نبال التميمي ©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©

╭━═⭐━═━╮
*تأملات قرآنية*
╰━═⭐━═━╯
يُحكى أن الأصمعي سار يوما فوجد أعرابيا فسأله الأعرابي:
من اين أنت يا أخا العرب.. ؟
قلت: من أصمع..
قال: و من اين انت آتٍ؟
قلت: من المسجد..
قال: و ما تصنعون بالمسجد؟
قلت: نصلي و نقرأ قرآن الله..
قال: وهل لله قرآن ؟
قلت: نعم
قال: أقرأ عليّ شيئا منه.
فقرأت عليه سورة الذاريات..
فلما وصلت إلى قوله تعالى:
*( و في السماء رزقكم و ما توعدون)*
قال: (حسبك)
و قام الاعرابي و ذبح ناقته و تصدق بها ،يقيناً منه بصدق الرزاق.. ثم انصرف..
يقول الأصمعي:
و بعد سنتين من لقائنا، خرجت مع الرشيد للحج فلقيت ذلك الأعرابي فجاءني و قال:
ألستَ الأصمعي..؟
قلت :نعم..
قال:
زدني مما قرأت عليّ المرة السابقة..
فقرأت عليه بقية السورة:
*(فورب السماء و الأرض إنه لحقٌ مثلما أنكم تنطقون)*
هنا انتفض الأعرابي و صرخ بأعلى صوته و قال:
*من أغضب الكريم حتى يحلف؟*
*من أغضب الكريم حتى يحلف؟*
اما كان يكفيكم قوله :
*(و في السماء رزقكم و ما توعدون)*
يقول الأصمعي :
(فرددها ثلاثا، فوالله ما انتهى من الثالثة حتى فاضت روحه)..

عبدي ضمنتُ لك قسمتي فشككتَ
فلم أكتف بالضمان بل أقسمتُ..
و هذا ما جعل الأعرابي يصعق من فوره لأن الناس في زمانه جعلوا الرحمن يقسم ليصدقوا بأن رزقهم مضمون..
فكيف به لو عاش بيننا الآن و رأى الذين لا يصدقونه سبحانه حتى بعد أن أقسم..
فترى الواحد منهم يلهث وراء جمع المال حتى لو كان حراما..
بدعوى أنه لا يضمن الظروف و يريد أن يؤمّن المستقبل للأولاد!!
جاعلا الدنيا أكبر همه و مبلغ علمه..
متخذاً كمبدأ في الحياة قد أفلح من كان له بيت و سيارة و رصيد بالبنك!! ..
بدلاً من قوله تعالى:
*(قد أفلح من زكاها☆ و قد خاب من دساها)*
ناسياً بأن مستقبل الاولاد لن يؤمّنه- بتاتا- البيت و السيارة و الرصيد البنكي
بل مستقبل الأبناء مرهون بالعمل الصالح .
قال تعالى..
*(و كان أبوهما صالحا)*...

أدوات الموضوع
طريقة العرض

موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات
جميع الحقوق محفوظة منتديات غرام
iTraidnt by ROMYO
جميع الحقوق محفوظة منتديات غرام
iTraidnt by ROMYO

SEO by vBSEO 3.6.1