غرام
اكتب بريدك ثم اضغط على اشتراك ليصلك جديد غرام
بحث مخصص من محرك البحث العالمي قوقل للبحث في غرام
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 21
قديم(ـة) 10-05-2020, 10:08 AM
صورة بنت آل تميم الرمزية
بنت آل تميم بنت آل تميم غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية أثرني ياسعود باقي في عناي/ بقلمي


الكوداء عسى ما شر طولتي علينا

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 22
قديم(ـة) 11-05-2020, 03:23 PM
Fay .. Fay .. غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية أثرني ياسعود باقي في عناي/ بقلمي


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها بنت آل تميم مشاهدة المشاركة
الكوداء عسى ما شر طولتي علينا
أي والله ،وحشتينا انتِ و الرواية ❤❤🥺

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 23
قديم(ـة) 02-06-2020, 10:35 PM
صورة اٌلـكوداء. الرمزية
اٌلـكوداء. اٌلـكوداء. غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية أثرني ياسعود باقي في عناي/ بقلمي



البارت السادس

*افزعني الرحيل*

في الصباح الباكر وتحت جذع النخل مسند
ظهره على الجذع بتعب وايده متمسكه بطفله ماتتجاوز الثلاث سنين يُنظر اليها بكسرة نفس رفع عيونه لفوق بهم اثقل روحه بالامس القريب كانت هالمزرعه مليانه ب جماعته واهله واليوم مافي غيره وغير هالطفله اللي حصلها امس رجع بنظراته عليها وهي غافيه بسلام مرر ايده الخشنة على خدها الناعم وبهمس مقهور: كيف يفرطون فيك كيف مسح ب ايده الاخرى وجهه ومنظرها امس وهي تسقط من اعلى السور مو قادر يغادر باله
انفتح باب المزرعة الكبير ودخلت سيارة ما اعطاها اهتمام نزلو من السيارة نطق ولده : يبه من هذي
اشر لهم يسكتون وبعقدة حواجبه / ارجعو وش جايبكم
ولده : يبه الله يهداك وش فيك متحامل علينا
غمض عيونه بسخريه: اقول ياترجعون للديره ولا تدخلون ماصدقت على الله تنام

نطق ولده الثاني: اقول عبود امش نرجع لامي احسن انا قايل لك هالعم مايبينا

مارد عليهم وهو يرفع راسه لفوق عد لين الثلاث وبالفعل مثل ماتوقع تحركت السيارة راجعه لمكانها : انا داري مافيكم احد قلبه علي
شال البنت بعد ما اشرقت الشمس ودخل لداخل
فرش لها بساط وحطها فوقه نزل جاكيته وهو يغطيها فك لطمته وبانت ملامحه الهادية
ظل يتأملها وهو هادي ويفكر وش بيسوي فيها وكيف بيتصرف معها الايام الجاية وخصوصاً انها بنت وهو مايعرف يتعامل الا مع العيال ابتسم وهو يتذكر رد عيال اخوه الاثنين اللي ضاع عمره وهو يداريهم ومن كبروا رجعو لامهم وخلوه لحاله
____
صحى وهوو يفرك وجهه بقوه : اوفف الساعة كم

نطق صاحبه / سبع بعدين عدل روحك ورانا شغل وتسليم ولا تبي الجماعه تسلم ارقابنا
وقف وهو يترنح بمشيته: البنت وينها
صاحبه بسخرية: نسيت انك رميتها من السور
لف عليه وهو يرد بتذكر: انت تستهبل معي

صاحبه: مو جالس استهبل امس رميتها بس من كثر ماكثرت الشراب مو جالس تتذكر

تقلب وججهه وهو يركض لبرا المزرعة طالع للسور وهو يشوف تاجها بس ضرب ايدينه ببعض بغضب
دخل وهو مقهور وبصراخ: كيف تخلوني ارميها ليش ماوقفتوني ليش

وقفو وبغضب يفوق غضبه: اسكت فوق مانت شككت الشرطه فينا جاي تتكلم
فايز: ماحد قالكم تهربوني ولا والله لا افضحكم
ضحك واحد منهم وبعدها وجهه المسدس لراسه/ فكر بس وشوف وش بيصير فيك ان ماخليتك عضه وعبره ما اكون ابو ادهم بعدين تجهز معك يومين وبنهربكم لسوريا والعراق

فايز : ماني متزحزح من هنا لين البنت تطلع
ضربه بكتفه وبلكنته الشامية: بتنسى هالحكي ولا كيف البنت ماتت فاهم كيف ماتت بعدين شو بها واذا ماتت بهالطريقة ياما ذبحنا اطفال غيره ولا تو قلبك يصحى

فايز بلع ريقه وهو يزداد قهر: لا مانسيت ولا صحى قلبي بس في موال براسي وانتم خربتوه علي

دفه بقوه: نحنا وين وانتا وين
فايز بقهر: البنت لو ميته ليش مالها اثر مافي دم مكانها خالي تستهبلون علي غمز لصديقه : شكل ليله طويل
تقدموا له وهم يتضاربون معه
سقط على الارض بقوه صاح بقوه بعد مادس برجله على ايده ب اهانه له: قبل8 سنين جيتنا وانت تايه
واستقبلناك بصدر رحب والحين انتفش ريشك علينا

علينا حتى لو ضليت تهرب حنا وراك فاهم
فايز وهو يرافس من الالم: خلاص تم تم اللي تبونه بيصير

دف ايده وهو يتركه ويمشي لداخل مع اصحابه
طلع له خويه بخوف وهو يقومه قبل لايشوفونه: انت ليش ترادده صاحي انت
فايز والالم بوجهه: طلعني لازم اطلع من هينا لازم مابي اطلع للسوريا
صديقه بحزن: نستاهل حنا عضينا الايد اللي انمتد لنا وبيأس : انا ميت ميت خلني اموت بسوريا ولا اموت هينا ماتفرق معي تعبت من التعذيب والقتل

فايز وهو يتنفس بقوه: ما ابي اموت فاهم ما ابي

صديقه: وليش دخلت هالطريق دامك مانت ميت
فايز حط يده على قلبه وهو يضربه بقوه وجت بمخيلته امه وهي تبخر ثوبه ودعاويه ابوه اللي ياكثر مادافع عنه جده اللي كان يفتخر فيه رغم مساؤه ضرب راسه وكأنه صحى من السواد اللي هو في : انا شسويت شسويت
صرخ بقوه من وقفوه وهم يسحبونه
وهو يتحلف بصديقه اللي خانه
ابتسم بسخرية : بهالعالم حتى نفسك لاتثق فيها بس شكل دلع السجن نساك عالمنا
_____________

بالريـاض جالس بكرسيه وقلبه مو مرتاح من الفجر وهو يتصل على ضيف مايرد
دخل المشرف وهو يسلم عليه: اخبارك يابو ضيف

راجي : بخير وبتساؤل : اي استاذ تبي
المشرف بضيق : والله ماودي ادخل على احد الحين ضايقه فيني الدنيا
راجي بتساؤل: ليش وش صاير

المشرف: اخبار ماتبشر بالخير انتشر خبر يقولون فيه عسكر انخطفوا وناس يقولون اشاعة والمصيبة الاخبار قالت هالخبر وثواني وانقطع البث ماندري وين الصحيح بس الله يستر عليهم ويرجعهم لا اهلهم سالمين

راجي وقف بتراخي : وش اسمائهم

المشرف بدون مبالاه: ضيف الراجي وسعود الصقر يقولون انهم كانو طالعيين مهمه للجنوب بس كيف تنخطف الطياره بنفس المطار وال

قطع كلماته بعد ماشاف راجي وجهه قلب وجسمه ارتخى
بالمستشفى واقفين قدام الباب :

باهي وهو معصب ومتوتر: وانت ليش تتلقف وتقوله ليش

المشرف : وانا شعرفني انه ولده حتى اسم العايلة عبالي تشابه اسماء
باهي صد وهو نفسه يضربه: همام
همام : سم

باهي بصوت واطي: رح طلع البنات ايار ونورسين ولاتنسى سلطان خله يرجع البيت يجيب لبس لابوي وانت انتبه تخرعهم لاتقول شي لين مانتأكد وش يقررون العملية

