غرام
اكتب بريدك ثم اضغط على اشتراك ليصلك جديد غرام
بحث مخصص من محرك البحث العالمي قوقل للبحث في غرام
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 31
قديم(ـة) 07-09-2007, 03:28 AM
صورة لمحت بعيونك غرامي الرمزية
لمحت بعيونك غرامي لمحت بعيونك غرامي غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد : (لمني بشوق وأحضني بعادك عني يبعثرني)قصه سعوديه رومانسيه روووووووووعه والروايه اللي عندي كاااامله


(الجزء الثالث)

قال راكان لدانه :_ عجبك المكان
دارت دانه بالمكان الي كله خضره :- روعه كني بحلم
ناظرها راكان وهي مبسوطه ولاول مره يحس بالذنب لانه تزوجها وهي صغيره مره ..عليه ...بس مطلقه ...
حس بقهر في قلبه ونار تحرقه ...شعور غريب عليه معقول يغار ...لا ..لا مستحيل
جت دانه الي غافله عن مزاجه وجلست جنبه ...وفاجأها بهالسؤال الي طلع منه بدون ارادته ..
راكان :- دانه حبيت اسال انتي ليه تطلقتي ..
انصدمت دانه وانمحت ابتسامتها :-نعم
وسكت مارد عليها ..
قالت وهي مو قادره تمنع دموعها :- كيف تسألني هالسؤال وحنا بشهر العسل
هز كتوفه بدون اهتمام :- خلاص مايهم اعتبريني ماتكلمت
قالت دانه وهي مو قادره تمنع نفسها :-فيه شي مو معجبني من يوم ما تزوجنا ,, وللحين ما ادري وشهو
عصب راكان :- وش قصدك ...
قالت دانه ببرود :- ولاشي
ناظرها .. بعدين صد عنها وظل يناظر في البحيره الي جالسين جنبها ....
وقفت وقالت :- ابي نرجع الفندق ..
وقف راكان بدون ما يتكلم .. وجمع اغراضهم ..
قال بدون اهتمام :- براحتك...
ورجعوا للفندق ...
><
<>
><
<>
><
نزلت الماس تسحب رجولها ماتبي تقابله ....
لكن امها كانت لها بالمرصاد ..
ام خالد :- سعود بالمجلس بلحاله ..روحي له
ترجتها الماس :-يمـه تكفين
عصبت امها :- الماس ...
سكتت الماس لانها ما تبي تزعل امها منها :- طيب طيب لا تعصبين يالغاليه
راحت الماس .. للمجلس وامها واقفه تناظرها...
؛
؛
؛
><في المجلس><
كان سعود على اعصابه ..
قلبه يعوره وده يشوفها .. ومرهق لابعد درجه .. الدوام من جهه ..ابوه الي يضغط عليه من جهه .. والارق الي ما يخليه ينام بالليل..
رفع راسه .. وشاف الماس واقفه عند الباب متردده وعيونها بعيونه ..كانت لابسه جلابيه بيضاء ضيقه فيها جنيهات فضيه ..وكحليه وكانت مره رايقه ..وشعرها رافعته فوق وماسكته مثل الشنيون ..وكانت حاطه مكياج خفيف ما نقص من روعة ملامحها بشي
آآآآآآآآآآآآآآآآه يا الغالــــــــــــــــــــيه .. وش الدنيا بدونك
وقــــــف ...
وما لقت مهرب وراحت تمشي له ....
جلست بالكرسي الي جنبه ...
قال برقه :- تعالي اجلسي جنبي
وهي تقدر تقول له لا !!!!
جت وجلست جنبه ، اخذ اصابعها بيده وباسها واحد واحد ..طاحت الدمعه غصب عنها على كف يده الثانيه ...ناظرها بعيونه الي هي كل عالمها ..
قال وهو يحاول يسيطر على صوته :- لا يالغاليه لا تبكين ...دمعتك عندي اغلى من كنوز الدنيا ...
مسكت يده بيدها ...وتمنت لو هاللحظات تدوم ...
اخيرا تكلمت :-كيف حالك ..؟
ابتسم وبانت خطوط الاجهاد في وجهه :- عايشين ...
عقدت حواجبها :- عايشين !
سحب نفس طويل وقال بصراحه :- وش تتوقعين يكون حالي وأنتي ما أنتي بعندي ...انا آكل بس عشان اعيش .. اتنفس بس عشان اعيش..مسرات الحياه فارقتني ...ليلي تساوى مع نهاري ..
ماقدرت تتمالك نفسها ودفنت عمرها بحضنه ...وجلست طول هالوقت متمسكه فيه ...من زمان ما ارتاحت مثل اليوم الحين وهاللحظه ...
قال بهمس :- ارجعي معي يالغاليه..
رجعت لعقلها ..وبعدت عنه :- لا
قال بيأس :- طيب لمتى ؟
لو خنجر يحزها ما حست بألمه مثل الحين :- خلنا نتطلق ...
فز سعود من مكانه وهو معصب تعصيبة ما قد شافت الماس مثلها :- صاحيه انتي ...
وقفت الماس وحالتها مايعلم بها الا الله ....
راح سعود يمشي للباب ...وقبل لايطلع قال لها :-كيف طاعك قلبك تقولينها ...وانا الي حسبت محد (ن) يحبني في هالكون مثلك ...
نزلت راسها للارض والدموع معميتها ....
كمل ببرود :- فمان الله يا بنت العم ..
وطلع من عندها مهموم ....ومايشوف قدامه من الزعــــــــــل...
؛
؛
؛
><في بيت ابو سعود><
قال سلطان لابوه وهم يتقهوون قهوة العصر :-يبه لا تضغط على سعود انت ما تشوف حالته
ناظره ابوه بعصبيه ..وقال :- وش فيها حالته الرجال الي يتعلق في حرمه مافيه خير
انقهر سلطان من نظرة ابوه للي بين سعود والماس وقال يحاول يقنعه :- يا طويل العمر هم متفاهمين وممشين حياتهم وراضين بقسمة ربي حنا وش دخلنا ,,
قال ابوه بعصبيه :-شلون وش دخلنا .. الا دخلنا ونص واذا هو ماهو بعارف مصلحته نصير مثله ..
سلطان :-بس يبـ
ابوه :- سكر على الموضوع ورح بحالك مالك دخل وسعود دبرته عندي ...
(الا وبدخلة سعود عليهم )
قال ابوه لسلطان من بعد ما سلم سعود عليهم وباس راس ابوه :-الطيب على طاريه ..
عرف سعود هم وش كانوا يتكلمون فيه من نبرة ابوه وملامح سلطان المتشنجه :-خير ان شاء الله
ابوه :- ما يجيك من ورانا الا كل خير دايم ..
هز سعود راسه ..وناظره سلطان بنظره تقول له اصبر هذا ابونا وهذا طبعه ...
قال ابوه :- بكره بنروح ونخطب لك نوف ...
وصل سعود لمرحلة الانفجار ....توه متهاوش مع الماس ..مايبي يكملها مع ابوه ..
وقف سعود وقال :-بالإذن ..
ابوه :- انا ماخلصت كلامي ....
قال سعود بتعب :-العذر والسموحه يبه ...بس انت عارف رأيي
وصل ابوه حده :-الحرمه ذي عاملتلك عمل ...ساحرتك
صح انه زعلان على الماس ومنقهر منها ....بس يحبها والله شاهد ...ومايرضى لاحد يغلط عليها ..
ابتسم :-ايه ساحرتني ...؟
انصدم ابوه ....:- وشهو ساحرتك..؟
قال سعود بقوه :- سحرتني بطيبتها ..بحنيتها .. نعم التربيه ونعم الاخلاق ونعم الزوجه ...والقلب ما يسع احد غيرها ..
وراح يمشي للباب................
قال ابوه :- ان ما جيت بكره العصر هنا عشان نروح نخطب لك لا انت ولدي ولا اعرفك
صرخ سلطان :- لا يبه لا تقولها طلبتك
التفتت سعود...وكل لون من وجهه راح .................هو بحلم ولا بعلم ..
لكن ابوهم كان عنيد :- انت مالك دخل لا والله لتلحقه ....
سعود من هول الصدمه ما نطق ولا بكلمه .....
كمل ابوه بقسوه :- ولا شوف وجهك بالشركه
طلع سعود من البيت زعلان منقهر ....وطلع وراه سلطان ناداه وما عطاه وجه....
مسكه مع يده :- وين رايح ياخوي
قال سعود وهو يرجف من التعصيب الي كابته :-بروح في ستين داهيه اتركني ياسلطان مالي خلق
قال سلطان :-ماراح اتركك وانت بهالحاله ..
وركب سعود سيارته وركب معه سلطان .....
كان الجو بالسياره يخنق...سعود معصب ..وسلطان متوتر ..وكمل الناقص..
يا صغر الفرح في قلبي ..

ويا كبر الألم والآه !! تغرّب في زمنها الناس ..

وزوّد ظلمها ببلواه .. لآنه مختلف عنهم

تبرى من طبايعهم .. تغرّب في زمن هواه ..

وفا وباعوه أحبابه .. وزوّد غدرهم .. همه

وشرّع للهوى بابه .. وأَنحر لأجلهم دمه

ولكن للأسف هانت .. سنين العشره وشانت

دروبٍ بالجفى إبدت .. صبر والصبر ما فاده ..

تحمّل لوعة الحرمان .. بدى يرتاح وبعاده ..

عذاب وغربته .. إنسان

يا دنيا مالها صاحب

غريبه .. صدقها كاذب تجازي من وفا

حرمان...

تضايق سلطان ..وسكر المسجل ناقصين ....ناظره سعود ورجع يكمل سواقته ...مايدري لوين رايح ..




