتسم وهو يمسح على شعره : شطور بابا
لف لطلال الي مقهور : راح اشتري لك غيره و الحين بعد يالله نروح
طلال بفرح : يالله

بعد ما اشترى لهم ما حصل احد بالصاله طلع وهو يدق الباب على اسيل
اسيل : خير وش تبي
اسامه مسك يدها : تعالي
دخلها غرفة فايز : رتبي لفايز شنطته بنسافر بكرا
اسيل بدهشه : مسافرين
اسامه : ايه ليش ما تدرين
اسيل بهدوء : لا واسماء
اسامه : وهي بعد
تمت تطالعه فتره خايفه على فايز ما صارت ترتاح لأسماء
انتبهت وهي تسمع فرقعة اصابعه قدام وجها : وش فيك سرحانه
اسماء تنهدت : ولا شي بس بشتاق لفايز طيب خلاص بجهزها له
اسامه ابتسم : تسلمين لي


____


نوره وهي تشوف ام سعود لابسه لفت عليها : انا رايحه لأمك بتجين
نوره : ايه دقايق بس البس عباتي
راحت لغرفتها وهي تلبس عبايتها وشيلتها وقفت قدام التسريحه وهي تلبس نقابها مشت للباب بتطلع مسك يدها سعود : على وين
نوره ابتسمت : بروح بيت اهلي
سعود : اوكي
نوره طلعت بس رجعت له : ترى خالتي والعيال بيجوا معي
سعود :طيب
وقف قدام المرايه وهو يسرح شعره خذ عطره وهو يرش عليه طالعته نوره باعجاب من فانيلته الي موضحه عضلات جسمه و لابس بنطلون جينز سماوي دايما تشوفه يلبس ثوب ابتسمت لا اراديا
سعود طالعها وبابتسامه : خلصتي تأملتي
نوره عضت شفتها باحراج
سعود بنفس ابتسامته وهو يشوف
خدودها حمرا : ترى تأخرتي على امي
نوره ضربت جبهتها بيدها: نسيت
ومشت بسرعه
ضحك سعود وهو ياخذ جواله وبوكه ومفاتيحه و يطلع وراها


____


ضمتها الجوري : اشتقت لك يا حيوانه
نوره : حيوانه واشتقت لك ما تركب
ضحكت الجوري : من كثر شوقي لك
نوره مشت وهي تحب راس امها ويدها : كيفك يمه
نوال : بخير بشوفتك يا نظر عيني
لفت على ضربه على كتفها ابتسمت وهي تضم ثريا : وحشتيني ثريا من زمان ما شفتك
ثريا : وانا اكثر حبيبتي
قعدت جنبها ثريا : اشوف الوجه ينور
نوره : اليوم قطعت اجازتي وداومت
ثريا : ليش
نوره تنهدت : وش اسوي على الاقل اشوف فايز كل يوم بالروضه
ثريا : اهاا حلو طيب سعود شلونه وياك
نوره ابتسمت بخجل
ثريا ابتسمت : يالله عاد تكلمي
نوره بهمس : يجنن وربي اخلاق وذوق ومتفهم وطيب
ثريا : الحمدلله الي ربي عوضك برجال يجنن على قولتك
ضحكت نوره : الحمدلله وين عيالك
ثريا : مع وليد
نوره :اووف هذا وانا مشتاقه لهم حيل
ثريا : شوي وتشوفينهم جايين

___


اسامه وقف قدام الروضه نزل مع شيماء الي دخلت الروضه بفرح مشى للاداره سحب ملف فايز وطلع رايح يكمل شغله في الشركه قبل لا يسافر

نوره قعدت بعد ما خلصت وهي تطالعهم بابتسامه يلعبون ويلونون و يكتبون تنهدت بعمق وهي تطالع ملاك ومحمد الي معاها بنفس الصف وقفت بتطلع بتروح لصف فايز بتشوفه شكله اليوم تأخر
دخلت وهي تسلم على استاذتهم : السلام عليكم رنا اخبارك
رنا : وعليكم السلام الحمدلله وانتي
نوره : الحمدلله لفت تدور فايز ما شافته : فايز ما داوم اليوم
رنا : لا
نوره بنفسها : وش فيه ما داوم ليكون مريض
طلعت وهي تفكر ومتضايقه
زفرت بضيق وهي تطرد هالافكار من راسها
شافت شيماء الي طالعه من صفها نادتها : شيوم
شيماء جات :هلا ابله
نوره :شفتي فايز اليوم
شيماء :ايه
نوره :يعني هو بخير مافيه شي ليش ما جاء اليوم
شيماء :ايه مافيه شي كان قاعد مع عمتي اسيل بس عمو اسامه قال له اقعد في البيت اليوم
نوره زفرت براحه :اهم شي انه بخير
شيماء راحت تركض
نوره طالعتها وهي مبتسمه ورجعت لصفها

__


اسيل في المول قاعده مع صديقاتها وقفت وهي تطلع من الكوفي تمشي بدلع دخلت محل وهي تفتر تشوف وتأخذ الي تبيه رن جوالها رفعته بتشوف من المتصل صدمت في شاب طاح جوالها طالعته و بوقاحه : وجع ان شاء الله
رد عليها الشاب : يوجعك و ترى انتي الغلطانه
اسيل خذت جوالها و طالعته بنظرة احتقار ومشت
مسكها من يدها وهو يدفها لوراء : مو انا الي وحده مثلك رخيصه تطالعني بهالنظرات ترى فاهم حركاتك صدمتي فيني تبين تلفتين نظري وتسوي نفسك بريئه سحب نظارتها الشمسيه : تبطين يا بنت
لف و رمى نظارتها لوراه على الارض ببرود
اسيل تجمعت دموعها بعيونها مشت له بعصبيه وقفت قدامه : حقير ووقح ترا حيل واثق من نفسك والا انت شين و كريه
ابتسم ابتسامه على جنب و طالع بعيونها : متاكده
اسيل وهي تحس بقلبها يدق بسرعه كبيره هو مزيون وبقوه عضت شفتها وهي تسمعه يقول لها :هه غيري هالحركات صارت قديمه مو ياسر الي تمشي عليه
حاولت تقاوم دموعها قدام اهانته و استحقاره لها وهاذي اول مره تنهان بهالطريقه بس ما قدرت ونزلت دموعها بغزاره لفت وهي تاخذ شنطتها من الارض وتطلع بسرعه من المحل

اما ياسر انصدم من دموعها الي نزلت تم يطالعها وهي تمشي لحقها وهو يشوفها تطلع من المول


___


اسامه وهو شايل الشناط : اسماء يالله استعجلي
اسماء : طيب
نزل الشناط حطهم بالسياره
ورجع لفايز شاله شنطته ومسك يده :
يالله بابا
وقف وهو يشوف ابوه يطالعه باستغراب : فايز بيجي معك
اسامه : ايه
صالح : امه تدري وموافقه يسافر معك
اسامه لف على صوت كعب اسماء
طالع ابوه وباس راسه : يبه تأخرنا مع السلامه ادعي لنا
ومشى بسرعه وهو يدخل شنطة فايز ويركبه وراء و ركبوا وحرك للمطار بسرعه
صالح طالعهم وهو يستودعهم الله ودخل


____



اسيل وقفت في مواقف السيارات تسندت على سياره وهي تمسح دموعها قهرها بقوه هو ما يعرفها عشان يتكلم عنها بهالطريقه ويهينها قبضت على كف يدها بقهر انها بكت قدامه وما ردت عليه
لفت بترجع لصديقاتها وتأخذ اغراضها الي اشترتها وتركتها عندهم
بس انصدمت بلي واقف قدامها : من مزعل الغزال
اسيل طالعته ولفت للجهة الثانيه بتمشي وقف قدامها الثاني طالعتهم بخوف وقلبها يدق بقوه تحسه بيطلع من الخوف ما تقدر تهرب والسيارات من الجهتين وباين المكان فاضي : نـ نـعم وش تبون خلوني امر
الشاب الثاني : لاا احد يخلي هالغزال ويمشي
اسيل برجفه : وخروا عني
الشاب الاول مسك يدها صرخت برعب : ابعد فك يدي
سحبها وهي تصارخ وتبكي فجأه حست بأحد طلع قدامهم
ياسر بحدة ملامحه وجموده : فك البنت
ضحك الاول : ما سمعت وش قلت
ياسر عصب عطاه بوكس رجعه لورا
الشاب حس الدم طلع من خشمه مسحه بيده
ياسر مسك يد اسيل وهو يخليها وراه : ابن امه يقرب منها
الشاب الثاني هجم عليه ببوكس مسك يده ولواها وراه شاف صديقه يقرب رماه عليه بقوه
مسك يد اسيل وسحبها وراه يحس انه السبب بلي كان بيصير لها لان بسببه طلعت من المول دخلها وبعصبيه : انتي غبيه ليش رايحه هناك
اسيل بقهر : انت وش دخلك ليش لاحقني
ياسر بحده : انا الغلطان كان مفروض اخليك ما تستاهلين احد يساعدك
اسيل بلعت ريقها وبسرعه: لوسمحت
ياسر لف لها ببرود
اسيل بهدوء : انا آسفه وشكرا
ومشت بسرعه لصديقاتها
رفع جواله وهو يتصل لاخته بيشوف وينها و يرجعون البيت


