غرام
اكتب بريدك ثم اضغط على اشتراك ليصلك جديد غرام
بحث مخصص من محرك البحث العالمي قوقل للبحث في غرام

عـودة للخلف   منتديات غرام > منتديات روائية > روايات - طويلة
الإشعارات
 
أدوات الموضوع طريقة العرض
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 1
قديم(ـة) 09-06-2020, 07:27 AM
Greatest evil Greatest evil غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي الغِيرةُ فِي الحُبّ، تَجعلُنا كالأطفالِ لا يُرضينا سِوى الإمتلاك، وواقعية


مرحبا...
انا عضوة جديدة وقررت تكون أولى مشاركاتي بالمنتدى
قصتي..
وبما إننا بنشارك بأسماء مستعارة قررت سمي قصتي ( شيطان حياتي الأعظم) اللي هو كان بحياتي على الأقل بالبداية شيطانها.


الجزء الأول :

بلشت قصتي بعد ما خلصت فترة الثانوية وكان مفروض ألتحق بجامعة ع طول إلا إني نتيجةً صراع مع عيلتي ع دراسة مهنة الطب من عدمو قررت اخذ موقف يستفز عيلتي وأجلت التعليم سنة وبلشت أشتغل..
كنت بهذيك الفترة مشروع كاتبة..كان عندي مسوّدة لروايتي الخاصة واجتماعياتي جداً كبيرة..عندي كتير اصدقاء منخرطين بالفن والثقافة والتصوير والكتابة بالاضافة للأصدقاء الاساسيين بحياتي
وكنت إحد المنضمين لرابطة ( شباب اكاديمي ) بمدينتي..بتضم هالرابطة شباب وصبايا اكاديميين او مقبلين عالتعليم الاكاديمي من كل البلاد وكُنا غالبيتنا العُظمى اصدقاء مُقربين
هناك تعرفت ع كثير أشخاص جداد كمان ..من ضمنهم الشخصية الرئيسية اللي رح تكون بقصتي ( يمان )
كان شب أصغر مني بسنتين ..كان شب قمة بالجمال أقل ما يُقال عنو ( جمالو فتّان) أبيض، شعر أسود كثيف ناعم ، غمازات وملامح أقل ما يُقال عنها متناسقة متل لوحة فنّية..وأنا كنت شخصية واعية وأنيقة وبقدِّر الجمال الداخلي جداً والخارجي طبعاً لكن برغم هالشي ما كُنت أفكر ابداً تربطني أي علاقة شخصية بشخص أصغر مني..من ناحيتي كان هالشي مبدأ. أو قانون صارم عندي..برغم أي ظروف لذلك كنت أشوف هالشخص صديق لا أكثر
مرقت فترة تعودنا نقعد بعد الشغل مع بعض بمقهى آدبي نقرأ، ناكل، نحكي ..ونتمشى مع بعض لعند محطة الباصات ..وكنا كمان بتواصل ع مواقع التواصل بس نكون بالبيت وبالعُطَل الأسبوعية..صار هالشخص جداً مقرب مني. أحياناً كِنت ألاحظ ضيقو من صداقاتي بشباب ثانيين لكن عزيت هالشي لقصة إنو صديقي المقرب وما حابب حد ياخذ الحيز تبعو بحياتي ..
كان حياتي بجهة ثانية ..إجتهاد بالشغل ..اشتغلت بكثير اشياء بهالسنة ..كُنت مترجمة، كنت سكرتيرة، كُنت أمينة صندوق وكُل هالشغلات ما اضافت لحياتي غير الخبرة ..الا كمان اصدقاء أكثر ..ومعارف اكثر
وبيوم من الأيام تعرفت ع شب كان مُديري بالشغل وبعد علاقة عاصفة بيننا طبعاً لا تتعدى انو نحكي مع بعض ع مواقع التواصل ونشوف بعض صدفةً بالشغل ( بحكم الشغل) ..
ارتبطنا بشكل جداً سريع ( ما كنت كثير متقبلة سرعة أرتباطنا ) وكان ثاني قوانيني بالحياة والعلااقات انو قبل جيل 25 ما رح أتزوج ولا أرتبط بحد..بس صار اللي ما حدا بيقدر يحكم فيه وحبيت هالشب بقوة وشغف خلتني أتنازل عن هالقانون ..بعد علاقة حب جداً قوية ما مرقت عليها شهرين يا دوب أنخبطنا وتزوجنا ..وكانت حياتنا كلها حُب..ما كان المنغص الوحيد بحياتنا إلا الغيرة وحُبّ التملك عند زوجي .


يتبع ..


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 2
قديم(ـة) 09-06-2020, 07:43 AM
Greatest evil Greatest evil غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
Upload1120a2f436 رد: شيطان حياتي الأعظم، رواية عن أحداث واقعية.