&&&&&



(الجزء الرابع)

دخلت منال غرفة سعاد وهي تبكي وحالتها حاله ...
خافت سعاد وقالت بقوه :- منال وش فيك وش صاير
قالت منال وهي تبكي بقوه لدرجة ان امها وهنادي جو يركضون من قوة صوتها ..
هنادي بخوف :- وش فيكم ..؟
ام سعود :- وش صاير..
قالت منال ودموعها تسيل :-ابوي ..
خافن البنات :- وش فيه ابوي ..
قالت منال وهي تحرك يدينها في الهواء:-ابوي قال لسعود تزوج نوف وسعود رفض ..
قالت ام سعود وقلبها يعورها :- طيب
منال وهي قريبه من الهستيريا :- لا مو طيب سعود عيا وطرده ابوي من البيت ومن الشركه اذا ما طاع وجا بكره العصر عشان يخطبون نويفه الله ياخذها .
ارتفع الضغط عند ام سعود وطاحت عليهم ...لانها عارفه ان سعود بيظل على عناده...
صرخن البنات ....
جلست سعاد تبكي من الخوف والقهر وهي حاظنه امها :-بسم الله عليك يمه ...(صرخت في خواتها ) روحن نادن سلطان يجي بسررررررررررررررررعه
قالت منال وهي متشنجه من الخرعه :- سلطان لحق سعود وابوي طلع قبل خمس دقايق ...
راحت هنادي تركض في الغرفه تدور جوالها ...وهي على وشك يغمى عليها ..
"سلااااااااااااااااااااااام ...............يمه "
والتفتن البنات على دخلة رجال الغرفه ...
حظنته هنادي وهي تصيح :- فهد الحق على امي
رمى فهد اغراضه وهو توه واصل من الشرقيه ..وشال امه بين ايدينه ...
قال بعصبيه :- شفيها امي...؟؟
قالت سعاد من بين دموع الخوف وهي تاخذ عبايتها عشان تروح معهم :- اغمي عليها بعدين اقولك السالفه بس بسرعه تكفى لا تروح من يدينا
قال بقوه :-فالك ماقبلناه ..
لحقتهم هنادي بعباية امها ...ولبسوها امها وطلع هو وسعاد ...
قالت منال وهي ضامه هنادي :- آه ياربي احفظ امي واخواني من كل شر
قالت هنادي وهي تبكي :-ليه يبه ليه كذا ...
؛
*
؛
؛
*
؛
؛
>((بعد ساعتين –بالمستشـفى))<
جلس فهد يهدي سعاد ..بعد ماراح الطبيب لان من تشخيص الحاله طلع ان امهم جايتها جلطه بالقلب وانها بين الحياة والموت والاربع وعشرين ساعه الجايه حاسمه
قال فهد والدنيا مو واسعته من الضيقه:-خلاص يا سعاد هدي نفسك .. ان شاء الله تعدي السالفه على خير ..
قالت سعاد وهي حاطه يدها على راسها ومسنده ظهرها للجدار :- هذي امي يا فهد امي ..
قال فهد بتعب :-وامي بعد .. هدي نفسك ويالله مشينا
عنّدت سعاد :-مابي امشي بجلس هنا
تضايق فهد :-يابنت الحلال قعدتك مالها داعي يالله مشينا ..
وتحت اصرار فهد طاعت ومشت معه ...ما امداهم يمشون خطوتين الا وبدخلة سلطان وسعود ...
قال سعود ويده على قلبه :- كيف الوالده وش أخبارها
قال فهد :-بخير بخير
قال سلطان ووجهه منقلب لونه من الخرعه :-وش فيها وينها وش قال الطبيب ..
قال فهد :-على هونك .. هد نفسك الوالده جتها جلطه بالقلب .. وبالعنايه الحين
انصدموا سعود وسلطان :-جلطه
هز فهد راسه ...
قال سعود :-ليه ؟ وش السبب..؟
ناظر فهد في سعاد ..:- علمي علمكم انا توني واصل من الشرقيه شفت الوالده طايحه والبنات حولها واخذتها للمستشفى..
يمكن يكونون كلهم منصدمين والنفسيات دمار ..لكن سلطان كان واعي لتعب فهد من السفر و المفاجاه الشينه الي لقاها اول ما وصل ، ونفسية سعود المتازمه بعد الكارثه الي صارت بينه وبين ابوه ...
قال سلطان وهو يحط يده على ظهر سعاد الي مانطقت ولا بحرف :-مشينا البيت وهناك نتفاهم
وقف سعود مكانه وقال بعناد :- روحوا انتم انا ماراح اجي
قال سلطان بتعصيب :-سعود هذا مو وقته
لكن سعود عطاهم ظهره وراح يمشي وجلست سعاد تبكي ...زياده
احتار فهد الي كان بينهم مثل الأطرش بالزفه ....
فهد :- سلطان وش فيه وش صاير ...سعاد وش فيها سعود علامه ..هنادي ومنال ليش يبكن
قال سلطان :- المكان مو مناسب خلنا نرجع البيت ..ثم اعلمك
غصب عن فهد اجل الموضوع لين يوصلون البيت ..عشان المكان زحمه وناس وماهو مناسب للكلام ...
وطلعو من المستشفى ...
بعد ما حاول سلطان يشوف امه ومنعه الطبيب وقال له يجي بكره لانها بغيبوبه وماراح تدري عنه ..
،
،
،
*((بعد نص ساعه ))*-------- ><في مجلس ابو سعود ><
قال فهد بعصبيه :- ياسلطان جننتني ... تبي تتكلم والا شلون
جلس سلطان وكتف يدينه على صدره وحاس بقلبه يوزن له جبال من ثقله
صرخ فهد لان طبعه عصبي ويثور بسرعه عكس سعود وسلطان :- ياخي تكلم ذبحتني بسكاتك
تنهد سلطان وقال :- وش اقولك .. ابوي يبي يفرق بين سعود والماس
انصدم فهد وجلس مذهول :- مستحيل
ضحك سلطان بدون نفس :- لا مو مستحيل .. ولا يبي يزوجه نوف بنت عمك نايف
طلعت عيون فهد :- نوف نوف ما غيرها
هز سلطان راسه ... قال فهد :- بينهبل سعود ان وافق فيه احد يستغني عن بنت مثل الماس
قال سلطان :- هو رافض وابوي له شهور يزن على راسه لان الماس ما تجيب عيال
انذهل فهد بعده عن اهله خلاه في جهل كامل عن الي يصير :- آفاااااااااااااااااااااااااااااا
كمل سلطان لان الصدمات عقدت لسان فهد :- انا سالت سعاد عن الي صار لامي وظني كان في محله
ناظره فهد وهو ماهو فاهم شي...
سلطان :- ابوي قال لسعود ان ماجاء بكره العصر عشان يروحون يخطبون له نوف لاهو ولده ولا يعرفه
هنا جت الكارثه على راس فهد مثل ضربة العصا ....وما قدر ينطق بحرف ...كيف قدر ابوه يسوي كذا بسعود الي شايل الشغل على راسه ..والي اقربله منهم كلهم بحكم عملهم اليومي مع بعض ...
قال فهد بهدوء يقطع القلب :- اكيد انت تمزح صح..
تجلى الحزن على وجه سلطان :- ياليت يا اخوي ياليت ...
قال فهد يقرر واقع :- وامي طاحت لان ابوي طرد سعود من البيت
سلطان :- ايه .....
قال فهد والحزن ذابحه ذبح ياليته جلس بالشرقيه ولا جا :- لا تقول ان ابوي طرده من الشركه يسويها
قال سلطان بحزن سرق فرحته بملكته الجايه :- ايه ..
حط فهد وجهه بين يدينه :- سعود ما يستغني عن الماس ومستحيل يتزوج عليها ...
قال سلطان وهو يوقف :- الله كريم .. يدبرها بمعرفته
قال فهد وهو يناظر سلطان :- وين رايح ...؟؟
سلطان وهو يلبس شماغه :- بروح اشوف سعود واعرف وش ناوي عليه
وقف فهد :-بروح معك
قال سلطان :- لا أنت خلك مع البنات وانتظر أبوي لين يجي سلم عليه وطمنه على الوالده
اقتنع فهد ...وقال :-صار .. بس تكفى هده وقل له يصبر ترى الوالد على قد ماهو شديد على قد ما يحبنا
سلطان :- يصير خير يالله مع السلامه
فهد :- ماتشوف شر
طلع سلطان من البيت أما فهد فراح يشوف سعاد لأنها متاثره حيل بالي صار....
دخل فهد غرفة سعاد الي كان بابها مفتوح ...وهي جالسه على الصوفا وللان تبكي...
فهد :- خلاص من اليوم وانتي تبكين
قالت سعاد وهي تشاهق :- وشلون ما ابكي واخوي مطرود من البيت والشغل وامي بين الحيا والموت
مسك فهد يدها وقال بحنان الاخو :- خلاص كل عقده ولها حلال امي ان شاء الله تطيب وابوي ما يستغني عن سعود والي قاله كان في ساعة غضب ..
(مايدري فهد هو جالس الحين يقنعها ولا يقنع نفسه )
ناظرته سعاد بقوه وقالت :- ابوي ما يتراجع عن كلمة قالها .. تضحك علي والا على نفسك
سكت فهد مو قادر يجاوب............


