ميماا وبــس ©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©

المشاركة الأساسية كتبها ضحكته اقتباس :
مافي بارت ؟؟
قالت يوم السبت💔

جوهرة الصمت ©؛°¨غرامي جديد¨°؛©

دخلت اليوم متوقعه في بارت
ان شاء الله ينزل قريب
بالانتظار

Mariem Mrm ©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©

متى البارت يا جماعة اوو متحمسة🤫

نبض اسوود ©؛°¨غرامي نشيط¨°؛©

ياجميلاااتت..

الفصل بيكون قصير:(. بس عنددي عذري:).

انا وحده الله يطول بعمري مسافره وتعرفون الاهل اذا سافرو يجيهم سعار مايجلسون كل شوي طالعين..

فصعب القى وقت اكتب بارت:(..

بس بنزله لكم ماتهونون علي وحظكم عندي اخت مثل ماقلت لكم انها قلق تحسونها ظلي اشغلتني متى البارت ههههههههه..

يلا حبوبات بروح اعدله واضيف كم حدث وانزله لكم:)..

ميماا وبــس ©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©

المشاركة الأساسية كتبها نبض اسوود اقتباس :
ياجميلاااتت..

الفصل بيكون قصير:(. بس عنددي عذري:).

انا وحده الله يطول بعمري مسافره وتعرفون الاهل اذا سافرو يجيهم سعار مايجلسون كل شوي طالعين..

فصعب القى وقت اكتب بارت:(..

بس بنزله لكم ماتهونون علي وحظكم عندي اخت مثل ماقلت لكم انها قلق تحسونها ظلي اشغلتني متى البارت ههههههههه..

يلا حبوبات بروح اعدله واضيف كم حدث وانزله لكم:)..

نتتتظررر وييينه الفصل؟💔😭

نبض اسوود ©؛°¨غرامي نشيط¨°؛©

..9..
أهــــلاً يـــــآ رفـــآق..
اخباركـم بنات؟.
هذا الفــصل التـاسع..
استمتعــو..!



آأإاآأإاأاإآ آأإاآأإاأاإآ آأإاآأإاأاإآ آأإاآأإاأاإآ آأإاآأإاأاإآ



~~~~~~~~~~~~~~








....!ّ الصداقة نحتاجها في لحظات الحزن الكئيب
كحاجة الفجر للشمس في لحظات المغيب....!ّ




بفلة ابـو عزآم..

بالصـآله..

نوف جالسه على الكرسي المتحرك..

توّها مخلصة دراستها عن بعد..

ماتنكر انهـا انشغلت عن نفسها وهمها..

حتى انها بلحظات تنسى مرضها..

الحين هي سرحانه..

عيونها على التلفزيون وعقلها سارح..

سرحت بذكرياتها لبعييد..

ايامهم الجميله القديمه..

حياتهم الحلوه..

لقائاتهم بوسط الحاره بالصدفه..

روحتهم للمزرعه..

لعبهم هبالهم وضحكهم..

" الحلوه وين سرحانه "

رفعت عينها لمها وابتيسمت بخفيف:ب ـيو م الحـ ـا د ث..

كشرت مها:بس بس ياشين سرحانك.

ماردت نوف وذاكرتها تاخذها لبعييييد..

..

:لاتصيرين خواافه مره بس..

نوف بتردد:بس لو نـ.

قاطعتها الجازي بسرعه وهي تشوفها تلين:يابنت الحلال يقال اننا بنسرق؟.كلها سياره ونسوقها بذا الغدراء..

تنهدت نوف وداخلها راافض:طيب..

ابتسمت بوناسه..

راحت لجلسة الشباب الي قامو منها وراحو يلعبون دبابات..

شافت جاكيت صالح على الارض..

ابتسمت بخبث وسحبته برجاء..

فتشت المخابي ولقت مرادها..

سحبته بدون تردد وانطلقت لنوف الي تنتظرها عند السياره..

اشرت بالمفاتيح بضحكه حماسيه:الله كرييم..

نوف وطاقة الحماس تتولد داخلها:يلا خلينا نركب..

ركبت الجازي مكان السايق ونوف جنبها..

شغلت السياره وحركت بوناسه..

ابعدو عن مخيمهم شوي..

الجازي بحماس:نفحطط؟.

ناظرتها نوف لثواني ورجعت للطريق:قداام..

الجازي اذا اجتمعت معنا تتغير مره.

هي اصلاً شخصيتها غريبه بالدقيقه نعييش معها مية حاله..

صرت على الشارع ودعست الجازي بقوه وهي تضحك ومشغلين شيلاات،،

شفت سيارتين جايات:جويزي عودي عودي شوفي سيارة هالشباب..(ارجعي)

احتدت ملامحها وخففت من السرعه..

لفت على التراب وعيونها على المرايه تشوفهم..

شافتهم لحقوهم..

الظاهر اكتشفون انهم بنات..

بدون تردد دعست بكل سررعه..

نوف برعب:ارجعي للمخيم ارجععي..

لفت بسرعه بدون ترد ورجعت لطريقهم بكل سرعه..

عيونها تروح لهم مع المرايه وماانتبهت للطريق..

صرخت نوف برعب:الجــــــــآآآآآززي انتببهي..

ناظرت قدامها وهي تشوف سيارة محمله غنم..

شهقت برعب ولفت عنهم بسرعه..

ولأن لفتهم عنيفه تقلبت السياره على جنب..

كانو على حافة منحدر شبه حاد..

تقلبتهم بهم كم مره وصراخهم يتعالى..

نوف ببكا صرخت برجاااء:

{يــــــــــآآآآررب}

فتحت عيونها بصعوبه..

جسمها تحسه متكسر والدنيا تدور..

طاحت نظراتها على رفيقة دربها مرميه على الرض والدم ملآها..

تذكرت الي صار لهم من دقايق..

همست بتعب:نــ و ف..

سمعت صراخ ريجيل يقرب لهم..

اصوات تناديهم..

وحتى تسمع صرخات إناث..

تعلقت عيونها بنوف..

رمشت تقاوم الظلام الي يتملكها..

سمعت صوته يناديها..

صوته الحنون بس قسى:الـــجـــآآآزي تسمعينـي.!

بعدها نست العالم والدنيا اظلمــت..!!

..

انتفضت جالسه من الذكرى..

دق قلبها بقوه وغمضت عيونها بألم..

مدت مها يدها وهي الشاهده على انفعالاتها وقبضت على كف نوف وصوتها يردد ايآت من القران..

عزام:29سنه.

نوف:24سنه.

مها:22سنه.




آأإاآأإاأاإآ آأإاآأإاأاإآ آأإاآأإاأاإآ آأإاآأإاأاإآ آأإاآأإاأاإآ


