غرام
اكتب بريدك ثم اضغط على اشتراك ليصلك جديد غرام
بحث مخصص من محرك البحث العالمي قوقل للبحث في غرام
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 1
قديم(ـة) 06-05-2020, 11:39 PM
اسيرة خيالي اسيرة خيالي غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي روايتي الأولى : ألم لا ينتهي


بسم الله الرحمن الرحيم

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته..

كيفكم أن شاء الله تكونو بخير... اوك بما انه هذي اول رواية لي طبعا انا حاولت انزلها قبل باسم (يتمتني يا يبا)
بس بعدها وقفت وما عاد كملت ورجعت ابغا اكملها وانزلها وحسيت انه اسمها مو حلو او ما يناسب ف أن شاء الله اكون وفقت في اختيار الاسم الجديد ( ألم لا ينتهي)
الصراحة الشكر لصديقتي إلى شجعتيني اني استمر بالكتابة وارجع انزل و هذا انا اقول رجعت اكمل و انزل الرواية لخاطرها بس...
روايتي تتكلم عن العائلة العاطفة و المشاعر
من حب، كره، انتقام، حسد، خوف، غيرة، صداقة وطبعا لا تخلو من الاكشن..والكوميديا والمواقف الطريفة...
وأشياء كثيرة أن شاء الله نتعرف عليها أكثر في الأيام القادمة.. واتمنى اني اكون بهذا الموضوع الصغير ادخل نوع من الاستمتاع في يومكم
اوك ما أطول في المقدمة الأحسن اننا نبدأ.. 💕


( لا تنسى ذكر الله)
( سبحان الله.. الحمد لله... الله أكبر.. ولا إله إلا الله)

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 2
قديم(ـة) 07-05-2020, 02:33 AM
صورة ريـفلاندا الرمزية
ريـفلاندا ريـفلاندا غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الأولى / ألم لا ينتهي...


موفقة ياحلوة 💙💙

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 3
قديم(ـة) 07-05-2020, 03:28 AM
اسيرة خيالي اسيرة خيالي غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الأولى / ألم لا ينتهي...


Part1

متوترة دارت الغرفة أكثر من مرة وفي يدها كتابها باقي نصف ساعة على الاختبار الأخير وتنتهي السنة الدراسية....... جاها صوت امها.: لارا... لارا...
لارا: حاضر ماما جاية
أخذت كتابها ونزلت سلمت ع راس امها وابوها وراحت معه للمدرسة اليوم آخر يوم وتنتهي السنة.. وصلت وتوكلت على الله ودخلت
<التعريف ببطلتنا >
لارا بنت صاحب شركة............. في الرياض بنت طيوبة مررة بس منعزلة شوي وعندها صفة سيئة هي أنها إذا زعلت ما ترضى وتحقد إذا كان شي كبير وهالشي حتى هي تبي تغيره بس ما باليد حيلة >>شكلها >
عيونها واسعة رمادية مكحلة رموشها طويلة وكثيرة وخشمها صغير جميل شفايفها صغيرة شعرها لنهاية ظهرها لونه بني قاتم طولها متوسط بشرتها بيضاء عمرها (١٥) جسمها روعة >> نرجع للقصة

دخلت و لقيت صحباتها نفس مكانهم ما تغير سلمت وجلست تراجع معاهم جاءت لها صديقتها لأقرب لها إلى ما تقدر تستغني عنها "مها"
مها : لارا كيف المذاكرة؟
لارا: تكفين مها لا تسأليني حدي متوترة 😭
مها : ليه ما ذاكرتي مثلا! 🌚 اعرفك تحبي هالمادة (رياضيات) واكيد مذاكرتها وفاهمتها صحبتي واعرفك
لارا: بس القواعدمررة كثيرة.. الله يعين أ... قاطعها صوت الجرس-ترررن ترررررن <<جرس المدرسة🙂

نتعرف على عائلة لارا :
أبو لارا : محمد عمره ٤٥ طيوب ويحب عياله بالأخص (لمى و عبد الرحمن) <<والسبب نعرفه بعدين 🌚
أم لارا : فاطمة عمرها ٣٨ حال حال اي ام ربة بيت لا أكثر ولا أقل
اختها :لمى عمرها ١٢ جميلة شقراء عيونها عسلية فاتحة شعرها لكتفها ناعم مرة وكثيف
اخوها: عبد الرحمان (دحوم) ابيض بياض جذاب شعره لرقبته اسود سواد الليل عيونه عسلية فاتحة واسعة عمره ٩ سنوات يحب الشكلاتة بأنواعها. >> نرجع

مها : شوفي الحين انتي اطلعي اذكري الله وابدأي ولا تستعجلِ طيب؟
قامت لارا وحضنت مها وقالت <<ما عليكم حركات دلع مالها داعي 😶
لارا: انتي أفضل واحلى صديقة. في حياتي ما اقدر استغني عنك وانتي بعد توكلي على الله... يلا نصعد..
مها : يلا
وراحو صعدو واختبرو... بعد ساعتين
نزلت لارا أول وهي طايرة من الفرحة الاختبار كان سهل وبعدها ب ١٠ دقايق نزلت مها وهي شوية وتبكي
شافتها لارا وراحت جري لها
لارا: مها خير شصاير شفيه وجهك؟... وسحبتها من يدها وراحو لمكان فاضي... فجأة انحرت مها بكاء
لنفجعت لارا وحضنتها
لارا: خير مها صارلك شي احد سوالك شي حبيبتي شفيك؟!
مها:٣ اسئلة ما عرفت احلها اهئ اهئ < يعنني بتبكي ^_^
لارا - بارتياح-: طيحتي قلبي قولي اي أسئلة؟
مها : الأول والتاسع والأخير
وراجعو الأسئلة وطلع جواب مها على سؤالين منها صح وارتاح قلبها
ورجعو مكانهم مع مجموعتهم وكملو سوالف عن الاختبار و (واااه حتوحشوني بنات ما حشوفكم الا السنة الجاية ولا شوية يروحو للمكياج يعني سوالف بنات)

خلونا نتعرف ع مها :
بنت جدا طيبة تحب الاستهبال.... شكلها: سمراء بس مرة سمارها جذاب عيونها خضراء واسعة شفايفها شوية كبيرة شعرها لرقبتها اسسسسسسود مرة وناعم
خشمها سلة سيف عمرها ١٥ سنة عندها اخ أصغر ( معاذ)
معاذ :> ماله دور بالقصة>شخصيته حلوة عمره ١٠ سنوات
أمها :مرام (متوفية)
ابوها :إبراهيم مشغول طول وقته
تعيش مع جدتها وتعتبرها امها (-: >نرجع

