عاشق البداوه عضو موقوف من الإداره

هبة أحمد الحجاج

فاقد الشيء " قد تكونُ هذه الجملة قد حيرتْ العالم بأسرهِ "
أشخاص يتفقون " أن فاقد الشيء يعطيه بالشكل الذي تمنَّى أن يحصل عليه ..".
وهنالك أشخاص يتفقون " أن فاقدَ الشيء لا يعطيه" .
وبين هُنا وهُناك قد تُصبحُ مُحتارًا ، أي من هاتين الجملتين صحيحتين ، ويبدأ التفكير " يعطي أو لا يعطي!؟ ".
دعنا نتفق على هذهِ الجملة مبدئياً " فاقدُ الشيءِ يُعطيهِ أو لا يُعطِيهِ حسبَ الطلب .
هُنا الطلبُ ينقسمُ إلى قسمين :
قسم مادي ، وقسم معنوي.
لنبدأ بالقسم المعنوي :
تخيل معي فتاةً صغيرةً تربتْ مع عائِلتها لكِنّها لم تشعر بالحنانِ و المحبةِ والمودة ، فقط كانتْ تَسمعُ التوبيخَ والإهانات، لا يوجدُ هناك يدٌ تُطبطِبُ عليها، ولا أحد يمسحُ دمعتها المخفية في ظلمةِ الليل ، فتربتْ هذهِ الطفلةُ على عدمِ الحنانِ والمحبة ، فماذا تتوقع؟ هل تتوقع أنها ستقسو على أولادها في المستقبل كما قسو عليها؟!
اعذرني بهذه الكلمة " أنت على خطأ ".
بل على العكس، يوجد فيها حنان ومحبة قد يشبعُ العالمَ بأسره ، لأنها شعرتْ بمرارةِ الحرمانِ من الحنانِ والمحبةِ، فلا تُريدُ لأطفالها بل لأي شخصٍ في العالم صغيرٍ أم كبير أن يشعر بما شعرتْ به ، فقامتْ ومسحتْ دمعتها ولوحت بلافتةٍ للأُفق " فاقدُ الشيء يُعطيه لأنهُ أعلمُ الناسِ بمرارةِ فقده".

فتاةٌ أحبت شاب وسرق أحلى سنين عمرها ، ملّكتهُ قلبها ، أحبته كما أحبَ " قيسٌ ليلى "، وعنترة وعبلة، تماماً كقصصِ و حكاياتِ الحب الأسطورية ، ولكنهُ غَدرَ بها وتركها في منتصفِ الطريق ، وفجأةً ظهرَ شخصٌ في الطريقِ التي كانتْ تجلسُ بها وتندبُ حظها على ذلك الشخصِ الخائن، وكيفَ مَلّكتهُ زِمام قلبها ، مد لها يدهُ وأعطاها قلبهُ حتى تستطيعَ أن تُرمم ما حصلَ فيهِ من انهياراتٍ ودمار بعد ذلك الحب ، أتظنُ أنها لن تثقَ ولن تستطيعَ أن تقدمَ لهُ الحب؟ لأنها قدمتهُ لشخصٍ آخر فلن تستطيعَ أن تُحبَ مرةً آخرى؟!



اعذرني أن أقولَ لكَ " أنت على خطأ "، لأنها مسحتْ دموعها وابتسمتْ وأمسكتْ بيدهِ وقالتْ لهُ " فاقدُ الشيءِ يعطيهِ بالشكلِ الذي تمنَّى أن يحصلَ عليه" .
شخصٌ لم يتذوق الطعامَ منذُ يومين ولم يأكل كسرةَ خبز ، ويشعرُ أن أمعاءهُ قد تتمزقُ من شدةِ الجوع، وتصدرُ أصواتًا وكأن داخلها معركةٌ تتقارع فيها السيوف من شدة وطأة المعركة، أقصدُ من شدةِ الجوع ، وهناك شخصٌ يمتلكُ رغيفًا من الخبزِ وينظرُ إليه ويتذكرُ ماذا حصلَ لهُ قبل يومين بسببِ الجوع ، يتذكرُ ملامحهُ وخطواتِهِ وكيف كان يعاني من شدةِ الجوع ، فيذهبُ ويقدمُ له الخبزَ ويقولُ: " أحياناً فاقدُ الشيء يمنحك ضِعفه ، كأنه يمنحُ نفسهُ معكَ مافقده".
قد تصلُ إلى نتيجةِ أن " فاقدَ الشيء يُعطيه ".
نعم ولكن يجب أن تُكملَ الجُملة " فاقدُ الشيءِ يُعطيه بما يملك ".
فلا تطلب من شخصٍ لا يملكُ المال أن يُعطيكَ المال " لأنه وبكلِ تأكيد " فاقدُ الشيءِ لا يُعطيه ".



لا تطلب من شخصٍ " وظيفة " وأنت وهو على رأي المثل " بالهوا سوا " لأنه "فاقد الشيء لا يعطيه ".
لا تطلب من شخصٍ " أن يُهديك سيارة " وهو بالكادِ يمتلكُ أجار المواصلات، لأنه سيجيبك بلغتنا " من وين يا حسرة" .



