منتديات غرام

منتديات غرام (/)
-   روايات - طويلة (https://forums.graaam.com/134/)
-   -   ماضيه وحاضري/بقلمي (https://forums.graaam.com/634118.html)

امل محطم 29-02-2020 09:44 PM

رد: ماضيه وحاضري/بقلمي
 
شكرا على البارت
ياعسل

صفحه بيضا 03-03-2020 02:29 PM

رد: ماضيه وحاضري/بقلمي
 
هذا البارت التاسع .. استمتعو ..


(وهم طالعين برا البيت هجم وائل على الشرطي برفسه وانحاش بعد ما فك اللي فيده بالمفتاح (يده خفيفه الزفت ) لحقه بدر واتهاوشوا على وصله بيان وعادل .. بيان مب فاهمه الا ان في قليل خاتمه يضرب اخوها .. راحت له ركض ودفته عن اخوها وصارت تدوسه بكعبها لين نزف و بدت تمخش وتعض .. قام شد شعرها مع الطرحه ورفسته بين رجوله وعلى وجهه بطنه لين سعل دم وتركته )بيان : انا بنت راشد تسحب طرحتي يا حيوان .. ولا انت اصلا شلون جاتك الجرأه تمد يدك على اخوي ..
وائل تفل دم : كيفي..
بيان داست على وجهه : ما ادري مين انتا لكن بس اذكرك .. لا حكوا اسيادك ما ترفع عينك عن الارض فاهم .. (تركته ومشت)..بدر قدامي البيت تاخرت مره ..
بدر : عندنا مداهمه ..
بيان : انت وياه مره عايشين الجوا .. ليش حطوا شرطه بدلكم دام حتى المداهمه بترزوا وجيهكم فيها .. يله قدامي ..
الوليد : بيون شوفي هاذي ..
بيان : هاذي بنت جوري الله يرحمها .. شلون جات معك ..
الوليد : مين زوج جوري ..
بيان : متزوجها سر ومبيوعه له اصلا .. وهذا قالته لي يوم وفاتها بعد عمليه الولاده ..
الوليد : تعرفيه ..
بيان : هيه .. وائل سالم ال..
الوليد وسعيد كبروا : هاذي بنتك يعني ..
(وائل خاف عليها وصار يحاول يهجم على الوليد اللي شايله فجاكيته ): هد بنتي ..جبها ..
الوليد : مين قاتل جوري ..
وائل : ماتت ..
الوليد : لا مقتوله ..
احمد : لحظه الوليد ..عمي حامد هو اللي خطف تميم وباعه لعم وائل اللي كان يكره ابوك لانه رفضه لصفقه مع شركته كلفه خسائر كان بينسجن من وراها ..وبعدين حس بالذنب وعطاه سالم اخوه على انه ولده وبالحرام ويبيه يعيش طبيعي وزور له اوراق .. ولمن عرف حامد اللي كان مهدد عم وائل ان الولد ما يرجع لابوه ولا بيقتل له غالي .. ودام وائل المسؤول عنه وهرب وعرف عمك انه معك قتل جوري بعد العمليه..
الوليد : احمد متأكد من كلامك ..
احمد : سمعته يخبر عمي سند الصبح وعمي سند انجن وصار يصارخ .. راح هدده بالقتل لو يتكلم وحبسه بغرفته ..
الوليد : والله ما افوتها له ابن ال.. ما ابي اسب جدي ..
سعيد : وزفت الطين ذا نمسكه ..
احمد : لا صور معاه سلفي ..
الوليد : لا لاتمسكه .. هذا خله علي ..
سعيد : بعتبر نفسي ما سمعت شي .. بس مب لازم انبهك يا الوليد .. ترى والله التوقيف ..
الوليد : تمام .. عطني وعد ما تقربني وتنام على اذونك لين اسلمه..
سعيد : تم ..
الوليد : وانا بعتبر نفسي ما سمعت تهديدك اللي من شوي واوعدك اني بسلمه لمن اخلص منه ..
سعيد : الله يحميك على طيشك (اشر لقوات تنصرف ) ..
الشرطي : وائل امشي احسن لك ..
وائل : ابي اكلم ذاك (يأشر لاحمد )..
احمد : وش تبي ..
وائل :متأكد ان جوري انقتلت (دموعه ماليه عيونه )..
(احمد لاحظ وقرب منه ):وائل .. تهمك مره ..
وائل : قل لي مقتوله ..
احمد : هيه .. والدكتورات يقولن وصيتها بنتها .. تقول قولوا لزوجي ان بنتي امانه .. خل يعوضها عني .. ويتقبلها ..
وائل : يعني بنتي ما لها دخل ..
احمد : لا .. زوجتك بخير بعد العمليه ..
(وائل طاح عالارض بصدمه )..
سعيد : شصاير .. قدامي المركز بسرعه ..
احمد : لحظه ..
سعيد : ابدا.. مره تأخرنا .. تحركوا ..
(وائل تم يناظر فوافي اللي مب قادر يفهمه ابد بس قرب لمه قبل لا تتحرك الدوريه): تبي بنتك ..
(وائل هز راسه) ..
وافي : تمام .. (رجع للوليد والدوريه مشت).. الوليد ممكن طلب ..
الوليد : امر وتدلل ..
وافي : مب كذا .. شسمه ذا ..
الوليد : شفيك حبيبي .. انت تمون يا بعد قلبي امرني باللي تبي .. انا من بعد ما رحت كنت بروح فيها (ضمه )..لا تبعد عني ابد ..
وافي : ممكن اخذ البنت ..
الوليد : ترا اسمها جمان ..
وافي : جوري كانت تحب هالاسم ..
الوليد : ما قلت لي شتبي فيها ..
وافي : وائل يبيها ..
الوليد كشر : ليش تسمع اللي يبيه .. تحبه انت بعد اللي سواه معك ..
وافي : انا مهما صار لي ما بنسى انه كان فيوم بن سالم ال .. وكنا فيوم نلعب مع بعض فنفس الدار قدام نفس الاب ..
الوليد ما علق : خذها .. وروح مع سعد ..
احمد : انا بروح معه ..
الوليد عطاه ظهره : روح .. انا عندي حسابات بتتصفى قبل طلعت الشمس (قالها بحقد وهو يتذكر النذل اللي حتى ما وجب ابوه وحضر عزا ولده لمن اعلن وفاة .. ومره بالليل وقال له راح نتفتك .. عقبال الباقي وانت اولهم .. نشطت عنده كميه حقد ما قد حملها لعدوه )..
سعد .. بسرعه تنظموا ..
سعد : امرك ..
بيان : تنظموا وانت قدامي ..
بدر : بتم مع الوليد ..
الوليد : بدر رح معها ..
بدر : بس انت ..
الوليد (مسح على كتفه ): افا .. انا تخاف علي .. ولد خالتك ذيب ما عليك ..
(بدر ابتسم وباسه على راسه ومشى) ..
(ندى اتصلت بالوليد ):الو ..
ندى : الوليد (تشهق وتصيح بصوت يعور القلب )..
الوليد بفجعه : ندوش وش بك ..
ندى : مشعل ضربني ..
الوليد : شنو ..
ندى : يقول روحي لبسي عبايه لا نزلتي تحت وانا قلت ما عندي وطقني ..
الوليد : مب على كيفه ..
ندى : انا لبسي مب غلط .. انا لابسه جلابية بيت ..
الوليد : اجل وش قال عن كادي (يحاول يضحكها ) ..
ندى : كدونه لابسه قصير لفوق الركبه ولمن شافها قال لها قمي بدلي يالصايعه وش ذاللبس .. كش عليه عمران وصفقه وقال له ما لك دخل فيها .. وانا ما احد عندي ..حتى عليانوه القرد نايم ..
الولبد : افا عليك بس يندونتي .. هياف وينه ..
ندى : نايم .. انا ابيك انت .. قلت له بعلم الوليد .. شد شعري وقال هو مب فاضيلك .. كرهت شعري وبقصه .. كل مره يسحبون شعري ..
الوليد : انا اقص يده ولا تلمسين شعرك .. ما عليه ..
ندى : انت كم بعيد عن هنا ..
الوليد : حدود ساعه .. ما عليك .. انتي بس اهدي .. ما ابي اسمع انك بكيتي وانتي فبيتك يا عمري .. والله وانا الوليد بن ماجد للاربي كل من يمد يده عليك ..
ندى : اجل ربي عليانوه بعد ..
الوليد : تامرين امر.. يله يعيوني سمعيني الضحكه الحلوه ذيك ..
(ندى فرحت وضحكت له) ..
الوليد : الله لا يحرمني منها ..يله بقفل .. انا اسوق ..
ندى : تمام ..باي (قفلت)..
(نص ساعه ودخل الوليد بيته ووراه حراسه سعد ومهران ومحمد .. وصارخ بصوت يرعب ) : مشعل يا كلب يا حيوان ابن الحيوان الزفت .. يا مشعل ..
(الكل خاف لان الوليد ما يعرف اهله اذا عصب .. بس منوه طلعه عن طوره ووش مسوي مشعل )..
(ندى ونوار وكادي ارتعبن من عيونه اللي تقدح نار وشرار وندى تقدمت بتهديه.. راحت تركض له..): الوليد اهدى ..
(انقلب كان مافيه حد بحنانه): ندونتي حياتي يوجعك ..
ندى : خلاص انا بخير .. كنت بس منزعجه ..
الوليد : يخسى من يزعجك (نزل مشعل وكل البيت نزل )..
(الوليد كان جالس على ركبته ولابس اسود ومنزل لثمته على كتفه وباقي لابس النظاره وحاضن ندى واول ما شافه باس خدها ووقفها عند خالته فاطمه ام مشعل اللي تو سب زوجها ورجع لمشعل ومسكه من رقبته بشكل يخوف ونص البنات صرخوا) ..
الوليد : اختي يا حقير .. انا الوليد وفبيتي تمد يدك على اختي .. شنو كنت شارب ساعتها .. (رص سنونه وتكلم عند اذنه بفحيح) تذكر لمن اخلص منك تسال امك بشنوا دعت عليك (ضربه ضرب لين نزف وبدر ما قدر يقرب .. فاطمه بكت .. ولدها بيموت فيده ..)..
ندى صرخت : خلااااااااااااااص .. الوليد ..(فلتت من خالتها ومسكت عضده ) .. الوليد هده ..
(الوليد فكه وتفل عليه ورفسه بعيد وحضن اخته):انتي لازم ما تبكي .. انتي تاشري عاللي تبيه يبكي ويبكي يا عمري .. (باس راسها وخدها) .. ما قلتيلي عليان شمسويلك ..
ندى : ولا شي ..
الوليد : ندونه (عطاها نظرة احكي بس بهدوء مب زي نظراته لمشعل )..
ندى : يشد شعري .. بس لا تطقه كذا ..
الوليد : امرك يا حلوه (تقدم لعليان وخنقه ورفعه لمستواه وتكلم بحقد ) .. انت والدنيا بتفترقون فاليوم اللي بتفكر ترفع عينك فعين شيختك يا حيوان .. (بصراخ) فاهم ..
