منتديات غرام روايات غرام روايات كامله - يتم نقل الرواية هنا بعد اكتمالها بين العادات والتقاليد هنا ياقوت/بقلمي؛كاملة
شموخ جنوبية ©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©

يتبع ١٩

صلوا على النبى

انتظر خمس دقايق يبي جميله تطلع سمع ضربت الباب ودخل بهدوء جته نفض من برودت المكيف ولمبه طافيه ناظر بالفرش وهي ماهي مبينه فيه من كثر البطانيات الى عليها قرب منها وهو يشد خطواته وجلس على رجوله وهو يسحب البطانيه ابتسم وهو يشوفها نايمه بسلام

جوري كانت تحس بنفاسه قريبه منها وتحس فيه وتعرفه فتحت عيونها على خفيف وهمست: ويش جابك مو قلت مابي اشوفك

مالت ابتسامه بدر بتهكم وقال بقهر : لمتا ان شاء الله انا ابي اعرف بشنو غلطت فيه حس بقهر من نفسه هو الان جاي بيطيب بخاطرها بس تتكلم الجن تتطلع له من طريقه كلامها وهو ناررر مايتحمل

جوري ارتفع حاجبها وهي مكانها ماتحركت ناظرت فيه وهي تهدر طاقتها بشوفته وتاكد شكوكها همست: تحبها ليه ماقلت لي اترككك

بدر مد يده من جنانها يبي يمسك كفها بس عندما سحب ايدها ابتسم بخفه وهو يقرب منها ويجلس لم شافها جلست على حيلها وتعب واضح عليها
مد ذراعه لها وهمس وهو يحضنها بخفه : جوجو الى بعقلك كله غلط انا

جوري رصت على سنانها من صوتها فعل كارها حتى صوته ماتبي تسمع رفعت عيونها له وهي تثبت ايديها بيديه بترجي وكانها تقول له اسكت همست من بين دموعها: يرحم امك اتركني يرحم والديك مافيني اتحملك ولا اتحمل حتى صوتك بدر عيوني تكذب من نظراتك لها وربي احس بسهم انغرس بوسط صدري تكفي اذا انت تحبها روح لها اتركني اتركني انا حتى صوتك يالله يالله متحملته الان

بدر ناظر فيها بصدمه وهمس له: جوري انا اح

جوري قاطعته بجنون وهي مغمضه عيونها وداخلها يرتعش باعجوبه تحاول تسيطر على رعشتها وماتبي تسمع منه رد ولا نطق ولا ابي شي كل شي سخيف راح ينطقه ولا راح تصدقه تعبت تعبت ولا فيها تتحمل اكثر فكرت وفكرت والحل الانسب لهم ترك بعض
جوري ضحكت بسخريه وبجنون همست وهي الغضب معمي عيونها ماتبي تصدقه تعبت وهي بصفه تحس بغضب بمجرد ينطق : طلقني يابدر

بدر رفع عيونه لها بصدمه وهي تتسعان بذهول كان الغضب معمي عيونها واضح عليها وابهرته بكميه الحقد الى فيها تاكد الان انها مستحيل تحبه ولا فكرت فيه بيوم قرب منها بجنووون وعيونه تتسعان شرار الان الغضب عمه عيونه اهو

جوري حركت نفسها بتبعد لم حست بنفاسه الحاره بوجهها همست بخفوت: بدر ابعد

بدر ماسمع ويش قالت من كثر القهر الى بقلبه ماتزال على رايها وعنادها صررررررخ بغضضضب وهو يثبتها من كتوووووفها ويهزززززها بجنوووون: لششششششنووو بتووووصل له ابي اعرررف ايش المطلووووب مني


جوري كان قريب منهاا وقريب جدا حست به يستمع لدقات قلبها المجنونه التى تتراقص من قربه وقد تيقنت للتو انو عرف انو هي مجنونه فيه اي حبته بجنووون ولا تفكر تحقد او تكرررها بيوم ولا اي ساعه ولا دقيقه او ثانيه بس كسرررها بنظراته لتلك لك الحقيه في تركككه الان وتعليم قلبها الغبي رفعت ايديها تثبته على صدددره لم شافت ردت فعلها صارررت تدفا بجنوووون وصرخاتها تتعال اكثر من صرخاته : قلت لك مابيك ماتفهههههم مجنوووون انت ماتسمع قلت مابيك كانت تصرررخ بهستيريه

دخوووول عزيز وساميه تررررركها تقفززز بصرررراخه لهم تبيهم يطلعوه

بدر وقف وهو يناظر فيها لم يهتز للحظة واحد وصامد حس بشتمزاز من نفسه وكيف يبيها وهي ماتبيه وعدته اهي ماتتركه وتركته وعدت بحبه وتخلت عنه ولكن عقله الان وهو يفرض سيطرته على قلبه وهو لن يسمح بتماديها عليه لقد اخذ حقه اكثر من ذلك مال بشفايفه بقهر من نظرات عزيز الغاضبه وعمته وهي تحضن بنتها ابتسم بسخريه على تمثيلها وانتقامها منه لاجل غلطه اهو مالو يد فيها ولكن هذا جيد ياجوري لنا فالتفكير فيك متعب ورويتك اتعبتني حس بمراره وهو يفرغ غضبه بصرخاته قبل شوي بينما كان يستمع لكلام عزيز الغاضب وهو ويتكلم بنفعال مبالغ فيه شد خطواته بعنف وهو يقرب من الباب مارد على اي احد فيهم بس وقف على كلامها التفت لها بقهر وخفقات بقلبه تزيد بشكل مرعب وبقسوة لن يسمح بالاهانه لنفسه اكثر من كذا فعل كان روايتها يتجدد قلبه والان سببت له الوجع ناظر فيها ونظراته غريبه وغير مقروءه اهو بنفسه مافهم ايش الى يدور بعقله كانت تقف وتنطق : طلقني لاتطلع لم تطلقني ابتسسسم بشششراسه غريبه عليه هو بنفسسسه لايعررررفها لقد تغيرت كثيرر ياجوري وتغيرتي انتي اكثرر لم تعد تلك المراهقه المجنونه المتهوووره التى تطارده دايم ادرك ذالك الان وهو يتاملها بقسوه صار يلعن قلبه مصممه على عنادها ولكن سمع منها مايكفي اسوء العبارات الى تقتل حاول الخروح والهروب ولكنها ظاغطه عليه بقرارها تبي الطلاق هل جنت او انا اناني فيها اليوم اكتفي قلبه منها كلامها كان كحدت السيف ينزل على قلبه بقوه ولكن احروفها سبقنه حس بحزن على حاله وتعبه وهمومه لليومين هذي غمض عيونه بحزن وكتم بقلبه نظراتها بارده الذي يعرفها واليوم بات لايعرف تلك النظرات وكانها لم تبتسم يوما صارت متسلطه اللسان وقاسيه القلب رفع عيونه ومررر ابهامه على جبينه وهو يضغط علي نفسه هل انا لاراعي مشاعرها وتركتها تحارب وحدها والان تبي تتحررر ولكن ياجوري لكل شي حدود وانا انتهت حدودي هنا حس راسه راح ينفجر من كلامها لابارك الله في اليوم الى حبيتك فيه ماكان الا وجع لروحي وقلبي ولكن كلماتك هذي دليل على تركك لي من اليوم ورايح لاحزن عليك ولاحزن على ماضيك فلا شي يستحق العودة لك لتزداد العبرات بقلبي جوري انتي اليوم سرقتي سعادتي وقدري اكتفى هنا يكتفي قدر مشاعرها هاليومين ولكن ماشاف الى زاد عنادها عمره مااحب القسوة لها ولكن مع جوري راح يستخدمها اجبرته اليوم يطلع وجهه الثاني كلامها كان زي طعنة الغدر وهو يحاول يتغافل عنها نست وعدها ونست حبها ونست كل شي معقوله نست كل شي باالحظة غضب منها وهمس بشراسه : جوري تري اخلاقي لين الان حلوه لاتتركيها تطلع القذره الحين وتروح ب لمحه بصر ناظر فيها وبعيونها الحزينه ودموعها ماوقفت همس لها : جوري انتي
عزيز نطق بسرعه وهو يسحبه: تعال معي

بيت الجد صقر

جالس يناظر للاخبار وعقله مو يمه لبعيد لبعيد ابتسم وهو يهمس : صارت زوجتك ياصقر رفع عيونه لدقت الجرس وطلوع الخادم وفتح الباب دخلت وهي تسحب شنطتها الخفيفه ابتسم بنتصار همس بخفه : دوختيني السنين هذي كلها وانا نادر مادوخ امام احد وسبب دوختى انك شبيهتي بكل شي الى درجه النسخ والصق منك و منى مجنونه ومتوحشه وخارجه عن قانون قلبك وعقلك مثلي لم اتردد لحظه في جنوني بك معقوله تهاجمني بشراسه وهي نفسي مجنونه المها كتبتك بقلبي وعقلي المها انتي احتليتي العقل والقلب ولكنك انتصرتي عليه بهروبك لسنوات هل ارفع صوتي واقول لها انها ..... نعم انها مجنونه دعها تجن
ابتسم بالألم فتلك الواقفه اماما ليس لها قلب لها قلب لهيب لايحب ولا يعشق ياصقراختفت مشاعره المبعثره بالحظه همس بقلبه الاف العبارات وحاول جاهد يفهم هالقلب ولكنه احزانه فتلك التى امامه ملكته وغرق فيها وصار جليد واهمال فيه ولكن قلبه ينعش بحبها نابض لها يرفض الاستسلام وقف ببتسامه واسعه وهو يرفع ايده بخبث: امممم المها حياك ببيتك صمت شوي وهو يناظر فيها مابدر منها اي ردت فعل اردف بهمس خافت : لقاءنا الأول كان حلم بنسبه لي لان عشقت طفله صغيره وربيتها على ايدي ونفرت مني كنتي بنسبه لي حلم وماوصلت لك عقلي كان يقولو مشاعرك ولدت فيك كاحلم سمع ضحكها وهو منقهر من الحجاب الى مغطي وجههه وده يشوفها ويشوف تجاعيد وجههه وكيف الزمن غيرها اردف بصوت عالي وكانو يخبرها راح تسمعيني غصب قلت قبل راح اعلمك بكل شي انك خطفتي قلبي من نظره الاولى وانك حلم تعبت بالوصول اليه ووصلت له بعد سنين اخذت نص عمري وصرت جسد بدون روح امم راح اعلمك عن اشياء كنت اخبيها لاجلك تصدقين احسني مراهقه او مخرف وانا عارف بتقولي انك شايب مخرف بس ماذقتي الى بقلبي وقتها بتهتمين بمشاعرك وتتعلقى بشخص الى قلبه فضله على الكل حتى لو المه كنتي حلم والان واقع وواقع جنونيني راح اعيشه

المها بضحكه ساخره نطقت: خلصت مشاعرك الجياشه علمني وين غرفتي

ضحك بخفه وهو يرفع ايده بخبث: اوصلش لها

المها ناظرت فيه وهي تحرك راسها ونطقت وهي تغير مجرا الحديث : ليه عندك رجال بالبيت وو قاطعها

صقر نطق وهو يجلس: عشاني وحدي بس مادام جيتي نبعده اي اطلعي اول باب غرفتك وبضحكه نطق: لايكون عجوز ماتقدري ترقي فوق عادي وهو يرفع عيونه لغرفته وهمس: غرفتي ترحب فيك لاني انا شايب مافيني حيل لدرج

ضحكت بجنون ونطقت بخبث: اي اي صح شايب بس انا لسى اقدر ارقي ياشايب وانت واذا حسيت انك تعبت وبتموت عطني الووو لانو انت عارف انو انا قاطعها

صقر بخبث بمقاطع: اوصلش

زمت شفايفها بقهر نطقت : لا على عموم باخذ هذي الغرفه عناد فيك وهي ماقدرت لدرج نطلع وتنزل

ضحك وهو يشوفها تدخل الغرفه الى بجنب غرفته

غرفه صقر

صقر
رفع عيونه لها وهي نايمه حس بقهر من نفسه اهو يبي يعاقبها وماشاف نفسه الى هو مستسلم لها عض على شفايف بقهر وهو يلوم نفسه على الى صار مفروض تعاني زي ماعانه اهو هو لس قلبه شايل عليها غمض عيونه بقهر وهو يحس نفسه تافه خلف بوعده لنفسه بس لحظه صمت اجتاحته من ملامس اناملها بشعره ليفتح عيونه وهو ينتفض مبتعد بحد وحقددد من نفسه

