غرام
اكتب بريدك ثم اضغط على اشتراك ليصلك جديد غرام
بحث مخصص من محرك البحث العالمي قوقل للبحث في غرام
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 11
قديم(ـة) 08-11-2007, 12:57 PM
@$& دلوعه زماني &$@ @$& دلوعه زماني &$@ غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد : نزيف الحب للعاشقات الرومانسيات فقط روايه انميه جنان


مشكووووره حبيبتي غرووووووووووور بلييييييييييييييييييييييز نزلي الجزء السااادس لاني ابي اعرف رد هااااااااارو بلييييييييييييييييييييز

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 12
قديم(ـة) 08-11-2007, 02:37 PM
صورة غرروورر الرمزية
غرروورر غرروورر غير متصل
©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©
 
الافتراضي رد : نزيف الحب للعاشقات الرومانسيات فقط روايه انميه جنان


ههههههههههههههههههه حبيبتي دلووعة زماااني كل يووم حلقه عشااان يصير اكشن هع هع

بكره جزء ان شاء الله



وييييييييييييييييييييييييييييييين الردووود ..

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 13
قديم(ـة) 08-11-2007, 03:21 PM
@$& دلوعه زماني &$@ @$& دلوعه زماني &$@ غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد : نزيف الحب للعاشقات الرومانسيات فقط روايه انميه جنان


وانا ايش يصبرني لين بكررررررررررررررره

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 14
قديم(ـة) 08-11-2007, 04:41 PM
صورة غرروورر الرمزية
غرروورر غرروورر غير متصل
©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©
 
الافتراضي رد : نزيف الحب للعاشقات الرومانسيات فقط روايه انميه جنان


طيب يالغاااااااااااااليه ذي الحلقه لاحلى دلوووعه ..

ترى انا حااسه بأحسااااسك ..
جد الانتظااار موو حلو

يلا الحلقه السادسه لعيوووووونكم


جأأأأأأأأأأأأأأأأأري وضعها..

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 15
قديم(ـة) 08-11-2007, 04:46 PM
صورة غرروورر الرمزية
غرروورر غرروورر غير متصل
©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©
 
الافتراضي رد : نزيف الحب للعاشقات الرومانسيات فقط روايه انميه جنان




الحلقه السادســـه


قال راي في نفسه(هل آخبرها الآن..إني خائف)
قاطعت هارو تفكيره وقالت"بالمناسبه لقد قلت أن هناك أمر هام تريديني فيه"
بلع راي ريقه وقال بأرتباك"نــ ـعم..هنا أمر مهم جداً بالنسبه لـــي"
قالت هارو"إذاً ماهـــو"
شعر راي بالتردد الشديد وقال"إسمعي هارو..سأخبرك بالأمر الذي خبأته طويلاً ولن أستطيع أن أخبئه أكثــر"
قالت هارو بإستغراب"وما هو"
قال راي بحزن"و لكن أرجوك ياهارو تفهمي موقفي ومشاعـــري"
قالت هارو بأستغراب"مشاعرك!!"
شعر راي بالخوف الشديد وبدأت تتسارع نبضات قلبه نظر للأسفل بحزن شديد ثم نظر نحو عيني هارو وقال بصوت هادئ"أحبــــــــــــــــك"

اتسع بؤبؤ عيني هارو وشعرت بقشعريره غريبه تسري في جسدها وبدأ ينبض قلبها بشده فهي غير مستوعبه لما تراه
أشرت بأصبعها نحوها (أي هل أنت تقول هذا لي؟)

قال راي بخوف"نعم..أنتـــي ..لايوجد احد سكن قلبي غيـــــــرك"
مازات هارو على وضعيتها تلك غير مصدقه لما تراه ولم تعرف مالذي تفعله!
أخذت حقيبتها الموضوعة على الطاوله وخرجت من المطعم مسرعه
لم تظهر أي ردة فعل لراي نحو تصرفها هذا ولكن أرتسمت ملامح الحزن الشديد على وجهه
وضرب بيده الطاوله بقوه وقال"توقعت هذا"

كانت هارو تركض مسرعه نحو منزلها ومازالت آثار الصدمه مرسومه على وجهها
دخلت منزلها فوجدت والدتها.. تقدمت نحوها وقبلت رأسها ثم دخلت إلى غرفتها
وضعت حقيبتها على مكتبها ورمت بنفسها على السرير وقالت "هل كان ذلك حلماً...أيعقل أن ماقاله جدي"

في منزل تورا..

كانت تورا تجلس على سريرها وهي تبكي بشده وتقول في نفسها(بالتأكيد انها ايمو لايوجد غيرها..ولكن لماذا فعلت هذا بصديقتها هل يعقل أن أظلمهــــا)



في شوارع المدينه كان راي يمشي وهو يفكر وقد ارتسمت عليه ملامح الحزن الشديد موجهاً نظره للأسفل
ويقول في نفسه(لماذا تسرعت؟لماذا أخبرتها؟حقاً أني أحمق)
نظر راي أمامه فرأى أنه أقترب من البحـــــر..




الساعه 5:30 وفي منزل هارو

كانت هارو مازالت تفكر بالأمر وهي حزينه وقلقه جداً نظرت نحو الهاتف الذي فوق المكتب فتقدمت نحوه ورفعته وضغطت على عدة ارقاام...

في منزل لويس كانت لويس تمسح السيراميك فسمعت رنة الهاتف وتقدت نحوه وعندما رفعته..