الجزء الثاني :
طبعاً زوجي كان يعرف عن حياتي السابقة كيف كانت إلا انو هو كان من فئة الاشخاص الحازمين نوعاً ما ..( اللي نظرتهم بالحياة شوي قاسية وحادّه) ..بعد شهر من زواجنا سيطرت عليه الغيرة وصارت الحياة زي جهنم من ورا مواقع التواصل الاجتماعي وطلعاتي ...كبادرة حُسن نية ولأني حبيتو جداً قررت أطلع من مواقع التواصل الاجتماعي بشكل مؤقت ..بمعنى أخذ استراحة جداً طويلة منها ..علشان أعطي علاقتنا فرصة بدون مشاكل..مع إنو تحديداً موقع فيس بوك كان رابطي الأكبر بروايتي وطريقة تواصلي الوحيدة مع المدققين ودور النشر بعد ما غيرت تلفوني بعد الزواج( كمان كرمال زوجي) ..لكن مع مرور الوقت زوجي رفض اشتغل ورفض يكون عندي علاقات مع رجال ورفض أنشر روايتي وبالتالي أنشهر وأضطر أكون بعلاقات مع رجال ..وكانت موافقتو الوحيدة انو ازا حابه اشتغل أنو ادرس معلمة او شي بسيط عكس طموحاتي بالطب والسياحة والترجمة اللي كان عندي كل الوسائل أحققها..
دخلت بحالة يأس شديدة ..صارت علاقتي فيه غريبة ..برغم الحب والشغف اللي كان بيننا صار في برود بجزء من العلاقة ..لإني حسيت حالي لأول مرة بحياتي مسلوبة الأرادة ..ومضطهدة ..وكانت عندي أسبابي المقنعة انو أستمر بهالزواج واللي أهمها إني بحبو كثيير وكان عندي آمل يمرق هالوقت وكل شي يتغير ..
وهيك مرت بحياتي معاه كذا سنه حب غريب وبرود وانطواء من ناحيتي ..لحد ما صرت حس حالي عايشة عالهامش مع حدا كتير غريب عني ،كان طلعاتي محدودة لانو ما كان عندي حدا عدا اهلي وكم صاحبة ضليت بتواصل معهن
وكان عزائي الوحيد القراءة والكتابة والدراسة ..
وبالنسبة إلي بسبب علاقتنا الغريبة ،كانوا الاولاد ومشروع تكوين أسرة مؤجل برغم أصرار زوجي الدائم .عالإنجاب.إلا اني ما كنت حابة أورط اولاد بعلاقتنا المش مفهومة
لحد ما حسيت بيوم انو ما رح شي يتغير وقررت أرجع أفتح حسابي عالفيس بوك وأتابع كتابة روايتي واتواصل مع دار نشر لنشرها لاحقاً..(طبعاً زوجي عرف وما أعترض ، لإنو شافني بوقتها مكتئبة وما عاد فرق معي شي)
اول ما فتحت حسابي كان في كثير رسائل اطمئنان وعتاب وغضب بصندوق الرسائل ..في منها رسائل بترجع ل 4 سنين ورا لبعد ما تزوجت بأيام ..وفي منها جديدة ..)
قررت ما أرد على ولا رسالة
بالنهاية علاقتي بهالاشخاص ما رح تكون صحيحة بعد 4 سنين ، لإنو براهنانو كُلنا الزمن غيرنا والعلاقات غيرتنا..
لكن بهدف متابعتي كُنت اتقبل طلبات الصداقة للأشخاص اللي تعرفت ع أساميهم..( اللي كُنت ع معرفة فيهم قبل )
ضمن طلبات الصداقة كان ( يمان ) ..أبتسمت بشكل عفوي ..معقول بعدو متذكرني هالأهبل؟
نفضت أفكاري ودخلت ملف يمان الشخصي ..وأصابتني الدهشة ..شخص غيييير بالمره ..ما كإنو هو يمان ..شب كبيررر، حلو بكل معنى الكلمة ..مع لحية وشعر كثيف ومصفف وعضلات مُفرطة !!
اللي بتذكرو عن يمان انو كان جداً نحيف ..وما عندو اهتمامات بالرياضة أبداً ..اليوم بعد 4 سنين ..هو صار شخص من متدربي كمال الاجسام وصاحب بنية جداً ضخمة.
طلعت من الصفحة وكملت كتاباتي وتصفح صفحات الاصدقاء لشوف شو في جديد عندهم بهال4 سنين
غالبيتهم تقدموا وتغيروا 360 درجة ..وكنت كثير مبسوطتلهم وقلة قليلة متلي ما تغير بحياتها شي.

ثاني يوم وانا اتصفح عالفيسس بوك وصلتني رسالة..( انتِ اون لاين؟ مو مصدق حالي ..ولك صارلي 4 سنين أستنى هاللحظة ...انتِ حلا ؟ )
من محتوى الرسالة قعدت اضحك وقررت ارد )
والاكيد ما كان يخطرلي انو رح تبلش أكبر كارثة بحياتي ورح تنقلب موازيني بسبب هالرد ..
انا : اه حلا
يمان : حلا ال...؟
انا : اه هي ، ليه كم حلا بتعرف؟
يمان : ههههه بس وحدة بس عم بتأكد انك انتِ ، مو مصدق انك اون لاين بعد كل هالفترة
انا : اه انا انقطعت عن مواقع التواصل الاجتماعي فترة.
يمان : فترة؟ قولييي عُمر
انا : اه كم سنة 😁
يمان : كيفك ؟ شو اخبارك؟ سمعت تزوجتي!!
انا : اه منيحة، اه زواج سريع كان ، نابع عن حب
يمان : اهاا ، بس ما فكرتي تخبري حدا ؟ هيك فجأة اختفيتي ولا كإنك موجودة بالعالم؟
انا : اه كان كل شي سريع ، ما حسيت فيه.
يمان: اهاا ..خليكِ ما تروحي انا شوبة وبرجع ..خليني اخلص تدريبي بالجيم وبنحكي مِضطر لأنو
مو تختفي ..
انا : اوك
يمان : وعد؟
انا : وعد 😁



تعديل Greatest evil; بتاريخ 09-06-2020 الساعة 08:14 AM.
الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 3
قديم(ـة) 09-06-2020, 08:14 AM
Greatest evil Greatest evil غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
Upload1120a2f436 رد: شيطان حياتي الأعظم، رواية عن أحداث واقعية.



الجزء الثالث :