ياقوت
فتحت عيونها بخفه ابتسمت لااراديا وهي تناظر فيه تحس بحدسها الأنثوي انو غارق بحبها حتى النخاع ولكن خايفه من هذي السعاده ان تكون تتلاشى وتكون النهايه معه قربت منه وهي تحاول تفهمه مره يهدد ومره يحبها ويغمرها بحبه لاتفهم ولاتستيطع مصارحته خشيه ان تسبب بشرخ جديد بينهم اهي غلطت وخايفه كلمه منها ينهي كل شي لذا اهي تتحاشى ان تظهر خوفها له ودها تظهر مدى حبها الان له ولكن الثقه اعدمته اهي وهي عارفه انو عانه وحاول جاهد يرمرم ببناه كل شي وهي هدمته بالحظه عين تلك الثقه مسحتها منه ولم يعد يثق فيها كيف تقول كلماتها وحبها له مازال الجفا في نظراته وحركاته وفجوووة بينهما ولا تعلم متى تنتهي رفعت ايدها وغرستها بشعره ولكن صدمها بردت فعله ابتسمت بهدوء وهي مقدره الى هو فيه ماراح يرحب به راح تتعب كثير على ماترجع الثقه الى ابعدتها منه ولكن المبادره مني الان انا ياصقر

صقر حس بختناق من افكاره وحركته بس قلبه مو راضي يتقبلها بهذي سرعه تافف وهو يحس حالته ميوووس منه تفاجه بجلوسها ملتصقه فيه شوي وتدخل بحضنه اهي وكرشتها ابتسم غصب عنه لبطنها لم يترددد بالحظه وهو يجذبها اليه وهمسها خلتو يفتح عيونه على وسعها من كلماتها الى اذهلت هل هذي رضوه او تمادي

ياقوت همست بحب : لاتخاف ماراح التهمك كفايه ابتسمت بخفه وهي تصمت قاصده كلامها

صقر رفعها وهو يناظر لشفايفها قبلها برقة اذابتها ياقوت تبدو كاحوريه من اول يوم شافها بالفستان واحتلت قلبه وعقله لم يرى فتنه مثلها ضمها بذراعيه مستنشق رحيقها يريد زرعها باعماق اعماق واقص قلبه يحاول الابتعاد ولكنه فشل بوجودها لايتبقى من رشده شي تنهى كل حواسه مستمتع حقا بقبلتها ولايريد الابتعاد عنها لااريد ان اتذوق اي شي اخر لنهاية يريد فقط مذاق شفايفها حرك راسه وهو يبعد نعم جن بالتاكيد جن وشعوره المتناقض وده يحس بالاستقرار معها ويكون لها منزله بقلبه وثقه وده يضمها بصدره وهو واثق فيها ولا راح تقدر تضرب من ورا ظهره فكيف يصدقها ويعيش معها برتياح لين الان شاك فيها وفي حركاتها حس برجفتها اضطرب صدره وهو يراقبها عض على شفايفه التحتيه حس بيديها للمراه ثانيه غمرت اناملها شعره وهي تقبل جفينه هل هو اعتذار ناظر فيها وهو يحاوط خصرها ويشدها اليه بحذر حس ببعادها ودفنت راسها بصدره والاغرابة الاكثر وهو رغبته التي يشعر بها الان يتمنى احتضانها طول الوقت احتضنها بكل قوته ليدفنها بين ضلوعه ماحسيت باي سعاده الى بقربها التى اعتقدت انها مصيبه ورمت عليه والان عاجز عن التفسيز وماعدت ابحث عن التفسير يكفيني انها عندي وباي صورها تطلعها لي

بيت ساميه

كانت تناظر فيها وهمست :جوجو عطي نفسك فرصه ولبدر لاتضيعي الكل بقرارك ترى ياوخيتي الطلاق صعب وصعب بذات على قلبك

رفعت راسها وهي ترمقها بنظرات ونظراتها غريبه لاتفسر لااحد يقدر يقرأها ابد نظراتها بارد همست بغصه : ندمت ان بادرت ياجميله صمتت وهي تغمض عيونها بدر لم يلقى لها بال يوما انا حمقاء انا التى ضعفت وفتحت قلبي له انا الى عرضت نفسي له لن افعل ماكنت سافعله قبل كانت اسوء ايام حياتي ليه احس اني انتهيت هنا ليه معقوله عشت هذا كله فتحت عيونها وهي تناظر مكان اختها الى طلعت وتركتها تأملت الامكان وهي ترتجف اوصالها وانهمرت عيونها بدموع وغصت بغصتها بكت وهمست لنفسها : ليه قلت له طلقني وانا عاشقه حد ثمال لم اكن اعرف ماذا اقول او كيف اتصرف كله من الم الى بقلبي ماحتمل ظلم هو الاخر لكنه على العكس يتفنن بتعذيبي هالقلب وبمشاعري وسط دموعي فلا يهمه سوى بدر ومشاعري لاوجود لها يقولو كيف تطلبي طلاق والله ان هالكلمه تغرس ميه الالم بقلبي ولكن ماذاقو اي احسااس بقلبي وانا اتحمل اتحمل تحملت اشياء فوق طاقتي وكنت اضحك واستهبل مادرو انا ضحكي كله الالم ماعاد فيني اتحمل ولا حتى فرح او حزن نعم الحب اعمى ولكن مشاعري انعمت واجد ولكن راح اسيطر على كل شي حتى لو تالمت سقفل على نفسي حينها ولكن راح ارجع اقوي من قبل انتهى حب انتهى الم من يوم ورايح لقد ارهقني هالقلب تبا حياة متسلطه عليه نعم انا كل يوم اموت ببطئ استسلمت لعقلي وانتهي بدر انتهي نعم كنت اقول فلا شئ يضاهي لذة الحب بعذابه وروعته ولكنه يخرج كل مافينا من تحمل برغم قدرت المجنونه ففي النهايه ومهما طالت مدتها سثبت لقلبي ان مافي شي اسمه حب
يجرحن العيون الله أكبر كيف يجرحن
العيون كيف ما يبرى صويب العين
أبد أحسب إن الرمش لي سلهم حنون
إثر رمش العين ما يأوي لأحد يوم روّح
لي نظر عينه بهون فزّ له قلبي وصفق
وارتعد لفني مثل السحايب والمزون
في عيوني برق وبقلبي رعد نقّض جروحي
وجدّد بي طعون قلت يكفي قالت عيونه
بعد وانعطف هاك الشعر فوق المتون
وانثنى عوده وقفّى وابتعد أشغلتني
نظرة العين الفتون حيرتني بالتوعد والوعد

الدمام

ابتسمت وهي تناظر فيه وتضحك على ردت فعله اردفت : اي حامل هذي عاشر مره تقول لي صدق

ضحك بخفه وهو يحضنها : فديتك ياام مفلح

بعدت من حضنه بفجعه : مفلح مفلح ياظالم

ضحك بجنوووون ونطق : امزح امزح ياام صقر

ابتسمت كادي ونطقت بجديه وستغراب: صقر لاتقول على اخوي

ابتسم مهاب وجلس مقابل لها ونطق بهمس: امممم للأسف ايوا يوم كنا صمت شوي ونطق : هذي سالفه صارت وحنا بالمتوسطه : كنت اقول من باب المزح انا ابو صقر وصقر يقول انا ابو مهاب ليه السالفه ان كل يوم نجلس بهذي البوفيه وراعي البوفيه ينادي علينا ابو صقر وابو مهاب لان كل يوم وحنا نفطر عنده وحنا ثبتنا فيها ماعاد احد ينادي الثاني ال بسم ولده هههه ونتريق بس جد حاب اسمي الصقر

ابتسمت بحزن ونطقت : وليه بعدتو عن بعض انا انصدمت لم دريت انكم كنتم اخويان انت وعزيز وصقر ومشاري

مهاب همس: دخول الكبار بالموضوع يكبر السالفه ويخلف الضن بشخص شوفي ياكادي بقولك نصيحه اذا صارت مشكله بيوم لاتدخلي الكبار لانو دخلتي الكبار راح تكبر بشكل مرعب وتوصل بقطع الارحام وتفكك الاخوه وتفككك الرحمه راح يزرعون في قلبك الحقد والانتقام والكراهيه انا صدقت وماشفت على عيني الكبار يغلطو ويتركو اولادهم يغلطو اكبر من غلطهم لانهم خلاص زرعو بقلبه الحقد تصدقي ياكادي غلطه تركت عايله بكبره يملها الحقد بس غلطه بسيطه ولا قاصدها اوكي غلطت وصرت ادفع ثمنها لين الان بسبب كلمه ومادرو بعقوبتها قطع الارحام وتفكك اسره وخراب بيوت بسبب انانيه بشخص ماهمها الشخص الثاني بسبب حقدهم ولكن الزمن يدووووور ويدووور وراح ترجع في كل من ظلم وكل من حاول يخرب ييت بسبب انانيته وتحديه وصلت حتى لاخوان فمبالك بالغريب

ناظرت فيه وهمست له : الله المستعان المهم بعد شهر زواج ليالى وفهد تحدد خلاص نبي نريح شوي من المصايب الى كل يوم تطلع

مهاب بضحكه: المهم ان جدك مسوي شهر عسل

ضحكت كادي بجنووون ونطقت بضحكه: راح مكه وبيروح جده يقول بيتمشا بعجوزه هههههههههه

مهاب ضحك ونطق: والمها ويش مسويه مسويه العروس العاقله

كادي ابتسمت: والله يتكلم وهي وجهه عابس واضحك انها مو طايقه جدي ههههههههههه

مهاب نطق بجديه: كلمني بدر يبي يطلق مستغرب انو ماكلم صقر بس اتوقع عشانها بنت عمت صقر

كادي زمت شفايفها وهمست: طنشه هالخبل اتركه

مهاب حرك راسه بستغراب

بيت وافي

ابتسمت وهي تجلس بهدوء ونطقت: تعبني ولدك

ضحك وافي وهمس: اتركيه يتعبك هذا ولد وافي

ريما بضحكه: انتم متاكدين انو ولد وانتى ماوصلتى لرابع

وافي ببتسامه: امك احساسها صادق قالت بنات معي والحين تقول ولد يعني ان شاء الله ولد

ابتسمت المها

ريم بضحكه: ويش بتسميه يبه

وافي ابتسم ونطق: امممم ابو خالد

ريما بقهر : انت ابو ريما وريم مافي خالد بعدنا


الرياض

بتعب همست: احسني بولد

صقر بهدوء: تبين نروح المستشفي

ياقوت بتعب : احس بتعب بس مافي الالم

صقر زم شفايفه وهو يرجع يناظر للأوراق وهو يفكر مر شهر وشوي استقر يحس نفسه صار كل واحد يحاول يساعد الثاني بتخطي الى صار حاولت اتفاده زعلي وغضبي واعيش مرتاح البال تعبت من المشاده بينه اوكي غلطت ياقوت بس كانت اول غلطه لها وتعلمت منها وانا ماعاد فيني اتحمل صد مافيني نظراتها الخبيثه تجيب راسي ابتسم غصب عنه ونطق: اخاف قرب زواج فهد وليالى تولدي

ضحكت ياقوت بخفه: اتخيل بنص الزفه اصرخ ولاده

ابتسم وهو فعل تخيل شكلها

بسوق

كانو ثلاثتهم بسوق

جميله وجوري وليالى

نطقت ليالى : الحماره فهده سحبت علينا وطلعت تتعشى مع عزيز

جميله بحب نطقت: اتركيهم يعيشو الحظات الحلوه واختك خلقه موسوسه ليه ماحبلت ليه ماحبلت جننتتت عزيز ههههه

ابتسمت ليالى ونطقت : بنات متحمسه والله راح اتزوج

رفعت عيونها جوري وهي من اول ساكته مصدعه نطقت: خبله راح تتجوز وفرحانه مالت

ليالى حركت راسها بفرحه: اي انتو ماسالتو ليه فرحانه

جوري وجميله بسرعه: عشان العطر صح

ليالى بفرحه : يس

ضحكت جوري بخبث : افرحي ياروحي افرحي احلا عطر بيجيك

ضحكت جميله ونطقت : حيوانه انتي وخبيثه

ليالى بقرف: عارفه راح اتحمل مسوليه وراح انكرف بالمطبخ وراح صمتت وهي تناظر لجوري وجميله ونطقت بجديه: ماسمعتو ايش صار بحور

رفعت عيونها جوري لبنت خالها وكلماتها وقعت على قلبها همست: سمعت

ليالى بحزن نطقت: ماتوقعت بيوم ان حور تصير كذا انهبلت بنت عمي

جميله بقرف: لاوالله الا وقحه وقله ادب فيها حقها من اخذ خيزرانه ومهط ظهرها

ابتسمت ليالى ونطقت: الله يعينها ويشفيها وبعدين انتي وبدر ايش وضعكم

جوري بتاففف وهي تضايقت من طاريهم كارهتهم والحين زاد كررررها تحاووول تبعد عن هذي الاسمين بس يطلعو لها وهذا شهر حاولت تروح وتجي وتغير مودها بس بدر وحور بصداره اسماهم ترتفع نطقت : وليه مايتزوجها يمكن جنونها يبعد

ليالي ناظرت فيها : لاتستهبلي انتي عارفه بدر يحب

جوري نطقت : يحبها كان ليه الحين متمسك فيني عشان مابيه ولا ابي ريحته ولا ابي قربه ويوم فراقه بيكون يوم عيد قول له مهما سويت بتفضل بنظرها خاين خاين