لويس"اهلاً..من معي؟"
هارو بنبره حزينه"لويس انا هارو..كيف حالك؟"
لويس مبتسمه"انا بخير..كيف حالك انتِ؟"
صمتت هارو قليلاً وقالت"لويس ارجوكِ أريدك في أمر ضروري جداً"
لويس بتعجب"أنا!"
هارو"ارجوك لويس انا اريدك انت الآن أريد ان اقابلك في المجمع"
لويس"ولكن..عمتي اكلفتني بآشغال كثيره هذا اليوم"
هارو"ارجوك حاولي يا لويس انا في مأزق"
لويس بقلق"ياآلهي! حسنناً عزيزتي سأحاول قدر الإمكان أن انهي عملي بسرعه وأقابلك هناك"
هارو"شكراً..سأكون في أنتظارك"
لويس"إلى اللقاء"

اغلقت هارو السماعه واتصلت مرة آخرى على صديقتها ايمو وطلبت منها نفس ماطلبت من لويس ولم تترد ايمو في الموافقه...وفعلت هذا ايضاً مع بريس و تورا ولكن تورا لم ترد عليها..

في المجمع وتحديداً في الكوفي شوب كانت هارو وايمو وبريس يجلسون على إحدى الطاولات

قالت هارو"لقد تأخرت لويس !"
قالت ايمو"انني أشفق عليها تعمل عند عمتها كالخادمــه!"
قالت بريس بحزن"مسكينه ..إن قصتها مثل قصة سندريلا"
قال ايمو"يبدو انك تتأثرين بالقصص كثيراً!"
قالت بريس"ولكنها حقيقه فسندريلا عملت عند زوجة ابيها كالخادمة وكانت زوجة ابيها لديها ابنتان يكرهان سندريلا و لويس تعمل كالخادمة لدى عمتها وابنتا عمتها يكرهانها ويغيران منهــا "
قالت ايمو بحزن"نعم..وغير ذلك انها انسانه هادئه و كتـــومه جداً ودائماً تخفي حزن قلبها بأبتسامتها وايضاً هي تحب ستان ولكن ستان لايلقي لها بال ابداً إنه يغيظني"
قالت بريس"لم أرها يوماً تتحدث عنه إنها ايضاً تحاول إخفاء حبها عنــــا"
قالت ايمو"ربما ..ولكن أذكر مرة فتحت لها موضوع ستان وقالت لي أنها تحاول أن تبعد قلبها عنه لأنه لايوجد آمل بأن يحبها ولكنها لاتستطيع..إنها المرة الوحيده التي تكلمت عنه!"
قالت بريس بحزن شديد"ياللمسكينه"
قالت هارو وهي تنظر نحوهم بحزن"مابكم ألم تسألون لماذا طلبت منكم ان نتقابل"
قالت ايمو"آه نعم.. مالموضوع المهم الذي تريدين ان تقولينه؟"
قالت هارو"راي"
قالت ايمو"مابه؟!"
ردت هارو بنبره حزينه"إنه....يحبنـــي"



في هذه الأثناء أسرعت لويس وخرجت من المنزل وأقفلت الباب ثم ركضت مسرعه نحو المجمع...

في البحر وعند غروب الشـــــمس مازالت ملامح الحزن على وجه راي فنظر للخلف ورأى سوبر ماركت يبعد عنه عدة أمتـــار فذهب إليه وعندما دخل قال للبائع "لوسمحت أريد الهاتف"
ابتسم البائع وقال"تفضل"
رفع راي سماعة الهاتف وإتصل على صديقه جاك
رد جاك قائلاً"اهلاً من معــــــي"
راي"جاك انا راي"
جاك"اهلاً راي"
راي"جاك أرجوك اريد مقابلتك الآن في المجمع "
جاك"مقابلتي الآن...لماذا ..هل أعترفت لهارو"
راي"قابلني هناك وسأخبرك بكل شئ"
جاك"حسناً..أنتظرني سأتيك حالاً"
راي"ستجدني عند باب المجمع انتظرك..إلى اللقاء"
أغلق السماعة وشكر البائع ثم خرج متجه نحو المجمع التجــــاري..

وفي المجمع وتحديداً الكوفي شوب...

قالت هارو"هذا الذي حصل!"
قالت ايمو بتعجب"يا آلهي من يتوقع ان راي وقع في حبك!"
قالت بريس"مسكين ولكن يا هارو ماهو شعورك إتجاهه؟"
قالت هارو بحزن"لا أعرف"
قالت ايمو"كيف لاتعرفين؟بالتأكيد ان سيطلب مواجهتك مرة آخرى مالذي ستقولين له؟"
ردت هارو"انتم ساعدوني مالذي افعله برأيكم؟"
قالت بريس"برأي ان تبادليه ولا تجرحي مشاعـــره"
قالت ايمو"وانا ايضاَ لأن جرح المشاعر صعب جداً "
قالت هارو"كان الله في عوني إنني لا أشعر بأنجذاب نحوه..لم أتوقع يوماً انه سيحبنـــي"
قالت بريس"أنه يثير شفقتي ارجوك لاتجرحي مشاعره وبادليه المشاعر ربما مع الوقت تحبينه"
قالت هارو"حسناً سأفعل ولكنني...خائفه جداً"
في هذه اللحظه وصلت لويس لهم وألقت عليهم التحيه
قالت لويس"أخبريني هارو ما الأمر الضروري الذي أخبرتني عنه"



