منتديات غرام روايات غرام روايات - طويلة اما علمت عيناك انها اسهرت عيناً وارقت جفا
غموض الحنين ©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©

السلام عليكم
كيف حالكم اشتقققققت لكم كبر هالدنيا
جيتكم برواية جديده بإذن الله هـ المرهـ بصير صامله واكملها معاكم وتكون عند ظنكم
جعلها الله شاهده لي لا علي

لا إله إلا الله وحده لا شريك له له الملك وله الحمد وهو على كل شيء قدير ❤️❤️
لا إله إلا الله وحده لا شريك له له الملك وله الحمد وهو على كل شيء قدير ❤️❤️
لا إله إلا الله وحده لا شريك له له الملك وله الحمد وهو على كل شيء قدير ❤️❤️
لا إله إلا الله وحده لا شريك له له الملك وله الحمد وهو على كل شيء قدير ❤️❤️
لا إله إلا الله وحده لا شريك له له الملك وله الحمد وهو على كل شيء قدير ❤️❤️
لا إله إلا الله وحده لا شريك له له الملك وله الحمد وهو على كل شيء قدير ❤️❤️
لا إله إلا الله وحده لا شريك له له الملك وله الحمد وهو على كل شيء قدير ❤️❤️
لا إله إلا الله وحده لا شريك له له الملك وله الحمد وهو على كل شيء قدير ❤️❤️
لا إله إلا الله وحده لا شريك له له الملك وله الحمد وهو على كل شيء قدير ❤️❤️
لا إله إلا الله وحده لا شريك له له الملك وله الحمد وهو على كل شيء قدير ❤️❤️

فـ المملكة العربية السعودية
تحديداً ف العاصمه
فى الرياض
فى إحدى البيوت التي من الأحياء المتوسطة الحال
( بمعنى أنهم مو من الطبقه العاليه ولا الفقيره متوسطين)
ف الصاله الغالب عليها لون البيج والبني
جالسة تتنظر ابوها يجي هو وإخوانها
ماسكه جوالها تقلب ف السناب وتشوف اخر الاخبار
دخل ابوها وإخوانها مشت لعندهم وباست رأس ابوها وأيده
ابو غازي /هلا والله ببنيتي كيف حالك
منار/هلابك ي غالي ابد والله بخير ولله الحمد
غازي /اخس توقعتك تنامين لين ٢ الظهر واليوم جمعه اجازه وش مصحيك
منار /ابد قلت بقوم اتهاوش معاك
غازي مسكها مع اذنها /وبعدين معاك متى بتكبرين انتي صار عمرك ١٨ وبعدك بزر
منار رفعت حاجب تغيظه/ليه غاير مني اني آخر العنقود والمدلعه
ابو غازي بحده /وإذا آخر العنقود كلكم نفس الشيء واتركي اخوانك فحالهم صدعتي رؤسهم بكلامك الكثير اللي مايخلص
منار جرحها كلام ابوها ب الصميم المفروض هي المدلعه لأن بكل عايلة آخر العنقود هي المدلعه لاكن بعايلتها اختها الأكبر منها بسنه مدلعه من ابوها ومن امها ومن اخوانها /تأمر يبه على راسي اء اء اعتذر غازي على الازعاج مشت وهي متوجهه ناحيت الدرج والغصة واقفه بحلقها ليه يعاملها كذا مدلع كل اخوانها الا هي يعني وش تفرق عنهم مشت ب اتجاه غرفتها وهي مقرره تجلس فيها ولا تطلع

اما ف الصاله تحت
غازي كان يناظر اخته الصغيره اللي ابوها حارمها من دلعه كل ما تكلمت كلمه هاوشها ولا جرحها أو يكسرها يشوف الوجع بعيونها يوم ابوه يدلع مريم وهي لا حتى المصروف يعطي مريم أكثر من منار وأحياناً مايعطيها حاول يعوضها عنه لاكن كانت تصده بكل مرا بسبب كلام ابوه انها تبعد عنهم