(عليان وجهه تلون من قل الاكسجين وهز راسه بصعوبه .. رماه عالارض باس راس اخته واشر لنوار وكادي يجون .. ضمهن كلهن وقال) ابن الكلب اللي بيتعدى جسما ولا لفظا ولا احتراما عليكن .. اختارن وش اسوي فيه بروحكن ..
(هزن روسهن ثلاثهن)..
الوليد لف للشباب : خواتي خط احمر على الكل هنا .. اتمنى ان كلامي مفهوم .. واللي يبي ترجمه يتكلم من هالحين (ماحد رد ولا تحرك.. انسحب الوليد وحراسه واول ما طلع ركضوا يتطمنون على مشعل وعليان ) ..
بيان : ندى شصاير .. وش قايلتله ..
ندى : مشعل قال البسي عبايه لا نزلتي الصاله ولمن قلت ما عندي طقني .. ولمن قلت بعلم الوليد قال مب فاضيلك .. وانا علمته وكذا صار .. اسفه .. بس والله غبني .. لو احد قال لمشاعل كلمه يحرج ولمن يطقني عادي عنده ..
بيان : كفو عليك .. اي وحده فيكن يصير لها شي تتكلم .. تعلم الوليد .. كذا والله ما يلمس احد شعره منكن .. ولو درى دون لا تقولن له بيزعل منكن .. وترا زعلته شينه .. انتي والهوا واحد ..
(عند وائل): سامحيني يا جمان .. انا اهملتك وتركتك عالمربية لاني توقعت امك ماتت بسببي .. اسف يا عمري ..
احمد : والحين البنت لمين اخذها .. ترا فيديو قتلك لحمد موجود ..
وائل : ما ادري ..
احمد : اخذها لهياب ..
وائل : لا .. بيقتلها مثل ما طيحت مرته بسببي ..
هياب دخل بعد ما سمع كلامه وعطاه كف لف وجهه : انا مب نذل مثلك .. مرتي دخلت مركز الشرطه عشانك .. تعالي لولوه..
لولوه دخلت : وائل .. انا ماني شايله عليك عشان البيبي .. يمكن الله ما يبيه لي .. بس بالنسبه لبنتك .. انت زوج جوري ..
وائل : هيه انا زوجها ..
لولوه : مسجله ..
وائل : كل اوراقها الاصليه فمكتب الشركه .. ملف ازرق محقب ..
لولوه : تمام .. عطني اياها .
وائل : لولوه .. انتي ما قصرتي معي قبل كذا و..(قاطعته)..
لولوه : وائل .. اللي فات مات .. عموما .. انا بربي لولوه .. وبالنسبه لحمد بنشوف اذا اهله يبون فديه .. وبنحاول فيهم على ما يوافقون .. السجن اهون من القتل ..
وائل : لا تذلون نفسكم .. اللي ما يرضى الا بالدم خلاص .. وانا جاهز ..
لولوه بصراخ : مستحيل ارضى تموت .. ابيك تعيش وتصحى على نفسك .. وتحس بندم لقتل خويك وان بنتك بلا ام وان وافي فارقنا ولا عاد اخوك .. ابيك تعيش الوجع .. ليش تبي تنحاش واحنا نزيد وجعك بعد .. مستحيل .. بتعيش ونتقم لجنيني من عمه بتانيب الضمير ولكل من مات ولكل من انفقد وكل شي .. عشان تعيش الضنا وتدور الموت ولا تلقاه ..ما راح تموت .. هذا اللي بشتغل عليه هالحين ..يله جمان.. جوري الصغيره.. وافي ..
وافي : سمي ..
لولوه : لا تقطعنا .. زورنا ..
وافي : افا .. انتوا اهلي .. مستحيل اقطعكم ..
لولوه : الله يحفظك .. يله هياب (طلعوا)..
(بيان تكلم امها): لا يمه لاتخافين .. بخير وعافيه .. بس فيه نزيف فالمعده وتوه طلع من العمليات وكسر فخشمه وفكه ويده اليسار موب اليمين يعني لا تاكلين هم الاكل ..وعنده رض فضلوع الصدر .. ونص شعره طايح عندك ..وبس ..وصح .. حولناله كيسين دم ..
فاطمه : كل ذا وما فيه شي ..
بيان : على ذاك الضرب شكيت انه ميت .. لان نبضه كان ضعيف لو ما الاسعاف لرفع مستوى النبضات ..
فاطمه : خير .. المهم انه بخير .. عليان مب عارف يبلع عدل ..
بيان : ادب لهم عسب ما يستقوون عليها ..
فاطمه : يستاهلون بس كذا كثير ..
بيان: يله يمه .. باي ..
فاطمه : باي ..
(فبيت عمام الوليد ): طق الباب ..
سعد : سيدي مب مداهم ..شلون تطق الباب ..
الوليد مسكه مع رقبته : هذا بيت عمومي لو وش ما صار .. محارمه محارمي .. طق الباب ولا تناقشني ..
(سعد طق الباب وفتح له ولد عمه ): خير انشالله .. شصاير .. اشوف الوليد جاينا بجيشه .. بتحرر القدس يا ولد ماجد ..
الوليد : لا يكثر .. جب حامد عمك ..
الولد : وليش بالله ما اقتحمت البيت مع قوات الكوماندوا .. كان لازم اصحى وافتح الباب لجنابكم .. كان البيت ذا ما سكنت حضرتك فيه ..
الوليد : لا يكثر ونادي عمك اسلم لك ..
الولد : تمام بناديه لا تحرج .. بس بالله جد ليش ما اقتحمت البيت ..
الوليد بقله صبر : لانه فيه محارمي .. شلون اخلي الغريب يقتحمه ويشوفهن .. انقلع لعمك اخلص .. ولا تدري .. ابي طريق ..
الولد : بتدخل لحالك ولا مع جيشك ..
الوليد : اذيتني .. لحالي ..
الولد : عادي اجل ادخل حالك حالنا ..
الوليد : اوك .. بعد ..
الولد : بروح معك .. وين رايح ..
(الوليد وصل لغرفة سند ودق الباب بس ما فتح وما له صوت .. تكلم الوليد ): سند تسمعني .. سنود ..
سند صارخ : وليد ..
(الوليد ابتسم لان سند ما يحب ال اللي باسمه): افتح الباب ..
سند : حامد قافله ..
الوليد : ابعد عن الباب ..
سند: لا تحاول تكسره ترا تنكسر يدك .. مره قوي ..
الوليد: ابعد .. تم يمين الباب .. لا تقابله .. انا اعرف شلون افتحه..
سند: قمت ..
(الوليد سحب مسدسه الابيض المزركش باسود ومكتوب عليه بخط خرافي ..
( Senior management B.W) ..
جا بيحرر الزند بس سمع شهقة وحده من البنات .. لف لها وشافها رايحه تركض .. لحقها وحط يده على فمها وهددها تسد فمها)..
الولد : الوليد .. هدها ..هاذي اختي ..
الوليد : مب ماكلها .. نسيت ان البيت به نسوان ويخافون من صوت المسدس .. (طلع ماسورة الكاتم وركبها واطلق ٧ طلقات وعبا المخزن ورفس الباب اللي انفتح و ما كانه مقفول ) سند اطلع ..
سند : مالي شغل .. تعلمني شلون استعمله ..
الوليد : لمن تكبر يا بزر .. امشي معي .. شلون انت عمي وانا انقذك ..
سند : قايل لك ما ابي هنا .. ابي معك ..
الوليد خزه : وبعد يومين .. رجعني لاخواني ..
سند : يووووه .. صار عليها ٣ سنوات وباقي تعيرني .. بروح هالمره ولا برجع ..
الوليد : نشوف .. المهم .. حامد فغرفته ..
سند : والله تطور .. وينها عمي ..
الوليد : عمت عينك .. الا هالخاسي ..
عمه محمد : الوليد .. مين دخلك ..
الوليد : سند وين كان ..
محمد : وانا وش عرفني ..
الوليد : الزفت حامد حابسه يوم كامل فغرفته .. وانت تسرح وتمرح ..
محمد : وانت شجايبك هنا وليش تقول حامد حافه انشالله ..
حامد : لانه ما متربي .. ماجد ما عرف يربي نفسه عشان يربي ولده ..هذا اللي تربا عندنا كيف الباقي ..
محمد : حامد .. عيب عليك اخوك متوفى ..
الوليد : هذا ما خلى فيها متوفى .. هذا كلب وحقير وانا بربيه ..
محمد : شتقول انت الثاني ..
(الوليد مسك حامد من عضده وسحبه غصب للباب ورماه عالحراس ):سعد .. خذه لقاعة التدريب ..
سعد : امرك ..
سند بخوف : الوليد شصاير ..
الوليد : عمي محمد .. ما قلت لي مبروك ..
محمد : مبروك .. بتتزوج ..
الوليد : لو اتزوج ما فرحت كذا .. تميم ..
محمد عوره قلبه .. مهما صار هذا ولد اخوه (ضمه وصار يمسح على راسه ): يا بوي يالوليد اترحم عليه .. انت ما نسيته لليوم ..
الوليد : تميم رجع لي ..
محمد بصدمه : شلون ..
الوليد : الزفت حامد خاطفه من بيتنا بحكم انه يعرفه وبيجي لمه .. باعه ل راجح ال ..اللي دخل صفقه مع ابوي وخسر فيها وكان حاقد عليه .. بس لمن هدا اوجعه قلبه عالبزر واعطاه اخوه سالم على انه ولده بالحرام ويبيله عيشه طبيعية وزور اوراقه .. وتوه يرجع لي بمعجزه ..عشان تثبت كلمتي لمن اقول بيرجع لي ..
(محمد كبر وسجد )..
الوليد نزل له تحت : انا كنت ابي احرق البيت بمن فيه ..بس طنشت الفكره .. وجاتني افكار وافكار .. ومنها اداهم البيت بس ما تجرئت ادخل رجال على محارمي .. ودخلت بروحي عشان بس تعرف .. ان اللي يبدا مشكله ما يحلها غيره ..وانا اعاملكم باخلاقي اللي رباني وتربا عليها ماجد اللي مب عاجب ولا واحد فيكم .. (وقف ) .. سلام ..
محمد : الوليد لحظه ..
(الوليد وقف وعطاه نظرة شنو)..
محمد : ابيك فكلام بيني وبينك ..
(الوليد عطا ولد عمه نظره .. بس ولد عمه عمل نفسه ميت .. يبي يسمع شنو بيقول عمه .. الوليد زفر بقوه خلت هالملقوف يبلع العافية ويقوم )..
محمد : ما ينفع هنا .. تقدر تمرني بعد ما تخلص شغلك مع حامد ..
الوليد : يعني انت متقبل اللي بيصير فاخوك ..
محمد : شنو فيها القاعه ذي ..
سند : ولا شي .. كل ما بغا ولد اخوك يفرغ طاقه ولا حره يطلعها هناك ..
(محمد بلع .. لانه قد شافه يضرب واحد تعرض لبنته فالمول .. كان رايح لمها بس الوليد كان اقرب وعرف بنت عمه ووكله تراب ) ..
الوليد : سنود بتسير انزلك مع العيال فالبيت ..
سند : هيه ..
الوليد : البس جزمتك وتعال..
سند : اوك.. دقيقه..