همام :ابشر

تعداه وهو يطلع وباهي لازال معلق نظراته على المشرف : وانت ماعندك دوام ماعندك احد يسأل عنك
المشرف : انا جاي لابوك مو لك
باهي: يقتل القتيل ويمشي بجنازته
طنشه وهو عاذره
طلع الدكتور فز باهي وهو يتقدم له: وش فيه

الدكتور : انت اهدا الحين
باهي بعجله: اقولك اخلص علي ماني ناقص ورب البيت

الدكتور: تعال المكتب

مشى معه والدنيا ضايقه فيه دخل معه وجلس على اول كرسي وهو يسمع كلام الدكتور : تقررت له عملية فتح قلب ابوك لو ماجانا بهالوقت كان امداكم خسرتوه

باهي بعد صمت طويل: متأكد انه القرار السليم

الدكتور: ايه
باهي وهو يوقف: خير ان شاءالله امر عليك العصر ونوقع الاوراق

الدكتور بهدوء: لازالم يتهيئ للعملية معه اقل من اسبوع وبعدها بنقرر يوم العملية
باهي وملامحه بهتت: على خير
طلع من مكتب الدكتور وهو يجلس على اول كرسي الصدمة لازالت مستحله قلبه تو جاه خبر ضيف والحين ابوه ماله قوة على فقد اعز اثنين على قلبه ماله حيل يعيش الفقد من جديد مسح على وجهه وهو يتذكر كلمات ضيف الاخيره ضرب ايده بقوه على الكرسي وهو ماسك عبرته فجاءه لقى نفسه المسؤول عن العايله والاهم كيف يقول لهم هالاخبار وهو اقسى ماعنده يشوف دمعة خواته كيف بيتحمل وهو ارق بكثير من ضيف طلع جواله وهو يتصل على همام وبصوت امتلى ضييق: جيب لي ملابس معك

همام بتساؤل:ليش
باهي: ولا اقولك انا جايكم بالطريق اجمع خواتك وخالاتي

همام ب استغراب: اللي تبيه
______________

بالطيارة وبغرفة صغيره مظلمه مافيها الا ضو خفيف طايح واسلاحته مفرغة قدامه واثار الدم بوجهه يسمع همهمة سعود اللي مربط : ضيف ضيف اصحى ضيف
تقدم له احد الكابتن : لايكون مات
سعود ونفسه يتعالى: يعني لو اعرف بناديك
دنق الكابتن وجته ضربه براسه من ضيف وبعدها سقط اسرع له وهو يربط ايدينه بالحبل وركض لسعود يفتح له الحبل وبسرعه: هم اثنين بس وماراح نطلع من هالسماء لان نظام الردارت مايسمح ندخل منطقة ثانيه هذي خيانة سياسية نهايتها اما موتنا جميع او موتهم بس ومو معقوله اثنين بيخطفون الطياره كامله
سعود وهو يتمسك فيه ويوقف بصعوبة: ماتوقعت هالجهوم منهم بس ليش بينت لهم اننا ضعاف وبنيتنا الجسمية وقوتنا نقدر نتغلب عليهم
ضيف: انهزم بالبداية انتصر بالنهاية فهمت
وبسرعة بدى يعبي الرصاص بالمسدسات
حذف الواقي حقه على سعود: البسه انت
سعود بصدر ضايق: انت البسه

ضيف وهو يلبسه غصب وبهمس: انت اهم مني والحين اسمعني بنطلع من هالغرفه بهدوء بقى شخص واحد بس وهو بغرفة الكابتن يا اما نصيب ولا نخيب
سعود وهو يمسك سلاحه ويمشي بحذر: يلا بدخل وانت أحمني
ضيف وهو يمشي بحذر للجهه المقابلة : بفتش الطيارة

سعود وهو يهمس بصوت خفيف: ضيف نشوف الكابتن اول علشان يمدينا نبلغ الخطوط الجوية

ضيف عض شفته بقل صبر: واذا مسكنا الكابتن بتطيح الطياره وتتحطم انا متأكد هالعملية وراها اكثر من شخص مو معقوله شخص واحد
سعود وهو يهمس: الله يخيب احساسك ياشيخ من ركبت معك واحساسك يصيب
بلع ريقه وهو يشوف اربع يتقدمون لهم من الجهتين

ضيف طالع لسعود اللي واضح عليه توتر مشى له وهو يسند ظهره بظهر سعود: احمني واحميك
سعود وعيونه على اللي يتقدمون : اطلق
ضيف: مابي احد يموت حرك رقبته لليمين وهو يهمس بخفوت: من زمان مالعبت كارتيه

سعود عض شفته من سخافته
واطلق كتخويف لهم ماحس نفسه الا طايح بفعل ضيف اللي تركه وبدا يتضارب معهم وقف بسرعه وهو يساند ضيف من الجهة الثانية استمر العراك معهم اكثر من نص ساعه انهلك سعود من كثر ما انضرب رفع سلاحه وهو يوجهه على اللي جايه بس ما حس الا بسلاحه طاير وقفه وهو يضرب فيه الشخص اللي جايهم
ضيف وهو ياخذ نفس عالي: انت وش فيك
سعود وهو يزحف على الارض : حسبي الله عليك مسويني سلاح يوم تضرب خلق الله فيني

ضيف وهو يمسح الدم من خشمه ووجهه سحبهم وهو يدخلهم
الغرفه صفهم مع بعض : انت ملازم معقوله ماتدربت تدريب قاسي

سعود وهو يوقف بصعوبه : تدربت بس مو كذا انت سرييع

ضيف بغموض: باقي لنا واحد
اتجه لغرفته وهو يفك ازارير قميصه ثبت سلاحه بخصره فتح غرفته وهو يشوفه مركز تقدم بهدوء وهو ماسك قميصه ب ايده وبسرعه سكر عيونه بالقميص : من انت
الكابتن بتوتر: انت وش طلعك
ضيف بصوت ثقيل: من انت
الكابتن: مايخصك
ضيف وهو يدف الكرسي طاح وهو يتألم: جاوبني من مرسلك

الكابتن: مايخصك
ضربه بقوه من بطنه وبصراخ: تكلم
الكابتن بتوتر : الطياره
ضحك ضيف بقوه: عبالك جاهل بهالامور ما ادري انك حاطها تلقائي
اهتززت الطياره اكثر من مره
سحبه ضيف وهو يثبته اخذ هويته
وفجاءه هبطت الطياره بشكل قوي وهالشي خلى سعود يطيح عن حيله وهو يستشهد
اما ضيف لازال مثبت نفسه بحديده
وقف اول ما احس ان الطياره نزلت للارض بعد هالهبوط القوي

اتجهه للكابتن وهو ينطق بقوه: افتح باب الطياره
الكابتن وايدينه ترجف : ما اشوف
ضيف تركه وهو يتجه للسعود الطايح شد عليه وهو يجلسه فتح ازارير قميصه
سعود دف ايده: وش بتسوي بعد

ضيف اخذ القميص : صحصح وقم معي اتجه للكابتن وهو يربط ايدينه وبعدها فك القميص عن عيونه: يلا
بدا يضغط بالازره ثواني وانفتح الباب مسكه من بدلته وهو يرجع يربط عيونه واخذه وهو يمشيه معه اتجهه لسعود وهو يوقفه بقوه اسنده وهم
وقف بجنب وهو يخفي نفسه اشر لسعود يتجه للجهة الثانية رفعو اسلاحتهم تحسباً لا اي شي
طارى طالع للكابتن وقف قدام الدرج
تحرك سعود وهو يدفه بقوه
ضيف وهو ياخذ نفس بعد ماشاف الكابتن طايح : ما كانك قسيت عليه شوي

سعود وهو يخزه: بسم الله عليك معذبتك الرحمة
كتم ابتسامته وهو يشوف الوضع برا هادي واضح مافي احد
بس تحولت ملامحهم لخوف من سمعو الصوت العالي واللي ينذر ب احتراق اجزاء الطيارة بسبب الاحتكاك القوي بالارض
سعود وقلبه بدا يرتجف وملامحه بهتت بينهم وبين الحياه ثواني تحدد مصيرهم بس صرخ بقوه وهو يشوف ضيف راجع يركض لداخل الطياره بعد ماكانو بينزلون