لمكان بعييد جدا بارد يختل عن جو الرياض كليا
((أميركا))
كانت في المدرسة جالسة تتمشى وما تدري عن العيون الي ترابها وتخطط لها بكل حقد وغل وشر

ملاحظة " لما احط قبل الكلام e يعني الكلام بالإنجليزي" <<مالي نفس اكتب واترجم كثير الكلام ^o^

دخلت للفصل ورافعة خشمها للسقف
قاطعها الأستاذ e: لماذا تأخرتي هل تظنين أن المدرسة منزلك تأتين وتذهبين متى اردتي ؟!
جاوبت ورافعة رأسها بنظرات مستفزة e: اعتقد انك لا تريد أن تفصل من عملك اليس كذالك؟ هههه < ضحكة مستفزة متعمدة > فالأفضل لك أن تصمت
خاف يفقد وظيفته فجاوب وزايد حقده e: آسف آنسة لارا
قاطعهم جوال الأستاذ استأذن وحرج من يكلم e: انها متكبرة سأنتقم من والدها عن طريقها
...........e: حسنا سنخطط وسنرتب الأمور ونتفق معك في الوقت المناسب ولكن لا تنسى المال هذه الليلة سيكون في حسابي.

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 4
قديم(ـة) 07-05-2020, 05:19 AM
صورة ريـفلاندا الرمزية
ريـفلاندا ريـفلاندا غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الأولى / ألم لا ينتهي...


كملييي....

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 5
قديم(ـة) 10-05-2020, 02:33 AM
اسيرة خيالي اسيرة خيالي غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الأولى / ألم لا ينتهي...


Part 2

((أميركا))
كانت في المدرسة جالسة تتمشى وما تدري عن العيون الي تراقبها وتخطط لها بكل حقد وغل وشر

ملاحظة " لما احط قبل الكلام e يعني الكلام بالإنجليزي" <<مالي نفس اكتب واترجم كثير الكلام ^o^

دخلت للفصل ورافعة خشمها للسقف
قاطعها الأستاذ e: لماذا تأخرتي هل تظنين أن المدرسة منزلك تأتين وتذهبين متى اردتي ؟!
جاوبت ورافعة رأسها بنظرات مستفزة e: اعتقد انك لا تريد أن تفصل من عملك اليس كذالك؟ هههه < ضحكة مستفزة متعمدة > فالأفضل لك أن تصمت
خاف يفقد وظيفته فجاوب وزايد حقده e: آسف آنسة لارا
قاطعهم جوال الأستاذ استأذن وخرج يكلم e: انها متكبرة سأنتقم من والدها عن طريقها
...........e: حسنا سنخطط وسنرتب الأمور ونتفق معك في الوقت المناسب ولكن لا تنسى المال هذه الليلة سيكون في حسابي.
> نتعرف على بطلتنا الثانية <
لارا : بنت تاجر كبير بأمريكا ودول ثانية نتعرف ع شخصيتها مع الأحداث - شكلها: عيونها واسعة رمادية مكحلة رموشها طويلة وكثيرة وخشمها صغير شايفها صغيرة شعرها ناعم لحد كتفها قصير ولاعبة فيه بكل ألوان العالم 🙂 طولها متوسط بشرتها بيضاء عمرها ١٥ جسمها متناسق
> تشبه كثييير بطلتنا الأولى نسخة ونفس الاسم والسبب نعرفه بعدين :-)
امها : ليزا أمريكية طيبة جميلة عمرها ٤٠ سنة مديرة اكاديمية خاصة ( شغلها غريب عجيب بس مفيد)
ابوها: علي سعودي عايش بأميركا تاجر كبير ومعروف باميركا ودول ثانية عمره ٤٨
اخوها : لؤي جميل يشبه اخته بس عينه سوداء عنده شنب خفيف عمره ٢٠ سنه مغرووور يحب اخته كثيير ويدعلها - كثيير دافور ف كان متخطي سنوات من. دراسته والحين مخلص الجامعة وجالس ف البيت لا شغلة ولا مشغلة وده يتعلم فنون الدفاع عن النفس.
نرجع
الأستاذ e : حسنا
.......... e : قفل في وجهه
رجع الأستاذ وكمل شرح ولارا في عالم ثاني

في مكان بعيد عن الأجواء الباردة الرياض الساعة ١١:٣٧

مها : لارا بوك جاء
لارا : مها...... انا خايفة قلبي يدق من اول اصلا من الصباح ابوية كان مزاجه معكر وساكت مو زي عادته ماني مرتاحة حاسة في شي بيصير..
مها : لا تخافي توكلي ع الله واستعيذي من الشيطان
ودفت لارا لين خرجت من المدرسة
خرجت لارا ولقت عمها فهد قالت في نفسها : ((الله يستر عساه خير يارب))
+ نتعرف ع اعمام وعمات لارا
عمها فهد: عمره ٤٠ عنده بنت وحدة فرح ١١ سنة و زوجته خديجة
عمتها ليلي : أرملة عندها
حسام : ٢٣ سنة
نايف : ١٩ سنة
ريم : ١٨ سنة
جاسم :٩ سنوات اخ لارا من الرضاعة
عمر : ٧ سنوات
عمتها زينب زوجها ياسر عندها:
احلام :١٧ سنة
شيماء :١٤ سنة الأقرب للارا
خالد : ١٦ سنة

{ نفرق بين البطلتين
لارا بالسعودية : لارا 1
لا بأمريكا : لارا 2}
نرجع ل لارا1
ركبت السيارة وتوجهوا للبيت لقت الكل موجود
من الصغار للكبار دخلت وسلمت وجلست بعبايتها عشان عيال عمتها موجودين
دخل عمها فهد وسألها : سنة كم لارا؟
استغربت من السؤال وقالت : ثاني متوسط السنة الجاية ثالث أن شاء الله.
دخل ابوها ووجهه ما يبشر بالخير ومعصب فجأة......!!
صرخ لين وقف الكل من الخوف شفيه انجن ولا وش <لا امزح وقفو إخوانه ليسلمو عليه لأنه الأكبر
ورمى كل شي في المدخل لين كسر الزجاج والأطفال اتخبو وراء أمهاتهم
ام لارا 1 : خير يا ابو لارا وش صاير؟
جلس ابو لارا بقهر عالكنب
قال بهدوء عكس داخله : خير ان شاء الله خير
سألوه وش صاير
ابو لارا1: افلست الشركة انتهى كل شي
قامو الاختين ليلى وزينب وقامو وراهم عيالهم
قالت زينب : الله يعوضكم يا اخوي نحن حريم متزوجات وعندنا ازواجنا انتو اتصافو فيما بينكم ما بنثقل عليكم
ليلى : هذا الي بقوله انا عندي عيالي الحمد لله كبار والخير واجد ولله الحمد نحنا دحين راجعين بيوتنا ورانا طبخ ونفخ والله يقدم إلى فيه الخير ان شاء الله
محمد(ابو لارا1) : جزاكم الله خير وما تقصرو والله ما خليتكم تتجمعو الا انكم اخواتي ولكم حق تعرفو بما انها شركة الوالد الله يرحمه
زينب وليلي : الله يسهلك. يلا سلام....... وخرجو
وساد السكوت والوحشة والخوف من عصبية ابو لارا والتوتر مشاعر مختلطة كثيرة
قامت ام لارا1 و أشرت للحريم والبنات يقومون خرجو وتركو الرجال لحالهم ليتفقو ويتفاهمو ويحلو المشكلة....


