غرام
اكتب بريدك ثم اضغط على اشتراك ليصلك جديد غرام
بحث مخصص من محرك البحث العالمي قوقل للبحث في غرام

عـودة للخلف   منتديات غرام > منتديات إدارية - يُمنع طرح اقتراحات > ارشيف غرام
الإشعارات
موضوع مغلق
 
أدوات الموضوع طريقة العرض
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 1
قديم(ـة) 03-01-2008, 11:59 AM
ابيك وما ابيهم ابيك وما ابيهم غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رواية أموت احيا بك


هذه القصة من تاليف: العيناوية
وانا حبيت انقلها لكم لانها واااايد اعجبتني
وابي ردودكم السنعة اوكي
ابيـــــ وما ابيهم ـــــك
====================

عايلة حمد خالد..
حمد(ابو خالد): الابو .. متقاعد... وهو من العين اصلا.. طبعه ناري..يعني عصبي درجة اولى...
موزة (ام خالد): الام.. ربة منزل طبعا..ومن الشارجة...حارّة بعد وتحب عيالها يمشون سيده..يعني ماعندها خربطان... وتعتبر الوحيده اللي تعرف تتفاهم وتقنع الشايب (ابو خالد)..
خالد: الابن البكر.. 32سنه ..ماسك منصب في الجيش... متزوج من بنت عمه محمد.. ميرة.. وعنده ولدين...حمد (11 سنه) .. ومحمد (9 سنين)...وبنت وحده اسمها شما وعمرها 5 سنين..
ناصر: 29 سنه.. يشتغل مهندس في شركة مقاولات.. متزوج من اخت ربيعة الروح بالروح..حمده..وعنده بنت وحده (لطيفة) وعمرها 9 سنين... وولد اسمه سهيل (7 سنين) ..
عليا: 26 سنه.. متزوجه من ولد خالها فيصل من اربع سنين...وعندها بنت.. سلامة (3 سنين) وهي حامل في الشهر التاسع في الوقت الحالي..يعني موصّل...وساكنه في الشارجة...
عبد الله: 24 سنه..هذا شعلة حماس البيت... والمحبوب من الكل..بس غايب حاليا لانه يدرس طب في امريكا... ومازال يحظر الماجستير...يعني غايب عن البيت حاليا...ومحيّر بنت عمه محمد..عنود..
حصة: اصغر من عبد الله بسنتين يعني 22.. وتدرس بالجامعه على وشك انها تتخرج.. ومازالت غير مرتبطة..
نورة: اصغر من حصة بسنه..عمرها 21 وتدرس بالجامعه بعد..وباقي لها سنه ونص عن التخرج....غير مرتبطه... وهي اخر العنقود...

----

عايلة محمد خالد..اخوحمد . وهي النقيض لعايلة حمد... عايلة حمد ناس تقليديين وكل شي عندهم منقوود.. يعني راصّين على عيالهم رصّة..اما عايلة محمد..صح انهم حشام بس شوي فاجين لعيالهم روسهم...يعني فريي...

محمد (بو سلطان): الاخو الاصغر لحمد... وهو انسان هادئ ويحب سوالف الشباب...صاحب شركة مقاولات..بس موكل ولده البكر سلطان عليها...
عزة (ام سلطان) : انسانة تحب الكلام والسوالف..مثل ريلها.. وماتقطع ربايعها واهلها ابد دايما تسيّر عليهم ويسيرون عليها من كثر ما سوالفها حلوه..
سلطان: الابن البكر... مهندس ومسؤول عن شركة مقاولات ابوه.. وعمرة 29 مثل ناصر.. ويشتغلون مع بعض.. وهو متزوج من بنت خالته مريم...وعنده ثلاث اولاد .
حميد: 27 سنه.. متزوج من وحده من معارفهم اسمها منى ..ويايب منها بنت وحده ويشتغل في الدفاع ..
خليفة: 24 سنه.. عازب.. ويدرس مع عبد الله ولد عمه حمد في امريكا..بس هو تخصصه كمبيوتر ...
عنود: 22 سنه.. محيرة لولد عمها عبد الله... فرفوشية وحلوه .. وتدرس في الجامعة مع حصة ونورة ... وبتتخرج قريب...
حمدان: 20 سنه.. يدرس في التقنية..وباقي له سنتين .. وهو خقاق بسبب وسامته... بس طيب وراعي سوالف..


عايلة هلال بن فيصل...(الشارجه) ... عايلة متروسة بنات... وماعندهم غير ولدين..
هلال (بوفيصل) اخو حرمه حمد بن خالد (ام خالد) :انسان هادي..يشتغل في المحكمة.. ومتدين وايد...
ميثا (ام فيصل): حرمة طيبة وعلى نياتها... وتحب عيالها حب غريب... وماتقصر فيهم...
فيصل: ريال شخصية وله كلمة 28 سنه... متزوج عليا بنت عمته موزة.. وماخذ منصب في الجمارك..
آمنة: 26 سنه.. متزوجه ولد عمها مايد.. وساكنه عدال بيت اهلها...
شيخة: 24 سنه.. تشتغل مستشفى ... وغير متزوجه...شخصيتها هادية جدا..
سعيد: 23 سنه.. متخرج من التقنية ويشتغل في الاتصالات...وهو خلوق ومتدين والله عاطنه جمال وملاحة.. مرح وايد وشخصيته حلوه..
فاطمة: 18 سنه..ثانوية عامة ... هالانسانة مينونه..يعطيها الواحد عمر اكبر من عمرها الحالي... اكّييلة كتب..بس تحصل وقت دايما تغلس على الكل واطفربهم... بس مع ذلك محبوبة جدا وماتصير القعدة بدونها..
التوام منى ومنال: 15 سنه...يدرسن في المدرسه.. بس كل وحده شخصيتها مختلفة عن الثانية...منى حشيم وطيبة..بس منال مكاارة وشيطانة...


==================
بعد التفصيل نبدا بالقصة...
بسم الله ..


الجزء الاول

كان حصة ونورة ...الاخوات اللي مايتفارقن.. يالسات في حجرة حصة.. يسولفن عن الجامعة وخرابيطها بما ان محد بنات غيرهن في البيت..والباقي شباب... وامهن لاهية ويا يارتها..وحريم خوانهن لاهيات كل وحده فبيتها..
حصة: افف منه هالدكتور..نوروه والله قاهرني... تصدقين اليوم حسبني غياب بعد؟!
نورة: شو هذا انتي من اول والكورس وانتي غياب..!!!... متى سجلج حظور بالله عليج؟
حصة: خسّه الله هو يسابق البنات... وانا سايرة الا اشتري ماي والمصيبة هو شافني وانا سايرة اشتري..رديت وحصلته مسجلني غياب... بس جي نحاسة فيه مب عند حد....
نورة: ماعليه ..لا تتاخرين انتي يوم تحيدينه يدور الا سبب عليج...
سكتت حصة وهي متظايقة... تخاف تحرمن في مساق على اخر كورس لها.. ويتسبب في انه ياخرها كورس كامل بسبب نحاسة الدكتور.. فجاه قالت نورة
نورة: اخبرج...تراني ميتة يوع.. مايندرابها البشكارة شو مسوية عشا...
حصة: ماعليه اذا ماعيبج بنطرش المطعم...
نورة: لا والله؟ ثرج ناوية تيبين آخرتي..ناسية هزبة ابوية اخر مرة يوم سوتها فيني البشكارة وراحت ترقد وتميت انا اتريا راعي المطعم؟؟
حصة: ههههههههه هي والله .اسميه كسر له السيكل حليله وتم الهندي متخبل مب عارف شو صايرله... زين ما لمج بكففف انتي بعد...
نورة: هههههههههههاي حليلي... والله تميت اصيح.. اصلا حتى لو اتصلت له ماظني ايي بيتنا...ماخذ مقلب وحليلة...
حصة: هههههه مششكلة ابويه والله... على ادناة الدوون يعصب... بس تعرفين شومشتهية؟ مكرونة بالباشاميل..
نورة: سكتي لو يسمعج حمدان بيينا طاير..تحيدينه يموت فيها...
حصة: وانتي ليش حاطه دوبج من دووبه؟!!...دومج ظالمتنه حليله ...والله انه حبوب...
نورة: هي حتى انج داهنه سيرة واتبزينه وتخقينه..عشان جي طيب وياج...هذا حمدانوه ماتعرفينه انتي..
في هاللحظة العنوود اقتحمت عليهن الحجره وهي ادز الباب...
عنود: هووووووووووود ياهل البيت... السلام عليكن بنات عمي...اسميه بيتكم مقبرة ...دومه فاظي ويزيغ..
نورة: وعليج السلام بنت العم..هلا والله....وبعدين هبي هباج الله لا تفاولين على بيتج المستقبلي...
عنود: لا فديتج الا اسوي سوالف..شخباركن؟
حصة: بخيير ربج الا بخير..وشحال عمي وحرمه المصون واخوانج كلهم؟
عنود: والله يشقحون.... ايه نوروه.. ماجني سمعت طاري اخوية فديته علسانج؟ شو عندج تحشين فيه؟
نورة وهي تتصنع البراءة وماسكة ظحكتها....
نورة: لا افا عليج انا بس كنت اقول اني اتمنى ان حمدان موجود لاني ناوية اسوي مكرونه بالباشاميل.. عشان ياكل منها بس...
حصة: يامكرج انتي....ماعليج منها كانت تسب...
عنود: ادريبها والله ماتمر علي حركاتها..احين بقوم ازقرة ترا هو موصلني...
حصة: افاا..عيل ماقرب بيتفاول...فظيحة...
عنود: لا حصووه الا من اهل البيت هو..بعدين هو مستعيل بيسير عند ربعه...وانا الا قلت له فرني بيت عمي..ياختي لاعت جبدي من بيتنا كله شباب وانا وحيده بينهم...غصصصة....
حصة: عادي وحياتج تعالي سكني في قسم عبد الله..
عنود من يابوا طاري عبد الله احمرن خدودها.... بس خبالها مايودرها..
عنود: والله حصوه؟ فديتج ياربي ادري انج تحبيني....
نورة: لا حبيبتي..استريحي فبيتكم... نحن مب مستعدين لاستقبالج بعدنا...
عنود: نوروه حلي عن سماي... ادري انكن تسولفن بس والله حلت لي الفكرة..طبعا مابسكن في قسم عبد الله.. بس في غرفة وحدة منكن...اهلي مابيقولون لا....
نورة: غبية يا ناس...شو تبين العثرة؟ بابا..اللي عندكم واللي متعوده عليه فبيتكم مايمشي عندنا... عيشي حياتج والله فبيتكم لاحقة على الشقا والمنقوود وكلمة لا فبيتنا...
عنود حست بظيجة نورة....لانها اكثر وحده لايعة جبدها من هالوضع فالبيت..فحبت تلطف الجو..
عنود: وايه فديت ريلي..لو يحبسني فحجره ويقولي لا توايقين من الدريشة...والاكل بيدخلونه لج من فتحة في الباب... بقوله حاظرين من العين اليمنى قبل اليسرى...
نورة وحصه فجن حلوجهن...اول مره عنود تتفدى اخوهن بلا مستحى جدامهن..صح انهن نفس الخوات بس عنود دومها كانت تستحي حتى من طاري عبد الله....
عنود يوم شافت ملامحهن نقعت من الظحك .. قالت لهن:
عنود: قومن ننزل تحت اكيد عمي وصل من عزبته وعموه يت من عند يارتها....
حصه ونورة لبسن شيل بيضا..
لانهن يعرفن ان حمدان بيمر ياخذ عنود في أي وقت...
وفعلا اول مانزلت حصلن الشايب يالس في الصالة يطالع الاخبار..سلمت عنود على عمها وحبت راسه... طبعا هو ماقصر وياها بالتراحيب..غالية على قلبه..
ابو خالد: يامرحبا والله بمن يانا.... شحالج بنتي وشحال ابوج واهلج كلهم..
عنود: بخير عمي يطولي بعمرك...كلهم بخير وسهاله...يسلموون عليك ..
ابو خالد: الله يسلمهم وياج من الشر..وراج بنتي ماتينا دوم.؟ مانشوفج الا في السنه حسنه..
عنود: فديتك عمي والله الود ودي بس الجامعه والتعب ونحن اخر كورس مابقى شي عن التخرج..وانا اتلاقى ويا البنات في الجامعه...
ابو خالد: هي..ياحيكن عيل...منو يابج؟ لايكون يايه ويا الدريول؟
ملامح بو خالد بدت تبين فيها العصبية...هذي عادته..يعصب من مجرد فكره....
عنود: لا والله عمي يايبني حمدان...
بو خالد: زين عيل...اتصليبه خليه ايي يتعشى عندنا...
عنود: ان شاء الله عمي احين بتصلبه..
نورة في هاللحظة اداركت الموضوع..وصاصرت بنت عمها:
نورة: لا تفكرين اطلعين موبايلج جدام ابويه ...والله بينقد عليج..اتصلي من تيلفون الصالة..
عنود: هي والله زين ذكرتيني...
نشت عنود بتتصل بحمدان...وراحت نورة للمطبخ وهي ناوية تسوي اللي مشتهيتنه اختها حصه..وتمت حصه ويا ابوها تهمز ريولة..
في هاللحظات يتهم ام خالد..طالعه من حجرتها متسبحة.. ويلست عدال شيبتها...وسلمت على العنود...ورحبت بها..
ام خالد: حصة وين اختج؟ لايكون راقده لين الحين؟
حصة: حليلها ياماية تعابل في المطبخ وين ترقد..!..
اام خالد: هي ياحيها عيل يوم مب راقده..
بو خالد: عنود شو قال اخوج؟
عنود: عمي حمدان يسلم عليك ويستسمح منك..يقول هو احين بعيد عن البيت ومتواعد ويا ربعه..بس وصاني نخليلة عشا وبيي عندنا عقب بيتعشا هني...
بو خالد: براية يوم ويا ربعه مسموح... حصة وين العيال عيل؟ ماشفتهم اليوم..ووين الحرمات؟
حصة: ابوية ترا حمده وعيالها عند اهلها..لانه ناصر بيبات فبوظبي...اما ميرة فبيتها ..واظني الا بترقدهم احين عليهم مدارس...وعقب يمكن تينا هني..
اام خالد: ابوج ترا مايصبر بلاهم..والعيال يوم عليهم مدارس مانشوفهم.. ايون متاخر وهبابهم الا يلعبون شوي ويدرسون ويتعشون عقب سبوح ورقاد.. وهاي حالتهم كل يوم...يالله يالله نشوفهم...
عنود: نفس حالتنا والله عموه... حليلهم الله ينجحهم..
ام خالد: هي والله يابنتي... مانلحق عليهم الا الصبح قبل مايسيرون المدارس ...ويدي.!..حصيص.!!!!. وراج ما تقومين تحطين لابوج عشاه؟ تحيدينه عشاه غير عنا... قومي فديتج حطيلة عشاه بيقوم يرقد..
حصه: ان شاء الله امايه... يالله عنود خانوم..قومي عاونيني..

دخلت المطبخ وهن يسولفن وحصلن نورة حالتها حاله قاعدة تتفنن في الباشاميل... حطت حصة عشا ابوها في صينية وراحت توديه.. وقعدت عنود ويا نورة تسولف وياها...
عنود: نوروووه... شخبار عليا...احيدها موصّل..ماربت؟
نورة: والله من يومين ماسمعنا عنها مايندرابها الشينه جان ماسوتها وربّت...
عنود : حليلها ربي يسهل عليها...وراها ماتي تيلس عندكم لين ماتطلع من الاربعين؟
نورة: ودها هي...الا فيصل مايصبر عنها تحيدينه...بعدين خالي وحرمته مب مقصرين وياها الصراحه..مريحينها وايد..
عنود: يعني بتربي هناك..... وانتوا طبعا بتسيرون لها يوم بتربي...!
نورة: طبعا... قولي ان شاء الله تربي الاربعاء عشان نتم عندها خميس وجمعه...
عنود: وليش اقول ان شاء الله....منو عندج هناك؟ والا شايفة لج شوفة؟
تقعد عنود تغومز لنورة وتغلس عليها...ونورة تظحك ..وويهها محمر..
نورة: عندي اختي حبيبتي ويا ويهج المعفن انتي...خوزي عني لا اخرب الباشاميل بعدين شو بيفجني من لسان اخوج...!!!
عنود : ياعيني ياعيني..انتي ماخذه دكتوراه بتغييير المواضيع...بس ماعليه بخليج هالمره... وان شاااء الله يقتنع عمي تقعدين اسبوع عندهم مب الا خميس وجمعه...
نورة بدون ماتقدر تمنع نفسها...
نورة: آآآآآآآآآآآآآآآمين من بؤك لباب السما...
وقعدن يظحكن ويسولفن لين ماخلصت البشاميل.. ..وصوا البشكارة تحط العشا وترتبه وتعزل من كل شي لحمدان... وطلعن للصالة.. وحصلن خالد وحرمته ميرة قاعدين ويا العيوز ام خالد وحصه... ويسولفوون..عنود سارت تسلم عليهم... اما نورة راحت تبدل ثيابها عن ريحة المطبخ... ويوم نزلت تعشوا رباعه. والعيوز راحت ترقد.. وخالد وحرمته بعد ساروا بيتهم... وتمن البنات في الصالة يطالعن التلفزيون.. في هالوقت ياهن حمدان...
حمدان: السلامو عليكوو صبايا....كيفكوووووووووون...؟
عنود وحصه: وعليكم السلام هلا والله...
نورة: وعليك السلام.... اثرن بعقلك لبنانيات المحلات؟؟ اشوفك تحيس لسانك.!!
حمدان: جب انتي يا وجه الشؤم... عنبوج ياي بيتكم قولي مرحبا الساع بولد عمي...ماباخذج ترا عقب..!
نورة: ههههههههههههه ثرني طايحه فجبد اهلية جان بترياك تاخذني... روح روح... بعدين لا تقول عنبووج..والا بوعيلك الشايب بقووله انك تسبه...
حمدان: لالا دخيلج...كله ولا شايبكم من ينش مسك العصا تحت فراشة..
البنات كلهن تناقعن من الظحك لانهن يعرفن بو خالد ماعنده كاني ماني... وشديد بشكل غريب..
حمدان: تظحكن على عمي ماعليكن انزين... حصه..فديت بنت عمي..وين عشاية؟ اكيد مسوتلي عشا سنع...
نورة وهي متغيظة..
نورة: احم احم.... شيختك نورة مسوية الباشاميل اليوم... وما بييبلك منها الا يوم تردلي اعتباري..
حمدان بدا يتمصلح..
حمدان: ياحافظ عالشيخة نورة اللي طبخت اليوم...عيل تعرفين ذاك الفلم اللي بعده مانزل..؟ اللي تصيحين تبينه؟
نورة بطلت عيونها وكلها اهتمام..
نورة: هي ...بلاه..؟
حمدان: تعرفين اني حصلته في المحل اليوم؟ بس دي في دي...
نورة: ليييييييييييش مايبته انزييين بشغلة على اللاب توب ويا هالراس...؟!ّ
حمدان: افا عليج ..وانا انسى بنت عمي..؟ اندوج السويش روحي دوريه في السياره..تراني فريته الا جي ومادري وين طاح...دوريه...
على طوول طيراان نورة خذت السويش وطارت صوب سيارة حمدان وقعدت ادور...
حمدان: حصه ماعليج امر حطيلي العشا بسرعة يوعااااااااااان..
حصة: تامر امر ..ماطلبت...دقيقه..
ويابوله العشا وكل الباشاميل وشبع والآنسة نورة بعدها ماردت.. فوق العشر دقايق وهي ادور الفلم... واخر شي ردت وهي متظايقه... ووقفت على راس حمدان...
نورة: حمدان... وين السي دي.؟ ماحصلته ...وين فارنه...
حمدان باستهبال
حمدان: ماحصلتييه؟؟ اووووووووووه نسيت... ثرني ماشريته لكن قلت بشتريه عقب يوم بتاكد من الاسم...
نورة: شوووووووووووووو؟؟؟
وتموا حمدان وحصه وعنود يتظاحكون على نورة اللي كلت المقلب من حمدان... وهي متظايقة انه انقص عليها... بس كسرت خاطر حمدان في النهاية..
حمدان: ولا يهمج بنت عمي.. اول ماينزل بخذه لج..
نورة: ماريد منك شي...مشكور..
حمدان: افاااا تزعلين عليه انا عاد؟
نورة: لا والله؟ اصلا اذا مازعلت منك انته من منو بزعل عيل؟؟ انته دومك اطفربي...
حمدان: مابترظين؟ ... ياخي دوريلج دراام زين؟ ...
مسكت نورة المخده وقعدت تظربه بها..وهو ميت من الظحك عليها.... ومرت ساعه عقب ترخصوا هو وعنود وساروا بيتهم...والبنات قفلن الباب وسارن حجرهن يرقدن..