كانا راي وجاك يمشيان في ممرات المجمع الواسعه المليئه بالنــــــــاس

قال جاك"هكذا إذاً..إنك تستحق مافعلته معك"
قال راي بغضب"انا لم اطلب مقابلتك لكي توبخنـــي..أريد حلاً ماذا افعل الآن"
قال جاك "لقد تسرعت كثيراً..ولكن يوجد هناك حل واحد"
قال راي"ماهو؟"
قال جاك"أن تواجهها وتطلب ردها نحو شعورك إتجاهها"
قال راي"وان كان ردها سلبي"
قال جاك "في هذه الحاله يجب ان تتقبل ردها بأحترام"
قال راي بحزن"لا أستطيـــــــــــع"
في هذه اللحظة اقتربوا من الكوفي شوب ورأى جاك الفتيات بداخله فتوقف وقال"راي أنظر هناك"
نظر راي امامه فأندهش عندما رأهم ورأى هارو معهم
قال جاك"هذا من حسن حظك"
قال راي"إن هارو معهم"
قال جاك"رائع اذا ما رأيك ان تقابلها الآن"
قال راي"الآن..ولكن.."
لم يصغي له جاك فركض مسرعا بأتجاه الفتيات وعندما اقترب منهم كانو منسجمات في الحديث
قطع عليهم جاك عندما ضرب بيده على الطاوله قائلاً"صدفه رائعه أليس كذلك"
قال ايمو بغضب"لقد افزعتنا"
لم يلقي لها بال فوجه نظره نحو هارو وقال"هارو إن راي يريد ان يتحدث معك في موضوع خاص"
قالت هارو بأندهاش"الآن.."
قاطعها جاك"لا..الوقت مناسب الآن.."
شعرت هارو بالخوف وبلعت ريقها وقالت"حسناً"
قال جاك"انظري انه هناك اذهبي إليه .."ثم جلس في إحدى الكراسي مع الفتيات..
قامت هارو وذهبت إليه وكان راي ينظر لها وهي قادمه بأبتسامة خــــوف
و كانت تشعر بأن كلما اقتربت منه ازدادت نبضات قلبها
قال راي عندما توقفت هارو امامه مباشره"اشتقت لكِ"
شعرت هارو بالخجل الشديد ولم تستطيع إلا أن تقول بصوت يكاد يسمع"شكراً"
قال راي وهو ينظر إلى عينيها مباشره بينما هي موجهه نظرها للأسفل"اريد ان اتحدث معك في مكان آخر"
قالت هارو "حسناً"
امسك راي بيد هارو واصطحبها معه وكانت هارو تشعر بأن يديه بارده جداً(من شدة الخوف)
بينما هو كان يشعــر بسعاده لا توصف..




عند الفتيات..قال جاك"هل دائماً تأتون هنا"
قالت ايمو"لا..احياناً.."
قال جاك"انا ايضاً"
قالت ايمو"جاك احقاً راي يحب هارو"
قال جاك"اوو..جداً جداً"
قالت بريس"ومنذ متى؟"
قال جاك"من أول ما رأهــا"
قالت ايمو"جاك..أنظر خلفك نحو ذلك الفتى ذو الشعر المعكرون"
نظر جاك خلفه فرأى فتى ذو شعر برتقالي..وقال"مابه؟!"
قالت لويس"إنه يضايقنا كثيراً"
قال جاك بغضب"حقاً..ومالذي فعله بكم"
قالت بريس"يقول لنا كلمات غير لائقه واحياناً يزعجناً كثيراً..يمشي خلفنا إلى أن نصل لمنزلنا"
قالت ايمو"نعم..وكل ماأتينا المجمع نجده هنا "
قال جاك"حسناً سأتصرف معه بطريقتي"
قالت ايمو بأبتسامه"اشجعك على هذا"
قالت لويس"لا ياجاك لاتتسرع"
قام جاك وتوجه نحو ذلك الفتى..



في إحدى المطاعم الموجوده بالمجمع..جلس راي و هارو مقابل بعضهمــا
قال راي "لماذا؟..لماذا تهربتي مني؟"
قالت هارو"لم يكن بأرادتـــي"
قال راي"تفاجأتي أليس كذلك"
قالت هارو"جداً"
قال راي"هارو..."
نبض قلب هارو عندما سمعت إسمها وتأكدت انه سيقول شيئاً صعباً
قال راي بأرتباك وخوف"هـ ـل..تحبينـ ـ ــني؟"
شعرت هارو بالخوف ولكن في نفس الوقت شعرت بأنجذاب غريب نحوه وقالت"..لا.."
صُدم راي عندما سمعها..

وقالت هارو بأبتسامة خجل"راي..أنت تعرف بأنني اكذب..!"




في منزل ستان...أتى صوت لطرق الباب..تقدم ستان نحوه وعندما فتحه وجد ليون
قال ليون بأبتسامه"مساء الخير"
قال ستان بملل"اهلاً..تفضل"

وفي داخل حجرة الضيوف..

قال ستان بغضب"إنها تضايقني كثيراً..كل مافتحت كتاب لي وجدت رسالة منها..حقاً فتاه سخيفة"
قال ليون"ولكنها تحبك"
قال ستان بأبتسامه استهزائية"تحبني !..أي حب يا ليون .."
قال ليون"أرحمها يا ستان إنها تحبك منذ طفولتها"
قال ستان "منذ الطفوله..هذا لايهمني المهم هو ان أضع حد لهذا الإزعـــاج"
قال ليون"إذاً عليك مواجهتها.."
قال ستان"مواجهتها!"
قال ليون"نعم ..وتخبرها بأنك لا تكن بأي مشاعر إتجاهها"
قال ستان"هذا أفضل "
نظر ليون نحو ساعته والتي تشير إلى الساعه السابعه مساء وقال"إذاً ما رأيك الآن؟"
قال ستان"حسناً.. سيكون مزعجـــــــاً "
قال ليون "إذا هيا بنا إلى منزلها..."


