غرام
اكتب بريدك ثم اضغط على اشتراك ليصلك جديد غرام
بحث مخصص من محرك البحث العالمي قوقل للبحث في غرام
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 1
قديم(ـة) 08-05-2020, 02:33 AM
صورة شتاء.. الرمزية
شتاء.. شتاء.. متصل الآن
مشـ© الأزياء ©ـرفة
 
Upload1120a2f436 عامي العشرين ..










صبــــاح الخيرات آل غرام الطيبين

قررت هنــا أن أضع أول قصه قصيره تكتبها انسانه قريبه حقــا من قلبي. " بــ طلبها طبعاً "

صحيح مو مستوى مطلوب لكنها ارادت ان تظل اولى محاولتها هنا
واتمنى تنــال اعجابكم

و
بسم الله نبــدأ

________×_________×_______

اليــوم هو اليوم الذي بدأ فيــــه كُل شيء , و أنتهى فيــه كُل شيء ايضــاً ..

تعرفــون جميعكم ذآك اليوم .. اليوم العصيب الذي مــر كــ سنــــه من هوله وثقله وألمــه .

إلا أنــا..
كــانت سنــه .. مرت بــي كــ أعوام عمري الــ تسعة عشر كامله .

كنتُ دائمــا مختلفه عن كل من حولي بكل شيء ..
و أعني كُل شيء بشكل حــرفي ..

جمالاً
وقبحــاً
وحظاً
وحزناً
وفرحاً
وحــتى " تفكيــراً " ...

كنتُ اعيش كــ أي فتــاه تنتظــر أن تدخل في سن العشــرين ..

لستُ اعلم هل كُل الفتيــات كُن مثلي أم أنــا الوحيده التي انتظرت بفارغ الصبــر ان تدخل عامها العشــرين ..
لا لشيء .. و لكنــي كنت اعتقد حقا انــ اجمل سنوات عمري ستكون سن العشرين ..

مرت السنوات ..
وأنــا اكبــر بــ صمت
امي , ابي , اخوتي , اصدقائي كانوا يعتبرونني مغروره للحد الذي لا يجعلني أوآسي احدا منهم اذا حــزن !

كنت انا الفتاه الوحيده المدلله التي لا تتدلل في تلك العائله.

إلتقيت بــ صديق لي ايام المدرسه الابتدائيه صُدفه , كما كنت اعتقد ..

كان قد كبر و تغيرت ملامحه كثيرا .. اصبح ناضجا جدا و مجنونا جدا

احبته اسرتي كثيرا , و انا لا اخفيكــم انني احببته ..

لستُ أعلم
أ هو. حُب نشــأ من حب عائلتي له
أم أني فقط اعتدتُ عليه
ام أن الحب يأتي هكذا بدون تفسير منطقي !


فاجأني يــوما بــ طلب يدي من وآلدي أمــام عائلتي على طاوله العشــاء ..

لم اكن اعلم حتى انه يفكر بي ..
فقد كنت لا اخوض اي نقاشات عاطفيه معه , فقط الكثير من المواضيع العامه التي لا نتفق احيانا عليها و نتركها بعد ان نمل من الشجار فيها ..

فرحت كثيرا ليلتها .. و اخبرته ان نلبس خاتم خطوبتنا و نعلنها يوم ميلادي العشــرين .. الذي لم يتبقى له ســوى شهران

فوافق هو و وافقت عائلتي ..

و جاء يوم ميلادي العشرين وحصل كل شيء تماما كما تمنيت .. حتى انني اغمي علي من السعاده !


ذات يوم
كنا نحتفل بعيد ميلاده ..
تحديدا مثل هذا اليــوم بــ سنه ..
في الســاعه الثامنه مسائــاً ..

كنا قد
فاجأناه في منــزله بــ حفله حضر لها كُل من يرغب في الاحتفال من اصدقائنــا

إلا أنه كان يبدو عليــه عدم السرور ..
لم اقترب منــه ..
اخبرته عبر الهاتف اني ســ اذهب للبيت لاني تأخرت ..