____


يوم جديد
نوره بعد ما صلت الفجر وقرت قرآن طلعت وهي تدخل غرفة العيال تقعدهم لدوامتهم : حمود عبادي يالله قوموا
عبدالله صحى : ماما ما ابي اروح
نوره قعدت جنبه : ليش حبيبي تعبان
عبدالله : لا
نوره : طيب خلاص قوم صحصح عليك اختبار يالله
عبدالله قعد : طيب
مشت لمحمد : حمود يالله حبيبي قوم
حركت كتفه : يالله ماما لا تصير كسول
محمد قعد وهو يتثاوب : خلاص ماما قمت
نوره وهو تبوس جبينه : شطور ماما
طلعت له ملابسه وملابس عبدالله : لا تتأخرون
محمد : اوكي

بعد ساعتين في الروضه
نوره الي انشغل بالها اكثر ان فايز بعد اليوم ما داوم مشت لصف شيماء وهي تستأذن من رنا انها تبيها شوي
نوره : شيوم حبيبتي ليش فايز غايب اليوم
شيماء : عمو اسامه واسماء وفايز ما شفتهم مو موجودين في البيت
نوره عقدت حواجبها : وين راحوا
شيماء بتفكير : اي صح بابا قال سافروا
نوره طالعتها بصدمه وهي تحس الدنيا اسودت بعيونها سافروا وين راح يطولون او لا وليش اخذ فايز معاه اسماء شلون تعامله طيبه او لا نزلت دموعها وهي تتسند بيدها على الجدار
شيماء ركضت لصفها تنادي الاستاذه
رنا طلعت بسرعه وهي تشوف نوره مغمضه عيونها ومتسنده على الجدار و دموعها تنزل بهدوء على خدها مسكت يدها : نوره انتي بخير
نوره وهي تمسح دموعها : ايه بس شكله ضغطي انخفض اذا ما عليك امر تاخذيني لغرفة المعلمات
رنا : ايه اكيد
سكتت بتفكير : ايه نوره ليش سحبتوا ملف فايز
نوره وقفت وهي تطالعها الحين تأكدت انه اسامه متقصد خذت نفس وهي تقعد على الكرسي رنا عطتها علبة المويه : تفضلي
نوره : ممكن تدمجين صفي معك ما راح اقدر اكمل اليوم
رنا : طيب وراحت
نوره طلعت جوالها وهي تتصل بسعود عشان يجي لها
بعد نص ساعه وصل سعود لبست عبايتها وطلعت له ركبت السياره وهي تسند راسها على الكرسي
سعود مسك يدها : نوره وش فيك
نوره بهدوء : ابي اروح البيت


____


بعد سفر مرهق هبطت الطياره في مطار شارل ديغول في باريس
نزل اسامه وهو ماسك فايز بيده مشى مع اسماء لدورة المياه بدلوا ملابسهم وطلعوا خلصوا الاجراءات وطلعوا لتاكسي متوجهين للفيلا الي لأهله واخيرا وصلوا للفيلا طلع شناطهم من التاكسي حاسبه ومشى دخلوا للفيلا و قعد اسامه بتعب على الكنبه في الصاله وهو يقعد فايز جنبه : حبيبي تعبان
فايز هز راسه بأيه بنعاس : بابا بنام
قام وهو يشيله ومعاه شنطته : طيب يالله بنروح غرفتك
لف لاسماء الي طفشانه : تعالي بوريك غرفتنا
اسماء : طيب
دخل غرفة صغيره باين انها لطفل نزله على السرير وباس جبينه : نوم العوافي بابا
حط شنطته وطلع لغرفته دخل وهو يوريها اسماء : شرايك
اسماء ببرود : حلوه
اسامه : باخذ شور وبنام تعبان حيل
اسماء سكتت وهي تطالع المكان

____


في بيت سعود

ضامه رجولها لصدرها وتبكي بقهر على طفلها الي انحرمت منه بكل قسوه
حست بسعود الي قعد جنبها وهو متضايق بقوه عليها ما يدري وش يقول لها قرب منها وهو يحط يده على كتفها وصار ملاصق لها وانفاسه على خدها
فزت وهي تبعد عنه : سعود لا تقرب مني ابد
سعود عقد حواجبه : ليش
نوره بانفعال وعصبيه وقهر : ما ابيك تقرب مني و لا تلمسني ما ابي يجوني عيال وانحرم منهم مثل فايز تفهم او لا اصلا انت نفس اسامه حرمت عيالك من امهم حسبي الله عليكم انتوا مو رجال لا والله مو رجال دامكم تتلذون بعذاب المره وبكت
سعود يطالعها بصدمه عصب من كلامها بقوه مسكها من فكها وهو يطالع بعيونها : لا تقارنيني بأحد يا نوره انا ما اتقارن بأحد وخصوصا ابو فايز وماهو انا الي اتلذذ بتعذيب مره مهما كان السبب قربها لما انفاسهم اختلطت مع بعض وهمس بفحيح : تبيني اوريك الرجوله الي تتكلمين عنها طيب ما طلبتي شي
نوره وهي تحس بألم بفكها من قبضة يده مد يده الثانيه غمضت عيونها بخوف مسح دموعها وقبلها بين عيونها ليوزع قبلاته على وجها
نوره توسعت عيونها بصدمه دفها وطاحت على وراء قرب وهو يبعد شعرها الي لصق على وجها بسبب دموعها الي ما وقفت
مسكت يده وهزت راسها بالنفي وبصوت يرجف ومنهار : سعود تكفى
طالع بعيونها الحمراء الي تترجاه بألم و دموعها الي تنزل بغزاره
غمض عيونه يحاول يهدي عصبيته من كلامها الي قهره سحب يده منها وقف وطلع وقفل باب الغرفه بقوه
نوره ضمت مخدتها وهي تبكي

اما سعود طلع صالة الجناح وانسدح على الكنبه وحاط ذراعه على عيونه وهو يفكر فيها

____


احمد ضم شذى من وراها وهو يحط راسه على كتفها : ما خلصتي
شذى ابتسمت : لا خلصت
شذى قفلت الشنطه وقفت بترفعها
احمد مسك الشنطه : خليها انتي يالله تشيلين نفسك
شذى قعدت بتعب
احمد : تعبانه
شذى هزت راسها : ايه شوي شوف العيال وياك
احمد شال الشناط نزلهم ورجع لغرفة عياله : هاه جاهزين
طلال : ايه بابا جاهزين
احمد : يالله اخذ اغراضهم وشناطهم و نزلوا لسياره : طلال شيوم باروح اشوف امكم وجاي لا تتحركون
طلال وشيماء : اوكي
دخل احمد شاف اسيل نازله : خلاص رايحين اسامه سافر والحين انتوا اوف اقعد بروحي
احمد حط يده على خدها بحنيه : تعالي ويانا
اسيل طالعته بابتسامه : جد
احمد ابتسم : ايه الصراحه تونا ناقلين وتعرفين البيت حوسه وتعب على ام طلال
اسيل ضربته على كتفه : هذا الي يهمك ما تتعب ست الحسن
احمد ضحك : بتجين او لا
اسيل : طيب باقول لامي
رفعت جوالها بتتصل بس شافت ابوها داخل مشت له : يبه باروح ويا احمد طيب
صالح : طيب
اسيل باست راسه : الله يطوك بعمرك يا الغالي ويحفظك لنا
احمد : آمين
صالح ضحك : الله وياكم يبه مشى لغرفته بياخذ جواله الي نساه ويطلع
احمد ابتسم وهو يشوف شذى تنزل طالع اسيل : استعجلي ننتظرك
اسيل راحت لغرفتها تركض