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 32
قديم(ـة) 07-09-2007, 04:00 AM
صورة لمحت بعيونك غرامي الرمزية
لمحت بعيونك غرامي لمحت بعيونك غرامي غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد : (لمني بشوق وأحضني بعادك عني يبعثرني)قصه سعوديه رومانسيه روووووووووعه والروايه اللي عندي كاااامله


شىء يعور القلب صح



وش تتوقعون سعود يتزوج على الماس



وش راح يصير بين راكان ودانه



وسلطان بيملك


وأبو سعود راكب راسه والا بيرجع عن قراره


وام اسعود بتصحى من الغيبوبه


كل الاحداث راح نتابعها مع بعض في البارت الجاي



وثاااااااااااااااانكس


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 33
قديم(ـة) 07-09-2007, 06:19 AM
صورة NOoR My Life الرمزية
NOoR My Life NOoR My Life غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد : (لمني بشوق وأحضني بعادك عني يبعثرني)قصه سعوديه رومانسيه روووووووووعه والروايه اللي عندي كاااامله


قصه مليانه ظلم من الشياب0000

مشكوره غناتي ميمي000


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 34
قديم(ـة) 07-09-2007, 07:02 AM
صورة آلشقرآ .~ الرمزية
آلشقرآ .~ آلشقرآ .~ غير متصل
©؛°¨غرامي ذهبي¨°؛©
 
الافتراضي رد : (لمني بشوق وأحضني بعادك عني يبعثرني)قصه سعوديه رومانسيه روووووووووعه والروايه اللي عندي كاااامله


هاااااااااااااااااااااااي

وربي القصة خطيره وعندهم شياب الله لايبلنا

وماتقصري وتكفين نزليه لاني تحمست مره ويعطيك العافيه

الله لايحرمنا منك ولا من ابداعك

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 35
قديم(ـة) 07-09-2007, 07:04 AM
صورة آلشقرآ .~ الرمزية
آلشقرآ .~ آلشقرآ .~ غير متصل
©؛°¨غرامي ذهبي¨°؛©
 
الافتراضي رد : (لمني بشوق وأحضني بعادك عني يبعثرني)قصه سعوديه رومانسيه روووووووووعه والروايه اللي عندي كاااامله


ننتظرك ع احر من جمر

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 36
قديم(ـة) 07-09-2007, 07:35 AM
اسيرة الزمان اسيرة الزمان غير متصل
©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©
 
الافتراضي رد : (لمني بشوق وأحضني بعادك عني يبعثرني)قصه سعوديه رومانسيه روووووووووعه والروايه اللي عندي كاااامله


ابي التكمله ماسجلت الا عشانها بليييييييييييييييييييييييييييييييييييز عجلي
وراي طريق طويل((من اولهل تشتكي الله يستر بعدين هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه هههههههههه

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 37
قديم(ـة) 07-09-2007, 03:35 PM
صورة جرح كبير الرمزية
جرح كبير جرح كبير غير متصل
©؛°¨غرامي ذهبي¨°؛©
 
الافتراضي رد : (لمني بشوق وأحضني بعادك عني يبعثرني)قصه سعوديه رومانسيه روووووووووعه والروايه اللي عندي كاااامله


رووووووووووووعه ياورده ننتظرك

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 38
قديم(ـة) 07-09-2007, 05:06 PM
صورة لمحت بعيونك غرامي الرمزية
لمحت بعيونك غرامي لمحت بعيونك غرامي غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد : (لمني بشوق وأحضني بعادك عني يبعثرني)قصه سعوديه رومانسيه روووووووووعه والروايه اللي عندي كاااامله


(نظره الم)


الشقراء(البحر)


(اسيره الزمان)

(جرح كبير)




يعطيكم العافيه ومن عيوووووووني وهذا البارت

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 39
قديم(ـة) 07-09-2007, 05:14 PM
صورة لمحت بعيونك غرامي الرمزية
لمحت بعيونك غرامي لمحت بعيونك غرامي غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد : (لمني بشوق وأحضني بعادك عني يبعثرني)قصه سعوديه رومانسيه روووووووووعه والروايه اللي عندي كاااامله


(الجزء الخامس)

><في ماليزيا ..><

(((في الفندق – تحديدا جناح دانه وراكان...))))

قال راكان لدانه :- دانه قومي اكلي شي من الصبح ما اكلتي
قالت دانه وهي جالسه تناظر في المنظر برى غرفتها :- مالي نفس
قرب منها :- دانه نفسي تعاف الاكل وانتي زعلانه
قست قلبها عشان ماتضعف :- قلت لك مالي نفس عليك بالعافيه
مسك يدها وباسها :- انا اسف يالغاليه والله مدري وش هبلني وخلاني اسال هالسؤال العذر والسموحه
ناظرته دانه والدموع تلمع بعيونها :- مالك حق تسالني هالسؤال في الايام الي مفروض تكون بس لنا
ابتسم بدون نفس بس عشان يخفف الجو المتوتر :-امسحيها في وجهي والله شكلك وانتي زعلانه مو حلو
توسعت عيون دانه من التعصيب :- نعم
ضحك :- لا حول امزح والله امزح
ماقدرت تمنع نفسها وابتسمت ...
قال وهو يوقف ويوقفها معه :- يالله خلينا نتعشى ميت جوع
ابتسمت دانه :- محدن ضربك على يدك وقال لا تآكل
كشر وقال :- ما أحب أكل واحد زعلان مني خصوصا إذا كان هالاحد مزيون و حلو مره
حمرت خدودها ...وضحك :- فديت هالوجه الاحمر والله
استحت دانه :-راكان
قال راكان بوله (ياربي بيذوب كلما نادت اسمه ) :-عيون راكان وقلبه ..
ضحكت :-يسلم قلبك العشاء بيبرد
انهبل راكان :-عيدي عيدي وش قلتي
ضحكت دانه :- وش قلت
راكان :- اخر شي قلتيه ..
قالت دانه بدلع :- قلت يسلم قلبك
قال راكان بوله :-آه ياحظ قلبي
ضحكت دانه من قلب :- وانت وش وقلبك وش
ابتسم راكان ذيك الابتسامه الي تجيب لدانه دوخه وقال:-انـــــــا وقلبي فدى عيونك
ابتسمت من قلب :- الله لا يخليني منك ولا من عيونك ..
راكان :- هههههههههههههههههه لسانك يقطر عسل
سحبته دانه وقالت تمزح :- يالله تعشينا ان جلسنا كذا ما............. وسكتت طبعا متأخره (ههههههه)
ناظرها راكان بخباثه :- كملي وش فيك سكتي
تورطت دانه ..نست ان مايفوته شي وهي خبله كل شي تقوله ,,ارتبكت وطيحت قارورة المويه الي على طاولة العشاء وحاست الدنيا ..
ابتسم راكان وقال يقلدها :-اقول لا تحوسين عشانا والا ...........
حمرت خدودها من كلامه ...وجلس هو يضحك ..
انقهرت دانه منه يحب يحرجها ...
(فكر راكان في نفسه الحق ينقال البنت هذي ما تشبه ساره لو من بعيد ... بس فيه شي يخليه يبعد عنها ..شعور داخلي يضايقه ..مايدري وشهو..بعدين البنت ماعرفتها الا من ثلاث ايام ما يمديها تطلع على حقيقتها ...بس ليه ليه ...لما ما اكلت عافت نفسه الاكل والراحه مو مثل ساره يوم كانت تزعل عليه كان يسفه بها ولاهمه وكان مرتاح البال ...ليه البنت هذي يتمنى ماتغيب عن نظره لحظه ولو يظل يناظرها العمر كله ما مل من وجهها ..ليه يحبها زود لا حمرت خدودها واستحت ..ليه حتى وهي نايمه جنبه يلقى متعه غريبه في تاملها وهي نايمه بوجهها الطفولي الي جننه من ذاك اليوم قبل شهر ونص...
اسئلة مالها إجابات ...واحاسيس غريبه عليه وللصراحه ماتسره !!))
؛
؛
؛
؛
؛
><في بيت ابو خالد ><
دخلت قمر غرفة الماس ..ولقتها تاخذ شاور ...وكانت بتطلع بس لفت انتباهها دفتر زهر محطوط على السرير وبوسطه قلم ..
طبعا قمر ملقوفه وهذا طبعها فتحت الدفتر قرت المكتوب فيه...وماقدرت تمسك دموعها ..كانت الماس كاتبه قصيده ..
قرتها قمر ودموعها تسيــــل..

احس كني فاقده كل ذاتـــي ....مدري وش الي بعدها يحتريـني

من غاب الي حضوره غناتـــي...وانا ادري ان اقصى المواجع تبيني

حاولت الملم بالقصايد شتاتــي..اثر القصايد همها محتوينـــي

وشلون ابهرب من بعض ذكرياتي...دامه جميع الذكريات وحنيــني

من قبل ما البس برقعي او عباتي ...وغلاه لابس نبضة القلب فيـني

كنت افتخر قدام كل البناتـي ...واقول هذا الي ابيه ويبـــيني

وكان الغرور بداخلي من صفاتي...وكان الجنون بدنيته يعترينــي

واليوم والله راس مال سكاتـي...نظرة وداع ساكنه وسط عينـي

اعيش فيها مابقى من حياتــي...ماهمني من ذنبها وش يجينــي

لابد ما يوم يجي به وياتـــي ..ويشوف بعيونه سوايا سنيــني

سكرت قمر الدفتر وراحت تركض لغرفتها ......
لانها سمعت صوت الماس..
دخلت الماس الغرفه ..وحتى مع الشاور مازالت اثار الدموع باينه ...راحت تنشف شعرها ودق جوالها فتحته لقتها خدمة الاهداء والرقم رقم الغالي الي حافظته مثل اسمها واحسن ...

تقوى الهجـر ..

وش لي بقى عندك .. تدوّر لي عذر .. لا تعتـذر

تقوى الهجـر ..