ليالى بقهر : انتي مجنونه زي حور وقفت ونطقت : مشينا

جوري بقهر وقفت : اي يكون احسن

ليالى بقهر : انقلعي قدامي يالله وانتي قدامي عزيز برا اصلا رسلت لي رساله فهده يقولو عزيز منتظركم وهي رفضت تجي مالت قومي انتي جالسه تشفطي في العصير قد خلص

جميله وهي تشرب العصير بسرعه وتمشي بستعجال وطلعو من المجمع

نطقت ليالى بسرعه: اركبي قدام ياجوري عند اخوك وانتي مستعجله مالت

جوري بقهر نطقت وهي تلتفت لها : انقلعي اسكتي

ليالى سحبت ايد جميله بخبث وشافت جوري تركب قدام ونقطت وهي ترفع ايدها وتهتف بضحكه : مع سلامه

جميله بصدمه رفعت عيونها لسياره الى تحركت ونطقت بقهر :عزيز تركنا

ليالى بخبث : مو عزيز هذا بدر عزيز هذا هو وقف عزيز ونطقت : تبادلو بسيارات خخخخخ

ابتسمت جميله براحه: الله يصفى قلوبهم ويحننهم لبعض ويفتح قلب جوري الحيوان له

ضحكت ليالى على جميله وهي تركب السياره

بسياره بدر

قفلت الباب وهي تشوف سياره تتحرك التفت لعزيز مستغربه بس عجز لسانها ينطق همست : بدر

التفت لها وهو يرفع حاجبه ونطق: عيونه

جوري ناظرت فيه وصمتتت ماراح تتكلم ولا راح تقول شي والتسلاب البنات متفقين طيب طيب

ناظر فيها ماشاف اي ردت فعل توقع تنطق وترد عليه بكلمتها المعتاده طلعت عيونك من محلها نطق بهدوء: ويش رايك نروح البحر ونجلس مع بعض ونتفاهم

جوري ببرود التفتت له: نتفاهم على طلاق ويش رايك

ابتسم ونطق: ومالو ياجوري نتفاهم على طلاق ليه لا انا بصراحه قلت لهم انو انا وانتي انتهي كل شي بينا حتي كلمت مهاب من شان طلاق لانو عارف راسك يابس وتبين طلاق وانا بصراحه الى مايبيني مالي لزوم فيه اي نعم اقدر وضعك واقدر الى تحملتيه من شاني بس لكل شي حدود والكل قلت لهم ان انا وانتي مابينا عاد حتى تفاهم

حركت راسها بهدوء: اوكي ادا كذا اوكي

وماهي نص ساعه الا وصلو البحر

نزل بكل هدوء وهي كمان نزلت قربت من البحر ونطقت : اجل كلمت زوج كادي ليه كلمته وصقر موجود يخلص لنا الموضوع وينتهي

بدر ببرود : صقر بتحجج وبيسوي انو نصوح وان قاطعته

اها فهمت عليك

بدر بقهر تفكيرها وين راح اكيد راح لحور هذي ماعاد تجمع شي ولاعاد تفكر بشي نطق : المهم انو اهم شي انك راضيه باللي يصير

جوري بقناعه: بكل رضا انا وانت مانصلح نعيش مع بعض انا اكتفيت منك

ضحك بدر بقهر ونطق : انا ابي اعرف ويش الى غلطت فيه اهي الى طلعت انا مارحت لها

جوري ناظرت بهدوء وهمست: نظراتك زي نظراتي يابدر لها وانا لك

بلع القهر ونطق: شايفه كذا انتي بعيوني

جوري حركت راسها بغصه وهمست: اي

بدر ببرود همس: زين ماراح ابرر لك لانو حتى لو بررت ماراح تسمعي لي صح

جوري ببتسامه نطقت : صح

بدر تنهد بتعب وهو يلتفت للبحر ونطق: زين اتركي اخر مكان لنا واخر موقف لنا يكون له ذكر حلو

ابتسمت ونطقت : اكيد وبتكون اخر كلمه منك وتكون لي انا ذكره حلوه هذي كملها بكلمة طالق بصير اسعد وحده التفت للجهت البحر وهي ماتبي تشوف نظرته الكسيره تحركت شفتيها برجفه حست بوجع بقلبها واي وجع ممكن يكون اكبر من نظرته الكسير وحبس دموعها

بدر ناظر فيها بحزن قوس فمه بعد ماحس بلا مباله بكلماتها تصرفاتها غير مفهومه كل ماقال نوصل لحل تقفل كل الابواب بوجهه هل راح يعيش بتناقضات اكثر من كذا تحسف انو جاء فيها هنا انا وسمع كلماتها السم لاشعوريا ضرب بقلبه وغصه وهمس لها :ماتستاهليه ليته بقى على حبه الاول ولا الذل هذا اطبق فمه وهمس:لك الى تبين انتى صمتتت ووووهو يحاول ينطق بس قلبه رافض

رفعت عيونها تناظر فيه النظره الفارغه من المشاعر مالها اي معنى وداخلها ثوره متضاربه وكومه من المشاعر الملخبطه له انتقلت نظراتها لوجهه الكامل متفحصه ادق تفاصيله وشافت سكوته طال همست برجفه بانت بشفايفها :كمل صدت عنه بسرعه من نظراته الجافه وجموده الصامت

اخذذذذذ نفسسسس ونطق :طالق ياجوووري

ابتسمت ولكن قلبها رافض وعقلها قال لها اتركيه ف بدر انتهى من حياتك طول الوقت وهو يعتاد على التمثيل ببراعه امامها وبحبه المزيفه ناظرت فيه وكلمة راح انتظرك بسياره قال انتظرك فما معنى تلك الكلمه ان هناك غضب تجاوز الحد والعصف به قلبها يمزقها ولكن تعبت وهي تستجيب لقلبها والان تستجيب لعقلها لأن بدر واضحه مشاعره لبنت عمه تحس بألم عميق ومعقد قلبها يقول يحبك وعقلها يقول اتركيه ومافعله الان انهى كل مساحه او امل بينهم اهي تبي كذا وارددت الى تبيه منذ البدايه وهي تعطيه فرص على رغبتها في الاستمرار معه حتى انها لم تهتم بكمية الالم الى اخذته بقلبها من الى حولينها والان تبرئ مساحتها امامه لم تفكر بيوم ان بدر راح يذوب بهواها اهم شي عندها قلبها يحبه تكتفي بلا انها تعايشت مع مشاعرها وحبها لنفسها وهي تتحمل القسوه والوحشيه من الكل نعم نعم انا شاكه بحبه ونظراته لها كانت كفيله ان انهي كل شي وانهى العلاقه المزيفه هذي اجبرت ان اتنازل عن حبي يابدر لاجلك ولترتبط بها كرهت قربك الذي اكتوى قلبي منه وكرهت روحي الذي اذابت في حبك وروحك ثم اكتشف ان لاشيء يربطني بك ال كلمه زوجه ابتسمت وهي تنزل ايدها على بطنها وهمست :سلطان راح نعيش انت وانا سواء ياماما

الى الملتقي
اسعدوني بتعلقياتكم ياحلوين 🤗🤗لااحد يعصب🤓😂 ايووو جوري حامل🤗

مكاويه أصيله ©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©

تقهررررر جوري
جميل البارت

شموخ جنوبية ©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©

الجزء ما قبل الأخير

٢٠

صلوا على النبي

أسعد الله مساكم وكل أوقاتكم بكل حب وها انا على النهايه كما وعدتكم بتكون النهايه ان شاء الله راضين عنها وأتمنى أن أكون عند حسن ظنكم بي💜

ياطير ياللي في قفص صدري سجين،
مااظن باقي بعد هالفرقا إجتماع،
قم نطوي الليله وجوه الراحلين،
وننسى الوداع اللي قبل دمع الوداع”

يوم زواج ليالى وفهد

رق النسيم ومالت الأغصان وبلبل
السعد غنى اجمل الألحان فيا

ابتسمت جميله بخبث : كيف شعورك

ليالى بقهر نطقت : زق

ضحكت ياقوت ونطقت : لا اتخافي وبعدين فكري كل ماخفتي العطر يستاهل المجازفه هذي كلها

ليالى بغباه وهي تحرك ايدها : صح يستاهل لو مو العطر ماكنت وافقت اهم شي اسم العطر

دخلت حووور وهي تنطق : فهد بيدخل ولا ممنوع

ياقوت ببتسامه وهي توقف بتعب وماتبي مشاكل ونطقت: صدقوني ان بولد يالله حور قول له يدخل

حور تناظر ليالى وجميله الى مااحد التفت لها حست بقهر منهم كانو اعز صديقات والان مااحد يناظر فيها ليه عشان قالت بمشاعرها انا ماشوف غلطت لم عبرت بمشاعري تنهدددت وهي تنطق : اوكي طلعت هي وياقوت سواء همست :جوري ماهي بجايه

ياقوت ببرود همست: جوري من وقت ماعلنت انها حامل مااحد قدر يقابلها بس نوم

حور بغصه : بدر وينه

ياقوت :رفعت عيونها لها ونطقت: حور حبيبتي بدر مو من نصيبك وانتي عرفتي الحين ان زواجهم مش بس ورق اي نعم بدر طلق بس مايحتسب طلاق وهي حامل وكمان انتي عارفه بدر يبي جوري متمسك فيها و قاطعتها

حوري بمقاطعه : بس طلقها

ياقوت بتعب همست :لطلبها

حور نزلت دمعه منها مسحتها بغصه ونطقت: ماراح يرجع لجوري

ياقوت حركت راسها : جوري رافضه وهو ماراح يجبرها تعيش معه عشان ولدها عرف بالولد وقال تبي ترجع حياها انا اروح لها واترجاها لا وابني او بنتي ماراح يتغير شي بفضل ابوه وبعدها بسبوع جاه مشروع في جده لمدت سنتين واكثر

حوري رفعت عيونها لاامها وهي وكادي تحركت تاركه ياقوت الى تناظر فيها بصمت

عند باب القاعه

مد ايده بخبث وهو يقفل المكان وهمس. اخبار ولدي

رفعت عيونها له والبرقع عليها تحس بخنقه وهذا زاده يحاول يستضرف: بخير ابعد

ابتسم وهمس لها: تعرفي الكلمه هذيك ما تحتسب

جوري بخبث: اي تحتسب ان شاء الله بعد ماولد واخلعك اذا ماطلقت

ضحكه بخفه وهمس: تعقبين تبينها راح اعطيك بوجهك ماجات على الدنيا الى تقدر تخلع بدر ال

ناظرت فيه وبقهر رفعت رجلها وبكعبها العالي هررررست رجله هرررس خلتو يطيييح من طوله ونطقت وهي تنزل عيونها له ونطقت : تالمت ياروحي جعلك للحال هذا وارده اشوفك دايم موطي الراس تركته وهي تحسسس بنارررر وكل ماشافته تشووووف نظراته لها
بدر وقف بسرعه

بدر وقف بسرعه وهو يتالم ناظر فيها وهي تدخل القاعه نطق بقهر : جعلك اااااخ وهمس العافيه ابتسم وهو يشد خطواته وضرب بكتف مهاب ابتسم له

مهاب بضحكه: واضح بعد هذي الابتسامه كنسلت الطلاق

ابتسم بخبث: ومن الحمار الى قال لك ابي طلاق

مهاب رفع حاجب ونطق: واحد اسمه بدر

بدر بخبث: اها الحمار هذاك لا لا ماعاده موجود

مهاب بمكر : شكل في حمار ثاني غارق

ابتسم بدر ونطق : زي الحمار الى واقف قدامي

مهاب بقهر : اقلب وجهك

ضحك بدر وهو يشد خطواته وهو يتذكر لم قالت له امه انها حامل ماصدق وتوقع كذبه زي خبالها بس اهي طلبت طلاق وتقوم تقول حامل للمراء الثانيه مستحيل يعني ممكن حامل جدا

نرجع شهر

رفع عيونه لاامه ونطق: حامل يمه

ام سلطان بهدوء نطقت : اي حامل اغمي عليها وراحت امها ودقت علي ورحت كمان ولم قال دكتور انذهلت ماصدقت توقعت كذبه بس كلام الدكتور اكدلي بدر يايمه كبر عقلك انا غلطت بطريقتي مع جوري لاتسوي زي امك وتخسر البنت الى تبيك انا صح ماكنت ابيها كنت مفكر انها نحس علينا لااامانه من موت سلطان وانا عقلي مو بمحله ممكن تعب نفسي وصلني لجنوني هذاك يايمه اقولها لك من الاخر جوري سوت المستحيل عشانك حتى انا لم اذيتها ماستسلمت لانها تبيك انت يايمه لاتستسلم لم ترجعها اصبر لو تبي سنين حقها ولا اخذتو مننا كفايه انا من هنا اونت وبرودك وصفك معي وحور من هنا لعبت فيها البنت ونفسيتها اندمرت وهي تحاول بكل ماوتها من قوه لأجل ماتخرب بيتها بس بنهايه قالت ااكتفي وكتفت مننا