بعد ساعة وشوي تقريباً وصلتني كمان رسالة،
يمان : حلا؟! ، انتِ موجودة؟
انا: اه هووون
يمان : بتعرفي حلا انتِ اكثر حدا دورت عليه بهالسنين الفاتت ..رقمك لساتو معي ..( 052....) وكنت كل فترة أبعث مسجات واتصل ومسكر ..لحد قبل شهر
انا : اه هاظ القديم قبل لأتزوج ،.غيرتو لأن ، انت شو الجديد بحياتك؟..كثير متغير بالصور..عالأقل
يمان : اه، انا بتعلم هندسة معمارية برا البلاد ..بقي علي فصل وخلص ..وبضيِّع وقتي بالنادي
انا: اه واضح بتضيع كثير وقت بالنادي ..😅
يمان : هههههه وبعد صمت : حلا ابعثيلي صورة إلك، بدي شوفك
انا بتردد واضح : ؟ ما بتوقع زوجي رح يكون مبسوط ان عرف.
يمان : بحياتك، ما قدرت ما أطلب ..ابعثي بدي شوفك ..متذكر وقت كنا نقعد..كُنت أنجن بس اتطلع بعيونك..انتِ كُنتي تُحطي ايلاينر ع عيونك..وكُنت انا أضيع ..كل الوقت كنت أحكي لحالي نيالو اللي رح يتزوجها.!
انا: 😱 ما توقعتك بتشوفني هيك
يمان : ومين ما كان بشوفك هيك؟
انا بحزم : خلينا نغير الموضوع .
يمان : ابعثيلي صورة . انا برا البلاد، لو اني قريب ما كنت اقبل إلا اشوفك .
انا : طيب، بس امسحها ما تخليها بالمحادثة .
يمان : اوك
انا : تم أرسال صورة
يمان : ( إنّكِ تُثيرين أعمق جُنوني ) ..🥺
انا : ما فهمت شو هالسمايل؟
يمان : أحكيلك وما تتضايقي؟
انا : اه طبعاً
يمان: انتِ كتيييييير حلوه، بتموتي.
انا : !! بلا هبل ..وغير هيك كيف قررت تشارك بالجيم؟
يمان : بصراحة ؟
مرقت علي فترة قبل كم سنة كنت كتير عصبي وعنيف ونكد وكُنت أغلب الليل قضيه سهرات بالنايت كلاب ما اصحى غير وجه الصبح مصدِّع كتييير قبل دوام الجامعة وبغرفتي صبية واكتشف اني كنت سكران ..
انا: شووو ؟؟؟ ما عم تحكي جد اكيد
يمان : هيك صار، ولما قررت اتغلب على هالفترة لجأت للسبورت ..حطيت كل عصبيتي وعنفي ونكدي فيه ومرق.
انا : طيب شو اللي خلاك تصير بهيك حالة؟، طول عمري بعرفك قوي وأوعى من هيك.
يمان: ظروف فوق طاقتي.
انا : اوك واضح مو حابب تحكي، بنسكر عالموضوع
يمان: وانتِ شو جديد بحياتك؟
انا : ولا شي ..قاعدة بشرب قهوة وبقرأ رواية نبض لأدهم شرقاوي
يمان: بعدك بتحبي الكتب ؟
انا : اكيد ، القراءة عشق أبدي
يمان : اه وكيفك مع الموضه؟ بعدك كيف ما كنتِ؟!
انا : تقريباً ، بس فقدت حماسي للأناقة المفرطة .
يمان: ليه ، متذكرك ملكة الأناقة.
انا بحزن : كلنا بنتغير.
يمان : وينتا بدي شوفك؟..نقعد ونحكي متل ايام زمان؟
انا : ما بتوقع يصير .. بتعرف انا متزوجة وزوجي معارض لهالقعدات والعلاقات
يمان : اه .
انا : طيب زوجي رجع من برا انا طالعة انام .

وكانت اخر المحادثة ..
بعد 4 ايام ..كنت بمدينتا ( المدينة المشتركة أنا ويمان) بزيارة لأهلي ...كرمال مناسبة عائلية
وكنت رفعت صورة عالفيس بوك من المدينة ..
بعد بساعات وصلتني رسالة:
يمان: حلا قلب
انا : ؟
يمان : انا بالبلد، روحت فجأة ..تعالي أشوفك
انا : لا ما بقدر ..خطبة أختي اليوم ..
يمان : طيب لوينتا ضايله بالبلد؟
حلا : لبكرا
يمان : تعي بكرا نطلع نقعد قعدة متل ايام زمان .
حلا بتردد : بفكر .
يمان : اوك حُب ، احكي معي اليوم بس تكوني فاضية
حلا بضيق : ليه عم تحكيلي قلب وحب وما بعرف شو كمان؟
يمان: هيك اتعودت السنين الفاتت
حلا : بس انا مو من صاحباتك اللي بتحكيلهن قلب وحب تمام؟
يمان : اوك ما تعصبي سوري .
حلا : بنحكي .

وبعد ما خلصت الحفلة ورتبنا وعملت شاور ..ولبست بيجامتي ، بعثت رسالة ليمان.
انا : يمان؟
يمان: اه حبيبي
انا : انت حيوان، ما عاد تحكي معي
وطلعت معصبه ..وقتها حسيت كإنو عم يعاملني متل البنات اللي كان يتعامل معهن هالاكم سنة المرقت مو متل صديقتو المقربة .
شوي ورن تلفوني ..رن ورن ورن للمرة العاشرة وكنت عم اقطع الخط ..لحد ما وصلتني رسالة .
يمان بعصبية وعدم تحكم : ازا بعد بتسكري الخط مرة وحدة رح اقتلك.
انا هون من حجم العصبية والاستفزاز اللي حسيت فيهن ما قدرت ما ارد وافرغ كل عصبيتي فيه..كان عندي فوبيا من التحكم والتسلط والسيطرة اللي حسيت فيها مع زوجي كل هالسنين .
انا بصراخ : انت كيف هيك بتسمح لحالك تقلي بقتلك هااه
يمان تدارك الموقف ، روقي حبيبي ، انا اسف ما قصدت
انا بعصبية : ولك ليش عم ترجع تقلي حبيبي، انت ..
يمان قاطعني ببرود غريب : هدي، ما قصدي شي.. انا الناس اللي بحبها من قلب بحكي معها هيك ..بشكل عفوي حتى لو كنا بس مجرد اصدقاء .
انا بغضب : بس انا خبرتك اني ما بحب وما بدي تحكي معي هيك.
يمان بضيق : اوك حلا .
حكينا بعدها بكتير مواضيع بشكل سريع ..لحد ما استوقفتني جملتو ( وات ذا فاك )
انا : يمان ! ، كمان مرة ..ازا بدك تحكي معي ما بقبل تحكي بهالالفاظ ..وعلشان ما تقول شي ...حتى لو متعود وحتى لو بشكل عفوي . مش مقبول علي
يمان بقلة صبر : اوك اوامر ثانية؟..وينتا بدي شوفك بكرا؟
انا : حسب وينتا خلص شغلي هون ..بخبرك
يمان : تمام ناطر منك خبر..لأنو انا كمان عندي كم شغلة الصبح بكير .