في المجمع التجاري

أتى راي وهارو نحو الكوفي شوب الذي يتواجد به الفتيات..وكان راي في غاية سعادتـــــــــه
وطوال الوقت كان ينظر نحو هارو وقال في نفسه(إنها تزداد جمالاً كم أحبهــــا)
وعندما دخلا الكوفي شوب تفاجأ راي وقال"من فعل بك هذا جاك؟"
كان جاك عيناه منتفختان وملونه وتدور حول رأسه العصافير..
قالت ايمو موجه نظرها لجاك"انا آسفه جاك ظننت انك ستنتصر عليه"
قال راي "ينتصر على من؟"



في منزل لويس ..

سمعت ابنة عمة لويس (كارين:العمر 17 سنه)طرق الباب فتقدمت نحوه وعندما فتحته وجدت ليون و خلفه ستان..
قالت بملل"نعم!"
ابتسم ليون وقال"هذا منزل لويس أليس كذلك"
قالت كارين"لا.."
تقدم ستان من خلف ليون وقال"انا متأكد ان هذا منزلها"
عندما رأت كارين ستان عيناها تحولت إلى قلوب وقالت في نفسها(إنه جذاب)
ثم قالت له"إنه منزل عمــة لويس"
قال ستان بغضب"لا تستخفي بنــا"
قالت في خجل"انا آسفه كنت أمــزح فقط"
قال ليون"هل هي موجوده..؟"
قالت كارين"لا لقد ارسلتها امي لإحضار بعض الأغراض من المجمع"
قال ليون"المجمع!"
قالت كارين"نعم..ولكن بإمكانكم إنتظارهــــا هنا في الداخل"
قال ليون"شكراً لك ..لاداعي"ثم تركها ولم يصغي لها بال وذهبـــا
اغلقت كارين الباب وقالت"يااااااااه(تقصد ستان) إنه وسيم..وسيم جداً..ممم ولكن ماذا يريدان من لويس..!"
إبتسمت بخبث وقالت"لابد ان اخبر أمـــــــــي"




في المجمع التجاري

نظر جاك نحوهما وقد نسى آلامـــه وقال"راي هارو..ماهي الأخبـــــــــار؟"
خجلت هارو ولم تنطق بكلمه بينما قال راي مبتسمــاً"لا تقلق الأمور استقرت.."
أتى صوت تصفيــــــــق حـــــــار من جميع الفتيات بينما قام جاك بالتصفير بفمه بصوت عالي جداًَ
إزداد خجل هارو فأشاحت بوجهها عنهم
بينما راي سحبها بيده نحوه وقال بأبتسامه عريضه"مابك عزيزتي إنها مجرد فرحـة صغــــرى"
في هذه اللحظه قالت لويس"حسناً لقد تأخرت سأذهب لأحضر بعض الأغراض التي طلبتها مني عمتي"
قالت ايمو"ولكن تورا!"
قالت بريس"نعم..لابد أن نذهب إليها لقد خرجت اليوم من المدرسه وهي حزينه"
قالت لويس"إنني قلقه عليها جداً لكن لا أستطيع الحضور معكم ان عمتي بإنتظاري وبالتأكيد انها ستوبخني"
قالت ايمو"لا تقلقي سنبلغها سلااامك"
نظرت ايمو نحو هارو و راي وقالت موجه حديثها للفتيات"آنظرو أنهما في عالم آخــــر"
ثم تقدمت نحوهم وقالت"هييي..انتما"
قال راي بغضب"لقد أفزعتنا"
قالت ايمو"ليس جميلاً أن تغضب أمامها"
تراجع راي وشعر بالخجل
قالت ايمو"هارو هيا بنا سنذهب إلى تورا"
قالت هارو بحزن"اتمنى ان اذهب معكم ولكن امي طلبت مني ألا اتأخر وإلا عاقبتني"
قالت ايمو"يا آلهي اذا لن يذهب إلا انا وبريس فقط!"
قال راي بأبتسامه"إذاً ياهارو سأوصلكِ للمنزل"

عند باب المجمع دخلا كلا من ستان و ليون وكانت في هذه اللحظه لويس خارجه وهي مسرعه وبيدها بعض الأكياس
قال ليون"ستان ..أنظر انها هناك.."


يلااا .. وش تتوقووون يصير بين ستاااااااان .. ولويس ؟؟@@!!!


وابغى اشوووف احلى ردووووود منكم ..
سلااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااام


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 16
قديم(ـة) 09-11-2007, 08:46 AM
@$& دلوعه زماني &$@ @$& دلوعه زماني &$@ غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد : نزيف الحب للعاشقات الرومانسيات فقط روايه انميه جنان


ثااااااانكس يا قلبي انا اتوقع....مممممممم....اتوقع ان ستان بيقوووووووووووول ل( لويس) وبتنصدم لويس كثيرا




بس اتوقع بعدين بتصير بيتهم قصه حب



وبليييييييييييز حبيبتي نزلي اليوم اجزاااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااء كثيره بليييييييييييز لاني متحمسه مررررررررررررررررررررررررررررررره بليييييييييييييييييييز بليييييييييييييييييز

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 17
قديم(ـة) 09-11-2007, 09:38 AM
@$& دلوعه زماني &$@ @$& دلوعه زماني &$@ غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد : نزيف الحب للعاشقات الرومانسيات فقط روايه انميه جنان


حبيبتي تراي متحمسه وااااااااااااااااااااااايد وااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااايد وااااااااااااااااااااااااااااااااايد

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 18
قديم(ـة) 09-11-2007, 12:02 PM
صورة غرروورر الرمزية
غرروورر غرروورر غير متصل
©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©
 
الافتراضي رد : نزيف الحب للعاشقات الرومانسيات فقط روايه انميه جنان


يؤ يؤ يؤ دلعوووووووووووووعتي .. ما اتبهت لاني ما دخلت النت . ...
سوووري ياقلبي ..

