غرام
اكتب بريدك ثم اضغط على اشتراك ليصلك جديد غرام
بحث مخصص من محرك البحث العالمي قوقل للبحث في غرام
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 11
قديم(ـة) 19-01-2020, 07:40 PM
صورة مكاويه أصيله الرمزية
مكاويه أصيله مكاويه أصيله غير متصل
©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©
 
الافتراضي رد: وأصبح قلبك لي وطن/بقلمي


رررررروعه استمري
الاسلوب وتسلسل الاخداث ممتع

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 12
قديم(ـة) 19-01-2020, 09:33 PM
Huda khaled Huda khaled غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: وأصبح قلبك لي وطن/بقلمي


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها مكاويه أصيله مشاهدة المشاركة
رررررروعه استمري
الاسلوب وتسلسل الاخداث ممتع
تسلمي مرورك الاروع

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 13
قديم(ـة) 20-01-2020, 09:25 AM
صورة مكاويه أصيله الرمزية
مكاويه أصيله مكاويه أصيله غير متصل
©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©
 
الافتراضي رد: وأصبح قلبك لي وطن/بقلمي


منتظرينك وكلنا حماااااااااس

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 14
قديم(ـة) 25-01-2020, 11:31 AM
Huda khaled Huda khaled غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: وأصبح قلبك لي وطن/بقلمي


طبعا هالبارات نسيته والان نزلتو
و أصـــبـــحـــت قـلــــــبــــگ لـــــ وطن ـــــي