الجزء الثاني

كانت نورة تلبس عباتها يوم يوم يتها حصه. الصبح..
حصة: صباح الخير...خلصي... بنتاخر...
نورة: هلا حصيص... ماتشوفيني مخلصه بس بلبس نعالي وبنزل...
خلتها حصة ونزلت عنها عند شوابها..وسلمت عليهم .. وسلمت على اخوها خالد وحرمته.. الصبح الوقت اللي تتيمع فيه عايلة محمد الكتبي... لازم كلهم يكونون موجودين من كبيرهم لين صغيرهم..ويلست حصة عدال امها..
خالد: ها ابويه شو قررت؟ بتسير المزرعة اليوم والا انا اسير عنك؟
بو خالد: سير انته واتصلي من هناك... انا بسير اشوف البوش ...
ام خالد: زين عيل بسير وياك بشوف الحلال...
العيال حمد ومحمد وشما (عيال خالد) ..قاعدين يشربون حليب وعيونهم كل شوي وتسكر وويووههم كئيبة بسبب نشة الصبح ... وقعد الشايب وعيوزه يظحكون عليهم ويسولفون وياهم.. وحصه كل شوي اطالع ساعتها...تخاف تتاخر.... بما انها اخر كورس صار عندها هوس الحرمان والغياب ...ماتتحمل تعيد كورس كامل عشان مساق ويفوتها التخرج...
في هالوقت نزلت نورة متكشخه وريحه عطرها شاله الدنيا.... سلمت على شيّابها وخالد ويلست حذال ميرة حرمت خالد...
خالد: نوروه..!!... شو هذا ريحة عطرج شالة البقعه؟!... متسبحتبه انتي؟ ناسية انج بتركبين ويا دريول؟
انصدمت نورة من هالتهجم الفجائي على الصبح.... وفي خاطرها تقول اصبحنا واصبح الملك لله....
نورة: خالد هو ريحته قوية..والا انا مارشيت غير شوي والله....وبعدين العطر شوي وبيطيير ماعليك من ريحته احين...!
ام خالد: صدقه اخوج... عيب بنتي انتي بتركبين ويا ريال... شلي عطرج في الشنطه وياج وتعطري هناك عند البنات.. ..والحين قومي بدلي عباتج وشيلتج بسرعه ...
نورة التفتت لحصة تستنجد..بس حصه عطتها نظرة كانها تقولها خلصينا لا تماطلين اكثر وقومي بدلي..
نورة: ان شاء الله امايا...
وركبت فوق لغرفتها وهي تتحرطم... بدلت عباتها وشيلتها بسرعه ونزلت... واول مانزلت قالت لحصه ..
نورة: يالله حصه.. جان ماتبين تتاخرين...روحناااا...
بو خالد: وين تبين ماتريقتي...
نورة: ماريد ابويه بتاخر عالمحاظرة..
خالد: اونها زعلت من رمستي...
خالد انسان طيب وحبوب بس مثل ابووه..حاار ومايرضى بالغلط...
نورة: لا خالد مازعلت... بس والله بنتاخر وبتريق عقب في الجامعه... فمان الله..
حصة: امايا ترانا بنرد الساعه 3..لا تشغلون الدريول.. فمان الله..
الكل: الله يحفظكن...
راحن حصة ونورة مع الدريول والبشكارة للجامعة.. وكل وحده راحت كلاساتها على اساس يتلاقن في الرسبشن الساعة 3 .. وفي البيت بعد ماراحوا كلهم وتموا الشواب...يرن تيلفون الصالة..وتروح له ام خالد وترد عليه..
ام خالد: السلام عليكم مرحبا...
فيصل: مرحبااا الساع عمتي وعليج السلام..شحالج فديتج؟
ام خالد: يامرحبا والله بفيصل..شحالك ولدي؟ وشحال عليا واهلك كلهم؟
فيصل: بخير يسرج حالهم.انتوا شو احوالكم؟
ام خالد: مانشكي باس ياولدي...الا مشتاقين لشوفتكم... مابتيب علاية تربي عندنا؟
فيصل: ههههههههه اول شي انا ماصبر عنها الصراحه ..ثاني شي خلاص طاف الوقت احين...عمووه انا متصلج عشان اقولج ترا علايه ربت اليوم الصبح...تستحقين سلامتها..
ام خالد: ويدي؟ متى ربت وجي ماتقولي بفزعلها.؟!...وشحالها احين وشو يابت؟
فيصل: والله ياعموه مابغيت اروعج عليها... بتعزرين على الشايب يمسك خط الفجر وانا مابغيت لكم العثرة... قلت يوم بتربي ببشركم بتونا بالراحات...ويسرج حالها علايه يابت ولد وسميناه هلال على ابويه...
ام خالد: يازيين هالبشااره ياولدي يتربى فعزك ان شاء الله..وتستحق سلامتها انته بعد...
فيصل: الله يسلمج ويسلم غاليج ان شاء الله... بخليج عموه وسلمي على عمي وبشريه..ونتريا وصولكم قريب..
ام خالد: افا عليك..هذي بنتي حشاشة يوفي احين بقوله يوديني صوبكم..
فيصل: حياكم الله عموه وهاا عن السرعه...
ام خالد: ياولدي انا اروحي اتروع من السرعه...خلاص اول مانوصل دبي بنتصلك وبنتخبر عن مكانكم..
فيصل: على خير ان شاء الله .. تامرينا بشي؟
ام خالد: لا فديتك سلامتك وسلملي على علايه وابوك وامك واهلك كلهم..
فيصل: تامرين امر انتي...فمان الله..
ام خالد: الله وياك ابويه...
راحت ام خالد صوب شيبتها وخبرته بالسالفه... فاتصل الشايب بخالد وخبره انه مابيسير العزبه بيسير صوب الشارجه بيلوفون عليا.. وعلى جي عزموا الشواب يروحون ويخونون في البنات...اللي مايدرن عن اختهم شي...
اول ماوصلوا الشواب مستشفى قاسم استقبلهم فيصل وسلم عليه ووصلهم لين الغرفه..
بو خالد وهو يدخل الغرفه
بو خالد وام خالد: السسسلام عليكم ورحمه الله وبركاته...
ام فيصل: يامرحبا الساع وعليكم السلام والرحمه..قرربوووا...
راحت ام خالد تسلم على ام فيصل..وعليا اللي كانت نايمه نشت يوم سمعت صوت ابوها... ويا بو خالد لوا على بنته وحبها على راسها... صحيح هو عصبي وحار لكن كله ولا بناته...يغليهن اكثر من الشباب...
بو خالد: شحالج يابنتي؟ الحمد لله عالسلامه ومبروك ماياااج...
عليا: الله يسلمك يابووويه شحالكم انتوا وشو حال اهل البيت كلهم؟
بو خالد: بخير وعافيه انتي لاتحاتين حد...
ام خالد بعد مالوت على بنتها وسلمت عليها..
ام خالد: ها بنتي شو هباتج؟ تعبانه؟
عليا: لا انا بخير الغاليه لا تحاتيني... ارتحت بشوفتكم والله...
ام فيصل.: ويدي يلسوا تفاولوا بلاكم واقفين..قرب بو خالد ...ام خالد تعالي ذوقي هالهريسة الغاوية...
وقعدت ام فيصل تعزم من كل شي وتقرب .... وفيصل يالس عدال حرمته ويسولف وياها...
وكانت الساعه تقريبا تسع ونص يوم سمعوا دق عالباب.. وطلع فيصل وبعد شوي رد دخل يقول لعليا...
فيصل: سعيد ياي علايه يبا يسلم عليج..
لبست عليا شيلتها البيضا ... ودخل عليهم ريال طول وعرض ووسامه مب عند حد...واحلى مافيه عيونه العسلية الناعسة...
سعيد: السسلام عليكم... اوه اوه.. عمتي وشيبتها عندنا؟؟ يامرحبا والله باهل العين...
ويروح يسلم عليهم ويحب كل واحد على راسه .. ابو خالد اللي مايداني حد يقوله شيبه...
ابو خالد: شاب راسك ولد هلال جان انا شيبه...
تم سعيد ميت عليه من الظحك...لانه يدريبه يمزح ويسولف وياه..صد صوب عليا
سعيد: ها عليا..الحمد لله عالسلامه...طاع ويهج والله تقولون ساحره بسم الله...
فيصل: احلى من شيفتك يالهرم...
عليا: هههههههههه الله يسلمك ياسعيد.. ولو اني ادريبك تمزح ..بطوفها لك..
سعيد:ههههههههههاي طيبه مستويه .. وانته فيصل بلاك؟ اسولف ويا بنت عمتي حبيبتي..
فيصل متغيظ صدق من هالكلمه...
فيصل: حبتك القراده قول آمين.. قم منيييه اجلب ويهك..
سعيد وهو ميت من الظحك : ههههههههههههاي ياخي عمتي اللي حبيبتي مب حرمتك..عافان الله... عاد شوف... تبا الصدق انا مترخص من دوامي ياي اشوف ولي العهد هلال الثاني... وينه؟
ام خالد: هي والله صدق ماشفته ...
سعيد: ان ماطلع يشبهني يا عليا ياويلج..بروح الحضانه وببدل به ويا ياهل ثاني...
ام فيصل: يشبهك يابوك يشبهك...بلاك كلت الحرمه.. تعال ايلس تفاول ويا بو خالد..صدق ماتستحي...
سعيد: خليني اشوف ولي العهد وارتاح انه يشبهني..بعدين شايبنا له يلسه ثانيه..
تنرفز بو خالد..
بو خالد: ان قلت شايب بهيسك هالعصا هاا تشووفها؟...
سعيد : هههههههههههاي فديتك والله ياعمي افا عليك بس انته اصلا شباب اكثر عني انا.. ولايهمك بس اسوي سوالف عليك...
ام خالد: اسميك ربشة ياسعيد.. ماتقوولون ريال وتشتغل...ماشاء الله عليك...!
سعيد: والله اني فرحان بشوفت هل العين عشان جي مرتبش..وييين فوووق الثلاث شهور ماشفتكم ولا انتوا تون صوبنا..
ام خالد: والله انته اخف عنا..وراك ماتي تسلم علينا؟..
سعيد: والله الود ودي مب الا كل يوم اييكم..الا اسكن عندكم بعد... بس الدوام الله يقطعه..
عليا اللي فاهمه على اللي في خاطر سعيد..تذكرت خواتها وبالاخص نوره.. لانها كانت متاكده من انها هي اللي يفكر بها سعيد ...
عليا: امايه عيل وين البنات؟ ليش مايبتوهن؟
سعيد فز قلبه وبين على ملامحه الاهتمام وعيونه متعلقه بعمته... وهو يقول في خاطره..دخييلج قولي انهن يايات في الطريج...قولي انهن يايات ويا خالد والا ناصر.....
ام خالد: والله يابنتي البنات في الجامعه ولا يدرن اصلاانج ربيتي... وبيردن الساعه 3 الظهر.... وماظني ابوج يخليهن اين بلايه.. وانا تراني خلاص يييتج احين..
زعل سعيد من خاطره...شو يعني؟؟ مابشووف نورة؟؟ ياربي شو هالحظ النحس.. التفت صوب عليا وويهه كئيب كانه يترجاها... عليا قولي شي دخيلج...
عليا: لا امايه حرام انا اروحي ابا اشوفهن...اكيد خالد وناصر بيوونا عقب... خليهن اين وياهم...
ام خالد: والله الشور شور ابوج هذوها يالس شاوريه...
وقعدت عليا وفيصل وام فيصل يقنعون في بو خالد اللي معصلق... بنات بدون امهن يفزعن لين الشارجه لاااااا... وهم يحاولووون وياه بالعقل انهن ويا اخوانهن واهلهم مب حد غريب.. بس سعيد اللي تم قلبه يتابع النقاشات هاي ماادخل في السالفه... اذا شافوه متلهف لييتهن بيقولون لااااااااااا هالولد يبا يشوف بناتها وذيج الساعه صدق بيمنعونهن من السيره نهائيا..على شان جي مادخل وسوا نفسه مب مهتم....لين ماتحقق مراده..واقتنع بو خالد ان البنات ايين صوبهم مع حد من اخوانهن...لانه ماحب يكسر بخاطر بنته عليا...
سعيد بغا يطير من الفرحه بس تصرف بطبيعيه ..ويوم يابوا هلال ولي العهد على قولته ارتبش عليه صدق....كان يشبهه تقريبا ولو انه ملامحه ماتبين عدل...بس ياخذ منه شبه ومبين انه بيطلع عليه... وعقب مايلس شوي وياهم ترخص عنهم ورد لدوامه... وبو خالد وام خالد تغدوا فبيت بو فيصل..وعقب ردوا العين.

شنو راح تكون ردة فعل نورة لمن تدري انه اهلها راحوا للشارجة بدون ما يقلولها ؟؟؟؟
هل نورة وحصة بيروحون الشارجة ولا لآ ؟؟؟؟ واذا راحوا هل نورة راح تشوف سعيد ولا لآ ؟؟؟؟؟

يله ابي تفاعلاتكم معاي بليييييييز

  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 2
قديم(ـة) 03-01-2008, 01:51 PM
ابيك وما ابيهم ابيك وما ابيهم غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد : رواية أموت احيا بك قصة عجبية اماراتية


يله ابي تفاعلكم وياي
عشان ما اتاخر وانزلكم البارتات اليديدة


  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 3
قديم(ـة) 03-01-2008, 04:05 PM
VEN!CE VEN!CE غير متصل
يـآرب مآلـي ســـوآكـﮯ
 
الافتراضي رد : رواية أموت احيا بك قصة عجبية اماراتية


الله يعطيك العافيه






:::

  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 4
قديم(ـة) 03-01-2008, 05:01 PM
ابيك وما ابيهم ابيك وما ابيهم غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد : رواية أموت احيا بك قصة عجبية اماراتية


مشكورة فينسيا
وهذي الجزء الثـــــــــالـــــــــــث

الجزء الثالث

كانت نورة تتريا حصة في الرسبشن... وبعد خمس دقايق دخلت حصه وياها عنود بنت عمهن..شالات كتبهن ومبين عليهن التعب...
عنود وحصه: السلام عليج..
نورة: وعليكن السلام ....اتصلتي حصه بالدريول؟
حصة: لا..انا قلت انتي بتتصلين لانج بالعاده توصلين قبلي..
نورة: احين بسير اتصله... وانتي عنود منو بييبج؟
عنود: اذا ماعندج مانع نورة خانوم بسير وياكن...قايله لامي..برد وياكن البيت بشتغل ويا حصه على البروجكت
نورة: افا عليج حرمة الغالي حياج الله ويانا...
عنود فقط ويهها خصوصا ان البنات سمعنها ..وهي اللي ماكانت مخبرة حد انها محيرة اومخطوبة...
عنود: الله يحييج بنت العم... يالله سيري اتصلي عشان مانبطي... انا وحده ميته من اليوع ماتغديت..
حصة: ولا انا والله...
نورة : اكيد مخلين لنا غدا في البيت...برايكن بسير اتصل...

اول ماردن البنات البيت انصدمن بفظاوته....البيت هادي وفااظي ..مب بالعاده..!!...
نورة: بسم الله وين اهل البيت؟!..
عنود: اصلا دوم بيتكم جي فاظي..توج حسيتي عليه؟
حصه: لا صدقها الجو هادي اليوم..وين ساروا..؟
نورة: خليهم الشيبان احيدهم بيسيرون العزبه الصبح اكيد رقدوا...وقوم خالد فبيتهم... بسير ابدل ثيابي انا..
راحت نورة ولحقنها البنات يبدلن ثيابهن.. عنود خذت ثياب من كبت حصه ..ونزلن عقب لغرفة الطعام.. يلسن نورة وعنود يشربن جاهي حمر وراحت حصه تقول للبشكارة تحط الغدا...ويوم ردت كان ويهها معتفس.وتفكر..وبالها مشغول..
عنود: بلاج الحبيبة؟ بشو تفكرين؟
حصه: مادري بهالبشكارة خربطتلي رمسات ولا فهمت منها شي...
نورة: جي شو قالت لج؟
حصه: تخبرتها منو تغدى في البيت قالت ماما وبابا روح من الصبح...وماردوا...وخالد وحرمته وعياله تغدوا بسرعه الساعه 2 وطلعوا هم بعد... ومحد في البيت غيرنا...سالتها وين ساروا قالت مادري..
تمن عنود ونورة يفكرن شوي...وبعد دقايق شهقت نورة...
عنود: تغربلتي بلاج تشاهقين روعتيني؟
نورة: لا ياربي لااااااااااااا... ان شاء الله مايكون اللي افكر فيه استوى..
حصه: بسم الله وشو استوى؟؟ شو بلاج..
نورة وهي شوي وبتصيح..
نورة: حصوووووووووه... وين ساروا يعني من الصبح ولين احين ماردوا؟؟؟ وقوم خالد ماصدق عياله ايون من المدارس وشلهم وهو بعد سار وراهم؟؟.. ونحن اخر من يعلم....عليوووووووه ربّت اظني...
حصه: هي والله صدق...يمكن سوتها وربت...وليش مظايقه انتي المفروض تفرحين...
عنود: متظايقه لانهم ساروا عنها اونج ماتعرفينها؟... من متى تتريا علياتربي عشان تروح..واحين ربت وهم ساروا عنها وهي ماسارت....احين انتن منو بيوديكن صوبها؟ تدريبهم انتي مابيسيرون مرتين...
حصه: ماعليه انزين هي بتينا اكيد عقب اسبوعين ثلاثه...
نورة: ماريدها تينا...انا ابااسير هناك...
حصه: ليش يعني؟ شو عندج؟
نورة: يوووووووووه ماشي... مابا غدا تغدن انتن بالعافية عليكن...
نشت نورة وهي مظايقة وايد وراحت صوب حجرتها وقفلت علىعمرها... لاعت جبدها من تصرفات هالاهل... شويعني هن مالهن رب حد يخبرهن والا يقولهن تبن والا ماتبن؟.. خلوهن بروحهن وساروا عنهن ولا جنه شي مستوي.. وهي من متى تخطط لهالسيرة...الشوق اللي فيها لشوفة سعيد متعبنها... من زماان ماشافته.. وهو الله يسامحه مايي صوبهم يوم يفظى..يتعلث بعبد الله اللي مب موجوود.. على اساس هو ربيعه ويتفاهم وياه اكثر... مع انه يدري ان الكل يحبه فالبيت... سواء كبار وصغار... آآه ياسعيد.. يعني ماشي امل لشوفة عيونك هالاسبوع؟ ياخساااره وانا من زمان احاسب على ربى عليا.. امبوونه هاليوم منحوس من بدايته.....ناصر.. ماعندها امل غير ناصر...ما تعتقد انه سار صوبهم...اكيد بيرد بيشل اهله وبيرووح... خلني اروح اتصل له قبل مايخون فينا هذا بعد...!!.. وفتحت باب غرفتها ونزلت تركض لتيلفون الصالة... واول مارفعت السماعة سمعت صوت الشواب رادين...
بو خالد وام خالد: السلام عليج نورة..
نورة: وعليكم السلام والرحمه هلا والله ....تستاهلون سلامه عليا...انتوا كنتوا عند عليا صح؟
ام خالد: هي يالساحره.. شودراج انتي؟ الله يسلمج يابنتي من الشر وانتي بعد تستحقين سلامتها..يابت ولد وسموه هلال...
نورة: ماشاء الله ..تستاهل والله... اكيد طالع على ابوه...
راح بو خالد ودخل حجرته يرتاح..و ام خالد يلست عالكرسي ..ويلست عدالها نورة وهي ناوية اطلع منها العلوم كلها...
ام خالد: لا وانتي الصادقة..طالع علىعمه..ذبحنا سعيد يهدد علايه يقولها اذا ماطلع شراتي ببادلبه بياهل ثاني...
ظحكت نورة وقلبها يدق بالقوو... ياحظك ياهلال يوم شبهت عمك...وااي فديته وفديت سوالفه كان عندهم يعني الصبح...آآآخ يالقهر...
نورة: اماية شو جي تخونون فينا؟ تحيديني ابااشوف عليا ...احين منو بيودينا نحن؟
ام خالد: يابنتي فيصل اتصلبنا الصبح عقب ماروحتوا وقلت انا مافيني صبر لين ماتوصلن...وبعدين اطمني عليا واهلها احتشروا يبونكن تسيرون عليهم.. وتحاوطوا بابوج لين ماوافق ..
ماتت نورة من الفرحه...
نورة: فديييييييييتج يامايه ... عاد منو بيودينا خالد روّح قبل ماني...الا جان ناصر...
ام خالد: نساك الموت ياولدي نسيييته تصدقين..ولا يدري ان اختج ربت...برايه بنتصل له العصر مابنغثه الحين الظهر.. وين اختج؟
نورة بعد مابالها ارتاح خلاص...وظمنت السيرة...
نورة: اختي تتغدا ويا عنود... يت ويانا عندها شغل ويا حصه..
ام خالد: وانتي ليش ماتغديتي؟
نورة: انا انسدت نفسي يوم دريت انكم سرتوا بدوونا..بس احين انفتحت برد اتغدى وياهن..
ام خالد: زين تغدي بنتي وانا بلحق بالشويبه..لو يدري اني قلت عنه شويبه جان هزبني شرا ماهزب سعيد اليوم..
وراحت الام وهي تضحك وتتذكر سعيد...وتمت نورة مكانها عيونها متعلقه بامها والضحكه تزين ويهها.....فديتك ياسعيد وفديت سوالفك...
اللي يعرف اللي في قلوب نورة وسعيد..يقول ان اللي بينهم شي كبير مب هين...لكن الواقع هوان لا سعيد ولا نوره لمح للثاني انه يحبه لهالدرجه..ويوم يتلاقون ماتتعدى سوالفهم الاشياء البسيطة.. نورة ولانها من عايله محافظة ماكانت اطول القعدات وياه.. وتستحي منه ونادرا اذا بترفع عينها... وسعيد بعد تربى على حشمة الاهل... يحشم يوم يشوفها وينزل راسه..ويتم مرتبك... ومايكثر سوالف وياها... لكن بالرغم من هذا كله كان الشوق فعيونهم واضح ..وهذا في المرات القليلة اللي تتلاقى نظراتهم فيها...يحس كل واحد منهم بشعور الثاني صوبه...وعلى هالحال كانت نورة مقتنعة تقريبا ان سعيد يباها... وسعيد كان يحس بشعور نورة صوبه...وكانوا عايشين قصة حب بالنظرات بس ..بدون كلام ولا اعترافات ولا أي شي...صح كانت الفترات اللي يتلاقون فيها كلها حركات ووقت حلووو ماينسى..لكن بعد في نفس الوقت السكوت كان يعذبهم...
رجعت نورة للبنات وهي تفكر بعلاقتها الخفيّة بسعيد...وعلى ويهها نظرات حالمة..
عنود: طالع كيف الشكل؟!!.. بلاج رديتي مستانسه؟!... توج زعلانه ماتبين غدا..
نورة: مستانسه؟ قولي ميته من الفرحه... تستاهلن سلامة عليا...ربت ويابت ولد اليوم الصبح..
حصه: والله.؟؟؟؟ فدييتها ياربي تستاهل..
عنود: ونااااااااسه والله.. عاد هذا اول حفيد لخالج...اكيد سمووه عليه..
نورة: هي سموه هلال...بس ماطلع على يده..ولا على ابوه...ولا على أي حد من خواله...
نورة تتكلم وتبتسم...وتحس بالخقة غصبن عنها لان الولد طلع يشبه سعيد...
حصه: على منو عيل طلع هالمفعوص..؟
نورة: لا تقوليين مفعووص... هذا شيخ اليهال كلهم... طلع على عمه ...سعيد..
عنود: هذا هو العوق ..ياويل حالي انا عالحب... اشوفج ويهج مثل اللي تحلم....
حصه: انزين يا ليلى...وانتي مستانسه عسب يشبه سعيد؟
نورة: جزئيا... بس مستانسه اكثر لانه ابويه اقتنع يخلينا نسير ويا ناصر يوم بيسير صوبهم...
حصه: والله؟ زيييييييييين عيل ان شاء الله يعزم على خميس وجمعه مب اليوم...
نورة: آآآآآآآآآآآآآآمين يارب العالمين..الله يسمع منج..
وقعدن البنات يتغدن ويسووولفن.. عقب سارت نورة تسبحت وصلت العصر ورقدت لين المغرب..وعنود وحصه صلن بعد و قعدن يشتغلن على البروجكت مالهن عشان يخلصنه ويتفرغن...
بعد صلاة المغرب كانن البنات يالسات في الصالة يطالعن المسلسل.. والعيوز وياهن والشايب صار صوب اخوه يسلم عليه وبالمره يخبره عن عليا... في هالوقت دخل ناصر هو وحرمته وعياله البيت ..كان توه ياي من بوظبي وفي طريجه ياب حرمته والعيال من بيت يدهم..
ناصر وحمده: السلام عليكم...
االكل: وعليكم السلام والرحمه..
سارت حمده وسلمت على عمتها وخذت علومها....وناصر يا صوب امه وحبها على راسها..
نورة: هلا والله باخووويه هلا بالغااااااااااالي ... اقرب عندنا..
ناصر: اوه اوه.. هاتي من الآخر نوروه...
نورة: لاحول ولا قوة..اخويه وارحب بك ماشفتك من يومين...
ناصر: انزين انزين.. ادريبج تبين شي..
نورة: ههههههههاي فديتني والله ...
ام خالد: هالبنت لسانها متبري منها..شحالك ابوويه..؟ عاد انا عندي لك خبر بيفرحك...
يلس ناصر عدال امه وحمده يلست عدال حصه وعنود..يسوولفن رباعه.... اما نورة تلصقت في ناصر اخوها وامها..تبا تسمع كل شي يخص سيرة الشارجه....
ناصر: خير يعلج الخير ياربي..شو الخبر؟
ام خالد: اختك الله عطاها ولد اليوم الصبح.. وانا قلت يوم بشوفك بخبرك
ناصر: لا والله؟.. حليلها عليوووه تستاهل والله.. تستحقين سلامتها امايا..
ام خالد: الله يسلمك ياولدي... ونحن سرنالها اليوم الصبح انا وابووك..وخالد واهله من العصر عندهم... وابوك موصي عاد تشل البنات وياك يوم بتسير صوبهم...
ناصر : ليش خالد ماوداهن؟
نورة: ناصر.. خالد روح عنا قبل مانرد من الجامعه..دخيلك لاتقول لا...
ناصر: وانا اروم اقول لا... دام الشايب قال بتسيرن ويايه غصبن عني بوديكن ويايه..بعدين الصراحه اختكن وعيب يعني ماتروحن تسلمن عليها...
نورة: ها هاهااااااي فديتك يابوويه شخصية يخافون منه.... يعني متى بنسير؟؟
ناصر: نوروه ماقدر هالايام عندي مشاريع...
على طول نورة برطمت....تتسكر من كل صوب ..شو هذا؟ ناصر شافها وظحك عليها..
ناصر: تخيري شو تبين؟..تسيرين شويه وتردين والا تروحين خميس وجمعه ؟؟ لاني مب فاظي الا على الويك ايند...
نورة: فدييييييييييييتك ياخويه يعلني ماخلى منك ياربي... اكييد ابا خميس وجمعه مايسدني يوووووووووم...
ام خالد: قري محلج..وين تسيرن خميس وجمعه..وين بتباتن؟..
نورة: وابوووي؟؟؟ بنبات فبيت خالي شكبره وكله بنات...
ام خالد: وسعيـــد؟؟؟؟
نورة في خاطرها...سعيد...آآآيه فديت سعيد انا وطاري سعيد.... وسكتت وماقالت شي...
ناصر: امايه سعيد ريال ومابيقعد يتلصق في البنيات..بعدين انا هناك وهو مابيخلينا ارووحنا انا وفيصل وخالي..اكيد بيقعد ويانا..وبعدين صدقها البيت متروس بنات بينخشن فوحده من الحجر....
ام خالد: والله ياولدي انا واثقه من بناتي ..مربتنهن اروحي..لكن اخاف ابوك مايطيع...ويسويلنا سالفه..
ناصر: خلي ابويه عليه انا .. ماعليج.. انا الصراحه ماحب اسير شوي وارد..تعب... خلنا نبات عندهم وناخذ علومهم وعقب الغدا بالجمعه بنرد البيت...وهي الا ليلة مابيصير عليهن شي بيت خالهن وانا وياهن...
نورة: فديتك والله اسميك اسم على مسمى..انته اللي تنصرنا دوم على هالاستبداد..
ناصر: ههههههههههههاي..بس خلاص عاد سكري السالفه لا يغيرون رايهم.. وتزهبن بالخميس بعد الغدا بنطلع من هني...
نورة: من عيوووني ماطلبت والله...
ام خالد: يافرحتج...ماحيدج تحبين الشارجه هالكثر..؟!..
نورة بسياااسة..
نورة: يسد ان امي من الشارجه .. كيف ماتبيني احبها؟
ام خالد: يعله ياخذج ريل من الشارجه عشان تبرد دودج... ذبحتيني بالشارجه..
ظحكت نورة وفي خاطرها تقول دعوة الام مستجابه وليت ربي يستجيب هالدعوى يامايا...وام خالد اروحها تظحك في خاطرها على خبال بنتها... مع انها ما تدري شي عن سالفة نورة وسعيد..واللي في خواطرهم...لكن في خاطرها هي كام كانت تتمنى سعيد لوحده من بناتها... ونورة شكلها انسب له من حصه...بس الله يكتب اللي فيه الخير...لانه ريال وماعليه كلام....رغم طيش الشباب والخبال اللي فيه لكنه ولد ريال وطبيعي يطلع مثل اخوه وابوه...
ناصر : عنود ..بتخبرج ماتدرين متى بيرد خليفه من امريكا؟
عنود: اخر مره قال بيرد ويا عبد الله بس ماحدد متى...
ام خالد: ليش ياولدي؟ تحيدهم بيردون الحين؟
ناصر: والله مادري امايا بعبد الله... اللي اذكره انه على اخر الشهر بيخلصون دراسه وتبدا اجازتهم شهرين وبيرد فيها البلاد.. ونحن اخر الشهر.. مادريبه عاد أي تاريخ...
ام خالد: الله يرجعه سالم ياربي ..فديته زين انه ولد عمه مخاونه والا مابيطمن قلبي عليه بروحه في الغربه...
ناصر: لا ماعليج عبد الله وخليفة رياييل ماينخاف عليهم... بس ماريده ايينا على غفلة ..ابا اروحي اسير استقبلهم في المطار..
حصة: برايه بيتصل يوم بيحيد عمره ياي...اكيد بيخبرنا... يحب يسوي لعمره حفله وربشه يوم ايي العين..
حمده: يستاهل والله عبد الله ... بس صدق اكيد بيتصل يوم بيرد..
عنود اللي كان ويهها محمر وقلبها يدق... تذكرت انه قريب بيووصل... وهي باقلها هالشهر وبتتخرج..وقعدت تسال عمرها.. بيفكر يخطب رسمي والا بعده؟ .. خذتها الافكار بعبد الله وهي تتوله عليه اكثر واكثر..تولهت على سوالفه ومقالبه .. وظحكته اللي تملا البيت...صدق ان البيت مب حلو بلاه الصراحه والحق يقال... قطعت افكارها صوت عمها وحمدان اللي ياي وياه عشان يشل عنوود...
بو خالد وحمدان: السلام عليكم ..
الكل قام يسلم على الشايب وحمدان..وبعد ماخلصت السلامات ويلسوا ...
حمدان: ها عموووه..!!..صدق تستحقين سلامة عليا..وصلنا خبرها قبل شوي..
ام خالد: ربي يسلمك ياولدي..شحالهم اهلك؟
حمدان بخير الله يسلمج..يسلمون عليكم.. امايه شكلها بتيج باجر الصبح ... وتوصي قالت قولها لا تظهر بقعه..ههههههه تحجز موعد امايا..
ام خالد: ههههههههه حياها الله ام سلطان من زمان ماخذنا علوومها...
حمدان : الله يحييج.... (ويلتفت حمدان صوب نورة ويفر السويش عليها) نوروه..سيري دوري الفلم في السياره...
نورة: لا والله شو شايفني مقصة كل يوم قلت لي روحي؟ على الاقل دور جذبه ثانيه ...
حمدان: ههههههههه برايج انتي الخسرانه... ومن احين اقولج اذا ماخذتي الفلم من السياره اليوم عمرج مابتشوفينه..على الاقل مب من صوبي...
نورة: احلف انه في السيارة هالمره؟
بو خالد: عيب عليج اجذبين بولد عمج...
نورة: ابوويه تراه امس قاص عليه والله...
حمدان: سيري وخلي عندج ثقة فحمداااااان...
نورة: بسير بس والله ان ماحصلته مابرمسك اسبوع.....وتراني حلفت..
حمدان: انزين عاد دوري عدل...
وسارت نورة ادور الفلم.... وصد حمدان صوب عنود..
حمدان: ها عنود ماتبين تردين البيت انتي؟ كل يوم وناطه هني... لاحقه يابووويه...هانت ماتم شي...
ويظحكون كلهم عليها وهي محمر ويهها من المستحى....
عنود: يايه اشتغل فبروجكت ويا حصه انزين...
حمدان: انزين يالله قومي بنسير...
ام خالد: وين تبا ياولدي..ماشي سيرة قبل العشا..
حمدان: تمام..ماعندي مانع انا....
في هالفترة ردت نورة والظحكه شاقه حلجها..اخيرا حصلت الفلم اللي تباه..وحمدان ماجذب عليها..
نورة: مشكووووووووووور ياولد عمي..نردها لك في الافراح...
حمدان.: العفووو..ولووووووووووو !!...
قعدوا يسولفون شوي كل حد فصوب لين العشا..تعشوا وكل حد راح فصوب.. حمدان شل عنود وردوا بيتهم... حصه راحت ترقد لانها مب راقده من الصبح... نورة راحت حجرتها وشغلت الفلم على اللاب توب ...الشواب راحوا يرقدون... ونفس الشي قوم ناصر...اما خالد واهله ردوا متاخر من الشارجه وعلى طول راحوا بيتهم يرقدون هم بعد...