والحين بحط احلى جزء لعيووووون غــــــــــرام ...

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 19
قديم(ـة) 09-11-2007, 12:11 PM
صورة غرروورر الرمزية
غرروورر غرروورر غير متصل
©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©
 
الافتراضي رد : نزيف الحب للعاشقات الرومانسيات فقط روايه انميه جنان




جرح المشاعــر والأحاسيس آلـــم يقتل الإنسان ..!

الحلقه السابعــه




عند باب المجمع دخلا كلا من ستان و ليون وكانت في هذه اللحظه لويس خارجه وهي مسرعه وبيدها بعض الأكياس
قال ليون"ستان ..أنظر انها هناك.."
قالت ستان وهو ينظر نحوها بملل"إذاً اخبرها ان تقابلني في المطعم الموجود في الدور الثالث"
قال ليون بتعجب"ألا تريد ان تطلب منها ذلك؟"
قال ستان"لا اطلب منها انت.."ثم ترك ليون وذهب من الجهة الأخرى صاعداً للدور الثالث..
لم تنتبه لهما لويس ولم تشعر إلا عندما أتى صوت ليون يلوح لها من الجهة الآخرى
نظرت نحوه فأبتسمت واقتربت منه وقالت"اهلا ليون..هل تريد شيئاً"
قال ليون "نعم.....ستان"
قالت لويس بأندهاش و خوف"مابـــه؟"
قال ليون"إنه يريد مقابلتك في المطعم"
قالت ليوس متعجبه"انا.."
قال ليون"نعم وتجدينه في الدور الثالث و يريدك في موضوع خــــاص"
شعرت لويس بالخجل والسعاده وقالت"إذاً شكراً لك ليــــون.."
ثم ذهبت راكضه من السلم للذهاب إلى ستان
قال ليون وهو ينظر نحوها"مسكينة..كان الله في عونها"ثم خرج من المجمع التجاري..

وفي الدور الثالث دخلت لويس المطعم ونظرت لليمين فلم تجد ستان وعندما نظرت لليسار وجدته و احمرت وجنتاها
من الخجل وكانت تقترب نحوه وفي كل لحظه تزداد نبضات قلبها وتشعر بحرارة وجهها
ألقت التحيه على ستان ثم جلست أمامه مباشره ووضعت الأكياس جانباً وكانت تنظر للأسفل
في هذه اللحظه أخــرج ستان عدة رسائل من جيبه وأراها لويس
قالت لويس بتعجب"ماهذه؟"
قام ستان بتمزيق الرسائل ورماها نحو لويس
إندهشت لويس من هذا التصرف وكانت الآوراق تتناثر امام وجهها مباشره ولم تنطق بكلمه واحده
قال ستان"لقد أزعجتني رسائلك كثيراً..انا أتيت للمدرسه للدراسه فقط وليس للعب واللهو والحب الزائف"
مازالت لويس مصدومه لما تراه !!
واكمل ستان حديثه"للأسف لايوجد حب في هذه الدنيا ان حبك لي مجرد حب زائف سيزول مع الأيام ...وانا لاأستطيع تقبل هذا الحب السخيف انا لا أعترف بالحب بتاتا ولا أريد رسائل آخرى منكِ...وإذا رأيت رسالة آخرى سيكون لي معكِ حســاب آخر"
اتسعت عيناي لويس لما تسمعه وكان هو ينظر إلى عينيها مباشره بنظرات خاليه من التعبير..
ثم قام من كرسيه وخرج من المطعم ولم ينتظر أي ردة فعل منها..!

شعرت لويس بسكينـــه طعنت أعمـــــاق قلبهــــا فوضعت يدها على قلبها وهي تتألم وقد أغرقت عيناها بالدموع
حاولت ان تتماسك نفسها أمام الناس لكنها لم تستطيع..شعرت بأن هناك جــرح أخترق قلبها ومن أعز إنسان سكن قلبها منذ طفولتها ..قال لها بضع كلمات خرجت من فمه كالماء ولكن دخل كل حرف منها كطعنه في قلبها..

مر شريط الذكريات أمام عينيها عندما كانت طفله وكيف كان لطيف معها وكيف أخرجها من محنتها تلك..
رجعت بذاكرتها إلى الوراء قليلاً...((

أتى صوت لويس الطفولي وهي تبكي بكــاء حاداً وتضم رجليها إلى صدرها وتخفي وجهها بينهما ..ولكن قطع ذلك
عندما سمعت صوت ستان الطفولي وهو يقول بحزن"لويس لماذا تبكين..؟"
نظرت نحوه بعينان مليئه بالدموع والآســـى...وعادت لما كانت عليه ولم تجبه!
قال ستان بحزن"أرجوك يا لويس لاتبكي لا أحتمل رؤيتك هكذا"
صرخت لويس في وجهه باكيــه"ماما و بابا لم يعودان .."
قال ستان بأبتسامه"لاتقلقي سيعودان قريباً"
قالت لويس وهي تبكي"لا لن يعودان..لقد تركوني لوحدي هنا"
قال ستان وهو يمسح دموعها"لن تكوني وحيده أنا معــــك"
قالت لويس ببراءه"تكون معي!"
قال ستان بأبتسامه"نعم..ولن أتركك ابداً هذا وعد منــي"
قالت لويس"وعـــد"
قال ستان"نعم"
ارتسمت إبتسامه مشرقه على وجهها البرئ و قاطعها عندما أخرج ستان حلوى من جيبه وقال"خذي هذه حلوتك المفضله"
.........))