~~~~~~~~~~~~~~

بلنـــدن.

قبل ربع ساعه..

كانو قد رجعو من المطعم توهم مفطرين..

نزلت عباياتها وعلقتها بمكانها..

وراحت تغسل.:

بعدها طلعت للصاله شافته جالس بهاينك رمادي وبنطلون اسوود ..

قربت وجلست مقابله على كنبه منفرده..

كان مندمج باللابتوب..

ولانها لاحظت انشغاله خذت جوالها..

فتحته بعد ماكانت مقفلته..

وانهالت الرسايل..

شافت تصوير الهنوف وداهمها الحنين لهم..

علقت:"ياحظكم ليتني معكم."

دخلت على الرسايل وكانت رسايل سهى الي ماتستحي..

نوره بعفويه هتفت وهي تكلمه:تدري اختك ماتستحي؟.

انتشله صوتها من عمق انشغاله ولف لها وهو عاقد حواجبه..

متى جات؟.

تجاهل سؤاله وهو يعيد كلامها ويستوعبه..

ابتسم بضحكه وعارف انها سهى:وشهي قايله.!

رفعت راسها بأنتباه:هلا.؟

عبدالله:تقولين اختي ماتستحي .. وش قالت؟.

وابتسم بخبث..:)

ارتعشت يدها وابتسمت بغباء:تسلم عليك..

فز واقف ونزل اللاب وهو يجلس على حافة الكنب جنبها:عطيني عطيني اشووف..

قفلت جواله بسرعه ورفعت راسها له:عبدالله ماقلت كم نقعد هينا.!

ابتسم على التصريفه ومال عليها:ثلاث ايام ونرجع اذا تبين او نقعد اسبوع واكثر.!

سكتت تفكر مشتااقه لأهلها ومحتاره وش تختار.!

قال عشان يسهل عليها وهو يشوف الشوق بعيونها:ترا عادي نعوض متى مابغينا نسافر..

ابتسمت:على راحتك..

هز راسها وهو يمسك يدها ويلعب بأصابعها:اجل كلها ثلاث ايام وانتي بين اهلتس..