البارات » 8 «

((ضّأّقِتّ بِيِّ أّلَحٌيِّأّهِ وِأّخَذّتّ تّرمَيِّ بِيِّ مَنِ هِأّوِيِّهِ أّلَى هِأّوِيِّهِ أّخَرى تّضّنِ بِأّنِهِأّ َّسوِفِّ تّقِتّلَنِيِّ …لَقِدِ مَتّ مَنِ صٌغٌريِّ وِمَأّ بِقِيِّ أّلَأّ جَِّسدِيِّ يِّتّعٌذّبِ…))
✍بقلمي
بيلسان …بعدما سلمت ع عمب طرت ع دوامي لان شكلي تأخرت ورح اسمع لي كلمتين من هذا رئيس القسم وطبعا اليوم جيت وانا متحمسه حيل بعد كم كلمه تشجيع سمعتها من عمي رفعت من معنوياتي وطبعا دخلت صبحت ع مريضتي جواهر عشان ارفع من معنوياتها…:صباحك جوجو شلون صرتي. وبديت افحصها وهي بفرح:زينه مشكوره …متى بطلع.
ابتسمت وقلت:في خبر انشاءلله انك بتطلعين بكره بس لسا مو اكيد فابهرينا مدام نبغا تكوني قويه…
ابتسمت المره بحب وانا ابتسمت لها وبعدها قالت:تدري مافي احد بيصبح علي من جيت المستشفى من شهر ومن يوم جيتي صرتي تصبحي علي وتمسي مشكوره.
ابتسمت وحسيت للحظه بوجع بس حارلت ارفع من معنوياتها:ليه انت ياحلو تستاهل الخير كله .
قالت بحزن:ليت عيالي يقولو مثلك .
هنا حسيت بزعل حيل عشانها وقلت:لا تقولي كذا بيجوز مشغولين الغايب عذره معه.
ضحكت بتهكم:انا دايم اقول كذا عشان لا اعور قلبي. ودمعو عيونها وصارت تمسحهم وهما بيزيدو.
قربت منها وجلست جنبها وضميتها ما ادري حسيت بحزن عليها وقلت:لا افا جوجو زعلان مايرضها قلبي.
بعدتني عنها وباستني بخدي وقالت:لا تخليني اتعود عليك بتأذا اكثر يلا روحي كملي شغلك .
حسيت بغصه بقلبي ووبعدها طلعت وبعدماسكرت الباب تنهدت بحزن" بيغرينا اشكالهم المبسوطه وهم من جوا حزينين مره والله ماتوقعت انها لهاي الدرجه…"وخبطت بشي وحطيت ايدي ع راسي من الوجع ورفعته ولما رفعت راسي شهقت بقوه وجاني صوته بستخفاف:شايفه جني .
بلعت ريقي وترجعت شوي لورا وبعتذار:استاذ عادل سوري ماكان قصدي بس شردت شوي.
ناظرني بنص عين وقال:دكتوره بيلسان ع ما اظن ان الدكتور يكون عقله حاضر وتركيزه معه.
ابتسمت بحرج وقلت:بس كنت افكر بالمريضه جواهر.
ضحك بتهكم وقال:اولا انتي دكتوره والف المرضا بيمرو عليك واذا كان كل مريض بيمر عليك بياثر فيك وبتركيزك فانصحك تنسحبي وانتي مالك الا كم يوم وشغلك امر مريضه وحياتها شنو لو صار لك عمر.
زفرت بغيض دايم اسلوبه معي استفزازي فقلت لتغيير الموضوع:متى بتخرجونها لان صحتها بتحسن.
جابوني بدون اهتمام:اليوم لو تبغا تقدر تخرج بس ولدها لسا ماجا وبيجي بكره فلذا هو الي رح يخرجها .
بنفسي "هذول ماعندهم رحمه ابد" هزيت راسي بفهم وهو رجع قال:روحي ع قسم الاشعه بغاكي تجهزين لملف المريض سمير... عشان رح نسويله عمليه .
هزيت راسي بايه ولفيت ابغا امشي بس هو قال بسخريه:دكتوره بيلسان انتي مو بكما لذا ما ابغا حركات راسك ابغا اسمع صوتك وانتي تقولي حاضر.
فتحت عيوني ع وسعهم بجد نرفزني عذا يعلق ع كل حركاتي ناظرته وابتسمت وهزيت راسي بايه ومشيت اصلا لسا واصلتني رساله من ليان تقول استعجل عشان صديقتها سما بتجي اليوم ……
عادل …… تصرف الدكتوره بيلسان كان طفولي جدا بس طبعا البنت عندها حب واصرار ع شغلها وشفته في ملفها وبعد عندها شهادات من المستشفيات الي تدربت فيهم وحتى لما بديت تشتغل صح عندها بس شويه خوف وارتباك بس عندها اصرار ع التعلم وبصراجه عرفت رغم انها ما احسها تستسهل كلامي بس تنفذه بطرق غير مباشره وهذا مازاد اعجابي بشخصيتها فلذا بهتم بتصرفاتها ابغاها تكون افضل ومافي شخص طلع من ايدي الا افضلهم ……
سما …… بعدما رجعت البيت طلعت الغرفه وطالعت الاغراض وفردتهم ع السرير اشياء كثيره مو متعوده اشتري كثير بس اصرار ليان فسخت العبايه ودخلت الحمام(اكرمك الله) وتوضيت وطلعت ولبست جلالي وصليت العصر وقريت اذكاري وطويت جلالي وسجادتي ورجعت ادور بالاغراض عن شي مناسب لليوم …قعدت حوالي النص ساعه …وبعدها نزلت لتحت ولما لقيت ماريا بوجهي:ماريا اين عمتي.
ماريا بابتسامة:انها بغرفتها هل تريدي منها شي.
ابتسمت وقلت:خلص بروح لها احسن .
وتركت الخدامه ووصلت لباب غرفتها اول مره اقرب له بس قلت عادي هي في النهايه عمتي طقيت الباب وبعدما سمعت تفضل دخلت وهي ناظرتني بستغراب وبصراحه ترددت اخبرها بس قلت لازم فقلت:عمتي اليوم ابغا اروح بيت رفيقتي عشان اتعرف ع بقيت البنات وطبعا ما ابغا اروح لحالي فيكي تجي معي ومنها تتعرفي ع اهلها …
عمتي بمحاوله للتهرب:والجوري وين اوديها ما ابغا اخليها بروحها فلذا انسي.
قلت بمحاوله:مو مشكله الجوري هي شطوره وتسمع الكلام فمارح تتضايق لانها بتلعب مع بنت عم صديقتي بعمر الجوري وهما بيتسلو بس فدوا جي معي… بصراحه كنت حابه ما اروح لحالي مهما كان مولازم احد يدا ان عندي اهل بالاسم …فعمتي ماخيبت ضني وقالت:اوك مو مشكله بس وقت ما اقول نروح نروح.
ابتسمت بفرح وقلت:اوكيه مشكوره يا احلا عمه بدنيا.
وحضنتها وطبعا احس مشاعرها متبلده بس مو مشكله وطبعا حددت وياه الوقت الي بنروحه وطلعت غرفاي اجهز نفسي واول ما اذن المغرب صليته ونزلت وانا لابسه فستان بيج ناعم لين الركبه ضيق من الصدر وواسع من تحت وبحزام لولو واكمامه طوال وواسعات وضيقات وماسكات وعملت شعري بف خفيف والباقي سيحته ولبست طوق كرستالي فيه لولووعملت كحل اسود عربي وعملت بس روج وبس ولبست صندل واطي (اكرمكم الله) وعبايتي وشيلتي بايدي وعمتي الي كانت فعلا تحت مع الجوري جاهزات وارتحت فعلا وبعدها قلت لعمتي :عمتي شلون شكلي .