____


أسامه قاعد على طاولة الاكل يأكل بهدوء
فايز : بابا ابي عصير
اسامه ابتسم ومد يده ياخذ العصير ويصب له
عطا فايز الي خذه منه
اسماء : ما راح نطلع اليوم
اسامه ببرود : بروح الشركه مو فاضي وترى احنا جايين عشان شغل مو سياحه
اسماء بنرفزه : يعني شلون راح نتم
محبوسين بين اربع جدران
اسامه : لا راح اخذكم اي مكان تبونه بس ارجع من الشركه
اسماء ابتسمت : حياتي الله لا يحرمني منك
اسامه حط يده على راس فايز : حبيبي تبي شي
فايز : ابي كاكاو و ابي العاب و
قاطعه بضحكه : خلاص راح اجيب الي تبي
اسماء لوت فمها بطفش
اسامه نادى بصوت عالي : جولي
جولي بالفرنسي : نعم سيدي
اسامه بلغة فرنسيه متقنه : جولي اريد منك الاهتمام بفايز دعي كل شيئا جانبا و قومي بكل ما يحتاجه حسنا
جولي f : حسنا وراحت
اسماء تطالعهم بفهاوه مو فاهمه شي : شنو قلت لها
اسامه : قلت لها تهتم بفايز
اسماء : اها طيب هاذي شلون اتفاهم معاها تعرف عربي او انجليزي
اسامه : تعرف انجليزي يالله مع السلامه وطلع
اسماء طالعت فايز وبقهر صرخت : خلاص قوم
فايز طاح كوب العصير من يده بخوف من صرختها
جولي جات وهي تشوف الزجاج تناثر حول فايز مشت له وهي تبعده عن الزجاج قعدته على الكنبه وراحت تنظف العصير والزجاج
جولي بعد ما خلصت مشت لفايز f : هل انت بخير
فايز طالعها وهو مو فاهم كلامها
مسكت يده و هو مشى معاها لغرفته بدلت ملابسه ونزلوا
فايز فك يده منها وراح لاسماء الي تطالع التلفزيون بملل : خالتو اسماء
اسماء ببرود : تخلخلت عظامك ان شاء الله
فايز : خالتو
اسماء بنرفزه مسكته من يده : اسماء بس اسماء
فايز بخوف والم : ط طيب اسماء
اسماء : ياليل اخلص وش تبي
فايز بطفوله : وين ماما ابي اشوفها
اسماء : اووف يا شين من طريت امك ما تبيك افهم لو هي تبيك كانت جات وخذتك عندها بس هي رمتك علينا وراحت
فايز زم شفتيه بضيق : لا ماما تبيني هي تحبني
اسماء ابتسمت بخبث : طيب ماما ليش ما جات تشوفك ما اتصلت وقالت ابي فايز هي حتى في الروضه ما خذتك معاها للبيت خلتك عند بابا وقالت ما ابي فايز ما تحبك
فايز وكلام اسماء بدأ يدخل لعقله الطفولي ويصدقه صار يبكي بصوت عالي هالكلام قاسي على طفل متعلق بأمه كثير بكى وفي عقله يتردد كلام اسماء واكثر كلمه " ما تبيك ما تحبك هي حتى في الروضه ما خذتك معاها "
اسماء بعصبيه : بس اسكت وجع صدعت راسي
جات جولي على صوت بكاه
اسماء e : قومي باسكات هذا الطفل المزعج
جولي شالته و طلعت من عندها راحت غرفته طلعت له الالعاب بس مو راضي يسكت
جولي : ماذا بك يا فتى لما كل هذا البكاء
ضمته وهو يبكي بعد عدة دقائق هدأ بس للحين يشهق بين فتره وفتره


____



سعود دخل البيت ومعاه عبدالله ومحمد رجعهم من دوامهم سلم على امه مشى لجناحه سلم عليها ببرود
طلع له ملابس راح الحمام يبدل و طلع
نوره وهي تشوف تجاهله لها ما عبرها حتى بنظره : سعود
سعود اخذ السبحه وطلع وما رد عليها

دخل الصاله : الله يمه وش هالريحه الطيبه الي تفتح النفس
امينه ابتسمت : هذي من يدين بنيتي الله يعطيها العافيه
نوره ابتسمت : الله يعافيك يا خالتي
جات ساندي : الغداء جاهز
محمد وعبدالله راحوا
امينه باستغراب : سعود ما تبي غدا
سعود : مو جوعان يالغاليه عليكم بالعافيه
نوره طالعته و هو متجاهلها من لما صحى الصبح حست بضيق زمت شفايفها بمحاوله منها ما تتأثر بتجاهله لها وطلعت وراء خالتها
قعدت على طاولة الاكل غرفت لها وتمت تطالع الاكل فتره
انتبهت على صوت امينه : نوره يمه الاكل برد وانتي ما كلتي شي
نوره وقفت : مو مشتهيه
ام سعود عقدت حواجبها بشك ان صاير بينهم شي


____


اسامه رجع من الدوام سلم على اسماء الي قاعده تحط طلاء اظافر ليدها ببرود
اسماء : وعليكم السلام
اسامه تلفت : وين فايز ماشوفه
اسماء بلامبالاه : يمكن نايم بغرفته
اسامه عقد حواجبه نايم هالوقت ما يتوقع : جولي
جولي جات f : نعم
اسامه f : اين فايز لا اراه
جولي تنهدت f : انه في غرفته لا اعلم ماذا حدث له فقد كان يبكي ولم يهدأ الا بعد فتره
اسامه فز واقف خاف يكون تعبان او فيه شي مشى بخطوات سريعه وهو يفتح غرفة فايز ارتاح وهو يشوفه يلعب بايباده
مشى وقعد جنبه : كيف حالك يا بطل
فايز : بخير
اسامه وهو ياخذ الايباد منه : تبي نطلع اشتري لك الي تبيه و نروح الالعاب
فايز طالع ابوه : بابا ابي اكلم ماما
اسامه طالعه تنهد : طيب
طلع جواله وهو للحين محتفظ برقمها وقف عند اسمها بجواله " الغلا كله "
تم يطالعه فتره ودق عليه يرن بس محد رد
رجع اتصل مره ثانيه و ثالثه
طالع فايز وحاول يبتسم : بابا شكلها مشغوله ما ترد
فايز تجمعت الدموع بعيونه و طبعا فكر انها ما تبي تكلمه

لا اله الا الله .


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 18
قديم(ـة) 05-02-2020, 05:17 AM
صورة riwaiax الرمزية
riwaiax riwaiax غير متصل
©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية ما كنت اؤمن بالعيون وفعلها حتى دهتني في الهوى عيناك/ بقلمي


البارت الثامن


اسامه بضيق ضمه وهو يبوس راسه : حبيبي راح تتصل بس تخلص شغلها يالله يا بطل نروح
فايز : واسماء
اسامه عقد حواجبه : بابا قول خاله اسماء
فايز : هي قالت لي اناديها اسماء
اسامه : طيب وهي بتجي ويانا يالله
فايز وهو يلبس جزمته ابتسم : يالله بابا