وبث ..

امل محطم 03-03-2020 02:39 PM

رد: ماضيه وحاضري/بقلمي
 
حبيت شخصية بيان احسها قويه

صفحه بيضا 03-03-2020 03:01 PM

رد: ماضيه وحاضري/بقلمي
 
هي الكبيره فذاك البيت .. عشان كذا .. تراها اكبر من الوليد وبدر.. بعمر رجوى خالتها وعامر ولد خالتها ..

صفحه بيضا 07-03-2020 12:43 AM

رد: ماضيه وحاضري/بقلمي
 
البارت العاشر ..
عطوني رايكم

(الوليد دخل القاعه ومسك حامد من عضده ووقفه واقف وفك رباطه): كذا انا وياك متساوين ..
حامد : من جدك انت .. تبي تنفرش ..
(الوليد طق اصابعه ورقبته ):جرب حضك .. يا سعد اذا شفته قرب يموت فكني منه ..
(سعد بلع )..
(حامد هاجمه عسب يمديه ياخذ الضربه الاولى على راسه بس يا فرحه ما تمت .. ابعد عنه وعرقله .. طيحه وصعد عليه .. مسك شعره وضرب بوجهه فالارض لين امتلت الارض دم .. ووقف وداس على فخذ رجوله اليسار ورفع رجوله اليمين لفوق لين ما سمع بطق فالعظم .. كل هذا وصراخ حامد واصل الشارع .. هد رجله وبدا يشوته على وجهه وبطنه .. وبالاخير رفسه على خاصرته بعيد عنه وطلع يتها وا من التعب اللي ما نام من ٣ ايام واليوم بس دخل فكم مضاربه )..
سعد : سيدي ارجعك البيت ..
الوليد : لا .. مشغول مع عمي محمد ..
سعد : بس سيدي احسن ..
الوليد : ما طلبت رايك فشي ..(طلع وراح لعمه )..
(راح بيت عمه ورن له بالجوال .. ما اخذ وقت .. دقيقه ونزل ): حياك اقرب ..
الوليد : معليه نطلع برا..
محمد : براحتك ..(ركب مع الوليد اللي يسوق موتره المفضل .. دودج تشارجر سودا .. عمه انبهر من الشكل حق السيارة ونظافتها بالنسبه لسيارة عزوبي _صفه مشتركه بينه وهياف_وشكل صاحبها اللي حاط اللثمه على فمه ومب مغطي شعره .. ولابس نظارة سودا ولبسه اسود فاسود ما بدله .. بس ريحه العود تجمد )..
(الوليد تم ساكت طول الطريق .. عمه حاول يفتح نقاش): امم .. ليش متلثم ..
الوليد : ما ابي احد يعرفني .. انا بلا حراسه ..
محمد : بس تو الدنيا الساعه ٦ الصبح ..
الوليد : ولو ٢ بالليل ..
محمد : الوليد يبه وش بك ..
الوليد : تشه ..شقلت تو .. الوليد ويبه بعد .. ما عرفتك .. من متى الحنيه ..
محمد تنهد : من زمان وانا عمك .. بس انت ادرى باللي حاصل بيننا وبين ابوك ..
الوليد : للاسف ما تسنالي اعرف .. انا من وعيت وانتوا متخاصمين ..
محمد بصدمه : انت ما تعرف ..
الوليد : ابدا .. ولعلمك تراني ازور عمي عزيز لليوم لانه الوحيد فيكم اللي ما قطع ابوي .. وانتوا ما قطعت زوارات العيد و رمضان بس ازور والقى الشباب .. الظاهر ما يقولون لكم لاجل ما تحرجون وتكبر علىىروسهم ليش مدخليني ..
محمد : فيك الخير يا ولدي .. اسم .. بقول لك سبب قطيعتنا معكم ..وانت قرر .. تبينا نرجع صافي يا لبن .. ولا نتم على حالنا ..
الوليد : مب مجبر اتفاهم معكم ..دام انتوا السبب .. اللي اذكره اني جيت مع ابوي في عيد غصب .. ولمن دخلنا انطردنا من حامد ..ومن يومك وانا ما نسيتها .. اذكر لليوم شكل ابوي وهو يناظر لي منحرج .. كان يطبطب على راسي ومبتسم وقال لي .. الدنيا مثل ما فيها قلوب صافيه فيها قلوب سودا .. الله يصفي قلوبنا ويزيل عنها السواد ..
محمد : انت تعرف ان لك اخو اكبر منك بسنتين٠ ..
الوليد : هيه الله يرحمه .. ما دريت لليوم شلون مات ..
محمد : انا اقول لك .. عمك حامد وعمك شاهر وانا محمد كان عندنا عيال كبار .. اكبر عيالنا .. كانوا ب١٩ تقريبا ..
الوليد : وصلنا .. ننزل ونتكلم هنا احسن (كان مطعم اطلالته حلوه على حديقه .. خذ له طاوله فالبلكونه وجلسوا)..
محمد : عيالنا كانوا.. ما ادري شلون اقول لك ..كانوا يتحرشون باخوك .. لانه صغير ولا بيعلم احد .. وبحكم انك كنت توك مولود وامك ما تطلع تلعب معه .. صار يلعب مع عيالنا الصغار .. كانوا ياخذونه بعيد وسوون اللي يبونه ويرجعونه بعد ما يهددونه .. المهم اننا مره كنا عازمين معارفن لنا جايين من جده .. وعلى وقت العشا قام ولد واحد فيهم .. تقريبا جامعي .. المهم انه طلع يكلم بالجوال ولمن خلص سمع صوت بزر يبكي جهة الزرع وفي اشخاص عنده .. شافهم وصورهم فيديو ودق عالشرطه وعلمهم .. بعدين رجع المجلس وحاول يكلمني .. انا كنت اكلم احد من اهله .. حصل عزيز عمك ووراه المقطع .. عزيز صرخ من الخرع .. الكل قام يشوف وش به والشرطه داهمت البيت ومسكوهم .. لكن الادها وامر هالمرة انه كان عندهم ٢ من برا والظاهر خويانهم .. اخوك كان فاقد الوعي .. دخل العناية المركزه .. ما طول فالعناية اسبوع وتوفى .. وللامانه امك ما جاتها الاورام والامراض الا بعد الحاله النفسيه اللي جتها وهي نفسا.. بالنسبه لهم تعد جريمه التحرش بقاصر .. لكن انكشف لهم نشاط بسيط .. واخوك كان الثاني .. بعد ولد فعمرهم .. جا واعترف باللي صار له منهم ..
ابوك ما كان ينلام بصراحه .. ماكان يشوف قدامه .. امك مرضت وتنومت وجاتها جلطه وتمت فالعناية سنه كامله .. انت ضعفت لانك ما عدت ترضع .. خذتك خالتك فاطمه بس ما رضيت ترضع من احد .. احن مهما صار ما قدرنا نتحمل ان عيالنا ينعدمون .. طالبنا بتخفيف حكم بس ما فاد فشي .. ابوك طلبنا منه السماح وعرضنا عليه كنوز الدنيا ..رفض تماما .. جا يوم التنفيذ وابوي كل ما حاولنا فيه يهدده ويقنعه يطنشنا .. انعدموا عيالنا ثلاثتهم .. ومعهم الاثنين .. كرهناه كره مب طبيعي .. لمن صحت هدى امك كنت انت منفطم وما ترضع الا صناعي .. كنت ضعيف وبسرعه تمرض .. ابوك لمده ٤ سنين يحاول يكلمنى .. كلنا نقوم فيه وما نتقبله .. كان ابوي قد توفى الله يرحمه .. حاول ابوك قد ما يقدر فينا .. بس كنا مصرين ..انتقل لبيت لحاله .. بعد فترة جلست مع شاهر وتشاورنا فالموضوع .. مثل ما احن فقدنا عيالنا هو فقد ولده .. وكان بيفقد زوجته .. وتبهذل ولده .. فشي اكيد انه مستحيل يرضا برقبتي بدل ولدي .. علمنا حامد .. قوم الدار وما جلسها .. صار يهدد ويتوعد .. توفى ابوك وكلنا لمناه .. وقف وضحك بفرح وهو يقول .. المهم انه مات وما يمه احد .. لحاله وفبيته ..
(الوليد ماسك راسه وهو يسمع هالحقائق ويضغط عليه ):مريض .. ابوي مات وانا وهياف ونياف وعمي عزيز و بدر ومعه حمد وعبدالله وسالم و خلفان عيال عم بدر وعامر وعلي حتى رامي ووليد وسطام وسلطان ويوسف عيال عم عامر كانوا فيه .. وعادل وجهاد اخوه .. كل هالرجال وما كفوه .. هذول حوله لمن توفى الله يرحمه ومشو كلهم فجنازته .. من غير موظفين الشركه والمدراء والرؤساء اللي حضروا من الخليج كله .. وعزوني حتى الاجانب فيه ..
محمد : ادري .. ماجد يجبر الكل يحبه ويحترمه .. انا حمار اللي مشيت بشور حامد وسمعت تهديداته لاني ما ابي مشاكل فبيتي ..
الوليد : عموما .. ابوي توفى وهو ما حقق امنيته بانه يصالحكم .. قال لي صالح عمامك .. هذا حلم عجزت احققه .. ما تدري شقد كرهتكم فذيك اللحظه .. عمي عزيز انغبن .. سبكم وحلف ميامين ما يطب بيتكم وكاه لليوم ..
محمد : وانا اقول ليش يتحجج ولا يجي ..
الوليد : انا اهم ما علي ابوي .. وهو طالبني اصالحكم .. وبسوي اي شي لاجل نصطلح ..
محمد : انت قلت اللي يغلط يصلح .. وانا اعترف بغلطي وبصلحه (مسك يد الوليد ).. اسف يالوليد .. اسف على كل شي سووه عيالي معك و اسف على كل شي سويته معك واسف على كل شي مضى وكل وقت ضيق ما لقيتني فيه يمك ..
الوليد ابتسم ابتسامه تعب : يعني خلاص .. صافي يا لبن ..
محمد (قام ومسك كتف ولد اخوه بقوه يثبته عالكرسي وباس راسه ):هيه يا ابوي انت ..
(الوليد وقف وحضن عمه .. حضن عمه محمد اكبر عمامه .. كان افضل ملجأ له فصغره .. اذا تهاوش اذا تعب فجأه اذا حس بمرض.. رغم ان عمه يكره ابوه .. بس ما جا لباله ابد يدفه عنه .. بالعكس ..كان ياخذه ومعتبره بمكانت اخوه اللي كلهم حبوه .. كل ما دخل مجلس البيت ومعه رضاعته يروح لعمه محمد وينسدح فحضنه ويشرب ومرات يعطيها عمه يشربه .. احيانا يكون ابوه موجود وهو يروح لعمه ..وغالبا مسافر بسبب الشغل .. لمن انتقلوا لبيت ثاني الوليد كان يصحى حتى بالليل يدور على عمه لين بالاخير ينام فالصاله عالكنب .. على انه ينتظره يجي .. ماقد حس براحه مثل كذا من زمان .. خلاص انهارة قوته كلها .. التعب صيطر عليه وغفى فحضن عمه اللي اختر وحسبه داخ .. شوي وانتبه ان تنفسه انتظم .. عرف انه نام .. حاول يشيله لين السيارة ..قام لثمته ونظارته وهو نايم .. لاحظ التعب بوجهه.. رجع ياخذ مفتاح السيارة والجوالات حقتهم بس لمن رجع لقى بنات قد ٥ واقفات يم الدريشه حقت الراكب )..