ثاني يوم كنت غرقانه بالشغل ..
لحد ما رن تلفوني :
يمان : يلا حلا طولتي كتييير
انا : يلا شوية وبخلص وبطلع ..بس كتير تعبانه بدي نقعد بمحل هادي ورايق
يمان : ما تاكلي هم المحل ، خليه علي بس ما تطولي، بنتلاقى بالباركينق اللي بشارع...( سمّى الشارع ) وبنطلع من هناك .
انا : اوك

وبعد ما خلصت شغلي عملت شاور ورتبت حالي وطلعت بسيارتي لحد الباركينق اللي مفروض التقي بيمان فيه بعد 4 سنين ..وبس وصلت حسيت حالي مقشعره مو قادرة اطلع من السيارة ..ولا مرة صابني هالاحساس قبل ..تجاهلت أحساسي وقفت السيارة وطلعت .
وبس شافني طلع من سيارتو وكانت نظراتو غريبة كإنو ناطر هاللحظة من سنين ..وكان كِلو غريب، حدا كتير ضخم وستايلو باللبس والشعر والاكسسوارات فوضوي وأيديه واضح من التيشيرت النص انو عامل تاتو ..ما كان كإنو لقاء اصدقاء عادي..فكرت لحظتها انو عقلي عم يشوشلي الموضوع ..ونفضت افكاري وقربت كم خطوة إتجاهو ..يمان!
يمان : حلا ، حلا ، واخيراً انتِ
انا : كتير متغير ..ما عرفتك 😅
يمان : للأحسن ولا للأسوأ؟! 😄
انا بمزح : للأسوأ طبعاً 😂
يمان : اه صح صدقتك
انا : كيفك ؟
يمان : تعالي لهون قربي ..شو هاي كيفك من بعيد
كنت مترددة كتييير وحسيت صابتني قشعريرة وقتها ..كانت الخطوة كأنها سنة ..قربت فتحلي ايدو
مديت ايدي وسلمت ..وشد ع ايدي ..
يمان : شو هالسلام البارد ..كإنو عم تسلمي بلا نفس !
انا وكل شي جواتي عم يرجف : لا مين قال ..خلينا نمشي
يمان : اوك يلا
طلعت بالسيارة ..وانا من الربكة أتمتم انو تلفوني بطاريتو رح تطفى ..قلي هاتي بعبيلك اياه معي شاحن بالسيارة شو نوعو ؟
انا : أيفون 11
يمان : اوك هاتيه
ناولتو تلفوني وكانت الخلفيه صورة وجهي بملامح جداً مغرية وانا عاضه ع شفايفي ..تمنيت الارض تنشق وتبلعني بس شفتو بيتطلع فيها
خلال الطريقة حكينا كتييير ..كان الطريق شوي طويل ..وحكينا عن انو ملتزم بحمية صحية صارمة علشان تضخيم السكسباك ولهيك دايماً وجباتو جاهزة مسبقاً ومعاه وين ما يروح.
واحاديث كثيرة لحد ما وصلنا لمجمع سكني واستغربت اننا رايحين غاد..
انا بإستغراب : يمان لوين رايحين نحنا؟
يمان بهدوء : ليه هيك متوتره ، مو انتي بدك قعدة رايقة وهاديه وانا حجزتلنا هيك شي
انا بصدمة: شو ؟؟ما فهمت ! شو حجزتلنا
يمان بضحك : ليه هيك انصدمتي 😂 حجزتلنا غرفة ايجار ..اكيد مو متخيلة رح أغتصبك
انا بإحراج وخوف : ما بدي ، ما كان قصدي هيك محل، رجعني
يمان بحزم : اهدي ..ليه خايفة؟ بعدين احنا بمحل ملان عالم..ما حدا بيتعدى ع حدا فيه .
انا بضيق : بشرفك رجعني ما بدي
يمان : روقي ما تخافي ..بوعدك بس رح نقعد ونحكي
انا بتردد : اوك
يمان : يلا انزلي خلينا نفوت .. وصلنا


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 4
قديم(ـة) 09-06-2020, 11:39 AM
زمرد العربية زمرد العربية غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: شيطان حياتي الأعظم، رواية عن أحداث واقعية.


القصة عجبتني جدا
في انتظار التكملة

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 5
قديم(ـة) 09-06-2020, 02:20 PM
Greatest evil Greatest evil غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
Upload1120a2f436 رد: شيطان حياتي الأعظم، رواية عن أحداث واقعية.


. تنويه : هالبارت رح يكون سوبر جريء لذلك اللي ما حابب هيك شي ما يقرأ.

الجزء الرابع:

نزلت من السيارة وأشرلي انو الغرفة رقم 7
يمان : فوتي انا بدي جيب شنتي ولاحقك
انا بتوتر وخوف: اوك
قربت عالغرفة كان المفتاح فيها ..فتحت وفتت وشغلت الضو ..كان ضو جداً خافت والغرفة معتمة ..شوي وكان يمان صار بظهري .
انا بعدت شوي : وين الضو القوي؟ والغرفة ليه هيك كتير كتمة مش مشغل التبريد فيها وفيها شبابيك
يمان رفع حاجبو وبإبتسامة : ههههههه كإنو انتِ اللي متوترة ومعصبة ، ريلاكس حبيبي
انا بعصبية : يمااان
يمان : اوك اوك سكتت ، بعدي الضو وراكِ ..
شغل الضو ووقتها تمنيت لو الارض تنشق وتبلعني من منظر الغرفة ..
كانت غرفة بتخت مزدوج ع شكل دائري ..عليه مناسف منسقة وورد معطر مزتوت بشكل عفوي وقبالها مرايا كبيرة ..وبالسقف اضواو خافتة بعدة درجات وألوان وفيها كنبايتين وطاولة عليها مشروب ومزهرية فيها ورد وكاسات مع حلو شكولاتة ..وجمبها حمام دش وتواليت وجاكوزي مع صابون معطر وورد مجفف ..وتلفزيون من دون ما شغلو كنت فهمت شو محتواه .
انا وانا بلشت ارجف بشكل مو واضح : يمان !، ليه جايبني هون ، هاي الغرفة بيفوتوها منشان..وبلشت تمتم وما قدرت كمل ..وبنظرة عصبية : انت اكيد عارف شو هاي الغرفة 😡
يمان بهدوء : هدي وما تخافي،بوعدك ما رح يصير اي شي يضايقك تمام؟
انا بخوف : اه اه
يمان : وهلأ قربي اقعدي حدي هون وكان عم يأشرلي بإيدو ع محل ، بدك تضلي واقفة !
انا: وين هون ؟ انت مجنون شي ؟ مستحيل ما رح اقعد عالتخت ، بنقعد عالكنبايات .
يمان : اوك متل ما بدك.
قعدنا عالكنبايات بعيد شوي عن التخت وانا ضل كل جسمي مقشعر وعيوني تطلع عالمحل بخوف..
يمان : حلا؟ ، وين سرحانه ..ما جاوبتيني شو خطرلك هيك فجأة تختفي وما تخبري حد ؟! كنتِ عالاقل أعزمينا ع عرسك .
انا لأول مره بحس بنبرة يمان شي غامض..سخرية ، غضب دفين ، قهر ..بس تجاهلت الامر وحاولت ارد بشكل كوميدي
انا : هههههه والله من كتر الحماس ما شفنا حالنا غير متزوجين بأسبوعين ..
وقتها انتبهت ع كفة يمان وهو عم يضغط عليها بقوة وخفت ليكون كل اللي خطرلي بلحظتها صح..قمت وقفت بشكل تلقائي
انا بتوتر ورجفة :مفروض امشي اتأخرت كتير
يمان بعصبية مسكني من كتوفي : وقفي، شو اللي حبيتيه فيه؟
انا بخوف : بترجاك لازم امشي
يمان بعصبية مفرطة رفع ذقني لفوق : اتطلعي فيني وانا عم احكي معك وجاوبي ..اكتفيت من تطنيشك الايام الفاتت ..وعنجد اكتفيت حلا
انا وكاتمة دموعي : يمان بترجاك
يمان : ضغط ع فكي بقوة بإصابعو : تترجيني ؟ ما بدي تترجيني عم تفهمي ..بدي تجاوبيني ..
وبصراخ : ليه سكتي،جاوبيني
انا بخوف وعيوني بلشت تدمع : ما بعرف ما بعرف، وبلش صوت انفاسي يعلى وانا عم احكي : " بترجاك اتركني روح " ..
يمان : ليه خايفة مني ليه ؟؟؟ ولك انا آذيت حالي كل هالسنين بس منشان ما أأذيكِ
انا قمت وتوجهت للباب : بترجاك احنا ما كان لازم نجي هون خليني روح
يمان شدني بقوة وزتني ع التخت : تعالي ما فيكِ تروحي حلا، صارلي سنين ناطر هاللحظة
انا بخوف : ايا لحظة ؟ شو قصدك يمان؟
يمان : اللحظة اللي تكوني فيها بين إيدي حبيبي
انا بصدمة : لا لا بترجاك يمان لا تقرب علي
يمان بضيق عميق : ما فيني ..انتِ فوق طاقتي يا حلا .
حسيت حالي رح موت ..وكإنو الدنيا وقفت فيني ..وانا شوفو عم يشلح التيشيرت تبعو ..ويقرب علي وعيونو كلها قهر ..حاولت كل طاقتي قاوم وحركو عني ..كان جسمو قاسي وكتير ثقيل ..صرت شد بشعرو بكل قوتي ..بس ما كنت حس غير اني كل ما شديت شعرو بدافع المقاومة يزيد جنونو اكثر ..حسيت شفايفي ورقبتي تورموا وكإنو حدا كابب مي مغلية عليهن..بالزبط كنت عم حس كإنو نار عم تحرقني
انا وانا عم ببكي : يمان بترجاك وقف ..يمان خلص ..يمان ببوس ايدك
يمان وهو عم يسكر تمي بإيدو : شششششش اخرسي
وكمل تبوس برقبتي بعنف انتقامي بحت..
يمان : وقفي بكي بكفي
بصراخ : قلت اخرسي
انا بتنهد : بعد عني يمان بترجاك .
قام وقف وهو عم يرجع شعرو لورا بقوة وعصبية وبلش يخبط بحفة التخت برجلو بقوة ويصرخ : آآآه
انا بهاللحظة حاولت اوصل الباب واطلع ..بس تداركني بأخر لحظة ..
يمان شدني وخبطني عالحيط وكان لازق بظهري مسك إيدي الاثنين بإيديه ولفهن ورا ظهري وقرب حد أذني : حلا انا بحبك ..بترجاكِ تفهمي ..انا عانيت بسببك ..عشت اول سنة بعد ما اختفيتي كإني بجهنم ..الحياة كانت مرّار بتعرفي شو يعني مرّار ؟
خسرت كل شي فيها ..تركت بلدتي واهلي وطلعت برا لإني تعبت ادور عليك بالبلد وانتِ عايشة بغيرها ..تعبت ادور ع وحدة بالوقت اللي كنت انا اعاني فيه وأمووت هي كانت نايمة بحضن غيري وبتخت غيري..انا كل مااتخيل انك كنتِ بحضن حدا غيري بصير بس بدي قطع كل جزء فيكِ مليون قطعة ..بصير بدي أحرقك ..أحرق كل محل لمسو غيري ..انا صرت بسببك شخص سادي بلا رحمة ..قضيت اول سنه سهر وشرب وبنات ..انا كنت مستعد دمر كل شيء بس قررت ابعد وحياتي اللي اتدمرت ..
شد شعري بقوة ورجع راسي لورا قريب لتمو : انتِ بتعرفي كم وحدة نامت بتختي بسببك ؟ بصراخ : وكنت كل مرة شوفك فيهن ..شوفك بحضن غيري وكنت أفقد اعصابي وسيطرتي ..هالتفاصيل عملت مني حيوان سادي ولا وحدة طلعت من عندي غير مكسره ..كنت عم انتقم منك فيهن
انا ببكي : يمان عم توجعني
يمان بعصبية : وانا شو مع وجعي ؟ ..بس لا ما رح اسمحلك ترجعي لعندو
جرني بقوة من شعري , حسيت لحظتها كإني بعالم ثاني ..عالم يمان حاقد فيه علي لأقصى درجة ..وما رح يرتاح غير لما يحرقني بجهنمو ..زتني عالتخت بقوة وكان واقف قبالي عم يفك بحزام بنطلونو وانا غمض عيوني برعب
انا : يمان يمان بترجاك..رح ساوي اللي بدك اياه ، كل شي بتطلبو بوعدك ،بس لا تقربي علي ..لا لا لا يمان
كنت بعدني مغمضة من الرعب لما حسيتو فوقي بثقلو ، بغضبو وانا منكمشة ع بعضي
يمان بعصبية وهمس : حلا لا تقاوميني ..بعدي ايدك حلا ..والا رح مزعها
كان قصدو عن التيشرت اللي كنت متمسكة فيها بقوة علشان ما يشيلها عني ..
انا : لا لا يمان
يمان بعد ما شال كل شي عني وايدو عم تحسس ع شعري بحنية: ششششش حبيبي بوعدك ما رح وجعك
انا بخوف ورعب وعجز : يمان لا لا ازا بتحبني لا ..ازا بتحبني ارحم ضعفي ولا تساوي فييي هيك
يمان : اسف حبيبي ، لاني بحبك بجنون رح ساوي هيك .