تعديل اسيرة خيالي; بتاريخ 10-05-2020 الساعة 02:56 AM. السبب: أخطاء املائية كثيرة
الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 6
قديم(ـة) 12-05-2020, 12:29 AM
صورة ريـفلاندا الرمزية
ريـفلاندا ريـفلاندا غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الأولى / ألم لا ينتهي...


جميل البارت استمري👍💕

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 7
قديم(ـة) 13-05-2020, 01:34 AM
اسيرة خيالي اسيرة خيالي غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الأولى : ألم لا ينتهي


Part 3
بعد ما خرجو البنات والحريم اتفق الأخوين وباع كل واحد فلته وكم عمارة كانت لهم مع الأثاث و كانت عندهم قطعة أرض بمكة قررو يبنونها وينتقلو لهناك و اصلا كانت مبنية وباقي كم حاجة وتنتهي العمارة
في اليوم الثاني
نقلو لشقة صغيرة بالنسبة للفلة الي كانو ساكنين فيها
وبعد ما وصلو للحي ودخلو الشقة
ام لارا : لارا حطي الأكياس هذي هنا وروحي البقالة الي شفتيها ونحن جايين اشتري اي حاجة تنوكل وتعالى بسرعة لا تتأخري. وخذي دحوم ( اخوها) معاك.
لارا1 : حاضر يمة
وخرجت دورت اخوها ما لقته : يمااااه دحوم شكله راح ما ابوي
ام لارا : خلاص يبنتي روحي بسرعة وارجعي
لارا 1: ابشري
وهي ماشية في الشارع قابلت مها بالصدفة لما شافتها ما صدقت. لارا بنفسها (( يمة شكلي انجنيت من كثر ما ابغا اقابلها جالسة اتخيل الناس ولا ليكون احد يراقبني ويسوي نفسه هي لا يارب يارب. دحين ارجع للبيت ولا اكمل لا خليني اكمل اول ما ادخل البقالة براقبها ان شاء الله تكون هي وما خرفت بسم الله بسم الله)) وعبال هي تفكر حست بيد ع كتفها جهزت صرختها بس الشخص منعها وحط يده ع فمها
........ : لارا شفيك انجني واقفة نص الطريق
لارا 1 لفت : مها.... صح؟ مها انتي ما خرفت ولا بتخيلك صح؟
مها مستغربة منها ليه هي هنا : اي انا مها شفيك انجنيتي 😂
لارا : لا ما انجنيت بس عندي كلام كثير بكلمك
مها : اوك تعالى في كوفي قريب
لارا : اوك بسرعة لأن أمي تنتظر
جلسو بالكوفي وكل وحدة تفكيرها بعيد تبغى ترمي همها لرفيقتها
مها : لارا انا........ قصدي.... ممكن نفترق.. لا مو كذا.. ااه قصدي بننقل من الري..اض اا.
لارا : اتكلمي جملة واحدة مفيدة
مها : اوك بس لا تصارخي
لارا : طيب ما بصارخ
مها : ااااااه اسمعي نحنا ممكن نفترق يعني انا وانتي لانو نحنا بننقل بس صدقيني وحد مني راح اعزك طول حياتي وما انساك
هنا لارا ما قدرت تتحمل أكثر بكت كثير ومها انصدمت شفيها تبكي مو لذي الدرجة 😲
لارا من بين البكاء : وين بتنقلو حرام عليك ما يكفي اني بروح بعيد
مها : مكة لأن انتقل شغل ابوي هناك
لارا بفرحة من بين بكاها وبصراخ: قولي والله
إلا استوعبت انها بمكان عام انحرجت وجلست
مها (بهمس) :فشلتينا الله يفشلك
لارا نست الاحراج ومو هامها شي من الفرح انهم ما بيفترقو وبهمس : مهااا... نحنا بننقل بعد كم شهر تقريبا لمكة حمااس
مها : ماذا؟ لماذا؟ لا استنى. كيف؟ وليش؟ قولي والله!!
لارا : رجعنا للكلمات المتقطعة الي ما لها معنى
مها : مو مهم قولي شسالفة وليش انتي هنا
لارا : اوك اسمعي......
وفهمتها كل السالفة ونست امها والبقالة والجوع وكل شي
بعد ربع ساعة فجأة اتذكرت البقالة وقفت بسرعة َفجعت صاحبتها :وااااه اتأخرت وااه مها يويلي
مها : اص اص فشلتينا امشي اخرجي
لما خرجو راحت لارا جري ع البقالة ورجعت البيت
ومها رجعت لبيتها
اول ما وصلت لارا البيت
شافت امها واقفة ع الباب بلعت ريقها خمس مرات (( بسم الله يارب اعدي الباب ذا قطعة وحدة يارب خليني أتقدم بشويش بعدين عادي هي تعرف مها))
اول ما شفتها امها اعطتها ذيك النظرة إلى خلت لارا ترجف
دخلت وسكرت الباب قبل تلف وجهها
ام لارا1 : لاااااااراااااا
نطت ( قفزت) لارا من الرعبة : يمة والله مو قصدي والله اني قابلت مها والله يمه توبة ما عاد اروح مكان بدون ما استأذن وعد وعد وعد
ام لارا انفجرت ضحك لين نزلت دموعها : ادري شفتك جالسة معاها لما خرجت اتفقد ليش اتأخرت؛ فجأة اتغير صوتها : بس والله لو عدتيها يا ويلك فاهمة.؟
لارا1 : فاهمة فاهمة
في أمريكا
لارا2 جالسة ومستانسة وي اخوها وجالسة تدلع عليه صدق انها مغرورة بس انها دلوعة اخوها و شعرها الايمو واللون الأحمر ذا ابدا ما يناسبها
وجلست تلعب وتتعلق في يد اخوها وتاشرله ع الألعاب
ومستانسين وما يدرون عن العيون الي تراقبهم.