(سمع كلامهن): والله شوفي .. يشبهه مره .. والكيوت نايم ..مسكين تعبان شكله .. بنات متأكدين انه هو ..
قرب محمد : سمن بغيتن شي ..
(الوليد انتبه عالمزعجات اللي عند الدريشه بس سكت وكمل نومه لمن شاف عمه جاي)..
البنات بوهقه : ابد بس كنا مشبهينه على واحد..
محمد : سبحان الله ..
البنات بلقافه : يشبه نياف بن ماجد ال(نياف يصور نفسه عادي عالانستا اللي مفتوح ) ..
محمد : اوك .. ممكن عن ولدي .. ازعجتنه على ذالصبح يالملقوفات ..
(البنات تفشلن ومشن )..
(ركب محمد والوليد تمتم ): ولدي .. حبيت هالكلمه منك .. ممكن تعيدها (صوته كسر بخاطر عمه )..
محمد ضمه : الوليد انت ولدي اللي ما جبته ..
الوليد كمل نومه بعد ما بكى لبن نشفت دموعه (وصل محمد عند بيت الوليد .. حراس البوابه الرئيسية شافوا سيارة الوليد .. وشافوا رجال يسوقها ..ركضو عالبيبان .. فتحوا الباب من جهة محمد وضربوه بالارض وجودوه .. وفيه من راح لللوليد يصحيه على طلعه عام اللي شاف الحراس ماسكين احد وفي واحد يحول يصحي الوليد وسيارته التشارجر .. راح جري واول ما وصل ) : شمسويين يا حيوانات .. اتركوه .. هذا عمه .. كان صابح معه الصبح ..
(فكوه)..حقك علينا يا عمي .. والله حسبالهم مسويله شي ..
محمد : حصل خير .. يل استلم ولد خالتك وسلم لي على امهاتك (بنات عمه )..
عامر : شفيه الوليد ..
محمد : شكله تعبان يبي ينام ..
الوليد بصوت ضعيف : عمي ..
محمد : سم ..
الوليد : تم معي ..
محمد : امرك .. عامر بالله شف لنا مكان فاضيىوقفل علينا فيه .. عسب لو شافوني ما ينفصمون ..
ضحك عامر : انا اللي جاني انفصام بس يالله .. (دخلهم غرفة النوم حقت الضيوف و عطاه المفتاح .. نام الوليد ١٥ ساعه ولمن قام )..
(الوليد يتماغط): صح النوم ..
(الوليد التفت وذكر اللي صار ): صباح الخير عمي ..
محمد ابتسم : مسى النور عمي .. يا زين عمي .. تدري كم سنه وانا اتمنى اشوفك تقولها وانت مبتسم من خاطر .. من زمان ما شفتك وانت توك تنش من النوم .. من كنت نونو..
الوليد نزل راسه : بتشوفني كثير ..
محمد : ما قلت لي .. حامد وين ..
الوليد : الساعه كم ..
محمد : ٩:٣٠ بالليل ..
الوليد شهق : الصلاه .. سعيد ..
محمد : مين سعيد ..
الوليد : جوالي (مد له اياه )..لا حول .. بيقتلني .. الو ..
سعيد : وينك يا كلب ..
الوليد : انت الكلب لا تسب ..
سعيد : اخرتني ..
الوليد : جايك بس بصلي راحت علي نومه ..
سعيد : اخلص ..
الوليد : طيب لا تصارخ يا زفت (قفلت معه)..
سعيد : هو الغلطان ويصارخ ..
الوليد : اقول لا تنابح قلت بخلص وبجيك ..
سعيد : يله اترياك ..باي (قفل)..
محمد : الوليد يبه قم صلي واكل لك شي يسد جوعك .. انت حتى فطور ما افطرت .. بعدين روح ..
(الوليد ناظر فيه شوي) : مهتم مره اذا كلت او لا ..
محمد : الوليد كافي ذيك السنين .. ارحمني ..
(الوليد حب راسه) : اسف امزح معك .. تامر امر .. تعشيت ..
محمد : ماطلعت من الصبح ..
الوليد : اوف .. تميت معي طول ما انا نايم ..
محمد : انت قلت تبيني ..
(الوليد دمع وحضن عمه):اسف عمي لو في يوم قللت من احترامي لك .. والله انك مثل ما قال ابوي .. قال عمك محمد ماحد بحنيته .. ابوك الثاني ..وانت جد ابوي ..
محمد مسح على راسه : من زمان ودي اطبطب عليك وتشكيلي همومك .. الوليد يبه .. يله قم تعشا وانا بدق على واحد من العيال ياخذني ..
الوليد : لا والله ما تطلع .. تتعشا معي وانا اوصلك مثل ما اخذتك ..
محمد : تمام .. الحمد لله ان اليوم اجازه .. كان انخصم علي من سبب نومك .. يله رح ..
الوليد : عمي من جدك انت .. موظف لليوم ..
محمد : هذا الحال عاد .. تدري انت عندي هالتوئم اللي ما يتحاكون .. عصبوا على ولد المدير اللي تهجم عليهم بكلمتين قويات ورضوه رض لين ما عض الارض .. ابوه الولد ما بغى يسمع وفصلهم وبعد ما عرف السالفه جاهم يعتذر وبيرجعهم ويستلم منهم رد .. محنا بحريمك تطلقهن وتردهن سلامات . ما حد ميت عليك .. انقلع لا ابوك لا بو من اشتغل عندك ..واكلها انا .. كنت بتقاعد .. وطاحو على قلبي ..
الوليد ضحك : حبيتها .. حريمك عاد .. ولا الغم مطلقهم وجاي يردهم .. والله انهم فله .. ابشر يا عمي .. وظيفتهم عندي .. قل لهم يجون الشركه بكره ويجيبون السيفيات حقهم وانا اوظفهم لك ..بس جد عمي .. الاربعه كلهم ..
محمد : هيه .. ما نعترض على امر ربنا .. لكن اربعه عاقلين مب مثل هذول ..
الوليد : الله يخليهم لك .. علمهم يجون بكره فاي وقت يحبونه .. بس المهم على اوقات الدوام الرسمي .. واذا ما امداهم يجون يجوني البيت ..
محمد : بيض الله وجهك .. وبمناسبه صلحنا ابا اعزمكم انت واخوانك عالغدا ..
الوليد : خلها عشا يا عم .. عشان الكل يمداه يجي ..
محمد : صار اجل .. يله صلي ..
(الوليد قام يصلي وجاب العشا وتعشوا ثنينهم ووصل عمه عند الباب ونزل يفتح له الباب وحب راسه وسلم بالمره على شاهر وحب راسه وبعدها راح المخفر ):سعيد سعدون .. سعيييد ..
(سعيد نام عالمكتب ..دوامه له دهور من خلص ): همم.. جيت .. يله (تماغط).. عبي المحضر .. ترا اعترف بكل شي .. وانا سجلتهن وبنحوله النيابه بس ناقصنا اول ورقه .. المحضر ..
الوليد : ماشي ..هذا السستم انا قالبه .. المحضر اخر ورقه .. اخلص جبها ..
سعيد : خذ (عباها) خلاص اعتبره تم ..
(وقف الوليد ومعه سعيد وتصافحوا ):مشكور وما تقصر ..
سعيد : تستاهل يا ابو مروان (اسم اخوه الكبير وهو لليوم مب عارف ليش يسمونه ابو مروان )..
الوليد : نلتقي على خير .. سلام ..(طلع )..
(وصل البيت وجمع البيت كله): اسمعوا .. مشعل وش بك .. مين مسويبك كذا..
بيان : ولا شي والله .. تستهبل ..نسيت انك انت ضاربه ذاك اليوم ..
الوليد : يوم انه يضرب ندى .. اجل تستاهل واقل من جزاك .. بس ما توقعتك بتتعور كذا .. انا كنت معصب على مخلوق .. ومع كلام ندى انشحنت عدل ..المهم .. بقدم لكم شخص ..وافي ..
وافي قرب : السلام عليكم ..
(فاطمه شهقت هي وسعاد .. حصه صرخت .. رجوا وبيان وقفن ومسكن على فمهن..عامر صار يطالعهم بشكل غبي وعادل عيونه نطت من راسه) ..
الوليد : بشويش على رواحكم ..
فاطمه : تميم ..
الوليد : عليك نور .. تميم ..
رجوى : تميم حبيبي (حضنته بقوه )..
الوليد : الزفت عمي حامد خطفه وباعه لراجح ال.. والثاني كان حاقد على ابوي بس هدا وانبه ضميره على الياهل بس الزفت حامد مهددع بان الطفل ما يرجع لنا .. عطاه اخوه سالم وصار وافي سالم ال..
عامر : والله فلم هندي .. وعمك حي ولا مات ..
الوليد : كل عمامي احيا بس ابوي متوفى ..
عامر : تقصد ما قتلته بعدك ..
الوليد : اكل قتله مني ورميته عالمخفر وتو نقلوه النيابه ..
عامر : لو مناديني معك اطق فيه شوي ..
الوليد : فاتك عاد ..المهم .. وافي خبر وخبر ثاني ان انا وعماني محمد وشاهر تصالحنا .. وعمي عازمنا انا وخواني وخواتي باكر على عشا بمناسبه الصلح يعني لا تزودون لنا معاكم فالعشا .. وبنات خلكن جاهزات على بعد صلاة العشا مباشره تركبن مع السواق وقولن له يوصلكن استراحة جدي .. هو يعرفها.. ولا تطلعن الا ومعلمات محمد ومهران .. وانا بعزم بعد اسبوع بمناسبه سلامة تميم .. وافي ..
وافي : سم ..
الوليد : اي اسم معجبك .. تميم ولا وافي ..
وافي : على راحتك ..
الوليد : انا ابي الاول ..
وافي : كيفك ..
الوليد : اجل اخذ ..(مد له جواز وبطاقة مدنيه)..تميم بن ماجد ..هاذي هويتك ..
(الكل فالعيله سكت وتموا يطالعون فتميم اللي يقلب الهويه): شلون كان شكل ابوي ..
(الوليد فتح جواله وكان فالواجهه صوره له مع ابوه):هذا ابوي..
تميم صار يتامله وتكلم : ابوي لو كان حي .. بيحبني ..
الوليد : (انتبه ان الصوره كانت له وابوه حاضنه ويضحكون )تميم حبيبي .. تعتبرني ابوك ..
تميم : عادي ..
ندى ابتسمت : تموم .. هذا ابونا كلنا ..
تميم بصدمه : كلكم ..
كادي فهمته وضحكت : لا لا مب كذا .. بس حنا ..
تميم : نياف ..
نياف فتح يدينه : هلا بتمومي .. ما اشتقتلي ..
(تميم قرب له ولمس الضماده على وجهه ): هذا بسببي ذاك اليوم .. رجال وائل ..
نياف حضنه : انسى .. انا لو كنت قايم ومب مدلع كان جلدتهم ولا خذوك بس انا ما حافظت عليك .. اسف تميم ..
تميم : انا جايب لك مشاكل وتقول اسف ..
نوار : يله عاد انت وهو .. تراكم اخوان بالاخير .. اسبوع والاقيكم كل واحد يرفز الثاني يجيب له مويه ولا ينادي فلان ولا اي شي..
(الكل ضحك )..