مازالت لويس تبكي وغير مستوعبه لما حدث وكأنه كابوس نظرت للأسفل ثم أخذت الأكياس وركضت مسرعه إلى أن خرجت من المجمع وكانت تركض بين الأرصفة متجهه نحو منزلها وهي تبكي بآلم لم تشعر به من قبل وقالت في نفسها بنبرة البكاء الحاده(لماذا يا ستان..لقد وعدتني أن تبقى معي ولن تتركني لماذا خنت هذا الوعد..لقد كان آملي في الحياه هو أنت..والآن ذهبت كل آمــالي وآحلامـــي طوال هذه السنين في لحظات ..لا أستطيع العيش الآن.. لماذا فعلت ذلك ؟!انك حقاً قاسي القلب.."

أقتربت لويس من المنزل و وقفت امام باب المنزل وكانت تمسح دموعها لكي لا تراها عمتها ولكن كل ما مسحتها تزداد الدموع شعرت أنها لا تستطيع إيقاف دموعها فقالت بنبرة بكاء"لا أستطيع"
طرقت الباب بهدوء وسمعت صوت أقدام قادمه بإتجاه الباب فشعرت بالخوف وعندما فُتح الباب
وجدت عمتها أمـــام عينيها فشعرت بتصلب قدميها من الخوف
قالت عمتها بنبرة غضب"أين كنتي؟"
لم تجبها لويس و وجهت نظر للأسفل كي لا ترى وجهها الملئ بالدموع ثم تقدمت للداخل وأتى صوت قوي جداً عندما أقفلت عمتها الباب وفي لحظه
لم تشعر لويس إلا بعمتها تسحبها من شعرها وتصرخ في وجهها في غضب"أربع ساعات في المجمع ماذا كنتي تفعلين هناك ايتها الخرقـــاء"
إزداد بكاء لويس وقالت"عمتي لقد إشتريت جميع الأغراض ولكن المجمع مزدحم اليوم جداً"
قالت عمتها وهي تزيد من سحب شعرها بقوه"هل أنا غبيه لكي تقولي لي هذا الكلام ..عقابك اليوم هو أن تخرجي جميع ملابس ابنتاي من الخزنة وتعيدين غسلها وكيها و تطبيقها حتى لا تتسكعي مرة آخري في المجمع .."
قالت لويس وهي تبكي"أرجوك عمتي لا أستطيع.."
قالت عمتها بغضب"و من أنتي حتى ترفضي أوامــري؟ هه فقط تكوني إبنة أخ لي جميع العائله تبرأت منه لأنه تزوج رغماً عنا بفتاه ليست من دمنــا وكانت نهايتهم مأساويه لأنه خرج عن أوامر العائله ورغم أن الجميع قال لي أذهبي بها إلى دار الرعايه إلى أنني تعاطفت معك وفضلت أن تشتغلي خادمه لدي ..ولا أريدك مرة آخرى قول عمتي أنا سيدتك أفهمتـــي"
لم تجبها لويس فشعرت أن آلم قلبها إزداد للضعف عندما تذكرت والدايها وقالت في نفسها(ليتني مُت بين أحضانكما)
كانت عمتها مازالت ممسكه بشعرها ثم قامت برميها بقوه نحو الحائط فأصطدم وجه لويس به ونزف دم من فمها..لكنها لم تشعر به ابداً لأن آلم القلب أقـــوى من آلم الجسد..!




وفي منزل تورا كانو الفتيات(ايمو و بريس) خارجات من المنزل وخلفهم تورا

قالت تورا"انا آسفه مرة آخرى ايمو.."
قالت ايمو بأبتسامه"لا عليك عزيزتي"
قالت بريس"حسناً طبقوا الخطة غداً لكي تكتشفوا الفاعل"
قالت ايمو"بالتأكيد وسيكون غبياً إن عاد المشهد مرة آخرى"
خرجت دمعه من عيني تورا وقالت"لا أعرف لماذا شككت بأعز اصدقائي.."
قالت ايمو"أرجوك تورا إنتهى الموضوع وسنكتشف الفاعل قريباً و بالنسبه لمعلم جاي سيعرف الحقيقه ايضاً وسيعتذر منكِ"
قالت تورا"أتمنى ذلك"
قالت بريس بأبتسامه"إذاً إلى اللقاء"
قالت تورا"إلى اللقاء"



استرسلت الشمس اشعتها الذهبيه لتعلن عن بدء صبــــــاح يوم جديد..

وفي مدرسة الثانويه للطلاب والطالبات وتحديداً في ثاني ثانوي"أ"

ضرب جاك بيده على كتف راي ففزع راي ونظر نحوه وقال"هيي مابك أفزعتني"
قال جاك"أرحم نفسك من اليوم وأنت تنظر إليها ألم تشبع!"
قال راي"لا..أشعر بشووق للنظر فيها للأبــــد"
قال جاك ضاحكاً"ياآلهي..حسناً الم تسألني عن المقلب الخفيف الذي سأفعله بمعلم الرياضيات؟"
قال راي"صحيح..ماهو..؟"

عند الفتيات..