____


نوره صلت المغرب وشالت السجاده وفسخت جلالها وحطتهم على السرير مسكت جوالها استغربت وهي تشوف الرقم الدولي طنشت وطلعت من الجناح مشت لغرفة العيال فتحت الغرفه
عبدالله : ماما عندي واجب ما عرفته
نوره قعدت جنبه وهي تشوف الكتاب ابتسمت وبدت تعلمه شلون يحله
عبدالله قفل الكتاب باسها بخدها : ماما احبك
نوره ابتسمت وهي تمسح على شعره : وانا احبك
كانت تعامل عيال سعود مثل فايز ولدها وتتمنى من كل قلبها ان اسماء تعامل ولدها مثلهم
فتح سعود الباب طالعها وهو يشوف شعرها الطويل الي يغطي ظهرها الفاحم بسواده
نوره لفت للباب
سعود رفع نظره لعبدالله : عبود تعال ابيك
عبدالله : طيب ومشى له وطلعوا
نوره قبضت كف يدها بقوه ونزلت دموعها يقهرها بتجاهله لها ما تعودت عليه كذا
رفعت يدها وهي تمسح دموعها وقفت بقهر وقفلت الباب بقوه مشت وهي تشوفهم قاعدين في الصاله
امينه وهي تشوف عيونها الحمراء : نوره يمه كنتي تبكين وش مضايقك
سعود وهو يوري عبدالله وش اشترى له لف على كلام امه لها طالعها بهدوء ولف لعبدالله : هاه شرايك عجبتك
عبدالله : كثيير
سعود ابتسم
نوره : سلامتك خالتي بس اشتقت لفايز
امينه وقفت وهي تربت على كتفها : الله يصبر قلبك
نوره بهدوء :آمين
مشت امينه طالعه من الصاله
اخذ عبدالله الملابس الي جابها له ابوه وركض لغرفته و قام محمد ولحقه
سعود وقف بيطلع ويترك لها الصاله مشى من جنبها مدت يدها وهي تمسك يده : ابي اتكلم معك
سعود طالعها بهدوء
نوره نزلت دموعها : سعود قول اي شي لا تتجاهلني كذا
سعود ببرود : طيب وش تبين
نوره : آسفه ادري ان ضايقتك بكلامي بس انا كنت مقهوره ومعصبه حتى ما اذكر وش قلت لك بالضبط
سعود : بس هذا ما يعطيك الحق انك تهينيني وتقللين من احترامي يا نوره
نوره مدت يدها تمسح دموعها : سعود والله ما قصدت اسفه وحقك علي
سعود طالعها فتره ولف مشى بيطلع بس جمد فجأه وهو يحس فيها تحضنه من وراء وتبكي
تنهد بعمق ما يقدر يقسى عليها اكثر الظروف الي تمر فيها مو سهله يجي هو بعد يكمل عليها بزعله منها
مسك يدينها الي على خصره ولف لها وهي دفنت وجها بصدره تبكي
سعود ضمها بهدوء بعدها عنه و مسح دموعها بيدينه : كل هالبكاء بسببي
نوره : ايه بسببك
سعود ابتسم رفع وجها له وطالع بعيونها : آسف وجعتك امس
نوره بهدوء : ايه
سعود باسها بين عيونها : تستاهلين
نوره ضربته على صدره : سخيف
مشت بتروح مسكها من يدها وهو يضحك
نزل يده لخصرها ليرفعها له رجع شعرها بيده الثانيه لوراء اقترب منها اكثر دقات قلبها بدت تسرع يطالع عيونها الباكيه خشمها الوردي خدودها الحمراء ليطبع قبله هادئه بعد يده عنها و لف ومشى
نوره تطالعه بدهشه
مشت للحمام يكرم القارى غسلت وجها وطلعت
شافت محمد الي جاء لها يركض
محمد : ماما ابي كيكه
نوره ابتسمت : طيب الحين اسوي لك احلى كيك يا حلو
مسكت يده ودخلت المطبخ قعدته على الكرسي : انت اقعد وطالعني طيب لا تتحرك
محمد بابتسامه : طيب


____



اسامه كان ماسك فايز بيده و يسولف مع اسماء وقف عند محل : انتظروني هنا رايح شوي وراجع اسماء انتبهي لفايز
اسماء بلا مبالاه : طيب
تموا وافقين منتظرينه تمللت اسماء وراحت الكوفي تاخذ لها شي دافي بهالجو البارد
فايز الي كان يطالع الناس الماشين لف لاسماء ما حصلها تلفت وهو ينادي : باااابا خااااله بس ما حد رد تجمعت الدموع بعيونه بخوف
مشى وهو يدورهم شاف واحد لابس بالطوا نفس ابوه ابتسم بفرح ركض بسرعه مسكه : بابا
لف عليه فايز رجع لوراء وهو يشوف رجال غير ابوه ابتعد الرجال و فايز صار يبكي بمكانه
وكل من مر يطالعه ويمشي
وقف شخص وهو يشوف فايز يبكي نزل لمستواه وتكلم بالفرنسيه : لم تبكي يا صغير
طالعه فايز ومافهم شي
الرجل مد يده ومسح دموعه شاف ملامحه العربيه
وتكلم عربي : وين ابوك
فايز هز اكتافه : ما اعرف
تنهد و مد يده لها : طيب تعال ندوره
فايز مسك يده ومشى معاه

اسامه رجع ما حصل احد وقف شاف اسماء
جايه وهي تشرب قهوه فرنسيه
اسامه طالعها : وين فايز
اسماء توسعت عيونها نست ان فايز معاها لفت وراها بلعت ريقها : كان وراي مـ ما ادري وين راح
اسامه بصدمه مسك ذراعها بقوه وبفحيح : فايز وين
اسماء بتوتر : مـا ادري
اسامه دفها لوراء بقوه شهقت لما طاحت القهوه على يدها واحرقتها
مسكت الكوب بيدها الثانيه وهي حاسه بألم فضيع
اسامه مشى و اسماء لحقته سأل اكثر من واحد عن فايز عطاهم مواصفاته بس كان الرد ما شافوه دور بعيونه على فايز حط يده على راسه يالله وين راح هو اغلى من روحه يالله اخذ نفس يهدي توتره وكمل يدور عليه


_____



في بيت سعود

كانوا قاعدين يتقهون ويسولفون
عبدالله : بابا نبي نطلع من زمان ما طلعنا
محمد : ايه بابا يالله
سعود ابتسم لهم : طيب يا بابا بنطلع
رفع نظره لنوره الي سرحانه ومو حولهم ابد
لف لامه : بتطلعين يالغاليه
امينه : لا والله تعبانه يمه ومافيني حيل
سعود : يمه اخذتي دواك
امينه : ايه
سعود : طيب يمه اهم شي صحتك
لف لمحمد وعبدالله : يالله روحوا الغرفه بسرعه عشان تتجهزون بنطلع
محمد وعبدالله مشوا
نوره تنهدت وقفت ولحقتهم بتطلع لهم ملابس عشان يبدلون و يتجهزون لطلعه
سعود تم يطالعها لما اختفت عن انظاره
امينه : صاير بينكم شي
سعود طالع امه : لا يمه مو صاير شي
امينه تنهدت : والله حالها مو عاجبني
سعود : هي ام وانحرمت من بكرها واول فرحتها وهو بعمر صغير
امينه : ايه والله صعب الي تمر فيه حسبي الله عليهم
سعود وقف : عن اذنك يالغاليه
امينه : اذنك معك يمه
مشى سعود لغرفة عياله شافهم جاهزين مشى لجناحه دخل الغرفه ما حصل احد
طلع وهو يتلفت يدورها شاف غرفة فايز مفتوحه
مشى لها ودخل شاف نوره قاعده على سريره ضامه فانيله فايز وهي تشمها بقوه
سعود قرب وقعد جنبها حط يده على كتفها
نوره طالعته و سندت راسها على كتفه وبغصه : اشتقت له
سعود تنهد وهو يضمها
نوره : ابي اشوفه او اسمع صوته اقل شي
سعود بضيق : تعرفين رقم ابوه
نوره : اي بس هو مسافر ما اعرف وين ولا اي بلد
سعود : خلاص استودعيه الله
نوره دعت من كل قلبها : اللهم إني استودعتك إياه فأحفظه يارب العالمين
سعود اخذ منها فانيلة فايز : يالله قومي تجهزي لطلعه ولا ترى بنروح ونخليك ترى ما احب الانتظار
نوره : طيب دقايق بس
طلعت وهو حط الفانيله في الكبت وطلع


___


وقف الشخص وهو يطالع فايز : ما شفت ابوك
فايز : لا
طالعه : انت وش اسمك
فايز : فايز
الشخص طالعه بابتسامه : حلوو
فايز فك يده وراح يركض
مشى وراه : فايز وقف
فايز نادى : باااابا
التفت اسامه لصوت فايز
راح له وضمه بقوه :الحمدلله يا روح بابا انت وين رحت
فايز : بابا كنت ادوركم
اسامه باس خده : وش جابك هنا
فايز اشر على الرجال الي كان معه
اسامه طالعه
الرجال : شلون تخلي ولدك بروحه
اسامه : ما انتبهت انه ضاع مشكور
الرجال : لا تشكرني اي احد مكاني كان بيسوي الي سويته وانتبه له زين ابتسم لفايز ومشى
اسامه شال فايز ومشى من قدام اسماء متجاهلها
اسماء طالعته بقهر ومشت


____


اسيل وهي تلبس عبايتها بتطلع
شذى : وين رايحه
اسيل : امي متصله تبيني اروح لها
شذى : طيب حبيبتي مشكوره وما قصرتي
اسيل : حاضرين لطيبين احمدوه قوم وصلني
احمد وقف : يالله
وصلت البيت اول ما سلمت استلمتها امها : الحين تروحين مع احمد وتخليني لحالي قلنا اسامه سافر و احمد طلع طيب انتي قعدي معاي
عبدالعزيز ضحك : افآ يمه انا وين رحت
اسيل باست راس امها : يمه كلها يومين خلاص لا تزعلين يالغاليه
شيخه ابتسمت : طيب خلاص مو زعلانه و انت ما تقعد في البيت كثير الا اسامه ما اتصل
عبدالعزيز : لا
شيخه تنهدت : الله وياهم
طالعت عبدالعزيز : عز يمه ما تبي تكمل نص دينك واخطب لك
عبدالعزيز ابتسم : لا تو الناس ما ابي اتزوج الحين
شيخه : اذا نويت الزواج عندي لك بنت ماشاء الله عليها ابيها لك
عبدالعزيز بلامبالاه : يصير خير