بعد شهرين
عائلة لارا1 نقلو بمكة وعايشين حياتهم بس ظروفهم المالية صارت أقل من المتوسط
عائلة لارا 2 صارت عائلة معروفة وصار ابو لؤي (ابو لارا 2) ملياردير والعيون لازالت تراقبه وتنتظر الوقت المناسب للانتقام
( أميركا )
دخل ابو لؤي وهو فرحان قابل زوجته وقال
أبو لؤي : ها يا ام لؤي ايش رأيك نروح مكة نعتمر
أم لؤي : اي الله يبشرك بالخير نروح اسبوعين ونرجع وكمان الود ودي نجلس كم شهر بس شغلك :-)
"ملاحظة / علي (ابو لؤي) سعودي متزوج ليزا ( ام لؤي)
ابوها أمريكي امها عربية فتعرف تتكلم عربي".
ابو لؤي ببعد تنهيدة طويلة : ايه زماان عن البلد ومكة
ام لؤي : الغربة صعبة مهما كانت الأحوال
ابو لؤي بابتسامة : غربة مع زوجتي حبيبتي؟! وغمزلها
أم لؤي : هه هه بايخ >تحاول تصرف مو عارفة ^_^
ابو لؤي يمثل العصبية : مين البايخ يا مرة؟!
ام لؤي يعنني ما تعرف : مين البايخ احد قال كذا!
ابو لؤي : انتي
ام لؤي يعنني مصدومة : انااا؟! 😲
قاطعهم دخول عيالهم ( لؤي - لارا2) : سلاام
على وليزا : وعليكم السلام
ابو لؤي : تعالو ياعيال اجلسو عندي لكم موضوع مهم
لؤي : خير يا يبا
ابو لؤي : خير ان شاء الله
لؤي بمزح للارا وابتسامة كبيرة : ليكون في خطاب لاختي العزيزة؟
لارا بعصبية وصراخ : نعم نعم نعم؟ ترا لسه صغيرة
لؤي يزيدها باستفزاز : صغيرة! ايام زمان الحريم في عمرك عندهم عيال حبة حبتين قال صغيرة قال 😛
لارا بقهر: انت قلت حريم زمااان ونحنا عيال اليوووم واني لسه صف ثامن (ثاني متوسط) هه وبعدين وش حبة حبتين قول ولد ولدين 🌚
ودفته عالكنب
لؤي : نفس الشي 🙂
ابو لؤي متكي بملل : خلصتو؟
لؤي وهو يكتم ضحكته لا تنفجر لارا : اي خلصنا خير ايش الموضوع؟
ام لؤي : بنسافر أسبوع.... ين
ضاطعتها لارا بصراخ وهي تناقز : ياااي بنسافر وجرى حضنت ابوها وسألت
لارا : يبا وين بنسافر ( سويسرا - جزر المالديف - فرنسا -) وين
ابو لؤي وكاتم الضحكة : لمكة
وقفت لارا وصارت كذا 😯😐😑 : مكة؟؟ ليش
بنعتمر.؟
ابو لؤي : يس
لارا بصراخ : ياااي بنعتمر باست ابوها من راسه تدري يبا انت احلى اب بالدنيا بنروح لاحلى مكة
لؤي : ليش وش فيها مكة؟
أم لؤي : اختك تحسب ان مكة جزر المالديف
لؤي : عجيب يمة تعرفي جزر المالديف؟ ( وغمزلها
ام لؤي: ليش وش شايف امك!
لؤي : انتي الخير كله
ابو لؤي : خلاص تجهزو بعد يومين بتكون سفرتنا
وكملو سوالفهم

في مكان بعيد ( مكة)
لارا1 : يمة ابي اروح الحرم من زمان ما رحنا له
ام لارا : أن شاء لما يرجع ابوك نتكلم معه
لارا: اوك ان شاء الله
وكملو سوالف << تعرفو سوالف الأم والبنت
بعد يومين ( أميركا)
جالسين عالغدا ياكلو بهدوء ما غير صوت الملاعق
قطع الهدوء
ابو لؤي : يا عيال تقدمت السفرة لبكرة
لؤي e: هل هذا يعني أننا سنسافر غدا لمكة
ام لؤي e: نعم هل انتم جاهزان؟
لارا2 e: نعم..........أمي.....


لا تنسي ذكر الله
( سبحان الله... والحمد لله... ولا إله إلا الله... والله أكبر)

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 8
قديم(ـة) 14-05-2020, 12:47 AM
صورة ريـفلاندا الرمزية
ريـفلاندا ريـفلاندا غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الأولى : ألم لا ينتهي