عمتي ناظرتني بغرابه اما الجوري بفرح:واو حلوه.
ابتسمت من الجوري وقربت منها وبوستها بخدودها وقلت:فديتك يا احلا جوري …ورجعت بلبس عبايتي بس عمتي وقفتني وقالت:سما لحظه سكري عيونك ووريني شكلك .
بلعت ريقي وسكرت عيوني فشهقت عمتي وانا سألتها بخوف في شي.… فردت بطريقه غريبه:ولا شي .
وعدلت لثمتها وانا رجعت لبست العبايه والشيله وعدلت النقاب وتحركنا كلنا للسياره بيوصلنا السواق…
ليان …… بعدما وصلت للبيت طبعا عملت ازعاج بالبيت كله ان صديقتي بتجي ولان المكان المخصص لجمعات الحريم في بيت جدي عبدالباري فقلت لامي وخالتي دانا ودعيت عمتي سلوى والكل تقريبا واكدت لما عملت لي سما ان عمتها بتجي فقلت خليها تتعرف ع الكل وجننتهم كلهم حتى جدي ضحك علي وجدتي وما اجا وقت المغرب الا والكل متواجد عماتي وخالتي في بيت جدي عبدالباري وطبعا طردت بدر وجدي عبدالباري وخالي محمد راحو ع بيت جدي عبدلله البيت وقعدت انا وبيلسان وصفا في انتظار مع بتول وريهام بس فضول واخيرا سمعت صوت سياره واقفه فتوجهة للباب افتحه والحمدلله طلعت هي وكان معها مره وبنت في الـ13 فدخلن الثلاث وطبعا دخلتهن صالون الحريم بعدما فسخو عبايتهم كان اخر من فسخ هي سما الي كل عايلتنا اندهشو بجمالها وبعدها سما سلمت ع كل حريم عيلتنا مع عمتها وبنت عمتها وهن بيسمو ع جمالها وانا لاحظت الاعجاب عليهن حتى امي وبعدما خلصت سحبتها وطلعنا فوق مع البنات لغرفتنا المخصصه وطبعا كلنا مجتمعات وطبعا الجو مجهزته للقعده وبيت اعرفها ع بنات العيله :سامو اول اعرفك ع بيلسان بنت خالي محمد دكتورتنا الحلوه وهي تؤمي في العيله …بيلسان بضحكه وبغيره :لا كنت صارت سما الحب سما قالت بضحكه:لا انتي غلاتك مختلفه انتي بيلو الي ليان صاجه راسي فيك وتشرفنا بس مو باين عليك انك دكتوره توك صغيره .
ضحكت بيلسان وقالت:لا بعد حتى انتي الله يخليكي لا.
ضحكت سما وانا كملت وقلت:وهذي صفا بنت عمتي وخطيبت مشاري اخو بيلو واخوي من الرضاعه … صفا بابتسامه مدت بدها وقالت:تشرفنا …
وسما بادلتها بابتسامه …قربت ع بتول وقلت:وهذي بتول اخت بيلسان وعسولت عيلتنا وفالتها … بتول بعدم اهتمام:تشرفنا …وسما بنفس الاسلوب …وطبعا قربت ع ريهام وقلت:وهذي عمتي ريهام وطبعا هي في سننا ولذا اغلب جمعاتنا مع بعض… ابتسمت سما بس حسيتها ما ارتاحت لها بس مدت يدها وقالت:تشرفت …وريهام بغرور :الي الشرف.
وسلمت بطرف اصابعها ومشيت لمكانها وسما قربت مني وقالت بضحكه وبهمس : ابغا اعرف ع ايش بتشوف روحها حلوه صح بس عمره الجمال اهم شي.
بيلسان الي كانت قريبه من سما همست وقالت:اكيد انصدمت لما شافتك غارت…
بلعت يما ريقها وانا ضحكت وهمست لسما:بيلو تعرف عن ريهام هاالشي فلا تستغربي. هزت سما راسها بفهم ورجعنا بدينا جلستنا وطبعا سوالف ووناسه وطبعا اصرت بتول نشغل اغاني ونرقص وطبعا فلينها وسما ما تحب الرقص فكانت تبتسم وتصف بس …حسيتها ارتاحت لصفا وبيلسان بس بيلسان اكثر واخذه معها الجو ع عكس بتول وريهام وطبعا عمتي سلوى ع صوت الاغاني طلعت وقالت بتقلد العصبيه:افا تشغلون اغاني وترقصون شنو هاي المهزله … حسيت سما توهقت بس انا ادري عمتي فقلت:عمتو شنو تبينا نسوي سامو عندي وما نتونس تراها بتصير لنا ذكريات بالعمر لما نكبر ونعجز نعيشها… عمتي ضحمت وقالت:عيشو يابنات هذا سنكم وتونسو بس حبيت اشوف ضيفتنا مستانسه ومرتاحه او البنات صجوها.
صفا قالت بابتسامه:لا ياماما ضيفتنا كيوت وهاديه فديتها والله … حسيت سما ارتاحت من كلامنا وهزت راسها وقالت:مشكورين والله مره مستانسه…
عمتي ضحكت ونزلت وتركتنا نكمل جونا…
…الكل متسلي بالجمعه حتى عمت سما الي ارتاحت لاهل ليان وطبعا حوارتهم اللطيفه ولفت وبتسأل:وين الجوري بنتي …
دانا بابتسامه : بتلعب مع بنتي فوز واكيد مستانسات.
ارتاحت نوف ورجعت لسوالفها وغاليه بستغراب:ماشاءلله سما حلوه مرره في عندكم عرق تركي في العائله او اوروبي…
ارتبكت نوف وقالت:لا بس سبحان الله هي جت مختلفه .
ام ناصر بتدخل:لو ماكانت سما في ملامح منك كنت بقول مو بنت اخوكي ع جمالها ماشاءلله بس ليه للحين ماتزوجت في بنات بسنها كثير تزوجو…
ارتبكت نوف وقالت: ادري بس سما تبغا تكمل دراستها وبيجيها خطاب كثار بس البنت مو مقتنعة لسا.
فاديه الي حبت تخفف حده الامر فقالت:عادي البنات مو بضروره يتزوجو بسرعه هذا بنتي ليان وبنات اخوي بيلسان وبتول بنفس سنها وبعد ريهام مو متزوجات لسا مو بالاحرا الزواج يستعجلونه…
غاليه بترقيعه:بس قصدي لان البنت حيل حلوه.
نوف بابتسامه:لا وبناتكم ماشاءلله ما يقلو عنها حلا وجسم واخلاق ونسب …
ابتسمت غاليه بفرح لمديح نوف ورجع الجو بهدوءه
……عند بدر ……
كان مع بندر ومشاري وراشد ومشعل وطبعا وناسه وضحك …بس فضول بدر يعرف شنو صار مع سما فبعدما قدر يمشي من عند الشباب عمل رساله لليان وقال»هاه ليان شلون سما ارتاحت او لا «
ليان تاخرت شوي بس قريتها وقالت»لا ارتاحت والبنات كمان ماعدا طبعا ريهام ماحسيتها هضمتها «