بعد ساعة من الآلم الجسدي والنفسي وبعد ما استسلمت وبطلت قاوم ..لفيت ع حالي ملف التخت وقمت ساوي دُش ..كُنت منهارة والدنيا مسودة بعيوني وحاسي كل جزء بجسمي عم يوجعني كإنو نار
طلعت من الحمام ولقيت يمان متمدد ع بطنو وغاطس بالنوم ..
صابني انهيار عصبي ..كيف فيه هيك ينام بهالاريحية بعد اللي عملوا فيني ..رحت بلا تفكير وبلشت اضرب فيه
صحي وشدني بقوة عليه ، قلبني وصار فوقي مثبت إيديي بقوة :شششش هدي يا روحي مرق
انا بعصبية جنونية : شو هو المرق يا حقير يا مجرم
يمان : كل شي حبيبي بعد هيك رح تكوني إلي وبس إلي
انا بضحكة سخرية : كإنك بالوقت اللي فيه كنت تخطط إني صير ( العاهرة تبعك) نسيت إني متزوجة .
وبشكل جداً مفاجئ وغريب ما شفتو غير خابطني كف كتييير حامي
انا بقهر مؤلم : كمان عم تضربني ..لا جد شكلي مرتبة اقل من ..
يمان قاطعني قبل لكمل جملتي وبعصبية وصراخ: اخرسي ،اخرسي ، اخرسي حلا
انا رديت بعصبية : وازا ما خرست؟ بترجع تغتصبني بطريقة أكثر وحشية من هيك؟ بتشوهلي وجهي هالمرة؟
يمان بقلة صبر : ما تستفزيني ..قلتلك اسكتي
انا : انا بكرهك ..بحتقرك ..بكره اليوم اللي عرفتك فيه
يمان بقهر قرب علي وانا عم بعد لورا وحاول خبي خوفي ..لحد ما وصلني ع حفة التخت وضغط ع فكي بإيدو وثبت وجهي قبال وجهو: ازا بعمرك بتعيدي هالكلام وربي رح اقتلك بلا تردد.



يتبع ..


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 6
قديم(ـة) 10-06-2020, 02:04 PM
Greatest evil Greatest evil غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: شيطان حياتي الأعظم، رواية عن أحداث واقعية.


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها زمرد العربية مشاهدة المشاركة
القصة عجبتني جدا
في انتظار التكملة

اهلين عزيزتي..
رح يكون في بارتات متواصلة الأيام الجاية 😀

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 7
قديم(ـة) 11-06-2020, 08:26 AM
Greatest evil Greatest evil غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
Upload1120a2f436 رد: شيطان حياتي الأعظم، رواية عن أحداث واقعية.


.
الجزء الخامس :


وقام وانا بعدني متكورة بزاوية التخت ومو قادرة استوعب كيف انقلبت حياتي كلها لجهنم بكم ساعة ..هو بلش يكسر بكل شي حوليي وانا غطيت راسي بإيدي وغمضت عيوني ..
يمان بعصبية مفرطة : انا لو بدي وحدة اتسلى معها بسهولة بلاقي..ما كنت رح استناكِ تجي ..لذلك اياك ترجعي تحكي عن حالك هيك ..عم تفهمي ؟ وبخصوص الكف مو اسف لانك استاهلتيه وزيادة .
انا برجاء : بترجاك طلعني من هون ..عم بختنق ..بطلت اقدر اتنفس
يمان : اوك .
طلع قدامي وهو عم يحاول يرتب شكل شعرو المنكوش بقوة وانا كنت اقل ما يكون حاسه حالي منهارة ومكسرة وبس بدي مووت ..
طلعت بالسيارة من ورا اتمددت بالكراسي الخلفية وشفت تلفوني كانوا اهلي اتصلوا يتطمنوا وين هيك اختفيت كل هالوقت ..وزوجي كان باعت رسالة يتطمن لاني ما حكيت معاه من الصبح ..
وبس رجعنا للباركينق نزلت وكإنو الدنيا كلها عم تدور ومغبشه ..كنت اسمع صوت يمان وهو ينادي : حلا ويخبط بإيدو بقوة عالدراكسون ..بس ما التفتت وصلت سيارتي وبصعوبة طلعت فيها..كان يمان ساق سيارة السبورت اللي معو بأقصى قوة وما سمعت غير صوت العجلات عالاسفلت من السرعة.
سقت سيارتي وبصعوبة لوصلت ع بيت اهلي حكيتلهن اني. كنت مشغولة بترجمة ملف معقد واتأخرت وكتير تعبانه وبدي اروح ع بيتي ارتاح ..وبس روحت شكرت الله انو زوجي كان بعدو برا البيت..عملت دوش وغيرت اواعيي وبعتتلو رسالة اني روحت عالبيت وكتير تعبانه ورح نام ..ونمت ..

مرق أسبوع كنت فيه بقمة أكتئابي وعزلتي ..وعذري الوحيد اني تعبانه ومرشحة ..كان يمان يرن بجنون فوق ال100 مرة باليوم ويبعت مسجات بالبداية كانت لطيفة كرمال ارد وبعدها تهديد ووعيد إنو ما رح يرحمني ازا ما برد ..كنت كتييير تعبانه واخر شي بدي اياه ..شخص سادي بهالشكل يسيطر علي ..

اليوم الثامن الصبحيات ..كان زوجي طلع عالشغل وبقيت بالبيت لحالي ..كالعادة بتختي ضليت لوقت متأخر ونفسيتي كتييير تعبانه
رن تلفوني وكانت صاحبتي المقربة تالين
انا : صباح الخير تالين
تالين : صباح النور ، بشرفك ساعديني
فزيت من صوتها : شوفي ؟؟، خوفتيني ومن غير شي تعبانه ومرضانه
تالين : يمان الزفت ،لاحقني بالسيارة وعم يزمرلي وقف ..انا كتير خايفة
انا : شوو ؟ ، شو عرفو فيك يمان؟
تالين : شو بعرفني ، استدل علي، صارلوا اسبوع قالب حياتي لجهنم بدو عنوانك
انا: عنواني ؟؟ ، اوعك تكوني عطيتيه ..يا الله ..ما يكون عاطيتيه اياه
تالين : كُلي هوا ..لو عاطيتو اياه ليش بدي اهرب منو ..
بشرفك احكي معاه خلصيني منو ، ازا بيدرى وسيم بيبهدلني .
انا : اوك
تالين : وبكرا إلنا قعدة تفهميني شو القصة وشو صاير وما تحاولي تتهربي لأن ما رح اتركك.
انا بقلة حيله : طيب