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها اسيرة خيالي مشاهدة المشاركة
part 3
بعد ما خرجو البنات والحريم اتفق الأخوين وباع كل واحد فلته وكم عمارة كانت لهم مع الأثاث و كانت عندهم قطعة أرض بمكة قررو يبنونها وينتقلو لهناك و اصلا كانت مبنية وباقي كم حاجة وتنتهي العمارة
في اليوم الثاني
نقلو لشقة صغيرة بالنسبة للفلة الي كانو ساكنين فيها
وبعد ما وصلو للحي ودخلو الشقة
ام لارا : لارا حطي الأكياس هذي هنا وروحي البقالة الي شفتيها ونحن جايين اشتري اي حاجة تنوكل وتعالى بسرعة لا تتأخري. وخذي دحوم ( اخوها) معاك.
لارا1 : حاضر يمة
وخرجت دورت اخوها ما لقته : يمااااه دحوم شكله راح ما ابوي
ام لارا : خلاص يبنتي روحي بسرعة وارجعي
لارا 1: ابشري
وهي ماشية في الشارع قابلت مها بالصدفة لما شافتها ما صدقت. لارا بنفسها (( يمة شكلي انجنيت من كثر ما ابغا اقابلها جالسة اتخيل الناس ولا ليكون احد يراقبني ويسوي نفسه هي لا يارب يارب. دحين ارجع للبيت ولا اكمل لا خليني اكمل اول ما ادخل البقالة براقبها ان شاء الله تكون هي وما خرفت بسم الله بسم الله)) وعبال هي تفكر حست بيد ع كتفها جهزت صرختها بس الشخص منعها وحط يده ع فمها
........ : لارا شفيك انجني واقفة نص الطريق
لارا 1 لفت : مها.... صح؟ مها انتي ما خرفت ولا بتخيلك صح؟
مها مستغربة منها ليه هي هنا : اي انا مها شفيك انجنيتي 😂
لارا : لا ما انجنيت بس عندي كلام كثير بكلمك
مها : اوك تعالى في كوفي قريب
لارا : اوك بسرعة لأن أمي تنتظر
جلسو بالكوفي وكل وحدة تفكيرها بعيد تبغى ترمي همها لرفيقتها
مها : لارا انا........ قصدي.... ممكن نفترق.. لا مو كذا.. ااه قصدي بننقل من الري..اض اا.
لارا : اتكلمي جملة واحدة مفيدة
مها : اوك بس لا تصارخي
لارا : طيب ما بصارخ
مها : ااااااه اسمعي نحنا ممكن نفترق يعني انا وانتي لانو نحنا بننقل بس صدقيني وحد مني راح اعزك طول حياتي وما انساك
هنا لارا ما قدرت تتحمل أكثر بكت كثير ومها انصدمت شفيها تبكي مو لذي الدرجة 😲
لارا من بين البكاء : وين بتنقلو حرام عليك ما يكفي اني بروح بعيد
مها : مكة لأن انتقل شغل ابوي هناك
لارا بفرحة من بين بكاها وبصراخ: قولي والله
إلا استوعبت انها بمكان عام انحرجت وجلست
مها (بهمس) :فشلتينا الله يفشلك
لارا نست الاحراج ومو هامها شي من الفرح انهم ما بيفترقو وبهمس : مهااا... نحنا بننقل بعد كم شهر تقريبا لمكة حمااس
مها : ماذا؟ لماذا؟ لا استنى. كيف؟ وليش؟ قولي والله!!
لارا : رجعنا للكلمات المتقطعة الي ما لها معنى
مها : مو مهم قولي شسالفة وليش انتي هنا
لارا : اوك اسمعي......
وفهمتها كل السالفة ونست امها والبقالة والجوع وكل شي
بعد ربع ساعة فجأة اتذكرت البقالة وقفت بسرعة َفجعت صاحبتها :وااااه اتأخرت وااه مها يويلي
مها : اص اص فشلتينا امشي اخرجي
لما خرجو راحت لارا جري ع البقالة ورجعت البيت
ومها رجعت لبيتها
اول ما وصلت لارا البيت
شافت امها واقفة ع الباب بلعت ريقها خمس مرات (( بسم الله يارب اعدي الباب ذا قطعة وحدة يارب خليني أتقدم بشويش بعدين عادي هي تعرف مها))
اول ما شفتها امها اعطتها ذيك النظرة إلى خلت لارا ترجف
دخلت وسكرت الباب قبل تلف وجهها
ام لارا1 : لاااااااراااااا
نطت ( قفزت) لارا من الرعبة : يمة والله مو قصدي والله اني قابلت مها والله يمه توبة ما عاد اروح مكان بدون ما استأذن وعد وعد وعد
ام لارا انفجرت ضحك لين نزلت دموعها : ادري شفتك جالسة معاها لما خرجت اتفقد ليش اتأخرت؛ فجأة اتغير صوتها : بس والله لو عدتيها يا ويلك فاهمة.؟
لارا1 : فاهمة فاهمة
في أمريكا
لارا2 جالسة ومستانسة وي اخوها وجالسة تدلع عليه صدق انها مغرورة بس انها دلوعة اخوها و شعرها الايمو واللون الأحمر ذا ابدا ما يناسبها
وجلست تلعب وتتعلق في يد اخوها وتاشرله ع الألعاب
ومستانسين وما يدرون عن العيون الي تراقبهم.

بعد شهرين
عائلة لارا1 نقلو بمكة وعايشين حياتهم بس ظروفهم المالية صارت أقل من المتوسط
عائلة لارا 2 صارت عائلة معروفة وصار ابو لؤي (ابو لارا 2) ملياردير والعيون لازالت تراقبه وتنتظر الوقت المناسب للانتقام
( أميركا )
دخل ابو لؤي وهو فرحان قابل زوجته وقال
أبو لؤي : ها يا ام لؤي ايش رأيك نروح مكة نعتمر
أم لؤي : اي الله يبشرك بالخير نروح اسبوعين ونرجع وكمان الود ودي نجلس كم شهر بس شغلك :-)
"ملاحظة / علي (ابو لؤي) سعودي متزوج ليزا ( ام لؤي)
ابوها أمريكي امها عربية فتعرف تتكلم عربي".
ابو لؤي ببعد تنهيدة طويلة : ايه زماان عن البلد ومكة
ام لؤي : الغربة صعبة مهما كانت الأحوال
ابو لؤي بابتسامة : غربة مع زوجتي حبيبتي؟! وغمزلها
أم لؤي : هه هه بايخ >تحاول تصرف مو عارفة ^_^
ابو لؤي يمثل العصبية : مين البايخ يا مرة؟!
ام لؤي يعنني ما تعرف : مين البايخ احد قال كذا!
ابو لؤي : انتي
ام لؤي يعنني مصدومة : انااا؟! 😲
قاطعهم دخول عيالهم ( لؤي - لارا2) : سلاام
على وليزا : وعليكم السلام
ابو لؤي : تعالو ياعيال اجلسو عندي لكم موضوع مهم
لؤي : خير يا يبا
ابو لؤي : خير ان شاء الله
لؤي بمزح للارا وابتسامة كبيرة : ليكون في خطاب لاختي العزيزة؟
لارا بعصبية وصراخ : نعم نعم نعم؟ ترا لسه صغيرة
لؤي يزيدها باستفزاز : صغيرة! ايام زمان الحريم في عمرك عندهم عيال حبة حبتين قال صغيرة قال 😛
لارا بقهر: انت قلت حريم زمااان ونحنا عيال اليوووم واني لسه صف ثامن (ثاني متوسط) هه وبعدين وش حبة حبتين قول ولد ولدين 🌚
ودفته عالكنب
لؤي : نفس الشي 🙂
ابو لؤي متكي بملل : خلصتو؟
لؤي وهو يكتم ضحكته لا تنفجر لارا : اي خلصنا خير ايش الموضوع؟
ام لؤي : بنسافر أسبوع.... ين
ضاطعتها لارا بصراخ وهي تناقز : ياااي بنسافر وجرى حضنت ابوها وسألت
لارا : يبا وين بنسافر ( سويسرا - جزر المالديف - فرنسا -) وين
ابو لؤي وكاتم الضحكة : لمكة
وقفت لارا وصارت كذا 😯😐😑 : مكة؟؟ ليش
بنعتمر.؟
ابو لؤي : يس
لارا بصراخ : ياااي بنعتمر باست ابوها من راسه تدري يبا انت احلى اب بالدنيا بنروح لاحلى مكة
لؤي : ليش وش فيها مكة؟
أم لؤي : اختك تحسب ان مكة جزر المالديف
لؤي : عجيب يمة تعرفي جزر المالديف؟ ( وغمزلها
ام لؤي: ليش وش شايف امك!
لؤي : انتي الخير كله
ابو لؤي : خلاص تجهزو بعد يومين بتكون سفرتنا
وكملو سوالفهم

