غرام
اكتب بريدك ثم اضغط على اشتراك ليصلك جديد غرام
بحث مخصص من محرك البحث العالمي قوقل للبحث في غرام

عـودة للخلف   منتديات غرام > منتديات روائية > روايات كامله - يتم نقل الرواية هنا بعد اكتمالها
الإشعارات
 
أدوات الموضوع طريقة العرض
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 31
قديم(ـة) 02-08-2007, 12:47 AM
صورة الزهرة البنفسجية الرمزية
الزهرة البنفسجية الزهرة البنفسجية غير متصل
©؛°¨غرامي متألق ¨°؛©
 
الافتراضي رد : مهلاً ياقدر .. ! رواية سعودية


قفلت وانا افكر بمهند .. اجل يدري اني ماراح اتكلم لخالي .. الحين اخيب ظنه وافشله عند خالي وافركش كل شي .. والله لو خالي يعرف ان شوا هذي الحركة ان ليبهذله وياويله منه ....
ولا خلاص ماعاد ينفع .. اصلاً حتى لو تكلمت خالي هو اللي بيتفشل لأنه مايرضى اني اعرف الموضوع واني وافقت عشان كلمة خالي ومافكرت بنفسي .
طلعت لغرفتي وانا احاول انام لين اذن الفجر .. قمت صليت ورجعت اتقلب في سريري والحمد لله نمت اخيرا ..
صحيت الساعه اربع العصر وانا مصدعه وهدى على راسي : ياديمه يالله قومي ماباقي وقت اللي يشوفك يقول مو ملكتها اليوم ولا وراها صالون بتروح له ولا شي
: ماني رايحه الا الساعه سته المغرب ليه اصحى الحين ..
: لا ياديمه روحي الحين احسن خلصي وتعالي للاستراحه بدري مو تروحين المغرب وماتطلعين الا الساعه 11 او 12
: ليه قالوا لك بيسوون لي عملية تجميل .. انا ماقد أخذت ساعه وهم يزبطون لي المكياج
: حبيبتي هذا مكياج ملكه وتسريحة ملكه مو زي كل مرة
: خلاص هدى روحي انتي انا مصدعه والله مالي خلق شي
: شو مصدعه ..؟ من متى وليه ماقلتي ياويلي ياديمه لايكون رجع لك ........
قاطعتها بسرعه : لا لا لايروح بالك بعيد صداع عادي بس من السهر لاتخافين
: اوه الحمد لله بس ترى بقول لخالك عن صداعك لو درى ذبحني ان ماقلت له
: بكيفك بس ترى مافيني شي .. انا اللي ذقت وجع الصداع ولو احس انه زي هذاك بنفسي قلت لخالي ..
: اوكي بخلي الشغالة تجهز غداك وانتي قومي خذي شور وانزلي يمكن يخف الصداع اذا اكلتي .
: يالله جاية وراك

طلعت هدى من عندي ورميت الغطاء عني وقمت بثقل اخذت شور وصليت الظهر والعصر استغفر الله بس نومي صاير ثقيل انام الصباح ومااصحى الا على العصر .. الله يغفر لي ويسامحني
لبست بنطلون جينز عشان اروح به للمشغل وتي شيرت مخطط بالعرض بأخضر وأورنج وبيج بكم قصير وحلقه واسع .. نزلت تحت وحصلت الشغالة حطت لي سلطة ومكرونه باللحمة والجبنه .. ولبن .. اكلت بسرعه وشربت لبن وقمت قلت الحقيني بالقهوة للصالة
سمعني خالي اللي توه نازل بيروح للاستراحه . قال : تعالي ديمه وش سالفة الصداع
: عادي خالي مو صداعي هذاك تطمن .. بس عشاني مانمت كويس والحين بشرب قهوة وبيروح لا تقلق .
: طيب متى بتروحين للمشغل ..؟
: شوية مو الحين
: بكيفك ... بس لاتتأخرين على الناس زين ..؟
: حاضر ولايهمك ..
جلست اتقهوى ودقيت على هدى اللي كانت بنفس الصالون اللي انا حاجزة فيه بشوفها خلصت ولا لا .. قالت انها لسه مابدت لأن قبلها وحده وقالت ان ليليان الكوافيرة حقتي تقول تجي الحين عندها ثلاث غيرك وكلهم يبون يخلصون بدري وطالبينها هي شخصياً ..
انقهرت بصراحه ماابغى اروح من العصر كأني عروس .. وخالي قال لي لا اتأخر ..

طلعت لبست عبايتي ودقيت على السواق اللي جا بسرعه وخرجت معاه للمشغل ..
كان فيه حادث قدامنا وشرطة موقفة الطريق وأخرنا بالطريق ووقفنا حوالي ساعة وأكثر وهدى كل شوي تدق علي وكل ماقلت انا بالطريق لسه عصبت وانا مافيدي حل غصب لازم استنى .. خلصت هدى وراحت للاستراحه وخالتي جات من الطايف جاهزة راحت للاستراحه على طول ..
اخيراً وصلت الصالون على الساعه سته الا ربع .. كانت ليليان اللبنانية تحبني كثير وانا اعرفها من سبع سنوات تقريبا من لمن كنت بالثانوية .. وكانت متحمسه لي لمن قلت لها ملكتي يوم الخميس .. تأخرت عليها وهي تتحجج للي جوا قبلي بالتلفون وبالحمام عشان اوصل وتبدا تسوي لي قبلهم .. دخلت عليها وأخذتني على طول على الغرفة من دون ماتتكلم لهم وشفت وحده عصبت وراحت تكلم صاحبة المشغل .. يوم جات صاحبة المشغل وشافتني سلمت علي وباركت لي وطلعت لهم تعتذر وخلت وحده ثانية تسوي لهم بعد مامدحت لهم شغلها وقالت انها احسن من ليليان وناس كثير يطلبونها ..!

سويت مكياج نوعاً ما ثقيل .. بس صراحة طالعة حلوة كثير .. فتحت شعري بس عملت له فلو من تحت ودخلت فيه اكسسوارات هادية وناعمة والحمد لله خرجت من المشغل راضيه عن نفسي كثير ..
رجعت لبيتنا حوالي الساعه تسعه وجوالي ماوقف رنين لدرجة ان البطاريه ضعفت وانا اصلاً شاحنتها قبل مااروح .. لمى هدى خالتي . اخوالي ناصر وسامي وماجد .. ريم وهند وغادة وجدتي اميرة اللي كلمتني وهي تبكي حوالي نص ساعه .. وخالتي سمر وخالي ايمن .. كل هذولا فرحانين لي .. حطيت جوالي بالشاحن .. ورحت البس فستاني واكسسواراتي .. بصراحة طلعت شي خيااال الحمد لله .. ابتسمت لنفسي وانا اقول ماعليه يامهند خل تصرفك ينفعك .. اكيد بيشوفني لكن وربي لانتقم منه وأرد له الصاع صاعين وانا ديمه ..!
رحت للاستراحه وأول ماشافوني هدى وخالتي وهند وغاده قعدوا يمدحون فيني اللي تقول المكياج يجنن واللي تقول فستانك مو طبيعي واللي تقول الليلة انتي عروس بمعنى الكلمه اما خالتي قالت : ديمه طول عمرها حلوة حتى بدون مكياج تاخذ العقل بس ليت مهند يقدر مين هي ديمه .. آآآه ياخالتي جيتي على الجرح .. ماتدرين مهند كيف خطبني ..
جات ام مهند بالغرفة حقتي بالاستراحه وسلمت علي بحنان ماعمري شفت له مثيل .. ودموعها كانت في عيونها قالت : والله يابنتي من اول يوم شفتك فيه وانا ادعي ربي تكونين من نصيب مهند والحمد لله انه ماخيبني .. وماجابت سيرة رفضي له المرة الأولى ..
: الله يخليك ياخالتي ويسعد قلبك دايماً وابداً .
دخلوا سميرة وريم اللي حضنتني وسلموا علي .. بعدها طلبني خالي اجي له برا
خرجت له وكان بيده دفتر كبير قال : يالله ياديمه وقعي ..!
: قول لي اول شي قلت له على شروطي
: ايه قلتها وانا متفشل منك بس وافق عليها كلها وهو فاتح فمه
: احسن ..!
: وشو احسن كأنه عدو مو بيصير زوجك
طالعت بالدفتر قلت : فين اوقع
: وقعي هنا
وقعت وخرجت وانا اتذكر شروطي اللي تضحك ماادري غبيه بقولكم عليها
اولاً نسكن مع اهله .. يمكن تستغربون هالشرط لأني ماقد سمعت ان فيه بنت تطلب انها تسكن مع اهل زوجها .. بالعكس البنات يطلبون بيت مستقل .. بصراحه هالشرط تحديداً كان انساني بحت ... لأني فكرت بأمه وبنفسي ،، امه عشان هي مسكينه وتحبه ماابغاها تحس اني بعدته عنها خاصة انها جات لجِده واستقرت هنا وكمان عشاني ماابغى اتقابل انا وياه 24 ساعه .. وكمان ابغى احس اني اعيش بوسط عيله ام واب كبار واخوات ماعمري جربت هذا الشي يمكن لأن خالي وهدى شباب وعيالهم صغار احسني ابغى عيلة تتكون من ناس كبار زي ام مهند وابوه .. وانا جاية بدخل عليهم بسلام ومحبة ماابغى اسوي مشاكل وراح اكسب امه واخواته اللي اساساً طيبات بطيبتي وتعاملي معاهم بإذن الله ..
ثاني شروطي : دراستي مايتكلم فيها ومو من حقه يقول ادرسي ولا تدرسين حتى لو اكمل بعد الدكتوراه .
ثالثاً شغاله لأني ماعمري دخلت المطبخ وأكدت على خالي يقوله اني مااعرف اطبخ ولا اغسل ولا اكنس اذا عجبه عجبه ماعجبه للحين احنا على البر . .وماابغى اغشه ..
بس هذي شروطي يعني ماكلفت عليه كثير .. بالعكس وفرت عليه الفيللا اللي كان يدور عليها بيشتريها وهم توهم مشترين فيللا كبيرة لاتقل عن 4مليون ..
اتصل علي خالي ناصر قال ان مهند بيدخل يلبسني الشبكه .. قلت مولازم انت تعال لبسني اياها ولا خل امه تلبسني مو لازم يجي ...
كويس ان خالي مو عندي احسه راح يعطيني كف لأنه عصب وقال : بلا كلام فاضي الرجال بيجي الحين انا دلعتك زياده ولا تستهبلين علي ..
بصراحة خالي عمره ماضربني ولا عصب علي كذا ومع كذا ضحكت منه لأني عارفة ان كلامي ينرفز ..
كانت المصورة تصورنا طول الوقت تصورت مع هدى وبعدين مع خالتي ثم مع غاده ومع هند كمان كل وحده صورت معاها لوحدها عشان هم يقدرون يحتفظون فيها بس انا لا .. بعدين مع ريم .وامها وسميرة اختها .. مسكت المصورة قبل لايجي مهند قلت مو تقولين سوي كذا وكذا وتقولين لخطيبي امسكها ولا المسها ياويلك .. استغربت مني قلت لها اذا امرتيني بشي ياويلك ماراح يصير لك طيب هههههههههه اول مرة اهدد احد بالطريقه هذي ..! بس كنت خايفه اخرب كل شي ان لمسني
دخل مهند مع اخوالي اللي كانوا يضحكون وفرحانين وجا عمي ياسر سلم علي على طول وانا اصلاً ماشفته من يوم طلعت من المستشفى بعد وفاة البوي الله يرحمه الا مرة وحده
كنت اناظر بالأرض وصورتنا المصورة وكان مهند جالس بجنبي واشوا مالمسني لأني كنت مرة مرتبكة
سمعت خالي يقول ماتبي تلبس خطيبتك الشبكه ولا نسيت .. بعدين يادكتور بتشبع منها الحين لبسها خلنا نطلع عنكم .
شو ..؟ يطلعون ..؟ اجلس انا وهذا لوحدنا ..؟ طيب ياخالي بتحرجني معاه ..؟
رفعت راسي وانا مفتحه عيوني .. وشفتهم ضحكوا قال خالي: خلاص ياديوم هذا زوجك عادي اذا يجلس معاك ويشوفك ..
قال خالي سامي : والله ياديمه اذا ماتبينه يجلس معاك باخذه باذنه الزم ماعلينا راحت ديوم زينة الدنيا
رد عليه عمي ياسر اللي يضحك : الحين تزوجونها وتدلعونها وش خليتوا لعيالكم انتم
تدخل خالي ماجد بهدوء : هذي ديوم اغلى حتى من عيالنا اللي تبيه يمشي غصب عن اللي مايرضى
حسيت بكلام خالي ماجد فيه معنى غامض وانا مارفعت راسي وهم يضحكون ويعلقون بس حسيت بالعبرة خنقتني لمن سمعت مهند يقول : خلاص هي الحين زوجتي غصب عنكم ومحد يتدخل فيها من اليوم غيري يقوله وهو يضحك .. وكمل : ولو سمحتوا اهجدوا ولا اطلعوا احسن بلبس حرمتي الشبكه .
كانت عيوني مليانه دموع وفتح العلبة ولبسني وانا كنت قرفانه منه ومن كلامه ومن قربه مني ومن الساعه اللي شفته وشافني فيها . اجل غصب صرت زوجته آه بس هو صادق صرت زوجته غصب
لبسني الشبكة ومسك يدي اليمين ودخل الخاتم فيها وانا اخذت الخاتم من عمي ياسر وحطيته باصبعه من فوق وتركته وهو كمل ودخله... صورتنا المصورة وكانت كل شوي تقول ياديمه مايصير هيك مابدك الصور تطلع حلوة
مارديت عليها ولا ادري اش تقصد عشان مارفعت راسي ولا عشان دموعي اللي بدت تاخذ مجراها ...
انتبهوا لي اخوالي وكلهم سلموا على راسي وباركوا لي وطلعوا .. رجع خالي ناصر بعد ماطلع ومسح على راسي قال : دموعك هذي ماابيها اذا تبين ارتاح لاتنزل ..
حسيت انها نزلت اكثر بس طلع لي منديل ومسحتها وسلم على راسي وقرب مني يهمس بإذني قال : والله اني شاري مهند وانه رجال وماخليته ياخذك الا وانا واثق انه يستاهل ديمتي .
تبسمت لخالي قال : ايوه كذا ابغاك خليني افرح وارتاح .
هزيت راسي وخرج خالي ناصر .
مارفعت راسي ورحمني ربي بدخول امه واخواته اللي سلمن عليه وعلي وباركن لنا وانا رديت بصوت عالي بس هو كان يضحك ويرد بصوت عالي وكان واقف وامه بجنبه بعدين جلس ونادت سميرة المصورة تاخذ لنا كم صورة
صورتنا وانا نفس حالتي مارفعت راسي ومتوترة من قربه مني بس جات عندي المصورة قالت بصوت واطي بس هو سمعني : ياآنسة ديمة ماطلبت منكم أي حركه بناء على رغبتك بس ياحياتي مابيصير هيك ماشفت وجهك . رجعت مكانها ورفعت راسي وصرخت المصورة بفرحه وصورتنا انا وهو بس اكثر من اربع صور وحاولت تبتسم لي وانا بدوري ابتسمت لها وصورتني على طول . بعدها طلعوا امه واخواته وبقينا لوحدنا ساكتين
كنت بقوم بس مسك يدي وسحبتها على طول منه
رجع ومسكها بقوة قال : اجلسي بعدين انا ماقمت فين بتروحين وتخليني .
مارديت عليه بس صديت عنه
: ديمه
التفت عليه لمن ناداني وهذي اول مرة اشوف وجهه قريب كذا وكان يبتسم .
اوف كان شكله خياال تذكرت امريكا .. عيونه واسعه .. حواجبه مو طبيعيه وخشمه يجنن وعليه ابتسامه اربكتني ورجعت اطالع ورى
تكلم مرة ثانية : الحين ليه ساكته
: مو حصل اللي تبغاه .. وافقت عليك عشان مااحرج خالي وماقلت لاحد يعني نجحت خطتك
: اوف كل هذا تكرهيني وانتي الحين مجبرة على الزواج مني ..
ياربي كأنه مو داري يحسبني موافقه حباً فيه .
مارديت عليه وانا لافة بوجهي عنه واطالع الجهة اللي بجنبي ...
: طيب قولي لي ترى احنا لسه على البر
رجعت اطالع فيه لقيته مقرب مني ويطالع فيني كنت بقول شي بس ارتبكت وحسيتني متخربطه ونسيت اللي كنت بقوله لمن شفت وجهه بعدين قلت : خلاص لو سمحت طولنا بمشي انا ..
رجع مسك يدي قال : انا بجي بعد يومين واشوفك .. لاتجيني وانتي معصبة وحاولي تتأقلمين على اني زوجك حتى لو ماني حبيبك بس هذا الواقع انا زوجك ويمكن مع الوقت نحب بعض ونتأقلم على بعض
التفت له وانا رافعه حواجبي و مفتحه عيوني على آخر شي كأني اقوله بالله عليك بس ماقدرت اطلعها الا بعيوني ..
ابتسم ووقف قال وهو يطالع فيني : ها وش قلتي اوكي ..؟
: لا مو اوكي وماراح تشوفني الا بعد الزواج ...ورجاء لاتحاول مجرد محاولة او حتى تفكر تكلمني ... اللي تبيه صار وافقت ملكنا خلاص ..
ابتسم بعد مامسك يدي بيده اليسار ومسح باصبعه على جبيني و قال : يعني بتخليني اقدم زواجنا .. كنت مخطط على انه الإجازة الجاية بس خلاااااص بنقدمه ..!
قلت ودموعي تنزل : انت عارف اني ماابغاك ليه تجبرني عليك ..
: حط اصبعه على راسه قال : كذا مزاج ،، شفتك دلوعه ومغرورة قلت اكسر راسها . واتحداها واعاندها ..
خرجت من عنده وانا ابكي ودخلت غرفتي اللي بالاستراحه على طول وبكيت من قلبي ياربي هذا حال وحده الليلة ملكتها .. دخلت علي لمى وبسرعه حضنتها وانا ابكي وجلست تهديني وقلت لها على كل اللي صار . . كانت لمى بتبرر له بس قالت :بصراحة ياديمه مرة قليل ادب وماعنده ذوق فيه احد يقول هالكلام لخطيبته .. !
دق الباب وقامت لمى تفتح كانت ريم قالت : ديمه خير حياتي ليه تبكين
مسحت دموعي وقلت وانا اشهق : مافيني شي تذكرت ابوي هو اللي ناقصني الليلة
: الله يرحمه لاتبكين عليه ادعي له احسن . ولو كان موجود ماخلاك تبكين كذا . خلاص عاد لاتنكدين علينا .
حسيت ان ريم متأثرة بس حسيت انها مو مصدقتني ان هذا هو السبب اللي يخليني ابكي كذا
جات خالتي وهدى وهند وغاده وكلهم استغربوا كانوا يحسبوني زي أي وحد تجي من عند خطيبها اذا شافها وهي تضحك وتقولهم اش قالها
: لمى وش فيها ديمه ... قالته خالتي اللي كانت تحضني وانا ابكي
قالت لمى وهي تمسح دمعه خانتها : تتدلع ..
: لا مو ديمه اللي تتدلع بالله اش قالت لك
طلعت ريم على طول وخفت ان لمى تتهور وتقول لهم شي قلت بسرعه : مافيني شي بس تمنيت ان ابوي هنا الله يرحمه
حسيت ان خالتي ارتاحت ان هذا السبب : اوه الحمد لله خوفتيني حسبت مهند قالك شي .
: لا وش بيقول شوفي الشبكه
: واو وربي تجنن ياديمه الماس وباين انها غاليه ماتقل اربعين الف
وجات هدى وهند وغادة شافوها وابدوا اعجابهم فيها .