آأإاآأإاأاإآ آأإاآأإاأاإآ آأإاآأإاأاإآ آأإاآأإاأاإآ آأإاآأإاأاإآ



~~~~~~~~~~~~~~

بفلــة مطلــق..

ابتسمت ام عناد بترقب وهي تشوف البنات صافين صف واحد..

مستعدين للسباق..

الجازي بتحذير:مافيه دفدفه ياسمير ولافيه تسحيب يارويم ولاغشش فاهمين؟.

ابتسمت ريم:ماعليس ازهليها..

فرح الحكم واقفه على جنب..

هتفت بعلو صوتها:وااحد .. اثنيـن .. ثـلاثـه .. انـــطـلااق..

تعالت ضحكات الحريم وهم مايشوفون الا غبرة البنات..

الجازي متقدمتهم هي والهنوف..

بصوتها الحاد:هنييف لاتجربيني..

ردت الهنوف بصراخ:عن الهياط الزايد بس..

ابتسمت الجازي بخبث وزادت سرعتها بكل قوتها..

وهمست بينها وبين نفسها بابتسامه:وهذي من بركاتك يــآآآ يـــآآســـر...!

فتحت عيونها بأستنكار وهي تشوفها تبعد عنها:بسم الله..!

ريم
..

رمت نفسها على الفرشه وهي تلهث بتعب..

ريم نزلت قارورة الماء:وجع جويزي وش ذا الرجول؟.

ابتسمت الجازي بتعب وتنفسها سريع:اذكري الله لاتصـ..

انقطعت جملتها وهي تكح بقوه..

استندت على يد ومالت بجسمها على جنب ويدها الثانيه على فمها..

فزت ام صالح وهي تشوف بنتها تكح بعنف لدرجة حست حلقها بيتجررح..

اديل شهقت برعب متزايد وانطلقت تركض لداخل..

راحو البنات حولها برعب وهم ينادونها..

ام صالح وهي ساندتها:يالله انك تلطف بها .. استودعتس الله .. ياويلي على بنيتي..

ندى بصوت عالي:بنات ابعدو شوي خلوها تتنفس..

الهنوف جابت كاس موبه ورشت قطرات على وجه الجازي..

اما هي ماكانت معهم..

تحس بجهازها التنفسي بينفجر بأي لحظه.

وحلقها تجرح بقوه..

الاكسجين قل والدنيا تدور..

جات اديل بوقت قياسي ورفعت ""الأنبوبه والبخاخ"" وبخت لها..

" لتأخذي نفساً عميق ثم أخرجيه "

لحظات مزعجه اصوات البنات وخالاتها وامها..

صوت تنفسها المتعب..

دقات قلبها العاليه..

وما تنتبه الا لصوت اديل بلغتها المختلفه عن الباقي..

فكان انتباه عقلها مع اديل..

كلها لحظات مريعـه..

وبدت تتنفس بهدؤ..

ارتخت ملامحها بعد مامرت لحظات كتمتها العصيبه..

وعاد اللون لوجهها..

سجدت حصه شكر لله ودمعتها بعينها..

رفعت راسها تناظر بنتهـآ بوجهها المنتفخ ومحمره خدودها..

قربت لها وضمتها بعمق وهي تبوسها بخوف..

ابتسمت الجازي بتعب وهي تتذكر حضن عمها اول ماانكتمت عنده..

قامت بمساعده من اديل والبنات ودخلو داخل كلهم..

جلسو بالصاله..

اديل بحنيه نادره:هل اجهز لك البخار؟.

هزت راسها بالرفض:انا بخير لاداعي..

اديل بمحاولة اقناع:من أجل ان ترتاحي.

الجازي بمقصد:حسناً عندما اصعد لغرفتي..

فهمت انها ماتبي احد يشوفها هزت كتوفها:كما تريدين لكنكي ستبررين لهم ماحصل..

سكتت الجازي..

..

حسيتها بتروح مننا..

اول ماشفت وجهها وملامحها رحت اجيب مويه ارشها..

بس مافادت..

البنات يتكلموت وخالتي تذكر الله وازعااج..

جات اديل والحمدالله زانت الامور..

ودخلنا داخل بالصاله..

ليتنا ماتسابقنا..

بس سؤال يحيرني..!

الجازي معها ربو؟.

ادري ان فيهـآ قلـب بس اذكر اخر مره كان باقي لها كم جلسه وتسوي العمليه وخلاص..

قعدت اتأملها ووضعها يرجع يهدا ..

تكلمت مع اديل بلغتها..

بعدها سكتوو..

قالت خالتي وهي الثانيه قد هدت من النفضه:الجازي..

رفعت راسها وهي عارفه وش تبي:لبيـه.

:انتي وش معس يامتس..!

ابتسمت شبه ابتسامه:مافيني الا العافيه.

حصه بحزم:عن اللف وعطيني العلم من آخره.

ناظرت اديل ثم رجعت لأمها ونطقت:معي الي مافارقني من انخلقت..

التمعت عيون حصه بوجع..

استصعب عليها تسألها وش صار..!

هي امها مفروض ادرى بحالتها..

كانت تستنكر الامهات الي مهملين عيالهم..

واليوم هي ماتعرف عن حال بنتها شي..

اصلاً نست ان بنتها تعبانه..

كيف نسيت الله لايسامحني..

كيف نسيت بنتي وان قلبها تعبان.!

كيف نسيت اني من جبتها وانا اعيش خوف فقدانها.!