رفع نظره لصقر الى ينادي عليه ابتسم وهمس : ننتظر ياجوري ونشوف نهايتك شد خطواته لولد عمه

الزفه الزفه الزفه

ياقوت سحبت المربوشه جميله وجلستها ونطقت: اصه خلاص سمعنا ااااه ااااه

جميله نطقت بسرعه: انتي كل ماتكلمتي اه اه تحسي بالم

حركت راسها بالم ونطقت: اي اي وربي احس يروح ويجي علي

جوري قربت من ياقوت وهمست: ادق عل صقر وضعك وجهك ماش

ياقوت وهي تغمضض عيونها وتنفست براحه ونطقت : لا لا راح الم

كادي ببرود: متاكده وجهك مايبشر بالخير يابنت

حور بطفش: اصه خلاص شوفو زفه لليله كلها الم الم لو معها الم ماكان جلست بينا
جوري قضمت شفايفها بقهر وهي وعدت نفسها ماترد عليها رفعت عيونها ليالى وفهد الى ينزفو ابتسمت بحب ونطقت بصوت عالي : امم ليالى على نياتها والتفتت لحور وبخبث ونطقت : وعلى نياتكم ترزقون ربي رزقها بواحد زيها

حور بخبث ناظرت فيها : اممم قصدش انك خبيثه انتي وربي رزقك ببدر هههههه

كادي بقهر سحبت ايدها ونطقت: اصه اصه ولك عين تتكلم بعد فضيحتك

جميله ببرود: عادي ياكادي ليه تسكتيها على قول المثل وجهه مايستحي يعمل مايشتهي


حور بضحكه ساخره : اي زي وجهه اختك

جوووري ضرررربت بطاوله ونطقت: اصه لاتندعسي هنا

حووور بخبث : وريني شطارتككككك

نطتتت فوق طاوووله جووووري وهيي تسسحب شعرررر حووور
صررررخت كادي وجميله وهما يحاووولو يفكونهم

ياقوووووت بصرررررخه : بنننننننات اااااااه بوووووووووولد وصرررررخه ثانيه طللللعت ااااااااااااااه بووووووولد ااااااااااه

فهده كانت تناظر فيهم وتناظر ليالى الى مدددت بوزها

ليالى وهي بنص الجسرررر اتناظر فيهم جتها بكيه خربوووو زفتها ثنتين مضارررربه وياقووووت تصرخ بتولد
فههههد جلسسسسس يضحك وهو يسسسحب ليالى ونطق : ويش رايك نررررجع فووووق

ليالى بقهر نطقت : امش والله لتكتمل زفتي والحيوانات اتفاهم معهم صمتت من صراخ ياقوووت الى زاد والكل التم عليها وسحبوها لبرا

فهده بضحكه : يالله بسرعه عزيز يقول صقر برا طلووووعها

جوري وهي تسحب اختها بعد مانتفت شعر حووور وطلعت اهي وامها

بعد ساعات طويله

رفعت عيونها له وتناظر لاخوها الى الفرحه بعيونه وهو يحضن كادي ابتسمت وهي تنطق بحزن : مبروووك ياصقر بتربي بعزكم

ولا التفت لها حور اخته صغير غلطت وغلطه كبيررررره شد خطواته تارك حور ال نزلت دمعتها وكادي الى مبتسمه فرحانه لاخوها همست بحب: واي ماني مصدقه صار عندنا نونو وولد اخوي حماس

رفعت عيونها من خروج جوري الى جلست بتعب ونطقت: طلعت روحي معها اخ صمتتت وهي تناظر لدخول عزيز وبدر ورعد زمت شفايفها ونطقت بدون وعي: وهذا قاط وجههه بكل شي

حور رفعت عيونها له ونطقت ببرود: مو هذا الى تحبيه وحاربت الكل عشانه الحين تقولي قاط وجهه ماتبيه اتركيه لغيرك

جوري ابتسمت بشراسه وخبث ونطقت : اممم تدري ليه تركته لاني عارفه انو غارق في جوري ويحب جوري ومستحيل يترك جوري ابي بس تعرفي هذي النقطه عشان تقتنعي انو بدر عاشق لحد ثمال لجوري شفتي كيف يابنت الخال حتى وانا مابيه وبتركه لك رفضك ليه لانك رخيصه رميتي نفسك له والكل كان يعرف بحب بدر لك بس مشكلتك انك رخصتي نفسكك ياحور وماينفع الرخيصه تعيش مع الغالي ينفع له وحده زيه مش شرط انا انا ماعاد ابيه تركته لوحده ممكن تكون احسن منك ومني سلام وقفت وهي تشد خطواته تاركه حور تاكل نفسها بنفسها طلعت من المستشفي وهي تبي توصل لسواق بس صوته وقفها تاففف والتفت له ونطقت : نعم نعم

بدر ابتسم وهو يناظر فيها ونطق: ابد بس اشتقت لك

جوري ابتسمت ونطقت : سمعت جاك عرض لجده

بدر بخبث: رفضته لعيونك

جوري ابتسمت ونطقت : لاترفضه بدر اقنع نفسك انا وانت ماننفع لبعض يعني لو تركو قلبي وقلبك ماراح اقبل لو خلطو دمي ودمك والله ماراح اقبلك انت ماضي وانتهي الحاجه الوحيده الى بيكون رابط لنا هو هذا الى ببطني بس

بدر ابتسم ونطق : هذا اخر شي معك

جوري بهدوء نطقت . وليتك تفهم يابدر

ابتسم ونطق: الله يوفقك وصدقيني لو عاد ايش مايصير مااراح انا اقبلك انتي بنسبه لي من الحين ماضي وانتهي من حياتي

بالفندق

لها ساعه بدوره المياه ماهي عارفه تفتح السحاب تاففت بتعذب وهي تناظر للمرايه

فهد بالمرايه يمشط شعره ينزله ويرفع ويبتسم ويبوس المرايه ويضحك رفع عيونه لفتح الباب ابتسم وهو يكفكف بيدي بس امتسحت الابتسامه من طلوعها والفستان عليها نطق بستغراب:ويش تسوي من اول تلعبي كوره

ليالى بقهر ماهو مراعي مشاعره طايح فيها تريقه من وقت ماركبت نعنبو ماقدر انها عروس نطقت : السحاب رفض يفتح معي

رفع حاجبه فهد بخبث ونطق: يابعد قلبي تبيني افتح لك قولي من اول ليه الحيا

تاففت بحقد منه ومن سماجته نطقت وهي تعطيه ظهرها : افتح ولاتناظر

فهد قرب منها بخبث ونطق: ابشري وحتى لو ناظرت حلالي

ليالي قضمت شفايفها ونطقت: افتح ياابو حلال

فهد قرب منها وفتح سحاب بهدوء وخبث: على فكر انفتح كان قلتي من اول انك تبيني افتحو ليه هذا الدلع كله

ليالى بقهر من كلامه صدق مايستحي انا ضايقه فيني الوسيعه وهذا مو مقدر وضعي طايح فيني تريقه نطقت: اصه اصه شدت خطواتها تبي تدخل دوره المياه تعرقل الفستان في الباب ناظرت فيه بتعب

فهد بضحكه: اجي اساعدك

صرخت بقهر : لااااا

فهد سكتت وهو عارف انو زودها طايح فيها من اول نطق: اوكي اوكي اسف
شافها تدخل معصبه ضحك وهو يجلس على الكنبه ويفتح التلفاز ابتسم وهو مو متخيل انو ياخذ ليالى بيوم اخذها لان امه قالت بنت عمتك احسن لك وهو مش رافض زواج من العايله انا من العايله او من برا ماتفرق معه بس كان يبي وحده وتمسك فيها من كلام الكل فيها اعجب فيها من طريقتها وجنونها ومن تمسك سلطان فيها شاف الحب بعيون سلطان لها حسد سلطان لانو اخذها راح سلطان وبعد شهور احس في امل انو راح ياخذها بس الصدمه له قالو لبدر وانا عارف ان بدر يكن مشاعر لااختي ماتوقعت ان راح يوافق بس رفضها لبدر تركني اتامل فيها بس كانت الصدمه الثانيه لم حيرها جدي بيني وبينه وافقت على بدر هذا تركني ابعدها من تفكيري اعجبت في جنونها وتحديها قبال الكل لانو عارف ان لو حبت راح تتمسك بشخص هذا لم تموت بس بدر قابلها بالبرود وحتى لمه تغيرت مشاعر لها مابين لها كان يقول لي ابي اتاكد من مشاعري لها مايبي يعطي وهو مو واثق من مشاعره وهذا خلاني ابعد نظري عنهاا لاابد واختار ام العطر هههه ابتسم ورفع عيونه ال جالسه بجنبه انفجع وناظر فيها وطاحت عيونه على قدمين لامعتين وروبها الى تحت الركبه رفع عيونه لاظافرها الناعمة الى تاركتها في حضنها ارتفعت عيونه لها وهو مو قادر يصدق ان هذي ليالى طلع المكياج لاعب فيها لعب مغير شكلها مررره مو قادر يستوعب الصوره البالغة الفاتنة الى قباله عيونه ترتفع اكثر وببرود اكثر اجتاحه ليديها المثبتة في حضنها يديها ناعمه واكثر اثارة عيونه الان المتفحصه المدعي البرود وهو داخله نار تاملها و ارتفع اكثر لخصرها الى محدد بمثالية نعنبو شنو هذي المرأه معقوله ليالى اهو نظره وشافها بس بمكياج هذي مافي اي وجهها مساحيق تجميل وجمالها بارز ناظر امتداد نحرها المبهر في تلاقيه من عنقها المرتفع عيونه مازالت تكتمل رحلته في تفاصيل جسدها وبذاك البرود الى يحاول يمارسه والاختباء خلفه لايفضحه وصل لشفايفها حاول يكمل ولكن وصل لنقطه البدايه لقى نفسه مجبور غصب عنه يتوقف عند هذي المحطه ويبحر فيها شفايفها الاغراء والاغراء لحد الثمال حس نفسه راح يغرق في رقتها وراح يذوب في اي لحظة وممكن انها تشعل حرايق لاهبة في قلبه حاول يسيطر على اعصابه تحت ثلج مايسمي بكبرياء الرجل سحرته وهو محصن ضد الانثي بعثت رعشة قاتلة في جسدة ولكن تجاوزها غصب عنه لتظهر على نظراته احترق الان وصل للجنون من منظرها يحاول يتصنع البرود الكامل ناظر شعرها الاسود الى يوصل تحت قرب خصرها حرك راسه لا لا يافهد مو ليالى هذي وحده ثانيه ليلة النظره شعرها مغطي بطرحه شكلها عادي جدا هذي مين مين ماشفت مره بهذي الفتنة والجمال قرب منها وهمس : ليالى

ليالى بطفش وهي تحس بطنه يصوصو نطقت: اجل مين

فهد بخبث قرب منها وهمس.: متاكده ليالى

ليالى تراجعت ونطقت: اي وبعدين ابعد ليه تقرب كذا وهي تحرك ايدها تبعد توترها وضح عليها المهم جوعانه

فتح عيونه فهد ونطق: يقولو العروس تستحي ليله دخلتها وماتطلب شي

ليالى ببتسامه نطقت: اها استحي انا استحي من كل شي الا بطني والله مابه حي روح روح دق واطلب كل مالذ وطاب ياابو مستحي

رفع حاجب وهو يوقف وهو كمان يبي يغير الى اجتاحه وجنون بالحظه كانو ماشاف خير وضحك بنفسه شكلها مهويه شد خطواته لتلفون يطلب قبل ماتاكله


لبست انا ثـوب لا طولـي ولا قصـري
يا طيبة القلب وين القلـب ودانـي.؟

سنتين من عمرها مرت ومـن عمـري
سنتيـن احـس الزمـن فيهـا تعدانـي

سنتين مرت حياتـي مـن ورا ظهـري
والحب سجنـي ومسجونـي وسجانـي

والشعر مطرود من قلبي ومـن فكـري
سنتين مانـي بأنـا مانـي بحـد ثانـي

بعد مرور سنتين

رفعت عيونها لمهاب الى يلعب يوقف ويطيح ابتسمت ورفعت عيونها لفوق وها هي الان بسبب تهورها صارت منبوذه من الكل وغلطه دفعتنا الثمن من خذلان اخ واب ونظراتهم لي كسرتنا ويش كنت احس فيه لم وقفت قبال الكل وقلت احبه وهو زوج بنت عمتي تحولت لفتاه حيويه لفتاه مدمره ومحطمه خاليه من المشاعر مهمله من الى حوليني كان هدفي افرح وانبسط وبعدها كان اكبر همي بدر ولكن كان شعوري اكثر اصرار على خطه انتقام واخذه منها وين كنت بوصل لها معقوله انا هربت من نيتي وطيبيتي ولبست قناع غير قناعي وها انا اطلق العنان لنفسي انا حور بنت حكيمه في اغلب قرارتي ووغرور ي مغلف بقلبي وثقه عمياء بنفسي ومشاعري العبها برادتي والسيطره على جنوني وخاصه لو كان ذاك شي يضرني كنت مثال المرأه المحترمه والبراء بكل معاني الكلمه احب الجميع يكونو سعيدين وكنت مومنه بأن الانسان يعيش على نيته ولكن نيتي انا تغيرت بسبب مشاعر ملخبطه وقفت قبال الكل وماحترمت ابوي ولاخوي فشلت بنفسي وباهلي اعتمد ان بدر راح يقول احبها ابيها توقعت يحبني او انا عقلي بدا يهلوس بمشاعر كاذبه انا الانثى الذكيه لي من شخصيه مبهره ولكن قادني الحب للجنون بقرارت متهوره تسرعت بمشاعري الغبيه له وهذا انا نادمه لاخر يوم بعمري ولكن لافات الفوت ماينفع الصوت هذا نهايه شغفي المصخوب بالجنون وبدر ترك كل شي انتهي من حياة جوري وانا انهيه من حياتي سنتين كفيله انو عاشق لها سنتين كفيله اعرف مين انا تنهدت وهي ترفع عيونها لدخول ياقوت ابتسمت ونطقت : خبله انتي تحملي ولدك صغير