قالت خالتي بتطلعين عند الحريم ولا بتجلسون هنا
ماكان لي خلق لااطلع ولا ادخل ولا اكلم احد احسني ابغى ارجع للبيت لأني تعبانه كثير
واتصلت على خالي قلت :ابغى ارجع للبيت ولمى معاي وابغى السواق يوصلني
قال خالي : اطلعي لي برا ابغاك بسرعه !
بس تحججت ان لمى عندي لأني حسيت انه لاحظ صوتي المتأثر من البكا وخفت يسألني ثم اتورط .
بعد ساعه كنت انا ولمى في بيتنا وهي تحاول تطلعني من جو التوتر اللي انا فيه
: ديمه امانه كيف شكله حلو ... اذا يشبه ريم وسميرة يجنن
: مايشبه لهم لا
: من احلى هم ولا هو
قلت وانا ابتسم بعد ماهديت من نوبة البكا اللي في الاستراحة ثم في السيارة : لاوالله يالمى هو احلى كل شي فيه حلو بس قهرني ومااحبه احسني اكرهه ..
: بالعكس ياديمه افرحي حلوة الحياة اذا بدايتها فيها اكشن ومواقف زي هذي النهاية بتصير حب وكلام حلو .. تشوفين بعد الزواج والله ليبوس رجولك بس ترضين عليه لأن بصراحه مافيه رجال يوقف قدام جمال ديمه ويقدر يكابر
: تكفين لمى فكينا من احلامك ورومنسيتك .. انا ماخذة واحد قلبه حجر .. انسان من صخر ولا يفكر بالحب والرومنسية ولا فيه واحد يقول لخطيبته انا خطبتك ابغى اكسر راسك .. وعناد وتحدي ..؟ اسكتي يالمى الله يخليك بحاول اتناسى لين يجي موعد زواجنا .. الله يستر منه يقول بقدم الموعد كأنه بكيفه ..
: بيني وبينك خالك مرة مزودها مخليه على كيفه .. ولا وين رايك لمن قال الملكه الاسبوع الجاي
: خالي كأنه خايف يطير من يده يقول مافيه احسن من مهند لك .. يقول تبيني ازوجك من هالشباب مايستاهلونك .. بس مهند عاجبه يقول مافيه زيه وياليته يدري مهند وش قال لي ...
ياربي ارحمني وساعدني على الأيام الجاية



الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 32
قديم(ـة) 02-08-2007, 12:48 AM
صورة الزهرة البنفسجية الرمزية
الزهرة البنفسجية الزهرة البنفسجية غير متصل
©؛°¨غرامي متألق ¨°؛©
 
الافتراضي رد : مهلاً ياقدر .. ! رواية سعودية


اتصل زوج لمى عليها وقال انه قريب من البيت يباخذها .. وقامت تلبس عبايتها ونزلنا من فوق الا هدى وخالتي داخلين وعيالهم نايمين كانت الساعه حوالي 2 .. وشغالة خالتي طلعت بعزام وخالتي كانت تشيل جراح وطلعت فوق وهدى كانت تشيل ديمه والشغالة تشيل ياسمين والشغالة الثانية تشيل أسامه اللي باين انه ثقيل عليها وهي حرام كبيرة ماتقدر تطلع الدرج وهي تشيله .. وقفتها وصحيت اسامه الين صحى وخليتها تمسكه بيدينه عشان مايطيح وتخليه يمشي على رجوله .. كان بسام مع خالي دايخ يبغى ينام وطلعه خالي فوق ورجع لي بسرعه وهدى وخالتي كل وحده دخلت غرفتها تعبانات
: ديمه تعالي ابغاك .... قاله خالي وكان صوته مرة عالي ..
قلت بحذر : هلاخالي
اشر لي اجلس قال : بالحرف الواحد تقولين لي وش صار
جلست واخذت الخدادية مسكتها بقوة قلت : ماصار شي دخلوا ااهله وتصوروا معانا وبعدها جلسنا يمكن خمس دقايق وطلعنا
: والبكا والمناحه اللي انتي مسويتها ليه ومهند طلع متغير ومتضايق طول الليل
: انا بصراحه تذكرت ابوي تمنيته معاي .. ويمكن هو تأثر لمن شاف دموعي
: طيب قلتي له وش سبب بكاك
: ها .. مممممممم بصراحه لا
: ليه خليتي الرجال يقلق ويتخربط يحسبنا غاصبينك عليه
ياسلام اجل يوم خطبني مو عارف اني راح انغصب عليه ولا احرج خالي
قلت لخالي : ماقدرت اتكلم معاه واقول له وش فيني
: ياديمه ياحبيبتي انا ماقلت لك انه خلاص زوجك يعني تكلمينه عادي .. هذا مو غريب ليه ماتفهمين
: خالي مو معقول اول يوم اقوله عن اللي فيني واللي مو فيني استنوا علي شويه اتعود عليه بعدين اقوله اللي يبي
: طيب ديوم ماعلينا لاتنكدين على نفسك ووقف خالي ... وماابي اشوف هالدموع اذا شفتها ودي اموت ولاتنزل دمعتك
صرخت : لاتقول اموت الله يجعلني اموت قبلك ويخليك لي
: طيب هدي اعصابك .. ديوم حالتك مو عاجبتني الدموع هذي وراها شي وش فيك ولا تبين تخبين علي
: لاتجيب سيرة الموت اكرهها
وحضني خالي على صدره قال : مانجيب سيرة الموت ولانكدر على الديم ولا ننغص فرحتها اللي هي خلتها دموع وزعل بس ابي وعد ان دموعك ماتنزل .
ابتسمت لحنية وطيبة خالي ناصر : خلاص . حاضر . اللي تبغاه يصير ..
ضحك خالي : الله لايحرمني هالضحكة والله مهند محظوظ اللي بتصيرين في بيته وانا اللي ماادري كيف بدخل هالبيت وانتي مو فيه
: لا ماعليك كل يومين بتشوفني اصلا مااقدر اعيش بدونكم انا
: هذا كلام أي بنت قبل الزواج بس اذا تزوجت تستقل بحياتها وزوجها
: انا لا غير عن البنات مااستغني عن اهلي مهما صار ...
: نشوف ياديوم والله الظاهر بكرة تطقين الشهرين والثلاثه ماشفناك
: خلاص تشوف .... خالي
: هلا
: بصراحه.. كلمته على الشروط ..؟
: وش ظنك اكذب عليك ..؟ هذي حياتك وقراراتك ماراح اخدعك وانا ولي امرك لازم اصير امين في هالموضوع تحديداً
حسيت بارتياح ونشوة بعدين قلت : طيب وش ردة فعلهم ..؟
: هههههههههههههههههههههههههه والله ياديمه قالوا انك غريبة وصريحه .. البنات يمدحن انفسهن وانتي قلتي مااعرف اسوي شي لااخدعكم .. ودراستي ماني تاركتها اعجبكم اعجبكم مااعجبكم الباب ههههههههههههههههههههههه
بس تدرين شرط البيت هذا كبرك في عيون كل الموجودين وكلهم استغربوه اولهم ابو مهند اللي قال بيض الله وجهها عز الله انها بنت رجال ..
والله ياديوم اني افتخر فيك وين مااروح عسى الله يخليك لي ويجعل ياسمين وديمه يمشون على نهجك
: الله يخليك لهم ويصيرون احسن مني وتشوف بسام وأسامه احسن الناس .
: يارب ياكريم .
قام خالي احس انه تعبان وشفته يتمغط قال : بروح احط راسي بس خايف الصلاة تفوتني
: اذا صحيت بدق عليكم
: ماتقصرين والله
: طيب تصبح على خير
: وانتي من اهل الخير ومبروك مرة ثانيه
: الله يبارك في عمرك ويخليك عز وسند لي .
طلع خالي وانا لحقته رحت لغرفتي بس ماقدرت انام .. ياربي ليه وافقت عليه
.. ليه خليته ينفذ مخططاته .. آه بس لوخالي مو في السالفه والله لو يموت مافكرت فيه .
صحيح ان مهند ماينرفض اول حسبته دلوع امه وقلت ماابغى اتزوج واحد امه تدللــــه ويطيح من عيني وانا اشوفها تكلمه زي الأطفال واني ابغى رجل ناضج كبير يحن علي ويهتم فيني مو متعود على الدلع والحنان ويبغاني اعطيه .. وصحيح ان اسباب رفضي له مو منطقيه بس ماقدرت اتقبله .. بعد كذا في هيوستن ماكان يكلمني الا بالمستشفى واسئلة طبيه حسيته شايف نفسه ومغرور .. بس لمن طلبني من خالي عرفت انه انسان مغرور ومايحب احد يرفض له طلب وهو قالها اصلاً .. ياربي اذا هذي بداية حياتي اجل كيف لمن اتزوجه واعيش معاه ببيت واحد
يارب الطف بي وارحمني .. ياربي والله تعبت طفولتي معاناة ووحده اول شي وفاة امي بعدين قسوة زوجة ابوي بعدين عيشتي مع خالي لوحدي لااطفال لاام لا اخوات الين تزوج وكنت لوحدي اغلب ايامي هدى بحالها وانا بحالي ماكنت احتك فيها لأنها كانت تحسسني اني دخيله على حياتها وكان كل وقتي بين الكتب .. الين تأقلمت علي والحمد لله صارت لي اكثر من اخت .. ثم معاناتي مع الصداع واللي ماكنت اقدر اخطو خطوة الا ينكد علي .. ثم اكتشافنا انه ورم هذا بحد ذاته اخذ من عمري كثير احسه كبرني كم سنه وفتح عيوني على اشياء ماكنت تخطر في بالي .. ومعاناة الألم عسى المسلم مايجربه .. ثم العملية وأبوي والغيبوبة اللي صارت لي بغيت اموت بسببها ثم يوم ربي فكني من هذا كله له الحمد والشكر مدد بلا عدد على فضله علي .. والحين يطلع لي هالمهند .. عاد مهند حياة وعمر هذا ان استمرينا .. يعني كل ايامي الجاية معاه تشير الى اني راح اعاني كثير رحمتك ياربي والله اني تعبت من الهم والمصايب ..