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 24
قديم(ـة) 02-06-2020, 10:36 PM
صورة اٌلـكوداء. الرمزية
اٌلـكوداء. اٌلـكوداء. غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية أثرني ياسعود باقي في عناي/ بقلمي


البارت السابع

وهل تراهُ يحِنُ لي ولوّ شوقًا من عَدم"

بعد مرور دقايق طلع وهو ياخذ النفس بصعوبه وبجنبه سعود اللي بدا يكح بعد ما استنشق الدخان: عاجبك اللي صار
ضيف وهو يمسح على وجهه بتعب : لا بس معي ارواح تبيني امشي واخليهم لو ماطلعتهم بعيش بهم طول عمري

سعود وهو يفك الحبل عنهم ويحاول يبعدهم عن الطياره صرخ على ضيف اللي يمشي ببطى: اسرع
ركضوا كلهم بسرعه الا ضيف اللي يعاني من الم برجله ارتطم وجهه بصخره بعد ما دوى صوت الانفجار القوي واللي يسبب طنين بالاذن من شدة قوته
نفسه يتعالى بقوه وهو يشوف ضيف يحترق صرخ بقوه وهو ينطق : حاولو تتصلون على الاسعاف
رجع راكض لضيف نزع قميصه وهو يضرب ظهر ضيف يحاول يطفي النار مرت الثواني عليه صعيبه نطق بيأس بعد ماطفت النار : ضيف تحرك

نطق بألم: ماقدر ظهري
سعود : حاول توقف معي
ضيف وبصوت ضعيف: اسندني
وقف سعود وهو يمسكه من كتفه ع خفيف بدا يمشيه خطوه بخطوه وبهمس : قلت لك لاتدخل
ضيف وهو مغمض عيونه وشاد على اسنانه من الوجع: ماني ندمان ولو يرجع فيني الوقت بطلعهم
عقد حواجبه سعود وهو يشوف السيارات مقبله عليهم

انفتح الباب ونزلو الضباط قدامهم : الملازم اول ضيف والملازم الثاني سعود انتم قد الثقه اللي انعطت لكم
نزلوا الباقي وهم يصفقون بقوه
ضيف ووجهه انعدم بسبب الطيحه: وش تقصد
الضابط : كان اختبار بسيط لقدراتكم
سعود بقهر: هذا تسميه اختبار زميلي تأذى ظهره احترق شوف وجهه وش صار فيه وجاي تقولي اختبار
ضيف نطق وهو مغمض عيونه: دور لك ملازم غيري يروح هالمهمه
سعود شد على كتفه وهو يشوف سيارة الاسعاف مقبله
بالمستشفى :

نطق الدكتور: الحروق من الدرجه الثالثه
سعود بعد ماعالجو وجهه وقف: ظهره متأثر حيل ولا

الدكتور : جزء من ظهره متأثر بيأثر على وقفته لان الحروق يبي لها فتره طويله على مايزول المها وبعدها ضروري عملية تجميل لان الحروق من الدرجه الثالثه
غمض عيونه ب الم : يارب عفوك

نطق الضابط وهو جاي: بكذا بنعفي زميلك من المهمه وبنعطيه اجازه وبيرجع يداوم بمكانه قبل
سعود بقهر: تشوف هالشي سليم الولد احترق وتأذى بسبب هالمهمه اللي تقول عنها اختبار
وش معنى حنا من بدا الضباط
نطق الضابط بهدوء: لانكم مجتهدين بشغلكم حاولنا نعيشكم الواقع اللي بتشوفونه على الحد وهذا مو قراري انا قرار احدى الضباط المشرفين على ضيف اختاركم بالاسماء بيشوف عن قدراتكم وطول ما انتم بالطياره كنتم مراقبين بالكاميرات
سعود تنهد بقوه : نرجع الرياض ولنا كلام ثاني
الضابط بهدوء : لكم حرية الاختيار من عندي انا بحاول اواجه الضباط واكون بصفكم قد ما اقدر
سعود : يصير خير

الرياض :

يطالعهم بحزن : انا ماقلت لكم علشان تجلسون تبكون ابيكم تشجعون ابوي وتكونون ايد وحده اذ شافكم بهالحال ماراح يدخل العمليات وهو مرتاح
بسيل وهي تتقدم منه وتشد على ايده: كلام باهي صحيح لمتى بتجلسون تبكون خلاص قضاء الله وقدره بدال لاتبكون قومو تجهزوا نروح له
تركت ايده وهي تصعد صعدو بعدها البنات وخالاتهم
جلس على الكنبه بتعب طالع لهمام الساكت : جهزت اغراض ابوي

همام وهو يطالع الشنطه بجنبه: ايه واغراضك رنوه بتجهزهم
التفت باهي لسلطان اللي يبكي بصمت ضمه من كتفه وهو ينطق بصوت خفيف: هذا وانت الرجال تبكي ابوي طيب ماعليه خلاف قوم غسل وجهك علشان تروح معي يلا
هز راسه وهو يوقف ويبعد عنهم بسرعه

همام بهدوء: بنتناوب عليه
باهي برفض: انت وراك دوام انا ماعندي شي برافق معه

همام وهو يوقف : عمامي نعلمهم ولا
باهي بحيره: مدري خلني اول شي اشوف موضوع ضيف بعدها نشوف نقولهم ولا

همام : ترا كلمت رئيس المركز حق ضيف وقالي ماوصلت لهم اخبار باختطاف الطياره وبعدها سكرت وجتني رساله من رقم يقولي انه حدا اخويان ضيف وان هالسالفه كلها من نفس ضابط المركز بيشوف عنهم وبعدها يطلعون الحد

باهي ب استغراب: يعني كذب

همام وهو يحط يدينه بجيوب ثوبه: يقول

باهي: خلاص روح انت الحين مع سلطان وخذ معك خالاتي والبنات معي

ثواني ونزولو البنات وقف باهي وهو يمشي وهم وراها
اما همام جلس ينتظر خالاته يخلصن وياخذهم

باهي وهو يشغل السياره ركبت بسيل قدام وراء جلست رنوه وايار ونورسين

يسمع شهقاتهم على خفيف وهم يحاولون يسكتون تنهد وهو يحرك السياره طالع من حدود البيت
وبهدوء وحزم: اللي بتبكي تعلمني من الحين ارجعها البيت ابوي بخير مابه الا العافيه ابوي محتاج وقفتنا معه وانتم للحين تبكون علموني كيف بيصبر وهو يشوفكم كذا هاه رنوه هذي انتي الكبيره شفيك انهرتي ايار ونورسين مسحوا دموعكم لا والله لا ارجعكم الحين
ماردو عليهم وهم يمسحون دموعهم ويحاولون يسكتون
التفت على بسيل: الغيتي حجوزاتك

بسيل : ايه وقفت وارسلت لهم العربون
باهي وهو يوقف عند محل ورد : انزلي معي
نزلت وهي حاسه بغمامه سوداء فوق قلبها مابكت مانزلت من عينها دمعه مو جالسه تحس بروحها
التفت عليها ولقاها واقفه رجع وهو يمسك يديها ويدخل معها وهو حاس فيها وخصوصاً انها اكثر وحده وصى عليها ضيف
بدا يختار باقة ورد ملونه ابتسم وهو يشوف الالوان : شرايتس

بسيل بهدوء: حلوه
باهي : مليانه حياه التفت للبنت اللي تعدل الورد: عطيني هذي طلع صرافته وهو يحاسب عليها
لفت انتباهه ورده بلون الموف الفاتح: وعطيني وحده من هذي

الموظفه: ثواني بس
بدت تجهز الباقات وبعدها مدتهم له اخذ الورد وهو يعطي بسيل باقه الورد اللي بلون موف والثانيه معه ركبوا السياره اخذ الباقه من بسيل وهو يلف ظهره لورا : هذي لخيتي الكبيره رنوه
وهذي لا ايار شبيهة الورد