كان الوقت لا زال مبكرا , الا انه لم يرفض !..

نسيتُ ان اخبــركم بــ أني أتأثر جدا بحزن احد احبه ..
قد امــرض لــ اسابيع و ربما لــ شهور ..
لذالك لم اقترب منــه حتى لا يلاحظ شحوب ملامحي وقتها

تركته وظللت اراقبه عن قرب والم غريب يعتصــر داخلي ببطء موجع جدا ..


انتظر خمس دقائق بعد مكالمتي ثم اتصل بعدها لــ احدهم , تغيرت ملامحه فجــأه من الحزن للــسعاده
ثم قهقه بشكل شرير مستمتع !

كانت فقط دقيقه و احدى صديقاتنا بجانبه ..
لم اعرها اهتماما
كنت اعاني فقط من ذاك الــ ألم الذي ينهش بي ببطء

إلتف حولهما كل الموجودين وبدأو بالغنــاء
لــ يركع هو فاتحــا امامها علبه مخمليــه اللون بها خــاتمــا

وصــاح بــصوت عالي " انا أحبــك "

صفق الحاضرون سرورا بينما بقيت أنــا واقفه لا ابدي اي حــركه في الأعلى

بدا على ملامح صديقتي السرور إلا أنها قالت بشيء من الاستهزاء

" ألم تعلن خطبتك قبل اسبوعين ؟ "

قهقه مره اخرى وهو ينظــر لها بخبث لمحناه انا وهي فقط ليــقول

" كنت اريد ان اشعل غيرتكِ فقط بــ ان اقع في عشق مغــروره مثلها , وابتسم ببلاهه وهو يأخذ يدها ويقبلها "

" لــ تذهب للجحيــم كُل من تقــارن نفسها بــك "


للحظــه احسست بــ أن الكون توقف ..
توقف ألمي
وتوقفت اصواتهم
وتلاشت صورهم ببطء ..
فقط احسست بــ نفسي اسقط بقوه واقعه وسط ذهولهم
ثم اختفى كل شيء ..


لم افتح عيناي بعد تلك الحادثه شهر واسبوعين
..
كنت في غيبــوبه لم اكن اعلم لها سبب

فتحت عيناي وانا انظر بــ استغراب حولي , كُنت في المشفى , و كثيــر من الاصوات حولي

استوعبت قليلا
لــ اعرف ان اليــوم هو يوم ميلادي العشــرين ..
دخل الطبيب وسطهم
وانا اغمضت عيناي وصوتهم المزعج لا يهدأ ..

كان صوت الطبيب سعيدا لأني استيقظت من سباتي
ليزيد من ضوضاء من حولي سعادتهم

إلا انه قال بنبره محبــطه بعد ان ألقى نظره علي و ظن بــ اني نائمــه

" انا سعيد بــ انها استيقظت .. إلا انها لن تستطيع الصــمود كثيــرا .. "

سكت الجميع لــ فهم ما يقوله الطبيب

ليكمــل بــ أسف
" اظهرت التحاليل انها مصابه بــ سرطان الكبد في مراحله المتاخره "


قبل أن يفتح احدهم فمه فزعا من هول ما سمعه

فتحت عيناي انــا و بدأ جهاز القلب يطن بــ شكلٍ مزعج ..

لم اتحرك ,
لم ابدي ساكنــا ..
كنت راضيــه بما حل بــي
انــا فقط بكيت بصمت على عامي العشرين الذي بدأ اليوم وسينتهي بعد فتــره قصيــره ..



ذاك الذي ادعى محبتي جائني بــ ازهار و ورود بعد ان علم بخبــري ..

فتح فمه ليتكلم ..
إلا أني بدأت بالحديث
بــ تلك الابتسامه التي لا اعلم ما سببها
" أنــا حقــا احببتك .. و لا تقلق , لستُ حزينه , تستطيع فعل ما تشاء ولكن لا تقترب مني مجددا ..
لم اعد بتلك القوه , لتحمل مشاعر ما يجري .. "


ذهب ..