ارسل بدر »هههه اعرفها ريهام ماتنطاق اجل سما الي بالحيل تتقبل الناس اشلون بتهضم ريهام «
ضحكت ليان والبنات لفو لعندها وهي برتباك:اء بكلم بدر بيسألني عن الجو…
البنات ضحكو وريهام اغتاضت وقالت:ليش مالقي يسأل الا الحين غريبه …
صفا :مو غريبه عادي يسال وخصوصا بدر وليان قراب مره لبعض يسألها وقت مايبغا …
اغتاضت ريهام وبلعت غيضها وقالت بهمس لبتول:موحلوه لهاي الدرجه الي قالتها ليان.
بتول بعدم اقتناع:لا والله مره حلوه واكثر كاتوقعت.
اغتاضت ريهام زياده وقالت:بترككم بنات ابغا اروح ارتاح ابغا اروح غرفتي .... وتركت الغرفه وهي تتحلطم وسما وليان حسو عليهاوبتول طلعت ورها… خلص اليوم على احلا ما يكون الكل استمتع مره وطبعا ع خروج سما وعمتها والكل بيودعهم للباب اما الجوري الي بدت تنعس بس سما مسكتها وصارت تمشيها وطلعو السياره والجوري ركبت بالوسط بينهم وحطت راسها ع سما وتحركت السياره ونوف ناظرت سما بغرابه وسما ناظرتها بحيره ورجعت قالت نوف:القعده حلوه والناس زينين عن ليان صدقيها عادي بس ما ارتحت لهاذي الي اسمها ريهام ابد.
ناظرت سما عمتها بدهشه:ايه شكلها مغروره"هي اكثر من كذا تبغا بدر وغايره مني ما ادري ليه " ورجعت ابتسمت واخيرا وصلو البيت وكانت نوف بتسند الجوري بس سما ماخلتها وسندتها لغرفتها ورجعت للغرفه ودخلت الحمام(اكرمك الله) تسبحت وبدلت ثيابي ببيجاما رمادي ولميت شعري بمطاطه ورميت نفسي ع السرير بكسل …
…مره يومين وسما وليان مثل كل يوم واحيانا بدر ينضم لهم …بدر بيتواصل مع ميرا وطبعا هو مستانس ومافي اي جديد الا ويخبر سما بحماس …
سما ……بصراحه اول مره اجي ع جده واستانس كذا وطبعا …اليوم بعدما رجعت من مشواري مع ليان صليت العصر ونمت … وماصحيت الا ع صوت طق عالي باب غرفتي تخرعت وقمت وفتحت باب الغرفه ولما فتحته تجمد الدم بعروقي اسوء الخلق ربي قدام عيوني شهقت بخوف وسكرت الباب بالمفتاح ورجع يطق الباب وقال:افا سموي ليه ماتفتحي لي ما اشتقتي لعمو افا سموي افتحي … بلعت ريقي وصار جسمي يرجف بقوه هذا من الاشخاص الي مسببين لي رعب بحياتي فتحركت لناحية الدولاب طالعت ثيابي واغراضي وصرت ادسهم لشنطه بعشوائيه بس لميتهم كلهم والخوف ماليني … دخلت جوالي والمفاتيح وتاكدت ان دواي جوا الشنطتي اليد واخذت عبايتي ولبستها ولبست شيلتي واول ما خف الطق عملت رساله لماريا وقلت»فايز اين هو الان اخبريني « ردت الخدامه وقالت»لقد صعد غرفته انستي هل هناك شي « ماهتميت لكلامها وسحبت شنطتي واغراضي ونزلت بسرعه لين الصاله بس لقيته بوجهي وشهقت بقوه وهو ابتسم بخبث ومسك ايدي وقال:ماشاءلله زاد حلاكي. غمضت عيوني وضربته بايدي الثانيه بقوه وهو يبغا يقرب لي …لتنعاد حكايا ماضي القديم ( لما كنت صغيره كنت اشوف نظراته الحارقه لي وكنت اخاف وارتعب منه بس خوفي زاد وحرمت وجهه من هذاك اليوم…كنت باول ثانوي وطبعا لما اهلي مو بجده كنت اقعد عند عمتي ومره من المرات كنت نايمه ببيت عمتي وصحيت في نص الليل وانا عطشانه ماكان في مويه عندي فقلت انزل اشرب لي مويه لبست جلالي ونزلت للمطبخ وفتحت الثلاجه شربت كاسه مويه ولما جيت اسكر الثلاجه شهقت بقوه كان زوج عمتي ويناظرني بنظرات حارقه رغم لبسي للجلال حاولت اعديه بس هو مسك ايدي وانا زاد رعبي وسحبني له وانا اضربه وبعده عني ولما حاولت افلت رماني ع الارض وصار يقطع جلالي طنت اصرخ بس مافي احد سمعني او ان صوتي مو راضي يطلع قدرت امسك بايدي كاس المويه الي كان بالارض وضربته براسه لي فقد توازنه وقدرت اقوم جمعت بقايا شتاتي وطلعت الغرفه وطبعا من بعد هذاك اليوم حرمت القومه بالليل الا وزوج عمتي مو فيه وضنيت اني منه نجيت بس كان اذا عمتي موفي البيت وانا بغرفتي كان يحارل يطق باب غرفتي ومرات حاول يفتحه لكن ماكان يقدر …عملي بحياتي رعب فما كنت اروح بيت عمتي ابد الا لمن هو موفيه وماجتني شجاعه اكلم عمتي) وهو كابوسي الاول عاد بحقاره …اوقفه صوت سياره واقفة جنب البيت ترك ايدي وقال بخبث:لسا شغلي معك ماخلص … عدلت طرحتي
ويدخل من الباب عمتي الي لمن شافتني بالعبايه والشيله وشنطت ملابسي بايدي ناظرتني بهدوء ورجعت ناظرت فايز وقالت بهدوء:راجعه بيتكم .
حاولت اكتم شهقاتي وقلت بصوت مكتوم:ايه بروح .
ناديت الخدامة وشالت معي الاغراض لسيارتي وسلمت عمتي ومشيت والقيت نظره ع فايز الحقير نفسي لو اقدر اذبحة بايدي …وبعدما طلعت مشيت من جنب البحر ناظرته بهدوء واخذت نفس عميق ورجعت توجهة نحو قصر عيلتي وطبعا كان الوقت شوي ويأذن المغرب …ناظرت بوابة القصر وشفتها خاليه "فرصتي الحين هو موفيه" ثاني اسواء كوابيسي ركنت سيارتي خارج القصر مادخلتها للكاراج …(القصر هو ملك ابوي وطبعا هو من عايله كببره ومعروفه بكل السعوديه وطبعا هو دايم السفر وطبعا القصر لولا وجود الخدم فيه طول السنه لنسكن من كثر غياب اهله وطبعا فيه اربع خادمات وبواب وسواق والعنهم سايقهم الهندي) نزلت من السياره ونزلت شنطتي وحركتها للقصر ودخلته ولما شفت الخدمات صرخت فيهم:انتو الثنتين تعالو خذو الشنطه للجناحي وهم جو واخذوها وانا قلت اطلع لجناحي اريح وطبعا استحالة اني انزل منه … وطلعت الدرج بخطا مهزوزه وكل خليه بترجف فيني وقفت كل خليه لما شفته قبالي ناازل ……