قالت ايمو موجه حديثها لـ تورا.."انظري للويس أشعر بالقلق عليها!"
قالت تورا "لماذا؟مابها"
قالت ايمو"اشعر بأن شكلها متغير لا أعرف لماذا؟"
قالت تورا غاضبه"بالتأكيد ان عمتها فعلت لها شيئاً كالعاده"
قالت ايمو محدثه نفسها بقلق"لا أعتقد ذلك"

كانت لويس طوال الوقت صامته و حزينه وتنظر للأسفل فهي لم تنم فطوال الليل قضته في غسيل الملابس ولكن هذا لا يساوي شيئاً أمام الجرح الذي جرحه لها ستـــان كل ماتذكرته شعرت برغبه جامحه في البكاء لكنها تتماسك ولا تنظر نحوه ابداً
وبدأت تحدث نفسها بحزن شديد (انا لم اتجرأ مرة واحده أن أرسل له رساله واحده..لقد أساء الظن..من يكون ؟ أيعقل ان هناك فتاه غيري تحبه) وضعت يدها على قلبها وهي تشعر بالآلم...

في هذه الأثناء كان لديهم الحصه الأولى والثانيه مواد عمليه وتنقسم المواد العمليه إلى فن وتصميم

وكانو الجميع مقسمين على النحو التالي
(ايمو-تارا-جاك-ليون)فـــن
(ستان-لويس-راي-هارو)تصميم

في هذه اللحظه دخل معلم الفن وقال"هيا مجموعة الفن تأتي إلى المعمل بسرعه ومن يتأخر سوف يعاقب" ثم خـــرج..

نهضو مجموعة الفـــن وخرجو متوجهين للمعمل وكانت ايمو متعجله خوفاً من العقاب وكان لديها كراستان متشابهه جدا الأولى خصصتها للفن و الثانية كانت لرسوماتها الخاصه وهي التي تحتوي على رسومات عديده لليون
ومن عجلتها أخذت كراستها الخاصه..!

بعد أن خرجو وبفتره قصيره دخل الوكيل وقال"معلم التصميم غائب لهذا اليوم ولا أريد إزعاجاً ولا طالب يخرج من الفصل" ثم خرج..

شعر راي بالسعاده لأنه سيتفرغ لهارو ثم نظر نحو هارو التي تجلس بجانب لويس وهي منشغله بحل بعض الواجبات..
نهض من كرسيه ثم تقدم نحوها وقال موجهاً حديثه للويس"أرجوك لويس أريد مكانك فقط هذه الحصتين"
هزت لويس رأسها بالإيجــاب وعندما نهضت لم تشعر بنفسها إلا وراي سحبها ووجهها نحو مكان ليون الذي بجانب ستان ونظرت نفسها فوجدت أنها جالسه بجانب ستــان..ارتسمت علامات القهر على وجهها فنهضت وذهبت لمكان ايمو وجلست عليه وكانت تشعر بشئ غريب عندما جلست بجانبه وبدأ قلبها ينبض بشده ثم وضعت رأسها على الطاولة وهي تبكي بصمت!

بينما هارو كانت تشعر بأن راي يجلس بجانبها لكنها تظاهرت بالتجاهل
قال راي وهو ينظر إليها مباشره"إشتقت لكِ"
قالت ايمو بخجل وصت يكاد يسمع"وأنــا كذلك"
قال راي"أرجوكِ دعيني اساعدك في حل هذه المسائل"
ابتسمت هارو وقالت"لا..لاداعي لذلك.."
ولكن راي لم يصغي لها فأخذ دفترها وبدأ يحل لها المسائل
كانت هارو تنظر نحوه بخجل وتقول في نفسها(كم أنت رائــــع)




في معمل الـــفن..

قال المعلم"حسناً كل طالب يخرج كراسته ويريني الرسمه التي طلبتها منكم"
وكان المعلم يمر على كل طالب ويرى رسمته وعندما أقترب من ايمو التي كانت تجلس بجانب ليون وحدث ذلك مصادفه
ثم وصل المعلم لـ إيمو وعندما فتحت الكراسه كانت أول رسمه تحتوي على ليون وكلمات حب..!
اتسعت عيناي ايمو وهي غير مصدقه لما تراه
بينما المعلم أنذهل وقال بغضب شديد"ما هذا؟"
أما ليون عندما رأى صورته مرسومه وكُتب عليها كلمات الحب أنذهل!
قال المعلم بغضب"قلتي لك ماهذا أنـــا لم أطلب أن ترسمي عشيقك!"
شعرت ايمو بصفعه قويه اخترقتها وشعرت بحرارة وجهها وانها تكاد تبكي امام هذا الموقف الصعب تمنت أن تنشق الأرض وتبتلعها ولكن..

قال ليون بثقه"آسف معلم إنها كراستي!"
استغرب المعلم وكذلك إيمو
قال المعلم"كراستك !ولماذا هي معها؟"
قال ليون"لقد أعجبتها رسومــاتي فطلبتها لكي تتعلم منها"
شعر المعلم بالشك ولكنه تراجع وقال لـ إيمو"وانتِ إذاً أين كراستك؟"
قالت ايمو وهي تنظر للأسفل بخوف وإرتباك شديد وخجل"لـ ـقد أحضرتها ولكنـ ـني نسيتـ ـ ـها في الفصل"
قال المعلم بغضب"نسيتيها في الفصل حسناً سأعتبر بأنك لم تحضري الكراسه هيا قفي في تلك الزاويه"
نهضت ايمو من كرسيها وذهبت للزاويه وهي حزينه جداً وتكاد تبكي ..وعندما رفعت رأسها قليلاً لترى ليون ماذا يفعل وجدته ينظر إليها فأنزلت رأسها للأسفل بحزن وخجل..