شنو مخبيه الايام لهالعايله الضخمه ..
وهل بتعدي العزيمه على خير..
نشوف..


امل محطم 09-03-2020 08:39 PM

رد: ماضيه وحاضري/بقلمي
 
ليت عندي اخو زي وليد

صفحه بيضا 11-03-2020 07:07 PM

رد: ماضيه وحاضري/بقلمي
 
الله يرزقك ..

سنابل التفاؤل 12-03-2020 07:58 PM

رد: ماضيه وحاضري/بقلمي
 
شكرا على الرواية.. مع تحفظي على السب واللعن والموسيقى..
ما من كــاتب إلا سيفنى ... ويبقى الدهر ما كتبت يداه
فلا تكتب بكفك غير شىء ... يسرك في القيامة ان تراه


ماشاء الله عليج كتبتي وايد بارتات رغم انه مافي تشجيع فاحييج على الصمود.. بس في نفس الوقت اقترح انه تخلين فترات بين البارتات يعني احين في خلال شهر نزلتي ١٠ بارتات .. جذي ماياخذ كل بارت حقه في الردود
الرد ممكن ياخذ وقت
خلي بارتين ع الاقل او بارت واحد حسب ظروفج في الاسبوع
وتحددين موعد البارت نهاية كل بارت

وهالشي اريح لج واريح للقراء.. بحيث انتي ماتنضغطين والقراء يمديهم يقرون و يستوعبون الاحداث شوي شوي.. يمكن تنزلين بارتين وثلاثة والناس مامداهم يقرونه خصوصا ويا الدوامات
لين تاخذين وقتج في الكتابة تطبخين الرواية على نار هادية تنضج الرواية بهدوء وتتسلسل الاحداث وحتى اذا كتبتي بارت بس مانزلتيه وعقب رديتي قريتيه عقب جمن يوم ممكن تحسين يبيله شوي تعديلات فهالشي بيخلي البارت يطلع بطريقة احسن

هالشي نصحتنا تيجرنا اذا كتبنا بحث نجهزه من وقت وعقب فترة نقراه بنكتشف اغلاط مالاحظناها واشيه يبيلها تعديل فنعدل وعقب نسلمه وجربت هالشي وكلامها صح.. وبالاخير انتي حرة

شنو معنى مشمق عيونه؟ ورعنة؟ سطلت؟ فلقات؟ بازعات؟

اتمنى تتقبلين نقدي بصدر رحب.. ومو قصدي اوامر ابدا بس مجرد نقد وياليت تتطلعين على الموضوع المثبت بعنوان قضايا في قسم روايات طويلة.. اهوا موضوع مفيد

ردودي لاول البارتات يمكن تكون مالها معنى احين لانه في اشية انكشفت بس حبيت تعرفين انطباعي اول ماقريت الرواية قبل ماتنزلين بقية البارتات.. وردودي ماتشمل اخر بارت

ماتوقعت انه وافي ممكن يكون اخو الوليد.. توقعت مشبه عليه على احد.. اتوقع انه مختطفينه من اهوا صغير وربوه عندهم ويمكن غسلو دماغه من جذي مايتذكر عايلته الاصلية واللي ربوه لانه في عمر 5 سنين يقدر يتذكر او يمكن فقد ذاكرته
مادري شلون اهل وافي اللي ربوه مايتذكرون انه امهم ماتت من زمان قبل ما ايي لهم وافي

بس للتشويق ممكن لو في اسرار في الرواية ماتكشفينها سيده عشان الحماس كمثال على سالفة انه وافي اهوا تميم.. مثلا يقول الوليد بقولك شنو السالفة وتقطعين المقطع او تقولين وقاله السالفة وتكتبين رد الشخص الثاني بدون مانعرف انه وافي اخوهم تميم وعقب الوليد يسترجع الاحداث ويتذكر هالشي وتكتبين شنو السالفة اللي قالها وانه مخطوف وجذي.. يعني باختصار ماتكون كل اوراقج مكشوفة من البداية

لما فجاة الخدم سافرو علساس حالة وفاة توقعت انه بيشردون

الوليد:تمام يله عجل..وبالمره خذهم عندك وهاذي جوازاتهم.."
احمد:تمام ..
الوليد:يله انت وهي ..
محمد :ايجي مدير ..باي مدير..
الوليد(لوح لهم وغلق الباب وراهم)"


حسيت هالحدث صار وايد بسرعة.. يعني علاقل ياخذون لهم شنطة صغيرة يجهزونها مب فجاة جذي يطلعون من الباب.. عشان يصير الحدث واقعي
ندى شكلها اخت الوليد بعد.. يمكن خالته رجاوي ماقدرت تخلي كل البنات عندها
فصارت ندى عند سعاد.. والرواية تدور حول 3 دول بس يبين انهم كلهم سعوديين من اللهجة
ماتوقعت انه كادي تصير اخت الوليد بسبب كلامه وياها. سيده فكرت انه وحدة يكلمها لانه مابين انه متزوج او خاطب

علاقة الوليد بخواته شوي غريبة.. بس مالوم خواته لانه عاشو بعيد عنه واكبر منهم بسنين .. واضح انها حدها مستحية لدرجة تبي تخلص المكالمة بسرعة.. بس شمعنى عادي ويا هياف ونياف والوليد لا
بس احس احين زمن التكنولوجيا فليش مااستخدمو اتصالات الفيديو عشان يتواصلون بشكل احسن؟ خصوصا انه كلم اخوه بالفيديو.. يمكن بعد لانه يستحون

"صدقني عدم وجود العائله احيانا رحمه"

مافهمت الصراحة شنو يقصد الوليد لانه ماتناسب سياق كلامه.. هل كان قصده الكلام بدون كلمة عدم؟

اسماء هياف و هياب وعليان
اسامي يديدة اول مرة يمرون علي

مافهمت ليش زميل عليان تحجى عن ندى وشنو قال عشان يثور عليان جذي
بس كلام ندى"اذا هذا اللي متعوده من نسوان بيته بيجيبه فنسوان غيره"
فمعليش مو شرط هالشي.. يعني مو كل شخص يسب بقية النسوان معناته نسوان بيته مب متربيات ولا كل شخص قليل ادب يعني اهله مب محترمين وما ربوه.. يعني ولد النبي نوح ما كان اوكي .. وابو النبي إبراهيم كان كافر.. زوجة النبي لوط ماكانت اوكي.. فمو حلو التعميم للناس وفيه إجحاف لجهود الناس مثلا جهود الاهل في تربيتهم