____



في باريس

اسماء مقهوره بسبب فايز اختربت الطلعه وما استانست وفوق كل هذا يدها احترقت من القهوه الحاره طالعت فايز الي قاعد جنب ابوه واسامه يلعب بشعره
فايز : بابا جوعان
اسامه : يخسى الجوع وانا ابوك
نادى جولي وقال لها تجهز الأكل
فايز طالع ابوه : بابا ابي اكلم ماما
اسامه زفر رفع جواله وهو يتصل
اسماء خذت الجوال من يده : عندك رقمها ليكون للحين تكلمها خاف ربك هي على ذمة رجال ثاني طالعت الاسم وانصدمت
اسامه اخذ الجوال من يدها : مالك دخل و اذا عدتي هالحركه راح اكسر يدك فاهمه
شاف ان محد رد عليه لف على فايز
وبعفويه : ما ردت بابا الظاهر ما تبي تكلمك والا كان ردت وشافت من المتصل
اسامه قالها بعفويه ما كان يدري ان اسماء ملت راسه بهالافكار و ان كلمة ما تبي تكلمك ممكن تأثر بفايز
اما اسماء ابتسمت وهي تشوف تعابير وجه فايز الي انقلبت و دموعه الي نزلت
اسماء : كم راح نتم هنا
اسامه ببرود وهو يطالع جواله : سنه و يمكن سنتين لما اخلص شغلي
اسماء بدون شعور وهي تأشر على فايز : نعم وانا راح اتحمل هالغثا سنتين
اسامه نزل جواله وهو يطالعها بنظرات حاده وقف : ما سمعت وش قلتي
اسماء بلعت ريقها بخوف من نبرة صوته ونظراته : مـ مـا قلت شي
اسامه مسك ذراعها وقفها بعنف لواء يدها لوراء ظهرها وبفحيح : ليكون انتي متقصده تخلينه يضيع عشان تتخلصين من الغثا على قولتك
اسماء توسعت عيونها بدهشه ما فكرت تضيعه ابد وبألم من يدها : لا اسامه والله ما انتبهت له ومو قاصده اضيعه وربي
فايز طالع ابوه بخوف : بابا
اسامه انتبه ان فايز موجود دفها ولف له واندهش من دموعه توقع ان خاف منه نزل لمستواه وضمه : وش فيك بابا لا تخاف
فايز بكا بصوته
اسامه وقف وهو شايله طالع اسماء بتهديد ولف على صوت جولي f : الاكل جاهز
اسامه : اوكي
اسماء وهي تهمز يدها : وجع ان شاء الله
مشت و تأكل
قعد فايز ومسح دموعه وعطاه كوب ماء : انت ما قلت انك جوعان يالله كل
فايز شرب الماء وصار يأكل هو وابوه
اما اسماء انسدت نفسها عن الاكل


_____



في بيت سعود

نوره جفاها النوم هالليله تعدلت بجلستها على السرير وراحت تتوضأ وتصلي القيام بعد ما صلت رفعت سجادتها وجلالها بمكانهم و ربطت روبها عليها وطلعت دخلت لغرفة العيال مشت وهي تغطي عبدالله ولفت لمحمد مسكت اللحاف بتغطيه بس انصدمت لما لمست يده من حرارته مدت يدها لخده وجبهته حرارته مرتفعه حيل طلعت من الغرفه وراحت تجيب له كمادات قعدت جنبه وهي تاخذ الفوطه وتحطها في المويه وعصرتها و حطتها على جبينه
شهق محمد من برودتها
نوره : بسم الله عليك حبييي
تمت طول الليل وهي تحط له الكمادات لما اذن الفجر
سندت ظهرها على الكرسي لفت على صوت الباب الي انفتح شافت سعود لابس وكاشخ
سعود باستغراب : نوره وش تسوين هنا
نوره وقفت بتعب : محمد حرارته مرتفعه
سعود قرب وهو يشوفه: لا الحمدلله تمام
شاف الفوطه والصحن والمويه ابتسم : الله يعطيك العافيه
نوره :الله يعافيك الحين بتقوم الصلاه يالله روح المسجد سعود راح
وهي راحت للجناج تصلي الفجر
خلصت و انسدحت على السرير ونامت بتعب

رجع من المسجد مر على امه وهو يصبح عليها و مر على عبدالله ومحمد وتأكد من حرارته
دخل جناحه و مشى للغرفه ابتسم وهو يشوفها نايمه غطاها وبدل ملابسه وقعد جنبها رجع شعرها لوراء مرر يد على خدها قرب وباسه برقه ما يبي يزعجها و استنشق ريحة عطرها بعمق شافها غرقانه بالنوم ابتسم وهمس لها : الله لا يحرمني منك يا بلسم جروحي

صحت بكسل شافت الساعه وانصدمت يالله راح دوامها اليوم وهي نايمه ليش سعود ما قعدها وقفت وهي تاخذ المنشفه بتأخذ شور بعد ما خلصت استشورت شعرها و رفعته حطت كحل اسود و بلاشر و روج وردي فاتح رشت عطرها و طلعت من الجناح نزلت سمعت اصواتهم مشت لهم : صباح الخير
ردوا : صباح الخير _ صباح النور
شافت محمد ابتسمت وقعدت جنبه : كيف الحلو
محمد : تمام
طالعت سعود : دام انت قاعد من وقت ليش
ما قعدتني لدوام
سعود : شفتك تعبانه وقلت ماله داعي تروحين
امينه : تعبانه من شنو
نوره بابتسامه : لا يمه سعود يبالغ لا تعبانه ولا شي
سعود طالعها وهو رافع حاجب
امينه : الحمدلله الا يمه متى بتخلص اجازتك
سعود : هالاسبوع


____


في بيت بو احمد

اسيل : يمه سمر عازمتني اليوم
شيخه : سمر من
اسيل : بنت نايف الـ..
شيخه : ايه عرفتها طيب بس لا تتأخرين
اسيل بابتسامه : طيب
وقفت وراحت تجهز


____


في باريس

وقفت جولي قدام المطبخ وصرخت بفجعه وهي تشوف فايز واقف والزجاج المتناثر والدم الي مغطي ارضية المطبخ
جات اسماء على صرختها و توسعت عيونها بصدمه طالعت فايز : وجع وش صار لك
فايز طالعهم بخوف ما يدري شسالفه
اسماء : عساه يخلص دمك بس وطلعت متنرفزه حست بغثيان ركضت للحمام يكرم القارى
جولي قربت منه طالعته ولفته تشوف من وين مجروح بس مافيه شي بخير زفرت براحه مدت اصبعها وهي تشوف وش هالي بالارض و عرفت من ريحته ان فيمتو مسكت يده طلعته من المطبخ
جولي f : ابقى هنا رجعت للمطبخ طالعت الارضيه الي لونها احمر وبدت تنظف الزجاج والفيمتو
اسماء طلعت بتعب شافته قاعد يلعب بايباده الي كان بالصاله توسعت عيونها : وجع انت ما فيك شي
فايز : لا
اسماء بقهر وقف قلبها مسكت يده ودفته : انقلع لا تشوفك عيني
فايز طالعها
اسماء بعصبيه : روح من قدامي
فايز انتفض من صراخها نزل ايباده على الكنبه : وين اروح
اسماء عضت شفتها : اطلع برى ما ابي اشوفك
فايز لف ومشى للباب فتحه بصعوبه
ابتسم وهو يشوف حديقة بيتهم الصغيره وراح يركض ويلعب


____



عبدالعزيز وقف سيارته ولف لاسيل : بس تخلصي اتصلي لي
اسيل : طيب
نزلت وهو حرك السياره
فتحت لها سمر سلمت عليها ودخلتها : يا هلا والله بالغاليه
اسيل ابتسمت : هلا فيك حبيبتي البنات وصلوا
سمر : ايه بس كنا ننتظرك ودخلتها مجلس الحريم فصخت شيلتها وعبايتها و سلمت على صديقاتها و خوات سمر و تموا سوالف وحش ووناسه

اسيل استأذنت بتروح الحمام بعد ما دلتها عليه سمر
طلعت بعد ما عدلت مكياج كانت ماشيه وهي تعدل شعرها وقفت بصدمه من طلع فجأه قدامها احد