ما نجبـره .. من عافنا ما ينجبـر .. لا تعتـذر

زاح الصبر .. لا لا تعنّى لي وتمـرّ .. وتبغى الصبر .. ويـــن الصبر

جرحي عميق .. والقلب في دمّـه غريـق

وتبغى الصبر .. ويلاه من وين الصبر .. مهما تقول لا تعتـذر

مهما تقــول .. من الأغاني والجمل .. ما يحتمل .. قلبي فدية جبر الألم

يمشي معك درب الندم .. ما يحتـمــل

يكفي عليه .. منك احتمل كذب وغـدر .. حبك سراب .. ضيعت
وقتي أتبعـه

وسط الضبـاب .. وصوتك ينادي اسمعـه .. صرت أتبعه ..

واليوم في صحراء الظما .. ترمي فؤادي وتحرقـه .. ترجع تقـول ..
أبعتـذر .. ليــــه العــذر

دام الهوى .. ما له على قولك عذر .. والجرح يا جرحي يداويه الصبر ..

ليـــه العــذر ؟؟

الله كريم .. الله عليم .. هو عالمٍ بالحال .. ولا يمكن يظيم

عزاه لك .. يا قلب يا أحلى نديم .. عزّتي .. للحب لو يصبح يتيم

حبك يتيم .. وكلك ندم .. حبك يتيم

وين الندم بين السطور .. أمر العدم ماله ظهور ..

ترى هذا غـــرور .. هذا غـــرور

تمشي بطريق .. وأنا بطريق .. اللي يوديني لبعيـــــــــــد

عنّك يا أول رفيق .. البعد يعفيني المزيـــــــــــــــد

وين الوفى والتضحية .. وينك رفيق ..

وين الوفى والتضحية .. وينك رفيق ..

وبتجمع أوراق السنين

لا تنسى تجمع جروحي .. ودمعي .. وآهـاتي معــك

وقلبي بعد ما قتلته .. يا رفيقي .. ما عاد يقدر يمنعك

كل الأمر .. عاد بيديك ..

يا خلّ يا هـــاجــر ..

ما عندك عــذر

انهارت الماس على سريرها ...ومسكت الجوال بكل قوتها .....بكت بصوت عالي ..

حبيبي سامحني...سامحني ...انت ماراح تتزوج وانا على ذمتك ..ماراح تطيعني..ما ابغاك تحرم نفسك من الضنا بأسبابي ....سامحني ..سامحني والله احبك والله العظيم
-------
>>في وقت
جلست قمر على سريرها جامده لا حركه ولاشي ....
قلبها يتقطع على اختها ..
ويتقطع على حالتها ..
الملكه مابقي عليها شي ...ياليتها تكون بحلم وترتاح ..بس لا ماهي بحلم والفستان الموف الي بدرجها الي شرته عشان الملكه يشهد على انها بتتزوج وهذا واقع لازم تقبل به ..
دفنت وجهها في المخده وجلست تبكي لين غلبها النوم والتعب ونامت ...
ودمعتها على خدها ماجفـــــــــــــــــــت!!
×
*
×
*
×
*
×
><في بيت سعود><
قال سلطان لسعود الي جالس ساكت :- سعود شكلي بأجل ملكتي لين تهدى الامور بينك وبين ابوي
ناظره سعود وقال :- انت تعرفني وتعرف ابوي وماراح يتغير شي .. وملكتك ماراح تتأجل
سلطان:-بس ياسعود.........
قاطعه سعود بلهجه حاسمه :- انتهى الموضوع تأجيل مافيه لا والله ما احضر ملكتك انت اجلتها مره وماراح تأجلها مره ثانيه ..
عرف سلطان ان سعود لا قال كلمه نفذها ...فما له داعي يحاول يقنعه
سلطان :-طيب وش ناوي عليه..
هز سعود كتوفه :-ولاشي
عقد سلطان حواجبه :-شلون ولاشي ..
قال سعود والحزن بد بخفاه :-ولاشي زواج على زوجتي ماراح اتزوج لو أموت من الجوع والفقر والكل يتخلى عني
عصب سلطان من كلامه :- وانا وين رحت يا خوي وفهد وين راح حنا معك في الرخا والشده وعز الله ما تنظام وحنا على وجه الدنيا
ابتسم سعود شبه ابتسامه :- ماتقصر ياخوي..
قال سلطان بحزن وجديه :-ابوي عارف انك ماتقدر تستغني عن الشركه
حزت بخاطر سعود هالكلمه لان هذا هو الواقع :-ايه عارف ...بس الي مايعرفه ان الشغل بداله شغل والحلال بداله حلال بس الماس ما بدالها احد
قال سلطان وهو يناظره :-وابوي
عصب سعود :-ابوي تاج راسي وسندي ..وبيظل غالي وماراح اقطعه حنا تربينا على يد وحده وشالنا بطن واحد ..يا اخوي .. حتى لو جفاني الوالد حتى لو تخلى عني ونبذني له فضل وحق علي ..ليته طلب مني أي شي ..اي شي ..كان ماترددت لحظه في تنفيذه ..بس الي يطلبه فوق طاقتي واحتمالي ...
قال سلطان يواسيه ويواسي نفسه :- هونها وتهون ..
قال سعود وهو يفرك عيونه بيدينه من التعب والإرهاق :- الله كريم


&&&&&&&&&&&&&


(الفصل السابع)

(الجزء الاول)

><بعد صلاة العصر –بيت ابو سعود><

قال ابو خالد :- يا اخوي اذكر ربك وخل الولد على راحته ..
لكن ابو سعود راسه يابس :- لا والف لا انا ابي اشوف ظنا ولدي قبل لا اموت واذا كان هو مايعرف مصلحته حنا نعرفه بها ..
قال ابو خالد :-اذا ماجاء الحين ناوي تنفذ تهديدك...
ناظره ابو سعود :- ما يبيلها سؤال إلي ما يطيعني لا هو ولدي ولا اعرفه...
قال ابو خالد يحاول يغير رايه :- القسوه ماهي حل
ابو سعود :- الا حل ونص
قال ابو خالد يساله ولو ان السؤال متاخر شوي :- تعال انت ليش نويت تخطبله نوف ..رنا اكبر منها
ابتسم ابو سعود :-رنا ابيها لفهد وهو مكلمني عنها من زمان ...
الا وسلطان يدخل عليهم ووجه متغير :-السلام عليكم
ابوه وعمه :- وعليكم السلام
جلس سلطان جنب ابوه ...قال ابوه :-اخوك وينه ورى ماجا صيفنا
ارتبك سلطان وقال :-اخوي ما راح يجي
عصب ابوه :- نعم
ساله عمه بهدوء :- ليه وينه ...؟
قال سلطان وهو يتجنب النظر فعيون ابوه :-سافر الشرقيه
انصدموا الشياب ...من كلامه
إلا والله يجيب فهد ...:-السلام عليكم ورحمة الله
رد الكل :- وعليكم السلام
وطلع سلطان بسرعه من عندهم ....
دق أبو سعود على السكيورتي إلي يحرسون الشركه وعطاهم الأوامر ما يدخلون سعود لا جاء ابد ..
ودق على مدير العلاقات العامه :-اسمع أبيك تفصل ولدي سعود من عمله عندنا
قال الموظف بارتباك لان إلي يكلمه احد مؤسسي الشركه وهذي أول مره :-والله ياطويل العمر الأخ سعود قدم استقالته اليوم الصبح ...
قال ابو سعود بعصبيه :- شفت يا ابو خالد قدم استقالته كان عارف اني بطرده ان ماجاء..
انقهر فهد من سوايا ابوه في اخوه الكبير وقام وطلع ...
قال ابو خالد :- مالك حق سعود مايستاهل
قال ابو سعود بثقه :- مصيره بيرجع ويترجاني أزوجه نوف ...
سكت ابو خالد اخوه مافيه امل ....
لكنه تذكر وقال :-الا وش اخبار ام سعود ...
قال ابو سعود :- ماطلعت من العنايه للحين بس يمدحونها الدكاتره اليوم يقولون صحت ورجعت نامت وصحتها مستقره..
ابو خالد :-الله يجعله ..يالله بروح امر ام خالد والبنات عشان يزورن ام سعود
وطلع ابو خالد ...
--------<< في هالوقت
قالت الماس لامها :-يمه وش فيها خالتي ...؟
قالت امها :- جتها جلطه بالقلب
انصدمت الماس :- جلطه ......متى ..؟
امها :-امس ...ابوك توه معلمني ماعرف الا من ابو سعود يالله تروحين بيجي الحين عشان نزورها
قالت الماس وقلبها يوجعها من الصدمه :-اكيد بروح مايبيلها سؤال
قالت امها :-اجل عجلي جيبي عبايتك
ركضت الماس غرفتها وعند الدرج حست بدوخه قويه ..ولولا ان قمر كانت نازله كان طاحت على الارض..
صرخت قمر :- يمه الحقي الماس
جت امهن تركض والخوف يملا وجهها :-بسم الله عليك يمه
قالت الماس بتعب :- دوخه بسيطه ماصار إلا الخير
قالت أمها بخوف وهي تسندها مع قمر ويجلسنها على كرسي قريب من الدرج :- بوديك المستشفى حالك هالايام مو معجبني
راحت قمر للمطبخ وجابت لأختها كاس عصير ليمون ...في دقايق
قمر :-سمي بالله
شربت الماس شوي من العصير وحست انها صارت بخير ثم قالت :-بروح لخالتي يمه
شافتها امها مصممه ووجهها رجع له بعض اللون :-طيب ولو اني افضل تجلسين في البيت
قالت الماس بعناد :-دقايق بروح اجيب عبايتي وبرجع
وطلعت غرفتها ...
قالت قمر :-وين بتروحون
قالت امها :-بنزور خالتك ام سعود بالمستشفى
تفاجات قمر :-افا ليه ..؟
قالت امها وهي تطلع غرفتها :-تعبانه تبين تروحين خذي عبايتك ابوك على وصول
؛
؛
؛
؛
><قبل ملكة سلطان وقمر بيوم><
قال راكان وهو يدخل بيته :-ادخلي برجلك اليمين
ابتسمت دانه :-مايبيلها كلام
دخلت دانه القصر مو البيت في حياتها ماتوقعت تدخل بيت بهالجمال والحجم الي يخلي بقلب الواحد رهبه وخوف ..كان مأثث تأثيث أروع منه ماشافت كل شي حولها بالوان الذهب اروع منه مافيه ...صالة الاستقبال الكبيره صالة الطعام الدرج الي بوسط البيت والي فخم مره ....
طبعا ما انتبهت الا وهي في حضن ام راكان :-ياهلا وغلا بنور البيت
قال راكان يمزح :-افا يمه وانا احترق كرتي
باس على راس امه وضمها بحنيه
قالت وهي مدمعه :-انت غالي بس دانه لها معزه غير ...
قالت دانه بحب :-وانتي بغلاة الروح يا خاله
قالت ام راكان :-خلي عنك كلمة خاله ناديني يمه
ابتسمت دانه وهي ماسكه يد ام راكان :-احلى اسم والله تامرين يمه
ومره ثانيه وبدون ما تنتبه دانه الا وهي بأحضان الخاله مريم ...وبين السلام والترحيب الي من القلب...
سحب راكان دانه جنبه ..وقال يمزح :-خلاص حلى هو ماصار سلام ولا تبويس تراها مرتي واغار
حمر وجه دانه وضحكت امه والخاله مريم .....
قالت ام راكان بحنيه :_اخذ دانه لجناحكم خلها ترتاح ...نشوفكم ان شاء الله على العشاء .
كبرت امه بعين دانه ..سبحان فرق بينها وبين ام زوجها الاولي ..والي تحمد ربها انها ماعاشت معهم ببيت واحد ..
قال راكان وهو حاط يده على خصر دانه :-عشاء .! يمه الساعه خمس العصر
قالت الخاله مريم :-لايكثر هرجك اخلص ..خل زوجتك ترتاح توكم واصلين الحين
قال راكان وهو مبتسم :-تامرين يالله بالاذن
وراح وهو ودانه لجناحهم الي بالدور الثاني .....
قالت الخاله مريم :-ماشاء الله تبارك الله مزيونه بالحيل
قالت ام راكان بحب :-ماشاء الله لو نترك جمالها على جنب ، اخلاقها عاليه
قالت الخاله مريم :-سبحان الله ..فرق عسى راكان يقدر قيمتها
ابتسمت امه :-ماتشوفينه لازق فيها وما نزل عيونه من على وجهها
الخاله مريم :-ههههههههههههههههه البنت منحرجه وهو ولا على باله
ام راكان :-الله يتمم عليهم
الخاله مريم :-اللهم امين