العصر
نزلت منار مع الدرج وهي تفرفر ف السناب وتكلم صديقاتها
دخل غازي وشافها نازله ابتسم/مرحبااا
منار بجفى/هلا
جلست على الكنبة ف الصالة وهي لازالت ماسكه الجوال
غازي ب ابتسامه /شرايك تجين معاي بطلع اتمشى نغير جو من جت العطله وانتي ما طلعتي حتى ابوي يوم سافر وخذا معاه مريم وامنا مارحتي جالسه ف البيت شعاجبك فيه
منار بصد/باابا ما يرضى ما بطلع
غازي /انا أقنعه
منار /شكراً ما قصرت ما ابي اطلع
ناظرها بحزن مو اول مرا تصده تذكر الصباح كيف كانت تكلمه وتضحك روحها تجنن تخليك تنسى حزنك لاكنها بسبب ابوي ماتحتك فينا كثير عشان تخفف شوية كلام جارح من ابوها
حست بنظراته تجاهها قالت بنفسها/اسفه غازي صدق اني احبك حيل أنت احسن اخواني لاكن مستحيل اجيب لنفسي كلام جارح قلبي تكفيه جروحه
قفلت جوالها وقامت /بسوي لي كوفي اسويلك
غازي ب ابتسامه حزينه /إذا ما تتعبك ياليت
هزت رأسها ب اي ومشت للمطبخ تسوي لهم كوفي دخلت وكان اخوها عبدالعزيز موجود
منار مشت متجاهله وجود عبدالعزيز بدت تسوي الكوفي وقفت تنتظر على تغلي المويه
عبدالعزيز بحزن/عادي سؤال
منار بجفى/ايوا
عبدالعزيز /ليه تعاملنا كذا ليه تكرهينا ولا تكلمين احد ف البيت كله معتزله لحالك ف الغرفة
منار /ما اكرهكم بس احب الوحده
عبدالعزيز/ليه ماتصيرين زي مريم عادي معانا ومافي رسميه
منار بحزن/مريم غير عني وانا غير
عبدالعزيز/كلكم خواتنا ومن نفس الأم والأب ليه انتي كذا رغم اني احس ان روحك احسن من روح مريم تدخلين القلب بسرعة سوالفك تجنن
منار /هاذا مو سؤال واحد
عزيز بحزن/اصلاً ادري انك ما حتجاوين عليه
خذت الكوبي منار وطلعت للصالة انصدمت يوم شافت ابوها جالس ب الصاله مشت ب اتجاه غازي وحطت الكوب قدامه ومن التوتر ماقالت له تفضل
أبو غازي/حتى قهوه ماتعرفين تقدمين شكلك بتعنسين عندي الناس يوم تجيب القهوه وتضيف احد تقول تفضل سم
منار بغصه بلعتها قالت وهي تمثل انها عادي/أن شاءالله واعتذر مشت بسرعه وصعدت الدرج ودخلت غرفتها اللي يغلب عليها اللون الاسود
وقفت قدام المرايه تكلم نفسها / ليه بعرف ليه شسويتت شصااار ليه يكرهني لييييه نزلت دمعه من عيونها وتبعها نهر من دموع الوجع اللي بقلبها من سنوات
مسحت دموعها وهي لاتزال كاتمه ب قلبها فتحت الشرفه ووقفت تناظر الحديقه انتبهت أن مشاري اخوها يأشر لها تنزل طنشته رغم أن بقلبها ودها تصير مع اخوانها ميانه بس كل ماحاولت يذكرها ابوها تبعد عنهم وهي ماتدري ليه تخاف ليه تنجرح ليه ترد ليت قلبها حجر تذكرت امها ماشافتها اليوم مسحت دموعها وضبطت وجها عشان لايبين عليها انها صاحت مشت ناحية غرفة امها جت بتطق الباب سمعت صوت امها جاي من الداخل/تعالى يمه منار ادخلي
ابتسمت لـ حنان امها اللي تحاول تعويضها فيه عن قسوة ابوها
فتحت الباب ومدت رأسها ب استهبال /هل تسمح لي الملكه ب الدخول
ضحكت أم غازي/الملكة تسمح لاميرتها ب الدخول
ضحكت من قلب على امها اللي تحاول تبسطها لأن ابوها بمعنى الكلمه خانقها ومايخليها تطلع ولا تشوف احد
انسدحت بحضن امها وهي تدور على الأمان ما كانت منتبها لغازي اللي جالس
ام غازي/وش تبين شكلك محتاجه شيء
ابتسمت بحزن منار/ لا والله ما ابي شيء ما ناقصني شيء
ام غازي /والله مذكر آخر مره جيتي وانس حتى فيها بحضني متى
منار ضحكت من قلب /قبل ٦ سنوات
ام غازي ناظرت بنتها وقلبها منهار على بنتها اللي تحبها أكثر من أن تحب نفسها نزلت دمعه من عيونها وهي ب الأصل ماتذكرر متى اخر مرا راحت منار السوق حتى ف العيد هي اللي تجيب لها ملابس العيد ماتطلع ابد غير للمدرسة