سكرت التلفون مع تالين وأنجبرت رن ع يمان اللي كان حارق تلفوني اتصالات وما عم رد ..وتوقعت اني رح اسمع كتيير كلام ما حابه اسمعو ..بس رنيت..
يمان بعصبية واضحة : وقررتي حضرتك تتكرمي وتردي
انا بقهر وضيق : ليه لاحق تالين ؟ شو بدك منها ؟ اتركها بحالها يمان هي ما دخلها بشي ..مشكلتك المو مفهومه معي انا
يمان بلا مبالاة : لا غلطانه ،مشكلتي معك ومع كل حدا بيهمك .
انا بقلق عميق : شو قصدك تقول؟
يمان بعصبية : قصدي قول لما حضرتك تقرري ما تردي 8 ايام بيكون منيح ان لاحقت بس تالين ..كنت حابب اعملك زيارة عالبيت واتعرف ع زوجك .
انا بصدمة : انت عنجد ضيعت عقلك
يمان بسخرية : ضيعتو زمان حبيبي ، وهلأ فهميني ليه ما عم تردي عأتصالاتي .
انا بقهر: لأني بكرهك ،بكرهك ، بكرهك يمان ..شو ضل بدك مني ؟ مو عملت اللي بدك اياه فيني؟ خلص اتركني بحالي بربك
يمان : بدي تتطلقي
انا بصدمة : شو عم تخبص انت !!
يمان ببرود : ما عم خبص، كتير جدي وواضح انا ، بدي تتطلقي وأتزوجك وتصيري إلي .
انا بقهر : فشرت اتزوجك بعد كل شي عملتو فيني يحقير
يمان بهدوء : روقي حبيبي رح تتزوجيني ما عندك حل غير ، اكيد ما حابه زوجك واهلك يعرفوا انك كنتِ بفراشي قبل اسبوع وانو رح تكوني حبلي بأبني
انا بصدمة ورعب : شو عم تحكي انت ؟ أي ابن ؟؟ واي حمل ؟ بترجاك يمان ..بترجاك اعصابي ما عاد تتحمل اتركني بحالي.
يمان ببرود : اوك ، بس اياكِ يا حلا تفكري تتجاهليني ..لانو رح طلع كل جنوني عليكِ ، وما رح تتمني هالشي يصير .
انا بقهر وبكي : بكرهك وسكرت ..


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 8
قديم(ـة) 11-06-2020, 08:59 AM
Greatest evil Greatest evil غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
Upload1120a2f436 رد: شيطان حياتي الأعظم، رواية عن أحداث واقعية.


.
الجزء السادس :

ضليتني كل الليل اتمشى بالبيت ع اعصابي وكل تفكيري بكلام يمان عن انو حامل بإبنو .. انا صارلي كم سنة بشرب مانع حمل وعلاقتي بزوجي اخر فترة كانت جداً منقطعة ..وقبل لكون مع يمان قسراً ما صار بيني وبين زوجي أي نوع علاقة بعد أخر دورة .
كنت كثير مرعوبة وخايفة من الفكرة ..وقررت بعد بيوم روح عالمشفى واعمل أختبار حمل ..
لانو لو كنت فعلاً حامل رح يكون البيبي ابنو ليمان عنجد .
ورح تكون مصيبة .
كنت متفقة أقعد انا وتالين اليوم واحكيلها كل شي ..بس قررت امشي اعمل اختبار الحمل قبل وأخذ النتيجة .
وبعد ساعات شلت النتيجة وطلعت ع تالين ..خفت أفتحها وأعرف شو ..قررت خلي تالين بعد ما احكيلها كل شي صار معي هي تفتحها وأنا بهاللحظات حاسه قلبي رح يطلع من الخوف والتوتر.
تالين بصدمة كبيرة : عم تمزحي!! كل هاد صاير وانا ما عندي خبر
انا بقلة حيلة : بشرفك احكيلي شو أعمل ، حاسه بس بدي موت ..
تالين : لا شو هالهبل ، عطيني شوف نتيجة الاختبار وبعدها بنقرر شو تعملي
قلبي كان رح يوقف وتالين عم تفتح الورقة .. وبعد ما شفت نظراتها إلي عرفت اني بمصيبة
انا بيأس : حامل؟
تالين بنظرة شفقة : اه ، بس ما تخافي رح نلاقي حل
انا بخوف وبكي : حل شو ؟ ، يمان بيعرف ..قلي اني حبلي بأبنو ..ما بعرف كيف بس بيعرف ..وما رح يتركني ، هو من الاساس مو تاركني كيف بس يتأكد انو أبنو جواتي .
تالين : طيب حاولي اتفاهمي معاه ، روحوا اعملوا عملية اجهاض ..بعدو بيبي عمرو 9 ايام
انا : ما رح يقبل، هاد واحد مو فارق معو شي والله بيقتلني قبل لأفكر أساوي هيك
ما في حل غير أعمل اجهاض خارجي لحالي ..بعيادة خاصة بلا ما يعرف هو.
تالين بقلق : بس هيك كتير خطير عليكِ، ممكن يصيرلك شي
انا بتعب ظ: ما عندي حل غير هيك تالين ، بالمشفى رح يطلبوا موافقة الأب وتوقيعوا وسبب مقنع للأجهاض .
تالين : طيب شو هلأ؟
انا : رح أحكي مع دكتورة نساء صاحبتي عندها عيادة خاصة وفهمها وضعي ..
اتصلت ع دكتورة صديقة وحكيت معها واتفقت شوفها بالعيادة ..ساوتلي تصوير اولتراساوند واتفقنا ارجعلها ثاني يوم اعمل اجهاض عندها بالعيادة بشكل سرّي..عطتني صورة لبيبي وكنت بعدني واقفة عالمدخل لما دخل يمان معصب والشر بعيونو ..
يمان بعصبية كبيرة جرني للحيط وخبطني بكل قوتو عالحيط
انا : آآآإه
يمان : اتوجعتي؟ ، هاد الوجع ولا شي مقابل اللي رح تعانيه لأنك فكرتي تكوني حقيرة وتقتلي ابني وما شفتي إنو شي مهم لتخبريني فيه.
انا ببكي : مو ابنك ، اتركني بحالي .
يمان وهو عم يخنقني : مو أبني يحيوانه ، ابن مين لكان ..
انا بضيق تنفس واستفزاز : ما بعرف ابن ايا واحد فيهن
يمان جن جنونو عالأخر وضغط ع رقبتي أقوى ..
تالين : يمان يمان اتركها ، رح تموتها، ابنك ، صدقويني ابنك ما حدا قرب عليها غيرك ..بس هي عم تحكي هيك لتضايقك.
انا : تالين اسكتي
يمان رفع ايدو وضغط ع فكي بقوة وبعصبية : أحمدي ربك انو أبني بعدو عايش جواتك وإلا كنت قتلتك بلا ذرة رحمة ، وأشكري تالين كتير انو خبرتني قبل لتساوي شي تندمي عليه كل حياتك ، اخذ الصورة من ايدي وطلع .
انا بصدمة عمري : تالين!!! ، ليه هيك عملتي ؟!
تالين : روقي حلا ، هدي ما تعصبي واسمعيني قبل ، انا معك والله .. بس من الاساس ما بدي تعملي اجهاض خارجي ممكن تخسري حياتك فيه، غير انو يمان بحبك وكتير وصار في جواتك قطعة منو ..وانا وانتِ بنعرف انو الحياة مع زوجك كانت عبودية وجحيم ورح تضل ..فالأفضل أنو تقبلي بأقتراح يمان .
انا بصدمة أكبر : شوو ؟ انتِ من امتى متفقة مع يمان ؟ وطلعت من العيادة ركاض
تالين : حلا وقفي ، انا ابداً مو مع يمان ، افهميني حلا ، اساساً يمان لو عرف انك اجهضتي ابنو ما كان رح يرحمك ولا يرحمني معك .
انا : اتركوني بحالي انت وهو ، ما حدا فيكون يفكر يحكي معي.