  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 5
قديم(ـة) 03-01-2008, 05:05 PM
ابيك وما ابيهم ابيك وما ابيهم غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد : رواية أموت احيا بك قصة عجبية اماراتية


وهذا الجز الــــــــــــــــرابع
لجزء الرابع..

اليوم هو الاربعاء.. حصه مسكينه عليها محاظرة من تسع... نورة متشرغة ماعليها دوام..والباقين راحوا اما دوامات واما مدارس..والشايب صار صوب مزرعته...بس ام خالد قعدت في البيت تتريا خويتها ام سلطان بتمر عليها... نورة راقده ومستانسة وكانت مخططة ترقد لين الظهر... بس امها يت توعيها لانهاماتحب البنات يرقدن وايد...لازم اجابل البيت وتتعود على نشة الصبح..
ام خالد: نوروووة...خستي بسج من الرقاد الساعة عشر...
نورة: ............ هااااااااااا...
ام خالد: شو ها بعد هاي...قومي يالله حرمة عمج بتي بعد شوي....
نورة: انزين امايه انتي عندها..مب يايه تخطبني هي وشايفتني من قبل... خليني ارقد امس سهرت لين 3 اتابع الفلم..
ام خالد: ياربي عليها لسان هالبنت..ماتستحين انتي؟ بعدين محد قالج بنت حمد تسهرين لين ثلاث...ماعين خير حمدان يوم يابلج هالفلم...عشر دقايق وابا اشوفج تحت...يالله قومي...
طلعت ام خالد من حجرة نورة..اللي تمت خمس دقايق راقده بعد... لانها متعوده على هالحشره كل اربعاء وخميس وجمعه...عقبها نشت..تسبحت وصلت الظحى ..لبست شيلتها البيظا ونزلت تحت... ومر هاليوم بشكل عادي جدا وكالعاده...
الحفلة استوت باجر الصبح... نورة محتشرة مب عارفه شو تختار من الثياب وشو تشل وياها...وهي اصلا كانت من النوع اللي كل شي يطلع عليها حلو.. طولها وجسمها مرتب ومتناسق... ويهها بيضاوي وابيض مع غمازات خفاف...وملامح ناعمة مثل اليهال...ولها شعر بني يوصل لين الارداف..وماكانت تخليه يطول اكثر من جذي ...دايما تقصه..اما حصه لا فكان شعرها اطول وانعم من شعر نورة... وملامحها بعد غير...حصه جمالها جمال هنود... عيون كبار ووساع خشم متناسق وشفايف .... وكانت بعد اطول من نورة بشوي... يعني كل وحده لها جمال مختلف... بس كلهن حلوات ويلفتن للنظر...
نورة جهزت شنطتها اربع مرات وترجع تفتحها مره ثانيه... كل شوي تغير رايها بخصوص الملابس... من كثر ماهي متحمسه...مب رايمة تقعد ثابته فمكان ربع ساعه بحالها.... حتى الغدا ماشتهته ... ونشت تتلبس وتتجهز قبل الناس... تجحلت وحطت غلوس خفيف على شفايفها.. وايشادو بسيط جدا يناسب اللي لابستنه...وكانت بشكل عام..مرتبة وبريئة...... حصه اكتفت بجحال بس.. ماشاء الله جمالها مايحتاج زياده....
كانت نورة راكبه ورا ناصر... واول مادخلوا دبي...تم بطنها يعورها من التوتر.....ياترى بيكون موجود يوم يوصلون؟... والا بييهم عقب؟؟ يدري اني انا بيي اليوم؟؟ ياترى كان يترياني والا؟؟ مهتم والاعادي عنده؟؟....ياويلي اخافه الا طلع كشته ويا ربعه.......بنتحر...
مسكينه نورة ماتدري ان سعيد مختبص من صباح يومه...وكل شوي يسال امه.. محتاجين شي؟ اييبلكم شي؟ ترا بيوونا هل العين اليوم ماشي ناقصنكم؟ البنات يحبن فيتامين سي..عندكم في الثلاجه؟؟؟ وكل شوي يطلع ياخذ شي من الجمعية اللي عدال بيتهم ويرجع يكدسهن في المطبخ...عليا كانت طلعت من المستشفى الصبح وردت بيتها..بس عاد ماطلعت من قسمها لانها ماتروم...بس كانن البنات وعمتها وخالها وريلها فيصل ساير راد عليها..الا سعيد المسكين كل مايبا يشوف شبيهه يابووه له في صالة القسم يحبه ومايواحي عنده الا وشلوووه مره ثانيه عنه... بس كان شي ثاني شاغلنه..تشريف حبيبة القلب.. آآآآه يا نورة ليتج تدرين شكثر متوله عشووفتج....فديتج متى بتوصلين..؟!!..مافيني صبر...
كان الوقت عصر يوم طلع مره ثانية للجمعية لانه عليا طلبت بامبرز ..وبما ان الولد يشبه عمه قالت له هو يروح اييب لشبيهه..طبعا كانت سوالف بس هو ما مانع...علىالاقل يقضي وقت بدال مايتحرقص جدام الباب يترياهم ايوون... واول ما طلع سعيد بسيارته وصلوا قوم ناصر بيت خالهم...ونزلوا كلهم ونورة مب رايمه حتى تمشي....دخلوا وسلموا على الكل ...خالها هلال ويا فيصل سلموا على ناصر والبنات وبعدين ساروا الميلس.. ونورة مكتئبة..سعيد مب مبين... حمده وحصه سبقنها صوب الحرمات...ام فيصل ترحب وتهلي من بعيد..ووياها بنتها شيخه... سلمن على الحريم ونورة كانت مستانسة بشوفتهم..كانت تحب هالعايلة وايد ومب بسبب حبها لسعيد.. لا لانهم عايله بسيطه وسوالف وكل حد اطيب عن الثاني....ياحظج ياعليا يوم انج استويتي منهم..الله يديم عليج ...منى ومنال ين يسلمن وهن مستحيات... خذت نورة علومهن وعقب سالت شيخة..
نورة: عيل وين سارت فطيم؟ ..
شيخة: تحيدينها انتي رقاده... سهرانة امس وانخمدت...بس قايله وعووني يوم بيون هل العين ومحد وعاها..
ام فيصل: سيري منى فديتج وعي اختج...قوليلها هل العين هني خلها تنزل...
سارت منى توعي فطيم ومنال لصقت في نورة..وشكلها جي ....معجبة...تعرفون عاد حركات هالسن...!!...
فجاه تذكرت نورة انها نست شنطتها الصغيرة من كثر ماهي متلخبطة... وقالت لهم انها بتسير تيبها من السياره ..
راحت صوب الميلس سيده عشان تاخذ السويش من عند ناصر.. ووقفت عند الباب شوي قبل ماتدخل تسمع الاصوات... وانحبطت مره ثانية..صوت الغالي ماينسمع..مب موجود.. فدخلت الميلس وطلبت السويش من ناصر وقالت له انها تبا تيب شنطتها... عطاها السويش ورد يسوووولف... طلعت نورة من الميلس وهي كئيبة...اكيد مب موجوود والا ماحيده يفوت زيارتنا...كانت سرحانه بافكارها يوم فتحت باب الحوش اللي يودي على برا..لان ناصر مادخل سيارته.. ماشي مكان فحوش خالها للسيايير... وكلهم كانوا يوقفون سياييرهم برا... فتحت باب الحوي وهي متحجبه بس....ماتغشت لان هل الشارجه عادي عندهم حجاب بلا غشوه... كانت علىوشك انها تتخطى الباب وبتطلع يوم دعمت في سعيد... رفعت راسها وهي تشهق..كان توه ياي.. وشال البامبرز بيديه... شكله كان يظحك وهو مبطل عيونه يطالع في نورة...مب مصدق هويحلم والا اللي صار صدق... يوم تاكد انه صدق انحرج بشكل...وبين على ويهه....
نورة: اوه..سعييييييييد... سوري ماشفتك....
سعيد: لا عادي الغاليه...(ويظحك).. وانتوا ماحصلتوا تون الا يوم انا طلعت من البيت؟ صدق انه اذا غابت الشياطين حضرت الملائكة....
نورة: هههههههههه لا حرام عليك..لا تقول جي..
وسكتوا شوي..وكل واحد يطالع في الثاني... سعيد فخاطره يقول..ارحميني..كل ماتينا تحلوين زياده؟ بسج...ياربي بتخبل بعد مارضت علي يوم قلت عن عمري شياطين...ياسلاام من قدي...ونورة في خاطرها : كان يتريانا...فديته كان يتريا وصوولنا... يعني مهتم...فديته يظحك وهو شال البامبرز...
نورة مدت ايدها وخذت البامبرز عنه... وانحرج سعيد اكثر من هالحركه..اول مره تسويها نورة..بس الظاهر ما اهون عليها اشل بامبرز يهال...
نورة: هات هالبامبرز عنك....عبلوك من احين بالشبيه؟ ...(وتبتسم),,,,
سعيد: هههههههه هي والله ..دريتي انه طالع علي..... عرف يختار صح.؟
نورة ا نحرجت.... وتقول في خاطرها ...يتعمد يحرجني...مب جني زودتها وياه؟؟؟
نورة: مابيخرب يوم بيشبه عمه...
سعيد في خاطره... فدييييتج ياربي...
سعيد: صح نسيت اسالج...شحالج نورة؟
نورة: ههههههههههههههههههههههههههه توك تفيجت...بخير الحمد لله شحالك انته..؟
سعيد: انا بخير يطولي بعمرج... وين كنتي سايره اشوفج كنتي طالعه برا...
نورة انصدمت انها نست سالفة الشنطة... يافظايحج يا نورة جانج ذبتي اممره من شفتي سعيد ونسيتي عمرج...
نورة: هي والله نسيت شنطتي في السياره وكنت سايره اييبها..
سعيد: لا اطلعين...فروخ وايد برا يلعبون...هاتي السويج انا بييبها لج..
عطته السويج وهي ساكته ومنحرجه....اثرك حتى انته تحاسب ياسعيد....!!...بس فديته حسابه حلوو ورقيق...
بعد شوي رجع سعيد بالشنطه ...
نورة: مشكور سعيد..ماتقصر..
سعيد: افاعليج.. الواجب ...والبامبرز عطيه عليا لو ماعليج امر...
نورة: ان شاء الله... وانته عط السويج ناصر...
سعيد: من عيوني الثنتين ماطلبتي....
طلعت من سعيد قبل مايمسكها...بدون قصد...وبعفوية....انحرجت نورة من هالكلمه...وفي خاطرها تقول ناوي عليه سعيد في هاليومين....بيعوض عن ثلاث شهور....كانت قافطه وهي تقوله..
نورة: يعلهن سالمات ان شاء الله...
وراحت عنه صوب البيت... وهي تتنافض من الاحراج... ياربي مصختها وياه..شو بلاج يا نوروه الظاهر المفاجاه اثرت على عقلج وطيحتي الميانه وياه... ياويلي لو درت امي بهالموقف بتذبحني...وابويه اسميه بيدفني حية.. بس الحمد لله محد شاف شي...دخلت الصالة وويهها محمر...ويوم سالوها عن السبب قالت لهم الرطووووبه...وصدقوووها...بعد شوي نزلت فاطمه...
فاطمة: ياهلا ومرحباا والله باهل العيييييييين...حيالله من ياااانا كلولولوولولييش زين يوم تنزلتوا ويييتووونا...
اول مايت ربشت بنات عمتها وياها...فتظاحكن يوم يوم شافنها تقلد اخوانا المصريين..وسلمن عليها وخذن علوومها...
حصه: الله يحيييج بنت خالي... ماشاء الله ثانوية عامه هااا؟ خلاص عيل بتعرسين...
فاطمة: خليني انجح اول بعدين رمسي عن العرس....بعدين انتي قبلي انزين خلاص ماشي باقلج عن التخريج...
نورة: خلي عنج انتي خريط العرس... لاحقة... بتخبرج شو هالكثر رقاد؟ طالعي عيونج كيف مدفناااات...فيليبينووو وحده....
فاطمه: هههههههههههههه فلبينو انتي.... فديتج عيوني ميفنات من الحساسية الله يبعدها عنج...
نورة: من وين يتج الحساسية...؟
فاطمه : ياختي مادري... جان انحسدت بسبب جمال عيوني الآخااذ..تدرين انتي عاد عيوني ماتحصل..
نورة: ههههههههههههههه مداح نفسه....
اطالعتها شيخه وهي رافعة حواجبها... شيخه يعيبها تغلس باختها فاطمه..
شيخة: والله جان محسودات ترا من كثر مااجابلين عمرج وتتغزلين فعيونج..والا محد حاسدنج...
فاطمة: ودج انتي اصلا بعيووني... يسد انهن مثل عيون سعيد عشان يطلعن حلوات..
شيخة: وانا اقول منو خاقنه..ثرج انتي....
ام فيصل: خلن عنكن عاد..فديته ولدي حلووو ...محد شراته...الله يحفظه من العين ياربي..
فاطمة: آآمين...
نورة: حصه وحمده..اشوفكن يالسات نسيتن علايه فديتها..قومن ما تبن تسلمن عليها؟
حصه: هي والله بنقوم..انا امبوني اترياج بس عقب يتنا فطيم وربشتنا...
فاطمه: فديتني انا انسي الواحد عمره....
نورة: طوفي طوفي انتي جدامي...وديني عند اختاااااااااااه... بشوف ولي العهد اللي تطرونه هذا... بنعطيه البامبرز ماله...
كانن في الممر حمده وحصه ونورة وفاطمه..اما شيخة راحت المطبخ تشوف تجهيزات العشا...
حصه: هي صدق شو هالبامبرز اللي يايبتنه وياج؟
نورة وهي منحرجه..
نورة: تلاقيت ويا سعيد عند الباب ووصاني اعطيه عليا...هي طالبتنه..
حصة: اهااااااااا تلاقيتي ويا سعيد؟.. زين زين..
نورة وهي تصاصر حصه....
نورة: جب لا تفظحينا...
وصلن قسم اختهن وسلمن عليها وتشكرن لها بالسلامه ...نورة اول وحده شلت هلال الصغيرون....وقعدت تبوس راسه واييده كل شوي...وفي خاطرها سوالف....يعلني ماخلى..والله انه يشبهه صدق....شكله بيطلع نسخه... الا ياحظك يا ولد فيصل يوم شبهت عمك...اسميك ماخربت...تمن عند اختهن لين المغرب...وبعدها حصة راحت مع شيخة لانها بتبات في غرفتها.... ونورة راحت مع فاطمه...اما حمده وناصر وعيالهم في غرفة الضيوف... صلن المغرب وعقت نورة شيلتها وعباتها وعلقتهن..وطلعت من شنطتها شيلة بيظا... عشان ترتاح اكثر ..والشيلة البيظا تستر الجسم اكثر....وهن طالعات من غرفة فاطمة.. كان سعيد ياي صوب حجرته اللي عدال حجرة فاطمه..ويوم شاف نورة وقف مكانه... مب كانه شايفنها قبل شوي..ونورة استحت ونزلت راسها ..
فاطمة: ها سعيييييييييد.... سلمت على نورة انته؟؟
فاطمة الخبلة من ربشتها نست ان نورة مخبرتنهن من قبل انها تلاقت وياه عند الباب وعطاها البامبرز....
سعيد: هي نعم سلمت عليها عند الباب...
فاطمة: بلاك خليت الرياييل وراكب فوق؟
سعيد: بتسبح من اصبحت وانا ساير راد... بعدين بنظهر انا وناصر وفيصل..بنتحوط شوي وبنرد عند العشا...
فاطمه: اهااااااااااا ياحيكم والله برايك عيل بروذر...
سعيد وعيونه متعلقه بنورة اللي منزلة عيونها عالارض..
سعيد: اوكي سيستر..شي في خاطركم علينا من براا؟!
فاطمه ونورة: لا سلامتك...
سعيد الله يسلمكن...فمان الله...
وراح صوب حجرته وقلبه يرقص رقص... مرتين اشوفهاخلال ثلاث ساعات نعمة من الله.. فاطمة ونورة سارن للصالة وحصلن بو فيصل وام فيصل يالسه ويا حصه وشيخه والبنات منى ومنال..يلسن وياهن..اما حمده فكانت ماتطلع جدام بو فيصل عشان جي يلست عند عليا داخل القسم..... وعيالها لطيفة وسهيل يالسين يلاعبون بنت عليا سلامه في نفس الغرفه...
يوم يت الساعه 9 سارت شيخة وفاطمة ولحقتهن نورة بالغصب عشان يرتبن المطعم اللي عدال الميلس عشان يتعشون الرياييل.. وكانن يرتبن الاكل ويوزعن الصحون يوم حدر عليهن سعيد... انصدم يوم شاف نورة على باله بس خواته موجودات..بس مابين شي على ويهه..ولو انه كان يقاوم بقوو انه يصد صوب نورة.. خواته موجودات ومافيه يسوي لعمرة سالفه ...لو فاطمة بروحها ماعليه لانه كان يدري انها حاسه فيه واللي في خاطره.. بس شيخة مايروم يسوي حركات جدامها...
سعيد: خلصتن.؟؟ والا بتيبن بعدكن شي؟
شيخة: باقي الماي والعصير بس...يواعا انتوا؟
سعيد : وايد والله...انا ماتغديت اليوم...
فاطمة: انزين خمس دقايق وبنخلص ... بخلي البشكارة تيب العصير والماي..
سعيد: تمام...
وطلع عنهن بدون مايطالع نورة.... يدري انها بتعصب من هالتجاهل ..لكن هالشي لمصلحتها...وفعلا نورة احتارت بحركته هذي... العصر كان الشوق يطلع من عيونه ..والحين حتىولا صد صوبها... برايه يمكن متظايق من شي...
خلصن شغلهن في المطعم وسارن داخل البيت عند باقي الحريم....وبعد ماتعشوا الرياييل رفعت البشكارة الصحون ويابت عشا يديد معزوول للحريم.. وين الحريم وتعشن وربشتهن وسوالفهن واصله اخر الحاره...لدرجة ان حصه عورها راسها...بس بصراحه كانت يلسه ما تتفوت...ردن البنات للصالة وحمده وياهن... اما ام فيصل استسمحت منهن وراحت ترقد..يوم وصلت الساعه 11 راحت حمده بعد بترقد لانه ناصر رد من برا ويا فيصل... وكل واحد منهم سار يرقد ..تمن البنات بس سهرانات في الصالة لين 1...
وسعيد يدري انهن يالسات في الصالة..وتم ارووحه.. ملان..متردد يسير عندهن والا لا؟.. عقب قال لا بسير ارقد احسن لي عن اقعد احرجهن...برايهن على راحتهن... سار صوب حجرته وسكر بابه وانسدح على هالشبرية.. يبا يرقد لكن مب رايم...كيف بيروم يرقد وهو يدري انه نورة عندهم في البيت... مع ذلك مايقدر يقعد عندها..ياربي لازم هالعذاب كل ماتينا؟؟؟...ويوم تروح بعد عذاب...شو هالحاله.؟!..كان وده يخطبها اليوم قبل باجر...بس اختها حصه بعدها ماعرست..وابوهن ماايوز الصغيرة قبل العوده... والاخس انه هو سعيد اكبر من حصه بعد..فاذا يا يخطب بيتحسبونه يبا حصه.. واذا قالهم لا نورة..بيقولون ليش؟ شمعنا نورة؟ وشو بينك وبينها..وسوالف وايده.... عشان جي كان يتصبر ... واول ماتنخطب حصه بيكون اول واحد ايي يخطب نورة ...ووعد نفسه بهالشي قبل ماتغفى عينه..ورقد..
بالباجر..نورة كانت ناشه من الفجر...لانه طبيعتها ماتعرف ترقد فمكان غريب عليها.. ولو رقدت تنش اول الناس وماييها الرقاد عقب... عشان جي قامت وتسبحت وصلت الفجر بدون ماتوعي فاطمه...فاطمة رقادها ثجيل لو سمعت قنبلة مابتنش... نورة كانت لابسة بجامة نوم بس يديها طويله ولبست شيلتها البيظا ونزلت تحت.. كانت بعدها الساعه خمس ونص... ومحد ناش غير البشكارة...مرت عدال غرفة سعيد... وفلحظة طيش لصقت اذنها على باب سعيد تتسمع.... هدووء.. بس ينسمع صوت المكيف ...دومه يحب حجرته ثلاجه يوم يرقد...ابتسمت وكملت طريجها لتحت... راحت صوب المطبخ وحصلت البشكارة توها مخلصه الشاي...صبت لعمرها كوب وراحت للحووش. ويلست عالحشيش...كان الجوو روووووعه.... الشمس بعدها ماطلعت وبرااااد ...دوومها كل ما تي بيت خالها تنش الفجر وتيلس في هالمكان.....وتفكر بسعيد..وتتوقع شو بيصير في هاليوم.... ان شاء الله مايقرر ناصر يرد العين الصبح... كانت سرحانه فما حست ان حد يتقرب منها لين ماشافت حد واقف جدامها..رفعت راسها وشافت سعيد يتبسم..ولابس بجامه نوم هو بعد ... قفطت نورة وتبسمت..اول مره حد يكشفها بقعداتها الفجر...
سعيد: صباح الخير..
نورة: صباح النور والسرور...
سعيد: احين انتي على ذاك السهر امس..وناشه الفجر؟ شو موعنج؟
نورة: نشيت اصلي واصلا شبعت رقاد... ييت ويلست...وانته.؟
سعيد: انا قبل شوي ناش... قلت بستغل الجو وبسير البحر..
بطلت نورة عيونها.....البحر؟؟!!!..ياااااااااااااااااااي..ابا اروووح من زمان ماسرت البحر....
نورة: ليش تغايظ عاده؟ ابا اسير البحر انا...
سعيد: ههههههههههاي... انزين مايخالف..وعي البنات وبوديكن وياي....
نورة: ليتها بهالسهووولة...ناصر مابيطيع....بيعصب اذا درى..
سعيد: ماعليج من ناصر.. البحر الا ورانا.... نص ساعه وبنرد..والحين الساعه 6..ناصر مابينش احين ولا بيدري...
قال هالكلام ويا يقعد جدامها عالحشيش....ونورة قلبها يدق بالقوو ومرتبكه اكثر عن قبل...
نورة: هيه..!!. خربني انزين...خراااب انته.. شقايل اطلع بدون شور اخوووويه؟؟
سعيد: افااااا..خليتيني غريب عنج احين؟
نورة: لا سعيد مب غريب..بس مايصير اطلع بدون مايدري...
سعيد: انتي في خاطرج البحر والا لا؟
نورة: وااااااااااااااااااااايد...
سعيد: خلاص قومي وعي فطيم بس..بنطلع وبنرد ولا حد بيدري.. وعلى ظمانتي... ماريدج تردين العين والبحر يتم في خاطرج...ناصر مابيودييج تعرفينه..
تمت نورة اطالع فيه وتفكر...متردده.... مافيها شي اذا سارت البحر ويا ولد خالها وبنت خالها...تراهم اهلها هذيل بعد..الا اهلي انا بروحهم يصعبووون الامور وكله عندهم عيب... بس لو دروا؟؟ بيمنعوني عن الشارجه عقب صدق....وبيقولون عني رمسات انا في غنى عنها... بس صدقة سعيد.. ماكد شافت حد من اهل البيت ينش هالحزه؟ كلهم ينشون 9 والا 10...
نورة: اوكي..بسير اوعي فاطمه ..
وقامت عشان تسير توعيها ....
سعيد: نورة...اقولج..
نورة: لبيه..!
سعيد: لبيتي حايه...لا تلبسن عبي...تعالن بشيل بيظ...
انصدمت نورة من هالرمسه ....ماكد سوتها ...كيف تسويها احين؟؟
نورة: شوووووووووووو؟؟؟ لا صدق انته ناوي تيب آخرتي...شو شيل بيظ ..؟ وين عايشين؟
سعيد: هههههههههههه ياماما هاي الشارجه..والبحر اللي ورانا ماحد فيه هالحزه انا كل يوم اسير... وبعدين فرضا حد كان واعي على ردتنا... يشوفكن بشيل بيظ مب بعبايا وحاله.. واذا سالوكن قولولهم كنتن تتمشن ورا البيت بس... يعني شكلكن جي ماطلعتن من البيت... فهمتي؟؟
نورة: اهااااااااااااااااااا زين فهمت.... بس اذا شفت حد عالبحر مابنزل من السياره..
سعيد: على ظمانتي..سيري احين وعي فطيم عشان مايتاخر الوقت...
سارت نورة وسعيد تم مستااااااااانس في خاطره انه اقنعها تسير وياه.... ويا فطيم بيتصرف بحرية اكثر...فطيم غير عن خواته كلهن.... صح صغيره لكن عقلها كبير ومكاااره....
بعد عشر دقااايق ..نزلت فطيم ونورة... وفطيم شكلها مستعده ترقد في السياره بعد...بس ناشة عسب خاطر نورة وخاطر اخووها بعد.. وصلوا البحر اللي كان فعلا فاااظيي..نورة كانت مستحية وقافطه من العالم كله لانها بشيلة بيظا..وتحس دوم ان حد يراقبها...الله يهديك يا سعيد خليتني اطلع بهالشيلة... عنبووو سيلانية انا؟؟؟ ...بس بعد شوي نست هالسالفه وقعدت تلعب بالبحر ويا فطيم...وسعيد يلس عدال سيارته بعيد عنهن عشان تاخذ راحتها..بس بعد شوي تعب من اليلسه.. هو ياي عشان يتمشى عالبحر مب عشان يقعد بعيد... وعقب قام وتمشى في الصوب الثاني بعيد عن قوم نورة ... وهو يتمشى حصل صدفة كبييير وملسا..شكلها مثل اللي ينباع في المحلات..وماصدق سعيد بانها طبيعية...شكلها صناعية من حلاتها... وقرر انه يشلها..صراحه ماتتفوت...غسلها بماي البحر ورد للسياره...بعد ما مرت نص ساعه زقرهن من بعيد... وتم يظحك على اشكالهن كل وحده منهن شاله جلابيتها فوق ومخيسات ريولهن بالماي والرمل... بس احلى شي الوناسه اللي على ويوههن...
نورة: سعيد والله ماشبعت...
سعيد: لا بسج نورة اخاف حد ينش ....بعدين الجو بدا يحرر شوي..
نورة: اوكي مب مشكله ..بس صدق مشكووور والله على هالسيرة... صدق كان خاطري بالبحر...
سعيد: العفووو نورة... ويالله روحنا..
يوم شافهن على وشك بيركبن السياره...زاغ على سيارته...بيخيسنها....
سعيد: صبر صبر..وين تبن؟؟؟ غسلن ريولكن اول... طالع كيف لاصق فيها الرمل...
فاطمة: يعني تبانا نرد البحر ونغسل ريولنا وعقب نرد لين هني مشي عشان تخيس ريولنا مره ثانية؟؟ ذكي اخوويه...
سعيد : غصبن عنج ذكي... بتحصلن دبتين ماي ورا... غسلن ريولكن وركبن...
وهم في السياره..فاطمه كانت جدام وانتبهت على الصدفه اللي حاطنها سعيد جدام السكان...
فاطمه: واااااااااااااااو من وين يبتها..روووووووعه .
سعيد: حصلتها في البحر تصدقين...شكلها صناعية....
فاطمه: وين صناعية ..منوهاللي متفيج بيحط صدفة صناعية عالبحر...؟... لالا طبيعية..بس طلعت من حظك سبحان الله...شوفي نورة محلاها...
نورة: هي والله رهيبه...
سعيد: عيبتج نورة؟
نورة: هي ..وايد...بتتكرم وتعطيني اياها..البحر الا وراكم....
سعيد: لا..ههههههههههه...
نورة:ههههههه يالبخيل...