اما هو نزل نظره بسرعه عقد حواجبه هالوجه شافه من قبل رفع نظره لها وابتسم بخبث : هذا انتي
اسيل : لو سمحت ممكن تخليني امر
ضحك ياسر : وش هالادب الي نازل عليك
اسيل وهي منحرجه انها قدامه بدون غطا بفستانها الضيق الي لنص ساقها وشعرها
اسيل : لو سمحت لا تطالعني وخلني امر
ياسر بهمس : ليكون جايه لبيتنا عشاني عاد هذا وانتي ما شفتيني الا مره و عجبتك
اسيل ضحكت بسخريه : وش قلت جايه لبيتكم عشانك يا شين الثقه بس
ومرت من قدامه رايحه للبنات
ياسر ابتسم وهالبنت دخلت مزاجه مشى طالع من البيت


____



في باريس

جولي بلغة انجليزيه مُكسره : أين ذهب فائز
اسماء وهي تطقطق بجوالها وصوت التلفزيون عالي و نفسها تقلب ومالها خلق لشي : ذهب لغرفته
جولي طالعتها : حسنا وراحت تجهز الغداء
فايز تعب وهو يراكض وراء العصافير لف ورجع للبيت حاول يفتح الباب بس ما انفتح ما ينفتح الا بمفتاح او من الداخل ضرب الباب بخوف و هو يحس بالبرد بسبب لبسه الخفيف فانيله بكم قصير و شورت : خالتـ.. قطع كلامه اسماااء
بكى وهو يطق الباب وينادي بس لا مجيب
مشى قعد جنب شجره ضم نفسه وهو يبكي : ماما تعالي لي ليش ما تبيني صرخ باااابا

جولي جهزت الغداء على الطاوله
اسماء وقفت وهي تحس بالغثيان زاد عليها
اسامه دخل شاف اسماء تركض للحمام مشى لغرفته بدل ملابسه راح لغرفة فايز ما حصله
نزل وهو ينادي : جولي
جولي : نعم سيدي
اسامه : لم ارى فايز اين هو
جولي : في غرفته
اسامه طالعها : لا احد في الغرفه
جولي طالعته بدهشه : ولكن السيده اخبرتني انه بالغرفه
اسامه : الم اخبرك بأن تهتمي بفايز
جولي نزلت راسها : اجل ولكن قالت له كل شي صار من لما كسر الفيمتو لما طلعت وسألت اسماء
اسامه : هيا ابحثي عنه في المنزل وانا سأذهب للحديقه
جولي : حسنا وراحت بسرعه تدور
اسماء طلعت وهي تمسح وجها بالمنشفه مرهقه وتحس بدوخه وألم ببطنها مشت وقعدت على الكنبه وغمضت عيونها

اسامه طلع للحديقه وهو ينادي : فااايز
فايز سمع صوت ابوه وهو يحس اطرافه تجمدت من البرد كح بقوه و مو قادر يرد على ابوه و غمض عيونه بتعب وما حس بشي

اسامه لف وهو يسمع صوته احد يكح
مشى انصعق وهو يشوف فايز طايح عند الشجره ركض له و توسعت عيونه بصدمه وهو يشوف وجهه شاحب و جسمه بارد حيل شاله بسرعه وركض لداخل
جولي شهقت وهي تشوف فايز
اسماء طالعته بصدمه
اسامه دخله غرفته شغل التدفئه بدل ملابسه بملابس ثقيله للبرد وتدفيه وغطاه قعد جنبه مسك يده وصار يفركها بين بيدينه وبصوت يرجف : فايز اصحى رد علي فايز
ما حصل رد منه انسدح جنبه وضمه له وهو يبوس راسه : يا روح ابوك اصحى
ما حصل رد ونزلت دموعه بقهر
دخلت جولي بأسى : سيدي
اسامه اشر لها تطلع كل الي يبيه الحين
ان فايز يكون بخير
طلعت جولي وهي متضايقه
طالعت اسماء الي كانت واقفه مكانها خايفه تروح له ويعصب عليها وهي تدري انها السبب بلي صار وخايفه من ردة فعله قعدت وهي تفرك يدينها بتوتر


____


في بيت سعود

نوره قعدت على السرير : سعود
سعود رفع نظره لها : هلا
نوره : ابي اروح بكرا بيت اهلي
سعود : طيب
نوره ابتسمت : وابي اقعد عندهم كم يوم
سعود رفع حاجب : لا وبعد كم يوم
نوره : سعود طلبتك
سعود : اطلبي اي شي غير هذا وبعدين يهون عليك
تخلين حمود وعبود بعد ما تعودوا عليك
نوره صدت بزعل
سعود ضحك : يا زينه الزعلان
حط يده على اكتافها : خلاص موافق بس يوم واحد
نوره تنهدت بضيق : تمام
سعود باستغراب : وش مضايقك خلاص قلت لك موافق
نوره وهي تحس بنفسها يضيق في شي كاتم على صدرها و قلبها مو مرتاح خذت نفس بقوه وهي تحس برجفه بجسمها : سعود ضمني
سعود ضمها بهدوء : وش فيك يا روحي
نوره بغصه وألم : قلبي مو مرتاح احس فايز محتاجني يمكن تعبان او مريض و محد جنبه
سعود بضيق وهو يمسح على شعرها : تعوذي من الشيطان هاذي وساوس بس
نوره بصوت يرجف : لا اول امس حلمت فيه كان يقول كلام مو مفهوم وراح حتى في الحلم ما قدرت اضمه بكت هو مو مرتاح قلبي يقولي
سعود سكت ما تكلم وتركها تبكي على راحتها بعد دقايق صارت دموعها تنزل بصمت و هي تتمنى من كل قلبها ان الي تحس فيه يكون مجرد احساس وان فايز مافيه شي همست : سعود
سعود : عيونه
نوره : اقرأ علي
سعود حط يده على راسها وبدأ يقرأ عليها


____


في بيت حسام

طلع سعد بعصبيه من غرفته : جوجو يا حيوانه وين شاحني
الجوري ترمش بدلع : افا كل هالجمال والدلع كأني غزال وتقولي كذا
سعد طالعها كاشخه : الغزال حيوان يعني ماغلطت
جوري ضحكت : حقير بعدين ما ادري وين شاحنك
سعد : هين انا اوريك
جوري حطت رجل على رجل : حبيبي ورني وش بتسوي
فزت واقفه وهي تشوفه طالع من المطبخ في يده كوب ماء بارد : وش بتسوي
سعد ابتسم : راح اسكبه على شعرك هالمستشورته واخرب عليك
جوري وقفت وراء الكنبه : حبيبي تعوذ من الشيطان و نزل الكوب
سعد : وين شاحني
الجوري بابتسامه عبيطه : عندي
سعد : ادري جيبيه
الجوري : بس خرب ما يشتغل خلاص اهدى وباجيب لك غيره
سعد بصدمه : ايش خربتيه وربي لاسكب المويه فوقك
الجوري صرخت وهي تركض في الصاله
وسعد وراها
سمعت صوت الباب انفتح ركضت

نوره دخلت بيت ابوها بابتسامه فصخت نقابها وشيلتها توها بتسلم الا الجوري تخبت وراها شهقت من برودة الماء الي جاء على وجها

سعد حك راسه وهو يشوف وجه نوره وشعرها مبلل : يا هلا والله بالغاليه اسفرت وانورت
الجوري انفجرت بضحكها عليهم
سعد كاتم ضحكته على شكلها : وش رايك بهالاستقبال المميز
الجوري بضحكه : استقبال ولا اروع
نوره بعصبيه وهي تمسح الماء عن وجها : يا حمار ما تشوف قدامك
سعد : نوير لا تزعلين كنت برميه على الي وراك بس انتي طلعتي فجاه
نوره طالعتهم بقهر : وين امي
سعد : اتوقع بغرفتها
نوره مشت لغرفة امها وهي تسمع ضحكهم


____



ياسر قاعد مع اخواته الاربع : اقول بنات في احد جانا امس
سوسن : ايه صديقات سمور
ياسر ابتسم : طيب في وحده مغروره و لسانها طويل من هي
نجلاء بدهشه : وش عرفك فيها
ياسر وهو يسند ظهره ببرود : ما اعرفها بس شفتها سمر هي وحده من صديقاتك
سمر : ايه ما اعرف من تقصد
منال لوت فمها : لا يكون تقصد اسيلوه
ياسر : ما ادري بس هي ووصف لهم شكلها بالضبط وشنو كانت لابسه
سوسن بصدمه : ايه والله هاذي اسيل
نجلاء : وجع قزيت البنت
منال : وع ما لقيت الا هاذي تطالعها
سمر : هه مو هينه هالاسيل دام قدرت عليك
ياسر : وش فيها حلوه وقويه بس لسانها يبي له قص
منال : الا مالت الزين بصوب وهي بصوب ما حبيتها ابد
ياسر طالعها بابتسامه سخريه قطع كلامهم