وبقيت انا انظر لــلهدايا الكثيره الموضوعه حولي بــ ذات الابتسامه

ثواني
وبدأت اتكلم مع نفسي !
انــا حقا حمقاء .. لم اكن ارغب ان اعيش هذا السن هكذا
انا حقا لا ارغب بعيشه هكذا ..
تساقطت دموع على وجهي

ثم احسست بــ يد تطبطب على وجهي بلطف !

" هييييه استيقظي .. حسناً نعرف بــ انك تبكين من السعاده "


فتحت عيناي برعب وانا انظر حولي
تبدلت جدران المستشفى لــ حديقه منزلنا التي لا زالت مزينــه من يوم اعلان خطــ ــو بــــتــ…


لحظه !


هل عاد بي الزمن لــ هذا المكان !

سألت هذا السؤال بقلق

لينفجر الحاضرون بــ الضحك ..

اجابني ابي بــ ابتسامه وهو ينظر لــ الجالس بجانبي ينظر نحوي بقلق

" لا.. توقف الزمن بك هنا ههههههههه , لقد اغمي عليك قبل نصف ساعه "


تنفستُ الصعداء وانا اتمدد ارضــا

" من الجيد انه كان حلما "












°• أنــا كــ الشتــاء بــ جميع تفــاصيــلھ •°


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 2
قديم(ـة) 08-05-2020, 02:57 PM
MAHER©® MAHER©® متصل الآن
©؛°¨غرامي مجتهد¨°؛©
 
الافتراضي رد: عامي العشرين ..





قصة رائعة.... يعطيك العافية.... 🌿🌴🌿🌴




الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 3
قديم(ـة) 08-05-2020, 04:21 PM
صورة مشآـآعرانسآآنّ الرمزية
مشآـآعرانسآآنّ مشآـآعرانسآآنّ متصل الآن
مشـ© همس القوافي ©ـرف
 
الافتراضي رد: عامي العشرين ..


بالاخير حِلم

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 4
قديم(ـة) 10-05-2020, 03:17 PM
صورة شتاء.. الرمزية
شتاء.. شتاء.. متصل الآن
مشـ© الأزياء ©ـرفة
 
الافتراضي رد: عامي العشرين ..










اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها MAHER©® مشاهدة المشاركة
قصة رائعة.... يعطيك العافية.... 🌿🌴🌿🌴


مرورك الاروع اخوي

ويعطيك العافيه يا رب












°• أنــا كــ الشتــاء بــ جميع تفــاصيــلھ •°


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 5
قديم(ـة) 10-05-2020, 03:18 PM
صورة شتاء.. الرمزية
شتاء.. شتاء.. متصل الآن
مشـ© الأزياء ©ـرفة
 
الافتراضي رد: عامي العشرين ..










اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها مشآـآعرانسآآنّ مشاهدة المشاركة
بالاخير حِلم

صديقتي مرهفة الحس
انصدمت انا كمان من النهايه :-)


كل الود












°• أنــا كــ الشتــاء بــ جميع تفــاصيــلھ •°


الرد باقتباس
إضافة رد

عامي العشرين ..

الوسوم
شتاء , عام , عشرين , قصيره , قصه
أدوات الموضوع
طريقة العرض
مواضيع مشابهة
الموضوع الكاتب المنتدى الردود آخر مشاركة
ايات الله في القرن الواحد و العشرين lina salim مواضيع إسلامية - فقه - عقيدة 4 04-06-2016 02:42 AM
لم أبلغ العشرين بعد .. زهرة مايو شعر - قصائد - قصايد - همس القوافي 9 29-06-2015 05:41 AM
أجمل الاقتباسات للفيلسوفة كونيتار التي سميت بأرسطو القرن الحادي و العشرين بنوتة فلةة صور في صور - صور غريبه - صور كاريكاتير 3 27-05-2015 03:32 AM

الساعة الآن +3: 01:04 PM.
موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات


youtube

SEO by vBSEO 3.6.1