فتحت منار عيونها وهي تناظر امها تبكي / افا افا ي ام غازي تصيحين وش بك
انتبهت لغازي بذا الوقت عدلت جلستها وغيرت كل شيء حتى اسلوبها /يما انا نعست بروح انام طلعت من الغرفة قبل لاترد امها ولا غازي يقول شيء وهي وطالعه صادفت ابوها اللي كسر اول ماشافتها ومشى لغرفته
منار نزلت رأسها بيأس من أن ابوها يتغير
اما غازي سرح ب اسلوب منار اخته اللي ماقد قعد معاها قعدت اخو واخته ولا طلعها دخلت ابوه بذي اللحظه وأمه تمسح دموعها
عقد حواجبه ابو غازي بعصبيه/بنت ال## وش قايله لكم حتى امك صاحت
جاء بيتكلم غازي لاكن ابوه سحب العقال ومشى متجه لغرفة منار والعصبية فل
ام غازي /تكفى ي غازي الحق على اختك لا يذبحها
اما منار من دخلت الغرفة انسدحت بسريرها بتنام خلاص ماتبي تفكر بشيء سمعت صوت باب الغرفه ينفتح بقوه
شافت ابوها واقف بمنظر مرعب ب النسبه لبنت ١٨ سنه توها مراهقه تبي تعيش حياتها
ابو غازي/والله لاربيك
قفل باب الغرفة وبدأ طق بمنار الجامده بدون مشاعر ولا اي شيء يحركها لين تعب من الطق فيها وصوت غازي اللي يصرخ ويطق الباب قامت منار ببرود ودخل الحمام قبل لايفتح ابوها الباب مستحيل تسمح لهم يشفقون عليها قفلت عليها باب الحمام ناظرت نفسها ب المرايه وهي تشوف الضربات اللي على رقبتها حمدت ربها أن مافي اي ضربه على وجهها سمعت صوت الباب حق غرفتها ينفتح باين ان ابوها فتح الباب سمعت صراخ غازي /يبه حرام عليك تراها بنت مب رجال تتحمل كل ذا الضرب
ابو غازي بكذب/ومن قاد اني ضربتها أنت سمعت صراخها؟
غازي /لا
ابو غازي /أجل لا تألف من عندك
طلع من غرفة منار جاء غازي بيدخل عشان يكلمها لاكن تراجع وطلع وسكر الباب فتحت باب الحمام تأكدت ان ابوها وغازي طلعو قفلت الباب فتحت الخزانة وطلعت لها بلوفر برقبه عشان لايبين الضرب وحمدت ربها انهم ب الشتا
دخلت خذت شاور ولبست وطلعت وانسدحت على سريرها بعد ما لبست سمعت طق على الباب
فتحت لقت امها خافت يجي ابوها ويشوف امها عندها والله بينحرها ذي المرا دخلت ام غازي واستغربت يوم شافت أن منار عادي ماهي صايحه ولا شيء بس ماتدري ليش قلبها ناغزها /يمه منار انتي بخير
منار بتمثيل متقن تعلمته كل ذي السنين /يمه شبلاك ترا مافيني شيء
ام غازي بعدم راحه/ضربك صار لك شيء
منار/يمه من جدك ليش فى اب يضرب بنته اكيد انه لا ناضربني ولا شيء لو ضربني كان سمعتي صرتخي لآخر الحاره والحين قومت امها وهي تمشيها لعند الباب/تكفين يمه لايجب يشوفك عندي
ام غازي قلبها يوجعها وبنفس الوقت ناغزها على منار حاسه ان فيها شيء
طلعت ام غازي والأفكار مشوشه عقلها
اما منار ما إن طلعت امها قفلت الباب وجلست ب الأرض ويدها من الضرب اللي انضرب عليها زرقت وحاسه انها مكسوره مشت للسرير وجلست عليه لاكن مستحيل تقول لابوها لأن ممكن يقوم يكمل عليها وغازي مستحيل عبدالعزيز أيضا لا يمكن مشاري من سابع المستحيلات مسحت دمعه طاحت من عينها لأنها مو قاده تنسدح على ظهرها يعورها من الضرب عليه ابتسمت ب ألم يارب اجعل لي بكل ضربه انضربتها بيت ف الجنه
نزلت دموعها ونامت على أمل أن ربها بيعوضها الأحسن
صحت الصباح ب ابتسامه تعب كانت كل ماتصحى تبتسم عشان تبدأ يومها ب عفويه وسعاده
سوت روتينها اليومي تروشت وضبطت نفسها ولبست شيء ثقيل ويغطي على الضربات طلعت من الغرفه متجهه للمطبخ بتسوي لنفسها قهوه