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 33
قديم(ـة) 02-08-2007, 11:13 AM
الاميره الناعمة الاميره الناعمة غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد : مهلاً ياقدر .. ! رواية سعودية


مره روعه اختي وبصراحه قهرني مهند مره مره
وديمه مره حبيتها بس اتوقعت تقول لخالها وش صار
اتمنى تكمليها بسرعه الله يسعدك


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 34
قديم(ـة) 02-08-2007, 08:52 PM
الاميره الناعمة الاميره الناعمة غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد : مهلاً ياقدر .. ! رواية سعودية


وينك خيتو تاخرتي علينا

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 35
قديم(ـة) 04-08-2007, 08:41 PM
صورة الزهرة البنفسجية الرمزية
الزهرة البنفسجية الزهرة البنفسجية غير متصل
©؛°¨غرامي متألق ¨°؛©
 
الافتراضي رد : مهلاً ياقدر .. ! رواية سعودية


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها الاميره الناعمة مشاهدة المشاركة
مره روعه اختي وبصراحه قهرني مهند مره مره
وديمه مره حبيتها بس اتوقعت تقول لخالها وش صار

اتمنى تكمليها بسرعه الله يسعدك
وجودك الأروع أختي ومهند رح يقهرك كمان وكمان بس استني عليه وهذي التكملة لعيونك


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 36
قديم(ـة) 04-08-2007, 08:44 PM
صورة الزهرة البنفسجية الرمزية
الزهرة البنفسجية الزهرة البنفسجية غير متصل
©؛°¨غرامي متألق ¨°؛©
 
الافتراضي رد : مهلاً ياقدر .. ! رواية سعودية


صحيت بعد نوم كله احلام مزعجة وكوابيس وانا مرهقه .. سألت هدى بعد ماصليت عن الشاحن حقي قالت ان فادية اخذته من غرفتك وانتي نايمه ..
ورحت لغرفة خالتي فادية لقيتها فاضية ومرتبه ومافيها شي
رجعت لهدى اسألها عن خالتي قالت ان عبدالعزيز اخذها بعد صلاة الجمعه انقهرت ماجلست معاها احسني ابغى اتكلم مع خالتي بس المشكله ان خالتي متهورة وعصبية وماتتحمل احد يغلط علي او يزعلني وأكيد بتروح لخالي وتقول له على كلام مهند وانا ماابغى اقهر خالي بعدين ماراح يتغير شي الحين خلاص ملكنا ....

كنت برجع لغرفتي الا ناداني خالي قال وهو خارج من غرفته ويمسح وجهه بمنشفة صغيرة : تراني عزمت مهند للغدا وبيجي .
انقهرت بجد قلت بعصبيه : شو ..؟ بيجي يتغدى ..؟ مو البارحة كان معاكم
استغرب خالي من اسلوبي بس رد علي ببرود : انا الحيت عليه اقل شي تعتذرين له عشان البارحه نغصتي عليه
ارتبكت قلت بسرعه وبصوت هادي هالمرة : شو اعتذر له ومااعتذر له ..؟ .. خالي لو سمحت انا ماسويت له شي وووو صديت عن خالي قلت بشجاعه : ومستحيل اقابله ..
تأفف خالي بضيقة صدر قال : لاتنسين انه زوجك واذا اخذك بيدك الحين محد بيرده
دمعت عيوني على طول ماعاد فيني اسمع اسمه ولا اتذكر مو اقابله واشوفه واسمع موال جديد منه قلت : خالي لوسمحت لاتفرض علي شي زي كذا وأي شي يخص مهند لاحد يفرض عليه شي فيه ..
طالعني خالي بنظرة عدم رضى قال : ماتبين تقولين لي وش فيه ياديمه ؟
مسحت دموعي بيديني وانا اشهق قلت : خالي الله يخليك لاتسألني ولاتجيب لي سيرة مهند خلاص بتزوجه وانا راضيه بس لاتفرضون علي اقابله ولا اكلمه لأنه مستحيل يشوفني قبل الزواج او حتى يكلمني .
مد علي خالي منديل ومسح على راسي بحنية قال وهو يحاول يهديني : خلاص اللي تبينه يصير انتي حرة محد بيجبرك انا بس شفت مهند البارحه متضايق قلت اليوم اعزمه وأخليك تقابلينه وتقولين له انك ماكنتي متضايقه منه وانك لمن كنتي تبكين عشان ابوك و ..
قاطعته بسرعه : خالي مو لازم هو مصيره بيعرف بس مو الحين خلاص خالي اذا مهند بيجي روح اجلس معاه بس اذا سأل عني قول ماتبغى .. الله يخليك خالي قول ديمه ماتبغى تقابلك ولا تحط لي اعذار من عندك
رحت بسرعه لغرفتي وانا مقهورة اول مرة اكلم خالي باسلوب زي هذا الا لمن عزمنا مهند كلمته باسلوب يشبه هذا . يعني مهند هو السبب اني اكلم خالي بالطريقة هذي في كل الحالات..
بكيت اليوم بما فيه الكفاية احسني مو قادرة اتحمل وجات في راسي فكرة ... وين كانت غايبة عني ..؟ ليه مااروح لسوريا واجلس عند جدتي كم يوم ..؟
ماخرجت من غرفتي الا الساعه خمسة العصر وشافتني هدى متضايقه قالت : ديمه وش فيك لاتخبين علي انا اختك احس انك مهمومه .. مهند له دخل ..؟
: لامهمومه ولا لمهند دخل ولا شي بس انا حاسة اني متضايقه بدون سبب انتي لاتشيلين همي ماعليك .
: تدرين ان مهند قال يبي يشوفك وقال له خالك مارضت تقابلك ؟
: احسن .. وخالي صادق ..
: اجل وربي ان فيه شي ياديمه ومهند اليوم كان مو طبيعي على قولة خالك يقول احس انه مهموم حتى خالك يقول اشك ان ديمه قايلة له شي ...
: ماقلت له شي ولا قال لي شي يمكن لأني بكيت البارحه على ابوي وامي
: الله يهديك فيه احد ينكد على نفسه بالذكريات
: خلاص هدى تكفين مااقدر ابكي ماعاد فيني ..
: طيب خلاص وآسفه ياديوم .. تبغين غدا ..؟
: لا ابغى خالي وينه ..؟
: خرج مع مهند ..
اخذت جوالي وانا بقلبي اقول خله يدري بقهره لمن يدري اني راح اسافر
دقيت على خالي ورد علي بسرعه
: هلا والله وغلا بديمتي
استحيت من خالي لمن تذكرت كلامي اليوم معاه قلت بصوت هادي : هلا خالي كيفك ؟
: بخير انتي كيفك الحين ..؟ كيف المزاج عساه احسن الحين .. ؟
رديت بسرعه وتهربت من سؤال خالي على قد مااقدر : الحمد لله .. خالي متى بتجي ..؟
حسيت خالي ارتبك لمن تغيرت لهجته وقال بجدية : ليه بغيتي شي ..؟
قلت : خالي الله يخليك بروح عند جدتي كم يوم ..
كانت هدى قاعده وشهقت ومفتحه عيونها بقووة . بس ماعلقت ...!
: ممم ليه فيك شي ..؟
نزلت دموعي غصب خفت خالي يرفض وانا لو جلست في البيت بموت من القهر قلت : مافيني شي بس محتاجه اروح الله يخليك خالي لاتردني والله نفسي اروح ..
: طيب طيب لاتبكييين .. ولايهمك انتي .. متى تبين تروحين ..؟
قلت بسرعة : خالي ياليت اليوم بس ابغى بكرة او بعده بالكثير اكون عند جدتي ..
: اوف اوف كل هذا مستعجله .
:.......................
: طيب من عندنا اغلى من ديوم الحين احجز لك وجهزي شنطتك وانا ادق عليك اقولك متى الرحلة
: تسلم ياخالي الله لايحرمني منك ويخليك لي
: ويخليك ياديوم بس افرديها شوي ترى كأني اشوفك وانتي مبوزة
: ههههههههههه لا بالعكس الحين روقت .
: عساه دايم رايقه
: طيب يالله مع السلامه
: مع السلامه

وانا اكلم خالي سمعت عنده اصوات اتوقع انه في الكوفي شوب .. والتفت لهدى اللي تناظر فيني وكأن حالي مو عاجبها ..!
ابتسمت لها وانا احسني مرتاحه كثير قلت لها : هدهود ليه تناظريني كذا
قالت وهي مكشرة وتهز راسها بأسف : ديمه وش صار لك ؟
ضحكت وتنهدت قلت : مافيني شي بس يمكن لأني حسيت حياتي راح تتغير جذرياً .. وارتبطت بشخص غريب عني احسني متخربطه .. صدقيني هدى مافيني شي يخليك تتحسرين على حالي بس وسعي صدرك .. بكرة اذا جيت من سوريا تشوفيني متغيرة ومرتاحه احسني محتاجه اجلس مع نفسي واتقبل حياتي الجديدة ..!
ابتسمت هدى وحسيتها تطمنت وارتاحت .. قالت : اجل يالله عشان خاطر بنادي الشغالة تجيب لك غدا ..
: ممممممم يالله ولو ان مالي نفس بس عشانك راح آكل ..
نادت الشغاله تجيب لي غدا وهي رجعت تسولف معاي عن ليلة البارحه وان البنات كانوا مبسوطات وفرحانات وان سميرة تقول ديمه لايقه على مهند وهو لايق عليها ..وقالت ان ريم طول الوقت تقول ياليت عمتي نورة وبنتها فاطمه جو يشوفون ديمه .. يوم سألتها ليه قالت انها من زمان حاطة عينها على مهند ولمن عرفت انه خطب بغت تموت وقعدت تسب وتسخط وتحلف انه لويموت ماراح يلاقي مثل فاطمة بنتها ..
ابتسمت لهدى وانا بقلبي اقول ليته اخذها وفكني .. ..
جابت الشغالة الغدا كان سمك ورز اكلت شوية سمك وشربت عصير وقمت اجهز شنطتي لأني ناوية اسافر بإذن الله..
دق خالي علي وانا اطبق ملابسي بالشنطة قال : والله ياديمه انا لقيت لك مقعد على طيارة الساعه 2 بس حضرة مهند يقول ماابيها تروح
رميت البلوزة اللي كنت اطبقها من يدي قلت بعصبيه : شو ..؟ اش دخله يرفض ..؟
سكت خالي شوية بعدين قال : انا قلت اوصل لك كلامه بحكم انه زوجك .. بس اذا تبين تسافرين امشي .مايقدر يردك .. وسمعت خالي يضحك حسيت ان مهند عنده ويسمعه ..
قلت بتحدي ونرفزة وقهر : طبعا بسافر بعدين اذا جيت في بيته هذيك الساعه يمنعني لكن الحين انت اللي تقدر تمنعني وتسمح لي ..
: ههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه ايوه هذا الكلام اللي انا ابيه .
: طيب خالي يعني الليلة اروح صح ؟
: ايوه خلصي وانا امرك على الساعه 11 اوديك المطار ..
: اوكي خالي الله يخليك لي ولا يحرمني منك
كان خالي يضحك قال :ههههههههههههههههه يالله مع السلامه
قفل خالي وهو يضحك . وانا قعدت اتذكر كلام زوج المستقبل ... من الحين أوامر اجل بكرة اش بيسوي .. وتذكرت كلامه واني صرت زوجته وانه بكرة بيقول ممنوع وسوي وافعلي ولا تسوين .. بجد بموت من القهر .. رميت نفسي على السرير وبكيت بحرقة وقهر وندم وضعف ..