><
في وقت
><
قال راكان وهو يجلس على الكرسي الي جنب السرير :-وش رايك ببيتنا
جلست جنبه دانه وقالت وعيونها تلمع من الحماس :-روعه ماتوقعته كذا الصراحه
ابتسم راكان لحماسها ..
حركت دانه يدها قدامه :-ياهوه ...انت معي
ضمها لصدره فجاه وقال :-انا مو معك بس ..انا كلي لك
وبالعزره فكت عمرها منه..ووجهها مولع ...قالت وهي تضحك :-اقول انا هلكانه وابي اتحمم وارتاح ..
ابتسم بخبث :-تتحممين والله فكره حلوه
انقلب لون وجهها :-بلحالي
ضحك من قلب :-خساره ..
ضحكت دانه من مزحه ومعاكسته لها في الطالعه والنازله ...قال لها وهي تفتح درج ملابسها :-شكلي امهاتي حبنك وهذا شي يبشر بالخير
ابتسمت بحب :-وانا اكثر والله احبهن موت
كشر وقال :-بس هن
دانه كانت مدلخه وما انتبهت لقصده :-ايه
قال :-افا
وانتبهت دانه لقصده وجلست تضحك ...
لكنه ظل مكشر
فقالت له وهي تحط اغراضها على الطاوله وتسكر الدرج :-فيه ناس بعد لهم قدر غير بقلبي
ابتسم وقال يسوي نفسه مو فاهم :-ناس من هالناس
ضحكت دانه وقالت تمزح :-مالك دخل والحين استأذن ..
وقف بسرعه لكنها كانت اسرع منه ...دخلت عشان تاخذ شاور وقفلت الباب وهو يضحك ويتوعد انه بيردها ..
انسدح راكان على السرير وعيونه بالسقف ..
وش الي يصير له ...قلبه بدى يميل للبنت هذي ولا لا ؟؟؟
الا وجواله يرن ....ابتسم راكان يوم شاف الرقم
راكان :-هلا وغلا
ضحك محمد :-هلا والله بالي ناسينا صدق مالك خاتمه
راكان :-هههههههههههه اللهم لاحسد
قال محمد يمزح :-من زينك الحين عشان احسدك
كالعاده قاموا يتناقرون ولا كنهم رياجيل كبار....
قال محمد :-متى الوصول
قال راكان :-تونا واصلين ...
قال محمد :-الحمد لله على السلامه ..
راكان :-الله يسلمك ..وش اخبار العمل
محمد :-تمام ..المهم ترى عشاكم بكره عندي
ضحك راكان :- لا حول بدينا
محمد :-لا بدينا ولا انتهينا عشاك جايك جايك بس اخلص وعلمني متى تبيه
قال راكان :-بكره ملكة اخت المدام ..يعني فل وودي نرتاح كل يوم
محمد :-على راحتك ...تامر بشي
راكان :-ابيك سالم .. وسلم لي على الوالده
محمد :-يوصل ...يالله سلام
راكان :-سلام
وطلع راكان من الغرفه ..وراح لمكتبه عشان يشيك على بريده الالكتروني ...الي له اسبوعين من يوم ماتزوج مايدري عنه
بعد ربع ساعه طلعت دانه بعد ماخلصت الشاور ..ومالقت راكان بالغرفه بس مفتاحه وجواله هنا ..يعني بالبيت ماطلع ..
نزلت روب الحمام وغيرت ملابسها ..مشطت شعرها ..
وراحت للسرير عشان ترتاح شوي...لانها تحس بنفسها متخدره من التعب ..
؛
؛
دخل راكان الغرفه ولقاها لسى نايمه ...
همس برقه :-حبيبتي
حست دانه بهمس قريب منها ،فتحت عيونها الا و راكان يكلمها ..
ابتسمت ورفعت نفسها على المخده :-كم الساعه ؟
ابتسم :-عشر بالليل
انصدمت دانه :-نمت كل هذا الوقت..ليش ماصحيتني
ضحك :-ماحبيت ازعجك ..يالله ياقلبي العشاء بيحطونه
وقفت دانه :-يا خزياه والله فشله ..
ومن زود الرجه والعجله ..تعثرت في جزمتها القطنيه (وانتم بكرامه ) ومسكها راكان قبل لاتطيح....
قال يبي يحرجها :-شكل بيطول انتظارهم اليوم
ابتسمت بحيا :-منت جاد
اختفت بسمته :-الا جاد ونص تراهنين ..
قال تترجاه :-راكان والي يسلمك لا تفشلنا
......................................ولا حياة لمن تنادي..!!^_^

$$$$$$$$$$$$$$$



(الجزء الثاني)