وصلوا البيت ونورة حاسه نفسها طايرة من الفرحه...حست انها في هالسيرة تقربت من سعيد واااايد.. هذا اكثر من اللي كانت تحلم به قبل مايت الشارجه....يوم وصلوا البيت نزلن البنات قبل سعيد..وراحن سيده صوب المطبخ عطشانات...فاطمه كانت مدمنه بيبسي... على طول فجت الثلاجه وطلعت غرشتين حقها وحق نورة...
فاطمه فتحت غرشتها يلست على الطاولة مالت المطبخ تشرب... نورة تساندت على كبت المطبخ وهي تحاول تفتح الغرشه مب رايمه.عصصصصه... بعد شوي لحقهن سعيد لانه هو بعد عطشان ويدور ماي... دخل المطبخ وشاف فاطمه تشرب من هالبيبسي... ونورة ماسكه غرشتها بعد...ياسلام عليج يافطيم اسميج خراب...
سعيد: فطوووم!!...بيبسي عالريييج؟؟؟ ارحمي عمرج...
فاطمه: عطشاااااااانه خلني...
التفت سعيد صوب نورة .... وهو يطالعها ويطالع غرشتها اللي بين ايدها وبعدها مابطلتها... زاغت نورة...
نورة: انا شاربه شاهي قبل والله...
سعيد مارام يمسك عمره... ونقع من الظحك.... وهو في خاطره يقول فديييتها تتروع مني... اسميج مينونه يوم تتروعين من سعيد..... لو تدري بالحب اللي في قلبه لها ما تروعت...
سعيد: هل العين مانقولهم شي... مارمتي تبطلينها...؟
نورة: لا..عصّه...
مد سعيد ايده وخذ غرشة البيبسي من عندها... بس مابطلها...
سعيد: ولو بطلتها ؟...شو لي؟؟؟ (ويتبسم)....
نورة: انته شو تبا؟؟
سعيد من زود فرحته بهاليوم صار متهور بتعامله معاها....
سعيد: بشرب منها...
فاطمه عقدت حياتها.... مصخها سعيد ويا البنت... صح انا فاتحه له مجال بس عاد مب جي...
فاطمه: سعيد وايد بيبسي في الثلاجه....
سعيد سكت عن فطيم ولبسها... وعيونه على نورة.....
سعيد: هااا؟؟ شو قلتي؟..
نورة استوت طماااااااااااطة من زود ماهي منحرجه...شو بلاه علي سعيد... مزودنها شوي..بس حاولت تلطف الموقف... وما تبين احراجها...
نورة: ههههههههههههههاي..وايد مكبر السالفه...بالعافيه عليك اشرب...
ابتسم سعيد ومن زود خباله مااحس باي احراج.....بطل غرشة البيبسي وشرب منها..وعطاها الغرشه...
سعيد: شربي بشوووفج...
بطلت نورة عيونها...تخبل الريال....مب صاحي... فاطمه عصبت و نقزت من الطاولة ويت صوبهم...
فاطمه: سعيد...!!!...شو بلاك عالبنت.؟؟؟...شو هاذا شربي ماشربي...روح روح خلها فحالها...صدق ماصخ...
فاطمه كانت معصبه عليه..... بس هو لبسها كالعاده... وتم يطالع فويه نورة ...ونورة اطالعه مستغربه من تصرفاته....
سعيد: اجزّيني نورة؟؟
نورة: لا مااجزززز......
سعيد: انتي بتشربين منها يعني عقب ماطلع...ليش ماتشربين جدامي...؟
نورة: وشو الفرق انزين...
سعيد: فيه فرق.....شربي...
الكل تم ساكت... وكل حد يطالع في الثاني... نورة حست انها في مقلب... ليش سعيد يسوي جي؟؟...يدري انه عيب هالحركات....بلاه عليه اليوم؟... بس ماحبت تكبر السالفه... وهو صدقه..بتشرب من الغرشه بعد مايروح... وليش ماتشرب جدامه يعني...؟؟؟... خلها تجلب الاحراج عليه هو.... رفعت الغرشه وشربت منها...
نورة: ارتحت؟..
نورة كانت تبتسم.... مينون سعيد ياناس... سعيد تغيرت نظرته من تحدي وغياظ لنظرة حنونه... بروحه هو مب فاهم ليش يسوي هالحركات... مب عادته يتحرش بها جي... وعيب اصلا....بس نورة...فاهمة عليه...وفاهمة اللي في خاطرة... وما بتنقد عليه حركاته....وهو متاكد من هالشي.... ابتسم ونزل عيونه وطلع من المطبخ ساير صوب البيت...


الجزء الخامس..

دخل سعيد البيت وهو حاس نفسه بيموت من الوناسه.. حتى يوم شاف الريوق انفتحت شهيته..ويلس يتريق قبل الناس... خلص وراح حجرته فوق .....عقب تذكر شي ورد طلع ونزل عند سيارته... خذ الصدفة ورد يركب فوق ..ويوم دخل البيت سمع اصواتهن في الصالة وين حاطين الريوق... طاف عنهن وسار فوق وهو يتبسم...ويتذكر غلاسته على نورة.... ياويلج يا نوره ان فهمتيني غلط...سكر على عمرة باب حجرته وسار صوب مكتبه.. طلع ورقه صغيره وقصها على شكل مستطيل رفيييييع.... كتب عليه بالاسود..
. “Just Remember “ ..
وكتب تاريخ اليوم... وطواها وحطها داخل الصدفه.. بس بشكل تكون تنشاف.. ودسها في الكبت مؤقتا لين مايتصرف فيها.... وراح يتسبح...
نورة وفاطمه..وهن يالسات يتريقن...
فاطمه: سوري نورة على هالموقف البايخ...مادري شفيه سعيد اليوم...مب عوايده.. لا تاخذين بخاطرج منه..
نورة: لا عااااادي ادريبه يسوي سوالف الا...
اطالعت فاطمه نورة بنص عين وهي تبتسم...
فاطمه: سوالف.!!!!!.. ادريبها سوالفكم انا...مب عليه هالحركات كل شي مكشوف حبيبتي...
نورة قفطت...
نورة: هههههههههههه غربلات بليسج... شو سوالفه يعني مبينا؟؟... صكي السالفه بس عن حد يطب علينا..
فاطمه: لا والله؟... لاحظتي انتي انه يا وتريق..؟..ولا عالبااااااااااال والله ولا جنه مسوي شي مسود الويه...
نورة: حليله يعني حرمتي عليه العيشه بعد.؟؟... خليه يتريق ماسوا شي هو..غير سوالف... متخبل اليوم..
فاطمه: اليوم؟؟ من سمع بييتكم بيتنا وهو متخبل... والله طفربنا..نحن دوم نقوله اقعد ويانا وسولف وجي ..بس الايام الاخيره قمنا نطلب منه يطلع برا البيت....
تمت نورة تظحك وهي قافطه...لهالدرجه يعني؟؟ فديتك والله اثرة حالي من حاله...كملن ريوقن وسارن فوق.. كانت توها الساعه ثمان ومحد نش بعدهم رقود...دخلن الحجره وسكرن الباب وقعدن يسوولفن رباعه.. وبعد شوي سمعن دق عالباب...
فاطمه: هاااااااااااااااا......
سعيد: فطيم..تعالي حجرتي اباج شوي...
فاطمه: انزين... (صدت صوب نورة).. برد لج...
طلعت فاطمه ولحقت سعيد لحجرته... وهذا دخل وسكر الباب وراهم....
سعيد: يلسي...
سارت فاطمه صوب شبريته ويلست...
فاطمه: يلسنا...هاات شو عندك؟..
سعيد: اول بادي...اللي صار اليوم...ماريد حد يعرف عنه...بينا نحن الثلاث ....
فاطمه: تطري حركاتك البايخه في المطبخ؟؟؟
فاطمه بعدها مقهووورة منه...
سعيد: ههههههههههههاي... هذا وبعد اللي صار قبل...اطري سيرة البحر...ماريد حد يعرف عنها حتى البنات...مب تسيرين تخبرين حد....تسمعين.؟
فاطمه: اسمع...
سعيد: تمام.... (راح وفتح الكبت وطلع الصدفه ..ورد لفاطمه ويلس جدامها عالشبرية)... اندوج هذي..
فاطمه: ياسلااااااااااام هذي جايزة السكوووووت....؟؟..مشكوووور ياخوي...
سعيد: مب حقج يابقرة.... اباج ادسينها فشنطة نورة....
فوّوولت فاطمه عليه...وحطت الصدفه عالشبرية...وكانت ملامحها جاده ...
فاطمه: سعيد...عيب عليك...تراك صدق مصختها ويا البنت اليوم....يسد اللي سويته....
سعيد: فطيم... انا ماسويت شي... انا كنت امزح وياها بس...وبعدين بلا هالشكليات يعني... انتي اكثر وحده تعرف اللي فخاطري صوب نورة...
فاطمه: بالله؟!!...يعني انته ماخليت هالشي واضح وضوووح الشمس للكل؟؟...
سعيد: ههههههههههههه شو اسوي والله خبلت بي هالبنت...
فاطمه: عيب يابابا عيييييييب...هذي بنت عمتك ومن اهلك...
سعيد: وبتستوي حرمه اخوج بعد قريب ان شاء الله...احين انجبي وسمعيني...
فاطمه: شو عندك بعد؟...
سعيد: فطيم ..لا تذليينا... تدرين اني ماروم اطلب من حد غيرج... وانا هالصدفه اباها توصللها...ماروم اعطيها اياها بروحي ولا اريدج تعطينها اياها ايد بايد..اخافها تردها.... اباها يوم توصل العين تشوفها...خشيها في شنطتها باي طريقه...المهم توصل...
فاطمه: انزين انزين... وانا شو لي من هذا كله؟ اتستر عليك واوصل لك سوالف...بدون مقابل؟؟ لا مايستوي...
سعيد: والله لج 500 ان ظمنت ان الصدفه وصلت لها...
مدت فاطمه ايدها وحطت كفها بكف سعيد تسلم عليه....
فاطمه: Deal..... اتفقنا....خل الصدفه عندك احين لانها هي في الغرفه ..يوم بكون بروحي بيي اشلها...
سعيد: فديت ماي سيستر انا...خلاص بحطها في الكبت...
فاطمه: تمام..
طلعت عنه وردت لحجرتها عند نورة...
نورة: شو يباج سعيد....؟!
فاطمه: سالوووفه صغيره بخبرج عنها عقب...
مر الوقت وهن يسولفن ويوم يت الساعه عشر الصبح..بدلت نورة ثيابها ولبست جلابية كاشخه.. وشيلة بيظا ونزلت هي وفاطمه ...وماشاء الله حصلوا العالم كلها واعيه...جنهم متفقين ينشون ساعه وحده...
تخبرت نورة عن حصه وقالولها عند اختها..... وعلى طول راحت عندهن...حرام مايلسن ويا عليا وايد...وتمن عندها هن وبنات خالهن لين الظهر حزة الغدا.... وتغدوا ذاك المشوااي اللي ماشي عقبه... وعقب الغدا على طول قالهم ناصر انهم بيسيروون العين ... ركبن البنات فوق عشان يلبسن عبيهن ويزهبن الشنط... ويوم خلصت نورة وسكرت شنطتها ولبست عباتها..يايه بتشل الشنطه بتنزلها....
فاطمه: لالالالالالالالا والله ماتشلينها حلفت.... نزلي ويا قوم حصه وامرن البشكاره تي تشلها...
نورة: طالع هاي...؟...ماترزاااااا صغييره...بشلها انا والله عادي...
فاطمه: قلت لج لا ..خلاص انا حلفت..سبقني انتن انا بسير الحمام وبلحقكن...ولا تنسين اطرشين البشكاره..
نورة: خلااص على راحتج ...بنترياج تحت...لا تبطين ...
وطلعت نورة مع حصه وشيخه...وبعد شوي طلعت فاطمه تشوف اذا محد في الممر..دخلت حجرة سعيد بسرعه وطلعت الصدفه وردت حجرتها وخشتها في شنطه نورة...وردت رتبت كل شي مثل ماكان... وسكرت الشنطه وحطتها عدال الباب...ونزلت تحت عشان تسلم عليهم...
يوم حملوا كل شي في السيارة... كان الكل واقف في الحوووش... وكلهم رباعه رياييل وحريم...وسعيد يالله يالله اجبر عمره انه مايصد صوب نورة.. مايدري شو بيصير فيه وهو يشوفها بتروح عنهم..... ماشبعت منها ...ياربي ماريدها تروح..... دخيلكم انسوها وروحوا عنها...ياربي احين بتسير ومايندرا متى بشوفها مره ثانيه....عقب شهر؟ والا شهرين.....والا سنه؟؟....الله كريم...والله يعيني على فراقها عقب ماتعلقت بها زياده اكثر عن قبل...عقب السلامات والتوصيات ركبوا قوم ناصر السياره... خالهم هلال وفيصل وسعيد هم اللي طلعوا وياهم لين السياره... والحريم تمن داخل البيت... وراحوا....وراح قلب سعيد وياهم...كان وده يركب سيارته ويلحقهم.... بس رد داخل البيت... ومن زود ماهو مظايق رقد... عشان يشرد من التفكير...
وصلوا قوم ناصر البيت حوالي الساعه خمس العصر... ونورة كانت مظايقه.. ماكانت تبا تفارقهم..كان ودها تسكن عندهم..بس طبعا هالشي مب منطقي..والمفروض ماتفكر فيه اصلا..نزلوا الاغراض وشلت نورة شنطتها ودخلت البيت... حصلت امها يالسها مع ميرة حرمة خالد.. والعيال وياهم ...سلمت عليهم وركبت على طول فوق..توها بس حست بالتعب... ناشة من الفجر وراقده اصلا متاخر...بتروح ترقد لين المغرب بتريح اعصابها شوي... دخلت حجرتها ..وعقت العباة والشيلة ..وحطت الشنطة عدال الكبت... طلعت بجامه من الكبت..وبدلت ثيابها وعلى طول رقدت بدون ماتحس...

في امريكا.... عبد الله وخليفه وربيعهم علي كانوا يالسين كلهم في غرفة خليفة... علي وخليفه يطالعون فلم دي في دي ومتسدحين..... وعبد الله متسدح عالشبرية وهو يفكر باهله.. بشوااابه... وخوانه وخواااته...وعيال عمه...واكثر شي عنوووده... نش ويلس عدال خليفه...
عبد الله: خلوووف.. ماتولهت عالبلاد؟؟...
خليفة: اتخبرني؟؟... والله اني تولهت عليييها واااايد.. ويوم برد ان شاء الله افكر اني مارد هني...ياخي لاعت جبدي...
علي: شو تخبلت انته؟؟..صابر اربع سنين ومابتصبر سنه؟..
عبد الله: هي صدقه..هانت ماباقي الا سنه...
خليفة: الله كريم...الله بيصبرني.. احلى شي انه تام اسبوعين عن الدراسه وبنرد لبلاد...
عبد الله: انا من احين بطني فيه حيسه ..مستانس ياخي...ليته باجر ...
خليفة: عين خير..شو باجر ماتشرينا هدايا بعدنا...
علي: انزين باجر السبت...واجازة.. سيروا وخلصوا عماركم...
عبد الله: هي والله يبالنا....
خليفة: يصير خير... عبود صدق منو بيستقبلنا؟.. اتصلت انته بناصر والااتصل انا بحمدان والا سلطان والا حميد..
عبد الله: لالا..ليش نعبل عليهم ايوونا لين دبي.... سعيد ولد خالي في الشارجه وقريب ..بيستقبلنا وبييبنا العين...
خليفة: وييييين ايييبنا بتفزع الريال لين العين يوصلنا؟...
عبد الله: سعيد مايخالف عليه...يحب يسير العين..واصلا ماقام يسير لاني انا مب في البيت.. بعدين انته لا تخبر حد...خلنا نسوي لهم مفاجأة...
خليفة: هزرك؟...
عبد الله: هي نعم...خلها جي احسن...
خليفة: على راحتك...
علي: خلصتوا نقاشات؟؟... يالله عاد فضّوا هالمؤتمر وخلونا نتابع الفلم...

في العين.. حصه طلعت من حجرتها ملانه.... خلصت شغلها للجامعة وقعدت فاظية ماتعرف شو تسوي... بتسير توعي نوروة ...شو مرقدنها هالكثر؟؟...فتحت حجرة نورة..وحصلتها ثلللللج من المكيف...والليت مبند..صدق حجرة ترقد...
حصة: وااابوويه شو هذااا...نوروووووووه... قومي بسج...قومي صلي المغرب...
نورة: ..................هاااا...انزين انزين...
حصة: شو انزين انزين...قومي... وبعدين شو هذا انتي عايشه فثلاجة..؟..(راحت حصة وبندت المكيف..).. نشت نورة...
نورة: حصوه خليه شغااال ماعرف بلااااه...
حصه: لا برد....بعدين بسج قومي صلي...انا يالسه بروحي..امي وميرة ساروا صوب بيت عمي وانا ارووحي.... ربع ساعه واشوفج تحت...
وطلعت حصة من الحجرة ... نشت نورة وهي تتحرطم...
نورة: اوفف منج..ماخذه طبع العيوووووز....
دخلت حمامها تغسلت وتوضت وردت تصلي....لبست شيلتها البيضا وتعطرت ونزلت تونس حصه....
وحصلتها يالسه في الصالة وتشرب جاهي... حصه يوم شافت اختها يت صبت لها كوب... ونورة يت ويلست حذال اختها..
حصة: شياج من ييتي رقدتي..؟؟
نورة: والله تعبت.. تدرين امس رقدنا متاخر ونشيت من وقت...
حصة: احيده عليج امتحان من عشر درجات باجر...ماشوفج درستي شي...
نورة: اووووووووووووه !!..صح والله ذكرتيني...ماعليه بدرس قبل مارقد ..بسيييط....
حصة: الله يوفقج... اووف متى بنتخرج وبنفتك..؟..
نورة: ماشي باقي عاد هانت...اظني الا شهر ونص لاه؟..
حصة: هي..الله يصبرنا على هالشهر ونص...
نورة: تعالي..انتي مافصلتي لين احين فستان تخرج.... بيسووولكم حفله لاااه؟..
حصة: اكيييد..يخططون حقها من احين... بيسوونها قبل الامتحانات النهائية علىاخر الكورس..
نورة: اليوم انا وفطووم نرمس عن حفلج..شفت عندها مجلات مال ازياء ..فيها فساااتين بس شوووووو..جنان والله... عاد انا خذت منها مجلتين عشان تختارين فستان...
حصة: والله زين افتكرتي...انا الا اأجل الموضوووع..وانساااه... انزين قومي هاتيهن بنشووفهن..
نورة: نسير فوق احسن...
حصة: لا مابنخلي البيت فاظي... سيري هاتيهن وبترياج..
نورة: تمام عيل....
سارت نورة حجرتها.. شلت شنطتها اللي فيها الملابس ...اللي مافتحتها بعدها....وحطتها على الشبرية...بطلتها ..بس انتبهت انها بطلتها بالمجلوب..واللي تحت صار فوووق....وانصدمت من اللي شافته...هالصدفه شو يابها عندي؟؟؟...صدفة سعييد فديييته... مدت ايدها وهي مبهوورة من اللي صاير..ومخها مسكر مب عارفه تفكر عدل...شلت الصدفه وقعدت اجلب فيها تتاكد انها هي نفسها... راس الورقة اللي خاشنها سعيد كان طالع..طلعت نورة الورقة وابتسامتها منورة ويهها...وقرتها...
Just Remember… وتاريخ اليوم... ماتت نورة من الفرحه وحظنت الصدفه والورقه ..وااااي فدييييتك ياسعيييد...يعلني ماخلى منك ياربي....اكيد بتذكر هاليوم...مايحتاج توصيني...كل دقيقة وياك اذكرها وحافظتنها فقلبي.....تمت فترة طويلة وهي تفكر فيه وتتخيل كيف دبر الموضوع هذا ...بشو كان يفكر ؟.. يوم طلبتها منه قالها لا... واي فديتك ياللوووتي...
فجاه تذكرت حصة اللي تترياها تحت... دست الصدفة في الكبت وخذت المجلات وطلعت...يوم نزلت تحت حصلت حمده يالسه ويا حصه...وعيالها محد...
نورة: هاا حمده؟... وين لعياااال؟؟
حمده: والله رقدوا....تعبانين من سيرة الشارجه...مايندرابهم جان ماينشوون نص الليل..الله يستر..
حصة: لالا مابينشووون اذا ناصر ابووهم....رقاااااااااااد...
حمده: ههههههههه حرام عليج...لا تقولون شي عن نصووووري..
نورة: ياويل حالي عالحب..صوبنا...
حصة: نوروه عطيني المجلاات...يبتيهن وحطيتيهن بعيد..!!... حمده تعالي اختاري ويانا..
حمده: اللــــه كشخه.. من وين يبتيهن نورة؟.
نورة: يبتهن من عند فطووم ام لعلوووم....
حمده: هذي فاااااطمه... ماشاء الله عليها ماتقولون 17 سنه...صدق انها ام لعلوووم...بعدين ماشاء الله عليها جميييلة وايد... عليها عيون وشفايف..ماشاء الله..
حصة: هي ماشاء الله عليها..جمالها غريب.... تبهرج اول ماتشوفينها بس يوم ادققين تشوفينها ناعمه وايد...
حمده: جان ماقول لامي تخطبها لعمر اخووويه... توه سنه ثانيه في التقنية..
نورة: كشخه...بس اظني انها تبا تكمل دراسه.... سمعتها تقول تبا تكمل في جامعتنا...مايندرا بخالي يطيع والا لا...
حصة: ليش مايطيع؟.. اختها شيخة دارسة قبلها في جامعتنا.... الا امنه الوحيده اللي ماكملت دراسة.. ماظني يمانع...
نورة: مب عن هالشي ارمس انا...ادريبه ما بيمانع بسالفة الدراسه في العين...بس الحبيبة اون تقولي اليوم.. بسكن عندكم...وسووولي حجرة... ماريد اسكن في السكن ويا البنات...
حصة: هههههههههههههههههههاي ظحكتيني.... جنها الا تمزح؟؟...
نورة: لا والله كانت تتكلم جد...
حصة: خبلة هذي..؟؟ لو بعدها ما تعرف ابوووووها كيف يفكر..؟؟
حمده: ليش شو فيها يعني؟ تراكم اهلها..
حصة: حبيبتي ابوها اخو امي.... واكبر منها... مسوي لافكارة استنساخ في راس امي....يعني يفكرون بنفس الطريقة....وانتي تعرفين عاد عمتج كيف تفكر...خذت الماجستير من اخوها...والدكتوراة من عند ابووووويه ههههه.....
حمده: اهاااااااااااااااا.... لالا مابيطيع عيل..
نورة: تخيلي لو طاااااع؟؟؟...يعني ليش مابيطيع؟؟ اخواني كلهم معرسين وبحسبة اخووها فيصل..واذا على عبد الله تراه مب موجوود في البيت يدرس براااا...وهو اصلا خاطب... يعني البنت ماعليها شي عاادي اذا بتقعد عندنا...
حصة: اذا فكر على هالاساس يمكن يطيع...
نورة: ماعليج من فطيم....مب هينه تراها.... اسميها بتيب الموافقة...
حصة: ههههههههههه ان شاء الله...كشخه لو بتسكن عندنا والله...فطيم ربشة...حلوه اليلسة وياها..
نورة: هي والله.... ان شاء الله يوافق...
حصة: هذا الفستااان عجيب....
تمن نورة وحمده يطالعن حصة وهي تغير الموضوع فجاه..وفيهن ظحكة بس ماسكاتنها..... وعقب شوي بروحهن نسن سالفة فاطمه واندمجن في الكاتالوجات...لين مادخلت امهن وميرة عليهن الصالة ...وبعدها بوقت يا الشايب ويا ولده خالد...فحطوا العشا وتعشوا لانه ناصر قايل بيتعشى ويا ربيعه....وبعد العشا كل حد سار حجرته ...
نورة اول ماردت حجرتها قفلت الباب ...وعلى طول طلعت الصدفة...ولوت عليها.... وفكرت بالسالفه عدل... وعرفت ان فطيم اللي خشت الصدفة في شنطتها...لانها اخر وحده كانت في الغرفه بعد ماطلعوا...وطبعا مستحيل سعيد يحطها بنفسه...اكيد هو موصنها...رجعت الصدفة مكانها وطلعت كتبها وقعدت تدرس وتحظر وتحل واجباتها لين يت الساعه 12...وبعدها رقدت عشان ماتتاخر بالنشة باجر الصبح...