وهذي للورده نفسها
رجع نفسه وهو يمد وردتين لبسيل : وهذي لا احلى اخت بدنيا ولك ثنتين علشانك ماسكه نفسك وقويه

ابتسمت وهي تنطق: الله يخليك لنا
مد شفته بزعل وهو يحرك: الباقي ع الصامت مافي رد

نطقت رنوه وبصوت مبحوح: تراك اكبر مني
ضحك : اييه بهذي تردين ماتسكتين

وصلو المستشفى رجع يكرر كلامه بشده : ولا وحده تبكي حاولو تغيرون جو ابوي ترا للحين مايدري لا رحتوا من عنده بقوله
البنات: طيب
نزل وهو يعدل لبسه لبس نظاراته وهو ماسك باقة الورد
لف على نورسين تمشي بجنبه مسك ايدها وهو يمازحها
وصلو غرفة ابوهم طالعهم بتذكير: لاحد يبكي فاهمين
نورسين : والله فهمنا
ابتسم بتسليك : يلا ندخل
دخل وهو ينطق بفرحه : ياهلا ومرحبا وش هالوجه المنور وش هالزين يابو باهي
ابتسم ابوه بتعب: اييه خذني بالحتسي
ابتسم باهي وهو يحب راسه: تنذكر ولاتنعاد يابوي
بعده تقدمت بسيل وهي تردف : ايه تغلى علينا
نطق بتعب: بعد شوفتكم انا بخير اهم شي انتم عندي بالدنيا كلها
بعدها رنوه اللي تقدمت بصمت وحبت راسه ضم ايدينها وهو يعرف صمتها يا انها بتبكي ولا متضايقه: وش فيتس ياعين ابوتس

رنوه وهي تطالع لباهي اللي يطير عيونه : مافي شي مشاكل بسيطه بالدوام يالغالي
تمسك ب ايدها وايار ونورسين كل وحده تحبه من جهه
ابعدو وهم يجلسون ع الكنب وبعضهم ع الارض الا رنوه اللي مازالت جالسه بنفس السرير ومتمسك بكفها
باهي وهو يمازحه: ايه بس رنوه بحضنك والباقي جايبهم بالغلط

ضحك : ههههههههه لا رنوه قلبها رهيف واخاف عليها من نسمة الهواء ودايم الكبير غير

نطق بغيره: تراني انا اكبر منها وضيف البكر هذي وش تصنيفها
ابوه : عاد انتم عيال صابني جفاف وانا ارابيكم وهي غير اول بناتي واول فرحتي

باهي : ايه لنا الله انا واخوي المساكين لا ام عندنا وابو مو منصفنا
ابوه اخذ المنديل وهو يحذفه: يكثر بربرتك
وبهدوء: ضيف وش صار عليه
باهي وهو مبتسم: ابد الموضوع كله اشاعات و كلمته وقالي وصل الجنوب ماقدر يرد عليك لانه كان بطياره والحين شبكته ضعيفه قال لازانت معي الابراج دقيت
ابوه وهو يدنق راسه: الله يجيب اللي فيه الخير

باهي : امين
وقف وهو يردف: اخليك مع بناتك انا بروح اخلص اشغالي
ابوه : رح الله معك وانا بنياتي عندي
ضحك وهو يطلع
سكر الباب وهو يحط ايده ع قلبه : يارب صبرني واوجه
رجع لمكتب الدكتور وهو لثاني مره يسأله عن العملية وكم تاخذ وبتأثر ع ابوه ولا

وصلو همام وسلطان وخالاته دخلو وهم يسلمون ع ابوهم ويحاولون يشجعونه
يراقبهم من بعيد وهو عاجز يدخل عليهم رجع طلع لبرا ركب سيارته وهو يحرك مبعد عن المستشفى كله وقف قدام الممشى وارتكى براسه على الدريشه وهو يحاول يتماسك علشان اخوانه اخذ جواله وهو يتصل على ضيف
تفاجى وهو يرد عليه بصوت متعب: هلا
باهي بفرحه: انت بخير
تألم بصمت وهو يرد : ايه

باهي بضيق : ابوي تعبان جاه خبر ان طيارتكم انخطفت وعباله صاير لك شي
ضيف وهو يتعدل بجلسته وسط معارضة سعود: بكره انا جايكم
باهي: ودوامك

ضيف وهو ينطق بعجله: لاجيت الرياض اشرح لك الحين وبهدوء:
انت بخير باهي اصبر بس اليوم وجايك بكره
باهي وهو ماسك نفسه: ب انتظرك ياضيف ب انتظرك
سكر وهو يردف : ابوي تعبان لازم اطلع سعود ساعدني وجميلك ماراح انساه
سعود بهواش: انت صاحي وين تروح وظهرك ورجلك ووجهك حالته حاله
ضيف وهو يضرب ايده بالسرير: لازم اطلع ساعدني
ولا اقولك احجز لي ع الرياض الحين
سعود بعصبيه: ضيف اعقل للحين ماخلصت تحاليلك والحرق يبي له وقت

ضيف وهو يحس بحراره من الجروح والحرق:
مابي منك شي انا بدبر عمري

رفع جواله وهو من كثر التعب ماركز بالارقام اللي مسجله من غير اسم : الو مقرن اسمعني ماعندي وقت احجز لي على الرياض بسرعه
رجع ينطق بعصبيه تسمعني انت ولا رد علي
ايدها مازالت ترجف ووجهها انخطف لونه ردت برجفه: انا هبوب مو مقرن
وقف الزمن فيه لحظات لف على سعود اللي يسأله وش فيه
اشر له يطلع
طلع وهو يسكر الباب وراه
ضيف بصوت مبحوح: متى تعتقيني
هبوب بصوت باكي : شلون وصلك رقمي

ضيف سكت وهو يستمع لبكاها ونطق بعدها بسخريه:
لا تهل دموعتس إلا و أنتِ صادقه
‏فوق كذبتس ماتحمّل كذب عينتس !

سكرت وهي تمسح دموعها بعد كلامه

طالع لرقمها وهو ينزع قناع الكبرياء للحنيه بصوته:

عسى عيونتس ماتبكي الا من فرحه

تنهد وهو يرسل لمقرن يحجز له بسرعه وب اقرب وقت

دقايق وصلته رساله من مقرن: انه حجز وطيارته بعد اربع ساعات
دخل سعود وهو يسأله :خلصت
ضيف : ايه
سعود وهو يبتسم: من المدام

ضيف مارد وهو ينزل ويوقف بتعب : اسمعني طيارتي بعد كم ساعه دبرني وطلعني
سعود وهو يرفع ايدينه: ودي بس الضباط برا
ما انتهى من كلمته الا وهم يدخلون ويتحمدون له بالسلامه
نطق ب استعجال : انا بطلع على مسؤوليتي
الضباط: ترجع معنا
ضيف وهو يردف بعصبيه: برجع لحالي ولي تفاهم معكم بالرياض مو هنا والحين ابعدو عن طريقي

ابعد الضابط وتعداه وهو يطلع ويوقع الاوراق على مسؤوليته

سعود : ليش تخليه يروح وانا موصيك ترفض ماتشوف شلون تعبان

الضابط: اذ رفضت بزيد النار حطب خله يروح
سعود لحق ضيف وهو يطلب له اوبر : بروح معك بحجز بالمطار

مازال ملتزم الصمت
سعود: انت من بعد المكالمه مانت خالي وش صار لك
ضيف وملامحه رايحه من التعب :
سعود اكرمني بسكوتك

ارسل لباهي يستقبله بالمطار

المانيا بالجامعه
وتحديداً بالحديقه مسحت دموعها وهي ماتنسى شكلها كيف بكت بالكافتيريا قدام الطلاب
هيا : وش صاير لج

هبوب وهي تمسح وجهها: ولاشي انا بطلع للبيت ماني حاضره الباقي

هيا بعصبيه: خبله انتي ورانا اختبار وش عذرج

هبوب وهي تطالع لها امس زعلانه والحين جايه
تهاوش: هيا ابعدي عن طريقي واللي يعافيك
طلعت من حدود الحديقه وهي تمشي للشقه القريبه من جامعتها
فتحت الشقه وهي تدخل بضيق رمت كتبها على الكنبه
اتجهت للغرفتها فتحت الباب وهي تدخل قفلته
نزلت جاكيتها الطويل وحجابها نزلت جوالها
مسحت وجهها بضيق