ياقوت بقهر : اصه روحي قولي لااخوك لاتقولي لي انا يبي عيال ويش تبيني اسوي

حور بضحكه نطقت : انتبهي مهاب راح يروح للمسبح

ياقوت بخبث نطقت : اشوفك متكشخه وين رايحه

حور ببتسامه نطقت: ودي اروح لجوري

ابتسمت ياقوت بفرحه: يالله كلنا بنروح جوري مجننتها جنى لعبت فيها

ابتسمت وهمست: البس عبيايتي ونطلع

بيت الجد صقر

بيت الجد صقر

وبعدين ايش صار

الجد صقر بتافف وهمس لنفسه : ليتني مادورت لك ولافكرت اجيبك جبت لنفسي العنا

المها بخبث: شنو قلت ياصقر

ابتسم الجد بيمجامله وقهر : ولا شي ابد بنام قومي يالعجوز عني

المها بضحكه وهي تحرك ايده: الله مو تقول تحبني وين الحب اشوفه طار من يوم جيتك

ابتسم الجد بيمجامله وقهر : ولا شي ابد بنام قومي يالعجوز عني

المها بضحكه وهي تحرك ايده: الله مو تقول تحبني وين الحب اشوفه طار من يوم جيتك

الجد صقر بقهر نطق: مدري وين كان عقلي يالعجوز جبت لنفسي الهم والقلق

المها بخبث نطقت: طيب بقوم اسوي لي قهوه وباخذ البسكويت الى مايكسر سنونك وتعال الحوش نجلس نتقهوه

جلس ببتسامه ونطق بحب : يالله ها

المها ببتسامه : يالله شدت خطواتها لبرا بس دخول صقر وهو حامل بنت بدر تركها تبتسم ونطقت : حيا الله القمر جنى

ابتسم صقر ونطق: جنى وانا طيب عبروني

المها سحبت جنى من ايد صقر وباستها بحنيه ماحست الى بسحبت الجد صقر لحفيدته نطقت : هالبنت الدلوعه ماخذه الغلا كله بالعوايل

صقر بشموخ نطق: اكيد مادامه خطيبه ولدي مهاب

ضحك الجد صقر وهو يجلس حامل جنى ونطق: بعيده عليك انت ولدك هذي بنت الشيخ بدر ياصقر يعني زي ابوها ماتاخذ ال شيخ قبيله ليه خبل انت ارميها لااي كان بعيده عليك انت وولدك المفهيه الدلوع

فتح عيونه صقر بقهر ونطق: والله ومين الى يقول شيخ مهاب :

الجد صقر بقهر : كان شيخ بس لم سميت مهاب مو شيخ

ضحكت المها وهي تعرف الصقر مايداني مهاب لانو يرفع ظغطه نطقت : شيخ الشباب السمي على مهاب صقر وهو يحصلك حفيدتك تاخذ مهاب صقر

ابتسم صقر وهو يرفع حاجبه بخبث لجده

الجد صقر نطق : بدر جاء من جده

صقر بضحكه: اجل كيف جت معي جنى عطاني وقال ادخل وهو بياخذ حلويات لها وبيرجع بنته عمرها سنه وهو يبي لها حلاويات خبل

دخل بدر بستعجال ونطق: امسيتم

المها وهي تتحرك للمطبخ نطقت : امسيت بنور وسرور تفضل يمه

بدر جلس وهو يضغط على قلبه نطت بته لحضنه ونطق بحب: ياربي هذي البنت بتجنننى ماخذ قلب قلبي

ابتسم صقر ونطق بثقه :ربي يخليها لك وتشوفها عرروسه لولدي مهاب

بدر عكس وجهه ونطق: هذا ماخذ مقلب بولده ياعم روح انت ولدك ليه مضحي ببنتي ازوجها الخبل تبعك من قابله باسه ماترك وحده من الحريم الى يبوس

صقر بيتسامه وضحكه: اكيد ولدي معذب قلوب الكل وبعدين يجيك متعلم احسن

بدر بقهر قاطعه: اقلب وجهك انت ولدك

ضحك صقر ونطق: طز فيك انت وبنتك

الجد صقر كان ساكت من اول ونطق بهدوء : يعني يابدر والحل معك سنتين كفايه تاخذ فتره لك ولجوري عاجبكم وضعكم كذا

صقر صمت وهو يناظر لبدر الى زم شفايفه

الجد صقر بقهر : ليه تسكت لم اتكلم انا مابي اجبرك المره الثانيه

بدر ببرود: وانا قلت لك انا وجوري كل واحد راح بحال سبيله

الجد صقر بضحكه: لا ياشيخ وتاركها على ذمتك ليه طلقها ماتبيها

بدر بغباء: اهي ماطلبت لو طلبت تبشر انا ماراح اطلق ال ماتقول اهي

الجد صقر بضحكه قهر نطق:تستهبل صح

صقر بسرعه لم شاف جده عصب نطق:ياجد المزرعه تركت العمال ينظفوها عشان العشاء الى بتسويه لبدر

الجد صقر بقهر نطق: مايستاهل

ضحك بدر بخبث ونطق: افا ياجدي عشان بنت بنتك تتركني للعذال

صقر رفع حاجبه : اصه لانو ظغطه مرفوع منك

بدر بقهر : انت الى اصه تشيش عليه

الجد صقر نطق: المهم بسوي عشاء مو لوجهك عشان خلصت شغلك بجده ورجعت هنا وان شاء الله رجعتك هذي يرجع عقلك هذا وترجع زوجتك عشان جنى يابدر

بدر بقهر نطق: جد القرار ماعادو قراركم قراري انا وهي اذا هي ماتبيني فاانا مابيها بريال سحب بنته وشد خطواته تاركهم

تافف صقر ونطق: ياجد قلت لك من قبل بدر مجروح تري ام جنى الله يهديها دايم ترفضه والكل يتكلم بنيابه عنه اتركهم من نفوسهم وبراحتهم يبون يكملو مع بعض يكملو مايبو براحتهم وكل واحد يدري بمصلحت نفسه وهي تشوف حياتها وهو يشوف حياته وانتهي

العذر مكتوب لاصـار الخطـى مقـري
اسف على ضحكتي اسف على احزانـي

خطـاي معـذور والا غلطتـي عـذري
ومرارة العـذر فـي قلبـي وبلسانـي

مدرى وش اللى ذكرته وضاق به صدري
مدرى وش اللـي نسيـت ولاتناسانـي

غنيـت للنـاس والدنيـا علـى خبـري
والشعر في دفتـري مغـرور وانسانـي

غنيـت للحـب يـوم عيونهـا تغـري
يـوم الوفـا والكـلام الطيـب ألحانـي

غنيـت للدمـع يـوم أن البكـا كبـري
واليوم أنا اكبر من دموعـي وحرمانـي

اليوم ماعاد يمدي اللـي جـرح يبـري
مليت مـن كثـرة خطاياهـم وغفرانـي

مليت أنا الشعر مل الشعر مـن شعـري
مليت انا الحـب مـل الحـب وجدانـي

ليه أنكسر بالعيون اللي تبـي كسـري
ليـه اتغـرب ورا حزنـي وكتمـانـي

العيـن ماتستحـي والوجـه مايـذري
ماعاد يجزي هل المعـروف بإحسانـي

لو هي عليّه عزيز النفس مـن صغـري
ما أشاور القلب فـي كرهـي لعدوانـي

إن رحت ياكثرهـم وإن جيـت ياكثـري
ضاقت بي عيونهم لـو كنـت وحدانـي

تعبت وازريت ما مليت مـن صبـري
ليت الذي راح منـي كثـر مـا جانـي

أحيان ودي أطيـح مـن التعـب وازري
وتشيلنـي عزتـي وسلـوم جدانـي..

طيب هذا حلو

جوري بضحكه : بذمتك بتلبسي هذا قبال زوجك

جميله مدت بوزها : قلتيها زوجي ويش الغلط فيه

جوري ضحكت بجنووون ونطقت : والله انك حماره هذا قصير مررره بيفكر فيك شينه مو عنده انتي لسا مملكه يابنت لاتفضحينا

فهده بتعب نطقت :اتركي البنت انتي اش فيك ياجوري خليها وبعدين حلوه عشان تتعود عليه

جميله وهي تحرك راسها باي

جوري رفعت حاجبها ونطقت : الله يجعلك مااحد ينصح وبعدين تعالي انتي جنى متى بتجي بدر اخذها ولا عاد جابها

فهده بهدوء نطقت. الولد جاي من جده سنتين مسكين هاج عشانك هه

جوري بقهر وهي تسحب المنديل وترميه على فهده : تستاهلي احد قال لاخوك هج

فهده برومنسيه وخبث: من الحب هههههه

ضحكت جوري ونطقت : قول له يجيب بنتي بنتي ضعيفه زي امها قلب هي

فهده بضحكه: لا والله ماهي بضعيفه اهي زي امها مافيها ال سنونها تعضض العالم فيه هذا وهي ماكبرت ماخذه حقها من صغرها

حركت حواجبه جوري بخبث: اي بنت امها

فهده كشت عليها ونطقت : المهم جدي مسوي عشاء لبدر بنروح لاتقولي زي كل مره ماانتي رايحه

جوري رفعت حاجبها : على فكره ترين مره وحده ماارحت فيها وكنت تعبانه الله وكبر تركتي كل طلعات مارحت فيها

فهده بخبث نطقت: ماحنيتي لبدورك

جوري ناظرت فيها ونطقت: فهده تكفين تكفين اذا تعزيني لاعاد تقولي كذا انتهي هذا الموضوع من سنتين تركتها ووووشددددت خطواتها لفوق وهي تسمع دقت الباب وصوت بدر يزهم على عمته غمضضضت عيونها بحزززررن انتظرت سنتين ان يهدا ذالك الضمير والقلب استلسم له فالقلب اضعف من تلك الندبات التى اجتاحته بدر رفض يرجع مره ثانيه الكل يتكلم عنه انو يبيني بس هو لاااا اهو اكتفي وانا اكتفيت من قبل منه ولكن ماذا يسمى ذالك النداء بقلبي هل هو تأنيب الضمير او حب او قلبي جعلني امضي حياتي براحه من الصعب ان ارتاح وانا بقلبي ندب وخاصه ان انا حاولت اقتلعه من قلبي ولكن رافض فتحت باب غرفتها وشدت خطواتها لفرشها غمضت عيونها وصوته يرن بقلبها تبي تبعد هصوت وذكرياته سنتين راحت ولا راح شي من قلبها له تجاهلها كان عبث اهي لاتنكر حنيته وفضله عليها وتحملو لها ولكن تبي تمحي الى بعقلها تماما لطالما قلبها يتحرك وتحارب الفكر الذي يخضع لقلبها مرات على عكس ماتتوقع اهي فهذا القلب على شدة تملكه وحبه وغيرته عليه الا ان عقلها مرات يخونها مع قلبها ابتسمت وهي تشوفه قبالها بدر قبالها بدر عندها بدر بحضنها بدر حبيبها وزوجها وابو بنتها ترررددت وهي ترفع ايدها وتحاول ملامست وجهه للتاكد قلبها ضعف وعقلها استجاب ودكت الحصون وهو هنا قبالها نست كل كلامها بوجوده كل مايعيق بينهم الان نظرته ليه مايتكلم ليه ماينطق قول شي اسمعك تنفست براحه وهي تشوفه يقرب صوبها ويحضنها وبرودت جسدها المرتجف تحاصرها اغمضت عيونها وهي تحس بمحاوطه ايديه على خصرها انها تذوب تذوب بين يديه طبع قبله على خدها واعاد قبلته لخدها الثاني الا انه ناظر فيه وابتسم ابتسمت وهي تقققفززززز بفججججعه من رمي المخده عليها التتتتفت للغرفه وجميله واقفه على راسها ظغطططت على قلبها متى نامت وهل بدر حلم حلم حركت راسها لا لا لا بلعت العافيه وهي شكلها جنت