غموض الحنين ©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©

هاذي البدايه يلا خمنو وش بيصير واعتذر على الأخطاء الإملائية وانتظر ردودكم الحلوه زيكم❤️❤️❤️❤️❤️❤️

`غالية أمي ` ©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©

البداية جميلة منار هل ممكن ماهي بنتهم ؟!
يعطيك العافيه
بانتظارك

غموض الحنين ©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©

هلا حياتي منوره ي بعدي❤️❤️❤️

غموض الحنين ©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©

البارت الثاني

صحت الصباح ب ابتسامه تعب كانت كل ماتصحى تبتسم عشان تبدأ يومها ب عفويه وسعاده
سوت روتينها اليومي تروشت وضبطت نفسها ولبست شيء ثقيل ويغطي على الضربات طلعت من الغرفه متجهه للمطبخ بتسوي لنفسها قهوه
نزلت من الدرج والابتسامه على وجهها رايقه اليوم ضحكت بقوه على نفسها أمس منضربه ضرب ما انضرب لرجال واليوم صاحيه رايقه وتضحك بدت تشك انها انجنت
دخلت المطبخ تسوي لها قهوه عقدت حواجبها يوم انها سمعت صوت ابوها يصرخ بفضول طلعت الصاله وكانت الصدمه انه يصارخ على عبدالعزيز اي عبدالعزيز تؤامها
حاولت تفهم السالفه مو كلام ابوها
ابو غازي/كيف بتطلع منها الحين ياخبل وش اللي لقفك تروح تشوف الرجال اتهموك بقتله والحين بتخيس ب السجن
عبدالعزيز والدمعه بعينه/يبه وخالقي مظلوم مالي ذنب بيسجنوني ليه

منار كانت تناظره من بعيد وحارق قلبها شلون يروح يترك كل ذا الاهتمام فيه المفروض اللي يروح انا مب عبدالعزيز لو رحت بداله مي فارقه مع احد بينسوني مع الايام ما بيكون لي ذكر بينهم
قلبه محروق على اخوها يوم انها تشوفه كذا الدمعه بعينه ي الله ياليت اقدر اروح بداله ما بتفرق معاي لاني مسجونه بغرفتي ماهي فارقه لو انسجنت ب سجن

غازي/يبه مافي حل نخلي اخو الميت يتنازل
ابو غازي / ما ادري يابوك والله ما أدري
منار جت بتقرب من عبدالعزيز تواسيه لاكن تذكرت انها مي قريبه منه وابوها محذرها انها ما تقترب من أحد فيهم طلعت لغرفتها بسرعه

في إحدى قصور الرياض
صرخ صرخه هزت القصر /هاذا اخونا ي شوق والله ما اخليه فحاله هين والله ما برضى غير إعدام هين هين
شوق / ما بيصير غير اللي نبي هدي انت
سمر والدمعه بعينها/حسبي الله ونعم الوكيل فيه
صقر بأس رأسها؛ /بأخذ لك حقك ي ام ضاري