اخذت لي شاور ولبست وحاولت ازبط لي مكياج يخفي اثار البكا اللي ورمت عيوني وخشمي .. حطيت مكياج سريع بودرة خفيفه وبلاشر احمر وشدو احمر وماسكرا وقلوز احمر .. وماحطيت كحل لأن عيوني كانت شوي حمرا واذا حطيت حكل يبين الاحمرار اكثر .. .. كنت لابسه بنطلون ابيض وبلوزة حمرا طويلة شوي وواسعه على خصري وكانت بدون اكمام .. كانت مرة ناعمة ومعطيتني شكل انيق وناعم .. ولبست صندل ابيض عالي شوية
وخرجت جاكيت ابيض قصير على اساس البسه قبل مااخرج ونزلت مع الدرج وفي يدي شنطتي السودا الصغيرة اللي فيها جوالي وأدوات تجميل ومناديل ومحفظتي ..
بعد ساعه جلستها مع هدى اتصل علي خالي واول مافتحت الخط قال على طول : انا جالس بالحديقة اذا جات الساعه 11 اطلعي وخلي الشغالة تجيب شنطتك ..
قلت : خالي بروح مع السواق اشتري هدية لجدتي وخالتي سمر من الصيرفي ميغا مول بسرعه وارجع.
: زين بس لاتطولين
: خرجت في الحديقه على بالي خالي لوحده بعد ماارسلت الشغالة تجيب لي عبايتي وطرحتي وغطاي .. كانت الحديقه كبيرة جزء منها كان جلسة وفي الركن بآخر شي ملاهي لعيال خالي .. جيت امشي عند خالي وانا ادور عليه مو جالس على الكراسي ..ولا عند المسبح .. وقعدت ادور عليه ماشفته ..
قربت من المرسم حقي لقيت انواره مفتوحه قلت اكيد خالي هنا ..
ناديت خالي بصوت واضح ومحد رد .. معقوله مافيه احد والمرسم مفتوح .. لا مو معقوله اصلا هم مفتاحين للمرسم واحد معاي وواحد مع خالي ... من بيفتحه غيرنا وخالي اصلاً حريص عليه اكثر مني مستحيل ينساه مفتوح ..!
دخلت بشويش وكنت خايفه بس بشوف لوحاتي ثروتي واللي تعبت عليها ايام وليالي وأخذت مني وقت وجهد ..شميت ريحة دخان ... ياويلي عورني قلبي وخفت بجد من اللي هنا ويدخن خالي مايدخن .. يمكن خالي سامي بس متى جا .. لا لايكون مهند .. لا لا مستحيل بيجلس مع خالي من الظهر لين الليل ..؟
لفيت ورجعت ابي اهرب الا شخص واقف يتأمل لوحة الحنين للأبد ..
كانت لحظة لاأحسد عليها بجد ..
كان واقف بجنب اللوحة ولف علي شفته لابس ثوب ابيض وشماغ احمر ..وفي يده زقاره بصراحه كان شكله يجنن ..! نفسي ارسمه كذا ههههههههههههه لاتضحكون بس بجد عليه شكل يفتن غصب غصب غصب ..!
ماقد احد لفت نظري كثره .. ولا اعجبني كثره .. كنت في لحظة ذهول ومتفاجأه . ومقهورة اني قدامه بالشكل هذا ياليتني لابسه الجاكيت على الأقل كان استر .. وتذكرت اكتافي عريانه .. وبلحظة فتحت شعري بسرعه ابغاه يسترني .. ورجعت على ورا ..
حسيت بالأرض لفت فيني لمن سمعته يقول بهدوء : ديمه ..!
مارديت عليه ورحت امشي لين قابلت الشغالة اللي لحقتني بعبايتي كانت دموعي بتنزل بس منعتها وقلت لااااا والف لااااا.. ماراح ابكي وماراح تنزل مني دمعه بسببه .. تعبت بكا بعدين هو خطيبي يعتبر زوجي اذا شافني عادي حلال ماراح يحاسبني ربي اللي هو عندي اهم شي بعدين خالي والناس .... وبكل برود لبست عبايتي ولبست طرحتي وغطاي وخرجت للسواق للي ينتظرني برا ..قبل مااخرج شفته واقف على باب المرسم ويناظر فيني .



الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 37
قديم(ـة) 04-08-2007, 08:45 PM
صورة الزهرة البنفسجية الرمزية
الزهرة البنفسجية الزهرة البنفسجية غير متصل
©؛°¨غرامي متألق ¨°؛©
 
الافتراضي رد : مهلاً ياقدر .. ! رواية سعودية


وصلت السوق وانا طول الطريق اتذكره وأفكر ياترى وش كان بيقول لي .. يمكن بيقول شفتك زي مابغيت وكل شي اخطط له يصير .. ويمكن بيقول انتي اللي جيتني بنفسك محد جبرك ..
صورته ماراحت من بالي وأدري انه معجب فيني طبعاً بلا غرور انا الحمد لله حلوة وكل الناس يشهدون لي .. بعدين لبسي مع مكياجي كان مغري .. حتى لمن فتحت شعري اطلع احلى ... وشعري لوحده يفتن طويل وناعم وكثيف ولونه بني فاتح يعني كفيل ان مهند يحط صورتي هذي براسه لين يموت ..
بس اللي قاهرني وش دخله للمرسم ليه خالي يخليه يدخل من دون مايقول لي ..؟
ولا خلاص صار زوجي حضرته معناته له الحق يتدخل في كل خصوصياتي ..؟
المشكلة ماابغى افتح محاضر تحقيق مع خالي لو قلت له ليه تخليه يدخل ومااسمح انه يشوف لوحاتي ..!

اوووه حاولت اشيله من راسي على قد مااقدر ..و دخلت محل ذهب بسرعه واشتريت اسواره لجدتي من ذهب اصفر ومعاها خاتم بفص اسود .. هذا ذوق جدتي وراح يعجبها
اما خالتي سمر فأخذت لها اسوارة من لازوردي لأنه ناعم يناسبها .وخاتم لام خليل الطباخه اللي تشتغل عند جدتي لأني اعتبرها من اهل البيت ... ومريت بودي شوب وأخذت مجموعة هدايا مغلفة لمايا واحتياطاً اذا سهى زوجة خالي ايمن جات . و مرح صاحبة خالتي سمر.. وساعه لعم ابوسليم الجنايني حق حديقة جدتي .. وأخذت لأهله اقمشة ولحفيدته الاء العاب كثيرة وفستان حلو لأنه يحبها ودايما يحكيني عنها ويتمنى يسعدها بأي شكل واخذت لزوجته ام سليم قماش حلو وجلابيه معاها طرحة نفس اللون واخذت لهاسجاده ... ومريت العربيه للعود واخذت منها عود وثلاث خلطات دهن عود .. وعطرين رجاليه لخالي ايمن اذا حصلته ولعدنان زوج خالتي سمر ..

رجعت للبيت وانا متوترة كانت الساعة تقريباً 10 وتمنيت ماالاقي مهند مع خالي ياربي خالي مايشبع منه اذا قابله مايفارقه الا الفجر بعدين هذا وين شغله ماعنده دوام ولا اليوم الجمعه نسيت . وأهله المساكين اللي جو هنا ماشافهم من الظهر صدق مايستحي ..

دخلت بعبايتي ولقيت خالي جالس عند باب قسم الحريم ينتظرني سلمت وسألت فيه احد قال : لا
حسيت خالي فيه شي بنرة صوته زعلاان قلت : اشفيك خالي لايكون زعلان اني بسافر .. انا محتاجة
قاطعني بسرعه قال : لامو زعلان خذي اغراضك وامشي
استسلمت وقلت : الحين ؟
: ايه يالله
رحت لبست جاكيتي وعبايتي مرة ثانية وسلمت على هدى وعيالها وخليت الشغاله تطلع شنطتي ومشيت ...!
في الطريق كان خالي ساكت ولاحظت انه مشغول بشي قلت وانا ابتسم : ممكن اشاركك التفكير ..؟
طالعني قال : ممكن بس اخاف تتنرفزين
خلاص عرفت ان مهند في الموضوع قلت : لا اوعدك بس قول اش فيك
: تراني خليت مهند يشوف المرسم
مارديت عليه :................
: ردي
ماكنت ابغى انرفز خالي ولااضيق خلقه اذا قلت ليه ؟ وبينت اني معترضه انه يشوف لوحاتي فقلت متظاهرة انه مرة عادي واني مازعلت : عادي خالي اعتقد مافيها شي ..؟
حسيت ان خالي ارتاح وتنهد بعمق قال : صح مافيها شي والمفروض انتي تورينه المرسم مو انا
تبسمت بعدين كمل
: تارك الرجال يضحك ويسولف ومستانس ويوم رجعت لقيت حاله منقلب العكس طفشان ومزاجه شين قال بمشي ومارضى يجلس دقيقه وحده .. والظاهر انها عشر زقاير اللي دخنها ورا بعض
قلت بقلبي عشانه شافني ياخالي .. بس وربي هذا اول الغيث يامهند ...
قلت لخالي : ياكرهي للدخان
: اشوا ماقلتي واللي يدخنون كان ادق على سامي وياسر اقول ديمة تكرهكم وقبلهم مهند
: هههههههههههههههههه خالي سامي يدري اني مااكرهه الا احبه ومن اغلى الناس على قلبي .. وعمي ياسر احبه من حب ابوي له ..
ناظر فيني بجدية قال : باقي مهند ..!
قلت وانا اناظر الشارع كأني ابغى اهرب من خالي : مهند مااقدر احدد شعوري ناحيته وانا ماعرفته الا البارحه
: تتوقعين بتعرفين شعورك ناحيته قبل الزواج
: لاطبعا لأني ماراح اعرفه الا بعد الزواج
: انتي حرة
: كم باقي ونوصل
: خلاص عشر دقايق ونوصل .. تبين فلوس ..؟
: لا معاي الف ريال مااقدر آخذ معاي كاش اكثر من كذا تعرف السعوديين هناك والسرقات ..
: انتبهي لنفسك لااوصيك .. وخليك قد ثقتي فيك
ضحكت وقلت له : لاتوصي حريص ياخالي الغالي .. ماراح تفقد ثقتك فيني الين اموت
: الله يستر عليك ويخليك لي
:ويخليك لي . بتجلس معاي ..؟
: ايه لين تقلع ..
: خالي ماعليك انت روح وانا ادق عليك قبل ماتقلع حرام تجلس الين الساعه 2
: لا لا اسكتي بس .. راح اجلس مافيني تعب بس مهند حيرني والله .. لايكون شاف لوحة اثرت فيه ادري انه يحب الشعر والروايات ويمكن يقدر يقرا اللوحات ويفهمها ..
قلت وانا أأكد على كلام خالي واحاول ابعد عن سيرة انه شافني : يمكن بس مافيه ولا لوحه تنكد الا حقت ابوي يمكن تذكره ..!
: لاوالله مهند اعرفه مايتأثر بهالسهولة ..؟ قلبه حجر .. بس يمكن احد كلمه ولا معترض على سفرك ولا زعلان انه ماقدر يشوفك ولا
قاطعته خلاص مافيني اتحمل سيرته : هههههههه الحين انت مشغل نفسك فيه ليه ؟ يمكن من النوع المزاجي اللي يقلب فجأة ويرجع فجأة ... وانت شايل همه ..!
: لا ماعرفتيه يوم تقولين عنه كذا ..يالله انزلي
نزلنا وجلس خالي معاي بعدين اتصلت عليه هدى تقول ان سامي جا ودخل المجلس وماتدري اش تسوي .. وانه قالها لاتكلمك حتى ماترجع وتترك ديمه بس صوته باين انه تعبان .... قال لها خالي : ارسلي القهوة والشاهي عنده وانا راجع لكم ..
قال لي خالي عن خالي سامي وقال انا مضطر امشي وانتبهي لنفسك ..وانا قلت روح ماعليك ... بس والله خفت على خالي سامي ..
دقيت عليه ورد علي بصوت تعبان
قلت بلهفة : خالي وش فيك .. سلامات ..
: الله يسلمك ماكان فيني شي جيت لجده مافيني غير العافية بس احس ان جسمي فتر وصدعت وارتفعت حرارتي شكلها حمى ..
: سلامتك ماتشوف شر .. والله قلقت عليك وشكلي بكنسل الرحلة
: والله ماترجعين ولو رجعتي لازعل منك مافيني شي روحي استانسي بس .
: طيب بكلمك اول مااوصل واتطمن عليك
: خير ان شاء الله
: يالله مع السلامه
: بحفظ الله