انتهى البارات اتمنى انه نال اعجابكم وتوقعاتكم
شنو قصة سما ؟
هل رح يزال الستار عن بعض اسرارها ؟
بدر وليان هل رح يكون لهم دور ام لا ؟
ومن الشخص الذي ارعب سما ؟
وكيف رح تكون تجربت بيلسان ؟
انتظروني ^-^

★ أ؁ــيـــــــŞαȑαـڕۃ الــــــقــــډڕ★

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 15
قديم(ـة) 25-01-2020, 11:32 AM
Huda khaled Huda khaled غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: وأصبح قلبك لي وطن/بقلمي


و أصـــبـــحـــت قـلــــــبــــگ لـــــ وطن ـــــي

البارات » 10 «

((يأّ مَوِتّ هِيِّأّ دِقِ بِأّبِيِّ ……
أّرجِوِګ خَذّنِيِّ ألَى أّحٌبِأّبِيِّ ……
لَقِدِ أّرهِقِنِيِّ اّلَشٍوِقِ لَهِمَ ولم اعد ّأّخَذّ بالاسبِأّبِيِّ……
لَمَ تّعٌد يِّغٌرنِيِّ َّسرأّبِيِّ ……
وِلَمَ يِّعٌدِ تّهِمَنِيِّ أّيِّ عٌتّأّبِيِّ……
أَّّستّأتّيِّنِيِّ يِّأّمَوِتّ وِتّأّخَذّنِيِّ مَنِ َّسردِأّبِيِّ……))
✍ بقلمي
بدر …… بعدماخلصت اكلم سما نمت وما حسيت ع نفسي الا ع الساعه 11 ونص بالليل شهقت بقوه وفزيت اصلي فرضي الي تاخر ورجعت اقرا من القران وسكنت روحي شوي بس في شي حاسس ان في شي خطير … شفت جوالي وتذكرت سما وخوفها قلت اكيد قلقانه فاخذت الجوال ودقيت عليها ورن رنه و 2345 ومافي رد زاد خوفي ورجعت اتصل مره وبعد الرنه الثالثه وبصوت متعب وموجوع: بدر…
جاوبتها بخوف:سما فيكي صاير عليك شي طمنيني وينك سما ردي علي…
سما بصوت منهك:بدر لحق علي …بموت.
صدمني كلامها وكل عرق فيني فار فقلت:سما لا تقولي كذا انتي وينك …
سما بصوت تعبان:انا بالبيت خلص بموت …
رديت بعصبيه: سما لا تقولي كذا انتي بتقومي يلا قولي لي العنوان الحين …
سما بتعب:العنوان **** شكلك مابتلحق علي.
صرخت عليها وقلت:لا تقولي كذا خليكي ع الخط .
قالت:حاضر بضل ع الخط اقل شي بيكون صوتك اخر صوت اسمعه انت تخاف علي …
بديت ابدل ثيابي بسرعه ولبست البوت واخذت مفتاح السياره ونزلت من البيت بسرعه وطلعت سيارتي وكنت بسوق بسرعه جنونيه للحظه كنت بسوي حادث وكنت بكلم سما اقل شي اسمع انفاسها وصرت اكلمها باي موضوع واخيرا وصلت للعنوان وقلت لها :سامو حياتو وصلت انتي وينك اشلون ادخل الفيلا انا في الحديقه .
خفت انها خلص غفت بس جاني صوتها تعبان مع شوية بكا:ماتدخل من الباب بيأذيك بدلك ع طريق تووو..صلك لجناحي …
قلت باستعجال:الحين يلا ما ابغا اخسر اعز ناسي.
ابتسمت سما وقالت بانهاك: انت بدري وحبوبي.
قلت لها:حبوبك عادي بخليك تناديني بس دليني .
قالت بتعب:روح من ورا القصر غرفتي بالجهه الخلفيه…مشيت لين المكان وقلت:انا هناك كيف اعرف اي منها غرفتك …
قالت بتعب:بشغل الضو جهة البلكون …
قلت بتأييد:اوكيه يلا … وبالفعل شفت الضو في الغرفه الي بالدور الثاني وقلت:شفتها بس اشلون اصعد لك في طريقه …
قالت بانهاك:في شجره بتشو…ف..ها .
صار صوتها يتقطع فقلت :ايه قبالي قريبه من البلكون …سما سما ردي…
شكلها خلاص انهكت لازم اوصل …صعدت ع الشجره ولحسن حظي اني لبست بنطلون وبلوزه ولما صرت فوق الشجره كان فرق بينها وبين البلكون مسافه بسيطه بلعت ريقي واستجمعت شجاعتي ونطيت لين قدرت امسك بسورها وطلعته وكان باب البلكون مفتوح فدخلت بسرعه واوجعني شكلها وهي مرميه جنب الكنبه الي في الباب وماسكه الجوال تقدمت منها وقست نبضها وكان ضعيف مررره شلتها من الارض وسدحتها للسرير دورت شنطتها وطالعت البخاخ وبخيت لها بس ما قامت والمشكله ان الاكسجين خالص في الانبوبه الي بغرفتها تنهدت وبحاول اجمع افكاري لا تتشتت ضقطت ع قلبها بس لسا نبض ضعيف والنتفس ضعيف لازمها اكسجين تنهدت وقدمت فمي من فمها وعملت لها تنفس اصطناعي مره ومرتين لين بدا نفسها ينتظم اخذت دواها وعطيتها حبه وجعت حطيت اذني ع صدرها اتسمع نبضات قلبها الي بدت تنتظم وهذا هداني وخلاني احس براحه فرفعت راسي اناظر وجهها رغم الضلمه ومافيها الا ضوء الي جاي من برا وكمان لان الليله القمر مكتمل …كانت خدودها مليانه دموع وانفها وخدودها محمرين وملامحها متعبه اوجعني قلبي عليها وانتبهت ع صوت الباب يخبط بقوه وشوي يهدا ايش فيه الشخص الي يخبط الباب يبغا يكسره كنت ابغا اقوم بس حسيت ع ايدها مسكت ايدي ولفت لعندها ونزلت لمستواها وقلت براحه:سما انتي بخير …
قطعتني بصوت مرهق وبشهقت بكاء ماتفتح الباب هذاك الشخص رح يتبلا علي …
مافهمت ايش تقصد وقلت:سما احكي لي .
استجمعت سما قوتها وجلست وحضنت رجولها وبدت تبكي وهالشي ارعبني فقلت بخوف:سما تكلمي حدا سوا فيك شي حد لمسك سما.
تكلمت من بين شهقاتها وبدت تحكي وش صار معها باختصار وانا انصدمت وقلت:واشلون مافي احد يردعه هذا لازم ينطرد ويرجعوه بلده.
قالت ببكاء:ماسووها قبل بيسووها الحين .
استغربت لما قالت هالكلمه وقلت:ليش وش صار زمان سما ارجوكي تكلمي .
زاد بكاءها اكثر وحكت لي كل الي صار ورجعت قالت بقهر ووجع:لوشافك عندي بيعلم ابوي وبيألف كلام وابوي رح يصدقه ابوي رح يكذبني ويصدقه هو زمان ماصدقني وانا بنته ماصدقني … بدر انا متت من زمان اهلي هدوني زمان ومات اخر شخص كنت احبه كان امان كان يمسح دموعي مات …مات وماقدرت اودعه …ورفعت راسها لي وببكاء اكبر وجسمها صار يرجف بقوه وقالت:لييه الي احبهم يتخلو عني ليه يهدوني بروحي ليه اهلي ما يبغوني لييييه ليه حتى اخوي الي لازم يكون لي سند هوا اول شخص يتشفا فيني ليه .
اوجعني قلبي عليها ولميتها لي وحضنتها وهدت رجفتها بس بكاها زاد وشهقاتها عليت …سما حبست دموعها واليوم بطلعهم لازم تخفف لازم ماتشيلهم ابدا شديتها اكثر وصرحت امسح براسها وقلت:خلص ماصار شي انا هنا وبتم معاك لين الصبح وباخذك من هنا لا تخافي بتجي عندنا بتقعدي عند ليان بكلم ليان لا تخافي .
حسيت انها هديت وان انفاسها انتظمت ولما ناظرتها نامت عدلتها ع سريرها ومسحت دموعها وغطيتها بالمفرش ورجعت نزلت من السرير وركيت بظهري عليه وقعدت انتظر الباب ماعاد انطق وشكله تعب "الله يلعنه الكلب بعلمه وخليه يدرا مكانه زين الي … موهو بس كل شخص بكا سما " ماجاني نوم وقعدت افكر اشلون بنت برقه سما وجمالها عاشت كل هذا لو كانت بنت غيرها اعلم وش صار معها …في بنات ضاعو من تشتت بسيط بس هي عاشت اقصى انواع الشتات ليه اهلها يعاملوها كذا ما ادري هم كذا كلهم "اخ ياسما قلبي واجعني عليك وبسوي اي شي بس عشان امسح دموعك انتي فقدتيه وهو اقربهم لك ومايمدك به اي صله وانا بكون لك سند لو كلفني روحي "… اخذتني الافكار طول الليل لين ما اذن الفجر لما سمعته قمت من مكاني ودخلت الحمام(اكرمك الله) وتوضيت …قلت بطلع مثل ماجيت بس سما لساها نايمه فاخذت السجاده واحترت وين القبله …جاني صوتها بصوت توه صاحي:القبله من هاي الجهة.