في امريكا..بعد اسبوع ونص...عبد الله وخليفة مختبصين..لانهم بعد يومين بيرجعون لبلاد..كان عبد الله فغرفته يوم دخل عليه خليفة وويهه معتفس...
خليفة: عبود ابا شنطه زياده...
عبد الله: شنطتين من لكبااار عندك يالظالم شو ترستهن.؟؟..
خليفة: ياسلااام...تراك بتشل ثلاث شنط...
عبدالله: انا عندي خوات ياخي وحريم اخوان....
خليفة: ولانه عندك خوات وحريم خوان وام فوووقهن..محتاج شنطه ثالثه انا بعد....
عبد الله: يعني..؟؟!
خليفة: اوووف...لازم بالشرح المفصل.... تذكرت اني ماخذت لهن شي.. وفظيحه اييهم خلي..سرت اليوم الصبح وتشرييت حق عموووو وعليا وحصه ونورة..وخذت هدية بسيطة لحرمة ناصر.. اخافها تزعل...
عبدالله: وشحقه انته متشري حق خواتي...؟؟ مايبن عليك شي خلووف...
خليفة: وشمعنى انته متشري حق خواتي..؟؟؟
عبد الله: ياخي ميرة حرمه اخوووويه....وعنوووووده خطيبتي... بتشرالهن على كيفي...
خليفة: وخواتك يستون بنات عمي اذا كنت تذكر...اما حرمة ناصر فــمن باب المجاملة لا غير..
عبدالله: يارقيق المشاعر انته....انزين ماعليه بنسرق شنطه من عند علي...ولا يهمك...
خليفة: حلييييييييييلة هذا ارووحه احتر...منتف راس ماله شنطه امس شايفنها...باجر تروح انته تشتريلي شنطه...لاني مب فاظي عندي امتحان بحضر له..
عبد الله: ولا يهمك ولد عمي...
خليفة: تسلم والله...تعال رحلتنا وتحددت.. ونعرف متى بنوصل...اتصلت انته بسعيد تخبره؟؟
عبد الله: لا والله بعدني...احين بتصله قبل ماانسى...اخافه يرتبط بشي ثاني بعد....
طلع عبد الله تيلفوونه واتصل برقم سعيد.....وفهالوقت سعيد كان راكب سيارته وساير صوب البيت...
سعيد: آآآآلووو...
عبد الله: السلام عليكم...مرحبااا الساااااع بو عسكووور...
سعيد: هلاااااااااااا والله وغلااا وعليك السلاااااااااام.... ياحيالله هالصووت والله شحالك عبد الله.؟
عبد الله: بخييييييييير ونعمه الحمد لله..شحالك انته وشحاال الاهل كلهم..واهل العيين..واختي علااااااااااايه؟؟
سعيد: كلهم بخير ونعمه ...واختك علاية ربت ويابت ولد سمووه هلال ..وابشرك ترا طالع علي يعني انته طااح كرتك خلاااص...
عبد الله: لاوالله؟؟.. تستااااااااااهل فديتها والله اختي... يوووه زين خبرتني بنيب للياهل هدية بعد ويانا..مابنقصر بولي العهد....
سعيد: ناويين على الردة ماشاء الله؟...متىىىى؟؟؟؟
عبد الله: بالخميس الساعه 11 ونص بنكون فمطار دبي باذن الله تعالى.... هاه..؟ بتستقبلنا والا ندورلنا حد ثاني؟..
سعيد: افاا عليك ياريااااااااال والله من عيووووني الثنتين ماطلبت بس...ياحيك والله يوم بترد اشتقنالك..
عبد الله: الله يحييك والله ماتتخيل شكثر تولهت على البلاد واهلي كلهم..بس اخبرك .. لا تخبر حد موليه...نباها مفاجاه اوننّاااا...
سعيد: يعني محد يدري غيري؟؟..ياحظي... بس ترا غداكم عندنا...وبعد الغدا بوديكم انا صوب العين ترا متوله عليها ...وبعدين صراحه ماابا افوّت اشكالهم يوم بيتفاجؤوون فيك..
عبد الله: ههههههههههههاي والله اني اتحلم بهالموقف ليل نهار.... واحاول اخمّن منو اللي بيصيح من الفرحه ومنو بيغمى عليه...احم...
سعيد: منو هاللي خاقنك في امريكا من ورانا....لاحد بيصيح ولا حد بيطيح....الا بيكفخوووونك...ههههههه
عبد الله: هههههههه اذا بيكفخوني من حبهم لي...فديتني والله....خلاص اخبرك تراك خسرتني بسوالفك...بنسوولف يوم بنرد...بس لا تنسى دخيلك الخميس الساعه 11 ونص فمطار دبي...ولا تخبر حد مولية...ابلعها هالسالفه...
سعيد: ولا يهمك... توصلوون بالسلامه ان شاء الله وسلم على خليفه...
عبد الله: يبلغ ان شاء الله...فمان الله حبيبي...
سعيد: الله يحفظك...

سكر سعيد عن عبد الله وهو مستانس...حليلك ياولد عمتي... الله يوفقك بدراستك والا الغربة مب هينه والله.. كان توه واصل البيت..وقف سيارته ودخل .. سمع حسووس عندهم في الصالة..يوم دخل حصل امه يالسه وخواته شيخة وفاطمه ومنى ومنال ..ويالسة بينهن بنت خالته خولة... ماانصدم يوم شافها لانه متعود عليها كل يوم وطابه عليهم البيت... خولة تدرس في جامعة الشارجة وعمرها عشرين سنه... جميللة وجذابه... وهي طيبة ومرحة..بس مشكلتها انها مب ستييير... ماكانت تتحجب او تتغشى..وتحط ميك اب جدام أي حد عااادي... سعيد كان يعرف انها حاطه عينها عليه... بس بعيد عن خشمج يا خولة... ويين انتي ووين نوورة..؟...لاحظ سعيد وهو يسلم على الكل ان خولة شيلتها كانت على كتوفها... طالعته وابتسمت وماكلفت على نفسها تعدل شيلتها.. سعيد غض نظرة عنها...ما يبا ياخذ آثام والسبة هي...
سعيد: شحالج خولة؟؟ وشحال خالتي؟
خولة: هلا سعيد...بخير الله يعافيك...وامي تسلم عليك بخير وعافيه..
سعيد : الله يسلمج وياها من الشر... ردي السلام عليها ...
سار صوب امه ويلس حذالها وهو منتبه لنظرات خولة صووبه.... سعيد كان مستغرب من هالبنت.. كم مره قال لفاطمه او شيخه يكلمنها بخصوص الستر... بس كلهن ماطاعن.. مايبن يزعلنها ..ومافيهن يدخلن بخصوصياتها... وهو معصب على هالسالفه... سعيد كان على باله انه هي ما تتحجب بس جدامه وجدام فيصل اخوه... ولين هالوقت كان هالشي في باله...انه هي ماتكشف شعرها الا لانها تعتبرهم اهلها... يدري انها دلووعه هلها...وانها البكر عند خالته... وماعندها خوااان لهم سلطه عليها...ابووها فاااج وعادي عنده ..وامها مخلتنها على هواها... او بالاصح ان خولة هي اللي امشية امها على هواها.. ومتحكمه فيها...والام ماتبا تقصر في بنتها...شو هالتخلف..؟؟؟... الناس اول شي يطالعون على ستر البنت..وحشمتها.... ومحد يبا بنت كاشفه...بس قرر انه مايدخل في الموضوع هو بعد....سوولف ويا امه شوي.. وعقب طلع من الصالة... وهو يفكر..بانه ليش ياخذ اثم وهو يقعد مع خوله في نفس المكان وهي كاشفه شعرها جدامه؟؟...خله يطلع يرتاح احسن...سار غرفته وهو يتذكر اتصال عبد الله... ياسلاام عليك ياعبود اسميك فنان...دبرت لي سييرة وسبب عشان اسير العين واشوف نظر العين....

سعيد كان واقف في المطار ويتريا قوم عبد الله ... ويوم شافهم اشر لهم باييده ... عبد الله وخليفه الفرحه كانت مبينه على ويوههم برجعتهم للبلاد... وصلوا لين عنده عبد الله لوا سعييد وهو مستانس..
سعيد: الحمد لله عالسلااامه عبوووود...نورتوا دار زايد والله...
عبد الله: الله يسلمك... مشكووور يا سعيد عبلنا عليك تتريانا هني..
سعيد: جب جب...عبلت عليك اون...ماصدقت انا توصلوووون..
خليفة: شخبارك بو عسكور وشخبار الاهل..؟..
سعيد: والله كلهم بخير وسهااله مايشكوون باس... واهل العين يايينا قبل سبوعين يسلمون على عليا..
عبد الله: فديييتهم والله...
خليفة: لاحقين عالسوالف..خلنا نسير نخلص شنطنا ونروح...
راحوا ثلاثتهم خلصوا الشنط واغراظهم وطلعوا برا المطار صوب سيارة سعيد... وروحوا صوب الشارجه..
في السيارة...
عبد الله: لا يكون خبرت حد بس؟؟...
سعيد: لالا ماخبرت حد... بس تصدق امس اسمع عليا ترمس ويا عمتي...وتسالها عنك...حليلها كان خاطري اخبرها والله...
عبد الله: عليووه سويحره.... دومها تحس قبل الناس...شخبار ولي العهد؟.
سعيد: ههههههاي يسرك حاله والله...طار بيتنا من صريخه...ماشاء الله عليه..
خليفة: أي ولي عهد؟؟؟..
عبد الله: ماخبرتك انا؟؟.. عليا اختي ربت ويابت ولد...
خليفة: لا والله ...؟؟. تستااهلون ماياكم عيل.... بس متى حملت اصلا؟ ماشاء الله عليها..
عبد الله: فذمتيه انك مضيّع.... ابويه ارقد ارقد لين مانوصل بيت خالي....
يوم وصلوا بيت بو فيصل..نزلوا الشباب في الميلس..يلسوا وشربوا العصير..وتريقوا..لاان قبل مايطلع سعيد موصي الخدامه تحط فوالة في الميلس لانه بييب شباب... وعقب اتصل بفيصل وقاله اييهم الميلس.. فيصل ماكان عليه دوام في هاليوم..بس ابوهم هلال ماكان موجود في البيت...
دخل فيصل الميلس وانصدم بولد عمته عبد الله.. وخليفة ولد عم عبد الله... رحب بهم وسلم عليهم وكان مستانس بشوفهم...
فيصل: زين يابوك يوم ييت صوبنا اول...بتفكني من حشرة عليا تحاتيك ليل نهار...
عبد الله: حليلها والله ام هلال.... صدق مبروك ماياك..يتربا فعزك ان شاء الله..
فيصل: الله يبارك فيك ويخليك يارب... قم جان تبا تسلم عليها..
عبد الله: جي محد فبيتكم؟... وين خالووه؟
فيصل: امي عند يارتنا.. احين بتي ماعليك... والبنات حد في الصالة وحد راقد... وانته شو عليك منهن...قوم يالله..
عبد الله: يالله...
نش عبد الله ويا فيصل سايرين صوب اخته... وخليفة تم ويا سعيد يسوولفون رباعه... دخل فيصل قسمه وحصل عليا اطالع التلفزيوون وعدالها هلال راقد... وسلامته بنته الصغيرة يالسه عدال اخوها الصغير وتلون في دفترها...
فيصل وقف عند باب القسم وعبد الله كان بعده برااا..
فيصل: علايه...عرب متعنين يايين يسلموون عليج...
عليا تفاجئت...
عليا: منووووو؟؟.
دخل فيصل وهو ماسك ظحكته ويراقب حرمته..مايبا يفوت ردة فعلها...ودخل عبد الله وراه والضحكة شاقة ويهه.... يوم شافته عليا بطلت عيونها وثمها وشهقت.....
عليا: عبوووووووووووود.... واي فديت هالويه انا...
ياها عبد الله وهو يظحك عليها.. من فرحته بشوفتها ماعرف شو يقووولها... لوا عليها وحبها على راسها... عليا وايد تحب اخوها عبد الله...وكانت مثل ام ثانية له... وهي اكبر منه بسنتين...وهو عبد الله وايد يحترمها ويحبها...
علياا: يعلني ماخلى من هالشووووف ياربي... ياحمار متى وصلت..؟؟؟
عبدالله: فدييييتج اختااااااه..والله توني واصل وييت اسلم عليج اول وحده بعد شو تبين؟..
عليا: الحمد لله عالسلامه الغالي..فديتك والله مفاجاة حلللللوه.... هل العين يدروون انك ياي؟.
عبد الله: لا محد يدري ودخيييلج ما تخبرينهم..خليها مفاجاه... هي صح...الحمد لله عالسلامه...ويتربا فعزج ان شاء الله هلال الثاني... ناوليني اياااه بحبه...
عليا: الله يسلمك ياربي... ( شلت هلال وحطته بين ايدين عبد الله)... سلم على خالك... يسدك جان طلعت شراته..
عبد الله: خلي عنج دهان السير هذا... شوفي ويهه بالله عليج.... نسخه سعيد... احين منو اغلى عندج انا والا سعيد؟؟ هاااااااا؟؟
عليا: شو هالسؤااااال؟؟.
سعيد: عيل شحقه ولدج نسخه مصغره من عمه؟؟
فيصل: شو بتقول بعد..!!..دمتنا اقوى عنكم ..ههههههههه...يرّيينا الولد صووبنا...
عبد الله: والله الا ياحظه يوم بيشبه عمه ...الا اسوولف وياكم....بس ترا لا تصدقوون وايد عماركم...الولد الثاني محجووووز.....
عليا: الله كريم...خلنا نربي هالولد اول....عقب الثاني...ان الله راد..
عبدالله: آمين..الله يرزقكم الذرية الصالحه ان شاء الله....اقول علايه هناك خليفه في الميلس...ماتبين تسلمين عليه؟
عليا: بلى بييي اسلم..بس ببدل ثيابي وبلبس الشيلة وبييكم...
عبد الله: تمام عيل انا بشل هلال الثاني وياي الميلس....نفكج من صدعته شوي...
بعد فتره راح عبد الله للسيارة ودور الشنطه اللي حاط فيها هدايا عليا وقوم خاله...كان مقسم الهدايا وموزعنهن في اكياس...طلع ثلاث اكياس ورد سكر الشنطه...
كان خاله هلال راد من الشغل ذيج الساعه ويالس وياهم في الميلس... رد عبد الله الميلس ويلس حذال خاله..
عبد الله: خالي... هذا الكيس حقك انته وحق خاالوو شيخه..
بو فيصل: ياولدي ليش تعبت نفسك..مانبا عليك شي المهم سلامتك...
عبد الله: والله ياخالي مب من قدركم...الا اشياء بسيطه..
بو فيصل: يعلك سالم يا عبد الله..
عبد الله: الله يسلمك خالي... فيصل وهذا الكيس اغراضكم انته وعليا والعيال... وسعيد انته لك كيس كامل صديقي انته...
فيصل وسعيد شكروا ولد عمتهم ولومووه انه تعب نفسه وتشرالهم... وماطولوا في الرمسه الا وزاقرينهم للغدا...
بعد الغدا سلم عبد الله علىاخته وعلى بنات خاله بشكل سريع ورسمي.. واستسمح منهم وروحوا هو وخليفه ويسوقبهم سعيد ..سايرين صوب العين... وكل حد منهم ماخذتنه افكارة الخاصة.....
اول ماوصلوا بيت بو خالد ..تلفت عبد الله صوب الغراجات...
عبد الله: ابويه موجوود....خالد موجوود.... الا ناصر محد...وسيارتي متلحفه حليلها...
نزلوا كلهم من السياره ... سعيد كان قلبه يدق بالقوو...في أي لحظه احين بيشووف حيااااته... بس كيف ومتى؟..
اما خليفه... فكان شعورة عادي.... مستانس..بس وناسته بتكون اكبر لو سار سيدة صوب بيتهم...بس سكت وماقال شي...
كان الوقت عصر... دخل عبد الله البيت وهو يتلفت... الشباب كانوا يبغون يسيرون الميلس بس عبد الله ماطاع..وقالهم انهم مب غرب ..خلهم يدشوون يسلموون هم بعد احسن.. على هالحال دخل هو اول وهم وراه... عبدالله سمع حسوس في الصالة ..فسار صوبها على طووول..يدري انه شوابه يالسين هالحزه... ووقف عند الباب... وسعيد وخليفه يتلفتون... وكلهم يفكرون بان شكلهم غلط داشين وياه...بس شو يسوون بهالمينون؟؟..
عبدالله متردد باي طريقة يفاجاهم فيها..؟؟..بطل الباب شوي شوي وحس ان الاصوات خفت..اكيد يتلفتوون ويتريوون حد يدش الصالة.... دخل راسه وهو مبتسم...
عبد الله: السلام عليكم ماي فاميلي....
اللي كانوا موجودين امه وابوه واخووه خالد... وعيال خالد حمد ومحمد.. كلهم تفاجاوا بشووفت عبد الله وفززووا وقووووف... وهم مب مصدقين اللي يصير...
نشت الام وهي تصيح ... لوت على ولدها وهي تتفدا وتحبب فيه... وهو لاوي عليها شويه وبيصيح...يدري انه وايد غالي عندهم... وغيبته عنهم مب سهلة عليهم مثل ماهي مب سهلة عليه هو بعد.... ..تفجج من ايد امه وحبها على راسها...وسار صوب ابوووه وحبه على راسه هو بعد وسلم عليه... وسلم على خالد...
الشباب اللي برا ماعرفوا ..يدخلون والا يتريوون؟ بس يوم سمعوا من الاصوات ان اللي موجودين هم بس العيوز والشايب وخالد..دخلووا عليهم يسلمون هم بعد...
سعيد كانت السوالف ويا الاهل شاغلتنه...بس هذا مامنعه انه يحس بتوتر...نورة في أي لحظه بتدخل عليهم الصالة.. بس متىىى..؟؟؟؟... خوفه انه يروح الشارجه وهو بعده ماشافها...
خليفة كان يتحرقص يبا يروح بيتهم ويسلم على امه واخته عنوود... وابووه واخوانه... عشان جي طلب من عمه يتصل بحمدان.ويقووله ايي البيت بدون مايقووله ان خليفه رد البلاد...
ووصل حمدان... وكان كالعاده يدخل البيت كانه واحد من اهل البيت ..من كثر ما اييهم تعود على الاجواء....
دخل الصالة وانصدم هو بعد.... سلم على اخوه وباقي الشباب وعمه وحرمة عمه ويلس يسوولف وياهم...وهو مب مصدق اللي قاعد يشوووفه... مفاجاه حلللوه صدق.....
خليفة: حمدان..تراني متولهه عالبيت..قم نسيييير..
حمدان: يالله...وين شنطك؟
سعيد: في سيارتي... اندوك خليفة السويج... (وفر سعيد السويج على خليفة)...
سلم خليفه على عمه وحرمه عمه وباقي الشباب وترخص منهم...وقالهم انه بييهم وقت ثاني... وطلع هو وحمدان ينزلون الشنط مالته ويحطونهن في سيارة حمدان... عقب ماخلصوا.. قفل خليفة سيارة سعيد وعطا السويج حمدان..
خليفة: سير انته رد السويج على حمدان وانا بسير اشرب ماي من المطبخ..عطشت..وعقب بمر على مييرة في بيتهاوبسلم عليها بعد...
حمدان: تمام..انا بلحقك عندها بعد...
دخل حمدان البيت وسار خليفة صوب المطبخ... اول مادخل فججت راسه ريحة الكيك..ياسلااااام ريحه تشهّي والله... المطبخ كان كبير... تلفت خليفه يدور حد وحصل حصه.. شيلتها البيظا راده شوي عن شعرها.. وقصتها طويلة ونازلة وشي منها مردود ورا الاذن.. ابتسم خليفه وهو يشوفها تعابل الكيك وتحط عليها كريما..كان مخلص تقريبا...
خليفة: احم احم....السلام عليج بنت عمي...
بطلت حصه عيونها..وما التفت للصوت.... بس تيبست مكانها.... واول شي سوته عدلت الشيلة وتحجبت عدل ..ويوم التفتت حصلت خليفه يبتسم ويطالعها بفضول... وايدينه فمخااابيه... حصه من صدمتها ماعرفت شو تقووووول....
خليفة: شميت ريحه الكيك من امريكا ويييت عشان مايفووتني....
حصه: هههههههه هلا خليفه...الحمد لله عالسلاااامه... متى واصل؟؟ ومنو يااابك؟؟ وعبد الله وياك والا لا؟...
خليفه: شوي شوي علي...اول شي الله يسلمج..ثاني شي واصلين الضحى وتغدينا فبيت خالج..ثالث شي..يابني سعيد... ورابع شي هي عبد الله وياي ويالس في الصالة ...شحالج حصيص؟..
حصه: الحمد لله بخيير... شو هالمفاجاه ماتخبرووون حد بوصوولكم...
خليفة: هذي فكرة عبقرينووو اخوووج....
حصه: فدييته والله اسميني متولهه عليه...
خليفة: سيري سلمي عليه انزين.....
حصه: وين اسير ماتشوف شكلي؟.. شيلتي خايسه وريحتي مطبخ..بسير ابدل ثيابي عقب ماخلص الكيكه وعقب برووح له...
خليفة في خاطره يقول ماتخربين بنت عمي... لو بكبرج خايسه طحين بتمين حلللوه...بس ماقال شي..
خليفة: تمام عيل.. ماظني بنت عمي بتخليني اطلع من بيتكم وانا مشتهي من هالكيك ....والا؟
حصه: افا عليييك .. احين بقرطسها وبعطيك اياها...
خليفة: لالالالالا ماريدها كلها..ابا قطعه منها بس..بطعمها..
حصه: لا والله شلها وودها صوب بيتكم وانا بسوي غيرها عادي..
خليفه: قلت لج لا...بييكم باجر وسويلي مخصوص.. وبعدين انا احب الفانيليا مب الكيكة السودا...بس ماعليه احين قصيلي شطفه بطعمها...لين ماصب لي ماي..
قصت له حصه قطعه من الكيك وحطته له في صحن صغير مع شوكه... رد خليفه وشل الصحن عنها ..
خليفة: يالله فمان الله..سلمي على نوروووه.. ماشفتها.. وبييكم باجر ان شاء الله...ومشكورة عالكيك..
حصه: فمان الله رد السلام على اهلك..

خليفة طلع من المطبخ من صوووب وراح لبيت اخته ميرة وهو يتذوق الكيك وعااايبنه... وحصه طلعت من المطبخ من الصوب الثاني وراحت على طول حجرتها بدلت ثيابها كلهن وتكشخت وردت تنزل عشان تسلم على عبد الله...ومن ربشتها نست تخبر نورة بهالخبر..
كان الوقت احين مغرب... ونورة من العصر وهي مجابلة صدفة سعيد وتفكر فيه وتتخيل اشياء خياليه تجمعها به..لين مااذن المغرب عليها...نشت وصلت...وعقب ماخلصت استغربت ان حصه مامرت عليها من الظهر... مب عادتها... فقررت انها تنزل تحت.... عيزت من اليلسة بروحها...
سعيد بعد مارد هو وعبد الله وخالد من المسيد ردوا للصالة... وهو مقرر انه يطلع ويرد بيتهم...عيز من كثر ماهو يالس وبعدها مابينت.... ويمكن ماتبا تشووفه...يعني معقوووله حصه ماخبرتها ان اخوها موجوود؟؟؟ ليش مايت تسلم عليه؟؟.ترا حصه يت تسلم ويلست شوي ويا اخوها وطلعت لانها مستحيه منه... وهو يحس انه وجووده ثقييل بهالوقت.. يحس انه عبد الله يبا يقعد ويا خواته بس محشم منه هوو ويالس وياه.. برايها نورة يوم ماتبغي تشووفه... يمكن زعلت عسب سالفة الصدفة او شي...او يمكن بسبب سالفة المطبخ.!!... والله الافكار قامت تيبه وتوديييه ومب عارف بشوو يفكر...
نش سعيد واستسمح من عمته وريلها وقوم عبد الله انه بيرد الشارجه وبييهم وقت ثاني... عبد الله واهله احتشروا يبوونه يتعشى بس هو حلف عن العشا وقالهم انه مخبرالاهل انه بيرد بعد المغرب وبيستهمون عليه وبعدين عنده شغل في الشارجه .. ومايبا يرد متاخر البيت..ومن هالاعذار الواهية.... وحلف عليهم انه محد يطلع وياه لانه مب غريب.. فطلع سعيد من الصالة وسكر الباب وراه... وهو كان مظاايق واايد... يوم رفع عينه حصل نورة واقفه جدامه وفاجه ثمها وعيونها والمفاجاه مبينه على ويهها... يوم شافها ارتاح قلبه..وتم يدق بقووو.... فديتج يا نورة وين انتي عني من الصبح؟؟.... وابتسم لها... وفرحته تضاعفت اضعاااف يوم شافها ترد له الابتسامه بوحده احلى منها.....
نورة تخبلت يوم شافت سعيد طالع من الصالة... ياربي هذا من كثر مافكر فيه يا لين عندي...عيل دوم بفكر فيك جذي عشان تيينا.... وتمت اطالعه وهي مبتسمه... ومبين عليهاانها كانت مستانسه وايد..
سعيد: السلام عليج... شحالج نورة؟
نورة: وعليك السلام هلا...بخير سعييد شحالك انته؟..شو هالمفاجاه..؟
سعيد: يعني ماخبروووج؟؟؟
نورة: يخبرووني بشوووو؟؟؟
اشر سعيد على باب الصالة...
سعيد: اخووج داخل..عبد الله..مسوي لكم مفاجاه اونه..
شهقت نورة ....
نورة: عباااااااادي داخل؟؟ معقووووووله؟؟ مسود الويه وانا اقووول وين الناس لاهية عني محد ياني ياذيني اليوم.. وانته وين ساير..؟
ابتسم سعيد ... وبحزن...
سعيد: انا اترخص منج ..راد الشارجه...
اختفت ابتسامه نورة... وانحبطت...
نورة: لاااا... ليش ترد احين؟.. تعشى عندناااااا؟..
سعيد: نورة ..انا من العصر موجوود..واخوج اكيد يبا يرتاح.... وانا ماريد ارد متاخر البيت...
تمت نورة مبرطمه وساكته....ماتعرف شو تقووووله... ونفس الشي سعيد...بس عقب قالها...
سعيد: وينج انتي من العصر؟؟؟ ليش مانزلتي؟
نورة: كنت فوق والله ...
سعيد: شو تسوين فوق ارووحج؟؟؟
ابتسمت نورة ولا عرفت شو ترد عليه.....
نورة: ماشي بس كنت....كنت ..افكرر...
واحمر ويهها..... حس سعيد انها كانت تفكر فيه هووو.... وتاكد من هالشي يوم قالت له عقبها...
نورة: صح سعيد...مشكور وايد على الصدفه...
ابتسم سعيد وهو منحرج وااايد...
سعيد: العفوووو الغالية... ودي ايلس والله بس ماعليه وقت ثاني بييكم دام عبد الله في البلاد..تامرين بشي؟
فقط ويه نورة من كلام سعيد....ياسلااام قالي غااااليه...
نورة: سلامتك..ولا تسرع عالخط...وسلم على خالي والوالده والبنات....
سعيد: يبلغ ان شاء الله...فمان الله
طلع سعيد من بيت عمته وهو قلبه منقبض.... مابغت تنزل الا يوم قرر انه يطلع؟...بس على الاقل شافها وعرف انها كانت تفكر فييييه.... وهو متاكد من هالشي.... فديتها والله... شغل سيارته وطلع من بيت عمته ومسك خط دبي ..