الدمام

ابتسمت وهي تسحب ولدها ونطقت: مهاب والله تعبت ساعدني بولدك

مهاب بطفش نطق: هذا مو ولد جنى ماترك مكان ال كسر كل شي المهم ياروحي فكري ماتبين تروحي عند اهلك اسبوع اريح راسي شوي

كادي بقهر صرخت: هذا الى انت فالح ترميني عندهم اسبوع عشان ترتاح من ولدك وانا اكلها زق معه

مهاب ناظر لصقر الى يناظر فيهم وساكت نطق بحزن: خلاص حزنت على ولدي البري شوفي النظره اقسم بالله قطعت قلبي صقوري حبييبي ويش رايك نرمي امك عند امها وتفتك منها ومن قرررتها

ابتسمت بفرح كادي وبضحكه: موافقه موافقه انا ولدك معك ورمني لو تبي شهر

مهاب قفز بفجعه: ههه هه بالاحلام اقعد ببيتك قال شهر قال ناقص ادخل شهار بعد ماتروحي المهم بروح انا المكتب اخلص شغلي وقرب صوبها برومنسيه : وتجهزي ناوي اعشيك برا

كادي زمت شفايفها ونطقت : من وين الشمس طالعه

مهاب ناظر فيها بقهر ونطق: منتي وجههه رومنسيه انا قلت بتجي ثانيه بتجي ثانيه لم تعرفي قدري

كادي بطفش من مواله: حلال لك اربع توكل بس يالله

طلع بقهر مهاب وهو ينطق بصوت عالي : انتظري وشوفي بتجي الثانيه وتعرفين قدري وراح تندمي وهو يناظر فيها وتقولي انا اسفه حبيبي

كادي نطقت بسرعه: لو قلت انا اسفه حبيبي تزوج لاواصيك الثالثه

مهاب بقهر صفق الباب وراه وطلع مافي فايده فيها تقهرررر بكلامها ولا تغار ولا فيه احساس فيها دايم يجيب سيره ثانيه وهي ولا تفكر تغار مقهور منها ومن تصرفاتها الغريبه الى مافي اي اهتمام يبي كادي الاوله ال بخلقته من يوم جابت صقر وهي كل وقتها مع هذا الولد وهو ولا شي تافف بطفش من تفكيره المراهق شاف ايهم على الجوال اكيد يكلم زوجته قرب منه بخبث وبصوت ناعم : حبيبي ايهم بسسسسرعه تعال

ايهم بقهررر فززز ورمه المخده بوجهههه مهاب ال فطسس ضحك

ايهم : جوجو والله مهاب جوحو وربي مهاب اهدي يابنت جو ناظر بالجوال وتقفل بوجهه نطق وهو يناظر في مهاب الى فاطس ضحك: الله لا يعطيك العافيه البنت صدقت وبعدين ياكلب جالسه تجهز لي قلت لها اربع ساعات وانا عندك تفووو عليك

مهاب بضحكه: احسن الحين تروح لعزيز وتقول له خاين هههههههههههههههه

ايهم بقهر سحب الشوووز وركضضض ورا مهااااب الى هررررررب

بيت وافي

خلووودي تعال ماما ريماااا شوفي اخوك ويش يسوي

ريما نطقت بتعب :يمه في ريم مش ريما بس انتي وابوي تعبتوني والله حنو عليه انا بتتكم دلعوتكم كل شي على راسي تكفين يمه نادي ريم

مها بضحكه: ريييييييم

ريما ببتسامه وهي ترسل بوسه بالهووووواء

ريم بتعب :اخ احس بالم برجولي من كثر الشغل

مها فتحت عيونها من بناتها ودلعهم نطقت :انتم يبي لكم كرف عشان تعرفو كيف تتعبو نعنبو مدلعات قووومو فزززززووو

دخل وافي وهو يسمع نطق: وحده تقوم تسوي قهوه وثانيه حلا وانا ومهاوي ننتظركم في الحوش

ريما وهي سادحه على الكنب رفعت ايدها ونطقت: جاك الثاني اقول ابو ريما حبيبي انت على حرمتك فاهمين غلط تري حنا بناتكم مش للكرف فكروو ترون انا وخيتي راح نهج منكم ومن معاملتكم لنا على فكر هذا اسمه تعامل غير لايق وينكتب اخذ الحقووق والكرف لنا

ضحك وافي ونطق: قومي قومي ياابو حقوق قومي لابالعقال

رفعت ايدها ونطقت؛ مادام فيها عقال نسحب الحقوق على التعامل يالله فزينا

ابتسمت مها وهي تشوف بناتها راحين للمطبخ نطقت : ابوي عزمنا على المزرعه مسوي عشاء لبدر

تافف وافي وهو مايبي يروح نطق: والله ابوك هذا ماينعرف له يعزم ولقد جيت قوه دق بالهرج

مها بخبث. لاتخاف المها عنده مش حولك والله

وافي بخبث: اي والله مايندري ايش يفكر فيه

فيفا

ابتسمت وهي ترفع بنتها ونطقت بحب: ياقوتي حبيبتي ليه هدلع ليه

خالد بحب: اتركيها تتدلع هذي بنت خالد

ام ياقوت وهي تسحب ياقوت ونطقت بحب: هذي سميه الغاليه الى تبيه يصير

مدت بوزها الزين ونطقت ؛ عمه انتم تشيشنها عليها هذي القزمه

خالد حرك حاجبه بخبث ونطق: لاتقولي غيرانه

الزين بقهر نطقت : اغار من بنتي تستهبل

خالد بضحكه نطق: اي تغاري واضح عليك اصل

الزين زمت شفايفها ونطقت: بروح لحلالي سلام

خالد فتح عيونه على وسعهم ونطق ؛ والله ماتروحي تعالي هنا يامرأه الزين الزين

تركت الزين وهي تشد خطواتها متباعد

ابتسمت ام ياقوت وهي تناظر لبنت ولدها ابتسمت وهي تذكر الحظه الى جت فيها كانت بتسميها ام الدانه رفضت قلت ابيها ياقوت وسمت فيها الله يجبر بخاطرها ماكسرت بخاطري ابي اسم بنتي يكون موجود بينا ياقوت بعيده عني وانا ابيها قربي ومابي اخرب بيتها عايشه حياتها ومرتاحه ابي اسمها يكون يتكررر هنا لانو ياقووووت قلبها مش هنا قلبها برياض ومع اهل الرياض ومهما تعاملت معنا في شي ناقص لها لانها تربت هناك وعاشت هناك وحياتها بينهم ولكن قلبي معها لا احب البكاء لااحب الحزن ولكن هنا في قلبي شيئ اخر في روحي ماحكيته لها انها قريب مني مرات بس قلبها بعيد بعيد عني ليتنا نستطيع ايقاف الزمن ونرجع لحظاتنا الحلوه ولحضات كنا فيها سعداء تذكرت لحظات تقهر ولحظات فراق الاحبه دمعه يتميه ضايعه نزلت منها تحس العمر كل ما مضي كلما نظرت بنفسها بحزن ربت خالد على ايديها وياقوت انحرمت منها ولكن لاتستطع اعادتت الزمن ومسح الألم ومسح الخوف والحرص عليها من البقية كان صراعات بيني وبينهم وصراعات مع الدنيا انا كنت أمرأه هاديه كنت قطعه نور ولكن حوليني الى جرح مولم كنت اصرخ بجنون لأن الزمن بيساطة مانصفني حرمني
من طفلتي الاربع السنين تركوها غريبه عني اخذو مني الكثير استحوذو عليه بخبث تركوني في امس الحاجه لهم عمي وزوجي حكايتي سببها القدر اسكبها عليه لايوجد كلمه قد تحتويني حتى من الممكم التعبير عن مشاعري التى باتات بارده وربما المحيطات التى اجتزتها وصلتني لهنا وربما يحالفني الحظ بمشاعرها يوما مشاعر صادقه ولانتماء كاذب او ربما اعتقدت انو انتماء كاذب وهو ليس كذلك ياقوت ماذا تعلمين عن مشاعر امك ان تحبك بجنون وماذا تعلمين ان يكون عالمها انتي وخالد ومتى يحنا قلبك وتقدسي هذي المشاعر الصادقه مشاعر الام يايمه صادقه خيبة امل تجتاحني يايمه تنهدددت بتعب و رفعت عيونها لدخول خالد ببتسامه ابتسمت بحب انحرمت من ياقوت وعوضني بهذا الولد غمضت عيونها ودمعه انسابت على خدها تحكي المها وحزنها

الرياض

كانت تلعب ولدها الى بحضنها ومبتسمه لصقر الى يتكشخ نطقت بحب: وين رايح

صقر بخبث: رايح اخطب

ياقوت رفعت حاجب وهمست: زين موفق

ابتسم صقر ونطق: من قلبك

ياقوت ببتسامه : اي دعيت لك بقلبي

فتح عيونه صقر بضحكه: الله يستر من دعوة القلب

ضحكت ونطقت بحب: جد وين رايح

صقر بخبث: قلت لك اخطب

ياقوت بقهر : صقررررر

صقر : هههههههههههههه نطق ببرود اليوم خطبة مشاري

رفعت عيونها بصدمه وهمست بحزن: الله يوفقه

صقر تنهد بحزن ونطق: يستاهل كل خير مشاري وحور تستاهل الى جاها ماتستاهل مشاري رجال ونعم فيه فرطت فيه ويش استفادت ولا شي دمرت نفسها اختي

ياقوت بحزن نطقت : ياصقر كل شي قسم ونصيب ومشاري مو من نصيب حور ندمانه وقالتها على بالك ماتشوف نظراتك ونظرات عمي الاحتقار بعيونك اهي غلطت والانسان مو معصوم عن الغلط

صقر بقهر : تستاهل عقلها وين كان لم قالت الهرج هذاك على بالها بنرحب بهرجها الى زي وجهها هذا درس لها لم تفتح عقلها وتتعلم زي العالم نعنبو ماستحت من عمتي وبنت عمتها

زفرت بحزن ياقوت وهمست: تكفي انسى اذا راعيت الشان نسيت جوري خلاص اتركو البنت اهي غلطت لاتحسسوها انها ولا شي بينكم كفايه سنتين اخذت طاقتها وهي تحاول تغير من نفسها

صقر قرب صوبها ونطق بهدوء: الله يعين اتركينا من هذي السالفه الى دايم تزعجني وخليك معي ويش رايك اتزوج ثانيه عشان تساعدك في مهاب

ياقوت بقهررر وهي تضررربه : انت هذي اليومين اشوفك تعيد وتثني بزوجه الثاني خيررررر ويش معنا

صقر ابعد منها وهو يضحك ونطق: شوفي الفكر تراودني لاجلك ياروحي عشان تساعدك هذا جزاتي ان قلبي معك

ياقوت بحقد : جعل قلبك الماحي

صقر فتح عيونه وقههق بجنووون هههههههههههههه: خلاص امززززح يابنت

ياقوت بحقد : لاعاد تمزح بهذا المزح زي وجهك

رفع حاجبها وهمس: يهبل وجههه

ياقوت زمت شفايفها وهي تشد خطواتها له وتسحب ياقته وهمست بحب: صقوري روحي ودي اروح فيفا قلبي مع امي احس ماخذه بخاطرها ماقد زرتها دايم اكلمها وصوتها مو عاجبني

صقر بحب حضنها وهمس من عيوني وبنفسه تمسكت فيها وبقوه متمسك تحملت الألم الى بقلبي من ضربتها لي حاولت اشفي جرحي منها وصدمتي فيها توقعت من الكل الا اهي خفت تطير مني وتروح بأدراج الرياح اخذت منها صوره غير عادله ولكن قدرنا كان اقوه مننا رفضت عاداتنا وتقاليدنا لاني تقيدت بها من ذا الصغر كرهتها لاجل فلان لفلانه ولكن القدر جاب لي ياقوت واخذنا القدر لمكان لانريد الذهاب اليه الحياة تسير فينا الى طريق لاندري اي طريق لاندري اين نحن ذاهبين لاندري ماذا سيحدث ولكن كنت احارب مايتسمي العادات والتقاليد وحاصرني الحاضر وخوفي من المستقبل كنت احس ان راح ارجع الى نقطة البدايه وكنت واثق راح ارجع ماانا عليه متمسك بقراري ولكنى ماتوقعت ان اكون كذا تغيرت تارك خوفي من عاداتا المزعجه متخلص من تقاليدهم وغارقه في قرارتي كنت اشوف ان حياتي راح تكتب في قرارتهم واظل اشاهد مايحدث لحياتي من بعيد ماكنت متخيل ان راح اعيش حياتي بمزاجي كنت مفكر ان راح اخضع لسلطة جدي وابد انا بقوتي الخفيه معه وراح افقد احساسي بكل شي من حولي ويوم عطاني قراره بزواجي منها فقدت عقلي وفقدت القدره على الكلام ولكن وافقت لاجل نفسي وموفقتي عليها لاجل اتخلص من عاداتهم وانا عارف ان ماسيحدث لاحقه اعظم وراح يغير مجرى حياتي بالكامل ووتوقعي كان حطام لقلبي مثل زجاج باد اصطدامه بالارض وتبعثر قلبي بداخله كم تبعثر قطعت الزجاج ولكن من نظره الاوله لها وقعت بحب ياقوت وعرفت ان دخلت معها بعاصفه وعاطفه جديده الا انها كانت عاصفه بقلبي قويه وماكنت متاكد من نوع العاطفه وعارفه راح ادخل بمغامرة لااضمن فيها هل قلبي سيبقي جامد ومكانه ولا راح يتحرك او يكون لها ماكنت اضمن تقلبات عواطفه ولكن الحدث الذي استمر بحياتي سرعان ماتركني اتمسك فيها باقوه ماعندي رفع عيونه لها وهو مبتسم وهي بحضنه ولكن ابتتسامتها تشلع قلبه راها تعض على شفايفها بخجل وجهها يحمرر مثل الزهور كاد ان يقسم ان يسمع دقات قلبها ودقات قلبه الى تفضحه دايم ناظر لشفايفها وكانها تدعوه لها حاوط خصرها وهو يوزع قبلاته على عنقها تمتمت بكلمات غير مفهومه ليغلق فمها بقبله كادت تخطف انفاسها متجاهل نداها