نرجع لبيت ابو غازي
ابو غازي/كلمته ورضى بشرط
غازي وعبدالعزيز بلهفه/وش هو
ابو غازي /اعطيه وحده من خواتكم
عبدالعزيز وغازي/ايييييييييش
ابو غازي /قررت اعطيه منار لأن مستحيل أضحى بمريم
غازي بصدمة /من جدك يبه بتعطيه منار شلون بتضحي ببنتك ولف لعبدالعزيز وانت رخمه بتوافق كيف بترضى يضحي ابوك بتؤامك يا سبك أنت وجهك اللي ماهو بوجهه رجال انا مستحيل أوافق
ابو غازي /أنت انطم ولا كلمه أجل بخلي ولدي يخيس ب السجن لا والله مانيب مسويها وانا ولد ابوي وإذا خذا منار مي فارقه معاي وش ما صار لها يصير اما منار إلى كانت واقفه على الدرج وسمعت كل كلمه قالها ابوها
كانت الصدمه ملجمه منار هي ايوا عادي تضحي بنفسها لجل عبدالعزيز بس ماتوقعت أن ابوها لهدرجه مايحبها نزلت دمعه من عيونها
ام غازي /مستحيل أضحي بمنار خبل أنت هاذي بنت مب رجال وانت تدري انه اذا خذاها ما بيرحمها
ابو غازي ب صراخ/أجل تبين عبدالعزيز يخيس ب السجن.
ام غازي /أنت مابقلبك رحمه فهمنا انك ماتحبها بسبب أنها تشبه ابوك لاكن شذنبها تتحمل ذنب عبدالعزيز مالها علاقه عبدالعزيز يتحمل مسؤؤليه اللي سواه منار مب مسؤله عن تصرفاته الطايش مستحيل اسمح بذا الشيء ي محمد مستحيل
منار ببرود/بس انا موافقه
لفوو كلهم لها بصدمه حتى ابو غازي اللي كان متوقعها ترفض
ام غازي صرخت/خبله انتي عقلك طار بتضحين بنفسك انتي تعرفي من هو صقر الـ........
منار/اي اعرف مو هو وانا واثقه بقراري عبدالعزيز إذا انسجن ضاع مستقبله ما احد بيعطيه بنته ولا بيتوظف بسبب السمعه السيئه اللي بتطلع عليه وحتى غازي وعبدالرحمن ومريم مابيسلمون من كلام الناس وأظن أن يتضحى بشخص أفضل من أن يتضحى ب الكل خلاص انا خذيت قراري
غازي كان يناظرها بصدمه فكرت بالكل ومافكرت بنفسها قررت تضحي بمستقبلها وحياتها بسبيل أن الكل يعيشون بسلام
لفت منار وصعدت فوق وكانت تتمنى لو ابوها قال لا مستحيل أضحي بك انتي حالك حال مريم بس مع الأسف ابوها كسرها بصمته لأول مرا بحياتها تتمنى أن ابوها تكلم ولا سكت نااظرت نفسها ب المرايه ونزلت دمعه من عيونها قالت بنفسها وش ذنبي انا اذا انا اشبه جدي شدخلني كأني انا اللي اخترت شكلي
أظن جاء وقت اعرفكم على الشخصيات

ابو غازي /ابوه طلق أمه هو وصغير ولا شافت بعد كذا وجت بنته منار نسخه عن ابوه اللي يعتبر من أغنى أغنياء المملكة اسمه محمد عمره ٥٦ سنه متقاعد وحالته الماديه متوسطه
ام غازي /منى ٥٣ سنه
غازي /اول ولد لابو غازي عمره ٢٦ سنه معيي يتزوج الحين يشتغل مهندس معماري مملوح عيونه سودا وملامح حاده نوعاً ما
عبدالرحمٰن /الولد الثاني عمره ٢٤ سنه يشتغل ب جده عايش كذا ماله وجود كبير بذي البارتات عسكري
مريم /٢٢ سنه مملوحه ماتوصل لجمال منار عشان كذا تفرح يوم تشوف ابوها مبعد منار عنهم وأنها ماتطلع كثير عشان مايقارنون بينها وبين منار تدرس اداره أعمال
عبدالعزيز /تؤام منار ثالث ثانوي عمره ١٨ سنه عليه خبلنه ماشفتها ببشر مملوح داخل أدبي بسبب كسله ونسبته ٩٠
منار /١٨ سنه عيونها عسليه تشبه جدها بكل شي شعرها اسود وطولها ١٥٩ تقريباً تدرس علمي دافوره لأنها كل ما زعلت جلست تدري نسبتها ٩٨ وفواصل

وبس الشخصيات الباقيه بعرفكم عليهم قريب



لآ شِفت لِك مجروح .. حآوِل تِدآوية
دآوَه مِن بآب الإحسـآن دآوَهـ ..
وإن شِفت لِك مِن يبكِي .. فـ لآ تسألة لية ؟
الدَمْع مآ عُمرة نِزل مِن فَضـآآوة ....
حرفياً كلامهم صحيح 😔💔💔💔

أدوات الموضوع البحث بهذا الموضوع
البحث بهذا الموضوع:

بحث متقدم
طريقة العرض

موقع و منتديات غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات
جميع الحقوق محفوظة منتديات غرام
iTraidnt by ROMYO
جميع الحقوق محفوظة منتديات غرام
iTraidnt by ROMYO

SEO by vBSEO 3.6.1