وصلت سوريا في الصباح وكان الجو اش اقولكم بس خياااااااااااااال .. هذاك البلد يسحرني بكل الفصول .. طول السنه ايامه حلوة حتى لوفيه حر الا ان حرهم يفرق عن حرنا يجيهم امطار باستمرارا ... الصباح فتنه والليل لوحة رسام بصراحه .. مو زي جده حر ورطوبة وقرف وزحمه .. الحمد لله بس ..
دخلت بيت جدتي اللي كان معاي مفتاحه .. ونزلت شنطتي بعد مااخذت ليموزين وأنا لازم اكون حذرة في اختياري لليموزين .. او التاكسي .. ادور سواقين كبار وأشكالهم عيال حلال واذا وصلني لازم ازيده ضعف اجرته .. يستاهلون لأن عيال الحلال قليل نواجههم احنا الخليجيين بشكل عام ..
طلعت فوق ورحت سيده لغرفتي بدلت ولبست بيجامه كمها طويل وبنطلونها كمان طويل ... كانت غرفتي زي ماهي بس السرير والكنب متغطي بشراشف بيضا عشان الغبار مايعدمها .. ورحت لغرفة جدتي فتحت الباب بشويش .. لقيتها نايمه ..قلت حرام اصحيها .. ونزلت تحت لقيت ام خليل الطباخه اللي لمن شافتني طارت فيني فرحانه وسلمت عليها وأعطيتها هديتها قلت جيبي لي فطور بالحديقه لأن الورد فيها يغري وريحة الريحان منعشتني من اول مادخلت ..
جابت لي الشغالة الفطور ... افطرت وانا فكري مشغول بالسعودية واللي صار لي هناك ..
رحت امشي بالحديقة .. كل شي زي ماتركته اخر مرة الأشجار خضرا رغم الصيف والحرارة .. الورود بكل الوانها احمر وأصفر وابيض وبنفسجي .. كانت فرحانه بالصباح وبالحياة وبالهوا والشمس .. حتى عمو ابوسليم شكله هو هو بخطوط التجاعيد اللي غزت وجهه ، بهمته ونشاطه واخلاصه ، بأغنياته وهو ينسق الأشجار ويسقيها .. والراديو حقه اللي اشتريته له قبل سنه مايفارقه .. لمحته وحطيت على شعري حجاب طويل .. وقربت منه سمعته يكلم الشجرة الكبيرة كالعاده ويخاصمها انه اوراقها تتساقط بكثرة .. شفته يلومها وكأنه يقول خليك قوية مثل ابوسليم ..كل شي حولي زي ماهو بس انا اللي متغيره .. رحت ديمه البنت اللي تحلم بحياة حلوة ومستقبل مشرق وأسرة اهم اركانها الأمان والسعادة ..ورجعت ديمه ( متزوجه ) ومستقبل راح يكون ممتليء بالعناد والقهر والتحدي بعيدا عن العطاء والبذل والأمان اهم شي ... آه ياشجرة الزيتون ليتني اكون مثلك صامده وقويه .. وصابرة رغم تقلبات المناخ وحرارة الشمس وهطول المطر الغزير فجأة .. وقسوة عمو ابو سليم عليك بمقصه الطويل .. ياليت مهند كان حلم وراح اصحى منه .. ولا ياليتني اصير قوية عشان اواجهه الأيام الجاية .. ومايقهرني بكلامه وتصرفاته وتحديه لي ..

شفت عم ابوسليم قريب مني وانتبه لي .. قال وهو متفاجأ : مين ..؟ ديمه لك يااهلا وسهلا ايمتى وصلتي يابنتي ..
: اهلين فيك ياعمو .. اليوم وصلت ولسه ماقابلت جدتي لأنها نايمه .. انت كيفك وكيف اهلك
: كتر خير الله منيح يابنتي .. كيف صحتك هلا طمنيني
: الحمد لله بخير .. وترى ياعمو جبت لك هدية سامحني مو قد المقام بس عشان كنت مستعجلة البارحة قررت اجي هنا ..
: جيتك لهون يابنتي هي اكبر هدية .. ولك انتي بتردي الروح للي بيشوفك
: هههههههههه الله يخليك ياعمو ويطول بعمرك .. يالله عن اذنك
: اهلا وسهلا فيك يابنتي اذنك معك

رجعت للفيلا بعد ماقطفت لي نرجسة اغرتني .. وكانت الساعه عشر خلاص موعد قومة جدتي الحين .. رحت لغرفتها لقيتها مو في سريرها .. وسمعت صوت الما بالحمام .. ورجعت اخذت هدية عمو ابوسليم وهي الساعه وأغراض حفيدته آلاء ومن العود اللي جبته .. واغراض زوجته .. ونزلت بوديه له
رحت عنده لقيته لساته يتكلم مع الأشجار بس هالمرة مع الورود الحمراء ( الجوري ) وهو يقول : باين زعلانين اليوم .. مابدكون تغنوا لي .. لك غنوا انتو اجمل اشي بالدنيا .. انتوا الحب .. يعني الحياة .. يلا غنوا ..
قاطعته وانا اضحك .... : يمكن زعلته ياعمو عشان كذا ماغنى
: ههههههههههههههه لك بزعل كل الدني ومابزعل الورد انا .. بس هو هيك احيانا بيغار وباينتو غيران من النرجس لأنك أطفتي منو وما أطفتي لك وردة حمرا .
: هههههههههههههه الله يسعدك ياعمو .. خذ هذي هديتك وهدية آلاء وام سليم وسامحني مو قد مقامكم ..
: خجلتيني معك والله ... ليه يابنتي بتتكلفي .. خيرك وخير ابوك الله يرحمه مغرئنا ..
: لاتقول كذا ياعمو انت عزيز علينا ونعتبرك من بيت جدتي مو غريب
: كتر خيرك يابنتي .. وفتح الكيس حق آلاء وكمل : هلا آلاء رح تطير من الفرحه لك الله يفتحها بوجهك وينولك مرادك ياديمة يابنت نور
: هههههههههههههههه ايوه هذي الدعوة ابغاها كل يوم قولها .. يالله سلم على خالتي ام سليم وبوس لي آلاء
: يوصل يابنتي .. مع السلامه



الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 38
قديم(ـة) 04-08-2007, 08:46 PM
صورة الزهرة البنفسجية الرمزية
الزهرة البنفسجية الزهرة البنفسجية غير متصل
©؛°¨غرامي متألق ¨°؛©
 
الافتراضي رد : مهلاً ياقدر .. ! رواية سعودية


رجعت لقيت جدتي تحت ولسه ماعرفت اني عندهم .. دخلت بشويش وهي مشغوله بالمكتبة ترتب المجلات تحت .. قلت وانا اضحك : صباح الخير لجدتي الحلوة الكسولة .. يانوامه كل هذا نوم ..؟
ناظرت جدتي فيني مو مستوعبه .. بعدين ضحكت : ولك شو هالصباح .. يامية اهلا وسهلا
حضنتني جدتي وقعدت تبوس فيني مثل كل مرة ازورهم فيها .. وهي تبكي وتحضني وتهلي وترحب ..
بعد ماسلمنا على بعض وسألتني عن اخباري وأخبار اهلي جلست معاها وهي تفطر وانا اخذت عصير برتقال وجلست مقابله لها ..
: مبروك حياتي الخطوبة الله يوفئك ياديمة وان شاء الله يكون بيستاهلك
: الله يبارك فيك .. وانا بقلبي خايفه جدتي تسألني عنه لأني جاية ارتاح من التفكير فيه ماابغاه يلحقني لهنا ...
جلست مع جدتي ساعتين يمكن وانا خلاص دايخه ابغى انام .. صحيح نمت بالطيارة بس مو كفاية احسني مواصلة من امس للحين .. حتى من زين نوم امس اللي كله احلام وكوابيس ...!
طلعت لغرفتي ورميت نفسي على السرير ودقايق بس الا نمت بعمق
صحيت الساعه 8 العشاء وانا احسني طلعت كل التعب اللي فيني من كم يوم ..
قمت صليت كل الفروض اللي فاتتني ودقيت على خالي سامي اللي باين انه احسن من امس .. وقال لي انه لسه بجده مابيروح للطايف الا اذا راحت منه الحمى لأن خالي ناصر حلف مايروح لين يتطمن عليه ... وسألته عن خالي ناصر قال انه بخير .. ووبعدين قفلت مع خالي سامي ونزلت ..
لقيت خالتي سمر عندنا سلمت عليها وحضنتني وباركت لي وأخذتني بيدي قالت : تعي احكي لي
: شو احكي لك ..؟ وانا اضحك
: بدك هلا تحكي لي عن مهند من طأطأ للسلام عليكم
: هههههههههههههههه لا الله يخليك خلينا من مهند وسيرته خليني اروق معاك مرة مشتاقه لك .
: بس حطي ببالك راح تحكي لي ازا مو هلا بعدين
: اوكي بس الحين خلينا نجلس مع جدتي
: يلا ..
كنت مقفلة جوالي ماابغى احد يدق علي ... وخوالي يعرفون رقم بيت جدتي وجوال جدتي يكلموني عليهم ..
جلست مع جدتي وخالتي وسهرنا في الحديقه .... وام خليل والشغاله الاندنوسية جلسوا يشوون لنا في جو خيالي .. لمن تعشينا على الساعه 3 الفجر قالت جدتي انها تعبانه وبتطلع تنام .. جلست انا وخالتي وصرت انتهي من سالفه وابدا بسالفه بعيده عن مهند اللي اخاف انها تجيب سيرته .. واحاول اسألها عن مواضيع واخليها تقول لي كل شي بالتفصيل .. طولنا واحنا نسولف الين رحمني زوجها قال انه قريب من البيت وبيدخل يسلم علي وياخذها بسرعه .. لبست عبايتي وحجابي اللي كنت ماخذتها معاي تحسباً اذا دخل علينا احد غريب لأني كنت لابسه تنورة قصيرة وبدي .. دخل عدنان وسلم علي من بعيد ونادى خالتي سمر اللي رجعت معاي لجواة البيت عشان تاخذ شنطتها .. سلمت عليها قالت : لساتك ماحكيتي لي اشي عن مهند وحكاية خطوبتك المفاجئة .
: روحي لاتتأخري على زوجك وبعدين نتقابل وأحكي لك .
: يلا تصبحي على خير
: وانتي من اهله .. باي


اوف . الحمد لله عدت الليلة على خير .. طلعت لغرفتي وفتحت جوالي لقيت رسالة من لمى تقول كلميني وتسألني عن اخباري وهي اصلاً ماتدري ان سافرت .. وبعد شوي دق علي رقم غريب من السعودية بس مارديت .. وقفلت جوالي بعدها على طول ونمت ..