للحين ماعرفت اعمار الاشخاص غير وافي.. بس اتوقع انهم في اعدادي وفوق من اسلوب الكلام .. بس ماحبيت موقف ندى وعليان اذا اهما كبار.. يعني بنت خاله من عرضه فلازم مايستغل الوضع ويحضنها.. حتى كادي و اختها يكفشون على الاقارب! ولما خربط عامر شعر كادي وحضن ندى رغم انه يصير ولد خالتهم ومب محرم لهم .. وايد صايرين فري

ماحبيت سالفة الكشف على الاقارب غير المحارم والتساهل في موضوع الحجاب والعلاقة بين الجنسين في الروايات.. لو حطيتي هالنقطة لغرض في نفسج انه تبين تنبهين القراء لمسالة الكشف اللي يتساهل فيها الكثير وتبين من خلال الرواية تبينين انه هالشي لي شنو ممكن يادي؟ وانه الوليد كان غايب عن حياتهم لظروفه بس اهوا مب ديوث ومايرضى خواته يكشفون جذي فيكون له دور في انه ينصح خواته بالطيب وجذي.. وتبينين توبة البنات من الكشف وتوبة الاولاد من النظر لشعور البنات ولمسهم.. لو حطيتي هالنقطة بهالاسباب فلعلها تكون موعظة للقراء ويا هلا
والذكرى تنفع المؤمنين.. في كتابتنا للروايات خل نتذكر اننا نمثل المسلمين اولا وثانيا بلدنا فممكن اذا احد جاف على كتابتنا شي يعممون ويظنون بديننا او بلدنا سوء

تكرر اللعن في الرواية واللعن مايجوز .. والرسول ﷺ قال: لعن المؤمن كقتله
وأحب ألفت النظر إلى ان قول ( ولد الحرام) من كنايات القذف.. ماتذكر قريته في اي بارت
كتبي عن المشاعر اكثر ولتعتمدين على الحوارات.. الحوارات تحسسني انه الاحداث تمشي بسررعة
بين قوسين مثلا ذي
"وافي:ليش..شمسوي انت..تكلم شمسويله" كتبي وافي (بانفعال او بصراخ) عشان نحس بالحدث اكثر
او مثلا
الوليد:وثيقة وفاة امك تدل على ان امك ماتت فولاده فنفس سنة ولادتك وهو ما يعني ان وافي كان مب جاي على الدنيا.. حملت وهي ميته وجابته..
هياب :مستحيل..
الوليد:خذ هالوثايق وتاكد.. (
هياب صار يطالع الاوراق ويتاكد من صحتهن)
" حسيت بصدمة زلزلتني اخوي الصغير اللي احبه واعزه ولنا ذكريات حلوة مع بعض يطلع مب اخوي الحقيقي ! كيف كيف! ماني مصدق!" كلام هياب في قلبه
هياب: كيف تقول انه مب اخوي! اكيد هالاوراق مزورة
وممكن عقب اذا جاف الصور يصدق
يعني اذا حوار : واذا كلام في قلبه " "

اما لما قال
هياب:لو هو اخوك بيرجع لك.. جنه مب مهتم في اخوه جنه يبي الفكه منه
للتنبيه إن شاء الله تنكتب جذي .. مب انشاء لانه يغير المعنى

اسامه: صدق حمود لمن قال لا تلعب مع عيال ماجد"."
احس الشخص اذا اخطأ مايعترف بانه اخطأ بسرعة ويتم لي اخر لحظة ينكر او يدافع عن نفسه ومب بهالسهولة بيعترف هالاعتراف.. خصوصا انه كان ناوي يقتله عادي عنده
اسعد: انا اخوي يبي يقتلني و اللي ابي اقتله يساعدني .. "صدق الدنيا ما فيها مستحيل"
عجبني هالكلام
بخصوص حوار نياف مع ايفان وصديقه.. اذا كان بالانجليزية فوحدي العربية الفصحى عشان القراء يعرفون انه بالانجليزي مب بالعامي السعودي
مع تحفظي على مقطع نوم نياف ووافي وايفان .. مادري شنو المغزى منه.. حسيتهم مايعين الصراحة.. " وَفَرِّقُوا بَيْنَهُمْ فِي الْمَضَاجِعِ" حديث صحيح
لقاء وليد بخواته حسيته بارد واهوا كان مشتاق حده قبلها
وحتى لما مات جنين مرت هياب .. حلو انها كانت صابرة بس حسيت شدعوة ماذرفت ولا دمعة!
ما اقصد صياح بصوت عالي وجزع على القضاء بس إن القلب ليحزن او علاقل وصفتي انه تعابير ويهه متاثرة في عيونها دموع
على فكرة ماتجوز التعزية بالباقي براسك لانه مافي بقية لانه انتهت حياة الميت
ويغني عنها عظم الله أجرك وغيرها من العبارات
بخصوص ثياب كادي لابسة تنورة فوق الركبة (والركبة عورة حتى جدام البنات)
معليش اهيا 15 يعني عودة مب صغيرة ومب متحجبة ولابسة فوق الركبة وياية السعودية! قوية الصراحة.. وفي احد البارتات واحد من اللي يصيرونلها قالها تلبس شيلتها فيعني علساس اهيا متحجبة
ياليت الوصف يكون واقعي ويكون شي يجوز.. وخصوصا انه على افتراض انه وليد واخوانه سعوديين بس خواته عايشين في دول الخليج.. فذكر عدم الاحتشام ممكن يكون اساءة للسعوديات ونفس الوقت اساءة للدولة اللي ساكنة فيها كادي انه بناتهم مب محتشمات
حاشى المسلمين والخير والشر موجود في كل مكان

فصلي بين المقاطع عشان ماتصير لخبطة
بيان: يله يمه .. باي ..
فاطمه : باي
**************** ..
(فبيت عمام الوليد ): طق الباب


يمكن وائل رغم قسوته وشره الا انه يحب اليهال فمن جذي شرا جوري لانه مايبي يتزوج ومن جذي خاشها في البيت مع المربية عشان مايعرفون عن وجودها
بما انه وافي مب اخو وائل فمابيكون له نصيب من الورث فبالتالي حتى لو طلع وائل من السجن مابيشكل تهديد لوافي


الوليد : اجل وش قال عن كادي (يحاول يضحكها ) ..
ندى : كدونه لابسه قصير لفوق الركبه ولمن شافها قال لها قمي بدلي يالصايعه وش ذاللبس .. كش عليه عمران وصفقه وقال له ما لك دخل فيها .. وانا ما احد عندي ..حتى عليانوه

ماحبيت كلام الوليد يعني جنه مب مفتكر عن لبس كادي.. اهوا يمكن اول ماجافها انصدم بس مابينتي بس انه ماحب على طول يزفها فاجل الكلام لي بعدين مثلا
اشوة انه وليد ماتهور وراح يطق عمه او يذبحه.. ووكلامه مختصر ودل على المعنى

صفحه بيضا 14-03-2020 11:22 AM

رد: ماضيه وحاضري/بقلمي
 
حياك سنابل .. بصراحه شدني اللي قلتيه ..
تصدقي انا اكتب كنوع من التسليه ولا حتا جاي فبالي ان ممكن احد يعترض على موقف او شي .. بس لاني ما اركز على هالامور .. وانتي صادقه فيه ناس تركز .. شكرا على نقدك .. وبتفاداه قدام انشالله ..

