غرام
اكتب بريدك ثم اضغط على اشتراك ليصلك جديد غرام
بحث مخصص من محرك البحث العالمي قوقل للبحث في غرام
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 1
قديم(ـة) 19-04-2020, 03:33 AM
Nut Ella Nut Ella غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي juste comme vous êtes


سلام عليكم
انا من متابعي منتدى غرام تقريبا قرأة نصف الروايات الموجودة في المنتدى
احب الكتابة و لكني لست جيدة فيها و لكني تشجعت من اجل وضع قصة البسيطة بين ايديكم
اعذروني على الاخطاء الغير مقصودة و ركاكة لغتي

ارجو ان تنال القصة اعجابكم ولو بنسبة 1٪

معلومات عن القصة :
اسمها : بالفرنسية_ juste comme vous êtes
بالعربية_ فقط كما انتي
نوعها: رومنسي ، درامي ،قليل من الحزن
عدد البارتات : غير محدد لكن لا يفوق ال 10

* كل اسماء الشحصيات و الشركات و ..... من خيالي و اسفة ان شابهة اي احد *



الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 2
قديم(ـة) 19-04-2020, 03:41 AM
Nut Ella Nut Ella غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: juste comme vous êtes


الشخصيات :

*إنا_inna : فتاة مجنونة غير متوقعة متقلبة المزاج ذو ماضي مجهول 25 سنة لها شركات و فنادق و مجمعات .... لكنها تعمل في المنزل ليست اجتماعية الكل يتحاشاها يلقبونها " الآنسة كوين "

*كريستوف_ Christoph : شرس مع اعدائه لا يرحم ابدا لا توجد كلمة شفقة في قاموسه غني غناء فاحش بارد في تعامله لا يثق بسهولة متملك 31 سنة  يلقب بالاسد


الصور المصغرة
%thread_id%-images-7-.jpg   %thread_id%-images-8-.jpg  
الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 3
قديم(ـة) 19-04-2020, 03:43 AM
Nut Ella Nut Ella غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: juste comme vous êtes


الي في الصور هما كريستوف _ إنا 😍✌

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 4
قديم(ـة) 19-04-2020, 03:47 AM
Nut Ella Nut Ella غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: juste comme vous êtes


اول شابتر :

* و اسفة لأنو قصير بس اعذروني مشغولة *

" اليوم هو اليوم المنشود ساتشجع و ابوح مافي قلبي له اجل لاعودة بعد الآن و اصلا هو يحبني لايبتسم الا لي اكيد يحبني اكيد " ، هذا ماكانت تردده إنا على نفسها و هي متوترة حد اللعنة فقد قررت أخيرا البوح بمشاعرها نحو إبن عمها استيفان او طما تدعوه هي ستيف انها تحبه لا كلمة حب قليلة لتصف ماتشعر به نحوه انها تعشقه مهوسة به تحفظ كل تفاصيله صغيرة كانت ام كبيرة .ارتدت الفستان الفوشي ذي الحمالات و تركت شعرها المجعد القصير كما هو ارتدت نضاراتها الطبية ثم القت نضرة على المرآة حسنا هي ليست بذلك الجمال او لكي نقول الحقيقة هي ذميمة المضهر سمينة و قصيرة شعرها بلون النحاس انها تكرهه بشدة لكنه عالق معها خاصة و إبن عمها يمنعها من قصه على ذكر ستيف تكونت على وجهها ابتسامة كبيرة و نسية مضهرها فهي لم تهتم به يوما حتى تهتم اليوم اتجهت الى الاسفل فوجدت عائلتها على مائدة الافطار عمها و زوجته ابنت عمها لورين انها هادئة لم تسمعها يوما تتكلم لحد اللحظة و هنالك ملاكها الصغير اخوها جورجي يبلغ من العمر 7 سنوات زوجت عمي من تربيه لذا يدعوها امي انها تحبه بشدة مسرورة لانه وجد حضن يعوضه حضن تلك الفاسقة التي هربت و تركتنا و من بجواره تجلس الساحرة الشمطاء لوسيل اختي او للحقيقة ابنة زوجت ابي انها عاهرة بكل معنى الكلمة ملابسها مكياجها تصرفاتها تجعلني ارغب بالتقيئ ولطن لطالما هي بعيدة عن جبيبي ستيف فلا يهمني امرها
على ذكر ستيف انه يبدو مثيرا اليوم حسنا هو كذلك بالنسبة لي ان ستيف ليس بتلك الوسامة و لكنه اكثر من كافي بالنسبة لي فهو حنون و ذكي و عطوف آه انه فقط رائع .
القيت التحيت بمرحي المعتاد ليرد عليا من في الطاولة عدى الساحرة الشمطاء جلست في مكاني و باشرت في الاكل انا احب الاطل اوووه و البانكيك في الافطار شيئ ضروري بالنسبة لي .
" ستيف هل انت متفرغ بعد الافطار اود التحدث معك بشيئ ضروري "
" حسنا ياكيس البطاطا " قالها بسخرية مبطنة و لكن لغباء إنا هي لم تلاحظ تضن انه يمازحها فقط فابتسمة له بعد الافطار توجها نحو حديقة المنزل جلس ستيف على الارجوحة اما هي فبقية واقفة تلعب باصابعها من التوتر
" اذا ماذا تحتاجين ،اسرعي فليس لدي وقت لهذا "
" حسن ااا ، ستيف انا احبك و اعرف انك تحبني اعرف اني مازلت صغير في نضرك و لكني لست كذلك يمكننا الزواج و الانتقال الى بيت اهلي " " مارأيك!؟"
لحظتها نضر لها ستيف ثم انفجر ضاحكا يمسح دموعه كأنه سمع نكتت
" انا احبكي انتي آآآآه ان هذا مثير للشفقة يا كيس البطاطا الم تري نفسك في المرآة ام ماذا ، زواج هههه انتي فعلا اغبى مما ضننت "
" ممماذا تقصد انت تحبني انا متؤكدة انت لا تضحك الا لي تمازحني ايضا انت لم تفعل هذا لأي فتاة "
"اضحك لك !!! انا اضحك عليك ياغبية و لا امازحك بل اسخر منك ايتها البقرة هههههه "
من بعدها غادر ستيف و هو يضحك بشدة تاركا تلك الحمقاء تندب حضها التعيس فمن ضنته متيما بها تبين انه لم يكن لها يوما سوى الاحتقار بسبب مضهرها و هي من ضنت انه لايهتم بهذه الامور تبا لها لاتصدق انها وقعت في حب شخص سطحي مثله نزلت دموعها بدون توقف فاسرعت نحو البيت قاصدة غرفتها و بينما هي مسرعت سمعت اصواتا تصدر من غرفة لوسيل و قد كانت عالية نسبيا و لان إنا لا تتحكم بفضولها فتحت الباب بخفة و ليتها لم تفتحه لقد رأت اسوء منضر قد تراه في حياتها الآن كسر قلبها و لن يلتأم ابدا ستيف و لوسيل في موقف مخل للاخلاق وضعت فمها تمنع صوت بكائها من الخروج و اسرعت تدخل غرفتها اغلقت الباب مستندت عليه و هي تبكي بحرقت لا تصدق مارأته . اتجهت الى سريرها لتستلقي عليه بتعب من هذه الاحداث الكثيرة في يوم واحد بعد مدة فاصة في عالم الاحلام و عيناها لازالت تدمع.


الرد باقتباس
موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات


youtube

SEO by vBSEO 3.6.1