في فصل ثاني ثانوي"ب"

قالت المعلمه في غضب"أنتِ الوحيده التي دخلتي غرفة المعلمين في ذلك الوقت"
ردت بريس وهي واقفه بحزن"أقسم لكِ يامعلمه أنه لست أنـــا ..انا لا أفعل شيئاً مثل هذا"
قالت المعلمه"إذاً من يكون غيرك الذي مزق دفتر التحضير.."
قالت بريس"لست أنـــا"
قالت المعلمه"لقد شهدت عليك ساندا عندما رأتك داخل غرفة المعلمين ورأتك يعينها و انت تمزقين دفتر التحضير"
(ساندا:هي تلك الفتاه التي تضايق بريس)
قالت بريس"انا لا أنكر أنني دخلت غرفة المعلمين ولكنني لم أمزق الدفتر كنت أريد معلم الفيزياء لأسئله بعض الأسئله"
قالت المعلمه موجهه حديثها لجميع الطلاب"هل يوجد شاهد آخر رآها"
رفعت يدها الفتاه التي بجانب ساندا وهي صديقتها
قالت المعلمه"تفضلي"
قالت تلك الفتاه"لقد كنا انا و ساندا نمشي فرأيناها داخله نحو غرفة المعلمين وعندما أقتربنا وجدناها تمزق الدفتر ولا يوجد أي معلم في ذلك الوقت"
قالت المعلمه موجه نظرها نحو بريس"أصحيح هذا"
قالت بريس بحزن"صحيح انه لايوجد أي معلم ولكن أقسم أنني لم أمزق الدفتر.."
قالت المعلمه بغضب"هيا أمامي إلى المدير"
وضعت بريس كفيها على وجهها وهي تبكي
ثم قالت المعلمه"لن تثيري شفقتي هيا أمــامي"
تقدمت بريس وهي تبكي فخرجت وخرجت خلفها المعلمه
كان مارتل ينظر نحوها بحزن ثم نهض وذهب لساندا وقال"ساندا هل ما قلتيه صحيح؟!"
قالت ساندا بتميع"نعم وهل تشك في هذا!"
قال مارتل بحزن"ولكنني متأكد أن بريس لا تفعل هذا أنا أعرفها جيداً"
قالت ساندا"إنها هكذا تخدع الجميع بعيناها البريئتان ولكنها من الداخل تتصرف كالشيطان"
قال مارتل بغضب"لا أسمح لك أن تقولي عنها هذا.."
قالت ساندا بحزن ودلع"هل تكذبني"
لم يلقي مارتل لها بال ثم ذهب لمكانه وجلس..

في صف ثاني ثانوي"أ"قال راي وهو ينظر إلى عيني هارو مباشره"إنك تزدادين جمالاً لحظة بلحظه"
إحمرت وجنتا هارو وقالت"شكراً"
قال راي"هارو..قوليها لي..!"
قالت هارو بأستغراب "أقول ماذا؟"
قال راي بحنان وأبتسامة حب"..أحبك.."
شعرت هارو بالخجل الشديد ولم ترد عليه
قال راي"أرجوكِ هارو .."
قالت هارو في خجل"لماذا؟"
قال راي"لأني اتمنى ذلك ولم تنطقي بهذه الكلمه من قبل ..أرجوكِ هارو"
قالت هارو بخجل "Love you"
اتسعت عيناي راي من الفرحه ولكن شعر بالطمع وقال"لا..قوليها بالعربي"
قالت هارو"ألم يكفي هذا؟"
امسك راي بيد هارو و وضعها على قلبه وقال"ارجوكِ"
شعرت هارو بخجل لا مثيل له وقالت وهي تنظر للأسفل وبصوت يكاد يسمع"أ..حبك"
شعرت هارو وهي تضع يدها على قلبه أنه ينبض بشده
بينما راي تمنى أن تظهر لها جناحـــان ويحلق بهارو لعالم آخر لايوجد به سواهم وقال"وأنا..أحبـــــــك"

في هذه اللحظه شعرت لويس بأن راسها يؤلمها و دوار شديد فنهضت من كرسيها تريد الذهاب للمرشد الطلابي وعندما
وقفت حاولت أن تنتبه لخطواتها كي لا تقع..وعندما اقتربت من الباب..

سقطت على الأرض مغشياً عليهـــا





أتمنى عجبتكم الحلقه وابغا تعليقاتكم عليها

وان شاءالله الحلقه الجايه نشوف ردة فعل ستان امام لويس المغشى عليها
وردة فعل ليون ايضاً امام ايمو ومقلب جاك و راي واحداث آخــرى مشوقه ورمنسيــــه

سلاااااااااااااااااااااااااااااااااااااام ياحلووووين ابي اشووف احلى رد


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 20
قديم(ـة) 09-11-2007, 12:41 PM
@$& دلوعه زماني &$@ @$& دلوعه زماني &$@ غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
B11 رد : نزيف الحب للعاشقات الرومانسيات فقط روايه انميه جنان


اهئ اهئ اهئ الله يعين لويس مظلومه ياعمري اهئ اهئ اهئ اهئ








يالله ابي اعرف رد ستان مع اني اتوقع عاااادي ووجهه خالي من التعابير







ويسلمو ياقلبي انتظر الجزء الجديد على احر من الجمر







بلييييييييييييييز لا تقولين بكره الاني ما اتحمل اكثر نت كذا





مشكوره
حبيبتي

الرد باقتباس
إضافة رد

نزيف الحب / كاملة

أدوات الموضوع
طريقة العرض
مواضيع مشابهة
الموضوع الكاتب المنتدى الردود آخر مشاركة
لعبة النمر الوردى .. كاملة و حصريا mrtawfik العاب - مسابقات 6 04-02-2011 10:46 AM
كاملة الاوصاف رَمَآد خواطر - نثر - عذب الكلام 9 26-09-2009 04:45 AM

الساعة الآن +3: 10:55 AM.
موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات


youtube

SEO by vBSEO 3.6.1