كيف نسيت روحتي ورجعتي من مستشفى الى مستشفى.!

عشانها غابت عن عيني نسيتها؟

نسيت اوجاعها وتسيتها كلها.!

نسيـت " الجــــآآزي " ضنـآي وفلذة كبدي.!

قطعه منها ومن قلبهـآ.!

اجمعت اخر قواها وسألتها..

" الجازي يامتس وش صـار على مواعيدس.! "

انرسمت ابتسامة ألـم على ملامحها..

انتي جنيتي انتي تحملي يالجازي..

انا الي غربت عمري انا الي رحت اخر الدنيا أتحمل.

بس حتى هم لهم يد بالي صار..

لوو بس اعرف كيف رحت لأرراضي فرنسسآآ....!

" الجازي "..

رجعت لأمها تناظرها:لبيـه..!

ناظرتها بمعنى جاوبي.

خذت نفس وابتسمت ببساطه:ماعاد لي مواعيد.

اشتعلت شمعة امل بقلبها..

ماعاد فيه مواعيد..

يعني هي طيبه.!

بس الي صار.!

:يعنـ يعني ماعادس بتعبانه؟.

هزت راسها بـ لا وتحس بوجع من كلام امها المتلكئ

:القلب بأخر حالاته ماعاد تفيد جلسات ولا شي والحل عمليه نسبة نجاحها 15٪.. وانا طبعاً مستحيل اغامر بهالتفاهه..

شهقت حصه وقلبها يثقل..

كلام بنتها كبيير..

همست بضعف:سـ سويتي العمليـه.!

الجازي بجمود:لا وماراح اسويها.

وداد بعدم استيعاب:م مافهمتس.!

سكتت الجازي تفكر..

من صالحها يعرفون مرضها لجل تكون بالصوره..

ابتسمت بأسى على حالها الغريب..

من بعد ماراحت فرنسا وحالتها سيئه..

تعالجت فتره عند دكتور متمرس ناجح..

بس الرياح تجري بما لا تشتهي السفن..

ماتم علاجها وتوقف..!

انقلبت حالتها حتى صارت غرييبه..

وتعبت من الدوران لكل المستشفيات..

وقفت رحلة العلاج والألم..

لن يصيبنا الا ماكتب الله لنا..

ومشت على هالنهج..

تاكل علاجاتها اذا انكتمت تروح تاخذ بخار..

اذا تأزم قلبها تروح للمستشفى..

وحال غرفتها مايسر احد..

ماكأنها غرفة بنت بالعشرينات..

جهاز النبض والادويه والبخار كلها موجوده بجهه عند سريرها..

وبكذا زاد رفضها لدخول احد الغرفه..

اتخذت قرارها واسردت لهم معاناة مرضهـا..

عووده{{

بحكمه:بالحقيقه أيتها الفتاه حالتك الغريبه تقول انك بدون سابق انذار تفقدين وعيك..

ماجاها رد فكملت:ايضاً بدون علم منك تفقدين القدره على تحريك اقدامك..

الجازي بجمود:وايضاً بأشد حالاتي افقد الشعور بالجانب الايمن او الايسر من جسدي وافقد القدره على الكلام تضيق انفاسي وتنعصر عضلة القلب حتى اغيب عن وعيي وهذه نادراً جداً تحصل معي..

:هل تحدث بسبب انفعالات نفسيه؟.

هزت راسها بـ اي..

تنهدت الدكتوره بأغرب حاله:بالحقيقه لا املك لك علاجاً وبما ان قلبك متعب جداً فـ سأكون صريحه معك انتي تموتين ببطئ ايتها الفتاه....!

ابتسمت الجازي بسخريه:الموت بيد الله..

مافهمتها وبجديه:لا أعلم ماتقولين ولكن سأكمل .. لن اعطيك امال كاذبه .. أنا لا أجزم بأن العمليه التي بجب ان تقومي بها ستحل مشاكلك .. وربما تزيد اوجاعك .. ولكن بالجهه المقابله ربما تحل مشاكلك..

الجازي:نسبة الفشل اكثرر من النجاح .. مالفائده من عملية قد تجعلني طريحة الفراش طول عمري.!

..

طلعت لغرفتها بعد ماشافت ملامح الصدمه عليهم كلهم..

تدري ان مرضها غريب ويمكن مايصدقون..

هذي الحقيقه..

ياما تعبت من نفسها وياما كانت حذره.

عاشت وهي حذره طول وقتها خوف من انها تفقد وعيها بالمكان الخطاء..

فقدة وعيها وطاحت من الدرج..

وفقدة وعيها وهي تسبح..

توقعو انه النوم القهري..

بس ماكان كذا..

لأنها تقوم بعد فتره قصيره..

يعني الموضوع موضوع اغماء مفاجئ..

اما أقدامها فهي معاناه..

ياما طاحت بالسوق وبالجامعه ووو..

ماعاد تحس فيها ابداً..

تذكر مره كانت تصب القهوه..

وفجأة طاحت على رجولها بعنف وانكسرت الزمزميه وانكبت القهوه عليها..

غمضت وهي تتذكر ألم الحرق..

ذبحهــآآ..

ماكان على لسانها الا كلمه وحده :يُــــمـه .. يُــــبـــه ..

تمنتهم يخففون وجعها..

بس مالقتهم معها..



آأإاآأإاأاإآ آأإاآأإاأاإآ آأإاآأإاأاإآ آأإاآأإاأاإآ آأإاآأإاأاإآ