اليوم الثاني رحت عند مايا ولقيتها مسوية حفلة وعازمة اغلب صاحباتها بمناسبة زيارتي لها .. تعرفت على البنات كانت لينا ونوال وسهام ورغد كلهم حبوبات قعدوا البنات يرقصون وحاولوا فيني ارقص مارضيت .. انا اصلاً ماقد رقصت في زواجاتنا ومناسباتنا الا زواجات اخوالي يادوب اوقف خمس دقايق اتحرك فيها مع الاغنية شويه اسم اني رقصت واخرج
مو هنا ارقص لا والبنات حريفات ومبدعات بصراحه يتاميلن مو زيي احسني هبلة مااعرف ازبط لو حركة وحده .. جات لمى بعد ماردت على التلفون اللي دق قالت : ديمه اتصلت ام خليل تئول افتحي تلفونك لأنو خالك بدياك ضروري ..!
فتحت تلفوني وانا عارفه ان خالي بس بيطمن يشوفني وين اروح اصلاً أي مشوار اروح له اذا كنت بسوريا يكون عنده خبر .. واليوم لمن دقيت عليه مارد علي وارسلت له رساله اني رايحه عند مايا عازمتني ..
دق تلفوني على طول لقيته خالي ماجد
: هلا خالي
: هلا بك ديوم .. وش هالسفرة المفاجئة
: هههههههههههههههه اشتقت لجدتي .. بعدين الدراسة قربت قلت آخذ فترة استجمام قبلها
قال بجدية خوفتني : اها فترة استجمام صبحية ملكتك ..؟
قلت بضحكه : ملكة مو زواج ..!
: ديمه يمكن تشوفيني دايما ساكت وتحسبيني مو فاهم عليك .. انا اكثر واحد اعرف وش فيك من دون ماتتكلمين وكنت عارف انك منتي مرتاحه لمهند وانك بكيتي ليلة الملكة لأنك ماتبينه بس ليه وافقتي ..؟
بلعت ريقي وارتجفت من كلام خالي اللي فاجأني قلت بارتباك : خالي اشفيك ..؟ ليه تقول كذا .. ؟
: ديمه .. انا مانمت للحين من يوم قالت لي هند انك جيتيهم منهارة
قاطعته : خالي بكيت عشان تذكرت ابوي بس ..
قاطعني : لا ياديمه انا عارفك وفاهم عليك لكن ورب البيت لو انتي مغصوبة على مهند مايصير طيب . انتي عندي اهم من ناصر وسامي وعيالي اللي هم عيالي فاهمة ..؟
عاد خالي ماجد دايماً هادي بس اذا عصب مايعرف احد قلت وانا احاول اهديه : خالي والله العظيم ان خالي ناصر مااجبرني وقال لي مية مرة اذا مو مقتنعه محد بيغصبك ولا جاب لي طاري الملكة انا اللي ناديته وعاتبته انه ماكلمني بالموضوع اول الناس وخلاكم انتم تكلموني قبل ..!
حسيت خالي يتنهد ويتأفف قال : طيب مهند قال لك شي ..؟
: لا بالعكس ماقال شي .. خالي الله يخليك لاتكبر الموضوع مايستاهل .. يمكن انا دلوعه بزياده ..
: اتمنى ياديمه انه مو كبير .. طيب تحسين نفسك مبسوطه ..
قلت بعد مابلعت ريقي وحاولت اسوي نفسي طبيعيه : الحمد لله بس انت لاتشيل هم عساني ماافقدك
: والله ماادري مو راضي يدخل راسي كلامك .. بس اتمنى انه صدق
: لاصدق ياخالي .. بس طمن بالك الله يخليك .
: طيب يالله تامرين على شي .
: سلامتك وانتبه لنفسك ولاتفكر بهذا الموضوع ترى مافيه شي من اللي براسك
: اوكي .. انتي انتبهي لنفسك واستانسي .. !ويالله مع السلامه
: مع السلامه
كنت اكلم خالي بزاوية بعيده عن البنات وصوت المسجل وهيصتهن وازعاج رغد اللي تنكت وتضحك .. ولمن كنت اكلم كان نفس الرقم اللي البارحه يدق علي .. لمن قفلت لقيت ست مكالمات لم يرد عليها لنفس الرقم اللي دق علي البارحة
دق هالمرة وطول لأنه مو انتظار وفتحت الخط بشوف مين بس ماتكلمت
انتظرت شويه محد تكلم بعدين تكلمت : الو
: هلا هلا هلا بديمه .. حرمنا المصون
: مين ..؟ مهند .. ؟
: وش معناة سفرتك بهالسرعه وانتي تدرين اني مو راضي عنها ؟
قلت بقلة صبر وعصبية : مين انت ..؟
: لاتسوين نفسك ماعرفتيني .. تدرين اني مهند من اول مادقيت .. ولا متعودة تدق عليك ارقام غريبة ..!
رديت بصوت يرتجف: لو سمحت اقفل لأني ماابغى اقفل في وجهك ..!
: لاااااهـ ..؟تسوينها ..! ولا وش ابي انتظر من وحده مغرورة ومدلعه الا انها تقفل بوجهي انا اللي اصير زوجها .
قاطعته : لو سمحت مافيني اعصاب تتحمل سخافاتك .. ومع السلامة
قفلت بسرعه وقفلت جوالي بعدين رجعت للبنات احاول اسوي نفسي عادية بس لاااااا مااقدر امثل ..
جات عندي لينا قالت : شوبكِ ديمه ..؟
: مافيني شي بس خالي يبغاني بموضوع مهم عن اذنكم
تدخلت مايا : شو تمشي ..؟ ولك لسه ماجلستي حتى تمشي .!
: ماعليه مايا مرة ثانيه اجيك او تجيني انتي والبنات ضروري امشي الحين . ولبست حجابي وعبايتي اللي كنت لابستها على فستاني القصير ..
خرجت مع ماهر اخو مايا الصغير عمره يمكن 12 سنه لأني جيت معاه والحين رجعني طبعا مشي على رجولنا وهم اصلاً بيتهم قريب من بيت جدتي .. بس مااقدر اخرج لوحدي ..
وصلت البيت وانا احس اني متكسرة منهارة مخنوقة ابغى ابكي ومو قادرة
يارب ارحمن قلتها بقلبي وانا ارجو الرحمة في لحظة زي هذي .... رحت لغرفتي على طول حتى مامريت جدتي .. رميت عبايتي على السرير وقعدت ادور بالغرفة استوعب اللي صار .. ياربي الحين حالي كذا واحنا ولسه مخطوبين وهو مايشوفني ولايكلمني وشلون لو قابلته 24 ساعه .. ..
ياربي اش اسوي اروح عند خالي اقول ماابغاه ولازم يطلقني ..! وافتك من الهم ..
يؤ شو يطلقني ...؟ والله ليوقف قلب خالي .. اصلاً اذا خالتي فادية زعلت من عبدالعزيز وقالت ابغاه يطلقني عصب عليها وكان بيضربها بس مسك نفسه .. عمري ماشفت خالي معصب بهذاك الشكل قالها لوسمعت سيرة الطلاق لسانك قصيته .. وبعدها خالتي ماجابت سيرة الطلاق قدام خالي .. عاد اذا قلته بخلي التاريخ يشهد على ضرب خالي لي لأول مرة فيه .... اكلم خالي ماجد لا لا .. خالي ماجد بالرغم انه دايماً ساكت بس اذا عصب ينسى اللي قدامه وهو يحبني لدرجة انه لو احد يتكلم في قفاي كسر راسه مو هذا اللي يهيني ويجرح فيني والله ليقتله ويروح خالي ماجد فيها ... حتى خالي سامي بيعصب ويقوم الدنيا ويرجعون على خالي ناصر لأنه صاحبه وواثق فيه .. آه عليك ياديمة حظك دايماً يمشي عكس احلامك ....
سمعت صوت جدتي وهي تناديني وكل شوي تقرب من غرفتي بسرعة دخلت الحمام وفتحت المويه .. مااقدر ارد عليها صوتي مخنوق وعيوني محتبسة بدموع مو راضية تنزل .. ليتني ابكي حتى ارتاح .. ليتني اقدر اشكي لأحد حتى لمى ماعدت اقدر اشكي لها لأنها تقلب الموضوع اكشن وتترقب أي تصرف وأي حركة تحس انها فلم نهايته بتصير رومنسيه
مالي غير ربي كالعاده هو ملجأي اولاً وأخيراً .. توضيت وخرجت .. لبست شرشفي حق الصلاة .. وصليت لربي اطلبه وأرجوه انه يفرج همي وييسر لي اموري ويكتب لي اللي فيه خير ..
احسني ارتحت بعد ماصليت .. وخرجت جلست مع جدتي اللي استغربت رجعتي بسرعه من عند مايا وتحججت بخالي ماجد انه اتصل علي وزعلان من سفرتي المفاجئة واني ماقلت له .. صدقتني جدتي وحسيتها تطمنت ....
بعد يومين اتصلت على مايا اعتذر منها وعزمتها هي وصاحباتها على مطعم اعرفه من زمان كلاسيكي وفيه مطربين اصواتهم روعه والأهم الليلة فيه صلاح عاكف .. مو مشهور بس احس انه مظلوم صوته خيالي بس محد اعطاه حقه في الاعلام ... اهم شي في صلاح عاكف بالنسبة لي انه يغني احيانا اغاني خليجيه ...
تعشينا بالمطعم وبصراحه ليلة من ليالي العمر جات معاي خالتي سمر لأني مااقدر اخرج الا مع احد اكون واثقة فيه من اهلي .. كانت رغد مو طبيعيه حركاتها تموت ضحك دمها خفيف وبنت عفوية وعلى نياتها .. بالرغم من ان اهلها بالضيعه وهي موظفه مع مايا بشركة الا ا نها عايشة حياتها وماتحب النكد .. واذا فيه حكاية حزينة تقوم توقف وتقول:ازا فيه بكا ودموع ماراح اجلس ..
رجعنا للبيت انا وخالتي مبسوطات بعد ماغيرنا جو واستانسنا .. وحصلنا جدتي نايمه .. والله اني انقهر اذا رحنا مكان وتركناها بالبيت بس المشكله هي ماتقدر على السهر ومومتعودة واذا اخذناها معانا خربطت علينا كل شوي تقول يلا نرجع تعبت ..!

قررنا نعزم جدتي بمطعم قريب تصميمه بيت عربي من البيوت السورية القديمة وأكلهم تقليدي .. فيه مجدرة وفيه كبه نية اللي جدتي تحبها وفيه شيش برك وانواع الشوربات والمشاوي .. بجد جدتي ماراح تنسى هذي السهرة ..
قلت لها : خلاص جدتي اذا حسيتي نفسك طفشانه خلي خالتي تجيبك هنا ..
: لك يابنتي كل مابروح مكان معك مابئدر ارجع له وانتي مش هون بيزكرني فيك ومابرتاح فيه
: يوووه خلاص ماراح اروح معاك لأي مكان حلو معاك عشان تقدرين تجين له اذا رحت
: هههههههههههههههه لا يابنتي مش الئصد .. بس انا مابحب اطلع الا معك .. بعدين انتي ياللي بتخلي المكان حلو
: لك تسلمي لي يااحلى جدة بالدنيا ههههههههههههه

واحنا راجعين لقينا شباب سعوديين حاولوا يتلزقون فينا ويكلمونا بس مالتفتنا لهم ..وانا ماتكلمت ولا طالعت فيهم ... بس اسمعهم يرمون علينا كلام ويبون يتعرفون .. ياشين بعض السعوديين اذا راحوا برا .. بجد وقاحه وقلت ادب ماقد شفتها ..
مافكونا من شرهم الين اتصلت خالتي سمر على زوجها اللي ارسل زميله لأنه كان مشغول مايقدر يجي .. وجا زميله وعرفنا على نفسه اسمه عبود .. بس طويل وعليه عضلات مو على قد اسمه ..ذكرني بابو عنتر وشجاعته ؟؟ اول ماشافوه حاسبوا وطلعوا وهو وصلنا للبيت ..




الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 39
قديم(ـة) 04-08-2007, 08:47 PM
صورة الزهرة البنفسجية الرمزية
الزهرة البنفسجية الزهرة البنفسجية غير متصل
©؛°¨غرامي متألق ¨°؛©
 
الافتراضي رد : مهلاً ياقدر .. ! رواية سعودية


جلست عند جدتي ثلاثه اسابيع كل لحظة يتردد كلام مهند في راسي .. حتى نبرة صوته اللي باين انها تريقه كأني اسمعها بكل وقت ... والله ونجح بانتقامه .... نغص علي وناستي في سوريا ..وهو هناك مرتاح ....وانا اللي كنت بقهره وانغص عليه اجي انبسط هنا بالرغم انه معترض واخليه يموت قهر اني مااهتميت فيه ... بس صار العكس هو كلمني وهزأني ونغص علي وعاش حياته ..

بالرغم اني طفشانه عند جدتي الا اني ماابغى ارجع للسعودية لأن مو بس ذكرى مهند بتقعد في راسي الا بيصير طاريه وسيرته عندي باستمرار .. خالي كلمني كذا مرة عشان ارجع يقول ارجعي بس اترجاه اجلس شوية كمان الين جات الدراسه ورجعت غصب ..
استقبلني خالي سامي في المطار لأن خالي ناصر كان مشغول وماكان في جده بالمرة .. كنت مااتكلم كثير بالسيارة الا اذا سألني خالي سامي ارد .. آخر شي سألني فيني شي قلت له اني مرهقه وسهرانه ومانمت وأصلاً انا كذابه نايمه طول الليل ..الله يسامحني بس .. لولا اني ماابغى احد يحقق معاي ولا يشك ان سبب همي مهند كان ماكذبت بس ماابي مشاكل ووجع راس ..
كملنا طريقنا وانا ساكته ووصلنا البيت ... سلمت على هدى .. بجد مشتاقة لها ولعيالها اخذت ديوم الصغيرة وبوست فيها وحضنتها وجات ياسمين وحضنتني ونفس الشي أسامه بس بسام جلس يناظرني من بعيد .. ورحت عنده انا بنفسي وسلمت عليه وحضنته بقوة وشلته من على الأرض .. احب بسام كثير احبه لأنه صورة مصغرة من خالي حتى بعض حركاته تذكرني بخالي .. اخذتهم معاي عشان اعطيهم هداياهم كنت جايبة لهم ملابس وألعاب كثيرة .. وجبت لهدى بناطيل وبلايز وتنانير وصنادل الله يكرمكم وثلاثه فساتين روعه .. انا طول الفترة اللي كنت فيها بسوريا اشتري لنفسي اذا نزلت السوق مع خالتي .. بس لمن رحت اشتري لهم هدايا على آخر اربعه ايام كنت أي شي اشوفه حلو آخذه لهدى .. حتى خالتي فادية مااشتريت لها الا ثلاث بلايز وصنادل تناسبها زي هند وغادة .. وجبت لعيالهم العاب
.. جلست مع هدى وسولفت معاها قلت لها كيف قضيت الأيام هناك ... كلمتها عن بعض البنات اللي عرفتهن وخالتي سمر صاحبتها .. وعن دلال جدتي لي وعن الأشياء اللي ونستني هناك واللي ضايقتني ..
جيت بروح لغرفتي لأني لسه ماطلعت قال هدى : صحيح ترى مهند يبي زواجكم بدري .
: شو ..؟ حسيت بكلمة هدى كأنها شي طاح على راسي
: والله يقول بعد رمضان بس خالك قال استنى لين ديمه تجي وانه هو مو موافق عشان امتحاناتك ..
: والله مو بكيفه حتى الصيف الجاي ماني موافقه مو رمضان .. هه ماشاء الله عليه احلامه كبيرة هذا .
: اسكتي ياديمه خالك يقول مصر على الزواج بعد رمضان
: والله لو تقطعوني مارحت معاه .. واذا يبي يسوي زواجه خله يسويه بس بدوني انا .

رحت لغرفتي اخذت شور وبدلت لبست بيجامه واسعه بكم طويل وجلست افكر وحلفت من قلبي انه لايمكن اوافق ولا اخرج من بيت خالي بعد رمضان .. والله يستهبل هذا ..؟ هذا من اولها نكد علي .. الله يساعدني على الأيام الجاية ..

ماقدرت انام حاولت حاولت حاولت بس مافيه فايده .. بعدين نزلت تحت عند هدى لقيتها جالسه على التلفزيون وعندها شاهي ومكسرات وجلست معاها اشرب شاهي بعد ساعه دخل علينا خالي وحضني على طول وسلم علي وانا سلمت على راسه ويده مرة واحشني خالي .. ياربي احبه كثير ...هذا الانسان اهلي كلهم .. هذا اغلى شي في دنيتي عساني ماابكيه ..
جلس على الكنبه ولف يده من وراي وجلس يسولف معاي ويسألني فين رحت وكيف ايامي هناك انبسطت ولا لا ويسألني عن ناس يعرفهم من جيران جدتي ..
كان يسألني وانا ارد عليه باختصار من القهر اللي فيني من تصرفات مهند
ناظرت بخالي بعدين قلت : خالي الله يخليك بطلب منك طلب
: آمري من عندي اغلى منك ..؟
: الله يخليك لاتفتح معاي موضوع الزواج السنه هذي
طالع بهدى وتنفس بعمق قال : ممممممممم قالت لك هدى .. انا اصلاً ماني موافق وشلون بتختبرين وانتي عروس .. بعدين هذي ماجستير مو لعب اطفال .. بس زوجك متهور ومو في عقله ..
حسيت صوتي مخنوق قلت : خالي لاتقول لي شي بخصوص هالموضوع .
انتبه خالي اني راح ابكي قال : ولا يهمك نغلق الكلام في هذا الموضوع طول السنه وانا مالي دخل .. تفاهمي انتي وياه بعدين تعالوا قولوا لي
نزلت دموعي غصب وقلت : اذا بدت الاجازة الصيفيه الجاية يصير خير لكن قبلها مستحيل
قفلنا الموضوع بالمرة بعد ماهداني خالي وغير السالفه ...
بعد يومين قالت لي هدى ان خالي كلم مهند اني رافضه حتى الكلام بالموضوع هذا .. وان مهند زعل وعصب قال انه بيسوي زواجه بداية الصيف رضيت ولا مارضيت ..
ضحكت عليه وانا احسه معصب خله يذوق شي من اللي اذوق اذا قال لي شي ..
مر علينا الترم كله وانا ماارد على اتصالاته ابداً ولا رديت على أي رقم غريب خايفه يطلع هو .. واذا رديت على ريم مااتكلم الا اذا ريم قالت الو ارد ... واذا ماتكلمت اقفل لأنه مرة كلمني من جوالها وقفلت على طول ماخليته يتكلم وقفلت جوالي يومين ..
ادري اني المفروض مااسوي كذا بس هو اللي اجبرني .. مااقدر بصراحه اعيش بقهر وابكي بعد كلمتين منه يهيني ويذكرني انه مايبغاني بس خطبني عشان يكسر راسي لأني رفضته .
كنت مطمنه طول الترم لأن مستواي حلو من الاختبارات الدوريه اللي كلها فل مارك الحمد لله ....