صفحه بيضا 17-03-2020 12:33 PM

رد: ماضيه وحاضري/بقلمي
 
البارت الحادي عشر حلويني



استمتعوا



احمد : يعني جد تصالحتوا ..
محمد : هيه .. وانشالله عشاهم عندنا ..
(دخل قاسم اخو احمد ولاعلم .. احمد ولد حامد): عمي .. تدري ان الكلب ابن الكلب ساجن ابوي ويبي يقاضيه ..
محمد : احترم ولد عمك وعمك المتوفى ..
قاسم : من متى ..
محمد : من اليوم .. احن تصالحنا .. وعشاهم عندنا باكر ..
قاسم : هذا وهو ساجن ابوي..
محمد : والله ابوك بروحه جايب لنفسه ..
قاسم : والله ليندم (طلع )..
شاهر: ياليتنا ما سمعنا كلام حامد وقاطعناه .. ما بقى من العمر كثر ما راح .. واخوي توفى ..
والصلح فخاطره..
احمد : اجل انا اطلق منكم .. باقي من العمر اكثر من اللي راح وما غلطت وقاطعته .. تعرفت على عمي و خاويت ولده ..
محمد : لانك كفوا ..
شاهر : احمد يبه .. عيالي راحوا يشوفون شغل الذبايح والعشا .. ضبط موضوع الاستراحه ..
احمد : استراحتنا ذيك ..
شاهر : عليك نور ..
احمد : ابشر .. بروح الحين .. توصون على شي ثاني ..
شاهر ومحمد : سلامتك (طلع)..
(بالليل وقت ما وصل الوليد واخوانه اللي خواته قررن يجن مع هياف و تميم جا مع نياف)..
محمد : زارتنا البركه .. حيكم اقربوا البيت بيتكم ..
هياف : نووووو.. هذا انت اللي شفتك قبل اسبوع فالسوق وعملت نفسك ما شفتني ..
نوار : اص يالفضيحه .. خلاص الحين تصالحتوا .. لم فمك ..
شاهر : والله وكبرتي يا نوار ..
نوار :(شهقت) انت اللي يوم العزا..
شاهر : هيه انا (نوار وخواتها ما قد شافن عمامهن .. وفعزا ابوهن شافته نوار لمن دخل وانلخمت .. لان شبهه بابوها كان ابوها قدامها .. نطت عليه وحضنته وهي تصارخ جا ابوي هذا ابوي .. بس بعد شوي حست على نفسها .. ريحته مب مألوفه مثل ابوها .. شاهر عرف انا تشوف الشبه وحضنها وقال لها ابكي يا ابوي انتي .. البكي راحه لبني ادم .. صارت تبكي لين نامت )..
(نوار انتفخت خدودها واحمرت .. قرب الوليد منها .. دفته وضمت عمها وخبت وجهها فصدره)..
شاهر : وش بك ..
الوليد : بتبكي ..
شاهر : يا حبيبتي انتي .. لا تبكين .. هالمره ما فيه احد متوفي ..
نوار : عمي ليش تشبه ابوي كذا ..
احمد : اصعب سؤال مر عليه عمي .. نوار وش هالذكاء الخارق .. اخوه .. هيز براذر ..تبينه يشبه خالتك مثلا ..
جواد ولد شاهر : انت ممكن تنطم ..
احمد : تمام يا دكتور نفسيه ..
جواد : دكتور نفساني يا متخلف ..
كادي نقزت فرح : وااااو .. انت دكتور نفسي ..
(جواد واللي بالمجلس كلهم توهم ينتبهون لكادي اللي دخلت وراهم .. كانت لابسه فستان حرير ابيض لفوق الركبه وما فيه اكمام وفيه حزام خصر مطلعها جنان ومنسله شعرها البني وحاطته كيرلي من تحت وحاطه ربطه بيضا على راسها ولابسه كعب ابيض وطقم ذهب ابيض عقد.. اسواير .. خاتمين .. تراجي .. وذهب راس (شمبر).. وحاطه مكياج خفيف )..
(جواد بلع ريقه )..
(كادي ركضت له وحضنت ذراعه): جد انت دكتور نفسي ..
جواد : هيه .. اممم .. انا دكتور .. اا..نفسي..
كادي : وااااو ..وناسه .. بتجاوبني لو اسئلك اسئله عن تحليل ردات الفعل وكذا ..
(جواد مسك نفسه شوي ترا مفهي فيها من الاول): اجاوبك ليش لا ..
(كادي نقزت عليه وحضنته): ثانكس .. واااااو .. وناسه ولد عمي دكتور نفسي .. والله لاعلم كل رفيجاتي .. بأحرهم .. عمو محمد هذا ولدك ..
محمد : هيه هذا ولدي ..
كادي : خلاص انا بصادره اليوم يجاوب على اسئلتي ..
محمد ضحك : حلالك .. بس بعد العشا .. هالحين دخلن سلمن على الحريم ..
كادي : اوكي .. باي يا .. شنو اسمك ..
جواد : ااا .. جواد ..
كادي : وانا كادي اتوقع تعرفني ..
جواد : لا والله توني .. (بجرئه) اسمك حلو ..
كادي : عيونك حلوه .. هم اسمك حلو ..
جواد : انتي احلى ..
(دخلن داخل)..
الوليد :معليش اسمحنا يا ولد العم .. تدري البنت ما تتعامل الا مع اقاربها وكذا هي تعده عادي ..
جواد : لا ماشي .. ظريفه .. جبها كل يوم .. اخيرا لقيت احد يحب النفس مثلي ..
الوليد : ينفع اجي معاكم هم انا احب النفس ..
جواد : وناسه والله ..
قاسم بوقاحه : كان قلت يا خساره .. ضاعت عليك .. ما راح تستفرد بالقطعه..
شاهر : قاسم .. عيب شهالكلام ..
قاسم : ما قلت شي غلط والله .. اللي اشوفه قدامي قلته..
هياف : ما تناظر الا من مستواك .. بس العالي ما تطول تناظره ..
نياف : ما اشره عليك .. التربيه من اصلها فاسده .. شتبي العيال يصيرون ..
تميم : الرد على ناس حرام ..
الوليد : ممكن انتوا الثلاثه تهجدون لان في اكبر منكم فالمجلس يا بزران ..
ثلاثتهم لفوا لعمانهم : اسفين ..
محمد : حصل خير ..بس ليش ما تقول ٤ .. ترا
هذا البزر فوقهم ..
الوليد : كلن مسؤول عن رعيته .. وانا ما اوجه الا تربيتي وابوي..
محمد ضحك : وصلت ..
شاهر يضحك : الله يقطع سوالفك .. تفضل تفضل ..
الوليد جلس : زاد فضلك (الكل جلس وتموا يسولفون والعلوم تودي وتجيب ومررره تحسروا على ايامهم بدون بعض وحطوا العشا وبعد جلسوا بيسهرون لين الفجر )..
جا ولد صغير لكادي : انتي كادي ..
كادي : ايوه حبيبي ..
الولد : جواد يبيك هناك ..
كادي : وين ..
الولد : ما ادري .. قالوا لي قل لها هناك ورا ..
كادي : اوك .. بجي (استانست حسبته بيجاوبها .. راحت جري لورا ).. جواد .. شنو وينه ..يعني اذا مب موجود ليش يقول لي اجي ..(شهقت)
والله لو يكون مقلب جلدته ..
(قاسم صفر): اويلي .. وش ذا الزين ..
كادي : ثانكس .. شفت جواد ..
(قاسم قرب لين صار بوجهها ): وليش هالطيره فجواد .. عطينا وجه ..
كادي : هو قال بيعلمني على تحليل الشخصيه وردات الفعل .. لمن قال يبيني حسبت بيعلمني شي عنهن بس شكله مقلبني .. هين بوريه شلون يمقلبني ..
(جات بتروح بس مسك يدها): وين رايحه .. ما امدانا استانسنا ..
كادي :وليش تستانس معاي .. روح استانس مع الشباب ..
قاسم : ليش يعني وجهي يسد النفس ..
كادي : ما احد قال كذا ..
قاسم : اجل تمي معي شوي ..
كادي : طيب لحظه بعلم نوار اني هنا وجايه لانها قالت لا تطولين ..
قاسم : تعالي بقول لك شي بالاول (قرب بيسر لها وضربها بكس على بطنه بقوه وداخت ) وطحتي بيدي يا بنت ماجد .. اذا ما خليت فضيحه اخوانك على كل لسان ما اكون انا قاسم ..
(عند خالات الوليد رجوا جالسه تمشي وفيدها صحن فراوله .. فجأه وقفت .. وطاح الصحن .. نزلت تلمه ..نزلت معها حصه تساعدها ): شفيك رجوى ..
رجوى : ما ادري (بدت تدمع )..
حصه : بسم الله عليك .. قومي معي .. مرياتي لمي الزجاج ..تعالي رجاوي جلسي ..
عادل : سلامتك رجوى ..شصاير ..
حصه : عادل جب مويه ..
(رجوا ماسكه جهة قلبها وتبكي )..
سعاد : بسم الله عليك .. شفيك ..
رجوى : قلبي منقبض .. في شي ..
سعاد : مع مين ..
رجوى : كادي ..كادي فيها شي ..
سعاد : بلا دلع .. هذا لانه اول مشوار لها بدونك .. حتى انا خايفه على ندى بس ارتاحي .. معها اخوها ..
رجوى : ما ادري ..ما اقدر ..
سعاد : اقري قرأن شوي وبتهدين ..
__________________________________