~~~~~~~~~~~~~~



بالـــمستشــفى..

طلعت من مكتبها وهي تتذكر لقائها مع المدعوه بالـجازي..

..

جالسه على كرسي المكتب ومرتفع ضغطها من الادميه الي قدامها..

اخذت نفس وزفرته والقلم بين اصابعها:اذا انتي ماساعدتيني ماراح اقدر اقدم شي.

ناظرتها ببرود:ودي اعرف نوع الفضول الي عندس؟.

قالت بنرفزه:ماهو فضول هذا شغلي وعملي حاولت معها بكل مااقدر بس مافاد فأحتمال اذا عرفت فهمت كيف اداريها واعالجها.

ابتسمت ببرود:صدق؟.احتمال يعني.!

وقفت وهي تسحب شنطتها وتجمد الجالسه بنظرات صقيعيه:ماراح تعرفين السالفه مادمت حيّـه..

بنبرة متحديه ليست من عادتها:ان بغيت جبتها غصب عنك يااخت.

رفعت حاجب بنفس البرود.

عدلت شنطتها على كتفها واتكت بيديها على المكتب..

مالت بوجهها للدكتوره وناظرتها بوحشيتها المعروفه:

" والله ماتطولينها وانا بنـت مــطـلــــق.. "

رمت كلماتها وطلعت بكل برود..

..

تكره هالبنت " الجازي "..

اسمها لحاله ينرفزها..

من شافتها ماحبتها..

تكره برودها وحدتها تكره اوامرها..

تكـــره هالتجبــر الي فيهـآ..

صدق ان بنات العز والفلوس شايفين اعمارهم..

تحسسني انها ملاك منزل وانا كلب بالارض.

قطع لهالاشكال السخيفه..

رجعت للواقع وهي تدخل عند مشاعل..

بعد مادقت الباب تأكدت بعدم وجود احد..

تقدمت وجلست معها..

الدكتوره:ميشو انتي كيف مصادقه هالجازي..

ردة فعلها الوحيده:

نظره حاده ارسلتها لها ثم رجعت تناظر الفراغ..

بدت الدكتوره تسولف تاخذ وتعطي مع نفسها..

تسأل وتجاوب عن نفسها..

وماتشوف الا الجموود العظيم عند هالمشاعل..

حاولت تتكلم بكل الامور لعلها تشوف ردة فعل ترشدها لسبب هالحاله الغريبه..

مجرد ماتحاول تسب الجازي ترسل لها نظرات حارقه فتهون وتسكت..

زفرت بحراره وتعب..

نشف ريقها وهي تسولف ولافاد..

قامت وطلعت بعد ماقالت كلمات قليله..

ناظرت الباب يتسكر بعد خروج الدكتوره الـ"غثيثه كما تراها"..

تنهدت بهم..

ليش ماتقوم وتقوي نفسها.!

كيف ضعفت من اول طيحه..

بس هالطيحه تدمرها..

انهت حيـاتها..

تحسها بلا طعم ولا لون..

تحس بالبرود يتعمقها..

شعورها اتجاه كل شي متبلد..

رفعت عيونها للسقف ببرود وهي تفكر.

حاولت من زمان تنتحر مرتين..

بس كانت تضعف وتتراجع..

واليوم العكس..

تحتقر نفسها لانها حاولت تنتحر..

ماراح تخسر اخرتها..

غمضت عيونها بتفكير عميق..

تبي تطلع للبيت بس ماتبي..

رعب يستوطن قلبها بمجرد رجوعها لحياتها السابقه ولو بالشكل..

ماتبي تحس بتنعاد معاناتها..

افكار سلبيه تتزاحم برأسها..

صداع يفتك بها..

يآ إله الكون ارحمنــي...