><في بيت ابو سعود><

قالت ام سعود لزوجها :-مو حرام الي تسويه في ولدك
مارد ابو سعود لان من يوم ماسافر سعود ..وحالته النفسيه تعبانه ..
(ام سعود عدت مرحلة الخطر وصارت صحتها زينه ..بس قلبها المحترق على ضناها ..ما يخليها تهتني لا ليل ولانهار ..)
قال ابو سعود :-نامي الحين وبعدين فرجه
قالت ام سعود وصوتها فيه صيحه :-من وين يجيني النوم وظناي بعيد عني
ابوسعود :- يستاهل ماجاه لو طايعني ماصار من هالكلام شي
عصبت ام سعود :-يطيعك في شي مايبيه ..
ابو سعود :-انا ابوه
قالت ام سعود وهي منقهره :- واذا كنت ابوه
قال بعصبيه :- اذا كنت ابوه له واجب طاعتي
باعتها ام سعود :-لكن انت ماطعت عمي الله يرحمه وتزوجت وضحى (( (ام احمد ) زوجة أخوه نايف ))
(كانت ام احمد (وضحى) بنت عم ابو خالد وابو سعود وابو احمد الوحيده ...وكان ابوهم يبي يزوجها لواحد من عياله لانها يتيمه وابوها متوفي ومالها اخوان ، بس ابو خالد كان ذيك الايام مملك على زوجته وينتظرها تخلص دراستها وتأجل زواجهم كم سنه ولان ابوهم راضي عن زواجته سكت عن سالفة التأجيل ..
ومابقي الا ناصر ونايف ..فقال لناصر يتزوجها ورفض لانه ماكان يطيقها ولايطيق حركاتها لانها كانت تحب اخوه فهد (ابوخالد ) وكانت تتلزق فيهم ..طبعا صارت مشكله كبيره وزعل ابوه عليه ..كم شهر ..ويالله رضى مع الواسطات ولان اخوه نايف تدخل وقال لابوه ان ناصر مايبي وضحى لانه هو يبيها فمشت السالفه على ابوهم وزوجها لنايف ..رغم انه اصغر من ناصر..ونايف كانت معجبته البنت وماعنده مشاكل عليها.
وجلس ابو سعود (ناصر ) عزوبي فتره .. وسمع مره امه الله يرحمها تتكلم عن قريبة هدى زوجة ابو خالد واسمها (هيا) وكانت مزيونه وخلوقه ..وعجبته وخطبها وبعد كم شهر تزوجها ..
طبعا حملت زوجته في نفس الوقت الي حملت فيه زوجة نايف ..وجاه (سعود) ونايف جاه (احمد) ...وبعدها بخمس سنوات تزوج فهد (ابوخالد) من هدى (ام خالد) وحملت في اول زواجهم وجابت (خالد) ))
تغير لون وجه ابو سعود وقال :-انا ماكنت ابي وضحى وانتي عارفه السبب
ام سعود :-ايه عارفه بس سعود بعد له اسبابه
قام ابو سعود ورفع غطاء السرير :-انا بنام قفلي على الموضوع
هذي هي عادة ابو سعود اذا بغى ينهي أي موضوع ..عصبت ام سعود وسكرت النور ..بس ماراح تسكت وبتظل وراه .
؛
؛
؛
><يوم الملكه><
دق سلطان على سعود :-وينك يا سعود ..؟؟ ترى ملكتي اليوم لا يكون نسيت
سعود :-لا مانسيت خلاص انا على وصول
سلطان :-طيب لا تتاخر ..
سعود :-ان شاء الله
سكر سلطان الجوال ...ورجع دق على سعاد الي نزلها قبل كم ساعه في المشغل هي وهنادي ومنال عشان الحفله ..
سلطان :-هاه خلصتن
سعاد :- هلا وغلا بالعريس
سلطان :- هههههههههههههه والله محدن محسسني بفرحتي كثرك
سعاد:-هههههههههههههههههه عشان تعرف قيمتي
سلطان :-عارفها من زمان ..هاه خلصتن
سعاد :-ايه خلصنا
سلطان :-ليه مادقيتي علي طيب
سعاد:-رقمك كان مشغول ..
سلطان :-ايه صح كنت اكلم سعود
تحمست سعاد :-والله و شخباره ..بيحضر
سلطان :-ايه بيحضر ..اخلصن يالله انا قريب من المشغل
سكرت سعاد الجوال ..قالت هنادي :- بيجي سعود
قالت سعاد وهي فرحانه :-ايه
منال :-الحمد لله انه بيجي ماراح نستانس اذا ماحضر
قالت هنادي :- صدقتي ..
سعاد :-يالله بسرعه سلطان اكيد برى الحين
ولبسن عباياتهن الا وسلطان يدق عليهن ويطلعن له.......
؛
؛
؛
رجعت دانه من المشغل من بدري ..عشان تبدل ملابسها بهدوء في بيتها لانها ماتحب تبدل في المشاغل الا عند الضروره القصوى ..
كان فستانها احمر حريري لونه رايق وكان ناعم مره ..من تشكيلة زهير مراد مشكوك شك خفيف..وضيق مبين جسمها وبياض بشرتها طبعا المكياج كان خليجي بحت كحل اسود غامق وروج احمر جرئ روعه ..ام شعرها كانت مسيحته لاول مره ..وكان يلمع مثل الحرير الا لابسته ..
طبعا راكان اضطر يروح للشغل عشان شي طارئ بس سمعته يلعن عمانه ..وهو يركض نازل مع الدرج ..فاضطرت تروح مع السواق ...
لبست وخلصت .. وحطت اللمسات الاخيره ..طالع شكلها خيالي ..بس رجعت اكتئبت لان راكان ماراح يقدر يروح معها ..
اخذت عبايتها ...وشنطتها الصغيره
الا وباب غرفتها يفتح دخل راكان ..وكان باين على وجهه التعب والارهاق..
وتسمر في مكانه لما شافها ..نزلت عبايتها وشنطتها وراحت له بسرعه ..
قالت بخوف:-راكان شفيك ..تعبان
ابتسم :-آه اجل انت دندونتي
ضحكت :-شايفني وحده ثانيه
ضحك وقال بوله :-الله يلوم الي يلومني انا لاشفتك تضيع علومي
دانه :-هههههههههههه كان يومك متعب
جلس على الكرسي :-مره ..حاس اني بيغمى علي
جلست دانه جنبه :-بسم الله عليك ..هذا التعب لان شكلك ماتغديت صح
استغرب راكان :-وش دراك
قالت بثقه :-ادري
قال وهو يناظرها رايحه للباب:-وين
قالت:-بنزل اجيب لك عشا
انصدم :-الساعه ست وملكة اختك
قالت :-اختى الله يوفقها ..وانا احبها بس هي مو أهم منك
وقف بسرعه ومسك يدها قبل لاتطلع ..
قال راكان وهو مو مصدق :- تتكلمين جد
رفعت حاجبها :-وجد الجد ..خذ لك شاور على بال ما انزل واخليهم يسوون لك عشا
كان شبه مصدوم من ردة فعلها ولا بأحلامه يتخيل منها هالشي..معقوله تبديه على اهلها وملكة اختها والله لو انها ساره لتتركه ولو كان على فراش الموت وياكثر ماسوت هالحركه وتركته ..وهو طبعا عادي ماكان يمانع لان وجودها كان علة على قلبه ..
ظل يناظرها وماتكلم ...حطت دانه يدها على خده وقالت:- راكان وش فيك ..؟؟
حط يده على يدها الي خده وقال برقه :-مافيني الا العافيه ..يالغاليه .عطيني خمس دقايق باخذ شاور سريع وببدل ثم نروح سوى
قالت تقاطعه :-بس انت.....
قال يبتسم :-لنا جلسه الليله طويله اما الحين تاخرنا بمافيه الكفايه ..
وتركها وراح للحمام ...
طبعا دانه ماتطيع ..نزلت بسرعه وطلبت منهم يحضرون شي خفيف ياكله ويطلعونه الغرفه ...
دخلت الغرفه .. وبعد خمس دقايق جابت الشغاله العشا والعصير وطلعت..
طلع راكان وشاف صينية الاكل وجلس يضحك ،قال لها يمزح :-يا الله انتي عنيده عناد ماشفت له مثيل
ضحكت وقالت تمازحه :-ياسلام وش بيقولون الناس عني لا شافو رجلي وجهه مشحب وتعبان وحنا مالنا اسبوعين متزوجين
راكان:-هههههههههههههه بيقولون يا حظه بهالمزيونه الي متزوجها .,
حمرت خدودها ...وقال بخبث صارت دانه حافظته :-تدرين اني اتخدر لا حمرتي من الحياء
زاد حمار خدودها ...وعرفة ان هالليله ماراح تعدي على خير...
قالت له وهي تطلع ثوبه من الدرج وتفك ازاريره عشان يلبسه :-خذ البس يالله لا تأخرنا مثل البارح فشلتنا في ماماتي
راكان:-هههههههههههههههه (جلس يغني) محدن ضربكم على ايديكم ؟؟......(وكمل) ياحلو كلمة ماماتي وانتي تقولينها
واخذ الثوب يلبسه ....
ابتسمت وقالت بهمس:-انت الله يسلمك ماتعطي احد فرصه يفكر في شي ..
قال يمزح :-ان عطيتك مجال تفكرين رحت فيها
دانه :-ههههههههههههههههههههه وش شايفني ..
قال بحب :-شايفك امل عمري .. وشمعة حياتي ..
ابتسمت ومسكته مع يده ..وقالت له بتسلط :-اجلس كل لك لقمه وانا بجهز لك ملابسك
جلس راكان وقال يمزح :- طيب عمتي
ضحكت وراحت تطلع غترة بيضاء له ..وتزهب عقاله وطاقيته وتطلع اغراضه الي بثوبه الي نزله ، على الطاوله ...
خلص راكان اكله بسرعه عشان ما تتأخر على اهلها ..
قالت له بحب :-تعال اسكر لك ازارير ثوبك ...
(هو عايش بنعيم ولا يحلم ...)
قربت منه وسكرت له ازاريره ...
باسها على جبهتها وقال برقه :-الله لا يحرمني منك قولي امين
قالت بتأثر :-ولا يحرمني منك .. يالله كمل كشختك ..تعرف اني اموت عليك لاكشخت
ضحك من قلب ..وانتبهت متاخره الى انها بدت تتجرأ معه كثير ..
قال وهو مسوي محزن :-بس اعجبك لا كشخت ..
عطته عطره ...وقالت وهي تضحك :-ايه ماتعجبني الا لاكشخت
انقهر هو منها ..وقال وهو يقرب منها :-بالله
عرفت دانه ان السالفه راحت تتعقد كالعاده ...وقالت بسرعه :-انت تعجبني في كل الحالات بس سماح
قال بغرور :-اشوى على بالي
ضحكت وراحت تاخذ عبايتها ..وشنطتها
قال بابتسامه مافارقته من اليوم :- مشينا
كمل :-امهاتي بيرحون معنا
دانه :-ايه بيروحن
قال يمزح:-هههههههههههههههه تلقين لهن ساعه جاهزات اعرفهن
دانه:-ههههههههههههههههه طيب يالله مانبي نتاخر عليهن
قال بحب:-انتي تامرين امر
حمرت خدودها ,, وضحك
وطلعوا من الغرفه ....
*
×
×
×
*
><في بيت ابو خالد----- في غرفة قمر ><
جلست قمر حزينه ..
قالت الماس تخفف عنها :-يابنت الحلال شفيك هذا شكل وحده ملكتها اليوم
ماردت عليها قمر ...والا والباب ينفتح وبدخلة دانه ، صرخت قمر من قلب وركضت تضمها
قالت والدموع بعيونها :-سخيفه حسبتك ما جيتي من ماليزيا
قالت الماس وهي تضم دانه :-ماعليك منها بزر ..كيفك يالغلا اشتقنالك
ضحكت دانه :-انا بخير....الحمد لله ..وبعدين انا اقدر افوت ملكة قمير وسلطان
قالت الماس بتعب :-شوفي اختك المصون هبلت فيني تقولين بيعدمونها مو مزوجينها
قالت دانه بجديه :-انتي من صدقك فيه وحده تتزوج شاب مثل سلطان وتكتئب انتي تحبين غيره
عصبت قمر :- دانوه خير ان شاء الله حنا بنات متربيات وشهو تحبين غيره ، بس مدري ...
الماس :-وشهو الي مدري
ثارت قمر :-اقول مجنتي تنطنط حولي خلوني فحالي انا مو ناقصه
شوي الا وسعاد ومنال وهنادي جايات ...
صرخت هنادي :-داااااااااااااااااااااااااااااااااانه
ضحكت دانه من بنت عمها المرجوجه ..وضمتها :مشتاقله لك موت اثر لك وحشه يالشينه
تنحنحت هنادي وقالت بغرور :-اصلا انا عارفه ان محدن يقدر يستغني عني
قالت سعاد بعد ماسلمت على دانه :-صدق انك ماخذه فنفسك مقلب ..(وقالت تدق دانه ) ...اصلا من لقى احبابه نسي اصحابه ..
حمرت خدود دانه وجلسن يضحكن عليها ....
نزلن البنات وقمر معهن ... مسكت دانه الماس مع يدها لين فضت الغرفه
دانه :-الماس انتي تعبانه
كابرت الماس :-مافيني الا العافيه
قالت دانه برقه :-الماس انا دانه ..
ارتجفت الماس وامتلت عيونها دموع ....وبعد ثواني قالت :-سعود زعلان علي ..وشكلنا بنتطلق
انصدمت دانه :-تتطلقون
هزت راسها ...
عصبت دانه :-انتي مجنونه ...كيف تتخلين عنه بهالسهوله انتي لو تحبينه ماسويتي كذا
قالت الماس بضعف :-دانه انتي تشكين في حبي له ..
قالت دانه بصراحه :-ايه ..
بكت الماس :-حرام عليك
قالت دانه :-انتي الي حرام عليك الي تسوينه فيه ..
قاطع كلامهن صوت امهن وهي طالعه الدرج تناديهن ..
قالت دانه بسرعه :-امسحي دموعك امي خلقه فاكه مناحه ...
دخلت امهن الغرفه وما انتبهت للتوتر الي صاير ...
قالت :-يالله يابنات الضيوف تحت
قالت الماس :-يالله يمه جايات ..
حطت دانه يدها على يد امها وقالت بدلع :-والله مشتاقله لك موت يالغاليه
ضحكت امها :-بدري
دانه :-هههههههههههههههههههه بدينا الغيره...
ضحكت الماس غصب :-اموت على الثقه
امهن :-الله يتمم لك يمه ..ويعقل اختك
سكتت الماس وناظرتها دانه وكأنها تقول اللهم امين ...