اكلت بندول وهي تنسدح بفراشها ضمت مخدتها وكلماته مازالت براسها
الجوف:
دخل بيته اللي كان تاركه من فتره شغل النور وهو ينزل البنت على الكنبه وهو حاس بنشوة فرح بعد مابلغ عن المزرعه اللي شافها امس
طالعها بضيق وهو مو عارف كيف يتعامل مع هالبنت : ياربي اوديها للشرطه ولا اخليها معي
رجع طالعها وهو يشوفها تلعب باغراضه : لو خليتها يبي لها اوراق منين اطلع لها اوراق
مسك راسه ب انزعاج وهو خايف يوديها للشرطه ويكشفونه راعين المزرعه
تنهد بتعب وهو يطلع جواله ويتصل على خويه
بنفس المنطقه
____
وبشقتهم:

منار ببحه: سو شي دورها شفيك بارد كذا
عبدالعزيز تنهد بتعب : وش تبيني اسوي انوح يعني ولا الطم علشان ترضيين علي

منار وقفت بتعب: لا تنوح ولا تلطم ردة فعلك تكفي وزياده
مارد عليها وهو يوقف: بروح لعمامي تبين تجين معي
منار وهي تمسح دموعها: ماني رايحه مكان

رد بصوت خافت: احسن
_________
بعد مرور ساعات
بليل الساعه8
بالبيت بعد ماطلعو من المستشفى
باهي بهدوء: طلبت لكم وجبات
رنوه وهي توقف بتعب: ومن له خلق ياكل
باهي رفع حاجبه وبعصبيه: ترا الكل تعبان متضايق مو بس انتي والوجبات بتكلونها غصبن عنكم كلكم

تعبت وانا اقولكم قضاء الله وقدره شي مكتوب مانقدر نرده خلاص تعايشوا مع هالوضع
همام بنفس عصبيته: وانت من سمح لك تصرخ على رنوه احترم حالك لا تشوف نفسك الكبير علينا وانت حتى وظيفه ماعندك تصرف علينا
باهي ب ابتسامه: الحمدالله والشكر شدخل الوظيفه برنوه وشوفة الحال رفع حاجببه اذ براسك شي اطلع واجهني رجال لرجال مو ترفع صوتك قدام الحريم وامك
همام بنفس نظرته: مالي كلام مع اشكالك
طنشتهم رنوه وطلعت لفوق
تكلمت ام همام : همام اعقل ولا اصعد نام وفكنا من شرررك
دف باهي وصعد لفوق
تنهد وهو يجلس بتعب طالع ساعته
صفق راسه : ضيف
التفت لخواته اللي منسدحات على بعض وساكتين مو يمه طالع لسلطان اللي غافي جنبه

وقف بسرعه: انا بروح لابوي
تقدم لبسيل اللي كانت منسدحه على الكنبه ومغمضه عيونها طلع الفلوس وهو يمسك ايدينها: بسسيل هذا حساب المطعم الزياده خليها معك انا بروح لابوي

انفتح الباب ودخل ضيف وهو يردف: انا بروح لابوي خلك عند البنات
فزوا كلهم
تقدمت له ام رنوه: شلون جيت مو كنت طالع للحد
ضيف بهدوء : قدمت ظرفي ورجعوني
جت بتسلم عليه بس ابعدها ب ايده وصعد لفوق
لفت : الولد مو خالي وجهه كله جروح ومافيه حياه وعيونه حمراء
بسيل ب استغراب: غريبه وش جابه
ركض وراه باهي وهو يصعد
ام همام : شكله مريض لان وجهه شاحب

دخل باهي على ضيف : خلني اليوم ارافق وانت ارتاح ورافق بكره اصلا ماراح يدخلونك مامعك بطاقة مرافق
ضيف غمض عيونه بألم بعد ما انتهى مفعول المسكنات: خلاص اطلع
باهي جلس على ركبه وهو يمسك ايدينه: حلفتك بالله تقول وش صاير وياك شوف وجهك كله جروح وايدينك حاره
ضيف مسك راسه : اطلع ياباهي اطلع

وقف وهو يطالعه بقهر: بطلع بس والله ماني مخليك لين اعرف وش وراك ياضيف


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 25
قديم(ـة) 02-06-2020, 10:39 PM
صورة اٌلـكوداء. الرمزية
اٌلـكوداء. اٌلـكوداء. غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية أثرني ياسعود باقي في عناي/ بقلمي


البارت الثامن:

"أمرُّ على بساطك اليوم غريبًا بعد أن كان منزلي."

بعد مرور يومين

متجه لمركز الاستخبارات وتحديداً مكتب رئيسه :

دخل ب اعصاب هاديه بعد ماشاف رئيسه مجتمع ب اكبر القاده : السلام عليكم

نطق رئيسه وهو يوقف : وعليكم السلام وخطاك السوء

التفت بهدوء لسعود اللي كان ساكت تقدم وهو يده على الطاوله قبالهم: كان عندي اسباب كثيره لدخولي لهمجال من خبرتي بالقوات الخاصه لين وصلت الاستخبارات انا ما استعرض كفاءتي وطلابي اللي كانو من اكفى الخريجين العسكريين
وبعد كل هالتعب والعمر اللي قضيته بهالخدمه اتكافى بمهمه اقل مايُقال عنها مقلب

قاطعه رئيسه: ضيف انا ما اسمح لك

ضيف بعصبيه وهو يضرب الطاوله ب ايده : انا اللي ما اسمح لك تتلاعب فينا كنا بزران ماحنا تارسين عينك كيف تقول تختبر قدراتنا لهدرجه ارواحنا رخيصه علشان تعطينا هالمقلب التافه

التفت للقاده الكبار وبنفس العصبيه: يرضيكم هالشي علموني يرضيكم يتلاعب ب ارواحنا واصلا كيف توافقون على اهدار ارواحنا

نطق احد الضباط: مقدرين خوفك ياضيف بس مهما كان كل اللي هنا بعمر ابوك حاول تهدا شوي

ضيف بسخريه: ابوي اللي طاح بالمستشفى بسببكم نزل سلاحه على الطاوله وبنظرات متجهه لرئيسه: الحين بتجيك ورقة استقالتي ب اسبابي وان ما وقعتها ورب البيت لا اوصل هالمقلب للي اكبر منكم وتكون قضيه وتاريخ اسود بحياتكم وانت عارف انكم اتخذتم هالقرار من غير لاترجعون للكبار

واشر ب اصبعه : انتظر توقيعك

رئيسه ماسك اعصابه بالقوه : طيب ياضيف طيب

طلع ووجهه خالي من التعبير دخل مكتبه واخذ كرتون وبدا يجمع اغراضه دخلو سطام و مقرن

سطام جلس على الطاوله: ضيف تعوذ من ابليس هالامور ماتنحل كذا

مقرن جلس ع الكرسي اللي قدام الطاوله: ضيف على الاقل لين تخلص اجازتك بعدين قرر بهدوء منين بتلقى لك وظيفه بعد هالعمر

وقف عن شيل اغراضه بعد ماحط مقرن يده على ظهره غمض عيونه بقوه وهو يتحمل الالم مسك يد مقرن ولواها : كم مره قلت لا حد يمسكني بهالطريقه لاتنسى نفسك يامقرن دفه

وهو يشيل الكرتون

وصل سيارته فتح الباب ودخل اغراضه جاء بيركب ولا مسك الباب ضيف بصوت مبحوح: ماني ناقصك

سعود : انزل انا اسوق بدالك

ضيف بعصبيه: يالييييل انا وين مارحت تطلع لي

سعود ب ابتسامه: ولا راح ابعد خطوه انزل يلا

ضيف نزل وهو يركب من الجهه الثانيه

سعود ركب وشغل السياره: اوف يالبرد يذبح

ضيف تكتف واسند راسه على جهة الشباك

سعود : وين اوصلك

ضيف : مستشفى الحرس

سعود ب ابتسامه: ابشر

بعد مرور نص ساعه وقف سعود قدام المستشفى

نزل ضيف من غير لاينطق بحرف

طفى السياره ولحقه

دخل المستشفى والعصبيه واضحه من ملامحه اعترض طريقه باهي وبعصبيه: انت شلون تتجراء تمنعني من شوفة ابوي شلون