---------------
ابي توقعاتكم وتفاعلكم

  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 6
قديم(ـة) 03-01-2008, 05:08 PM
ابيك وما ابيهم ابيك وما ابيهم غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد : رواية أموت احيا بك قصة عجبية اماراتية


ترى والله الرواية تهبببببببل

  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 7
قديم(ـة) 03-01-2008, 06:45 PM
ابيك وما ابيهم ابيك وما ابيهم غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد : رواية أموت احيا بك قصة عجبية اماراتية


وهذا البارت السادس والسابع

وتكفون ابي ردودكم


الفصل السادس

حمدان في الطريج صوب البيت كان يسولف ويخربط على خليفه... وخليفه من زود تعبه مالقط غير نص السوالف... مستانس انه بيسير بيته اخيرا..وبيشوف والدينه واخوانه. ...
خليفة: حمدان شحالهم كلهم في البيت؟؟..
حمدان : كلهم بخير وسهاله مايشكون باس... مثل ما تحيدهم.
خليفة: يعني ماصار شي بغيابي...؟
حمدان: لا الحمد لله ماشي الا كل خير...اسميهم بيستانسون يوم بيشوفونك.. امس امايه ترمس عنك..وتتخبر متى بتي..
خليفة: فديتها.. حتى انا مستانس وايد والله..بس ماتتصور شكثر تعباااان... فوق عشرين ساعه مارقدت تصدق..!!
حمدان: الله يعينك... ماعليه المهم رديت..اول ماتوصل البيت بتسلم عليهم وبتتعشى وعقب بترقد وبترتاح..
وصلوا البيت ودخل حمدان سيارته ووقفها في غراج البيت اللي داخل... نزلوا ودخل خليفه قبل حمدان وهو يتبع اصوات اهله... وعرف انهم يالسين في الصالة الصغييرة.. بطل الباب ودخل ... كانوا كلهم متواجدين... سلطان وحميد يالسين ويا ابووهم يسولفون وياه..والعيوز يالسه عدال شيبتها... اما عنود كانت منسدحه على الكرسي اللي وراهم اطالع التلفزيوون...اول مادش خليفه محد صد صووبه..واستغرب من هالشي..على بالهم انه حمدان طلع ورد...بس يوم دخل حمدان وراه انتبهوا ان اللي داخلين ثنينه مب واحد..يعني حد ويا حمدان... فصدت العيون كلها صوبه... وكل حد يطالعه وعلى ويهه تعبير يظحك اكثر من الثاني...
اول حد استوعب اللي صار عنوود... نقزت من الكرسي ويت تركض صوبه وهي تصارخ....لوت على اخوها وهي مستانسه...
عنود: فديييييت هالويه والله ..الحمد لله عالسلامه خلووووووووووف... متى ييت ومنو يااابك وليش ماقلت.؟؟؟
وماعطته فرصه يرد... باسته على خده وهي مستانسه...وهو ميت من الظحك عليها...
خليفة: لا تبوسيني عنووووده... استحي... شحالج ويا هالويه؟
عنود: بخير والله ولهااانه عليك شحالك انته؟
خليفه: بخير الحمد لله..
التفت خليفه صوب امه وحصلها تمش دموعها.. وهي تصيح من فرحتها... يا صوبها وحبها على راسها ولوا عليها....
ام سلطان: فدييت هالشووف ياربي يعلني ماخلا منك ياولدي... الحمد لله عسلامتك...
خليفة: فديتج يامايا الله يسلمج... لا تصيحين...اونها مفاجاه وانتي تصيحين؟؟
بو سلطان: من فرحتها... ياحيالله خلييفه .. اسميك سويتها فينا ياولدي..
خليفه حب ابووه على راسه ..
خليفة: اسمحلي الغالي تراها مب سوالفي انته تعرفني... شحالك ابووويه؟
بوسلطان: بخير ياولدي الله يعافيك شحالك انته وشحال ولد عمك؟
خليفة: كلنا بخير وعافيه مشتاقين لكم والله...
سلم خليفه على سلطان وحمييد... وعقب يلسوا وين ماكانوا يالسين... ويلس حمدان وخليفه وياهم وعنوود بينهم.. اللي سارت للخدامه شوي وعقب رجعت ويلست وهي لاصقه في اخووها كانه بيطير عنها...
سلطان: عيل دام هالمفاجاة مب فكرتك اكيد فكرة ولد عمك الخريش...!!
خليفة: هههه هي نعم هاي سوالفه...
حميد: عيل يوم محد يدري منو يابكم انتوا من المطار؟
خليفة: والله اتصلنا بسعيد ولد خال عبدالله.. وهو استقبلنا فدبي..وتغدينا عندهم وعقب يينا صوب العين وهو وصلنا...
بوسلطان: هي سعيد ولد هلال السويدي...ريال ماعليه قصور...ياحية يوم وصلكم... مايقصر .
حمدان: شو الدراسه هناك وشو تقاديرك؟ تمام؟؟؟
خليفة: كله تمام التمام... سنه وبتخرج... والله امبوني اقول لعبدالله اني يوم برد البلاد مب راد اامريكا اكمل دراسه.. لانه لاعت جبدي منها... بس ماطاع..
سلطان: صدقه .. شو اييبك؟؟.. كمل دراستك دامها الا سنه..
ام سلطان: فدييته لو مابغا يسير يكمل لا يسير بيشتغل فشركه ابووه...
بو سلطان: لالا... لا يرد ولا عنده خبر...يكمل دراسته ويرد بشهادته عقب يشتغل وين مايبا... خمس سنين غربه مب بلاااااش....
خليفة: لا تسوونها قضية عاد... بكمل دراسه انا..لا تحاتون...
عنوده: فديته اخوويه لا تحشروونه خلووه يرتاح...سويتوله ساالفه... اييبلك عصير خلووف؟.. والا تبا شي ثاني؟؟ آآمر وادلل...
خليفة: هههههههه ماتقصرين بنت محمد .. بنت عمج ماقصرت.. طعمتني كيك وماي...
عنوده: منو بنت عمي؟؟؟
خليفة: حصه...
ابتسمت ام سلطان... وعنوده وياها... وقالت بمكر..
عنود: آآآآهاااااااا....حصصه... زين ياحيها والله...
وخليفه يطالعهن بنص عين بس لابسنهن...ورد يسولف ويا اخوانه ويشرب شاي...لين ماحطوا العشا .. تعشا وياهم وعقب ترخص وسار يرقد ...
اول مادخل حجرته حصل المكيف شغااال والحجرة مدخنه.... وكل شي مرتب... ياحافظ علييج يالعنووود... دخل يتسبح وعقب بعمرة على شبريته ورقد....
في بيت حمد الكتبي...
كان عبد الله سهران ويا خواته حصه ونورة... اما الباقي بعد ماسولفوا وياه لين ماعيزوا ..ساروا يرقدون لانه باجر الجمعه... اما عبدالله من وناسته بالرده كان مكابر التعب ويالس ويا خواته ماشبع من السوالف وياهن... كان يراويهن الهدايا اللي يايبنهن حقهن.. وهن صندل حلوو وساعه لكل وحده..
حصه: ياسلاااااااام على هالساعه.. مشكوور والله عباادي على هالهدايا الحللوه..بس مابغينا عليك شي والله..
عبدالله: ياحيها يوم عيبتج احيد ذوقج صعب...
حصه: يالله عاد انته تيبلي شي من ذوقك ومايعيبني؟؟ مستحيل..
نورة: الصندل بعد فنان... تدري اني كنت ادور هاللون ولا حصلته في العين؟؟...مشكوور والله
عبدالله: العفووو ...طلع قياسج عاد؟
نورة: هي والله اروحي مستغربه منك...
عبدالله: الحمد لله عيل كل شي ظابط... اخبركن... عنووده تيكن البيت؟
حصه: عنوده هي .. دوم هني.. تقريبا يعني تينا بشكل شبه يومي... بس يوم رديت عاد انته اظني بتخفف الزيارات وااااايد...
عبدالله وهو متنرفز..
عبدالله: ليش يعني تخفف؟؟
حصه: البنت تستحي حتى من طاريك...شقايل تباها اجابلك كل يوم؟؟؟
عبدالله استانس من هالرمسه...
عبدالله: انزين اتصلبها باجر خلنها تي... ابا اسلم عليها واعطيها الكيس اللي فيه هديتها...
نورة: ياعيني ياعيني...احين نحن لنا كيس واحد حقنا رباعه...وعنود كيس كامل ارووحها؟؟ شو عليييه...تستاهل والله ههههههه
عبدالله: جب يالغياره.. دام خليفة تعبل ويابلكن هدايا ..اناماتبيني اييب لحرمتي؟؟
نورة: حليله خليفه اسميه تعبل...بعدين عنوده مب حرمتك..
عبدالله: حرمتي..
نورة: مب حرمتك...
عبدالله: اقولج حرمتي..وبملج في هالاجازه بعد شو رايج؟؟ عقب ماتتخرج على طول..
حصه: منو بيخليك تملج احين؟؟ بعدك سنه عن تتخرج انته...
عبدالله: ادري... وبملج...
حصه: عبووود... ملجه تستمر سنه.!!!...وايد الصراحه.. وماظني عمي يرضى..
عبدالله: بيرضى.. خاطري املج انا ماروم اتم جي..
نورة: ليش انزين؟ شوفه وتشوووفها.... والرمسه وترمسها تراك يوم تحصلها...وتعرفها لانها بنت عمك يعني مب انك تبا تتعرف عليها قبل العرس... حق شو الملجه؟
عبدالله: شوووفه واشوفها كولد عمها مب ريلها...متحجبه عني وشوي وبتتغشا بعدها لو تروم... رمسه وارمسها جدامكم كلكم والكل يراقبنا ويتسمعنا..الواحد مايروم يقول شي في خاطره... وبعدين بخصوص المعرفه غلطانه.. انا ماتعمقت بمعرفتها زوود يعني...
حصه: وشو سبب هالقرار المفاجئ؟؟!...
تنهد عبدالله...هالخوات مسويات له تحقيق....
عبدالله: اووففف.... تغير موقفي...تغير شعوووري...ارتحتن؟؟ ابا املج..
نورة: لأ لحظه...اسمحلي اوقف عند هالكلمه.... تغير شعوورك؟؟؟؟ اشرح اكثر الله يخليك مب مستوعبه..
عبدالله: مب لازم تستوعبين..
نورة: وغلااااااااااااااااااااااااااة عنوده....
ظحك عبدالله..
عبدالله:هههههههه ويا ويهج... الله يسلمج قبل..كنت اعتبرها بنت عمي بس.. يوم قالت لي امايه اخطبها ..ماعارضت..شفتها حشيم وحرمه ماعليها زوود..وجمييله..واعرف انها سوالف ومرحه...فوافقت..بس عقب ... تغيرت نظرتي لها... صرت اشوفها بانها اللي بتصير حرمتي.. وطبيعي اني احس صوبها بشي مختلف عن قبل... وابا املج لاني احس اني محروم منها .. وبعدين يوم بسافر مابشووفها..واول مابرد بعرس... اخاف استوي شرا الغريب عليها.... عشان جي بملج عشان ارمسها وانامسافر..وتتعود علي..... اوووفف خليتني ارمس وايد خسكن الله...ارتحتن؟
حصه: ههههههههههههههههههههه..محد قالك فصّل هالكثر...قول احبها وخلص عمرك...
صنّف عبدالله وهويطالع اخته.... وماعرف شو يرد عليها .... الصراحه الصراحه..مايحس انه وصل لمرحله الحب... بس هو مهتم فيها بشكل غير طبيعي....والا طبيعي؟؟؟؟ اكيد طبيعي تراها خطيبته لازم بيحس صوبها بشي غير... وصرف الفكره عن باله وهو محتار بامره...
عبدالله: بسكن من السهر... امايا بعدها تحشركن الصبح في الاجازات...
نورة: متى وقفت عن هالعاده هي اصلا..؟؟
عبدالله: فديتها والله..تباكن تستون حرييم ..وقد المسؤوليه...ماتباكن تصبحن فبيت ريلكن راقدات الصبح...
نورة: الدلع لكم انتوا والرصّه علينا نحن البنات... الله يعينا بس... انا بقوم ارقد ..تصبحون على خير
حصه: كلنا بنقوووم....
نشوا كلهم وسار كل واحد منهم غرفته ورقد...

حوالي الساعه 4 نش خليفه من رقاده وهو مب متذكر وين هو..بس يوم طار النوم من عينه وعرف انه في غرفته وفبيتهم ارتاح..ورد انسدح... اطالع الساعه اللي على الطاولة عداله..ولقاها الساعه 4... وبعده ما اذن.. فقرر انه يتريا الصلاة... قعد يفكر بكل شي مر عليه فيومه هذا... من وصلوا في المطار..وتغدوا فبيت هلال السويدي... وسيرتهم لبيت عمه.... وحصه في المطبخ... ووصووله لبيته واهله... بس كل هذا كان عادي في باله..ماعدا شي شااذ انتبه له بس الحين... حصه في المطبخ..!!!..وتذكر وبشكل مبهم انه سولف وياها بطريقة امتنع عنها من يوم كان عمره 14 سنه....خليفة انسان ديّن ومستقيم... طبعه هادي.. وحازم...ويوم يعصب محد يتجرأ يوقف بويهه... مع انه عصبيته نادره....اختلطت تربيته بين بيت اهله وبيت عمه... فخذ طباع من الاثنين.... الحزم والحراره احيانا من بيت عمه..اما الهدوء والطيبه خذها من بيت اهله.... وهو من النوع اللي مايحب يتواجد فمكان فيه بنات...عشان جي من صار عمره 14 سنه امتنع عن السوالف ويا بنات عمه..مجرد سلامات على الطااير.. بس امس...سولف بشكل عفوي مع حصه... الظاهر ان التعب هو اللي اثر عليه وخلاه يودر التحفظ اللي يلازمه دايما...ابتسم وهو يتذكر شعرها الناعم وهو طايح علىويهها... وعيونها يوم شافته وانصدمت.... ساعتها ما انتبه انها كانت قافطه منه...بس الحين تذكر انا يدها كانت ترتجف.. وملامحها كانت متوتره....تذكر قبل خمس سنين يوم اقترحت عليه امه انه يخطبها...ساعتها رفض.. لانه كان يعتبرها غريبه..مايعرف عنها شي.... صح بنت عمه بس ماكان قريب منها زود...وكانت جدامه دراسه في امريكا وغربه..مايقدر يربط مصير بنت بمصييره وهو مايعرف شي بعده عن وضعه بعد هالدراسه... فشل فكرة الخطه من باله نهائيا لين مايخلص دراسته ويشتغل ويستقر..بعدين يمكن يفكر بالسالفه... والحين على رجعته للبلاد هالمره ..وشوفتها بهالطريقه...خلته يعيد التفكير.... الصراحه هي بنت ماعليها كلام..اصل وفصل وبنت عمه..ودين وطيبه وحشمه... فوق هذا الصراحه جمالها شيوخي في نظر خليفه.. لانه كان يعيبه هالنوع من الجمال... ولو انه مايعترف بهالشي لاي شخص... ياترى لو خطبتها احين بتوافق عليه؟؟؟ بس شل هالفكره بسرعه من باله.. مايبا يخطب... عقب مايتخرج يصير خير... بس حط فباله فكره انه يبتعد عن تحفظه شوي معاها... وبيشوف وين بيوصل... في النهاية يمكن بنت عمه هي المناسبه له... والبنت قريب بتتخرج... واذا شاف انه من خاطره يباها بيخطبها.. ومايعتقد بترفضه.... بس ترك هالسالفه للايام..هي اللي بتحكم بينهم...
في هاللحظه اذن اذان الفجر...وقام خليفه يتوضى ..وصلى الفجر والسنه..ورد يتلحف ويرقد...ماشبع رقاد.
بالباجر الظهر في بيت بو خالد.. الكل يالس عقب الغدا يشرب شاي احمر... واكثر شي تركزت السوالف على عبدالله طبعا لانه امس واصل لهم...بس عقب مامرت ساعه معظمهم انسحبوا لغرفهم.. الشواب ساروا يرقدون كالعاده..ونفس الشي قوم خالد وناصر...وتم عبدالله ويا البنات...
عبدالله: اتصلتن بعنود؟؟ قلتن لها تينا؟
حصه: لا...
عبدالله: ليييييييييييييش؟؟؟؟
حصه: وين نتصل بالعرب الظهر...العصر يصير خير..
عبدالله: العصر بييني خليفه وبنسير رباعه...
حصه: قول والله بيي العصر؟؟ يووه ماسويت له الكيكه مالته..
عبدالله ونورة يطالعون حصه مستغربين....شو سالفه الكيكه هاي بعد..!!!
عبدالله: والله انج متفيجه انا وين وانتي وين...
نورة: انزين عبدالله مب كانه المفروض انته تسير تسلم عليهم؟؟؟... تبا البنت تيك لين هني عشان حظرتك تسلم عليها؟؟؟...روح لها انته البيت... سولها اعتبار مسكينه
عبدالله: صدقيني بسير البيت جي مب ناسنهم انا..بس هناك مابتكمل وياي دقيقه وحده...بتستحي..بتسلم وبتظهر... وانا بعد استحي ارمسها واهلها متحاوطيبنا....
حصه: اهااااااااا يعني تبانا نهيئ لك الجو هني....
عبدالله: طبعا..عيل على شو خواتي ...عالفاظي؟؟
نورة: انزين ماعليه لاتحشرنا..اول ماياذن العصر بنتصل لها... وبتشوفها يوم بترد البيت..
في هاللحظه دق تيلفون عبدالله وكان اللي متصل خليفه..
عبدالله: الوووو
خليفه: السسلام عليكم... شحالك عبود
عبدالله: هلا والله خلوف شحالك انته..؟؟ واخبار الاهل؟
خليفة: كلهم بخير وسهاااله.... هاا متى تباني امر عليك؟
عبدالله: على راحتك والله البيت بيتك...
خليفة: انا ماعندي شغل احين... جان ماييكم..
عبدالله: حياك الله بس نحن مب متواعدين ويا الربع الظهر... وين تبانا نسير؟..
خليفة: طالع النذل... بيلس عندكم ..والا ماتباني..شكلك الا عفتني من كثر ماجابلتني في امريكا...
عبدالله: ههههههههههه لا والله مب جي السالفه افا عليك..على بالي تبانا نطلع مكان...
خليفة: هي.... لوووت عليه انته... المهم انا ياينكم لا تسير بقعه..
عبدالله: اقووووول...بتي بروحك؟
خليفه: هي نعم...والا مااسد؟؟؟
عبدالله: ماتسد
خليفة: يالهرم.. دام ماسد مب ياينك خير شر...ويالله اجلب ويهك...
عبدالله: ههههههههههه خلوووف بلاك زعال ؟؟ مشكلتك انك قلب حساس ياخي.. ههههههاي... المهم مب هذا القصد... وانته تعرف شو اطري...
خليفة: لا ماعرف..
عبدالله: خلووووف... فديت خشمك انا اللي تقولون سيف... فديت عيوونك الذباااحه... هات عنوده وياك..
خليفة: نعم؟؟ شو تفضلت؟؟
عبدالله: خطيبتي عندكم .. اسمها عنوود... ييبها وياك بسلم عليها وبعطيها هديتها... فديت خشمك..
خليفة: رح رح... روووووووووح.... هاتها وياك اون.... ماشي حبيبي...
سكت عبدالله وهو مظيج وزعلان...ولو انه مايلووم خليفه..لانه لو هو خاطب وحده من خواته وطلب منه انه اييبها وياه مابيطيع عبدالله..وبيعصب بعد... يعني خليفه ماينلام ...وتم عبدالله ساكت...
خليفة: الوووووووووو
عبدالله: وياك...المهم متى بتي احين؟؟
خليفة: الحين ياينك...فمان الله
عبدالله: الله وياك..
سكر خليفه عن عبدالله وهو يظحك.... يستانس يوم يغلس على عبدالله... هو يدري انه ولد عمه متعلق بعنوود في الفترة الاخيره... ويدري انه كان يفكر فيها بشكل كبييير وهم في امريكا... شي طبيعي..من حقه..تراها خطيبته... يدري انه عبدالله زعل عليه...بس والله مايهون... هو بالنسبه له اكثر من اخو... ماعليه بيتساهل وياه هالمره بخصوص العنوود.. طلع من حجرته وسار صوب حجرة العنود..وفتح الباب وحصلها منسدحه عالشبرية..حاطه الهيد فون وتقرا المجله... يوم دخل خليفه عليها رفعت عينها بس... يا خليفه ويلس حذالها عالشبرية... فاعتدلت عنود في يلستها ويلست عدل احتراما لاخوها... خليفه مد ايده وخذ السماعه من اذنها وحطها على اذنه.... ورفع حواجبه بسخرية..
خليفة: عيضة...!!!... انتن البنات احين ماعندكن غير عيضه..؟؟؟
خوزت عنود الهيد فون ..
عنود: شو تبانا نتسمع يعني..؟!!
خليفة: قلّت الاشرطة الدينية ؟؟؟...شحقه ماتسمعينهن...وتستفيدين ..
عنوده: خلووف..فديت خشمك... لا تبدا هالموال...
خليفة: الامر بالمعروف سويتيه موّال...!! الله يسامحج دنيا واخره... المهم قومي تلبسي...طالبينج عرب..
رفعت عنود حواجبها مستغربه..
عنود: منو هاللي متفيج وطالبني الظهر... وششوو حقه اتلبس..مب سايره بقعه الظهر انا..
خليفة: قومي... خطيبج المخضرم يستحي يسلم عليج جدام اهلج... بنسير بيتهم وطلب مني اييبج ويايه..
قفطت عنوود من اللي سمعته..وتم قلبها يدق بقووو...ياسلاام عليك ياعبادي طالبني بعد..؟؟!!!...واي فدييتك انا...
عنود: ياسلام؟؟.. احين انااااا اسير له لين البيت عشان يسلم عليه؟؟؟...خله هو ايي لين بيتنا .. اظني يدل الدرب...
تم خليفه يطالعها بنظرة استخفاف... عنوده اصلا بتموووت وتسير عندهم وهو يعرف هالشي.. من وين يت عزة النفس والتغلي هذا..؟؟؟..مب علينا هالحركات...
خليفة: خلاص..على راحتج يوم ماتبين تسيرين...
فرت عنود المجله ونقزت من الشبرية...
عنود: لالالا بسييير...شو تخبلت؟؟؟ الا امزح وياك انا...
خليفة: ههههههه مالت عليج...يالله بسرعه تجهزي ..انا ببدل كندورتي وبتسفّر وبنزل..ابا احصلج جاهزه..
عنود: دقيقه وبخلص...
طلع خليفه وهو يظحك عليها... ويوم بدل ثيابه وخلص نزل تحت وحصل حمدان يتسفّر هو بعد جدام المرايه اللي عدال الباب الرئيسي...
خليفة: هاا حمدااااان؟؟؟ وين بهاااا؟؟؟
حمدان: بسير عند ربيعي في عزبتهم...وانته وين ساير؟
خليفة: انا بسير صوب عبدالله...
وماكمل كلامه لانه عنود نزلت في هاللحظه وهي متلبسه ومتكشخه بس على خفيف... ووييهها قافط..
حمدان: وين تبا هاااااذي...؟؟؟ كل يوم وناطه بيت عمج يابوي اثقلي شوي..
عنود سكتت وهي مبرطمه تمثيييل....
خليفة: برايها اليوم... سماح... بس غير المره لا...
حمدان: خبرتي امج؟؟
عنود: لا..
حمدان: ياحافظ عليج...من متى تطلعين انتي بلا شوور امج؟؟؟
خليفة: حمدان... اقولك برايها...انا بعدين بتصل بامي وبقولها ان العنود سارت وياي..ومابتقول شي...
حمدان: كيفك...انتوا لين متى بتيلسون هناك؟؟ لانه احتمال امر عليكم..
خليفة: ماندري والله كيف الترتيب... اتصل انته..وبنشوف
حمدان: تمام عيل.... فمان الله..
عنود وخليفة: الله وياك..
عقب ماراح حمدان .. رد خليفه ودخل البيت....
عنود: وين ساااااير؟؟؟
خليفة: صبري نسيت الاكياااس....
بس مارد عليها وركب فوق بسرعه وبعد شوي نزل ويايب وياه اربع اكياس حجمهن متوسط...
حط الاكياس في السياره وركبوا.. تغشت العنود وهي تسال..
عنود: اكياس شو هذيلا؟؟
خليفة: هذيلا الله يسلمج هدايا بيت عمي...كيسه للبنات...وكيسه لعمي وحرمته...ووحده لخالد وميرة.. والاخيره لناصر وحرمته....
عنود: ماشاء الله عليك ياخوويه اسميك تعبلت...
خليفة: ماحب اسيير وايدي فاظيه...
ومشوا في طريجهم لبيت عمهم حمد...
عبدالله كان يالس ويا خواته في الصالة....
عبدالله: اقول..خليفه ياي احين..سيرن لبسن شيلكن ...
نشن نورة وحصه وركبن فوق..نزلت حصه قبل وسارت على طول المطبخ....عشان تسوي لولد عمها الكيكه اللي طالبنها... نورة نزلت عقب وهي لابسه شيلتها البيظا ويلست اطالع التلفزيون ويا عبدالله.... وتتريا خليفه يوصل عشان تسلم عليه وتسير عنهم عقب..لانها ماسلمت عليه من وصل...وماشافته...بعد شوي سمعوا سياره تدخل حوش البيت وعرف عبدالله انه خليفه وصل...عدلت نورة حجابها ويلست مكانها ... نش عبدالله وطلع صوب سياره خليفه...عقبها وقف مكانه وهو منصدم... فديتك ياخلوووف جبرت بخاطري...وابتسم عبدالله وهو قافط.. نزل خليفه من السياره وهو مبتسم... ويطالع عبدالله بنظرة مكر... اجدم عبدالله وسلم على خليفه .. وعنود من شافت كندورة بيظا نزلت عيونها وهي بعدها متغشية... ومستحيه بشكل فظيع... لالا مابنزل...مابعق الغشوه حتى... ياربي اخاف انزل وريلي ماتشلني.... شو بقوووله؟؟ اكيد بنقع في الرمسه وبيظحك عليه...
العنود هدت اعصابها وبطلت الباب... وهي تحاول تتمالك اعصابها.. عقت غشوتها وتحجبت حجاب زين.. ومشت شوي لين ماوصلت جدام السياره وسمعت قوم خليفه...
عبدالله: شحالك؟؟ ياحيالله خلييفه....
خليفة: ياخي بلا غلاسه توك سائل عن حالي فالتيلفووون...
عبدالله: ياخي تستوي نذل...بعطيك بكس على خشمك...
خليفة: حتى انك غيران من خشمي دومك الا حاط عليه...
عبدالله: جب جب...
صد عبدالله صوب عنود... وهو مبتسم...ويتامل في ويهها اللي من زمان ماشافه..
عبدالله: هلا والله عنوووده...شحالج؟؟
عنود: بخير الله يسلمك..شحالك انته عبدالله؟؟ الحمد لله عالسلامه...
يالله يالله طلعت منها الكلمات ....
عبدالله: بخير الله يعافيج....والله يسلمج ويسلم لج غاليج يارب...
خليفة كان واقف في النص.. وشكله جي..رززه...
خليفة: منو داخل الصالة...
عبدالله: نورة بس...
خليفه: والباقي؟
عبدالله: رقوود..ماعدا حصه في المطبخ قاعده تسوي لك الكيكه اللي طالبنها حظرتك.....
انحرج خليفه من عبدالله...
خليفة: ههههههههه حليلها حصه انا كنت الا اسولف وياها خذت السالفه جد...الله يعطيها العافيه... المهم انا بدخل اسلم على نورة....
قال هالكلام بمعنى انه بيخليهم رواحهم شوي... عبدالله شق الحلج وهو مستانس...اطالعه خليفه وقال..
خليفة: دقيقه وحده بس...بحسب لك.... ان مادخلتوا بزوالك...
عبدالله : بخيل..بس ماعليه روح الحين..
سار خليفه عنهم ودخل داخل البيت....
وقف عبدالله مجال عنود... عنود منحرجه وهو منحرج بعد مب عارفهم كيف يرمسها...وشكلهم كان غلط ...
عبدالله: شخبار الدراسه وياج عنود؟
عنود: الحمد لله.. ماتم شي عن التخرج....
عبدالله: الله يوفقج ان شاء الله...
عنود: الجميع يارب...
عبدالله: احمم.... عنود..ابغي ارمسج بسالفه..بس ماينفع احين...
عنود: شو السالفه؟؟
عبدالله: السالفه تخصنا ..بس ماعليه بناجل الكلام عنها احين...بس بغيت اقولج اني..صدق صدق...تولهت عليج وايد وانا في امريكا...
احمرت عنود وازرقت واصفرت.... وخافت ريولها ماتشلها..وقلبها تم يدق بالقووو....اول مره عبدالله يقولها كلمه مثل هاي... وماعرفت شو تقووله..
عنود: تشتاقلك العافيه عبدالله..تسلم...
عبدالله: بس العافيه؟؟؟ وانتي؟
ظحكت العنود وسكتت... وصدت بويهها صوب ثاني ...
عبدالله ذاااب من داخل..بس مسوي نفسه جامد... وفخاطره يتفداها ويتفدا ظحكتها...
عبدالله: صدق عنووووده.... تولهتي علي والا لا؟؟؟؟
ارتبكت عنوود وماعرفت شو تقوله؟؟ الصراحه هي تولهت عليه مووووت..بس كيف بتقووول هالكلمه له ؟؟
عنود: خلصت الدقيقه..خليفه بيحشرنا...
عبدالله: تتهربين من الجواب.... ماعليه فهمت..
عنود: شو فهمت؟؟
عبدالله: انج ماتولهتي علي...لو تولهتي بتقووولين...
عنود: لا والله حرام عليك... تولهت عليك وايد...
.
.
.
.
سكت عبدالله وهو ميت من الفرحه..... وعنود انصدمت من لسانها الخاين...يالفظيحه كيف تقوله تولهت عليك؟؟؟ ووايد بعد؟؟؟.. عضت على شفايفها وركظت داخل البيت .. وعبدالله لحقها بعد شوي وهو ميت من فرحته...