&&&&&&&

&&&&&

******


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 40
قديم(ـة) 07-09-2007, 06:25 PM
صورة لمحت بعيونك غرامي الرمزية
لمحت بعيونك غرامي لمحت بعيونك غرامي غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد : (لمني بشوق وأحضني بعادك عني يبعثرني)قصه سعوديه رومانسيه روووووووووعه والروايه اللي عندي كاااامله


(الجزء الثالث)

في قسم الحريم كانن البنات يرقصن ..ومستانسات حتى قمر كانت تضحك ومرتاحه نوعا ما ..يمكن سعادة دانه انعكست على نفسيتها ...
طبعا كانوا الحاضرين مبهورين بجمال بنات ابو خالد وابو سعود ...
كانت الماس لابسه فستان زمردي روعه ..ورافعه شعرها كله فوق ومسويه مكياج خليجي لانه يناسبها مره..وقمر كانت لابسه فستان موف ضيق مشكوك شك خفيف ..ومسويه مكياج خليجي لاول مره ومغيرها كثير ..اما شعرها فكانت ملفلفته كله ..ومبين لونه الثلجي الحلو ..
اما سعاد فكانت متالقه ولابسه فستان حريري سكري يوصل لحد الركبه ..كان ضيق لحد الخصر وبعدين يتوسع من تحت طالعه فيه بريئه مره ..ومسويه مكياج روعه ..وشعرها الاسود كانت مسيحته عادي وملففه اطرافه..اما هنادي كانت لابسه فستان ترابي مدموج معه تركواز خفيف ..ومسويه مكياج دامجه فيه التركواز والترابي وشعرها مسويته كيرلي عريض ..وطالعه خطيره ..ومنال لابسه فستان زهر مع سماوي ..ومسويه مكياج خفيف وشعرها مسويه له تجعيد ..ولابق لها ..
قالت دانه لهنادي :-غريبه رنا تأخرت
قالت هنادي :-أي والله غريبه انا مكلمتها امس وتقول بتجي...
وكملت هنادي وهي تبتسم بخبث :-الا وش اخبار فارس احلامك ..وجهك يبشر بالخير
قالت دانه بمود غريب عليها :-آه يا هنوده احبه
ارمشت هنادي كم مره مو مصدقه :-نعم ..ماعليش اذني فيها مشاكل اقتصاديه هاليومين
بوزت دانه :-الي سمعته صحيح
قالت ببلاهه :-انتي تحبين زوجك
دانه :-اجل ولد الجيران
هنادي :-هههههههههههههه سبحان الي يغير ولا يتغير
دانه :-هههههههههههههههههههههههههههههههههه
تحمست هنادي للتفاصيل :-اقول لي معك قعده الليله بعد الملكه ..
هزت دانه راسها وقالت :-راكان رفض يخليني انام هنا
قالت هنادي تتطنز :-لا والله مو على كيفه ..
قالت دانه تتطنز عليها :-لا والله على كيف مين اجل
قالت هنادي تترجاها :-تكفين دانه نامي هنا
دانه :-والله قلت له بالسياره وحنا جايين ورفض
اكتئبت هنادي :-ليه ..؟
صارت خدود دانه ورديه :-يقول مايقدر يستغني عني..
هنادي:-هههههههههههههههه ياعيني على الحب ..الله يتمم لك يالغلا
ابتسمت دانه لبنت عمها الغاليه :-يسلمو قلبي ..الله يرزقك مثل ما رزقني بزوج حتى في احلامي ماكنت أتجرأ احلم بواحد مثله
قالت هنادي بقلب :-اللهم امين
؛
؛
؛
؛
><في بيت ابو احمد><
عصب احمد :-يمه شلون ما انتي رايحه اليوم ملكة عيال عمي
قالت امه بتعب (كذب طبعا) :-يمه السكر مرتفع علي وتعبانه حيل...
احمد:-طيب والاخت نوف ليه ما تبي تروح
قاطعته نوف:-امي تعبانه وبجلس معها
قال احمد يستهزء:-انتي تفكرين بشخص غير نفسك من متى ..
زعلت نوف وقالت امها تدافع عنها :-نوف حنونه من يوم يومها
كمل احمد استهزاءه :-من متى يمه...
قالت نوف..:-انـ.........
لكنه قاطعها بدون اهتمام :-يعني ماراح احد يروح منكم الا رنا
عصبت امها :-لا محدن رايح حتى رنا ..
انهبل احمد :-يمه توني جايبها من المشغل
ما اهتمت امه للموضوع :-ان شاء الله تكون جايه من وين روحه مافيه
الا وبدخلة ابو احمد ....استغل احمد الفرصه لان رايه مو ماشي على امه في اغلب الاحيان لكنها تهاب ابوه ..
احمد:-شف يبه امي ونوف ماراح يحضرن ملكة سلطان
قال ابو احمد بجديته الي تخرع ام احمد ونوف:-نعم
ارتبكت ام احمد :-ا..ا...انـ..........ا تعبانه
عصب عليها :- ماتطيبين ان شاء الله
وناظر في نوف ..وقال يستهزء:-طبعا انتي سر امك وطبعا ماراح تروحين
انقلب لون وجه نوف اصفر من كلام ابوها ....
(كمل) :- حبيبتي رنا وينها ما يوسع صدري في هالبيت غيرها
سمعت رنا ابوها يسال عنها وهي نازله من الدرج ،دخلت الصاله وقالت بحنيه :-عيون رنو نعم يبه
ابتسم ابو احمد ابتسامه غيرت ملامح وجهه الجديه :-ينعم عليك ،جهزتي..
طبعا انتبهت رنا لنظرات امها الي تقول لها مافيه روحه لكن رنا جمدت قلبها وقالت لابوها :-ايه جاهزه..
ابتسم احمد ..وقال ابوها :-يالله مشينا
طلعوا وام احمد ونوف فاير دمهن ...
قالت نوف :-شفتي يمه بنتك شفتيها
ام احمد كانت من قلب منقهره ودها تمسك رنا وتدفنها بالحيا ...
دخل طلال ..وكان كاشخ ..
قالت امه تستهزء:- وانت بعد بتروح لملكة سلطان
عرف طلال ان فيه مشكله صايره طبعا هذي عادة امه تخرب وناسة الواحد ..قال وهو يرجع :-حق وواجب..
وتصادم هو وناصر ...
طلال :-شفيك حول انت
ناصر:-هههههههههههه الله اعلم من الحول ..
طلال :-اخلص بتروح معي بسياره وحده
ناصر :-ايه ..
طلال وهو يغمز له :-يالله مشينا
فهم ناصر الاشاره وطلعوا بسرعه ..
في الشارع قال ناصر لطلال :-وش صاير ..
قال طلال بملل :-حفلات امي المعتاده
هز ناصر راسه :-لاحول ولاقوة الا بالله
طلال :-عادي تعودنا
تبخر حس المرح الي عند ناصر ...:-على قولتك ..لاتقول انهن عين يخلن رنا تحضر
ابتسم طلال :-احمد احيانا يعجبك ..علم ابوي
ناصر:-ههههههههههههههه اكيد ما اعترضت امي
قال طلال بجديه :-ايه ، اسمع لازم واحد منا يرجع مع رنو لان امي بتغسل شراعها لارجعت
ناصر وطلال يعرفون طبع امهم ويعرفون ان تصرفات وطبايع رنا ماتعجبها عشان كذا ..يكونون متواجدين دايم معها او على الاقل واحد منهم لا رجعت عشان يوقفون في وجه امهم حتى ماتمد يدها عليها ..
قال ناصر :- والله يا هالبنت عسل ماتستاهل
قال طلال وهو يشغل السياره :-الله يعجل في نصيبها
ناصر:-آمين
،
،
،
،
><في مجلس الرجال-><
قال الشيخ لسلطان :-قل قبلت
قال سلطان:-قبلت.........
الشيخ ..:-الف مبروك يا ولدي ..
ابتسم سلطان :-الله يبارك فيك ..