ابتسمت وناظرت لها وهي ردتها لي بابتسامة ذابله …فرشت السجاده وهميت اصلي وشفتها سحبت جلالها عرفت انها منحرجه مني مهما كان انا مو محرم لها بس ربي المتقبل والاعلم بالنوايا كبرت وبديت اصلي بكل خشوع وبعدما خلصت قريت اذكار الصباح الي حافظهم عن ظهر قلب ولفيت وشفتها بتصلي وراي حسيت ان ملامحها بدت ترتخي مع الصلاه فتحركت وجلست ع السرير وانا اقرا الاذكار ولما خلصت لفت لعندي ولساها جالسه فبتسمت وقلتلها:صباحك سامو .
ردت بذبول:صباح النور …كيف بنطلع .
عرفت انها ماكله هم طلعتي وانها ماتبغا احد يشوفني عندها طبيعي اي شخص بيرتسم له هالافكار البذيئه وخصوصا انهم مايدرون عن طهارتها فقلت بابتسامه:بنزل الحين من هنا وتصلي ع ليان وكلميها انها تجي تاخذك وان انا ما شفتك ولا شفتيني بحاول ادور طريقه الهي فيها السايق عشان تقدري تطلعي …
قالت بحزن:ولو ليان سألت ليه ما ابغا اقعد ببي…
قطعتها :اعرف سؤالك ولذا قولي انه في حرامي جا وانتي سمعتيه وخفتي يصير معك مثل ماصار بلندن …سما انتي تعبانه وغلط تقعدي لحالك وغير كذا الشحوب باين عليكي .
ابتسمت بذبول وانا قلت بتغيير للجو:جوعانه.
رفعت راسها لعندي وهزت بايه فقلت:خلص بطلعك من هنا ووديك ع اي مطعم يخطر ببالك وع حسابي وش رايك.
ابتسمت بعذوبه ورجعت هزت واسها بايه فرجعت قلت:خلص الحين اتصلي لليان اوكيه خليها تعمل خبر وانا بطلع وبروح البيت يعني اني جيت من المسجد كأني نمت هناك اوكيه وانتي تجهزي …
هزت راسها بايه وانا ابتسمت لها وقمت وتحركت ناحيه البلكون وهي كانت جنب بابه وقبل انزل مسكت بانفها وقلت:اقول افردها ياجميل *مصري انشاءلله ضبطت ونزلت وقدرت اطلع من القصر مندون ماحدا يناظرني واخذت سيارتي وتحركت فيها لين البيت ووقفتها برا البيت ودخلت ولمن شافني ابوي وهو داخل قبلي قال بسنغراب:بدر وين كنت يبه .
ارتبكت وقلت:كنت بالصلاه ليه تسال.
ابوي ماصدقني وقال:بدر ما اعرفك تكذب علي.
انحرجت بس استاحاله اقول له موضوع سما فقلت:اممم يبه انت تدري تربيتك وهو واحد من الربع كان بمشكله وانا رحت له قبل الفجر ولما رجعت ع وقت الصلاه وصليت بمسجد هناك ورجعت يبه انت تدري فيني يبه.
ابتسم ابوي وقال:اكيد اعرفك بالنشامه والجود.
ارتحت وضميت ابوي ورجعنا دخلنا مع بعض وطلعت غرفتي تسبحت بسرعه وبدلت ثيابي ونزلت ع الفطور والكل مجتمع وانا بديت افطر وسما شاغله تفكيري البنت بتموت من الجوع لازم اروح لها واطالعها بسرعه …صحاني من افكاري صوت ليان وهي تكلم ابوي:جدو بغيتك بخدمه.
ابوي بحب:امري يبه في شي عيوني لك .
ليان بحب:ما يأمر عليك ظالم بس ياجدو عندي رفيقتي الي كانت معي بلندن اهلها موبجده ابغا تجي تسكن هنا لين نرجع مع بعض لندن او يرجعو اهلها هي ماتقدر تتم بالبيت لوحدها .
ارتحت وخصوصا ان ليان مهدت للاهل وانتظرت قرار ابوي وقال ابوي بابتسامه:افا يبه نشيلها بعيوننا تجي وتقعد عندنا وقت ما بغت.
محم بستغراب:اخاف تتضايق وخثوصا بوجود بدر ومشاري وانا ما ابيها تتضايق…
امي بابتسامه:يا يمه انت وبدر ومشاري وابوك اغلب وقتكم بالشركه او في بيت ابوناصر فرح تاخذ راحتها وبعدين هي عاقله بتكشي بجلالها مو بقشتها صح يمه … تكلم ليان …
ليان بفرح:ايه جدتي هي مره عاقله ورزينه انتي تعرفيها صديقتي سما الي جت المره الماضيه .
امي حسيت ملامحها ارتخت شكلها تقبلت سما فرتحت وبعدها اعلن ابوي قراره بان سما تجي وليان قالت:هي بتجي اليوم العصر .
ابوي :ايه يبه واتمنا تضيفوها باحسن ضيافه .
حسيت الكل ةرحب بالفكره حتى مشاري ماعنده مانع لانه طبعه رحيم وكريم بس ملامح بتول كانت معفوسه كنت ابغا اسألها بس ماكان في وقت فقلت لابوي: يبه شكلي بجي الشركه متأخر اليوم بخلص شويه امور وراجع .
ابتيم ابوي وقال:خذ يبه راحتك .
وبعدها طلعت من البيت اتصلت ع سما واول ماجاني صوتها قلت:هاه حلو خبرتي ليان بس وش قلتي لها .
سما صوتها مرهق:ايه كلمته وقلت لها بجي لعندها مثلما اتفقنا عشان لاتشك بشي وماتجيني للبيت بس انت يا ذكي شلون بطالعني من البيت بدون ماحد يشك .
ضحكت وقلت :لا تخافي حضرتي شنطتك .
قالت :ايه جاهزه بس لو اطالعها ممكن الخادمة الي ساعدته تكلمه اني بطلع .
قلت برفع للمعنويات:يا حلو افهم معي …اذا معك حبل سهلت علينا اربطي الشنطه فيه وجهزيها من البلكون ولما اجيك واعطيك خبر تنزليها اوك.
قالت بملل:اوك بس استعجل رح اموت من جوعي .
حسبت بزعل عليها بس قلت بضحكه:حاضر فضحتينا ابغا اعرف الاكل وين توديه موباين عليك.
سكتت سما بصدمة وبعدهاقالت:لا.تناظر لاكلي.
ضحكت وقلت:ههههه هدي يلا انا قدام القصر.
قالت :وانا الحين بنزلك الشنطه بس انتبه ماحد يشوفك لا من الخدم ولا من الجيران …
قلت لها:اوك اوك فهمنا …
سما رجعت قالت:حطها بسيارتي اوك .
قلت لها:اوك واول ما نخلص بشوف وينه راجو.
ابتسمت وقالت:مشكور يابدوري.
ابتسمت وقلت:ولو كم سامو معي .
ضحكت وقالت:واحده ماغيرها معذبتك معها .
اعرف ان سما متألمه من الحياه وانا بوقف معها هي تستاهل وقت كنت اكلمها كنت امشي للحديقه الخلفيه ولما وصلت قلت وهي لساها ع الخط:هاه سامو وين الشنطه .
سما وهي تلهث قالت:بنزلها بشويش هذاني.
ابتسمت ورفعت راسي لها وهي ناظرتني بابتسامه وصارت تنزل الشنطه لين وصلت لعندي ومسكتها وفكيت الحبل وهي رجعته مكانه ورجعت اخذت الشنطه طيران للسياره في المكان الي حددته سما وطبعا نسيت انها مسكره فحطيت الشنطه جنب السياره بدون ماحد يركز لها ورجعت قلت لسامو:سامو السياره مسكره .
سما بخيبه:اوه نسيت بس شنو اسوي .
قلتلها بهمه:مو مشكله يلا خليك ع الخط بحط سماعه البلوتوث عشان مايشك ولما اعطيك الاشاره تنزلي مباشرتا .
قالت سما :اوكيه يلا .
تحركت لين البوابه الداخليه وطقيت الباب وجاوبتني الخدامة فحاولت اعدل ملامحي وقلت:وين صاحب البيت .
قالت:ساهب البيت مو هنا ساهب في سويد .
هزيت راسي بفهم "هم بيتجولو ورامينها هنا شنو هالاهل هذول " ابتسمت بغتضاب: اها مافي رجال هنا في البيت او شنو او احد من اهل البيت .
الخدامة ناظرت برتباك ورجعت قالت:اها في راجو سواق بيت هم .
عرفت انها مرح تقول ع وجود سما جوا ولما دخلت لمحت الضماده بايدها عرفت انها الي مسكت سما ودي لو اذبحها هي وراجو الحقير ولما جا راجو قال بستعلاء:انت ايس تبا .