جا رمضان وزارونا اهل مهند ثلاث مرات وافطروا عندنا كانت امه بلسم لعمايله معاي .. تحبني وتدعي لي .. لدرجة ان ريم تقول والله ياديمه انها صارت تدعي لك اكثر من مني انا وسميرة ومهند خاصة بعد ماعرفت انك ماخليتيه ياخذ بيت مستقل اللي اغلب البنات يطلبونه ..
وانا ضحكت ودعيت لها وقلت ماابغى احرمها من ولدها اللي تحبه لو يوم واحد ... الله يقدرني وارد لام مهند معالمتها الطيبة بجد تحرجني من كثر ماتعالمني زين وانا واثقة انها بتعاملني احسن من كذا اذا جيتها ....
عزمونا مرتين وخالي وهدى راحوا لهم وانا اعتذرت بالدراسه والاختبارات ومرة عزمونا في العشر الأواخر بعد الاجازة بس تحججت ان لمى بتجيني وقلت للمى غصب عنها تجي تفطر عندي عشان خالي مايشك ....وجات عندي من العصر .. هذي لمى صديقة عمري من يوم عرفتها مااحتجت لها وخذلتني .. حتى بعد ماتزوجت عسى الله لايفرق بيننا .. !
قضينا العيد في بيت جدتي الله يرحمها بالطايف زي كل سنه .. انا الوحيده اللي عيدي كان نكد وحزن لأن هذا اول عيد لي وابوي مو فيه .. كان كل عيد يجي لبيت جدتي يعيد علينا ويعطيني الف ريال عيديه .. وياخذني عصر اليوم الثاني انا واخواني للملاهي ونتمشى ونتعشى برا مانرجع الا آخر الليل ينزلني ببيت جدتي ويروح هو واخواني لبيته .. الله يرحمك يبه اشتاقلك وللحين مو مصدقه اني ماراح اشوفك .. احس اني بصحى يوم من الأيام والاقيه جاي يسلم علي .. استغفر الله العظيم ....
رحت اليوم الثاني لبيت عمتي صالحه وانا اصلاً عيدت عليها امس بس اليوم جيت آخذ اخواني نروح نتمشى زي ماعودهم ابوي الله يرحمه .. رحنا حديقة الملك فهد وجلست مع منار اللي اخذتها معاي هي واختها اماني ورحنا مع سواقهم.. وانبسطوا ولعبوا ومنار لعبت مع عادل وسديم واختها هديل لكن انا ماتحركت من مكاني الا اذا بغيت اجيب لي شي اشربه .. كان عناد يلعب بألعاب الكترونية بعدين جا وجلس معاي وهو متضايق من منار ولعبها كأنها طفلة وفيه شباب يطالعون فيها أخيراً قال نزليها بنمشي ولا نزلتها انا .. اشرت لمنار وجات على طول لأنها تضايقت من الشباب وجلست معانا بعد ماقام عناد .. ياقلبي ياعناد مسوي نفسه رجال كبير ولو انه توه دخل 16 بس يارب اشوفه احسن الناس وكبره بقدره وقيمته بين الناس وعندك يارب ...
قضينا اربعه ايام بالطايف وكان اللي يميز العيد هذا خالي محمد واهله اللي قضوه معانا ..
كانت جلساتنا مع بعض حلوة وزوجات اخوالي كأنهن اخوات .. ومافيه بينهن مشاكل ولا غيرة ولله الحمد .. خاصة ان خالتي فادية ماتسمح بأي مشكلة بينا بأوامر من خالي ناصر من اول ماتزوجوا اخوالي .. وكانت ام رامي زوجة خالي محمد بمثابة ام الجميع هنا .. حنونة وطيبه وخالي كمان فيه طيبة خيالية وحنون على عياله وعلى اخوانه وعلينا كلنا
لمن سلمت عليه قال لي والله ياديمه اني زعلت لمن رفضتي رامي بس يوم قال ناصر ديمه تقول مافيه اخت تتزوج اخوها اني حبيتك اكثر واعتبرتك مثل عيالي وأعز
سلمت على راسه وقلت : انت بمكانة ابوي الله يطول بعمرك ,, وجلس يسولف لي عن رامي والشروط اللي لازم تكون في البنت اللي يبيها اهم شي تكون ملتزمه لأنه ماشاء الله عليه ملتزوم وحافظ القرآن . ماعلقت الا بــ :عسى الله يوفقه ويسعده ويرزقه باللي تستاهله .

مرت الأربع ايام حلوة بس عدم وجود ابوي الله يرحمه هو اللي مضايقني ..
جات الاختبارت وكانت نتايجي عال الحمد لله .. كان عندي ست مواد كلها جبت فيها اعلى من 97 ماعدا مادة وحده اخذت فيها 94 بس راضية الحمد لله ..




الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 40
قديم(ـة) 04-08-2007, 08:48 PM
صورة الزهرة البنفسجية الرمزية
الزهرة البنفسجية الزهرة البنفسجية غير متصل
©؛°¨غرامي متألق ¨°؛©
 
الافتراضي رد : مهلاً ياقدر .. ! رواية سعودية


بدينا الترم الثاني على طول وجات اجازة الحج بسرعه قضينا العيد في جده طلعنا للشاليه يومين مع اصحاب خالي ورحت عند روان اللي توها سوت حفلة ولدها البراء عشان كانت تستنى العيد .. سهرنا عندها ورقصوا البنات وغصبوني ارقص ورقصت معاهم وانا احسني غبيه مااعرف بس نتعلم على قولة منار بنت خالي محمد اللي كل شي تحب تتعلمه ...عدت الأيام ورجعنا للدراسة وانا كنت احاول انشغل عن مهند اللي مامل وهو يتصل باستمرار وانا اطنشه اخيراً سويت فيه حركه وقفلت جوالي وطلعت لي رقم جديد طبعا لمى هي اللي ساعدتني وجابت لي الشريحة باسم زوجها .. ماعطيت رقمي الجديد لريم ولا لعمي ياسر كنت خايفه ياخذه مهند .. بس مرة دقت ريم على بيتنا تخاصمني تقول ليه مقفلة جوالك قلت ان شريحتي محترقه ومشت عليها .. ياربي والله مااحب اكذب بس ابغى اكمل الترم هذا بدون مايأثر علي شي زي كلام مهند اللي يسم البدن ..
كانوا اخوالي مستغربين ليه غيرت رقمي قلت ان يجيني عليه ازعاج ولمى اعطتني الرقم هذا ماتبغيه .. خاصم خالي سامي قال أي ازعاج يجيك هاتيه خلينا نرد عليه مو تغيرين رقمك .. ووعدته لاقول له على أي ازعاج يجيني ...

يوم اربعاء وانا جالسة مع هدى وخالي نايم وقت صلاة العشا لأنه رجع من المدرسة وراح يشوف له ارض بيشتريها وهي بعيده شوي المهم مارجع الا بعد المغرب وعلى طول دخل ينام لأنه تعبان كثير ...
دق التلفون ورديت على طول من دون مااشوف الرقم ..
: الو السلام عليكم
: عليكم السلام
: لو سمحتي ناصر فيه ..؟ ادق على جواله مقفل ...
: ن.. اا..ي .... م .... ياويلي هذا مهند حتى بتلفون البيت طلع لي ..
حسيت كأنه تذكر شي : اوووووه ديمه ... سكت شوي بعدين قال : وش هالسخافات .. ؟
ماتكلمت احسني مو مستوعبه الحين هذا يطلع لي حتى بالتلفون ويتكلم علي حتى سلام زي خلق الله ماسلم والله لو كان احد بينه وبينه ثار كان سلم عليه واقل شي قال كيفك :.......................
انتظرني ارد وانا متجمده ولمن يأس تنهد وقال : ماعليه هانت ياديمه .. كلها كم شهر ..و...
اخيراً تحركت وقدرت اتحكم في يدي وعلى طول قفلت بوجهه قبل اسمع كل كلامه وانا العن اللحظة اللي رديت فيها على التلفون ,,, وش جابني اصلاً للتلفون .. ليه اتلقف ..؟ يوووه شو هالحظ ..؟
ياربي بحياتي محد كلمني كذا ... الا جميلة زوجة ابوي الله يرحمه بس جميلة كانت تقول لي كلام اقسى من كذا ياليتيمه .. يالملعونه .. ياسبب شقاي .. ودعوات انواع واشكال ..وتهديد وترهيب وتخويف وتعذيب بشتى انواع الوسائل والطرق .. و قدرت الحمد لله اتجاوزها هي والمرحلة اللي عشت فيها عندها بفضل الله وخالي ناصر واخوانه وجدتي الله يرحمها وحنية ابوي الله يرحمه .. يمكن لو كان ابوي يجاريها ولا يقسي علي كنت الحين عندي انواع العقد النفسية بس ابوي كان العافية والبلسم والحنان اللي احتاجه حتى لو ماكنت معاه الله يرحمه ويجعل مثواه الجنة .
بس هالمهند قرفني طفشني .. مااقدر اتكلم عليه ولا اتجرأ ومااقدر اكلم احد عنه خايفة من المشاكل والمصيبة انه واثق مني اني ماراح اقول كلامه لأحد ..
جاتني هدى وانا شكلي متغير قالت من اللي دق : قلت واحد يبغى خالي يقول جواله مقفل
: مهند ..؟
: ها ..؟ ايه ... لا لا ماادري ماميزت صوته ..! صديت عنها وهربت من عيونها ... تظاهرت اني عادية وكملت ..: ليه تسألين ..؟
قالت بحيرة : ناصر يقول اذا دق مهند خلوه يجيني البيت على الساعه 10 اذا يقدر لأنه قفل جواله وهو يبغاه ضروري
رديت عليها وانا مكشرة : عاد ماقلت له واتصلي على ريم قولي لها
جلست هدى وهي تناظرني قالت : ديمه لا الله يخليك خطيبك وانتي اللي كلميه بعدين ليه ماتكلمينه انتي ..؟ ها ليه ياديمه فيه شي ماتبين تقولين ..؟
تبسمت لها وحاولت اخفي خيبتي قلت : خليه يشتاق لي اخاف نتزوج وهو قد مل مني ..
: ههههههههههههههههههه لا حبيبتي اضمني حبك وثبتيه قبل ياخذك ..!
ضحكت بخيبة امل كبيرة من كلام هدى بعدين قلت : لا خليني ثقيله احسن .. بعدين دقي عليهم خلي ريم تقول له . ..
قامت هدى تتصل عليهم وردت عليها ريم سلمت عليها قالت ان ناصر يبي مهند يجيه البيت على الساعه 10 وانه صاها قبل ينام وهو تعبان ونايم الحين ومقفل جواله .
قالت لها ريم انه بتوصل مهند الكلام ..وقفلت