قال سعود واحمد الي كانوا جالسين جنب بعض :-مبروك
سلطان :-الله يبارك فيكم ..
طبعا كان سلطان يتلقى التباريك من يمين ويسار..الا وبصوت واحد من الشياب الي يقربون لهم يقول..:-يا بو سعود طلبتك طلب وابيك تقول تم
فجأة هدا المجلس وماعاد فيه صوت ..قال ابو سعود :-جالك ماطلبت يابو عبدالرحمن
ابتسم الشايب وقال :-بما ان اليوم يوم فرح ويوم مبارك ..بغيت اخطب اكبر بناتك لولدي فواز وتصير فرحتنا فرحتين
من جد هالمره هجد المجلس هجده ..تلعب فالأعصاب..
الا وبصوت احمد الي استوعب السالفه بصعوبه يقول :-لاهنت يابو عبدالرحمن ولاهنت ياعمي ..ولاهان الحاضرين اكبر بنات عمي محيره لي ...(يعني له وماراح تتزوج غيره)
انصدم سعود وسلطان وفهد ..والي اكثر صدمه الشياب ابو خالد وابو سعود وابو احمد ...بس فات اوان الاعتراض ..وبما ان كلام احمد دقه قديمه فهم يتماشى مع تفكير الشياب الي عقليتهم ماتغيرت من ايام البداوه قبل سبعين سنه ..
استوعب ابو سعود السالفه وعجبه موقف احمد :-والله يابو عبدالرحمن مثل ماقال احمد بنتي معطيها له..
هز ابو عبدالرحمن راسه :-والنعم والله فيك يا ولد نايف
هز احمد راسه :-ماعليك زود يا بو عبدالرحمن
قال سعود بعد ثواني :-ويش الي سويته مهبول انت
قال احمد ونظراته محتده بسبب الي صار :-لا ما انهبلت ..بس انا ابي سعاد
تناسى سعود انها اخته وقال :-البنت رفضتك مرتين وللحين تبيها
احمد :-القلب وما يهوى ياخوي
سعود :-هههههههههههههههه اخس يا قيس ابن الملوح
احمد :- ههههههههههههههههههه عسى بس ماترفضني للمره الثالثه
عصب سعود لكن سلطان الحنون بطبعه سبقه وقال :-هنا وخلاص مالها راي هذي فيها قبايل
ايده سعود :-جاك العلم الصحيح من سلطان هنا وخلاص مالها راي لان سمعتنا في الوجه
ابتسم احمد في نفسه..جته بارده مبرده ..صحيح انه تفاجأ وانصدم بس عرف كيف يضمن زواجه منها حتى لو ماتبيه ..
بعد شوي جلس خالد جنب سلطان وكلمه في اذنه بهمس...
قام سلطان مع خالد عشان يشوف قمر .......
:
؛
:
؛
-----<<في وقت
كانت قمر ترجف وحالتها صعبه ...قالت دانه وهي ماسكه الضحكه :-يابنت وش فيك اركدي كنك جالسه بالقطب الجنوبي
قالت قمر بعصبيه :-اوف الشمالي واليساري اتركيني بحالي
دانه :-خلاص هدي اعصابك لا تروعين الرجال
عصبت قمر ووقفت بتطلع...مسكتها دانه وجلستها وقالت بجد :-قمر اعقلي ولا تفشلينا سلطان الف وحده تتمناه لاتصيرين كذا
قمر :-طيب طيب
وبعدها بعشر دقايق تغطن خوات قمر والي مو محارم و دخل سلطان وقلب قمر يرقع ..جاء وجلس جنبها ومع الرقص والوناسه ..التفت ولقاها تناظر بالارض..
قال يمزح بصوت واطي :-قمري ليه منزل راسه
ولعت خدود قمر ....(قمري) لا ياقليل الادب
قال وهو يبي يحرجها :-اه يازين الحيا
وزادت خدود قمر حمار........
قالت سعاد بلهجه لها معنى :-خف على البنات ، شوي وتشب نار وتحترق
ضحكن البنات وضحك سلطان ..اما قمر جالسه تتحلف في سعاد
قالت الماس لسلطان :-مبروك يا سليطين والله وجا اليوم الي بتحقق امنيتك وتتزوج
ضحك سلطان :-الله يبارك فيك تصدقين ماني مصدق للحين ..
الماس:-هههههههههههههه لا لا صدق
لبس سلطان قمر الدبله وطقم الالماس الي جايبه لها ...
اشر سلطان على سعاد تفضي له الجو ..طبعا سعاد جلست تتغيبا وقالت هنادي بدفاشه :-مالت عليك الرجال بيجلس مع مرته بلحاله ..
خافت قمر ورفعت راسها بسرعه قال سلطان:-لوداري انك راح ترفعين راسك اول ما تتكلم هنوده كان من زمان خليتها تحكي
ضحكت هنادي....وفهمن البنات الاشاره وطلعن ..
ياشين هالموقف جلست قمر حالتها حاله ..مرتبكه لاخر شي ..
قال سلطان برقه وهو يمسك يدها :-تدرين يالغاليه من كم شهر وانا احلم بهاليوم
هزت قمر راسها وماردت ...
قال يكمل بحنيه :-من اول يوم شفتك في المطبخ
ابتسمت قمر شوي ولاحظ سلطان ابتسامتها
قال يكمل:-هههههههههه اذكر يوم تجرين الباب المسكين بغيتي تخلعينه
ضحكت قمر بنعومه ..قال وهو شكله متوله :-آه يازينها من ضحكه ..
شوي الا وخالد داخل عليهم ...انقهر سلطان ولاحظ خالد هالشي وانبسط
خالد (يبي يقهره) :-اقول يابو نسب ماودك تطلع الرياجيل يسالون عنك
همس سلطان :-سال عنهم ابليس ان شاء الله
ضحكت قمر ومسك سلطان يدها بقوه وكانه ماراح يتركها ...
قال خالد :-ياهوه ..صدق انك جبله وماتفهم التلميح يالله قم صارلك ساعه هنا
سلطان :-اشوف فيك يوم ياخويلد ..وبعدين كيفي هذي مرتي
شمر خالد عن ايدينه وقال :-بلا مرتي بلا جدتي ترانا قبايل مابقى الا وتقول خلها تطلع معي مقهى ولا مطعم
قال سلطان يبي يقهره :-عادي وش فيها
خالد :-احلف بس
وجاء يمشي يمه ..باس سلطان يد قمر الي استحت مره وقال :-وش اسوي يالغلا لو بيدي كان خطفتك ورحنا بعيد عن الناس بس يالله حكم القوي على الضعيف
وقف سلطان وطلع مع خالد الي كان يضحك على شكله وهو معصب ...
وكانت قمر مسمره مكانها ..تناظر في يدها الي كانت دافيه من لمست يده ..
كل خوفها كان اوهام بالعكس كان انسان طيب ومرح ..وكان كلامه معها حلو ..باين انه يحبها كثير ابتسمت لما تذكرت كلامه ..بس لسى تنفر منه ..اكيد انها مريضه ولا مو طبيعيه اكيد..


&&&&&&&&&&&


الرد باقتباس
إضافة رد

رواية لمني بشوق وأحضني بعادك عني يبعثرني / كاملة

الوسوم
آح’ـلى شئ انهـ رجع ركوني
أدوات الموضوع
طريقة العرض
مواضيع مشابهة
الموضوع الكاتب المنتدى الردود آخر مشاركة
روايتي الأولى : أبي أنام بحضنك و أصحيك بنص الليل و أقول ما كفاني حضنك ضمني لك حيل / كاملة ازهار الليل روايات كامله - يتم نقل الرواية هنا بعد اكتمالها 6838 08-08-2019 05:51 AM
روايتي الأولى : لحظات طيش تنادي للندم بشويش / كاملة حورية جده روايات كامله - يتم نقل الرواية هنا بعد اكتمالها 612 27-08-2017 06:27 AM

الساعة الآن +3: 10:51 PM.
موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات


youtube

SEO by vBSEO 3.6.1