آأإاآأإاأاإآ آأإاآأإاأاإآ آأإاآأإاأاإآ آأإاآأإاأاإآ آأإاآأإاأاإآ



~~~~~~~~~~~~~~



ببيــت ابو زيد..

فدوى وسديم وغزل جالسين بالصاله.

لهم نص ساعه من وصلو..

ماسكين طقطقه على سديم الي متهاوشه مع مشعل.

كانت جالسه بملامح بارده وداخلها يغللي قهرر..

تذكرت هوشتهم امس..

..

مشعل بعصبيه:الحين مافيه تخصص الا هندسه؟

سديم بقهر:وش عليك انت.!

مشعل بنرفزه:ماهو على كيفك ادخلي ادارة اعمال ودخلني اني زوجس يالبقره تبين تداحمين الرجال.!

سديم بعصبيه:انا بقره اجل انت وش؟ ثور لارحت ولاجيت واذا جيت ببيتك تعال تحكم.

قاطعه يده الي قبضت عليها وشدها له:عيدي عيدي كلامتس.!

سديم وهي تحاول تفلت من يده:ابعد يامشعل ياكـلـ##..

رفع حاجب وسحبه له اكثر وهو يرص على اسنانه:الفاظ الشوارع هذي اقطعيها فاهمه؟.

تجمعت دموعها وصدت عنه:ابععدد يامشعل..

..

صرخت بقهر:خلااص انتي وياها..

غزل برحمه:خلاص فدوي انطمي..

سكتت فدوى من ضحكها وقلبت للجديه:

" زين اسمعيني انتي وش تبين بالهندسه .. لاتلعبين علي لانها ماهي مهمه عندك وكل يوم لك طموح "

سديم بقهر متزايد:وانا ابي هندسه وش عليس وعليه!.

فدوى بصراحه:ماالومه صراحه هو رجال ويغار ادخلي حاسب او تخصص اعمال..

سديم وعلقت كلمه يغار براسها..

مشعل بغار علي.!

بس هو مايحبني..

يحب يقهرني ويرفع ضغطي..!

اي ماهو حب هذا تملك..

ولأني زوجته بيتحكم فيني بس يحللم..

دق جوالها مقاطع سرحانها وكان اخوها:هلا.

تحولت للأستنكار:وش يسوي.!

سكتت شوي بتردد:طيب..

قفلت وناظرتهم:مـ مشعل بالمجلـس..

ابتسمت فدوى:ياعيني على الحب ياخطير..

سديم بتردد:البس عبايتي.!

فدوى بتكشيره:لا وين حنا فيه هذا زوجك وشكلك يجنن روحي له كذا..

غزل بابتسامه:يمكن يدوخ ويوافق على الهندسه..

سديم بنرفزه:ماله دخل بدخل غصب..

ناظرت نفسها بالمرايه بنطلون جنز سماوي وبلوزه بيضا لنص الفخذ بسلاسل حديديه ذهبيه شعرها مجعد ومكياجها خفييف جداً..

توجهت للمجلس بتردد وتعليقات البنات ماوقفت..




آأإاآأإاأاإآ آأإاآأإاأاإآ آأإاآأإاأاإآ آأإاآأإاأاإآ آأإاآأإاأاإآ



~~~~~~~~~~~~~~



بشــــــركـــة آلـ مــطلـــق..

..

وقف بطوله وسحب ملفاته وقدمها لمساعده..

نسف غترته بسرعه ومهاره..

مشى بعد ماخذا جواله..

اليوم اجتماعهم مع شخص مهـم جداً..

بيكون مع شـركـة الميعــآد..

توجه لمكتب ابوه..

دق الباب وجاه صوت ابوه بأذن الدخول..

:السلام عليكم..

:وعليكم السلام .. جابك الله ياصالح تعال..

تقدم من ابوه:سم.

اشر له على الملف..

ناصر جالس على الكرسي:وش اسم شريكك يبه؟.

مطلق ناظره ورجع للأوراق:عيآف..

صالح وتركيز عيونه على الاوراق:ماقابلته انت؟.

ناصر بهدؤ:ماشفت شكله كل ماجاء مااكون موجود..

هز راسه بصمت..

..

خارج الشركه..

نزل من سيارته ومعه مساعدينه..

مشى للبوابه واستقبله مجموعه من الموظفين..

سلم عليهم برسميه وعمليه..

وتوجه مع احدهم للمصاعد..

اليوم هو جاي يتناقش موضوع جديد..

يبون يتشاركون مع شــركــة الفــهـد..

لكن الخوف انها تكون مزيفه..

مع ان شهرتها ونجاح الشركات معها مفروض تزيد الثقه..

بس هم قد انقرصو من شركه لعبت ونصبت عليهم..

والحــذر وآجـب..!

سلم على مطلق وعياله بوديّـه..

توجهو لغرفة الاجتماعات..

بعد جلوسهم واخذ الانفاس..

تكلم صـالح بهدؤ جاد:انا اقترح ندخل عليهم بجزء بسيط وصغير ونشوف..

عياف بصوته الحاد الجامد يوحي بشخصيه جلموديه:

" مااظن يقبلون .. وبيكون مجرد خساره للوقت.. "

مطلق رد قبل صالح:خلونا نتفق معهم على لقاء ونشوفهم ترى وجه النصاب يبان من الصادق..

عياف بتصميم:لازم نلتقي بصاحب الشركه..

ناصر بهدؤ:مستحيل .. له سنين ماحدن قدر يعرفه .. رافض كل الرفض التعريف..

صالح رفع حاجب:ماني مرتاح له..

رد عياف بشبه ابتسامه:ويمكن مانك مرتاح لها..

صالح بثقه:مستحيل تكون بنت..

عياف بتعجب:وليه؟.

ناصر مؤيد:اي مستحيل مره تكون صاحبة شركه كبيره كذا.

ناظرهم بأستخفاف وماعلق..

انتهــى اجتماعهم والاتفاق على كلام مطلق..

يقابلونهم ويتفاهمون معهم..

مطلق:ها غداك ياعياف عندنا..

عياف ابتسم:جعلك سالم يابو صالح والله ماله داعي..

مطلق بأصرار:علي بالحرام ان تغدا معنا..