(خذها لشقه خويانه ورماها وسطهم عالارض )
هاذي الصيده اللي قلت لكم عنها..
ولد ١: هاذي شنو .. بأبتدائي .. صغيره ..
ولد٢: يا زين الصغار ..
ولد ٣: بس مو كنها ما راح تتحمل يصير لها شي ..
قاسم : كيفكم عاد .. كاهي عندكم ..
ولد ٢ : افتح الباب ..
ولد ٤ : اوك (فتح ولقي فارس ولد عم قاسم .. هو داشر مثله ومعه فالشله.. بس هذا ولد شاهر ) ..
فارس : عسى ما مسيتوا هالقطعه اللي جابها قاسم ..
ولد ٢ : لا ما لمسناها .. هالمره زي ما وعدناك .. لك يا راهي .. ما يجيك الا الراهي .. شوف شقد صغيره وحلوه..
(فارس لمن شافها تعطل عنده السمع والحس .. بنت عمه .. اللي من شوي كانوا يحكون عنها وجمالها .. شلون قاسم جايب بنت عمه .. لف له): كادي ..
قاسم : هيه والزفت .. خلص منها وبعدين اصور واحد من البقيه معها بس ما راح ابين وجهه .. وبفضح اخوانها وافتك من قهري فابوي ..
(فارس ما علق عسب ما ينقلب ضده .. لكن فنفس الوقت يعرف ان ولد عمه ماجد بيقتل هالادمي ببرود دم .. قرر يأخذها اول وبعدين يفكر ): ماشي .. جبوها .. (شالها وحطها على الفراش .. وجلس يفكر .. اخر شي قرر يتصل بجواد ويعلمه )..الو ..
جواد : هلا ..
فارس : جواد تكفى ساعدني ..
جواد : ابشر على خشمي .. امرني ..
فارس : خابر شقه خوياني ..
جواد : هيه شقه الدشره ..
فارس : قاسم المجنون خطف كادي .. يبي يصورها مع الشباب ويفضح اخوها .. الحق بسرعه .. ترا اخوها ما عنده غير الموت للي يقرب اهله ..
جواد انتفض ووقف : لا احد يقرب صوبها .. انا جاي فالطريق ..
فارس : اسرع (جواد وصل فظرف ٥ دقايق ودق باب الشقه .. واول ما فتحوله جري بأسرع ما عنده للغرفه .. قاسم انفجع لمن شافه ..ولحقه وشافه يحاول يصحي كادي اللي صحت تبكي وجع بطنها ..حضنها)..
كادي : جواد وين انا ..
جواد : لا تتحركي .. بتطليعين ..
كادي تنتفض : بطني .. جواد انا وين ..
جواد : لا تخافين حبيبتي .. (وقف وهي بحضنه ) ابعدوا..
قاسم : ابلع العافيه وانقلع احسن لك ..
جواد : طيب .. وخر ..
قاسم : اتركها ..
جواد : على جثتي ..
فارس تكلم : قاسم ما ينفع كذا .. هي بنت عمك ..
قاسم : عمت عينك .. جواد نزلها اذا ما تبي تنطق ..
جواد : جرب حظك ..
قاسم : يله شباب ..
ولد ١: من جد هاي بنت عمك ..
قاسم : بنت كلب .. يله ..(تجمعوا عليه وصاروا يضربون وهو يدافع عن كادي ويضربهم عن نفسه )..
كادي صرخت : آآآه (واحد سحب شعرها .. التفتت عليه و عضت يده عضه وشوهتها بأضافرها )انا تشد شعري يالحيوان ..
فارس : كفو ..
(قاسم مسك جواد من ورى يثبته وخويه بدا يضربه وواحد بيسحب كادي .. تقدم فارس وضربه على بطنه ): ابعد عن بنت عمي ..(لف ورى قاسم وخنقه على ما فك جواد )..
قاسم : انت معنا ولا ضدنا ..
فارس : انا رجال .. وهاذي اللي مسترخصها غاليه .. هاذي عرضي يا كلب ..
قاسم : وعرضك ما عرفته مع بنات الناس ..
فارس : انا ما المس الا اللي راضيه .. والظاهر هالمره قرصة اذن لي .. برد اعتذر منهن كلهن .. ولو انهن كانز جايات وحافيات وراي ..
قاسم لكزه على بطنه ووخره : صدق عاد ما عندك سالفه ..
كادي صرخت : خلاااااااااااااااااص..
(ما عبروها وتطاقو وقاسم جالس يسب ابوها واخوانها وهي منحمقه .. وصل وقال ): ما عمك الصايع وماخذ ذيك الهايته ما ادري وش شايف فيها .. وعيال الحرام اللي جايبينهم ما ادري شنو شايف فولده ال*** .. اللي مات..
(كادي عضت يد جواد عشان يفكها .. وصعدت فوق السرير ورمت نفسها على ظهر قاسم .. مسكت فيه وعضته فرقبته من ورى.. قاسم شهق بقوه وصرخ وفجأه اختفى صوته ..الكل خاف منه .. عينه مشمقه ووجهه انقلب اسود ) ..
جواد صرخ : فكيه .. بيموت ..
(فارس سحبها له وضمها.. كادي على طول بدت تبكي وتبكي بصوت عالي ): خلاص كادي لا تبكين ..
(فارس بعد دقيقه بالضبط صار يهديها دون وعي .. تخدر من ريحه عطرها ونفسها على رقبته .. نسونجي )..
(جواد ملاحظ بس ساكت ويشوف خويان قاسم لمن جلسوا يصحونه .. سحب فارس وخلاه يأخذ كادي ): انتبه للبنت . . مشيها وخلها ترتاح شوي ورجعها .. وارسل للوليد انها عندك ..
فارس : اوك ..يله نروح كادي ..
كادي وقفت ومشت معه بصمت ..
(عند الوليد): عمي خواتي كلهن هنا ..
محمد : اكيد .. شلون بيروحن يعني ..
الوليد : اها ( وصله اتصال)الو ..
فارس : الوليد معاك فارس ولد عمك شاهر..
الوليد : حياك امرني ..
فارس : انا اخذت كادي افسحها .. طفشانه شوي ..
الوليد : كادي ؟؟.. عطني اياها ..
كادي : ولود ..
الوليد : كادي طفشانه ..
كادي : هيه ..
الوليد : ما علمتيني ..
كادي : ما بغيت اقطع جلستكم .. بعدين فارس فله ..
الوليد : تمام .. انتبهي لنفسك .. باي ..
كادي : بااااي (قفلت ورجعت تبكي )..
فارس : شفيك كادي ليش تبكين ..
كادي : انا كنت ..
فارس: المهم انك بخير ..الله رايد اكون انا داشر واجي والقاك ..
كادي ضحكت غصب : ما فيه مبرر تتوب غصب ..
فارس : اوك (نزلوا واخذوا اسكريم وتمو يتمشون عالكورنيش .. بعد ساعة مشي كادي ..شافها عمران اللي له يوم كامل نايم وتوه يقوم وجا الكرنيش يستانس شوي ..جا من وراها وحضنها ودار فيها)خييير ..(سحبها لحضنه بيد وحده .. وبدت النظرات بين العشاق الاثنين اللي من طرف واحد .. كادي ما عندها علم فيهم .. صارت تطالعهم قدامها هم الاثنين..عرفتهم على بعض وودعت عمران ورجعوا بيت عمها )..
كادي : فارس ثانكس عالفسحه .. مره استانست ..
فارس : كم عمرك كادي ..
كادي : ١٥ سنه .. وانت كم ..
فاس : ٢٠ سنه ..
كادي : شنو تدرس ..
فارس : قانون ..
كادي : شلون قانون وانت هذا حالك .. لعاب ..
فارس : ترى الواحد يغلط ..
(كادي مسكت يده وهو شوي ويطير ): توعدني ما تعيدها ..
فارس : اكيد يا بعدي اكيييد ..
كادي : اوكي .. باي بروح لخواتي .. المهم الوليد لا يدري (لفت بتروح بس مسكها من كتفها )..
فارس : اسف كادي .. احس اللي صار لك بسبب لعبي ذاك ..
كادي ابتسمت : ليش شنو صار ..
(فارس ما فهم بالاول بس بعدين استوعب انها معتبره الموضوع ما صار )..
فارس : ثانكس كادي ..
كادي : ويل كام فارس ..
(عند سعد)..
سعد : شلون الوضع مايد ..
مايد : فتح محضر اعتداء ..
سعد : هذا بيحفر قبره بيده ترا الاستاذ ما يدري ..
مايد : اصلا قال وحده عضدته بدون سبب .. بس انا طلبت من الضابط يحقق مع خويانه على انفراد .. واحد اللي قال ان بنت عمه عضته .. واحد قال بنت غريبه هاجمته بلا سبب .. واحد قال انه في بنت عاضته وما يعرف شي عنها .. هو بس جابه ..والباقي نفس الكلام ..
سعد : والحين ..
مايد : وريتهم ان جواد منضرب بعد ..والضابط حقق معه و طيحهم فشر اعمالهم .. قال لكل واحد منهم ان كلكم اعترفتوا بأن قاسم خاطف بنت عمه وجايبها لكم كصيده .. وفارس خذها وغلق الباب وكلم جواد وجا جواد وتطاقيتوا وهي عصبت من كلامه على اهلها وعضت رقبته ..
والله وياللي يصرخ اغبياء واللي اصفر وجهه واللي قال مالي شغل ..المهم ان التهمه ثبتت عليه اذا بغت ترفع بلاغ ..
مايد : كفو عليه.. بشوف الاستاذه وبرد (اتصل على كادي ) استاذه كادي..
كادي : حياك سعد .. فيه شي ..
سعد : بترفعين بلاغ على قاسم ..خطف ومحاوله اعتداء ..
كادي : لا ما ابي ولودي يدري ..
سعد : اوك ..
كادي : بالامانه شلون دريت ..
سعد : نحن مراقبين تحركاتكن وفيه مسجله صوت للضروره..لمن شفنا انك بعيد عن البيت ما اهتمينا قلنا طلعتي مع اين كان .. بس بالغلط محمد شغل التسجيل وسمعنا الهوشه ..وطلعنا وراكم وكنا جاهزين للتدخل .. بس طلعتوا منها الحمد لله ..
كادي : اوك ..ثانكيو فيري ماتش ..
سعد : واجبي ..(غلق ورجع يكلم مايد وانتها الموضوع تقريبا)..
جواد داخل المجلس : الوليد ..
الوليد : سم ..
جواد تقدم له وحب راسه : حقك علي يالغالي امسحها فوجهي ..
الوليد : من هي ..
جواد : حركة قاسم ..
الوليد : عادي كلام لا يودي ولا يجيب ..
جواد : اي عادي .. شرف اختك كان بيروح ..
الوليد انتفض واقف : شفيها اختي ..
جواد : ما تدري ..
الوليد صارخ : تكلموا اختي شفيها ..
هياف : اهدا الوليد ..
سند : خلاص هد .. انا بروح اشوف شفيهم خواتك ..
(الوليد انجن .. خاف ان قاسم لامسها .. ركض داخل .. كل الحريم اخترعن وصارخن ): خواتي وين يا حيوانات .. وينهن .. نوار .. كادي .. ندى..بنات وينكن ..
نوار جايه تركض : الوليد وش بك ..
كادي : شنو الوليد ..
ندى : الوليد هنا حريم روح هناك ..
(الوليد ضمهن ): صار لكن شي .. احد لمسكن سوا لكن شي .. تكلمن حبيباتي لا تخافن مني ..
البنات : ما احد لمسنا .. البنات ونيسات ..
سند جا من وراه متكتف : شكرا لانك خرعت النسوان .. كاهي حرمه شاهر مخترعه وتبكي .. كادي ..
الوليد : شنو كادي ..
سند : قاسم خطف كادي ورماها لكلابه فالشقه .. بس صادف ان واحد منهم فارس (خزه بعيونه) اللي كان بيموت نوم وبقدره قادر جاته الطاقه و راح لهناك عسب يشوف الصيده اللي جايبينها .. خاصه ان الشباب يبونها له .. فارس شالها وقفل الغرفه ودق على جواد وراح لهم جواد وقامت داحس والغبرا انتهت بكادي اللي عضت رقبت قاسم وخذها فارس نحشها .. وتو جواد راجع من المستشفى .. اختك رفضت المحظر مقابل انك ما تعرف وتتهور ..
(الوليد سكت شوي ونوار وندى بعدن عنه بس كادي ماسكها بيده.. نزل لمستواها وتكلم بطريقه شبه حنونه ):لمسك عيوني ..
كادي : لا .. بس عطاني بكس علا بطني وفي ابن كلب شد شعري وانا مخشته وعضيته ..
الوليد بلهجه مشابهه : انا سبق وقلت ان اي شي يصير يوصلني خبر منكن .. بس الظاهر لازو تشوفن بعيونكن عسب تتكلمن مره ثانيه .. (طلع من البيت )..
كادي انهارت تبكي وتصارخ : وقفوه .. بيقتله .. والله ليموت اليوم .. لحقووووه ..
نوار : اهدي كدونه ..
دخل فارس يركض : كادي ما راح يوقف اذا ما وقفتيه انتي ..
كادي تنتفض : خايفه فارس ما اروم ..
فارس : ما عليه .. انا معاك .. قومي معي بسرعه ..
نوار : بقتلك لو صار على اختي شي ..
فارس : اوك ..يدك كادي (مسكته وراحت معه)..
(عند حامد)
المقدم : والله يا حامد ما ينفع .. هاذي اخر دخله لك هنا فهالقضيه .. بكره المحكمه .. وغالبا بيكون الحكم بلا تخفيف *********..***********..
حامد : ما ممكن احد يقنع الوليد يسحب الملف ..
المقدم : الوليد لو سحب يبقى وائل .. ما راح يسحب حكمك .. هاذي بتتحاكم عليها بعد ما تطلع اشرطه التحاليل الجنائيه ..والحكم يا حلو قصااااااص ..
حامد : ممكن اكلم عيالي ..
المقدم : تعاون مني بدق عليهم .. بس لا تتوقع ان غيري بيلقيلك وجه فلا تحرج نفسك ..
حامد : مشكور ..


وبث😁


الساعة الآن +3: 08:24 PM.


موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات


SEO by vBSEO 3.6.1