بعد محاولات كتيير من يمان وتالين اني رد عالتلفون ..
وكتيير رسائل
رديت: اهدا ، انا كتير تعبانه وفهمت انك رح تقتلني ..تمام، بس اللي ما فهمتو وبدي تفهمني اياه ، كيف عرفت اني رح كون حامل ؟
انا معتمدة حبوب منع حمل من سنين وولا مرة صار معي حمل فوقهن
يمان ببرود: لاني حطيتلك بقنية المي تبعك مقوي إخصاب وهالشي معروف بيبطل مفعول موانع الحمل وبيقوي أحتمال الحمل كتيير .
انا بصدمة وذهول : شووو ؟؟ يعني انت كنت مخطط من قبل إنك تحبلني ؟
يمان : اه ، الوسيلة الوحيدة انك تقبلي تتطلقي منشان اتزوجك
انا بإنهيار : حرام عليك ، جد حرام عليك ..كيف قدرت تساوي فيني هيك ..انت دمرتني
يمان : هدي حبيبي هدي ، وحياتك رح عيشك ملكة معي، انا بحبك بجنون حلا ..ما بتتخيلي حجم عذابي كل هالسنين ، وجع بيموت كل ما أتخيلك بحضن غيري ، بين ايديه ، ببيتو ، آآآخ
ما عندك خيار حلا اطلبي الطلاق من زوجك بكرا واتطلقي ورح أتزوجك عطول بعد ما تنتهي مراسم الطلاق
انا : كإنو فاتك يمان شي كتير مهم بخطتك الذكية لتدمير حياتي ، وهالشي إني حامل بأبنك اللي لحد ما تنتهي مراسم الطلاق ان انتهت بالاتفاق وبلا مشاكل ولحد ما تنتهي العدّة رح يكون صارلو 4 شهور ببطني .. ورح يكون مبين اني حامل ورح يفكروه ابن زوجي .
يمان بضيق : ما بفرق معي شي بالعالم ، ما رح تفكري حتى مجرد تفكير يا حلا انك تجهضيه .
وسكر التلفون بعصبية ..كنت كتير يأسانه ومقهورة ومحبطه وما خطر ببالي غير بس انتقم من يمان :
قمت بعثتلو رسالة :( خليك احترق بجهنمك وانا اللي ما رح يفرق معي شي ، وهاد الولد ما رح يضل جواتي ، لاني بكرهك وبكرهو وما بدي اياك لا انت ولا هو ..وهلأ سلام رح روح نام بحضن زوجي حبيبي )

وصلتني رسالة : ( والله لأقتلك حلا ، والله لتشوفي مني أبشع انواع العذاب وتتمني رحمة الموت)
ورن عتلفوني ..قطعت الخط وسكرت التلفون كلو ..
كنت متأكدة اني ما رح أطلع من هالمصيبة بخير ..بس ما كان عندي طريقة انتقم فيها من يمان غير الكلام وثقتي انو جد رح يحترق بنارو من الغيرة .


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 9
قديم(ـة) 11-06-2020, 12:49 PM
صورة ضاقت أنفاسي الرمزية
ضاقت أنفاسي ضاقت أنفاسي غير متصل
مشـ© الروايات ©ـرفة
 
الافتراضي رد: شرير قصتي ، رواية مقتبسة عن أحداث واقعية، للكبار فقط.


[SIZE="6"]









[COLOR="Indigo"] صباح الخير ....حياك الله بقسم الروايات الطويله ..اتمنى تتذكري انه اي حرف تكتبيه مسؤوله عنه يوم القيامه ....
عندي ملاحظه كتبتيها قبل البارت « تنويه : هالبارت رح يكون سوبر جريء لذلك اللي ما حابب هيك شي ما يقرأ»
لما انا اقدم رساله ما بينفع احكي إلي ما بيعجبه ما يقرأ بما انك كاتبه لازم تكتبي بطريقه تناسب اغلب المتابعين وما توصل للخدش العام للحياء يعني ما في داعي للوصف الجريء ... انت عندك اسلوب حلو ما شاء الله عليك ورح تجدي متابعين ^^

يمكنك الاطلاع على قوانين المنتدى

https://forums.graaam.com/458176.html

دمت بخير



الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 10
قديم(ـة) 11-06-2020, 08:16 PM
صورة Noussaibat el jouri الرمزية
Noussaibat el jouri Noussaibat el jouri متصل الآن
©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية شرير قصتي


رواية حلوة وأسلوب جميل .....استمري ⁦❤️⁩
أتمنى تزوري روايتيhttps://forums.graaam.com/635344.html


الرد باقتباس
موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات


youtube

SEO by vBSEO 3.6.1