وأنا سأُجيبك "فاقدُ الشيء يُعطيه أو لا يُعطيه " على مبدأ "إذا أردت أن تُطاع فاطلب المستطاع" .
والآن ماذا قررتْ يعطيهِ أم لا يُعطيه ؟!

خربشات طفلة ©؛°¨غرامي فضي¨°؛©

مرحبًا عزيزي عاشق البداوه ، أولاً أحسنتَ على هذا الموضوع الأكثر من الرائع ،، موضوع جدًا جميل و شدني ..
و حبيت ضربك للأمثال في كل الجانبي المعنوي و المادي و لو جيت نشوف من ناحية المادي بالطبع سوف يقدم الأفضل و كما قلت "فاقد شيء يعطيه" .
و بالمقابل من الناحيةِ المادية "لا يعطيه"
بسبب عدم الإمكانية على هذا الشيء
مثل الوظيفة و السيارة و غيرهم
و لكن بالنسبة لي سوف يحس بما يشعر الذي طلب و يعطيه مفردات من الكلمات الإيجابية التي تعوضه عن الشيء المادي مثل التشجيع و التحفيز للوصل إلى ما يريد
لأن بالفعل فاقد الشيء يشعر و يحس بالآخر .

و في النهاية فاقد الشيء يعطي

شتاء.. مشـ© الأزياء ©ـرفة











موضوع جميل وزي ما قلتم دايما فاقد الشي يعطيه وبسخاء

لكن مو الجميع .. نقدر نقول الاغلبيه
لأن بعض الاشخاص من يتولد لديه حقد بسبب هالفقد او الشي الناقص
فــ ما يعطي وما يحب احد غيره يحصل ع الشي اللي هو ما حصله


دمتم بود


















°• أنــا
كــ الشتــاء
بــ جميع
تفــاصيــلھ •°

عاشق البداوه عضو موقوف من الإداره

المشاركة الأساسية كتبها خربشات طفلة اقتباس :
مرحبًا عزيزي عاشق البداوه ، أولاً أحسنتَ على هذا الموضوع الأكثر من الرائع ،، موضوع جدًا جميل و شدني ..
و حبيت ضربك للأمثال في كل الجانبي المعنوي و المادي و لو جيت نشوف من ناحية المادي بالطبع سوف يقدم الأفضل و كما قلت "فاقد شيء يعطيه" .
و بالمقابل من الناحيةِ المادية "لا يعطيه"
بسبب عدم الإمكانية على هذا الشيء
مثل الوظيفة و السيارة و غيرهم
و لكن بالنسبة لي سوف يحس بما يشعر الذي طلب و يعطيه مفردات من الكلمات الإيجابية التي تعوضه عن الشيء المادي مثل التشجيع و التحفيز للوصل إلى ما يريد
لأن بالفعل فاقد الشيء يشعر و يحس بالآخر .

و في النهاية فاقد الشيء يعطي
أسعدني مرورك وتحليلك المنطقي للأمور
فقد اختلفت الآراء حول فاقد الشيء يعطي أو لا يعطي
شكرا لمرورك العطر
دمت بود

ندى غرااام~ ©؛°¨غرامي ماسي ¨°؛©



كانت المقوله هذي متداوله بيننا
للذم يقول فلان عنه فاقد الشيى لايعطيه
من الناحيه المعنويه يعني الي تربى على القسوه يطلع
قاسي والي تربى ع الحنان يطلع حنون وهذا اعتقاد خاطئ
فعلا فاقد الشيي يعطي بس مو عند الناس كلها هي اطباع سبحان الله والمقوله هذي ماهي الااستثناء
شكري وتقديري لك على الموضوع الاكثر من رائع

عاشق البداوه عضو موقوف من الإداره

المشاركة الأساسية كتبها شتاء.. اقتباس :
موضوع جميل وزي ما قلتم دايما فاقد الشي يعطيه وبسخاء

لكن مو الجميع .. نقدر نقول الاغلبيه
لأن بعض الاشخاص من يتولد لديه حقد بسبب هالفقد او الشي الناقص
فــ ما يعطي وما يحب احد غيره يحصل ع الشي اللي هو ما حصله


دمتم بود
مرورك ورأيك هو الأجمل سيدتي
نعم كلامك صحيح
فالحاقد لا يعطي اصلا سواء ملك أو لم يملك
شكرا لك

عاشق البداوه عضو موقوف من الإداره

المشاركة الأساسية كتبها ندى غرااام~ اقتباس :
كانت المقوله هذي متداوله بيننا
للذم يقول فلان عنه فاقد الشيى لايعطيه
من الناحيه المعنويه يعني الي تربى على القسوه يطلع
قاسي والي تربى ع الحنان يطلع حنون وهذا اعتقاد خاطئ
فعلا فاقد الشيي يعطي بس مو عند الناس كلها هي اطباع سبحان الله والمقوله هذي ماهي الااستثناء
شكري وتقديري لك على الموضوع الاكثر من رائع
فعلا مقوله خاطئه فاقد الشيء لا يعطيه
لكن كما تفضلت لا تنطبق على الجميع
سرني مرورك
العفو منك
شكرا لك

أدوات الموضوع
طريقة العرض

موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات
جميع الحقوق محفوظة منتديات غرام
iTraidnt by ROMYO
جميع الحقوق محفوظة منتديات غرام
iTraidnt by ROMYO

SEO by vBSEO 3.6.1