مسكت اعصابي وقلت بهدوء:ابغا اكلمك بموضوع بس ع انفراد … وناظرت للخادمه الي كانت معه ..
وهو قال:نو مافيه كوف هي ساهبت انا .
ابتسمت بخبث وقلت: تعالو معي لجهه شوي بعيده عشان لا احد يسمعنا ..
فجو معي وتحركت بعيد عن الباب بحيث ان سما تطلع بدون ما احد يشوفها ولما تأكدت بامانها قلت بالفرنسيه: يمكنك الخروج .
لحسن حظي ان الخدم مافهمو علي وقال راجو:انت ايس تكول … ابتسمت بنفسي "حيه تاكلك اكل ومايسلم منك عظم " قلت:ولا شي بس حبيت اعطيك ذا … وطالعت من جيبي فلوس كم الف ومديتهم له وقلت:ابغا شوية معلومات عن اهل هالبيت من هم اكبرهم اصغرهم كذا يعني.
…انابصراحه ما ابغا شي بس عذر … ارتبك الخادم وقال:انت تارف اهل بيت هدا …
قلت بتفكير:اعرف انهم بيت عامر ال… وبصراحه القصر دخل مزاجي وقلت ابغا اشتريه …
قلي بحسم للموضوع:البيت مو بيع فاهم.
جاني صوت سما وقالت:خلص صرت عند سيارتي. فابتسمت وادعيت الخيبه وهزيت كتوفي بمعنا ع راجتك وقلت:مالي اذا نصيب بالبيت هاه يلا باي…
ومشيت وانا حيل مبسوط ولحسن حظي ان شماغي كان مغطي السماعه زين فطلعت وما انتبهو لشي وبعدها مشيت لين سيارتي وسيارة سما وقفات وبفرح قلت:كيفو القمر الحين.
ضحكت وقالت:انت القمر انا السماء …
حكيت راسي وقلت:ايه ايه يلا مشينا .
هزت راسها بايه وفتحت سيارتها واخذت شنطتها ودخلتها من الباب الي ورا … هي ركبت سيارتها وانا ركبت سيارتي ورجعنا مشينا مع بعض ورجعت دقيت عليها واحنا ماشيين بسياره ولما ردت قلت:هاه وين تبغي تروحي اول قبل تلتقي بسما لاني لازم اروح الشركة…
قالت بابتسامه:اي مطعم مو مشكله المهم اكل.
ابتسمت ووديتها ع اول مطعم صادفناه بطريق وقفت السياره وهي وقفت معاي ودخلنا مع بعض للمطعم طبعا حجزت طاوله وطلبت اكل وزودته شوي عشان اعرف ان سما لها يومين مو ماكله شي … ولما جا الاكل بدت تاكل سما من تحت النقاب واحترمت تصرفها لوهي بنت غيرها كانت رفعت النقاب بس كان احترامها لدينها وحياءها خلها تسوي كذا صح سما ماتلبس نقاب بلندن بس حشمتها كفيله تثبت اخلاقها … وبعدما خلصت صح اكلت اقل مما توقعت واصريت تكمل بس قالت بابتسامه:خلص ماعاد فيني حيل اكلت كثير مشكور بدر ما اقدر اوفيك حقك.
ابتسمت وقلت:مافي شكر بين الاصدقاء وبعدين انا ماسويت الا واجبي كصديق يعني لو انا وقعت بورطه وانتي قادره تساعديني بتخليني او بتساعديني فيه بصراحه…
ابتسمت وقالت:انت تستاهل ولو عمري اعطيك .
ابتسمت براحه وقلت: متى اتفقتو تلتقو.
قالت:امممم بعد ربع ساعه في ستار بوكس .
هزيت راسي بفهم وقلت:خلص بكون معك لين تلتقي بليان عشان اطمن عليك وحتى ليان مارح تدرا بشي اوكيه …
هزت سما راسها بايه وبعدها طلعنا من المطعم ع ستار بوكس ونزلت وياها طلبت هي لها كبتشينو استحاله تطلب كافي وانا قعدت بطالوه لحالي طلبت لي كوفي وقعدت اشربه وانا اناظرها بابتسامه لين جت ليان طبعا ما شافتني فقمت ولمحتني سما فعملت لها سلام وهي ابتسمت وانا مشيت وتركتهن … بصراحة ابغا اخلي سما سعيده ولو باي طريقه …رحت الشركة وانا بفكر بالف طريقه اربي فيها راجو الكلب……
سما ……بدر سوا معي شغلات كثيره من اول يوم لين اليوم ولو طلب روحي ترخص له والي سواه امس معاي كان قمة في الشهامه والاخلاق لو كان شخص غير بدر لستغل الفرصه واذاني بس بدر شهم وكل يوم يكبر بنظري وطبعا احترمت رغبته بانه يضل معاي لين تجي ليان ويتطمن فقعد بطاوله تكون مواجهه لطاولتي والي يجي من الباب مايشوفه فقعد فيها وهو يشرب الكوفي حقه وانا طلبت لي كبتشينو ما احب الكوفي … وبثراحه قعدت اناظره واتأمله شخص بمثل بدر قليلين باخلاقه ووسامته ما انكر هالشي في النهايه انا بنت وطبيعي امدح جماله عيونه الواسعه وانفه سلة السيف وابتسامته الواثقه شخص مهاب واثق من نفسه عطوف ومرح يحب الكل ويسوي اي شي عشان الي يحبهم بجد انسان مافي منه …اخذتني الافكار لين جت ليان وهو بعدها مشي وعملي سلام وانا ابتسمت له ورجعت لليان الي بدت معي التحقيق ههههه …ليان بقلق:يعني شلون الحرامي دخل البيت والخدم وينهم …
ارتبكت بس رجعت قلت:هو جا من بلكون غرفتي وانا لما صرخت فيه ودخلت الحمام من الخوف وهو خاف فكر ان الخدم بتجيه وهرب …فهمتي الحين.
ليان بضحكه:اجل هربتي حلو الي يتعلم من غلطه …بس شكلك تعبان ومرهق.
قلت بابتسامة:اكيد من الخوف امس وزادها ان ماعندي اوكسجين فكان رح ينعدم نفسي لولا رحمة ربي فيني ." الحمدلله لولا وجود بدر كنت متت ياليان كانت صديقتك راحت" .
ليان بحب:الخمدلله الله لا رجعها انشاءلله .
كملناها سوالف وبعدها طلعنا مثل العاده للمول نعمل شوبنق م و انا هي ليان عشقها الاسواق وانا بس ارافقها ما اشتري شي ومرات ليان تجبني اشتري شي بجد استغرب حب ليان للتسوق ...
……بعدما خلصت انا وليان تسوق وتغدينا برا رجعنا ع بيت ابومحمد جد ليان وابو بدر طبعا ترددت مره اني ادخل بس ليان مسكتني وشدت علي وطبعا دقت ليان الجرس وفتحت لها الخادمة وليان امرتها تجيب شنطتي من السياره وانا مره منحرجه بس ليان طايره من الفرح وقالت:والله وناسه بنقعد مع بعض ونتسلا مره .
ابتسمت باحراج "شلون بقعد عندهم وهم مو اقاربي ياربي والفشيله " ودخلت بتردد واخيرا وصلت للصاله جدات ليان اثنينهم قاعدات مع بعض وسوالف وانا زاد احراجي … ام محمد بحب:هلا يمه سما جيتي اجل منوووره يمه.
قلت باحراج : منور باهله ومشكوره .
وتقدمت سلمت عليها هي وام ناصر وبستهن بروسهن احتراما … ورجعت جلست بحرج جنب ليان ولسانا بالعبايات …
ام ناصر بستغراب قالت:ليه بتقعدي عندهم .
ام محمد:بتقعد عندنا ليه مافيها شي.
ام ناصر :وليه ماعندها اهل تقعد عندهم…
هالكلمه عورتني فوقفت بحرج بس ليان قالت بتبرير:لالا ياجده سما اهلها مسافرين ومو حلوه تقعد بروحها في البيت انتي تدري هذا .
ام ناصر هزت راسها بايه وقالت بدون اهتمام:هلا فيك منوره البيت …
انا سحبت ليان وطلعت وياها لغرفتها وطبعا سألت ليان بحرج:وين بنام .
قالت ليان بابتسامة:طبعا لاتخافي اعرفك ماتحبين تنامي مع احد فكلمتهم يفضو لك الغرفه جنب غرفتي صح صغيره بس اقل شي قريبه.
ابتسمت بحب لها وضميتها وقلت:احلا ليان والله ما ادري شلون اشكرك ياغلاتي.
حطت ليان اصبعها بفهما وقالت:امممم بتشكريني اشلون …ههه لما تبتسمي وتبطلي كلمة مشكوره تضايقني مره.
ابتسمت وضميتها براحه " الله حرمني حب اهلي بس عطاني ليان وبدر يعوضوني عن الكل"
انتهى البارات العاشر
اتمنى انه نال اعجابكم وتوقعاتكم
كيف بتكون حياة سما ببيت اهل بدر ؟
شمو رح يسوي بدر لراجو ؟
انتظروني ★_★