ضيف من غير مايطالع له: ابعد عن طريقي ياباهي

باهي ضرب كتفه بقوه: وش بتسوي يعني ليكون عبالك ب اسكت لك عقب حركاتك هذي

ضيف صد بوجه وهو يحاول يتحمل : خلصت كلامك ضف وجهك ولاتنسى نفسك

باهي بغضب : ضيف

ضيف غمض عيونه بعد ماضغط باهي على كتفه :
باهي شيل ايدك ولا والله ماتمسي الليله الا وانت موقف

باهي نزل يدينه بعد ماشاف وجهه ضيف تقلب: فيك شي

ضحك سعود : صباح الخير توك تحس
التفت عليه ضيف وهو يضربه بكوعه : مافيني شي بس ابعد عن طريقي انا سمحت لك تدخل وقت الزياره اما انك ترافق انسى انا اخذت اجازه لاجل اكون مع ابوي ولو تعبت بدق عليك تاخذ مكاني

ابعده ب ايده وهو ينطق بهمس: لاتخلي همام يدخل بيني وبينك

تعداه وهو ضاغط على ايده بقوه من قو الالم يسمع صوت سعود يثرثر عليه بس ما هو معه

نطق بعد ما ابعد عن عيون باهي: راح

سعود التفت يمين ويسار : ايه مافي احد بالممر

ارتخى جسمه سنده سعود بسرعه: الله يهداك حملت نفسك فوق طاقتها

ضيف بتعب : اسندني بس مو قادر احرك جسمي من الوجع

بدا يمشي معه وصلو قسم الجلديه

دخله الدكتور بسرعه فتح قميصه

الدكتور بعصبيه: انا قايلك لاتجهد نفسك

شوف جرحك رجع انفتح والحرق التهب

سعود اللي واقف يطالع لهم : دكتور رجله بعد فيها جرح

ضيف مابين اسنانه: تقلع

سعود بعناد اخذ الكرسي وجلس: بشوف شلون يخطون جرحك وبغمزه للدكتور: دكتور لاتخدره خيطه وهو صاحي علشان يتوب
الدكتور: بتشوف بعينك وش بسوي فيه

اخذ معقم الجروح فك الضماد اخذ كمية كبيره من المعقم وبدا يعقم الجروح والحرق

كتم شهقته من قو الالم ضغط على الفراش بقوه وهو يتصبر انعقدت حواجبه وهو لازال صامت ويحاول يوزن ملامحه

سعود / لاتكابر على نفسك تألم صرخ لاتسوي نفسك اقو من جروحك ترا قالو اللي يبكي ماهو رجال مو اللي يتألم

ضيف وهو شاد على اسنانه بقوه: انت ورا ماتطلع

سعود سبل عيونه ب استهبال: تعرف لزقة عنزروت

ضيف : ايه

سعود ب ابتسامه: هذا انا

التفت واخذ مخده وحذفها عليه بقوه: دكتور طلعه اصلا شلون تسمحون له يدخل وانا كذا

سعود ضحك بقوه: هههههههههههههههه وليش ما ادخل وانت كذا من زينك عاد

كتم ابتسامته الدكتور: ماقدرت اطلعه
ماشاءالله كلكم رتبكم عاليه لو طردتكم احتمال انام بالتوقيف

ضيف ساكت تقدم له الممرض وهو يعطيه ابرة تخدير علشان الخياطه

طلع سعود وهو ضايق : ياربي تعديها على خير


بسكاكا:

خويه بعصبيه :انت مجنون مافيك عقل سلم البنت الشرطه وفكنا من المشاكل

هادي: ما اقدر اسلمها للشرطه المزرعه الي بلغت عليها مزرعة عصابه مدري ارهابين يعني لو بسلم البنت للشرطه بيعرفون اني انا اللي سلمتها

خويه بقهر: وش السوات الحيين البنت لا اوراق ولا شي يثبت انها بنتك وحتى تزوير بهالايام مانقدر
كل شي مسجل

هادي بتفكير: بخليها معي ليين ما القى اهلها

ضرب الكنبه بقهر: هادي لاتصير غبي

هادي بملامح حزينه: ماقدر اسلمها اخاف عليها
وش دراني اذ اخذوها ناس ماتخاف الله ولا الشرطه ماهتمت انا بدور على اهلها بنفسي

خويه: وكيف ان شاءالله بتلقى اهلها

هادي : الدنيا الحين كلها بالجوال ادخل حساب اخبار ولا هاشتاق وبنلقى لها صور ولا اهل يدورونها وقتها بحفظ ارقامهم وبعد شهرين بتواصل وياهم

خويه اخذ جاكيته ووقف: انا يومين وانا احاول فيك ترراجع عن هالفكره بس الظاهر مافيك عقل وهالبنت بتكون مصيبه فوق راسك وانت مو حاس
ولاتتصل فيني لا اعرفك ولا تعرفني لين تتخلص منها

طلع بعصبيته وسكر الباب بقوه

تنهد هادي بتعب وقف وهو يتجه لغرفته فتح الباب وهو يشوفها تلعب ب اغراضه ابتسم بتعب: كيف يبوني اتركك لهم اهلك ناس ماتخاف الله صدقيني مايخافون الله ولا كيف يهملونك ويضيعونك كيف

______

بيت عمام ضيف مجتمعين كلهم عند جدهم
بمجلس كبير يضم احفاده وعياله

بمجلس الحريم جالسين يسولفون دخلت منار والتعب واضح بملامحها جلست بجنب امها اسندت راسها بتعب على كتف امها ونطقت بتعب: يمه ماعاد احس بروحي

امها بقوه: لايشوفون ضعفتس تعدلي الكل عيونه عليتس

رفعت راسها وهي تناظرهم بضيق وبهمس: نفس الوجيه ونفس القلوب بس اللي يتغير الزمن

وقفت وهي تطلع للحوش جدها الكبير واللي كان يفتح على ساحة خاليه بدت تمشي والحزن يعتيرها دمعت عيونها من تذكرت هبوب ولاعبهم قبل هينا طالعت لمكان الشجره اللي كانو يتهاوشون عليها دايم ويفرقهم ضيف جلست على صخرة كبيره مسحت دموعها وهي تاخذ حجر صغير وتلعب فيه

حست ب ايده على كتفها: شجابك

نطق عبدالعزيز : قلبي نغزني

منار والدمع لازال يلمع بعيونها: ليه مانقدر نرجع الزمن ونصححه ليش المشاكل تفرقنا ليش العشره تهون

ضم كفوفها وهو يسند راسها على كتفها: ماعلينا من مشاكلهم علينا مننا بس

منار: بس حنا معهم ومنهم وفيهم يعني بتقنعني ان ضيف نسى هبوب ولا هبوب نست ضيف ولا جدي مستانس بُبعد عمي ولا ابوي مرتاح ان فايز طلع

عبدالعزيز بهمس خافت: ما اقدر اقنعك ولا اقنع غيرك ضيف نعرف ان روحه متعلقه بهبوب من سابع المستحيلات بيتركها بس تركها جدي اللي كان يبين كره لضيف هذا هو تعبان من فراقه وفرقى ولده وعمي نفس الشي مو حنا اللي نصحح اخطاءهم هالشي يوجعنا بس يعطينا امل ان بكره نجتمع على خير وبكره بتتصلح المشاكل ونرجع مثل ماكنا واحسن

منار بنحيب اوجع قلبه: وبنتي راحت مني

عبدالعزيز بتنهيده: بترجع يامنار كل حزن وصبر نهاية فرحه بتجيبها الايام بلغت كل اللي اعرفهم وبلغت كذا صحفي ينشر صورها وحسابات بتويتر وكلمت الشرطه وتوني جاي من الشرطه وشفنا الكاميرات وكانت مع فايز بس يقولون قبل امس مسكوا كذا واحد مشتبهين ان فايز معهم بس للحين ماجابوه للسكاكا ودوهم الرياض بكره بروح مع كذا محقق للرياض