صالح بابتسامه وهو يطلع:ماعاد فيه مهرب من ابوي..

هز راسه:خيرك سابق يابوصالح لاهنت .. خلها عشا واناا اخوك




آأإاآأإاأاإآ آأإاآأإاأاإآ آأإاآأإاأاإآ آأإاآأإاأاإآ آأإاآأإاأاإآ



~~~~~~~~~~~~~~

"" بعض الكلام خنجــر وسكين..
إن ماطعن شق الصدر حيــل وأدمــــاهـ ..

وإللي ســــأل عن إبرة البنج مسكيـــــــن..
لـــ البنج وقت::
إذا انتـــهى صــــــــاح ويلآآآآآآهـ ويلآآآآآآآآهـ ..
""

بعد الظهر..

الساعه 2:00م..

دخل صالح قبل ابوه وناصر سلم بصوت هادي..

اخوانه جالسين من مده وامه ماهي موجوده..

صالح:وينها الغاليه.!

هز فيصل كتوفه وهو يشرب شاهي:الله اعلم..

سالم:بغرفتها..

على دخلة مطلق وناصر وعزيز جات حصه من جناحها..

تناقزو يسلمون عليها وجلسو بالصاله..

وجه حصه واجم وعيونها محمره..

والبرود متملكها وهي تسلم..

:علامها امي؟.

فيصل:مدري..

:انت كل شي مدري.

ضحك فيصل وقام:خلاص بجيب لك العلم..

توجه يجلس جنب امه..

باس كتفها وحاوط كتوفها بيده وهو يدندن:الحلووه زعلانه يمه يمه .. الحلووه زعلانه يمه يمه..

ابتسمو اخوانه على انشودته..

ام صالح بهم:اي والله اني زعلانه والدنيا ضايقة فيني..

انتفض بجزع وهو يمسك يدها:افا ياذا العلم .. وش صايبس.!

رفعت عيونها لوجيه عيالها واحد واحد..

القلق بوجيه البعض والبعض يخفيه لكن عيونه تفضحه..

والكل مركز بنظراته عليها..

تحس بحزن يغزو قلبها عكس الصباح كانت رايقه..

بس كلام بنتها اثقل عليها..

بتموت قبل اشبع منها؟.

بتسبقني على الموت.!

ليته فيني ولاهو فيها..

اللهم لا اعتراض..

ناظرت بعيون مطلق بعتب وألم غصب عنها..

تحسه السبب..

حرمها من بنتها وهي متعافيه..

ورجعها لها وهي تعبانه..

مطلق بأستغراب من هالنظرات:وش فيس.!

رجعت بعيونها لسبحتها وزفرت بحراره جوفها..

دقت اجراس القلق عند فيصل..

تلفت وهو يسأل بخوف:وينها الجازي.!

حصه بحزن وصوت بارد:اختك بتروح وانا امك.

بتروح؟

وين تروح.؟

مطلق بغضب:وش سالفتس انتي تحكي عدل.!

حصه بهم وصوت مختنق:بنتك يامطلق بتروح من يديك بتروح وحن نراقبها بتموت قدام عيونا وماحن بقادري لها ولا عليها..

فيصل فز واقف والصدمه الجمته..

ماهو فاهم امه وش ترمي.!

الجازي بتروح؟.

اخته الي كانت مخطوفه..

دور لها بكل مكان وتعب..

جهز رجال يبحثون بسريه عنها ومافاد..

يدور بالشوارع والاحياء ويراقب الوجيه لعله يلقاها..

راح لبيت كل شخص تعرف وراقب الداخل والطالع لعلها تكون موجوده..

تعب من هالبحث..

وابوه يحاول يوقفه عن بحثه..

بس مااهتم..

كل الي كان يبيه اخته..

مااهتم لأجتماعتهم السريه ونظراتهم ولا لكلامهم..

ككل همه اخته..

طلع من المستشفى وهو فاقدها يومين مازارته..

ورجع للبيت ومالها اثر..

سأل وجاه الرد. " عند صديقتها تعبانه "..

بالبدايه صدق بس قلبه ناغزه..

شاف وجيهم ماتبشر بخير..

حتى رموها عليها:

"الجازي مخطوفه "

..

:فيصل اختك بخير اجلس..

وقف عند باب الصاله ولف لأمه:وتقولين بتروح..!

حصه بوجع:اختك تعبانه تعبانه..

حس فيه مغزى ورا كلامها..

تراجع حتى جلس جنبها:وش فيها؟.

حصه بألم:ماهو بس قلبها الي موجعها هي كلها تعبانه.

مطلق ببرود:انتي داريه ان معها قلب صح.!

لفت عليه بهجوم ووجع:اي معها قلب ويجيها اغمائات ويجيها تشنجات وربو يكتمها .. قبل شوي تسابقت مع البنات وطاحت علينا مكتومه مغر تكح وروحه قدهي بتطلع..

خذت نفس وكملت بسرعه:مافاد فيها رشينا ماء هويناها قلب لونها وحالها وجسمها ينتفض لين جات خويتها بالبخاخ وبخته لها ويالله بعد الشين رجعت من الموت وينك عنها يامطلق وينك يامها تموت وتحيا ثلاث سنين وش صار بها.!

سالم بخوف على امه الي تنتفض:تعوذي من ابليس يمه..

ورفعت صوتها بغضب

:اعوذو بالله منكم انتم يخاف ابليس منكم .. علمني وش قلب حالها؟ قالت الدكتوره انها طيبه ماعليها خلاف والحين وش! ماعاد ينفع لا علاجات ولاعمليات ولاجليات رااحت بنتي رآآآحت مني ماشفت شكلها وهي تنتفض ماشفت وجعها وونينها تنادييك تسمع تناديك يايبه يايمه وابوها وينه؟ راميها ماهمته ..

طاحت دموعها وصوت يرتفع بأهتزاز موجوع

" الحين تعالج بنتي تسمع تسفرها وين ماتروح تعالجها رددها ليي رردهااا ردد روحي هذي بنتتي ضناي تتوجع قدامي مالي حيله اساعدهاا.. "

واجهشت ببكاء مرير وفيصل يخمها لصدرها..

كانت منفعله وترتجف بعنف..

مطلق وعيونه عليها بوجع وكلماته تصم اذانه..

ويتردد صداها..

""تناديك يايبه""

"ماشفت شكلها وهي تنتفض "

"رااحت بنتي رآآآحت مني "

"ماشفت وجعها وونينها "

ناظر عياله الي حاوطو امه.

كانت بحضن صالح الي سحبها من فيصل ويقرا عليها..

ومازالت تنتفض وتبكي..




آأإاآأإاأاإآ آأإاآأإاأاإآ آأإاآأإاأاإآ آأإاآأإاأاإآ آأإاآأإاأاإآ