دخول اخوهم الاكبر تركي : السلام عليكم
لفوا له بدهشه ياسر قام وحضنه : هلا والله بالغالي ليش ما قلت لي استقبلك بالمطار
تركي : حبيت اسويها مفاجأه شرايكم بس
سوسن وقفت وهي تسلم عليه : واحلى مفاجأه
نجلاء ابتسمت : هلا والله نورت المملكه بوجودك الحمدلله على السلامه
منال بصوت عالي : وخروا بس وربي لك وحشه يالدب والحمدلله على سلامتك
تركي ضحك وحط يدينه على اكتاف سوسن و سمر : وربي اشتقت لكم و الله يسلمكم وين امي
ام تركي طلعت على صراخهم : وش فيكم ما تخلون احد يرتاح وقفت وهي تطالع تركي
تركي مشى لها وباس راسها ويدها : كيفك يالغاليه
الام : بخير يا قلبي بشوفتك
مشى معها وقعدوا على الكنبه
نجلاء : رحت بيتك
تركي : لا جيت اسلم عليكم اول
الام : طيب يمه طمني عنك وعن اخبارك
تم يسولف لهم وبعدها وقف وراح لبيته لزوجته وعياله مشتاق لهم


_____


في باريس

فايز فتح عيونه وهو ينادي : ماما
طالع في انحاء الغرفه يدور بعيونه امه بس ما لقاها بكى بصوت عالي وعقله الطفولي ما يفكر الا انها لا تريده
اسامه فز من نومه ضمه : بسم الله عليك يا بابا الحمدلله انك بخير
بعده و يبوس راسه وخدوده مسح دموعه : وش فيك تعبان

'
'

فايز ساكت بس شهقاته الي تطلع من شدة بكاه
اسامه اخذ نفس : طيب بابا قولي وش مطلعك برى البيت
فايز طالع ابوه ببرائه : أسماء
اسامه احتدت نظراته : ليش
فايز هز اكتافه : ما اعرف انا كنت العب بالايباد وهي صرخت علي وقالت اطلع برى ما ابي اشوفك
اسامه طالعه غطاه : طيب بابا انت لا تتحرك شوي واجيك طيب
فايز هز راسه : طيب

طلع وهو مو ناوي على اسماء كان ممكن يخسر فايز بسببها
فتح باب الغرفه وقفله بقوه فزت اسماء بخوف طالعت ملامحه الي باين فيها العصبيه ونظرة عيونه الحاده بلعت ريقها وقفت وهي تمشي له : حبيبي شلونه فايـ..
قاطعها كف من قوته طاحت على الارض
اسماء مسكت يدها الي ضربت الرخام بألم وطالعته : ليش
اسامه بدهشه من وقاحتها : على اساس بريئة ما تعرفين ان الي صار لفايز بسبب حقدك
اسماء ببرود : هذا قضاء وقدر انا مالي دخل
اسامه رفسها على بطنها بقهر : الا فايز يا اسماء ما اسمح لاحد يأذيه
اسماء صرخت بألم تحس روحها بتطلع من رفسته طالعته بدموعها : وده لأمه اذا ما تبيه يتأذى
اسامه نزل مسكها من فكها وهو يطالع بعيونها بعصبيه : وش دخلك كيفي انا بخليه معي بس وربي يا أسماء لو يصير فيه شي بسببك لاكون رامي عليك الطلاق فاهمه
اسماء طالعته بصدمه والكلمه ترن في عقلها طلاق عضت شفتها وهي تحس بألم فضيع ببطنها هزت راسها : فاهمه
اسامه فكها ومشى وهو يقفل الباب وراه
غمضت بقوه وألم
حاولت توقف بس ما قدرت سندت ظهرها لسرير وانصعقت من الدم الي بالأرض استجمعت كل قوتها وقفت وراحت الحمام يكرم القارئ

دخلت جولي بعد ما طرقت الباب كثيرا ولم تسمع رد : سيدتي
سمعت صوت اسماء : آه جولي بموت
جولي مشت لجهة الحمام : سيدتي هل انتي بخير
اسماء : اذهبي الى اسامه واخبريه بأن يأتي حالا
جولي بخوف : حسنا
راحت لاسامه و قالت تأفف و قال لها تقعد مع فايز وتأكله

مشى بطفش دخل وهو يطق الباب : وش تبين بسرعه خلصيني
فتحت اسماء الباب وارتخى جسمها بتعب وكانت بتطيح مسكها : وش هالحركات بعد
طالع ارضيه الحمام وانصدم : تنزفين من شنو وش فيك
اسماء بتعب : خذني المستشفى بسرعه
شالها ومشى وهو يلبسها البالطو وعطاها الحجاب لفته بتعب و طلع بسرعه لسياره متوجه فيها للمستشفى


____


في بيت حسام

الكل مجتمعين ويسولفون ماعدا نوره مو وياهم سرحانه
الجوري : سعد بعض الناس الي ماخذ عقله يتهنى به
سعد : آمين بس من تتوقعين
جوري : يمكن بو عبدالله
ضحك سعد : الا اكيد مو يمكن
نوره طالعتهم بنظره : انتوا احد مسلطكم علي اليوم
حسام ضحك : بس خلاص الا نوره هاذي الغاليه
الجوري طالعت سعد : لنا الله وانا اختك
سعد : اي والله خذت الغلا كله
نوره ابتسمت طالعت في ابوها : الله لا يحرمني منكم يا اغلى ناسي
طالعت بالجوري وسعد : موتوا قهر
الجوري وسعد طالعوها بغيض ولفوا
ضحكت نوره عليهم : اقول جوري تعالي
نجهز العشاء
جوري وقفت : طيب


____



في بيت سعود

محمد : وين ماما نوره
سعود وهي يشتغل على اللاب
توب : عند اهلها
عبدالله : متى راح تجي بابا
سعود طالعه و ابتسم : بكرا
محمد وعبدالله : ليش ما تجي الحين
ضحك سعود : اقول روحوا ناموا احسن
عبدالله : بابا ابي اقعد معاك بكرا اجازه
سعود سكر اللاب توب وحطه على الكوميدينه وقف وهو يأخذ المصحف : طيب تعالو نقرا
محمد وعبدالله كل واحد صار بجهه على السرير سعود فتح المصحف وبدأ يقرا لهم الآيات القصيره وهما يرددون وراه


____



في باريس

الدكتور : اعتذر ولكن المدام فقدت الجنين ولم نستطيع انقاذه
اسامه يطالع الدكتور بصدمه هو قال الجنين هي متى حملت اصلا
قعد على الكرسي ومسك راسه بيديه يعني هو تسبب بموت طفله يالله شكثر تمنيت يجي لفايز اخوان سند وعزوه والحين راح بسببي
كان باين الضيق والألم على ملامحه عمره ما تمنى ان يكون السبب بس اسماء بافعالها ما يقدر يتحكم بنفسه
تنهد بعمق : الحمدلله على كل حال
وقف وهو يدخل وهو يشوف المغذي بيدها و نظراتها مركزه على السقف
قرب منها قعد جنبها على الكرسي مسك يدها : الحمدلله على سلامتك
اسماء على نفس وضعها ما نطقت و لا حرف
اسامه بهدوء : أسماء
واخيرا طالعته امتلت عيونها دموع : وش تبي خلاص الجنين وطاح
اسامه صد بنظره عنها
اسماء نزلت دموعها بألم : كنت متشفقه على الحمل و ان اصير أم بس انت ذبحته قبل لا يجي
اسامه بضيق : قدر الله وماشاء فعل و ربي بيعوضك خلي املك بالله قوي
اسماء بهدوء : والنعم بالله ورجعت لهدوءها


_____



دخلت نوره بابتسامه وهي تسلم وقفت وهي تشوف عبدالله ومحمد يركضون لها نزلت لمستواهم وهي تضمهم : اخبار الحلوين
عبدالله : بخير
مشت معاهم وهي تسلم على خالتها : كيفك يا خاله
امينه : الحمدلله انتي كيف حالك و اخبار الاهل
فسخت عبايتها وشيلتها : الحمدلله
نزل سعود وفي يده سبحته ومستعجل بيطلع وقف : منوره ام فايز ما بغيتي تجين
ضحكت نوره : نورك سابق بعد كله يوم محسسني ان شهر
مشى لهم وقف بابتسامه : بالنسبه لنا شهر
نوره ابتسمت وماردت
سعود : يمه بكرا بنروح المزرعه وترى كلمت عمي حسام طيب
امينه : طيب راح اقول لأم سامر تجي ويانا من زمان عنهم
طالعها سعود وبان الجمود على ملامحه : براحتك انا رايح عندي شغل مستعجل مو مطول شوي وراجع
نوره طالعته باستغراب من ملامحه الي قلبت فجأه
نوره : خالتي من ام سامر
امينه : بنت خالتي
نوره : اهااا