التفتت لي هدى قالت : هو مهند اللي قبل شوي كلمك
:اتوقع انه هو بس ماقدرت اسأله واتأكد ..
تخربطت من هدى وسيرته واخذت الريموت بغير الجو والموضوع وابغى اخرج انا بنفسي .... كأني اذا غيرت القناه غيرت تفكيري بس لاااا وين اغير تفكيري بعد هالكلمة اللي حذفها علي بعدين وشو اللي كلها كم شهر لايكون من جده بنتزوج بالصيف ياربي بدري على الهم ..! اصلاً ماراح اوافق خلني الطعه كمان سنه ثانية ... والله يستر من خالي لايقول لا
على الساعه عشرة دق التلفون وردت هدى وطلع مهند قال نادي ناصر انا برا انتظره
راحت هدى تصحي خالي ونزل بعد ماصلى العشا وأخذ له دش بسرعه ولبس وخرج له
بعد شوي جا خالي قال انا ومهند في المجلس جيبوا العشا
قمت انا شردت لغرفتي ماادري خفت منه صار يخوفني .. وماعدت احب اسمع منه شي لأنه مايكلمني الا يجرحني ويهينني بس انا حلفت لأردها له حتى لو بعد مااتزوج ..
جلست اذاكر فوق حتى هدى نادتني للعشاء قلت ماابغى.. خايفة انه يحط براسه شي ويصير .. احسه قوي ويقدر يوصل للي يبغاه ..
اصرت هدى اني اتعشى وجابت العشاء في الصالة اللي فوق وخرجت اتعشى معاها اهم شي ماانزل تحت واصير قريبه من مهند
حاولت هدى تفهم تصرفاتي من كثر اسألتها لي ونظراهت واستغرابها مني .. وانا مابينت لها أي شي وخلتني على راحتي ...!
رجعت لغرفتي بعد العشاء ورحت اذاكر .. ابي اهرب ياعالم من سيرته وطاريه واحساسي انه موجود قريب مني وفي بيتنا ..! اكلت الكتب وحطيت كل تفكيري فيها غصب وكأني داخله حرب ياانتصر ياانهزم والحمد لله قدرت بفضل ربي احصر تفكيري بالمذاكرة واتعود على البعد عن مهند .. ولو ان تجيني لحظات الاقيني افكر فيه بس بسرعه اهرب منه ...!
كالعادة اروح للجامعه مع السواق والأيام هذي امر زينه صاحبتي آخذها معاي وارجعها لبيتها لأن زوجها راح دورة للرياض وماعندها احد يوديها للجامعه .. الساعه حوالي 2 ونص وانا راجعه للبيت كانت الدنيا حر وشمس تحرق قلت للسواق ينزل للسوبرماركت اللي على طريقنا يجيب لي مويه
نزل السواق وانا اخذت تلفوني ابغى ادق على هدى اقولها ترسل الشغالة تشغل مكيف غرفتي مرة تعبانه اليوم كان عندي اختبار وللحين مواصلة من امس وانا اذاكر .. اول مادقيت رقم هدى الا فيه سيارة وقفت بجنبي طفشني صوت بواريها وكأن فيه احد ينبهني او يبغاني التفت .. واضطريت اقفل قبل ماترد هدى.. التفت لقيته خالي ناصر ومعاه واحد ثاني مادققت وصديت بسرعه ماابغى الرجال اللي معاه ينتبه لي خاصة انه جاي بكرسي الراكب وانا على يمينهم .. دق بواري بقوة ماالتفت بعدين نزل وجا عندي .. فتح الباب اللي ورا قال :هلا ديمه كيفك
قلت بضحكة : بخير انت كيفك ..؟ شو حركات المراهقين هذي ..؟
:هههههههههههههههههههه اجل حركات مراهقين .. يالله يالله انزلي معانا بوصلك وابي ارسل السواق لشغله في مكه
: شو انزل واللي معاك هذا ..؟
: هذا مهند مو غريب ..يالله بسرعه
: شو ..؟
: ديمه وش فيك مهند تراه زوجك مو غريب .
: خالي خلاص البيت قريب ينزلني السواق بعدين يروح
: لا لا بخليه يمر على ناس هنا بجده قريب من هنا بعدين يروح مافيه وقت مستعجل والله .. بعدين انتي وش الحيا هذا كله معاك يالله انزلي ..!
: الحين هو ليه جاي معاك مو المفروض يكون بالمستشفى
: هههههههههههههههههههه اسكتي لايسمعك .. انا اللي مريته بدوامه ورحنا ندور قاعات بنحجز قبل الصيف يجي ثم مانلاقي قاعات سنعه
: قاعات ليه ..؟
: لزواج جدتي .. لزواجكم انتم طبعاً
: ياسلام وانا آخر من يعلم
كل هالكلام دار بيني وبين خالي وهو واقف برا ويكلمني وانا بالسيارة .. قال : انزلي يابنت الحلال الشمس فجرت راسي .
قلت بإصرار: خالي روحوا انتوا وانا دقايق واخلي السواق يجيكم
تأفف خالي بطفش قال بقلة صبر: ديمه انزل ماعندي وقت بسرعه الحقيني
نزلت وانا مقهورة اني بموقف زي هذا ركبت السيارة من جهة خالي قلت السلام عليكم طبعا ماابغى خالي ينتبه لي ومو ناقصه مشاكل انا وتحقيق مع خالي ويشيل همي اذا درى اني ماني مبسوطه ولا متأملة خير في حياتي مع مهند ..
رد مهند : عليكم السلام .. هلا والله ديمه كيفك يالقاطعه
ارتجفت وقلت بصوت واطي : الحمد لله
دق جوالي ورحمني بهدى رديت عليها بصوت هادي
: الو
: هلا ديمه دقيتي نص دقه وقفلتي وادق عليك ماتردين
: تلفوني كان صامت
: طيب بغيتي شي مني
: ممممممممم ايوه ارسلي الشغالة تفتح المكيف حق غرفتي برجع انام على طول
: اوكي .. ماتبين تتغدين
: لا لا مالي نفس
: يالله باي
: باي

كانوا ساكتين وأكيد سمعوني حتى وانا موطيه صوتي واتكلم باختصار
قال خالي اللي حب يكسر جو الصمت : ديمه كيف اختبارك
: حلو الحمد لله
: بديتي الرسالة ولا لسه
: بديتها
: طيب اليوم ابدي اكتبيها على جهازك ولا اقولك احسن اكتبيها على جهاز جديد ماتدخلين فيه نت
: ان شاء الله

كنت اتكلم باختصار ولو بيدي اختصرت اكثر ولا تكلمت بالإشارة ماابغى مهند يسمعني ياربي احسني اكرهه ومااطيقه بس الله يصبرني
كان مهند مرجع المرتبه على ورى ومنزل شماغه ولابس ثوب ابيض وشعره زي ماهو لمن كان في هيوستن مو متغير طويل شوي لين اسفل رقبته وناعم ومرجعه على ورى ..
تكلم مهند بصوت منخفض لخالي : ماقلت لديمه انا حجزنا القاعه وحددنا موعد الزواج
: لا يبي لها تمهيد هههههههههههههههههه
حرك سراه شويه من دون مايلتفت علي قال بطريقه حسيت فيها تحدي مدري تريقه مدري اثبات انه اقوى مني واللي يبغاه يصير .. المهم كلامه مبطن بشي يغيضني ماادري وش هو : اقول ديمه ترى زواجنا اول اسبوع من الاجازة وحجزنا بالميريديان
مارديت لأن الخبر كان زي الصاعقه على راسي وحياتي .. نزلت دموعي غصب عني ولفيت براسي ناحية الشباك وأطلقت العنان لهمي يعبر بسيل الدموع اللي انطلق .. انقهرت بجد .. يعني نفذ اللي يبيه من دون مايكون لي رأي ..
نزل خالي لبقاله كانت على طريقنا بعد ماكلمه مهند ماادري اش قاله لأني ماكنت معاهم ولا عطيتهم اهتمام
: طيب قولي الله يتمم على خير .. قولي مبروك مو تحزنين ... وتبكين ..!
بسم الله هذا كيف عرف اني ابكي بالرغم اني بعيده وماطلعت صوت ولا حسستهم اني ابكي . . سكت ومارديت عليه ..................
: ديمه
:..................
: لحووول هذي من جدها يبي لها تربيه من جديد ..
:..............
طنشته وماالتفت ولا حركت راسي وكأني مااسمعه ... سمعته يقول اووووف .. بعدين جا خالي ومعاه مويه وعصير قال تبون نتغدا بمطعم ولانروح البيت عشان ديمه تنام
التفت مهند علي وانا كنت بقول لا بنروح البيت بس خفت ينتبه خالي اني ابكي : قال لا خلها تروح تنام اخاف تنام علينا بالمطعم ونتورط بشيلها . .. عاد شكلها يقول انها صارت دبه
: هههههههههههههه .. ليتها تصير دبه كلها عظم وعليه جلد .. كمل خالي خاف يحرجني .. ترى بنتغدا في البيت
قال مهند بسرعه : لا لا انا بروح للبيت بس ودني عند سيارتي ..
قعد خالي يلح عليه بس هو رفض وخلاه خالي براحته كنا قريبين من البيت قال خالي : بنزل ديمه اجل ثم اوديك

أخذت كتبي وشنطتي وطاح جوالي مني تحت المرتبه حقت خالي وانتبه مهند اللي التفت لمن طاح ومد يده وجابه ورماه على المرتبه حتى ماتكلف يمده علي .. والله هو اللي متكبر ومغرور بس قلعته ماابي منه شي .. اخذت الجوال بسرعه ونزلت ودخلت البيت .. احسني احترق .. ياربي اكرهه واكره غروره وتكبره وعنجهيته كيف بتحمله هذا .. الحين اش اسوي اصبر واحترق واتعذب ولا اقول لاخوالي ماابغاه واقهر خالي ناصر واخليه يضربني او يتكلم علي وانا ادري بردة فعله قدام كلام زي هذا .. لا ومن من بتطلق من مهند اللي يحبه خالي ويعزه ويشوف محد يستاهلني غيره ..

رحت لغرفتي بسرعه وانا ابكي بقهر لأن مهند سوا كل اللي يبغاه ومشاه غصب عني
نمت بعد ماصليت العصر ولا صحيت الا الساعه 11 بالليل .. حصلت خالي كمان دوبه صاحي وناداني عنده .. جيت وانا زعلانه منه جلست وانا ساكته
شفته يتبسم قال : اغرب اثنين شفتهم بحياتي .. الحين انتي ليه زعلانه
صديت عن خالي وقلت بزعل : خالي ليه ماشاورتني
قال بضحكة : خلاص شاورناك عليه ووافقتي بس موعد الزواج قرار الرجال البنت مالها دخل طالما انها وافقت
اول مرة اشوف خالي يتكلم بهذي الطريقة قلت باعتراض وقهر وقلة حيلة : خالي مو فاهم علي انت .. وماقدرت امسك نفسي بكيت من قلبي وأخيرا قمت لغرفتي مقهورة من نفسي ليه ابكي قدام خالي وليه مهند يمشيني على كيفه
لحقني خالي ودق علي الباب بس مافتحت له ولا رديت عليه .. وسمعته نزل وانا منهارة ابكي والوم نفسي اني وافقت ياربي ضيعت حياتي مع واحد مغرور ومايطيقني ..
جلست الين الفجر حتى هدى دقت علي ومارديت عليها
رحت اليوم الثاني للجامعه ماابغى اقابل خالي ولا هدى ولا احد .. مهند قهرني وماباقي الا شهر عن الاختبارات واذا بجلس بهذا الحال ماراح اجيب معدل حلو ... رحت للمكتبه المركزية عشان اكتب في الرسالة اللي تحتاج تركيز واهتمام ..
كنت اكتب وانا اتخيل اني السنه الجاية راح اجي وانا بحال ثاني وشكل ثاني وحياة ثانية والأكيد اني راح اجي ديمه ثانية من حياتي مع مهند .. دقيت على لمى قلت لها اني بجيها اليوم بعد المغرب وطارت من الفرحه ..
طلعت من الجامعه ورجعت للبيت وانا بقلبي ادعي اني مااشوف خالي ناصر ولا يكلمني حتى هدى ماابغاها تسألني عن شي
دخلت بيتنا ورحت سيده على غرفتي ونمت لي ساعتين سمعت الباب يدق بس مافتحت
ولا رديت ..
قبل المغرب دخلت علي هدى وانا لابسه تنورة جينز وبلوزة لونها ابيض وفيها رسوم بالاسود ولامه شعري بشكل عشوائي بمساكه كبيره .. وكنت ادق على السواق يجي بسرعه
: وين رايحه
: بروح عند لمى
: ديمه وش فيك الله يخليك ريحيني وقولي لي ترى والله شايله همك ..
: هدى الله يخليك مافيني الا العافية وبليز لا تسأليني عن شي لأني ماراح اتكلم وبتضايق وبس ..
: اوكي براحتك كنت بطمن عليك
قلت لها ابغى اطمنها وافتك من الحاحها بعدين : تسلمين وتأكدي اني لو افكر اتكلم مع احد ماراح اكلم قبلك احد ..
دق علي السواق قال انا برا ولبست عبايتي وخرجت من عند هدى وماكنت ادري وش تعابير وجهها لأني ماطالعت فيها بس الأكيد ان هدى مو معجبها حالي

عند لمى في شقتها الصغيرة بالنسبة لبيتنا كنت جالسة بمجلس الحريم معاها وقلت لها عن كل شي صار لي .. اول مرة احس لمى خايفه بعد ماكانت تقول بالعكس هذا دليل انه يحبك وحياتكم بتصير اكشن ومن هالخرابيط
: ديمه هذا معقد ولا سامع شي ؟
: مغرور يالمى وشايف نفسه ويبغى ينتقم مني لأني رفضته ..
: ياشيخه لاتحكمين الحين واذا بحياتك نكد خلي النكد لساعته اذا رحتي عنده الحين استانسي ولاتخلينه يأثر على حياتك وعلى نفسيتك ودراستك ..
ماحبيت انغص على لمى اللي خلاص على وشك ولاده ومو ناقصه تعب .. حاولت ابين عندها اني هادية وجلسنا نسولف وتحكيني عن حياتها مع فيصل وحبه لها وانها ماقدرت تحبه زي ماكانت تحلم بس تحبه كزوج وولد خالتها وان بينهم عشرة حلوة مع الوقت تحولت لمعزة ومحبة بس مو الغرام والشوق واللهفة اللي كانت تحلم فيها ... قلت لها اهم شي انه يحترمك وانتي مرتاحه عسى الله لايغير عليكم الا لأحسن
رجعت من عند لمى وانا احسني احسن ونفسيتي مرتاحه شوية



الرد باقتباس
إضافة رد

رواية مهلاً يا قدر / كاملة

أدوات الموضوع
طريقة العرض
مواضيع مشابهة
الموضوع الكاتب المنتدى الردود آخر مشاركة
وين الترحيب حقي أنا فزاعه القلوب الترحيب بالأعضاء الجدد 32 24-02-2011 07:43 AM
عسل عسل .. الهلالي وصـل هلآلي مبتعث الترحيب بالأعضاء الجدد 17 06-12-2006 05:10 PM
طق طق طق من الطارق؟ مغرورة ومعذورة الترحيب بالأعضاء الجدد 15 29-11-2006 10:49 PM
مشترك جديد واحب اتعرف الكيميائي الترحيب بالأعضاء الجدد 11 26-11-2006 07:35 PM
صديقكم الجديد كلـــــه منهـــــم كلـــــه منهـــــم الترحيب بالأعضاء الجدد 15 30-04-2006 11:28 AM

الساعة الآن +3: 07:25 AM.
موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات


youtube

SEO by vBSEO 3.6.1