في مكان بعيد ( مكة)
لارا1 : يمة ابي اروح الحرم من زمان ما رحنا له
ام لارا : أن شاء لما يرجع ابوك نتكلم معه
لارا: اوك ان شاء الله
وكملو سوالف << تعرفو سوالف الأم والبنت
بعد يومين ( أميركا)
جالسين عالغدا ياكلو بهدوء ما غير صوت الملاعق
قطع الهدوء
ابو لؤي : يا عيال تقدمت السفرة لبكرة
لؤي e: هل هذا يعني أننا سنسافر غدا لمكة
ام لؤي e: نعم هل انتم جاهزان؟
لارا2 e: نعم..........أمي.....


لا تنسي ذكر الله
( سبحان الله... والحمد لله... ولا إله إلا الله... والله أكبر)
جميل أنهم صارو بنفس المدينة 🥺✨
احس ان بجيتهم لمكة بتصير اشياء تغير حياتهم وتقلبها

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 9
قديم(ـة) 17-05-2020, 01:17 AM
اسيرة خيالي اسيرة خيالي غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الأولى : ألم لا ينتهي


Part 4

................. في مكان بعيد ( مكة).................

لارا1 : يمة ابي اروح الحرم من زمان ما رحنا له
ام لارا : أن شاء لما يرجع ابوك نتكلم معه
لارا: اوك ان شاء الله
وكملو سوالف << تعرفو سوالف الأم والبنت
بعد يومين ( أميركا)
جالسين عالغدا ياكلو بهدوء مافي غير صوت الملاعق
قطع الهدوء
ابو لؤي : يا عيال تقدمت السفرة لبكرة
لؤي e: هل هذا يعني أننا سنسافر غدا لمكة
ام لؤي e: نعم هل انتم جاهزان؟
لارا2 e: نعم..........أمي.....
ام لؤيe : نعم؟
لاراe: كيف حال الأكاديمية او الكلية اول المدرسة أيا يكن التي تديرينها؟
ام لؤيe: انها بحال جيد لديّ طلاب مميزون حقا 😁 اريد تعليم وإنشاء جيل واعي وناجح حتى يكونو معجزة في المستقبل
لاراe: انك غريبة حقا يا أمي😑

اليوم الثاني :جدة ((المطار))
لارا 2: يااااه...... احب السعودية
لؤي : ليه من متى تعرفينها 😏
لارا : آخر مرة جيناها لما كان عمري ٩ سنوات
لؤي : وسبحان الله اتعلقتي فيها وحبيتها على كم يوم ما تذكريها حتى
لارا : 😛بايخ ما بزعل اليوم لو وش سويت
واخذو تاكسي لمكة
..... ( في مكة) ......
لارا1: يبا نبي نروح الحرم
ابو لارا : خلاص تم بعد المغرب نروح نطوف ونصلي العشاء كمان
لارا1: يسسسس من زمان عن الحرم
ام لارا : اهدأي ي بنت
لمى جاية وفي يدها شوكلت سايحة وفمها معبأ شوكلت : ايش ايش فين رايحين
لارا 1 بحماس : الحرم!.. المهم وعع وش ذا كلي بشويش ما بيطير الاكل
إلا تقرصها امها من جنبها وتعطيه نظرات خلت لارا تبلع ريقها ولماى تعطيها نظرات انتصار سكتت لارا وطنشت متعودة خلاص
لمى: وااااي اول مرة نخرج في هذي الاجازة بابا صار ما يخرجنا لرحلات
لارا 1 طالعت في اختها : لما خلينا نطلع نتجهز لنخرج
لمى : يلاا
ولما خرجو ابو لارا استغفر ربه وحمد ربه عالصحة والعافية
....... الساعة ٧:٣٠..........(في احد أفخم الفنادق)
صحو من النوم وتجهزو ليزورو الحرم بعد فراق و العيون إلي تراقبهم زادت
لارا2: ياي متحمسة حدي للحرم <<ما تدري ايش حيصير لها
لؤي : اي والله ما في أحسن من بيت الله
ابو لؤي : هااه تجهزتوا؟
الكل : اي
ام لؤي e: هيا بسرعة لنصلي العشاء هناك
ابو لؤي : ok. ........... ونزلو للسيارة

.... في نفس الوقت بيت ابو لارا.......
لارا 1: ياي متحمسة حدي للحرم
لمى : كل ذا عشان الحرم؟ 😑
لارا : ايه هذا بيت الله
لمى : اها << تسلك لاختها
ابو لارا1 : هاااه جاهزين..... خلصت شغلي بدري عشانكم
"ابو لارا صار يشتغل موظف عادي في شركة"
لارا ولمى و دحوم راحو باسو ابوهم ع راسه : شكرا بابا
ابو لارا : فين امكم؟
دحوم : في الحمام
ابو لارا : اها
خرجت ام لارا وانطلقو للسيارة

......... بعد نصف ساعة........
الكل وصل الحرم وكل أسرة في جهة
(( ابو لؤي))
ام لؤي : ابو لؤي انا بدي اروح الحمام انتظرو شوي
لارا2 : خلاص يبا انتو اجلسو هنا انا بروح مع امي
ابو لؤي : طيب... انتبهو على نفسكم
راحت لارا 2 وامها للحمامات " الله يكرمكم"
لارا 2 : يما انتي ادخلي الحمام وانا انتظرك هنا بزا جوا زحمة
ام لؤي : ok
دخلت أم لؤي الحمام ولا ا جلست برا تتفرج في الناس الرابحة والجاية.............. فجأة!!
حست بأحد يحط يده ع فمها ويغطيي خشمها والدنيا اسودت وغابت عن الوعي......
خرجت ام لؤي ودورت بنتها اتصلت عليها ما ردت اتصلت ع ابو لؤي ما رجعت عندهم وبلغو الشرطة

....... : شوفها البنت الي قالولنا عليها جالسة تمشي مع حرمة كبيرة
........ : البنت الكبيرة؟ اي هي نفسها إلى بالصورة
.........: خلينا نسحبها و نخلص شغلنا
........ : يلا بسرعة

........... قبل ١٠ دقايق......... " سيارة ابو لارا 1"
خرجو من السيارة و دخلو الحرم
لارا1 : ماما احس في شي بيصير قلبي يدق خايفة
ام لارا: اتعوذي من ابليس... وش ذا الكلام
لارا1 : بس ماما انا..
قطعتها امها : لا بس ولا شي اتعوذي من الشيطان والذكرى الله
لارا1 : طيب
وهم ماشيين ومن الزحمة وهم بين الناس لارا ما لحقت امها وفجأة....
حست بيد على فمها و شيء يغطي خشمها والدنيا تسود في عيونها وفقدت وعيها والوها للسيارة.