____



سمر : ياسر جوالي فيه مشكله ما عرفت اصلحه
ياسر : عطيني باشوفه
سمر مدت له الجوال وسمعت صوت منال تناديها : سمـر
سمر تأففت وقفت وهي تمشي لها : خير وش تبين
منال : وين الاسواره مالتي الي توني شريتها
سمر : وانا شدراني وينها
منال : سمور ادري انك اخذتيها جيبيها
سمر وهي تحاول تتذكر : ايه لحظه تذكرتها
منال : جيبيها ابيها
سمر راحت لتسريحتها وهي تدورها : خذي محد ياخذك منك شي انتي

ياسر الي حل مشكلة جوال سمر ودخل على الاسماء وهو يدور اسم اسيل ابتسم اول ما شاف اسمها ونقل الرقم لجواله نزل جوال سمر على الطاوله
جات سمر : صلحته
ياسر : ايه روحي جيبي لي فواكه
سمر وهي تطقطق بجوالها : طيب


__


شذى وهي مو قادره تنام من الالم وقفت وطلعت من الغرفه لغرفة عيالها شافتهم نايمين غطتهم ورجعت للغرفه قعدت على السرير سندت ظهرها زاد ألمها مو قادره تتحمل طلعت آه من أعماقها وهي تحس ان موعد ولادتها
مدت يدها لاحمد تقعده وبألم : أحمد قوم آه يمه احمد قوم
تعبت وهي تقعد فيه نومه ثقيل بكت وهي تحس بانقباضات قويه ما عاد تقدر تتحمل صبت بالكوب مويه مسكتها و رشت على احمد
فز بصدمه من نومه طالع الكوب بيدها يستوعب الحركه : تستهبلين في احد يصحي كذا
شذى بألم : تستاهل ساعه اقعدك
احمد مسك يدها : حبيبتي ليكون بتولدين
شذى : ايه بسرعه خذني المستشفى ما اقدر اتحمل صرخت بألم
احمد فز وهي ياخذ عبايتها وشيلتها ساعدها توقف وتلبسها : يالله مشينا
شذى : وشيماء وطلال
باخذهم عند اسيل مشى معاها لسياره وراح لهم قعدهم واخذهم لسياره قفل الباب وركب سيارته وحرك رفع جواله وهو يتصل لاسيل بعد عدة رنات ردت عليه : اسيل صحصحي معي باخذ شذى للمستشفى انتبهي لطلال وشيماء ، يالله وصلت لك
فتحت الباب وخذت منه شيماء النايمه اما طلال كان صاحي ومشى بسرعه لاقرب مستشفى


___



في باريس

فتح باب البيت ودخلت بضيق
جولي : كيف حالك سيدتي
اسماء بهدوء : بخير
اسامه : اين فايز
جولي : في غرفته
اسماء مشت لغرفته قعدت على السرير انسدحت ضمت مخدتها و بكت على جنينها

اما اسامه دخل الغرفه ابتسم لفايز الي ماخذ شور و لابس ملابس دافيه وفي يده الايباد قرب قعد جنبه وباس راسه : حبيب بابا كيف حاله
فايز : الحمدلله
اسامه ضمه وهي يدعي بان الله يحفظه له
طلع وراح غرفته بيبدل ملابسه ويرتاح دخل الغرفه رن جواله ابتسم وهو يشوف المتصل احمد : هلا والله بالغالي
احمد بصوت باين عليه الفرح : ابشرك جاتنا بنت
اسامه بفرح : احلف
احمد ضحك : والله
اسامه : مبروك يالغالي وتتربى بعزكم
احمد : الله يبارك فيك اخبارك واخبار فايز
اسامه : الحمدلله بخير و انت كيف حالك وامي وابوي وعز واسيل
احمد : كلهم بخير الحمدلله
اسامه : الحمدلله يالله مع السلامه
احمد : بحفظ الله

طالعته اسماء بنظرات يعني ان شذى ولدت مافي
غيرها حامل تجمعت دموعها ونزلت بصمت طالعها
وقف تنهد وهو يقعد جنبها مد يده مسح دموعها
اسماء صدت : ممكن تطلع ابي اقعد لحالي
اسامه : طيب
مشى طلع له ملابس بدل وطلع من الغرفه


____



في المستشفى

كان الكل فرحانين بالمولود الجديد
شيماء تطالعه وهو في سرير الاطفال : ماما مرا صغيره
طلال : صار عندي اخت صغيره
اسيل : ياربي تجنن ماشاء الله الله يحفظها خلاص سموها اسيل
طلال : بابا خلنا نسميها ملاك
احمد مسح على شعره بابتسامه : حلوو وش رايك يأم طلال
شذى : دام طلال اختار لها الاسم حلو
اسيل : طيب جاملوني على الاقل
ضحكوا عليها
دخلوا صالح و شيخه وهم يتحمدون لها على السلامه
شيخه : اسيل عبد العزيز برى خذي له ملاك يشوفها بس احمليها بشويش طيب
اسيل مشت لسرير ملاك سمت بالله وشالتها لعبدالعزيز يشوفها


____



في المزرعه

نوره واهلها وثريا ووليد وعيالهم و ام سعود
و سعود والعيال
كانوا الخوات قاعدين ويا بعض
الجوري : احد بيجي
نوره : ايه خالتي تقول ام سامر
ثريا : هالاسم مو غريب علي
الجوري : الحين تجي ونتعرف
وام سعود وشيخه يسولفون
دخلت عليهم ام سامر ووراها وحده ومعها بنت
صغيره : السلام عليكم
وقفوا يسلمون عليهم
نوال انصدمت وهي تشوف ام سامر بس سلمت بهدوء
البنت الي معاها فسخت نقابها وشيلتها سلمت عليهم
وقفت قدام نوره الي جمدت وهي تشوف بنت ام سامر
كانت عبير ما غيرها طليقة سعود الي تعرفها عدل بس
ما تعرف اهلها يا ليتها سألت خالتها عنها اكثر ولا تنصدم
كذا سلمت عليها ببرود
امينه : اعرفكم ام سعد تعرفونها بناتها ثريا والجوري
ابتسمت بهدوء وهي تأشر على نوره : وهاذي نوره مرت سعود

استغفر الله العظيم واتوب اليه


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 19
قديم(ـة) 05-02-2020, 08:06 AM
صورة مكاويه أصيله الرمزية
مكاويه أصيله مكاويه أصيله متصل الآن
©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية ما كنت اؤمن بالعيون وفعلها حتى دهتني في الهوى عيناك/ بقلمي


رررروعه ابدعتي 👍

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 20
قديم(ـة) 09-02-2020, 06:55 PM
Fay .. Fay .. غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية ما كنت اؤمن بالعيون وفعلها حتى دهتني في الهوى عيناك/ بقلمي


يا خبث اسماء خبثاه
و نوره و سعود حلوين :(❤

تسلم يدك حبيبتي على هالبارت❤❤

الرد باقتباس
إضافة رد

رواية ما كنت اؤمن بالعيون وفعلها حتى دهتني في الهوى عيناك/ بقلمي

الوسوم
الهند , اومو , بالعيون , بقلمي , يهبني , رواية , عيناك/ , وفعلها
أدوات الموضوع
طريقة العرض
مواضيع مشابهة
الموضوع الكاتب المنتدى الردود آخر مشاركة
رواية لو كان قلبي معي ما اخترت غيركم و لا رضيت سواكم في الهوى بدلا/بقلمي رَنِيـْــِـنْ آسْــرَآهَا روايات - طويلة 166 08-07-2016 11:57 PM
أورانك زيب عالمكير الإمبراطور الصالح slaf elaf مواضيع إسلامية - فقه - عقيدة 1 04-06-2016 02:51 AM
إمبراطورية المغول الإسلامية فى الهند slaf elaf مواضيع إسلامية - فقه - عقيدة 2 01-04-2016 11:43 PM
تاريخ التبادل الثقافي والحضاري بين الهند والعرب slaf elaf مواضيع إسلامية - فقه - عقيدة 1 13-11-2015 05:25 AM
ألوهية الهوى عمر عبدالله الحربي مواضيع إسلامية - فقه - عقيدة 6 28-01-2015 02:12 AM

الساعة الآن +3: 01:35 AM.
موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات


youtube

SEO by vBSEO 3.6.1