★ أ؁ــيـــــــŞαȑαـڕۃ الــــــقــــډڕ★

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 16
قديم(ـة) 25-01-2020, 12:02 PM
لامــارا لامــارا غير متصل
©؛°¨غرامي نشيط¨°؛©
 
الافتراضي رد: وأصبح قلبك لي وطن/بقلمي


السلام عليكم

الرواية احداثها باليمن ولا بالسعودية ؟؟

الأبطال سعوديين ولا يمنيين ؟؟

ولك خالص الشكر

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 17
قديم(ـة) 25-01-2020, 01:06 PM
صورة مكاويه أصيله الرمزية
مكاويه أصيله مكاويه أصيله غير متصل
©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©
 
الافتراضي رد: وأصبح قلبك لي وطن/بقلمي


ررررروعه
ياليت بدر يكون نصيب سما

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 18
قديم(ـة) 25-01-2020, 01:07 PM
صورة مكاويه أصيله الرمزية
مكاويه أصيله مكاويه أصيله غير متصل
©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©
 
الافتراضي رد: وأصبح قلبك لي وطن/بقلمي


نبا بارت زياده
انتي كريمه ونحنا نستاهل

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 19
قديم(ـة) 25-01-2020, 08:05 PM
Huda khaled Huda khaled غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: وأصبح قلبك لي وطن/بقلمي


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها مكاويه أصيله مشاهدة المشاركة
نبا بارت زياده
انتي كريمه ونحنا نستاهل
شكرا الك ان شاءالله بس هالروايه تنزل بس السبت وناويه اول مااخلصها انزل روايتي الثالثه بس لسا مااكتملت فحابه اعطي نفسي وقت

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 20
قديم(ـة) 02-02-2020, 08:00 PM
Huda khaled Huda khaled غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: وأصبح قلبك لي وطن/بقلمي


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها لامــارا مشاهدة المشاركة
السلام عليكم

الرواية احداثها باليمن ولا بالسعودية ؟؟

الأبطال سعوديين ولا يمنيين ؟؟

ولك خالص الشكر
الروايه سعوديه وابطالها سعوديين طبعا انا اميل للروايات السعوديه

الرد باقتباس
إضافة رد

وأصبح قلبك لي وطن/بقلمي

الوسوم
سما، بدر، ليان، راشد، بتول،
أدوات الموضوع
طريقة العرض
مواضيع مشابهة
الموضوع الكاتب المنتدى الردود آخر مشاركة
وأصبح العلم بالسعوديه ماركات وليس إنجازات M£m مواضيع عامة - غرام 2 03-09-2018 06:18 PM
حضنك وطن/بقلمي بنت_الياسي روايات - طويلة 3 30-09-2017 01:27 PM
حُلم ! وأصبح حقيقة بالنسبةِ لك ! سَطوة حُب ، مواضيع عامة - غرام 5 20-10-2016 08:58 PM
رواية طلب تغيير وأصبح غاية/بقلمي best feeling روايات - طويلة 6 08-10-2016 12:51 PM

الساعة الآن +3: 12:49 PM.
موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات


youtube

SEO by vBSEO 3.6.1