.......... انتهى...........

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 10
قديم(ـة) 26-05-2020, 01:48 AM
اسيرة خيالي اسيرة خيالي غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الأولى : ألم لا ينتهي


Part 5

دخلت أم لؤي الحمام ولارا2 جلست برا تتفرج في الناس الرابحة والجاية.............. فجأة!!
حست بأحد يحط يده ع فمها ويغطيي خشمها والدنيا اسودت وغابت عن الوعي......
خرجت ام لؤي ودورت بنتها اتصلت عليها ما ردت اتصلت ع ابو لؤي ما رجعت عندهم وبلغو الشرطة

....... : شفها البنت الي قالولنا ععيها جالسة تمشي مع حرمة كبيرة
........ : البنت الكبيرة؟ اي هي نفسها إلى بالصورة
.........: خلينا نسحبها و نخلص شغلنا
........ : يلا بسرعة
(يحسبوها لارا2 بنت الملياردير)



........... قبل ١٠ دقايق......... " سيارة ابو لارا 1"
خرجو من السيارة و دخلو الحرم
لارا1 : ماما احس في شي بيصير قلبي يدق خايفة
ام لارا: اتعوذي من ابليس... وش ذا الكلام
لارا1 : بس ماما انا..
قطعتها امها : لا بس ولا شي اتعوذي من الشيطان والذكرى الله
لارا1 : طيب
وهم ماشيين ومن الزحمة وهم بين الناس لارا ما لحقت امها وفجأة....
حست بيد على فمها و شيء يغطي خشمها والدنيا تسود في عيونها وفقدت وعيها وشالوها للسيارة.

دورو عليها أهلها وما لقوها...... "بعد ربع ساعة"
فتحت عيونها ولقيت نفسها في الحرم والناس رايحة وجاية حست بألم في رأسها واتذكر إلى صار خافت واتصلت على ابوها ع طول... عند ابو لارا رن جواله وهو فاقد الأمل وين اختفت لا يكون وصلت........ اخبار عنهم والأم تبكي خوف من (.. ابوها..)
شاف جواله (كانو بالسيارة) صرخ : لاراااا اتصلت!
أم لارا : رد بسرعة!
عند ابو لؤي
خبر الشرطة عن اختفاء بنته وما لقو لها أي أثر
عند ابو لارا 1
رد ع جواله بسرعة :الو... لارا؟
لارا بتعب : يبا تعال انا هنا
ابو لارا وشك من صوتها : وين؟
لارا :انتظر بشوف
ابولارا :طيب
لارا1: عند الحمامات الخاصة بالنساء ساحة رقم...
ابولارا.. ببرود .. : طيب جايك
أم لارا : ها وينها؟
ابو لارا :اهدي يا مرة هي عند الحمامات... وراحو لها
لارا بدموع تارسة وجهها راحت لحضن امها وحالتها حالة
ابو لارا 1 (والشكوك تلعب برأسه من ملابسها المشققة والمبهدلة) بصوت حااد: لاراااا.. وين رحتي؟
لارا انفجعت وخافت من صوته وناظرت في نفسها وانصدمت من حالتها وخافت لأنها اصلا ما تدري ايش صار وكيف قالت بتعب : والله يبا ما ادري لما دخلت الزحمة أ...
قاطعها بعصبية : وليه ملابسك كذا؟! إذا ضايعة من جد ما كان صار كذا "ملابسها" وكنت اتصلت على من اول ما ضعتي فقولي الصدق احسن لك!
انتبهت ام لارا لملابس و عباية لارا المبهدلة والمقطعة وبدت تشك هي كمان..... انتبهت لارا لنظرات امها لها وخافت وبدت تبكي بصمت بنفسها " يما انا تربيتك ليه تشكي بس بالله شصار؟ مين؟ ما اذكر شي! ااااه يربي "
ورجعوا للبيت وطول الطريق هي تبكي وتحبس شهقاتها لما وصلو
ابو لارا "بجفا واضح" : امش انزلي قدامي الله لا يوفقك
شهقت لارا و ناظرت امها تبي مساعدة بس دخلت ولا عبرتها.. دخلت البيت و طوالي ع غرفتها
بعد ٥ دقائق دخل ابوها بصراخ فزت من سرحانها :هلا يبا
قاطعها: لا هلا ولا مسهلا قولي هالحين وين كنتي
لارا "بتبرر" : والله يبا ما ادري انا ا.....
قاطعها "بصراخ"؛ لا تحلفي تكلمي عدل معي ولا هاتي كل اشيائك
لارا : وش تقصد يبا
ابو لارا : جوالك.. لابك وكل شي.... "بصراخ" يلااا
لارا انفجعت وفزت عطته كل شي
ابو لارا : وين مفتاح الغرفة
خافت : ليش؟
ابو لارا : هاتيه وبتعرفي ليش عشان تتكلي عدل معايا تحسبيني طفل عندك عشان تكذبي
لارا بدموع : يبا والله انا.. اهئ.. والله ما سويت ش...
قاطعها بكف ع خدها الأيسر انشل لسانها وانشلت رجلوها عن الحركة من الصدمة.... خرج من الغرفة وقفل عليها "حبسها" والنار تخرج من عينه <<مالت عليك نار جهنم مسوي نفسك( ابوها)
في مكان ثاني بالرياض في احد الفلل الفخمة راقد على سريره وعيونه على سقف غرفته وسرحان بذاك اليوم والحقد يزيد ع بنت خاله محمد (ابو لارا)
... في ذلك اليوم...
كانت عندهم عزومة بمناسبة رجوع ابوها من السفر في نص الليل بهد ما راح الكل نزلت عشان تشرب ماء....
في المجلس الخارجي جالس مع خاله (ابو لارا) يتكلم عن صفقات الشركة
ابو لارا : يلا ان شاء الله خير انا طالع تعبان من السفر
حسام : يلا انا كمان بس يا خال عطشان ودي بماء
ابو لارا : روح المطبخ ما في حد صاحي هالحزة وقام ودخل غرفته
قام حسام وهو رايح للمطبخ سمع صوت تكسر صحن شك في السالفة وكان وراء الباب الخارجي للمطبخ ( الباب من المطبخ للساحة الخارجية مو للبيت)
نزلت من الدرج فجأة سمعت صوت تكسر صحن وراحت ورا الباب الداخلي (الباب من البيت للمطبخ) طلت ما في حد دخلت وطلعت كاسة بس انصدمت وطاحت الكاسة من يدها و تكسرت
وقف وراء الباب شاف ظل يتحرك داخل المطبخ دخل ع طول وسحبه من رقبته ومسك فمه وسحبه برا لخلف الباب الخارجي ولانه في الظلام ما لاحظ هو ماسك مين
ترك فمه وانصدم لما سمع ترجيات بنت بصوت باكي
لارا : تكفى ابعد عني... اصلا من انت؟ ارحمني تخيل تصير في اختك إلى بتسويه دحين.. ابعدددد
حسام باستفهام : مين انتِ؟ ووش تسوي بمطبخ خالي؟
لارا " ليكون واحد من بنات عمتي" : خالك بس ذا بيت ابوي.... ابعد ما احل لك
حسام وبدت الرؤية عنده توضح قال بنفسه وهو يتأمل فيها و بمكر " القمر قدامي واتركه.. هه" < حقير
ورفع يده يعنني بيضربها : مين انت وش اسمك وايش قصدك ببيت ابوك؟ "بصرخة" هاااا؟
لارا بخوف ومو شايفة وجهه: انا لارا الله يخليك ابعد أن....
انصدمت وانشل لسانها وما قدرت تتكلم من.....؟
........... من القبلة الي طبعها على رقبتها من الصدمة عطته كف ع خده وبعدها انحاشت
حسام انصدم من الكف الي جاه أو بالأصح صحا من شهوته وعصب : والله لا اخليك تندمي ي لارا إن ما ذليتك أجل انا تضربيني؟!!! <<ما كأن انت الغلطان ياخي 😑
َصحى من سرحانه على صوت دق الباب
عدل جلسته : ادخل
دخلت أمه
أم حسام : حسام يا وليدي شفيك اليوم مو بس اليوم من بعد رجعة خالك وانت مو ع بعضك؟
حسام توهق شو يقول : والله يما تعبان شوية هالايام مضغوط من العمل شوية <كذاااب ولدك >
أم حسام بعتاب : يا ولدي كم مرة قلت لك لا تضغط ع نفسك؟
حسام : ابشري يما أن شاء الله آخذ اجازة....
خليهم يكملو كلام