~~~~~~~~~~~~~~

انتهـــى الفـصل أحـبتي..
لاتحرموني من توقعاتكم..
على فكره كنت ناويه على احداث وكنت بنهي حاجه بس مالقيت وقت..
ان شاءالله الفصل الجاي يكون كامل..
لقأنا السبت القادم..<<بحااولل اقلل المده..
تحياتـــي:نبـض أسـوود..:)


نبض اسوود ©؛°¨غرامي نشيط¨°؛©

المشاركة الأساسية كتبها ميماا وبــس اقتباس :
فصصل جنناااااااااااااااااااااااانننننننننننن ناااااااارررررررررر
كيف نتحمل للسبت؟😭الجازي حسبي الله عليك ياصالح ياجلف حرااااام وابوها وش هالبياخه وتردها انها تسلم عليك كان خليتها حرام كسرها وكسر قلبها واهم شي انها بترد الطعنه طعنات مثل ماقالت
فيصل ماابيه يدري خليه بصفها تكفين يكفيها الي فيها
صالح قاهرني وش ذا؟هادي هادي بارد عادي ثم ضرب عنيف الكلب!
والشخص الي غيرها وتتكلم عنه وصوته وودها تضمه من هو؟
والبندري وعلي اعيد وازيد يجننون مع بعض بس ليه الجازي تكرهها؟اشوفها طيبه وحبوبه.
منصور وش وراه ودعائه وش سببه؟
انا متأكده الحين ان الجازي كانت عند عمها بفرنسا بس مثل ماقال ابوها كيف سافرت؟
نبوض انا امس قريت البارت كله وكتبت توقعي وقبل اخلص انقفل جوالي شحنته وجلست اناظره يشتغل لكني نمت😂😂💔
ههههههههههههههههه بتعرفين منهو الشخص وبتعرفين سبب الكره بين الجازي والبندري..

والله تصير لي ينقفل فجأه وانام وانساه هههههههههههه

شكرا على توقعاتس الحلووه

نبض اسوود ©؛°¨غرامي نشيط¨°؛©

المشاركة الأساسية كتبها وهم الذكريات اقتباس :
جاري القراء


قهههههر اخر وحده اقراء 😐
تعرفين السبب نبوض
هههههههه اي عادي عادي:)

نبض اسوود ©؛°¨غرامي نشيط¨°؛©

المشاركة الأساسية كتبها بنت آل تميم اقتباس :
نبض عاااد خلاص ارتفع ضغطي مليون من مفلح و عيالهم عساهم للموت ابي الجازي تاخذ حقها خلاص عاد و ينفع انها تظل ساكته دامها على حق 😒😒
مفلح ! قصدس مطلق هههههههههههههه..

والله كان نص اجابه لقهرك البارت هذا بس ربي ماكتب لي اكمله..:(

أدوات الموضوع البحث بهذا الموضوع
البحث بهذا الموضوع:

بحث متقدم
طريقة العرض

موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات
جميع الحقوق محفوظة منتديات غرام
iTraidnt by ROMYO
جميع الحقوق محفوظة منتديات غرام
iTraidnt by ROMYO

SEO by vBSEO 3.6.1