وَهَلْ  يَكُونُ  مَرْقَدُ  اليَاقُوتِ مَرْقَدِي أَنَا


تعليقات تسعدني عشان نكمل الجزء الأخير ☹😭

وحيده وسط الظلام ©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©

هااااي
الحمدلله لحقت قبل لاتنهين الروايه
قريت تــــــــقـــــــريـــــبـــــاً كل رواياتش الا روايه اللي لها جزء ثاني بتابعها لما اخلص هذي ماشاء الله اسلوبش قـــمـــه الروووعه حتى الافكار اللي تجيبينها للروايه تجننننن وان شاء الله اليوم اقدر انهي هالروايه علشان الحق على البارت الاخير😂

شموخ جنوبية ©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©

الجزء الأخير

صلوا على النبى

((بين العادات والتقاليد هنا ياقوت))

وَهَلْ  يَكُونُ  مَرْقَدُ  اليَاقُوتِ مَرْقَدِي أَنَا

وأَنَّنِي حِينَ أَبْكِ  عَلَيْهَا بَلْ  عَلَيّْ‪ كُلَّمَا  ابْتَعَدْتُ عَنِّي‬اقْتَرَبْتُ مِنْكَ أَكْثَرْ وَكُلَّمَا

شَرِبْتُ مِنْ  خَمْرَتِي سَكِرْتَ أَنْت وَأَتْلَفَنِي الصَّحْوُ عَنِّي

ياقوت بردت اطرافها من جنون صقر صقر رجل له كبرياء ويحب يخفي

مشاعر بس خلاص سنه بدا يظهر جنونه لربما لديه مشاعر ولم يستطيع

افصاحها ولكن اي كان صقر لايجب ان تخسر هذه المره يجي ان تدفن

الماضي والذكريات المزعجه تبي تعيش معه وهما يتخيلو المستقبل مع

بعض تثق ثقه عمايه الان بأنه يحبها ويريدها اكتسبت الان ثقته بعد معاناة

طويله ظل في داخلها تتحمل وتتحمل لاجله وتحملت الصد خلال السنتين

ولكن بنهايه فازت برجوعه وتعلمت ايضا ترتيب حياتها معه بطريقة

الصحيحة عرفت بأن لاشيء يحدث بدون مقابل وتنازل من طرف الثاني

ودون ان ينتج ربح او خسارة هي خسرت ثقته قبل الا نها الان ربحت قلبه

وعزز بنفسها قوووة لم تكن تمتلكها من قبل ربحت نضوج كلماتها قبل ان

تبدا فيها نعم كسبته حياتها معه وتأقلمت على مزاجاته المجنونه وفي

عالمها وفي كل خطوة كانت تخطيها الى هو معها كان يخطيها اخطت

خطوه ودفعتها الثمن ولاتريد اعاداتها كانت وقتها مكسوره ومهانة وكان

لسقوطها بين يدى المها عندما سمحت اهي بتدخل في حياتها ولكنها درس

تعلمت منه كانت تقاتل داخل عقلها انو صح وقلبها يقول لا ابحرت مع المها

وخربت بيتها الطريقه التى سلكته دفعت ثمنها كانت حاده لاتحرم وكان

الانتقام معمي عيوني انا نفسي كنت ماني مصدقه الى يصير ولكن الى

تعلمته كان سببا كافي عشان انسى العداوه وافتح صفحه جديده ولكني

اعتبرته درس جيدا لي ولمن حولي همست بحب :احبك



المزررررررعه


العصررر الكل موجود اهل الدمام واهل الرياض

ابتسمت مها وهي تناظر لعيال اخوانها وبناتهم بفرح اردفت بحب: مانحرم يارب من هذي الجمعه

ام صقر بحب: اللهم امين يارب

ساميه قربت من اختها ونطقت: امين يارب بشريني عنك ياروحي

مها بحب همست: نحمدالله مادام كلنا مع بعض لك الحمد يارب

قربت الجده المها وهي معه صينيه الحليب ونطقت: من يبي

جوري بقرف : اللهم عز نعمه

ضحكت ياقوت : قومي اشربي عشان تصيري قويه

جميله وهي تتلفت ورقبتها شوي وتنكسر تبي تشوفه مابين

جوري بطفش: خلاص رقبتك بتنكسر وانتي تناظري ترينه وصل دقي عليه وروحي ورا الزريبه

ضحكت فهده بجنوووون : وجع مابك حي

جميله بقهر : انقلعي اسكتي يالملقوفه

ابتسمت ليالى ونطقت بهدوء: بدر قال ايهم جاء مع مهاب

كادي بخبث: يب جاء معنا وكمان يقول لي تكفين شوف لي مكان اشوفها قلت له جدي سكت

ضحكت ليالى بخبث ونطقت: اضبط وضعك

جميله بحقد وقفت : الى يجلس معكم هو زيكم

جوري بخبث: يعنني زعلت وهي الحين تدق عليه تقول له تعال الاسطبل

الكل ضحك وجميله تركتهم بقهر وهي تسب فيهم

بس وحدها كانت على جوالها ولا هي حولهم ولا تبي تتكلم لانو مش مرحب فيها صح الكل يتكلم معها بس باردين مو زي قبل

ليالى ناظرت فيها بحزن وقفت وهي تجلس بجنبها ونطقت: ويش رايك نمشي شوي

حور رفعت عيونها وهمست: اوكي

فهدددده

التتفت حور لارادين على صوت بدر وهو ينادي على فهده تجي تاخذ جنى شدددت خطواتها قبل الكل ينتبه عليها مشت هي وليالى همست حور: كيف زواج

ليالى بيتسامه : زين

حور وفعت عيونها ونطقت : متى بتسافرو

ليالى ببتسامه نطقت: قال نسافر بعد عشاء بدر قلت تم

حور ببتسامه : اممم

ليالى نطقت : تصدقي اكتشفت شي بفهد غريب

حور ابتسمت وهي تلتفت لها شنو يتكلم وهو نايم صح

ليالى ضحكت : يعني تعرفو ياانو يخرط لي الخريطه كامل لم سهر اخر مره بالاستراحه واي اسبوع من زواجنا عرفت كل شي عنه

حور همست : الله يسعدكم

ليالى بحب : اللهم امين يارب سنتين مرت كانها يومين

حور نطقت : ماقال لك على العطر

ليالى بقهر : لا وتخيلي ماعاد شميته فيه يقول عناد فيك ماراح اتعطر فيه ولا اجيبه لك نذل

حور ضحكت ونطقت : ماعليك اطلعه لك خليني اقعد له واعرفه سمعو صوت جوري الى قربت منهم

جوري وهي تركض بخبال ونطقت: هيا هيا بسسسرعه نسوي سباق عشان تخفى الكرش

ضحكت ليالى وحور على هبالها جت من عندهم مفحطه

ركضضضت ليالى معها وبهبالها

بقيت حور تناظر فيهم ونزلت دمعه منها تحس بشي ناقص فيها تحس انها

اعدمت حور الصافي حور انتهت خلاص ودها ترجع زي قبل بس تحس

بنقص بحياتها وفي نفسها ليه الكل رجع يعيش حياته وهي بقت زي ماهي

ليه رافضه نفسها ترجع زي قبل هل لانها نفسها دنيه همست: يارب ريح

قلبي تركت ليالي وجوري الى يتسابقو وهي رجعت لغرفه المزرعه تبي تريح بالها شوي

عزيز شد خطواته وهو حامل جنى بعد ماعطته امه يبي يتكلم معها ويقول

لها عن المستشفي طلعت نتايج وطلع فيني ضعف ابتسم وهو يشوفها تطلع بستعجال همس : حبه حبه لاتموتي

فهده بسرعه وهي تناظر لجنى الى بيده: شنو قالو

عزيز ببتسامه: ضعف بسيط وله علاج لاتخافي بتجيبي العيال

فهده ابتسمت بحزن وهي تسحب ايده وتمشي هي وياه همست : ويش تبي تسمي ولدك

ضحك عزيز ونطق: ماجاء لسا وانتي بتسميه

فهده بيتسامه : اي بسميه راح اسميه سلطان


ابتسم عزيز بحزن وهمس: ان شاء الله رفع عيونه لطلوع جميله وايهم من الاسطبل نطق بقهر : ماشاء الله ويش تسون هنا

بلعت العافيه جميله وهي تناظر لفهده الى راحت وهي تهتف تبيها توقف بس ايدين عزيز وقفتها

عزيز بقهر : مو بشايفتني ويش معك هنا لا ومع زوجك

ايهم بضحكه وهو يسحب ايد جميله ونطق: قلتها زوجها

عزيز بقهر نطق: نعنبو بقي شهر وتروح عندك ويش لزوم المقابله هذي

ايهم سحب ايدها وهتف بيده ونطق بخبث: الوزاره عطتني الضوء الاخضر سلام

جوري وليالى

جووووري تررررركض : ايوووو والله ان فيني طاقه حلووووو اركضي يالخبله

ليالى بقطع نفس. ونطقت : الله لايعطيك العافيه ويش الى طاوعتك فيه يالخبله برجع برجع برجع بموووت سلام رجعت ليالى