الفصل السابع

دخل عبدالله الصالة وحصل عنوده تسلم على نورة..وخليفه يالس يجلب قنوات التلفزيوون..ويطالع عبدالله بنص عين... وبنظرة تقوله انه هذي اخر مره ينفرد ويا اخته.... خليفه من النوع اللي يوم يحب شخص معين ويعزه وايد ..يعيبه يطفربه ويغلس عليه.... عشان جي كان مطفر بعبدالله وذالنه على سالفة عنود..
نورة: ياحيالله عنووووده.... مفاجأة..ماخبروونا انج يايه...
عنود: من متى يعني انتوا محتايين حد يخبركم بوصوولي؟؟ تراني دوم اييكم..
نورة: لا عاد اليوم ييتج مختلفه عن كل مره...
سكتت العنود وهي منحرجه ..وقرصت نورة في ايدها عشان ما تغلس عليها جدام عبدالله.... وعبدالله يا ويلس عدال خليفه ..
نورة: نسير بطلع لج شيلة بيظا عشان تعقين العباة والشيلة...
عنود: اوكي..
سارت عنود ويا نورة فوق لغرفة نورة... وعبدالله يتبعهم بعينه... ويوم اختفن..صد صوب خليفه وتقرب وباسه على خده بطريقة تظحك... ابتعد خليفه وهو جااز من عبدالله ووييهه معتفسس..
عبدالله: فديتك انا... مشكووور الغالي جبرت بخاطري...
خليفة: ياخي انته وخطيبتك فيكم طبع خايس.... لا تبووسووون...
خليفه صدق مايداني حد يبوسه ويظايق يوم حد يتلصق فيه....
عبدالله: فديتني انا وخطيبتي والله...
خليفه: ماجنك تفديت اختي؟؟؟؟
عبدالله: ماتفديت اختك....تفديت خطيبتي...وبعدين انته شحقه ماتقولي.؟؟ شوف كيف جابلت البنت ببجامه نوم... زين اني بعد ماكنت بوزار وفانيله.. جان قلت لي ياخي بتكشخ لها...
خليفة: نسينا ماكلينا... احين يا وقت تحاسب على التكشييخ؟؟ ماتحيد يوم كنا نلبس كلنا نلبس برمودا ونتسبح رباعه في الحوش وهم يرشووونا بهالفوز..
عبدالله: هههههههههههه اسكت الله يخسك لا تذكرني.. المهم انا بسير ابدل ثيابي وبتسفر.. وبييب مفاتيحي والبوك..وبنزل.. لاني مافيني ارد اكب فوق مره ثانيه عقب.... وانته ولد عمي ادخل ميلس الرياييل وشغل المكيف والتلفزيوون واقعد هناك لين ماييك... اخاف حرمت ناصر تدخل البيت وتحصلك متفيزر..
خليفة: لا تبطي...مب ياي بيتكم اقعد ارووحي انا...
نش خليفه وسار صوب ميلس الرياييل .. وهو ميلس منفصل عن الفيلا بس عداالها. وعبدالله ركب فوق ودخل حجرته... طلع الكيس اللي فيه هدايا عنود.. وراح صوب المكتب وياب ورقه وكتب عليها شي وحطها داخل علبه من العلب الموجوده في كيس الهدايا.. بدل ثيابه وتسفر.. وخذ اغراضه والكيس وطلع ساير صوب حجره نورة... دق الباب وياه صوت نورة اللعلووع..
نورة: منووووووووو؟؟؟
عبدالله: انا...عمّج..
نورة: لحظه..
شوي وفتحت نورة الباب وطالع بس ويهها ومب مخليه عبدالله يشوف أي شي ثاني داخل الغرفه بما في ذلك عنوود...
عبدالله: فجي الباب يالسيسبااان.. قولي لعنود تي شوي...
نورة: شو تباها؟
عصب عبدالله على نورة..
عبدالله: نوروووه....!!!
نورة: انزين انزين.....
فتحت الباب وخلت عبدالله يدش.. عنود كانت يالسه على كرسي التواليت ..عبدالله اجدم شوي وحط الكيسه على الشبريه..
عبدالله: عنوووده..هالاغراض يايبهم لج انا من امريكا.... واسمحيلنا عالقصووور.
انحرجت عنووود... زين ان نورة بس موجوده لو حد من خوانها صدق بتقفط وبيحترق ويهها..
عنود: ليش تعبت نفسك عبدالله...المهم توصل سالم...
عبدالله: لا تعب ولا شي..والله كان ودي اخم السوق كله بس عاد ماشي بيزااات هههههههه...
عنود: ههههههه مشكوور والله ...تسسسلم..
عبدالله: الله يسلمج..... بس وغلاااااااة الغااااالي عندج... ماتفجين الكيس الا يوم توصلين البيت....
عنود: ليش يعني؟
عبدالله: بس..ادريبهن خواتي ملقوفات..وفيهن فضول يبن يعرفن شو يايبلج... بس انا اباج تشوفين الهدية ارووحج اول بعدين خبريهن اذا بغيتي..
عنود: ان شاء الله ولا يهمك... مشكور مره ثانيه..
عبدالله: العفووو الغاليه... تامرونا بشي انا بنزل عند خليفه وعقب بنطلع...
عنود: سلامتك والله...
عبدالله: الله يسلمج... فمان الله..
طلع عبدالله من الغرفه وسكر الباب وراه ونزل ساير صوب الميلس...
في الوقت اللي كان فيه عبدالله يغير ثيابه وسار عقب عند قوم نورة...حصه في المطبخ سوت العصير عشان توديه صوب ولد عمها... لو كان حمدان مابتسوي هذا كله بس لانه خليفه ما اييهم دايما..وتحس انه مثل الضيف..عشان جي متعبله منه.. شلت العصير وسارت صوب الصالة وماحصلت حد... قالت في خاطرها اكيد في الميلس.. وسارت صوب الميلس واستغربت انها حصلت جدام الباب نعال واحد بس... معقووله خليفه اروحه داخل.. ؟؟.. رجعت تلتفت صوب الحوش وين السيايير واقفه..وماشافت سياره غريبه غير سيارة خليفه بس...معناته محد غريب في البيت... دخلت داخل الميلس وويهها قافط... لو ان البشكارة واعيه هالحزه جان قالت لها هي تودي العصير..بس البشكارة مسكينه ترقد الظهر..وماتنش غير العصر.. دخلت الميلس وحصلت خليفه يالس ويطالع التلفزيوون.... وماد ريوله جدامه على الطاولة...اول ماشافها اعتدل في يلسته وهو بروحه فقط ويهه...وايد ماخذ راحتي والله...
حصة: السلام عليكم..
خليفة: هلا والله حصه...وعليج السلام والرحمه...
ونش يبا يشل عنها الصينية وهو متلوم انها تعبلت منه...بس حصه صدت بالصينية صوب ثاني ..
حصه: لالالا والله ماتشلها خلها عنك...اروومها..
خليفة: يابنت الحلال ..شحقه تعبلتي...؟؟!!..
حطت حصه على الطاولة اللي جدام خليفة...
حصه: افا عليك..لا عباله ولا شي..الظهر ولازم الواحد يبل ريجه..شحالك خليفه وشحال الاهل كلهم؟؟
خليفة: بخيير الله يعافيج كلهم بخير وسهاااله...شحالج انتي وشحال الدراسه وياج..؟!
حصه: عم بندفششش...لا باااس.. انا وعنود بنتخرج رباعه هالكورس...على طاري عنود جان يبتها وياك؟؟؟
خليفة: يبتهاااا..وراني مايبتها..!!.... اكيه فوق عند نورة تلقينها...
حصه: لااااه؟؟ ياحيك يوم يبتها... عيل وين عبدالله عنك؟
خليفة: ساير يبدل ثيابه وبيي احيين...
حصه: اهااااا.. زين عيل انا بسير اسلم على عنود...
خليفه كان خاطره يقولها تقعد...بس هو يعرف ان اخوها لو يا وشافها يالسه بينقد عليها وهو مايبالها المشاكل... ولو انه ودّه انها تيلس ويسولف وياها اكثر...
خليفة: على راحتك ولو اني ماريد ايلس ارووحي...
وابتسم لها...نزلت حصه عيونها مستحيه...
حصه: بزقر لك عبدالله بخليه يستعيل...يالله برااايك..
خلييفة: الله يحفظج..
طلعت حصه وهي مرتبكه... شبلاه خليفه ؟؟ مب عوايده ياخذ ويعطي بالكلام.... الظاهر ان امريكا تغير والله... طلعت من الميلس ولبست نعالها..سايره صوب البيت..وهي قاعده تركب الدري سايره فوق صوب البنات كان عبدالله نازل...وهو شكله مستانس...
حصه: هااااااا بو الشباب...مستانس اشووف..؟!..شفتها هااا؟
عبدالله: شفتها فديت ويهها...بس ماشبعت منها...
حصه: هههههههههه لاحق عليها ..يوم بتملج بتشوفها قد ماتبا...
عبدالله: الله يسمع منج...اقول.. خلي حد اييبلنا عصير ..حلاوه...اي شي..خليهم يودوونه الميلس خليفه يالس هناك ارووحه..
حصه: وديت عصير خلاص....
عبدالله عقّد حياته...
عبدالله: ليش انتي مودتنه؟؟
ارتبكت حصه وخافت اخوها يسويلها سالفه...
حصه: البشكارة راقده منو تبا يوديه يعني؟؟؟
سكت عبدالله وقرر انه يطنش..وكمل طريجه للميلس....بس حصه حست انه ماعيبته السالفه .. اووف متى بيودرون اهلي هالتشدد كله؟؟.. او على الاقل يخففوون منه...عنبو هذا ولد عمي مب غريب يعني.....طنشت الموضوع هي بعد... وركبت فوق عند البنات...
خليفة وعبدالله يلسوا في الميلس لين 4 ونص..وعقبها طلعوا بسياره خليفه سايرين صوب ربعهم...
حوالي الساعه 7 بعد صلاة المغرب دخل حمدان البيت لانه عنود اتصلت له عشان ايي يشلها ويوديها البيت..لانه عليها واجباات وتحظير ليوم السبت... عشان جي اول ماوصل حمدان ركبت السياره وياه وطلعوا صوب بيتهم... واول ماوصلوا البيت كانوا قوم خليفه وعبدالله طالعين منه... لانه عبدالله كان يبا يسلم على عمه وعيال عمه ..عنود كانت متغشيه .. حمدان وخليفه كل حد وقف سيارته عدال الثاني ونزلوا الجامات....
خليفة: هااا حمداااان... اشوفك خطفت عليها عنود ويبتها وياك..
حمدان: ارووحها متصله تبا ترد اون عليها واجبات..وانتوا وين سايرين بعدكم ماشبعتوا من الحواطه؟
خليفة: بوصل عبدالله البيت وبعدين بسير الحلاق وبرد لكم...
حمدان: اجّل الحلاق احين..تعال وياي السينما ..بسير بحظر فلم فنان...
التفت خليفه صوب عبدالله..
خليفة: شوالراي عبدالله؟
عبدالله: انا واحد عايف السينما من امريكا...ابا اسير البيت وصلني البيت عقب سوا اللي تباه..
رد خليفة يلتفت صوب حمدان..
خليفة: خلاص تمام بوصل عبدالله البيت وبرد لك..ترياني هني وبنسير رباعه...
حمدان: تمام....فمان الله..
دخل حمدان البيت وقوم خليفه طلعوا منه.... نزلت عنود من السياره وهي شاله الكيس اللي فييه الهدية..وركظت صوب حجرتها بسرعه... اصلا عنود لا عليها واجبات ولا شي...بس تبا تشوف شو يايب لها عبدالله ...وبما انها لازم تكون بروحها اصرت انها ترجع البيت ...دخلت غرفتها وقفلت الباب... عقت الشيله والعباه وعلقتهم بالكبت...ويلست على الشبرية وهي تفتح الكيس.. اول شي شافته دبدوب بحجم متوسط لونه بني وحلووو وايد.... طلعت الدبدوب وحطته على المخده..بعدها شافت شنطه صغيرة للايد.. ولونها بيج بس كاشخه ومرتبه...وفي الكيس بعد علبتين.. وحده صغيره ووحده وسط..الصغيره فتحتها وحصلت ميداليه صغيره لونها فظي ومكتوب فيها حرف A بحركه حلوه... وهالحرف طبعا يخص عبدالله ويخص عنود بعد لانهم نفس الحرف... والعلبه الاخيره شكلها معروف شوفيها..فتحتها وحصلت قلب مع سلسله وخاتم مناسب..وشكله ناعم ورقيق وايد ومن النوع اللي تقدر تلبسه دايما ....وفي العلبه ورقه.. استغربت عنود من هالرساله اللي حاطنها عبدالله... عشان جي يعني طلب هالسرّية هذي... فتحت الورقه وقرتها..
" السلام عليج...مرحبا عنوده شحالج؟ اكيد انتي مستغربه من الرساله..بس سمحيلي ماشي طريقه ثانيه... اول شي ان شاء الله تعجبج الهدايا.... ثاني شي تذكرين الموضوع اللي خبرتج عنه؟؟ مافي مجال نتكلم فيه الا بالتيلفون لانهم مايخلونا رواحنا... عنوده انا اعرف ان عندج موبايل... يعني ترومين ترمسيني بدون محد يسمعج..وصدقيني هي مره وحده بس ومابطول معاج... هذا اذا كانت عندج ثقة فيني.. هذا رقمي... ******* واتصليلي وقت تكونين فيه فاظيه ومتاكده من ان محد بيسمعج...بتريا اتصالج بفارغ الصبر... واذا ماحبيتي تتصلين وتعرفين الموضوع بتفهم قرارج هذا...
عبدالله "
تمت عنود تقرا الرساله مره ورا الثانيه وهي مب مستوعبه...عبدالله يباها تكلمه في التيلفووون..!!... تخبل هالريال...مب صاحي... ياربي شو بسوي؟؟ مب مينونه انا اتصل فيه.... بس شكله هو عنده موضوع مهم انا طبعا واثقة من عبدالله... شي اكيد انه مايبا يسوي فيني حركه بايخه... والله محتاره... ياربي شو بسوي؟؟؟
رجعت عنود الرساله وطوتها ودستها في الكبت... وقررت تفكر بهالموضوع عدل قبل ما تتهور وتتصرف تصرف تندم عليه عقب...
وصلوا خليفه وعبدالله البيت... نزل عبدالله ونزل خليفه وياه لانه شاف سياره عمه.. وبيسير يسلم عليه... دخل عبدالله قبل خليفه عشان يشوف له درب... بس يوم دخل الصالة حصل الحريم والبنات كلهن يالسات ويا الشايب... مافي مجال خليفه يدش عندهم....
عبدالله: السلام عليكم..
الكل: وعليكم السلام والرحمه
عبدالله: ابويه عبدالله عند الباب يبا يسلم عليك....
نش بو خالد عشان يسلم على ولد اخوه ..ونشت ميرة بعد عشان تسلم على اخوها... وتمن ام خالد ونورة وحمده والعيال يالسين في الصالة..اما حصه اول ماسمعت بطاري خليفه ركظت صوب المطبخ... تعبانه على هالكيكه مابتسمح لنفسها بانها تنساها....وهي بروحها ماتدري ليش كل هالاهتمام...ولا فكرت فيه اصلا...
عقب ماخلصوا سلامات ورد الشايب وميرة داخل البيت...تم عبدالله شوي ويا خليفه عقب دخل هو بعد يوم شاف ولد عمه ركب سيارته وبيروح خلاص... طلعت حصه من المطبخ وهي شاله الكيكه وحاطتنها فعلبه بلاستيك غطاتها شفافه .. واشرت لخليفه انه مايروح ...انتبه لها خليفه وابتسم.... في خاطره يقول حليييييييييلج يابنت عمي اسميني عبلت عليها مسكينه...نزل من سيارته وسار صوبها..ماد ايده عشان ياخذ الكيكه... حصه كانت على وشك انها ترفض مره ثانيه لانها اصلا تخاف ان ايده تلمس ايدها .. عشان جي ماتحب انه يشل عنها شي ..بس خليفه اصرّ..
خليفة: عاد والله ماتقولين لا....هاتيها عنج....اسميني عبلت عليج بنت عمي..
خذ العلبه من ايدها بدون مايستوي أي تصادم ..وارتاحت حصه من هالسالفه..
حصه: لا اتحسب عمك بتستفرد فيها.. لازم عاد تذوقهم شغل ايدي...
خليفة: تحلميين... ثلاجتي فاظيه مافيها غير ماي وعصير.. بحطها في الثلاجه ومحد بيي صووبها...
حصه: يالبخيل...
خليفة: يعني مسوايه لي مخصوص ..وتبيني افرط فيها... لالالالا...بس مشكووره والله يعطيج العافيه وتسلم هالايد..
قفطت حصه...
حصه: الله يسلمك... سلم على الاهل... وعلى عمي خصوصا...
خليفه: يوصل ان شاء الله .. وتصبحين على خير حصه..
وابتسم لها مره ثانيه... وهي في خاطرها تقول لا تبتسم... لانه لاحظت انها تستويلها اضطرابات في المعده يوم يبتسم لها...
حصه: وانته من اهل الخير... ..
خليفة: فمان الله...
حصه: الله يحفظك...
حط خليفة العلبه في السّيت اللي عداله وركب سيارته وروح صوب بيتهم... وردت حصه ويلست عند اهلها ..

عنود..ومن استلمت رسالة عبدالله وهي عقلها مب عندها....دايما تفكر بهالسالفه...مره تقول انها مابتتصل وفظيحه وغيره..ومره تقول انها وايد مبالغه في الموضوع..بتتصل وبتشوف شو عنده وبتسكر وخلاص...بس بعدها ماقررت على شو تستقر....تخاف تتصل وتندم...وتخاف ماتتصل وتكسر بخاطر عبدالله... وبعدين يمكن يباها بشي ظرووري..والسالفه مثل ماقال تخصهم هم الثنينه... يعني لازم تعرفها... فقررت انها تخاطر وتتصل له .. وهي شبه مقتنعه بانها ماتسوي شي غلط... كانت في الجامعه يوم طنشت كلاسها لانها مب قادره تركز علىالمحاظرات... دخلت كلاس فاظي وسكرت الباب وراها وحطت عليه كرسي عشان محد يدش عليها.... طلعت تيلفونها من الشنطه مع الرساله.. ودقت رقم عبدالله وقلبها شوي وبيطلع من حلجها من كثر ماكان يدق بالقووو...
عبدالله في هاللحظه كان بعده راقد...لانها كانت بعدها الساعه 11 الصبح... عشان جي تاخر بالرد ..رقاده ثجيل... بس يوم سمع التيلفوون..ومد ايده عشان يرد...سكر التيلفون... لانه عنود ماصدقت على الله انه مارد عشان مايكون عندها عذر...اذا سالها بتقوله اتصلت بك ولا رديت عليه....وينتهي الموضوع... بس شوي وصاح تيلفونها .. فنقزت من الكرسي وهي مرتبكه..تشوف رقم عبدالله ...ترد والا ماترد؟؟؟ اخر شي ردت..وحطت السماعه على اذنها بدون ماترمس...
عبدالله: آآآآآلوووووو..؟؟
صوته كان ثقيل ويبين عليه انه نايم.. ذابت عنود من سمعت صوته..فديت هالصوت ياربي...ولا رامت ترد ولا تقول شي...
عبدالله: الوووو.. منو وياي؟؟؟
عنود: صـ....صـباح الخير عبدالله...
فز عبدالله من شبريته ويلس وهو مب مصدق هالصوت الناعم اللي وصله..عنوود اتصلت..!!!... حلم والا علم...؟!
عبدالله: صباح النور والسرور...منوووه؟
عنود: انا عنود..
عبدالله: هلاااااا والله وغلاااا...... شحالج عنود؟
عنود: بخير الحمد لله....شحالك انته...؟
عبدالله: انا مستااانس...صبري شوي بتغسل وبييج..لا تسكرين...لحظه
عنود: اوكي..
راح عبدالله ودخل الحمام وغسل ويهه كم مره ورد للتيلفوون...
عبدالله: هلا...عنود وين انتي؟ مارحتي الجامعه؟؟
عنود: بلىى..انا في الجامعه احين...
عبدالله: اهاااا... سمحيلي مارديت عليج اول مره كنت راقد...
عنود: لا عادي..نوم العوافي ان شاء الله..
عبدالله: الله يعافيج يالغاليه... همممم... عيبنج الهدايا؟
عنود: واااايد....رووعه ..مشكوور والله تعبت نفسك..
عبدالله : اهم شي انهن عيبنج....وانتي مشكووره لانج واثقه فيني واتصلتيبي..
عنود: الصراحه ترددت وايد...بس الفضول ذبحني ابا اعرف شو السالفه...وبعدين سالفه الثقه هاذي مايحتاي نرمس فيها اعتقد... انته ولد عمي ومني وفيني..قبل ماتكون...يعني....هممم.... ريلي..
عبدالله بغا يموت يوم قالت عنود هالكلمه...اول مره يحس بان انسانه ملتزمه فيه ومرتبطه به... وحس بحلاة هالالتزام يوم يكون بينهم تفاهم وحب مهما كان بسيط...
عبدالله: تسلمين والله...والسالفه مثل ماقلت لج تخصنا انا وانتي...
عنود: شو هي... خذ راحتك وارمس اسمعك..
عبدالله: اخاف اصدمج... بس ماعليه بخاطر... الله يسلمج يا عنووده.. انتي قربتي تتخرجين ماشي باقي لج... وانا باقي لي سنه..وانتي تدرين انهن الا شهرين وبرد اتغرب مره ثانيه في امريكا الله يقلعها... واول ماتخرج وارجع ...بعرس... وانتي تعرفين هالشي صح؟
انحرجت عنوود.
عنود: هي اعرف ان العرس اول ماترجع البلاد...
عبدالله: تمام....وبما اني بسافر مره ثانيه... فانا ماريد ابتعد كليا عن حياتج نفس السنه اللي طافت... ارمسهم كلهم ماعدا انتي محرمه عليه... وانا هالشي حز في خاطري...وحالي السنه اللي طافت صراحه كان مووول مايسر ولو مب مصدقه سالي اخوج...والله ياعنود اني ماقول هالرمسه الا جي ..لكني صدق صدق تميت الا افكر فيج..واحس ان السنين تركظ عني وانا بعدني ماتعرفت عليج مثل ماابغي...ولا تقربت منج مثل ما المفروض اني اتقرب منج بما انه نحن خلاص بنعرس السنه اليايه...واصلا اول مابرجع مابيكون شي مجال حقنا لانه ترتيبات العرس تاخذلها وقت هي بعد.... انا نطيت عن الموضوع ....بس بقولج احين انه السالفه ومافيها..اني ابا املج عليج في هالاجازه...وابا رايج بهالموضوع قبل ماكلم ابويه وعمي..
انصدمت عنود من هالطلب.... من خطبها عبدالله وهي ابدا مافكرت بالملجه قبل العرس... كانت تحس انها مالها داعي الا قبل العرس باسبوع تقريبا يملجوون... بس كلام عبدالله اللي قبل طلبه هذا.. خلا راسها يدووور... معقووله عبدالله كان يفكر فيها وايد ويتوله عليها ويبا يكلمها..؟؟... اذا كان كلام عبدالله صدق.. فهذا يعني انه يبا هالارتباط بينهم من خاطره ومتحمس له اكثر منها .. وفي خاطرها هي بعد تبا تكون قريبه منه... ماكانت تقدر تتخيل سنه ثانيه تمر بدون ماهو يكون موجوود..
عبدالله: عنود.!!..وياي؟؟
عنود: آآآ هي وياك عبدالله.. سوري كنت افكر..
عبدالله: وشو رايج؟؟..
عنود: انته تبا هالملجه من الخاطر؟؟ وتشوف انها لمصلحتنا يعني؟
عبدالله: يالله يا عنود..!!..والله ما تتصورين شكثر ابا املج... وانا اشوفها لمصلحتنا دامها بتقرب بينا...وانتي تعرفين عدل ان ولد عمج مستحيل يلعب عليج بهالملجه..
عنود: والله ماقصدت جي عبدالله..
عبدالله: ادري ماقصدتي بس حبيت اطمنج اكثر.... المهم شو رايج؟ انا مااضغط عليج بشي... اذا ماتبينها قولي مابا الملجه وصدقيني مابملج احين... اما اذا موافقه برمس ابويه وعمي وبنقنعهم ...
عنود: اللي تشوفه عبدالله...
عبدالله: يعني؟؟
عنود: موافقه..
عبدالله: تسلمين لي والله... خلاص عيل انا برمسهم قريب..وبقنعهم ان الملجه تكون بعد التخرج عشان مانشغلج عن امتحاناتج...
عنود: مب مشكله...بعد التخرج زين ..يكون احسن ..
عبدالله: بس فكري عدل...ترا من عقب الملجه ماشي خلاااص من عبدالله...
ويظحك عليها....
عنود: اونك تسوي فلم رعب..!!..ههههههههه منو قالك اني ابا الخلاص اصلا...
عبدالله: فديتج والله... والله يا عنود انج غاليه على قلبي بشكل..
غاليه..بس ماقال احبج.... مع ذلك فقط ويهها بشكل...
عنود: تسلم..حتى انته انزين....
عبدالله: انا شوو؟؟
عنود: غـــــــااالي...
عبدالله: ههههههههه ادري اني غالي عندج.. غصبن عنج اصلا..
عنود: لا والله... ههههههه واثق وايد..
عبدالله: هههههههه ترا ويهج شفاف بشكل..يبين عليج...
عنود: الله يعيني عيل...
عبدالله: صدقيني احلى مافيج انج على طبيعتج....لا تتغيرين..
عنود: تسلم عبدالله عيونك الحلوه....همممم... اقول انا بسكر احين عنك..بسير الكافتيريا بتريا حصه قايله لها بنتريق رباعه...
عبدالله: ياحظها والله ... برايج الغاليه مابطول عليج
عنود: اووكي... شي في خاطرك؟
عبدالله: ابا سلامتج ...وانتي؟
عنود: سلامت راسك ...
عبدالله: الله يسلمج ياربي
عنود: مع السلامه..
عبدالله: الله يحفظج..
سكر عبدالله عن عنود وهو مرتاح البال ومستااانس... خزن رقمها في تيلفووونه لانه ماقدر يجبر نفسه انه يحذف الرقم.. هو مابيتصللها.. بس بيخليه عشان يتامل فيه ويذكرها... حط التيلفون على الطاوله ودخل حمامه عشان يتسبح..