منار بترجي: بروح معك الله يخليك عزوز

عبدالعزيز: باخذك ياقلبي اكيد

منار ضمت كتفه وهي تبكي : ماتوقعت بيجي يوم وتختفي من ايديني

ساكت وهو يستمع لها بكل حواسه والافكار تدور براسه كيف يفتح مع ضيف الموضوع وكيف يقابله وكيف يحقق مع فايز مسك راسه بضيق وهو يستمع لشكاوي منار وهمها
____________
ب احدى سجون الرياض فرحان انه انمسك سجد شكر لله انه ماطلع معهم التفت للعسكري : الحمدالله على وجودك

رفع حاجبه ب استغراب وهو يبعد : الله ينعم عليك بالعقل

فايز بضحكه: امين يارب

دخله السجن الانفرادي وسكر الباب

جلس على الارض وهو يسند راسه ومبتسم
وقف قدام الجدار وهو يراقب تحركاته وضحكه
المستمر استغفر بخوف وهو ينطق بداخله:

هالسجين يامجنون ولا ملبوس ولافيه احد يدخل السجن وينبسط للهدرجه

______
الرياض بالبيت:

مجتمعين حوالين بعض وعبايتهم عليهم :

دخل باهي وملامحه ماتنفسر: وش مجلسكم كذا

دخل وراه همام: متضايقات علشان ابوي وان الزياره بسرعه تخلص

باهي وهو يجلس ويطالعهم بعتب: كل يوم بنعيد الكلام توكم جاين منه وهو بصحه وعافيه

نطقت خالته ام همام: لاتلومنا اول مره يتعب ويصير له كذا

همام بتغير للموضوع: عمامي عرفوا ولا

باهي: لا للحين

ام رنوه : مايصير ياعيال لازم ابوه يدري واخوانه وبتساؤل : ضيف وينه ماشفته الا يوم جاء صار له يومين مختفي واسال ابوك يقول ينام عندي واذ قربت جيتنا يطلع

سكت باهي وهو يسوي نفسه مشغول بالجوال

همام وهو يرجع ظهره: والله ماندري عنه حتى حنا ماصرنا نشوفه الا سلطان وينه

ام همام: طلع غرفته

نطق باهي ب استعجال وهو يوقف: اقول دامكم لابسين عبايتكم امشو نطلع نتعشى برا ونتمشى

طالعهم ماحد رد عليه: خاله ساعديني عليهن

ضحكت خاله ام رنوه: غير المكان

باهي ب ابتسامه: اها طيب يلا اوديكم للسوق وكل وحده لها300

وقفوا كلهم بفرحه: صدق باهي

باهي وهو يركض للباب: ايه واول وحده توصل بعدي 500

ركضوا وراه بسرعه
ضحكت ام رنوه وام همام: الله يونسك بالعافيه ياباهي

التفتت ام رنوه لبسيل اللي قامت : يلا امشي معنا

بسيل : مابي بروح انام

طالعها همام ب استغراب: شدعوه بنروح نستانس ترا

بسيل ماردت عليه وهي تطلع لفوق

تنهدت ام رنوه وهي تعدل نقابها وتطلع مع همام وام همام

اما باهي اخذ البنات وطلعو

____
دخل البيت وهو يشوفه هادي اتجه لغرفته فتح شنطته وهو يحط له لبس واغرض رفع ايده فوق الكبت وهو ياخذ سلاحه الثاني اللي جاه هديه من حد الضباط يوم تخرجه فتح الدرج وهو يدور الحبوب
تنهدت بضيق : ياربي وين راحو

دخلت بسيل وهي تنطق: تدور على هذي

اخذها منها بغضب: من سمح لك تاخذين اغراضي

بسيل جلست على السرير : احمد ربك انا لقيتهم ولا غيري

ضيف وهو مو عارف وش سالفتها: وليش ان شاءالله

بسيل بعصبيه: انت متزوج من ورانا صح

ضيف ب ابتسامه: متزوج مطلق مالتس دخل


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 26
قديم(ـة) 03-06-2020, 12:25 PM
صورة مسهية بنت فرج الرمزية
مسهية بنت فرج مسهية بنت فرج متصل الآن
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية أثرني ياسعود باقي في عناي/ بقلمي


تسلم الانامل

بانتظار التكملة ♥♥

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 27
قديم(ـة) 04-06-2020, 08:51 AM
صورة اٌلـكوداء. الرمزية
اٌلـكوداء. اٌلـكوداء. غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية أثرني ياسعود باقي في عناي/ بقلمي





حذف الحبوب بوجهه: لاعاد تحط شي عندي وتجلس تزعجني فيه

سعود ب ابتسامه وهو يحرك: مشكور

ضيف: وقف وقف انزل من سيارتي بروح المستشفى

سعود : خلاص اجل خذني معك

ضيف طالعه له ب استنكار:انت شلون تثق بالناس بسرعه

سعود ب ابتسامه : سر المهنه

ضيف ركب: شكل يومي مو معدي وانت معي

سعود : ياخي اترك عنك الثقل ادري قلبك يقرقع بتعرف وش هالحبوب

ضيف بنص عين: امش اقول

سعود : اسف اذ وهقتك بس هالحبوب حبوب منع حمل لاختي
حمر وجه ضيف وهو يصد: انا شدخلني تقولي حرك لا ارتكب فيك جريمه

سعود: ههههههههههههههههههه ماتقدر مخيط من كل مكان

طنشه وهو يطلع جواله ابتسم سعود وهو يحرك
للمستشفى

دخل جناح ابوه طالع له ب ابتسامه: مانمت

ابوه بتعب: لا انتظرك

ضيف تقدم له وهو يجلس على السرير مسك ايده: سم يالغالي امرني

ابوه: قدم لي على التقاعد

ضيف طالع له بهدوء: متاكد من هالقرار

ابوه شد على يد ضيف وهو يجلس: مافيني شده اكمل بالتعليم
ضيف : على خير بكره بروح لهم واقدم اوراقك
ابوه : تلقى اوراقي وشهاداتي بتجوري داخل الكبت
اخذ يد ضيف وهو يكتب ب اصبعه الرقم

بثواني عاد الرقم ضيف

ابتسم ابوه: ذهين من يومك هالكبر

اتسعت ابتسامة ضيف : تذكر يبه يوم كنت تكتب لي على ايدي اذ جدي زعل علشان اراضيه من غير ماينتبه انك مرسلني ولا اذ بنجيب شي من غرفة جدي
هز راسه وهو يرجع ظهره : ايام ليتها تعود وتصفى النفوس

اخذ نفس ضيف: النفوس تغيرت والزمن بقى
والايام هي الايام بس مشكلتنا بهذا اشر على قلبه

راجي بملامح باهته: ماودك تفرحني وترجع هبوب

ضيف تبدلت ملامحه بضيق: يبه بتعزني ولا تذلني

راجي بفزه: اكيد بعزك

ضيف وهو يمسك يدين ابوه: خلك بصفي دايم خلك معي ومع قرارتي انا لايمكن بيوم ارجع لها اللي خلقها خلق غيرها نفس ماقدرت تاخذ بعد امي انا بقدر اخذ غيرها ثلاث مو وحده بس بس انا مشغول ب اشياء كثيره وماتفضيت

راجي نزل راسه وبهمس: تكذب ياسند ابوك والله اني اشوفها بعيونك وقلبك

وقف بضيق من هالطاري: والله لو بيدها قلبي مارجعت لها وانا عارف ان جدي يحوم علشان يرجعها لي بس يحلم انا رجال طلقت وخلصت ماهي لعبة بزراين دنق على ابوه: ارفض لاجاوك يحاولون لاترخص كرامتي علشانهم

غرقت عيونه بدموع وهو يشوف ضيف خاطر ضاق رفع ذراعه وهو يحضنه همس بصوت مبحوح: اسف يابوك اسف لو حرقت قلبك من اول وتالي