.. نروح عند ابو لؤي>> زمان عنهم..
في الفندق ام لؤي تصيح جنب زوجها e: لم يجدوها للآن؟ ارجوك اجبني
ابو لؤي نفس حالتها نزلت دمعة متمردة من عينه : خير ان شاء الله... وسكت
البوديقارد يدورونها بكل مكان
عند لؤي جالس يدور بالسيارة وخايف ع اخته ويدعى ربه ما يجيها مكروه....
بعد يومين ... عند لارا2...
صحت وفتحت عيونها لقت نفسها في غرفة راقدة ع السرير " وين انا؟... اااه راسي ليه يوجعني؟ وش ذا المكان؟.... (تفكر).. ااااااه تذكرت انا انخطفت!!!! لا مو معقوله بس وش ذا المكان وش ص...؟"
قطع تفكيرها طق الباب ودخل الغرفة شاب لابس اسود في اسوء حتى وجهه ما شافته... من الخوف سوت نفسها نايمة
بصوت جهوري : اعرف انك صاحية لاني حاط كاميرا " "بهدوء مفاجئ" لارا قومي
لارا بنفسها" من هذا؟ ويعرف اسمي! وش يبي؟ يارب ساعدني😭" قامت وجلست ع طرف السرير
الشاب : لا تخافي ما رح اسوي لك شي بس ممكن تسمعيني؟
لارا2 : بارتباك : من انت؟
........ : انا.... أحمد.... صراحة انا الي خطفتك من الحرم. وابتسم يلطف الجو 🙂<< بالله البنت بتخاف منك زيادة يا غبي 😂
لارا بخوف وفيها الصيحة : ليش وش تبي مني.... خاف الله اتركني
أحمد اتوهق من دموعها : لا تخافي انا جبتك هنا عشان أحميك من عصابة كانت تلاحقك من سنة وكانو بيقتلوك
ذيك الليلة
لارا 2 : ذيك الليلة؟
أحمد 😶: ايه صار يومين وانت نايمة 🙂
لارا بخوف وتمثل انها هادئة وهي تدور بعيونها ف الغرفة
عشان تهرب : ليش جيتني هنا ونحن وين؟
أحمد ولاحظ عيونها وفهم ايش بتفكر "بهدوء : لا تفكري تهربي من هنا
لارا 2 بفجعة : كيف عرفت 😟
سكت شويه و بعدها : تبي تعرفي ليه جبتك هنا؟
لارا : ايوة ابعرف
أحمد :بشرط تكوني هادئة وما تفكري تهربي
لارا" اسوي نفسي ما بهرب اول ما تخرج بحاول اهرب "
أحمد لما طال سكوتها قال : ولا تفكري تخدعيني المكان كله مراقب
لارا " وجع عرف ف ايش افكر" وب استسلام : طيب ما بهرب 😔
أحمد ويحاول يخفي ايتسامة النصر : السالفة هي.......

.....انتهى.....

الرد باقتباس
إضافة رد

روايتي الأولى : ألم لا ينتهي

الوسوم
رواية، ألم لا ينتهي، الم لا ينتهي، اكشن، حب، لارا، هند، رواية ألم لا ينتهي
أدوات الموضوع
طريقة العرض
مواضيع مشابهة
الموضوع الكاتب المنتدى الردود آخر مشاركة
روايتي الأولى : نكبات قاضيَة إِرتجاَج روايات - طويلة 192 19-03-2019 02:15 AM
روايتي الأولى : جمعتنا الصدف و فرقنا القدر بس / كاملة الاليت القدر روايات كامله - يتم نقل الرواية هنا بعد اكتمالها 1321 27-05-2017 05:35 PM
روايتي الأولى : كم أحببته خفايا انثه روايات - طويلة 11 18-02-2017 11:04 PM
روايتي الأولى : سكنت بقلبي رغماً عني مريومز روايات - طويلة 0 04-08-2016 07:04 PM
روايتي الأولى : متى ينتهي عذابك يا معذبني بجفاك سارونـة أرشيف الروايات المغلقة - لعدم إكتمالها 1237 20-01-2009 07:02 AM

الساعة الآن +3: 07:29 PM.
موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات


youtube

SEO by vBSEO 3.6.1