وجوري فتحت عبايتها ونزلت طرحتها لم ماشافت احد

واخذذذذت نفس وهي تلتفت ليالى الى رجعت ابتسمت

وهي تناظر لسياره الى جايه سحبت طرحتها على

وجههها وتغطت قربت سياره حست بخوف مين مين

سمعت صوته وهي قبل شوي راحت عشان ماتسمع صوته

كيف تمشي لوحدك مااحد يمك ولا جايب احد معك

ماانتي خايفه تنخطفي وانتي تطلعي من المزرعه بكبرها

تاففت ونطقت: ليه عينوك حارس علي

بدر بقهر نزل من سياره ونطق: ام لسان مفكرتك جميله اجل اركبي يالله

جوري بقهر نطقت: ماني براكبه ومالك شغل فيني يابدر جايه اتنفس لاتسد نفسي اتركني

بدرحس بقهر منها و يحس بعاصفه تهب جواته وهو

يتعامل معها بلا مباله ولكنها تدمره تلك العاصفه يحاول

يتحكم بجواته ويسيطر على نبضات قلبه من تمردها كل

ماتمردت جننته حاول يتنفس ببطئ ويحافظ على شكله

الخارجي قبالها ولا يبي يضعف وهو يحس اعصار راح

ينهيه ليه لم يكون جنبها وهو يحس بمشاعرها المجنونه

حتى لو بصد يحس بلذه الحب والعناد البسيط

والمجنون يحس بجمال واحشيتها وعالمها الى يخرج من

سيطرته لحظه مرت وهو واقف يناظر فيها احساس

عميق يحس فيه ايش هو لايعرف لان الاحساس معها

يتعبه يتعبه واي ماكان معها ينتهي من بدايته ولا يقدر

يوقفه يخرج من سيطرته مرحلة التناقض وده يبترا هذا

الاحساس والتناقض وده يوقف مشاعره الى تكبر اكثر لها

وده يمحي الى بعقله الى مستمتع فيه من لحظات الى

يكون قريب منها وهو خايف من عواقب قربه يخاف

يتهورر وهو وعد نفسه ان ماعاد يعبرها ويحاول يكون له

سلطه على مشاعره الى دايم تكون نقطه ضعف بحياته

لها حس بحقد لنفسه وهو يتأمل فيها لبعيد اهي صارت

بنسبه له هوس وهو يعاقب نفسه في كل مره يبي

يتخطاها ويتخطى كل شي ويبي يتخطا الى عاشه معها

وده بحس بتبلد لها مرت سنتين وهو يضر نفسه بقراره

انو بكره ترجع ولكن ضاله على عنادها حس بنفاسه بدات

تزيد من التوتر وقلبه يدق بحنون بحنون هل يتخطاها

ويبعد ويتركها ولكن قلبه رافض حس بتعب جوري

احسها زي السراب مو موجوده فيني تركها وهو يشششد

خطواته ويحس نفسه بالحظه ان فعل جوري خلاص
انتهت من حياته


واقف له دقايق تبيه يتكلم ينطق يقول شي قال كلمتين

وسكت ليه يناظر فيني كذا وساكت ليه مايتكلم يبررر

يقول شي انطق حست بقهر من سكوته وبروددده قبضت

ايدها بقهررر لم شافته يتحرررررك تاركها حست

بجنوووون ركضضضت بجنون وهي تسحب طرررحتها

وضرررربت بكتفه وصارت تدفه وهي تشوفه يقبل لها

ويحاول يثبت ايديها حسسست بجنون السنتين تعتبر

تفريغ الى بقلبها والى بعقلها تبي تبرررد خاطرها فيه

شافته ينزززل ايدها واستستلم لهجومها كانت تشتم

بجنون وهي تضربه حسسست بضيق من كثر ماشتمت

وصرررخت ولا نطق ولا قال شي حسسست بوجع بيديها

وررردت فعلها المبالغ فيها ولكن بردت خاطرها ليه

مايحس بضربها حسسست بطاقتها انتهت نزززلت

بجسمها بتراب وبكاها اصدررر بالمكان وصوووتها

المبحوح وعيونها ودموووعها ليه سنتين هذي مانست

وكانها نقصت من عمرها ماحست بسعاده كيف بتحس

بسعاده وهو مو معها وهي الى اصرت على بعده وتحدي

لقلبهاولكن كان الم لها جوري بدر هو المنتصر الوحيد هو

انتصر بنهايه فاز حست باللحظه ماعاد تقدر تصرخ

اوتبكي او تنطق تبي تعبر الى بقلبها انها تكررررها ماتحبه

ولكن قلبها رافض بات عارف انها كاذبه ومتناقضه ردت

فعلي غير متوقعه وصدمه بوجههه لكن ماجا في بالها اي

شي غير انو سبب في كل شي ماتعرف ايش الى اجتاحها وايش الى مرت فيه هذي اللحظات


شديت خطواتي بس ضربتها بكتفي خلتنا انفجع والتفت

لها شافها منهاره فز قلبي وانسلب مخي في ثانيه

ووقفت لحظات زي المتخدر اناظر فيها هذي الحظه مرت

في راسي كل شي ولكن دقات قلبي كان أعلى بكثير من

صوت الى بعقلي ودي اتكلم انطق ولكن مو قادر اعبر من

منظرها عيوني عليها وعلى بكيها وصراخها وشتمها

معقوله لا لا لا ايش الاحساس هذا معقوله عشان طنشتها

وتركتها حرك راسه وهو مو فاهم شي مرعوب من

منظرها بذي اللحظات من قوة تاثير منظرها مشي

بخطوات ثقيله لها وهو يجلس مقابل لها وبنبر صوته

الحاده الجافه : ويش فيك ليه البكي هذا كله مو هذا قرارك ببعادك عني

رفعت عيونها ونزلت دمعه منها وهمست بقهر : وليه ماطلقتني اذا ماتبيني تركتني سنتين معلقه

ناظر فيها ورفع حاجبه وعيونه عليها وعلى دموعها الى

مغرقه وجهها قرب منها وقال بنبرة تحذير : لاتلعبي

باعصابي ياجوري لاتتركيني ادخل معك في متاها

وماضمن فيها ردت فعلي حس بحراره تسري بجسده

ومن مشاعره المختلطه ونقاشه كان هادي جدا ويبي

يوصله لها اللي يتكلم في ببرود وتبان فرق المشاعر

بشكل مجنون يبي يعلمها الجمود الى اكتسته اهي

لسنتين بينهم مسافه بسيطه تحمل لأخر لحظه توقع

تصرخ تنجن من كلمته ولكن اهي الحين تتعامل ببرود

صمت طويل دار بينهم بعد ماوصل لمرحله انو مستحيل يتكلم


قامت من غير سابق انذار وكان شخصيه ثاني اتجسدتها

شخصيه هاديه جدا ساكته متنازله لاتتكلم ولاتصرخ

وكانها ماعاد يهمها شي ولا تبي عاد تعرف شي وكل

هوسها فيه انتهي هنا ماحسسست االى هووووووساحبها وحاضنها وهمس لها : جوري احبك


غمضت عيونها وصررررخت بجنووووون : يا يأأااااا

صمتتت وصررخت ليه ماتكلمت ليه ماجيت لي لك

سنتين الكل يجي بدالك وانت ماتتنازل شايف نفسسسك

على شنووووو ابي اعرف ويش القلب هذا الى عندك

متاكدددد انت تحبببب متاكد


تراجع بفججججعه وهو يشووووف انفجاررررها وكانهااا

منتظره هذي الحظه رفع ايده ونطق بتهور: جورووري

اهدددي جنيييتك مو ووووقتها تطلع اهددددي


صررررخت بجنووون وصاررررت ترررررركض وووراه بجنووون تبي تبرد خاطرها


الكل طلع من المزرعه يبون يعرفو جوري ليه طولت

خافووو عليها بس الكل وقفففف يناظظظر لجوووري الى

تررركض وتصررر خ على بدددر وتشتمه


ليالى بفرررحه : شكلهم رجعووو لبعض مادام فيها سب وضرب

ضحكت ياقوت بفرحه ونطقت :واضح بعد المطارده هذي

كادي بحب : الله يريح قلوبهم اتركوهم وبشروجدي

رجعو الكل داخل المزرعه

ابتسم وهو يوووقف ويسحبها لحضنه وهمس لها : تستاهلي ثاني مره ماعاد تتغلي مسوي يعنني عليه

رفعت عيونها له بقهر وههمس بحقد: اكرهك

بدر بحب : احبك

جوري بشراسه: اكرهك

بدر بحب؛ احبك احبك احبك

جوري همست بجنون : وانا اكرهك واكرهك وا رفعت عيونها لدخول عزيز وجنى بيده حست بخجل وجهها انصفق

بدر سحب بنته من عزيز الى رافع حاجبه ولا نطق مايبي يحرجه تركهم وراح

جلس بدر بالارض وهو يجلس بنته بحضنه وسحبها لحضنه وهمس لها : جوجو كذا كفايه صح

جوري بقهر : لا ولا راح ارجع لك وهي تحضن كتفه

ابتسم بدر بحب وهو يرفع ايده ويحضنها وحاضن بنته همس لها تدري ويش قال نزار قباني

رفعت عيونها له وهمست : شنو

بدر همس لها : قال

اغضب كما تشاء واجرح احاسيسي كما تشاء

وحطم أواني الزهر والمرايا هدد فكل ماتفعله

سواء كل ماتقوله سواء فأنت كالاطفال ياحبيبي

نحبهم مهما لنا أساؤوا اغضب فأنت رائع حقه متى

تثور اغضب فلولا الموج ماتكونت بحور كن عاصفا

كن ممطرأ فإن قلبي دائما غفور فأنت طفل عابث يملوه

الغرور ولكن عندما تريد ان تراني وعندما تحتاج كالطفل

الى حناني فعد الى قلبي متى تشاء فأنت في حياتي الهواء

اغضب كما تشاء واذهب كما تشاء واذهب متى تشاء لابد

أن تعود ذات يوم وقد عرفت ماهو الوفاء وبضحكه نطق : ويش

رايك فيني وانا رومنسي سنتين عشان احفظ هذي الكلمتين

نعنبو مابغت تدخل عقلي

جوووري ضحكت بجنوووون على طريقته همست:احبك

رفع عيونه له وهمس لبنته : جنى انا اعشق ماما

بين العادات والتقاليد هي عادات اعتدنا عليها

وتربيناعليها وعلينا القيام بها منذ الصغر تقاليد الاباء

والأجداد اثرت علينا بشكل كبير واثرت علي عقل

الشخص كثير من المجتمعات روايتي حكت عن عادات

وتقاليد ولكنها حكت الظاهرة الاجتماعية القويه والرفض

القاطعه وهي بالفعل مزعجه ولكن ماتدري ايش يخبى

لان القدر ممكن هذي العادات تكون بصالحنا وممكن

تكون غرابة في هذا الاشياء لانو تربينا عليها في بيئه

التى تعايش فيها والعادات هي مايعتاده الانسان

على ان يعود عليه انها ورثت وتنقلت من جيل لجيل

وعلى الرغم من بعض غرابتها او عدم ملائمتها لواقعنا

والحياة اليوميه الا أنه من الصعب الاستغناء عنها او

تجاوزها فقد باتت جزء لايتجزأ مننا كونها تحمل الكثير

من القيم الاجتماعية وحاولنا على تغير هذي العادات

والتقاليد ولكن تعرضنا للسخريه النقد والمعارضه ولكن

بعض العادات والتقاليد التى ورثها الأجداد الى الاباء

كانت صحيحه وايجابية لذلك مازالت موجوده وبعض

العادات كانت مزعجه وتهكم ومتسلطه ف البعض قبلها

والبعض رفضها العادات موجوده في مجتمعنا وجميع

المجتمعات الى يومنا هذا مثل زواج الاقراب الى اسردت

فيها روايتي وغيرها الكثير
ونوقف هنا وتنتهي هنا الروايه

تمت بحمدالله


النهايه

بداية أحب أشكركم متابعيني الحلوين دخلت

معكم في كل حرف كتبته وكل جزء وضعته

بي ايديكم استمتعت جدا بتعليقاتكم😭كنت

متردده بنزول روايه لانها ملموسه بواقعنا روايتي

حكت عن الحاضر وسافرت بكم للماضي وذكرياته

لتحكى مشاعرهم بين العادات والتقاليد لاتشبه

رواياتي السابقه ولن تشبه روايتي القادمه بين العادات

عبث بمشاعركم كثيرا دخلنا سواء بعالمهم وتعقداتهم

ولكنها اموجت بكم كشاطي وعشتو معهم بتناقضات في

مشاعرهم ولكنها تجربة لي فاقت توقعاتي والحمدالله

وهذا الى كنت بوصل له كانت روايتي بين ايديكم والان

اصبحت في ذاكرتي فأتمنى انها تدوم في ذاكرتكم للأبد

ورسالة منى لكم كلنا نحلم بالحب ولكن الواقع والنصيب ليس بأيدينا.

ولاتحرموني من تعليقاتكم 💜

ودمتم بالود والمحبه دعواتكم💜


النهايه.

وحيده وسط الظلام ©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©

روايتش تجنن تجنن يابنت بغيت امووت من الحماس والله انها خيااال حسافه كنت ناويه اخلص بسرعه واعلق على البارت قبل الاخير بس والله انه روايتش شييي والله اكثر شخصيه اعجبتني جوري بس تقهرر مابغت ترجع للبدر الا بالنهايه وحور تستاهل اللي جاها اصدمتني بتغير شخصيتها وماتوقعت ابداً ابداً ان جميله تاخذ ايهم
وبس مدري شقول علشان اعبر عن مدى رووعه الروايه
وكل رواياتش يجننوووووون

شموخ جنوبية ©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©

المشاركة الأساسية كتبها وحيده وسط الظلام اقتباس :
روايتش تجنن تجنن يابنت بغيت امووت من الحماس والله انها خيااال حسافه كنت ناويه اخلص بسرعه واعلق على البارت قبل الاخير بس والله انه روايتش شييي والله اكثر شخصيه اعجبتني جوري بس تقهرر مابغت ترجع للبدر الا بالنهايه وحور تستاهل اللي جاها اصدمتني بتغير شخصيتها وماتوقعت ابداً ابداً ان جميله تاخذ ايهم
وبس مدري شقول علشان اعبر عن مدى رووعه الروايه
وكل رواياتش يجننوووووون
فدددديتك لاخلا ولا عدم اسعدني تعليقك ياعسل 💜

كبرياء عنيدة ©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©

السلام عليكم



شكرا كتير الك حبيبتي شموخ

على الرواية كنت حابة اعلق على
البارتات لكن ماقدرت
كانت النهاية جميلة جدا واعطيتي
لكل شخصية حقها
واتمنى ترجعيلنا برواية چديدة

تقبلي مروي💖❤💖🌸🌸🌸🌸🌸🌸🌸

كاسترو 89 ©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©

السلام عليكم

إبدااااع
....روايـــــه روعــــه روعــــه بكل ماتعنيه الكلمه

روايــ ه اخذت من اسمها الكثير

لا ليس الكثير
بل كل حــرف منها تجســد في شخصيه بطل من ابطال الروايه

أدوات الموضوع البحث بهذا الموضوع
البحث بهذا الموضوع:

بحث متقدم
طريقة العرض

موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات
جميع الحقوق محفوظة منتديات غرام
iTraidnt by ROMYO
جميع الحقوق محفوظة منتديات غرام
iTraidnt by ROMYO

SEO by vBSEO 3.6.1