ضيف وملامحه لازالت صامده غمض عيونه بوجع وابوه حاط ذراعه : لاتتأسف يبه لاتوجعني

رفعه نفسه من حضن ابوه وامتلت عيونه بالدمع بعد ماشاف دموع ابوه مد ايده وهو يعدل جلست ابوه وحضنه بصمت من غير لاينطق بحرف
يحس بالوجع يزداد عليه بعد مامرت دقايق همس: طلعت اللي بقلبك

ابعد عن حضنه : خايف ياضيف اني ظلمتكم خايف اني افقدكم خايف ما اصحى بعد العلمية

مسح دموع ابوه وهو يحاول يرسم الابتسامه: مايلحقك شك يابو ضيف وبالعكس انت ربيتنا وتعبت علشانا كافي انك ما اخذت بعد امي
الا لين اقنعتك وانت قدها بتطلع من العملية وبتشوف عيال عيالنا بعد

مسك يد ضيف اللي على خده: هاليد لها ياما وقفت معي وسنتدني عسى ربي يرزقك باللي يسرك ويبر فيك مثل مابريت فيني ياضيف

طالع له وملامحه على حافة انهيار : انت ابوي وتاج راسي وهذا اقل من جزاك يالغالي وقف بسرعه من حس الوجع بدا يحرقه: يبه شرايك تنام الحين ورانا تحاليل بكره

هز راسه وهو يحط جواله على الطاوله ساعده ضيف وهو يرجعه ويغطيه : تصبح على خير
انا بروح مشوار صغيرون وراجع لك

ابوه : الله حافظك لاتطول علي

ضيف: ان شاءالله

سكر باب الجناح وقف وهو يطالع الباب مسح عيونه الا بصوت سعود: البكي مو عيب

عض شفته نطق مابين اسنانه: انت منين تطلع لي لايكون حاط لي جهاز تتبع

سعود وهو يعدل نظاراته: لاتستبعد
دفه ب ايده وهو يمشي طالع من المستشفى ركب سيارته وقفل باب السياره علشان سعود مايدخل
نزل كرسيه وهو يلبس كاب اسود

سعود واقف قبال الباب بصدمه: هيه فك مو صاحي والله

بدا يضرب الشباك بقهر: ضيف اقسم بالله ان مافكيت لا اكسر الجام فك اخلص

سعود وهو يشوفه يعطيه ظهره : يارجال اخلص ضرب الجام بقوه
فتح الشباك ضيف : نعم الواحد مايجلس مع نفسه شوي

سعود بعد ماحس بتعب ضيف :طلع المسكن من جيبه وموية الصحه
حذفهم من الشباك السياره وابعد
عنه وهو يمشي راجع للمستشفى
طالعه وهو يمشي ب استغراب اخذ المسكن واكل حبتين وبعدها رجع راسه بضيق: لاحول الله وش هالادمي بسم الله

ثواني وضرب الجام الثاني : فك بسرعه

شاف ملامحه كيف مخروشه فتح باب السياره ركب سعود وهو يتنفس بعجله: حرك بسرعه

ضيف بتعجب: وش صاير
سعود وهو ياخذ نفس : حرك الحين

حرك السياره وهو يبعد عن المواقف: وش صاير

سعود تنهد بصعوبه: اوف لقيت نسيبي

ضيف : وطيب واذ شفته

سعود تقلبت ملامحه : بلاك ماتدري وش صاير

ضيف سكت ماحب يساله

سعود طارت عيونه: طيب اسالني خلني افضفض

ضيف : ماحب اسمع مشاكل الناس

طالعه بطرف عين: بتسمع سالفتي غصبن عنك
سلمك الله هذا يصير زوج اختي ودايم يتهاوشون
ومره ضربها وجتني تشكي منه وانا انقهرت ورحت تضاربت معه لاني ادري متى يكون لحاله ولا هو ماشاءالله عضلاته لحالها تخليني مفروم بس جيته بوقت كان ماله خلق مضارب وتحلف فيني هو واخوانه وصارلي فتره متغيب ماجيت البيت واختي اللي ماتحس رجعت له وانا اللي توهقت الحين

ضيف ابتسم رغم ضيقته: مسوي فازع يعني

سعود تربع : ليتني مافزعت هذول اخوانه لحالهم يسون فريق شلون عيال عمه وانا وحيد ويتيم لا ام ولا ابو لا اخوان طلعت بهالدنيا ب اختي بس

ضيف وقف سيارته دام الصمت لثواني وبعدها نطق : كمل بدالي جتني النومه

سعود طالعه ب استنكار: الحين قلت وقف علشانه متأثر وبالاخير تبيني اسوق بدالك شكل ماعندك مشاعر

ضيف وهو ينزل : قلت لك ما احب اسمع مشاكل الناس

سعود عقد حواجبه بطريقه مضحكه: ياخي الله يعينك على نفسك

ضيف وهو يرفع كفوفه: اميييين

سعود عض شفته : احساس زيرو

ضيف ركب بمكانه : يلا عجل علي تركت ابوي لحاله

سعود ركب : طيب وبعد صمت دقايق : طيب اعزمني على مكان انام فيه يرضيك حالي كذا ملازم وهيبه ومن اطلع من باب الامن تنقلب حياتي شي ثاني
ضيف وهو يطلع جوله وبعدم اهتمام : متى اجازة الطلاب
اخذ منديل وحذفه على نفسه: انا الغبي اللي اشكي لك ماتعطي من روحك ولو شوي

فتح جواله مطنش سعود وحركاته ... وقف الزمن فيه لوهله بهتت ملامحه وغرقت نظراته بفراغ ارتجفت يدينه رفع كفه وهو يثبت ايديه بقوه تحت هواش سعود بس مايسمعه وش يقول عقله تشتت ومابين زحمة افكاره ووجع جسمه التفت لسعود باحساس ميت وهو يردد: (واشرقت الرياض بعز ليلها العتيم )
________

الى هنا ولقائنا قريب ب اذن الله


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 28
قديم(ـة) 04-06-2020, 01:55 PM
صورة مسهية بنت فرج الرمزية
مسهية بنت فرج مسهية بنت فرج متصل الآن
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية أثرني ياسعود باقي في عناي/ بقلمي


فعلياً لم أقرا من قبل مثل هذه الاحداث
فريده ب كتابتك الله يوفقك ♥♥

ب انتظاركك ♥

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 29
قديم(ـة) 04-06-2020, 03:11 PM
صورة بنت آل تميم الرمزية
بنت آل تميم بنت آل تميم غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية أثرني ياسعود باقي في عناي/ بقلمي


يااااا وجع قلبي ع ضيف😢😢 امااا الي يصير فيه كثير متى يتعدل حاله 😕💔 لااا تكون رساله من هبوب 😒😒
هههههههه سعووووود ياااربي انت سعااااده😂😂 وملح الرواية

الكوداء عيني ابدعتي 💜💜 لا طولي علينا

الرد باقتباس
إضافة رد

رواية أثرني ياسعود باقي في عناي/ بقلمي

الوسوم
(أثرني , باقي , بقلمي , ياسعود , رواية , عناي)
أدوات الموضوع
طريقة العرض
مواضيع مشابهة
الموضوع الكاتب المنتدى الردود آخر مشاركة
رواية يازهور العشب في غب المطر/ بقلمي. riwayav أرشيف الروايات المغلقة - لعدم إكتمالها 67 12-04-2020 09:55 AM
رواية رواياتي الأولى / بقلمي Heba 2002 أرشيف الروايات المغلقة - لعدم إكتمالها 37 01-03-2020 05:57 PM
رواية أنتقام العشاق / بقلمي رَحيقْ أرشيف الروايات المغلقة - لعدم إكتمالها 9 08-05-2018 03:14 PM
رواية غدر الحب بقلمي omnia reda Omnia reda أرشيف الروايات المغلقة - لعدم إكتمالها 3 21-12-2015 07:15 AM
رواية : قلص ساعتك أيها الليل المنهك خلصني من وحدة اهلكتني/ بقلمي sajarashid أرشيف الروايات المغلقة - لعدم إكتمالها 26 19-12-2015 09:16 PM

الساعة الآن +3: 12:16 AM.
موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات


youtube

SEO by vBSEO 3.6.1