  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 8
قديم(ـة) 03-01-2008, 08:15 PM
ابيك وما ابيهم ابيك وما ابيهم غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد : رواية أموت احيا بك قصة عجبية اماراتية


الفصل الثامن

بعد ماسكرت عنود عن عبدالله.. مسحت تاريخ ووقت المكالمة.. سبحان الله ماتدري يمكن حد من خوانها يفتش تيلفونها ويشوفها متصله بعبدالله... مع انهم ماكد سووها لانهم واثقين فيها..بس بعد سبحان الله تدق فبالهم ويسووونها..ماشي مستبعد... طلعت من الكلاس ومرت على الحمام تحط شوية روج على شفايفها.. عنود وحصه ونورة من النوع اللي مايحط مكياج في الجامعه الا في البريك وبس يوم يروحن الكافتيريا... اما في الكلاسات..يمشن الروج وكل شي ...المهم طلعت من الحمام وراحت صوب الكافتيريا وين تترياها حصه.. دخلت الكافتيريا ودارت بعيونها عالبنات لين ماحصلت حصه تشتغل على اللاب توب مالها..على الطاولة المعتاده... عنود مشت وهي سايره صوبها وفي طريجها سلمت على كذا بنت... لين ماوصلت اخيرا عند حصه اللي رفعت عينها وهي مظايقه شوي..
عنود: صباح الخييير...فديت هالويه المعصب...سوري حبيبتي..
حصه: صباح النووور... لا تقردنين.. شياج تاخرتي علي..ربع ساعه عنبوو من خلص كلاسج وين كنتي؟؟
فكرت عنود بسرعه بعذر..مستحيل تقولها طبعا انها رمست اخوها مع ان ثقتها فيها كبيرة..
عنود: شفت ميثا ربيعتي في الدرب وزختني بالسوالف...سوري غناتي..
حصه: ماعليه... احين قومي ناخذ ريوق انا يوعانه..وماعندنا غير ساعه..
وصت حصه الشلة اللي عدالهم على لابتوبها عشان ماينسرق ..وسارن يتشرن الريوق ورجعن...
حصه: اخبرج عنووده.. فصلتي شي للتخرج؟
عنود: وييييييييييييه..!!!..ذكرتيني والله تصدقين ناسيه السالفه... وانتي؟
حصه: نورة يايبه كاتلوجات حلوه من الشارجه.. انا عيبني اربع موديلات مادري عاد شو بختار..
عنود: اسميج خاينه شحقه ماراويتيني اياهن يوم كنت عندج؟
حصه: والله نسيت ..ماعليه يوم بتينا مره ثانيه براويج اياهن..
عنود: شو حبيبتي كل يوم بييكم انا؟؟ شحقه انتن ماتن عندنا؟؟ بعدين مابيخلوني اسير يوم عبدالله هناك تدرين انتي...واصلا اصلا..ماشي وقت..ماشي باقي عن التخرج.لين مانشتري القطع ونفصل..
حصه: وين عنوووووود ييتج انتي عندنا اسهل عن سيرتنا عندكم... تدريبهم انتي كيف تفكيرهم....
عنود: مالي خص...حاولي.. عنبوو خاطري توووني فيوم وافرح فيكن ..كله انا اسيرلكم..
حصه: همممممم...ماعليه بحاول وياهم بس ما اوعدج...ما يندرابي جان مااحصل لي طراق من عند ابويه لو رمسته...
عنوود: هههههههههههه ..عاد محلاج وانتي يايه باجر وغزج وارم...ههههه.. لالا عاد مب لهالدرجه عمي طيب ويتفاهم يوم تيبينه باسلوووب ...
حصه: هههههههههه..ماعليه بتشووفين..والله بحصل لي هزبه حتى لو وافقوا بعد بنهزب..
عنود: تحملي في سبيل فستان التخرج...
وكملن ريوقهن وسوالفهن لين مايت الساعه 12 وراحن الكلاس رباعه..
الساعه ثلاث ردن نورة وحصه البيت... حصه اول ماوصلت تسبحت وارتاحت شوي..بعد ماصلت العصر نزلت وحصلت امها يالسه مع حمده وناصر وعبدالله منسدح وحاط راسه على ريول امه..يت حصه ويلست وياهم
ام خالد: ها بنتي.. وين اختج عيل؟
حصه: فوق اظني الا رقدت..
ام خالد: هالبنت دومها راقده..
عبدالله: حرام عليج امايه .. ناشة من فير الله ولين ثلاث وهي في الجامعه..خليها ترتاح شوي لين المغرب..
ام خالد: برايها لكن ماباها تسهر في الليل انا...
حصه: نورة من تحصل الرقاد مابتقول لا....
عبدالله: خلوا نوروه في حالها.. خلها ترقد...انزين حصووووه... ( ودز حصه بريله شوي شوي).. منو شفتي اليوم في الجامعه؟
ويبتسم...وحصه فهمت عليه وظحكت..
حصه: انته منو تباني اشوف في الجامعه..؟؟
عبدالله: هههههههههههه اباج تشوفين كل حد حلوووو..
حصه: والله المزاييين وايد في جامعتنا...
عبدالله: يالله عاد... مثل خطيبتي ماتحصلين....
ام خالد:وابوووي عليك انا...قم عني جان هاي رمستك عن البنات...
حمده:هههههههه حليله ياعمووه خليه يتغزل بخطيبته..ماورا عليه من ثلاث سنين خاطبنها..
ناصر: هي والله انا ماكملت بخطبتي سنه وماصبرت ...
حمده: اذكر.. الله يسامحك بس ماخليتني اتجهز عدل..
حصه: هههههههه المهم عرستي وماصار عليج شي صح والا...
حمده: اخوج اللي طاح فيها... عقب العرس اونه عاد نحن في شهر العسل تميت كل ماسير السوق اتشرا شي..خسرته...
ناصر: فدوه عن راسج ام سهيل تستاهلين ازود والله...
عبدالله: ياعيني ياعيني... سكتوا عني لا عرس في هالاجازه...
ام خالد: عين خير فديتك..ماشي عرس الا يوم تستوي دختور..
عبدالله: اللي يسمعج يا امايه يقول دكتور طب عام وبتعامل ويا المرضى وبعالج الناس...
ام خالد: عيل شووووو؟؟؟
عبدالله: اطّاعوا امايه... ماتدري تراها اني تخصصت اشعه...
حصه: قول والله؟ حتى انا مادري...ليش تخصصت هالتخصص؟؟ جان خذت جراحه والا عظام والا عام أي شي...
عبدالله: والله يا اختاااه انا انسان حساس..والسنوات الاولى من الدراسه يوم درسنا كيف نتعامل مع المرضى وهالخريط كله مارتحت من السالفه.. قلبي يعورني .. فقلت بتخصص اشعه...ابرك لي..بعيد عن المرضى.. اتعامل مع الاجهزه..وادرس الصور ومن هالسوالف... يعني اذا بختلط بمرضى بيكون على الحد الادنى عرفتي.. !...مب يومياا... بس مع ذلك دكتور...
ناصر: احسن لك افتكيت والله...
ام خالد: المهم دختوور..
عبدالله: ههههههههه فديت الخقاقه انا...
ام خالد: عنلاتك ياللي ماتستحي..قم اقوولك عن ريولي....مسود الويه..هذا اوني رافعه راسي بك...
نش عبدالله وهو ميت من الظحك على امه وحبها على راسها..
عبدالله: هههههههههههههههه آسف والله غناتي... خلاص انتي مب خقاقه انتي فخوورة...
ناصر: افااا يا امااايه..يعني نحن مب رافعه راسج بنا؟؟ والا ما نرفع الراس..
ام خالد: فديتك كلكم فيكم الخير وينشد بكم الظهر..واحد ظابط...والثاني مهندس...والثالث دختوور..
عبدالله: امايه ..عاد يوم بتسيرين تخقـّـين ...اوه قصدي يعني..تفتخرين فيني عند الناس...هب تقولين دختور...قولي دكتووور..
ام خالد: الا واحد....
حصه: ونحن ماينرفع بنا الراس؟؟ اشوفج طلعتينا من الحسبه انا وعليا ونورة...
ام خالد: انتن بناتي الله يوفقكن..وتستون حريم بيت والنعم بكن...ذيج الساعه ترفعن الراس..
حصه: حليلنا والله... احين انا ونورة متعبات عمارنا ودارسات ادارة واقتصاد عشان نقعد فبيوتنا؟؟؟ لالا انا بفتح لي شركه..
ام خالد: ان شاء الله بنتي يوم بيبيظ الديج...
عبدالله: هههههههههه احللللى يا تحطيم انتي..... حصه ماعليج انا بفتح لج انتي وعنود ونورة شركه...بشغـلكن فيها....
حصه: فديت اخويه انا.... انزين سمعي امااايه...طالبتنج طلبه..
ام خالد: شو في خاطرج بنتي..؟؟
حصه: امايه ...انا لين احين مافصلت للتخرج...وماشي باقي ترا..
ام خالد: مب مشكله بتفصلين ...
حصه: انزين امايا.....عنود بعد مافصلت..وانا عندي كاتلوجات فيهن موديلات للفساتين..وقالت لي هاتيهن عشان نختار رباعه فساتين للتخرج..وعقب بنشتري القطعه على اساس الموديل...
ام خالد: انزين مب مشكله ..طرشي الموديلات حقها... اخوج بيوديهن يوم بيسير صوب بيت عمه...
حصه: امايا...نحن مانعرف جي...لازم نكون رباعه..ونختار ونتناقش فيهن رباعه...
ام خالد: قولي انتي ابا اسير بيت عمي وخلصي..
حصه: والله يا امايا ان السالفه مب جي.. انا بوديهن في الجامعه وبنيلس هناك ...بس ماعندنا وقت موليه.. ساعه لريوق وساعه لغدا وصلاة.. ومن عقبها البيت....والبنت مابيخلونها تي بيتنا....تدرين عاد انتي عبدالله هني ومختلف الوضع عن قبل يوم كانت تينا...
عبدالله: والله ياحصه انا ماحيدني باكل البنت...
حصه: ادري فديتك...بس فيه شي اسمه مستحى...
ام خالد: لالا صدق...عيب البنت تسير بيت ريال خاطبنها بعدها ماصارت فذمته هي.. حتى لو بنت عمها..الا جان يايه ويا اهلها...
حصه: يعني بتخليني اسير؟؟
ام خالد: لا... والله مب لازم ياحصه تقعدن تختارن رباعه..ربع ساعه يبالكن لين تختارن وعقب كله سوالف...
ناصر: انزين خليها تسير امايه....صاكه عالبنت صكه...برايها الا بيت عمها..واختها بتسير وياها..
ام خالد: لالالالالالالا...انا بناتي مايطلعن بدوني.. هن ماتعودن على هالسنع..اطرشهن بيوت الناس..
عبدالله: امايه هذا بيت عمي اذا ناسيه....مب أي ناس... بعدين عنود دوم كانت تي بيتنا يوم انا محد... حتى حرمة عمي بتزعل بتقول بنتي دوم تسيرلهم وهم مايردون زيارتنا...
حصه: هي والله صدق امايه...
ام خالد: انا دوم اسيرلهم...لا بتنقد ولا شي ...عزّه ماعندها هالحساسيات...
حمده: انزين عموه سيري انتي ويا البنات اذا عسب مايروحن رواحهن...حليلهن مايطلعن مكان الا من البيت للجامعه والعكس...
ام خالد اظايقت وشافت العرب كلهم عليها... فقررت انها تترك الموضوع للي اعلى سلطه منها... وحق اللي محد يروم يناقشه ويقوله لا.... بو خالد..
ام خالد: مايخصني ..شاورن ابوكن..
حصه: امايه...انتي تدرين ان ابويه سار العزبه ومابيرد غير المسا... والمسا مابنسير مكان..هذا شي طبيعي..
عبدالله: اتصليله انزين عتيلفوونه....قوليله بسير صوب ام سلطان وبشل البنات وياي...وانا بوصلكم..
ام خالد: هيييييييييي ثرها جي السالفه..!!!.. قول اروحك تبا تسير صوبهم....
عبدالله: ههههههههه لو ابا اسير مب محتاي عذر عشان اسير...بسير متى مابغي...بيت عمي ..
ام خالد: اووووف..يامن حشرتووووه... انزين ماعليه... بس عقب صلاة المغرب بنرد ..خلصتن والا ماخلصتن مالي خص انا...هب تيسن تحشرني عند العرب ...ترا بحرم اوديكن بقعه
عبدالله: سمعي امج..ترا بتحرم توديكن بقعه...تراكن كل يوم سايرات وياها مكان...ههههه والله انج يا امااياا....!!!
حصه: ولا يهمج... بس على شرط احين نطلع...
ام خالد: سيري ووعي اختج وتزهبن بسرعه لين ماتصل بابووج....طلبات هالبنات ماتخلص..
عبدالله: ركظي قبل ماتغير رايها...
نشت حصه وهي مستانسه.. وييييين من زمااااان ماساروا بيت عمهم... ودقت على نورة وقالت لها انهم بيسيرون صوب بيت عمهم...نشت نورة وهي ماشبعت من رقادها تغسلت وتلبست وهي مب فاهمه حق شوهالسيرة المفاجاة..بس اذا السالفه فيها ظهرة من البيت اكيد مابتناقش بالموضوع...المهم في ظرف ربع ساعه كلهم متلبسين وخالصين.اتصلت حصه بعنود على موبايلها وعبدالله لاصق فيها يتسمع... وقالت لها انهم بيوونهم بعد شوي ويا الوالده...وسكرت عنها..وبعدها..ركبوا كلهم فسيارة عبدالله.. وساروا صوب بيت عمهم..
فبيت محمد الكتبي.. (بوسلطان) .. سكرت عنود تيلفوونها وركظت للطابق الارضي عشان تخبرهم ان قوم عمهم يايين صوبهم... نزلت الصالة وحصلت امها يالسه مع ابوها ووياهم حميد وحرمته منى مع بنتهم عزه.. ومريم حرمه سلطان مع عيالها الثلاثه محمد وحمد ومنصور..يت عنود ووقفت عند باب الصالة..
عنود: امايا... ترا حرمه عمي وبناتها يايين صوبنا...زهبوا فواله جان بتزهبون..انا سمحيلي حجرتي لايثه وحتى الصالة الصغيرة اللي فوق لايثه.. بروح ارتبهن...
ام سلطان: حياهم الله يابنتي.. ياحيهن البنات من زمان ماين صوبنا...منو يايبنهم الدريول؟
عنود: اظني...والله مادري يامايا ماسالت....
ام سلطان: فديتج مري عالميلس شوفيه جان يبالها ترتيب..احيد اخوانج وربعهم سهرانين فيه امس...مايندرا منو بييبهم اخاف حد من الشباب..
عنود: ان شاء الله امايا... حميد حد فيه الميلس؟؟
حميد: مادري يمكن خليفه وحمدان هناك ووياهم حد... صبري بتصلبهم..
وبعد ماتصل حميد بخليفه...عرف انهم في الميلس بس وياهم شباب... فطنشت عنود سالفه الميلس وراحت على طول فوق..بدلت ثيابها وتكشخت لبنات عمها..ورتبت غرفتها ودخنتها وعطرتها..ونفس الشي رتبت الصالة ودخنتها... وخلت المكيفات شغااله...ونزلت تحت تترياهم يوصلون... وكانت امها مجهزه الدلال وحريم اخوانها مسويات من قبل فوالة العصر..لانه بيت ام سلطان معرووف مايخلى من الضيووف فلازم يوميا تكون الفواله محطووطه وكل شي جاهز...وبعد شوي سمعوا سيارة داخله بيتهم ...طلعت ام سلطان تستقبل.. وقالت لعنود لا تطلع لانه يمكن حد من الشباب يايبنهم.. ويوم سارت تشوف فعلا طلع عبدالله اللي يايب البنات وخليفه وحمدان كانوا يستقبلوون رواحهم هذيلاك بعد من سمعوا سياره داخله البيت طلعوا..ونفس الشي حميد اللي دخل يغير كندورته وطلع لهم يوم سمع سيارتهم . عبدالله كان يسلم على عيال عمه ... والبنات متغشيات...ام خالد سلمت على عيال محمد وسارت صوب ام سلطان تسلم عليها... البنات لحقن امهن وحصه شاله الكاتلوجات.. وتنعرف انها حصه لانها اطول من نورة...حميد الوحيد اللي عبرهن..لان الشباب استحوا بوجود اخوهن وامهن...
حميد: السلام عليكن...شحالكن يابنات..؟؟
حصه ونورة: بخير الله يسلمك حميد شحالك انته؟
حميد: بخير وعافيه ..ياحيالله من يانا..
نورة و حصه: الله يحييك
لحقن البنات امهن وسلمن على ام سلطان..ودخلن البيت.. وعبدالله وحميد وخليفه وحمدان ردوا يدخلون الميلس عند باقي الشباب... ام خالد والبنات سلمن على مريم ومنى حريّم العيال واخر شي عنوود.
حصه: انتي بعد تبين سلام...توني مفارقتنج ويا هالويه...
عنود: خسج الله الا ياحظج يوم بتبوسيني...
يلسن شوي البنات تحت وشربن العصير وتعذرن عن الفواله..وسارن على طول فووق...
عنود: وين تبن تيلسن.؟؟ في الصالة الصغيرة والا الحجره؟؟
نورة: احسن لنا الحجره بناخذ راحتنا وبنتسدح...
عنود: على راحتكن...
دخلن البنات حجرة عنود وقعدن يمدحن في ديكور الغرفه وكل شي.. وفتحت الكتالوجات ويلسن يشوفن الموديلات اللي فيها...عنود عيبنها وايد الموديلات بس ماحصلت الي هي حاطتنه في بالها...
عنود: حصوووه كلهن حلوات بس اذا بختار لازم اغير في الحركات شوي.. ماحس انهن على مزاجي...
نورة: صبري... هذيلا ثنينه...وين الثالث...؟؟
حصه: هي والله... وين الثالث؟؟ وانا اقول بعد وين الموديلات اللي مختارتنها...!!!..ماحصلتهن في هالكتلوجات..
عنود: ياحافظ عليج لايكون مايبتييه؟؟؟
حصه: لا ..يايبتنه... اذكر اني عديتهن في السياره...ثلاثه...
نورة: يمكن نسيتيه تحت في الصالة...
حصه: بسير اشووفه... امي مهددتني قالت عقب صلاة المغرب بنرد البيت..
عنود: خليه انا بسير ادوره تحت..
حصه: لا والله ماتسيرين... انا بسير اييبه اكيد نسيته في الصالة..يلسي انتي ويا نورة...
لبست عنود عباتها وشيلتها اللي كانت عاقتنهن..وطلعت من الغرفه ونزلت تحت... رحبن فيها الحريم يوم شافنها نازلها وقالت لهن انها نست كتلوج... بس محد منهن شافه... دورت حصه في المكان اللي هي كانت يالسه فيه ولا حصلت شي... قالت في خاطرها اكييد نسيته في السياره... فتحجبت ويوم يايه بتطلع زقرتها امها
ام خالد: حصه بنتي وين تبين طالعه؟؟؟
حصه: امايه الظاهر نسيت الكاتلوج في سيارة عبدالله..بسير اييبه..
فسكتت الام عن بنتها لانها ظيفه ومابتيس تسويلها سالفه ....لبست حصه نعالها وسارت صوب سيارة عبدالله وهي تدعى انها ماتكون مقفوله...يوم وصلت عند باب السياره وين ماكانت هي قاعده..كان الباب مجابل ميلس الرياييل... وحصه كانت متحجبه بس...بطلت باب السياره وهي تحمد ربها انها مب مقفوله..وحصلت الكاتلوج طايح تحت السيت.. فشلته وردت سكرت باب السياره..ويوم لفت عشان ترد داخل البيت كان واحد من الشباب توه طالع من الميلس.. المسكين رفع عينه من غير قصد وطاحت عينه فعين حصه... وهي لحظه وحده بس حفظ ملامحها وهي حفظت ملامحه.. وعلى طول حصه انحرجت وتغشت وهو مسكين نزل راسه وكمل طريجه لين برا البيت وطلع...ردت حصه البيت تتنافض وعلى طول ركبت فوق ودخلت غرفه البنات ..وكملن تفتيش عن الموديل المناسب بدون ماتيب أي طاري لهالحادث الغير مقصود..
عنود وحصه قررن انهن يسون نفس الفستان.. ونفس القطعه... لانهن دايما كانن يحبن يطقمن مع بعض من كثر ما ربعتهن قوية...
نورة: الصراحه حلوو الفستان الي اخترتنه..وبتطلعن متميزات... بس عاد من وين بتاخذن قطع مناسبه؟؟
عنود: والله هني في العين شي قطع حلللوه بس الصراحه ماشفت لين احين شي مناسب... لازم نسير يابوظبي يا دبي... بس عاد منو اللي بيودينا؟؟
حصه: الا جان اقنع امي نسير خميس وجمعه الشارجه ومن هناك نسير دبي ونتشرا ونرد العين..
نورة: هي فديييتج والله فكره عبقريه .. قوليلها..
عنود: نورووه... صدق لي قال كلن يغني على ليلاااه...نحن في سالفة القطع وانتي همج سيرة الشارجه... بعدين تعالي حبيبتي... انتي وبتسيرين دبي ترومين توصلين لها..وانا منو بيفزعبي ؟؟ لا تنسين انه لازم تكون القطعه وحده لي ولج ...
حصه: همممممممممم والحل؟؟
عنود: شو رايج نعزر عليهم يودوونا بوظبي... والله ذاك اليوم سايره ويا امي شو قطع فنانه عندهم..شي عجب..
حصه: عمري لا تتكلمين في الاحلام... تكلمي بحدود المنطق... نحن منو بيودينا بوظبي؟؟
عنود: رمسن عبدالله..
نورة: اوكي فرضا ودانا عبدالله...وانتي؟؟ مابيخلونج تين ويانا...
عنود: وانا برمس خليفه والا حمدان...
حصه: وتتحسبين بيخلوونا نفج رووسنا ونسير ويا الشباب رواحنا؟؟ هذيلا من نوصل مركز بيخلونا وبيسيرون كافيه وبيخلوونا نحوط رواحنا...
عنود: احلى شي...شو تبين احسن من جذي...
حصه: حبيبتي... قوم خالد وناصر يدرون بهالسوالف..والله يوقفون فحلوجنا مابيخلوونا...
عنود: اوووفففف كيف تصعبن الاموور...والحل؟؟
نورة: انا بقولكن الحل.. حصه تقنع امي نسير الشارجه عشان من هناك تروح دبي وتاخذ لها قطع..ويوم توصل هناك..تاخذ حقها وتاخذ حقج نفس القطعه... وحصه ترا ذوقها حلوو وانتي تدرين..وبس تنتهي المشكله..
عنود قعدت تفكر شوي...وهي حايسه بوزها مظايقه لانها بتفلس من سيرة دبي...
عنود: اوكي مب مشكله...وانا واثقه بذووق حصه..حل مناسب..
حصه: بس مب اذا ماعيبج تذليني طول حياتي....!!
عنود: لا ولا يهمج ذوقج حلوو اعرفه ..بعدين انتي تعرفين بالموديلات والتفصيل اكثر مني..تعرفين شو مناسب ماشاء الله عليج..
حصه: احم احم...ياااي مدحووني...مشكووره والله من ذووقج بس..
وبعد ماخلصن هالاتفاقات كلها اذن عليهن المغرب... وقامن يصلن وعلى طول لبسن شيلهن والعبي ونزلن تحت... ومن عقبها ردوا البيت مع عبدالله...

الجزء التاسع

في الشارجه... سعيد كان توه موقف السياره جدام البيت وبينزل... بس تم يالس في السياره شوي وهو يطلع صورة نورة من البوك.. يوم هي صغيرة عمرها 13 سنه وظحك...طبعا سعيد سارق هالصورة من زمان.و نورة بعدها لين الحين ادور هالصورة... كانوا ذيج الساعه في مهرجان حديقة هيلي.. والبنت متعبله ولابسه طاقية عوده وتاكل اسكريم سايح.. ومصورينها ومستويه مثل الساحره... بس سعيد تعلق بهالصورة بشكل غريب... يذكر وقت ماكانوا يصورون هالصورة كان هو عدالها وحاط القناع على ويهه وناوي يروعها... ورد يظحك... تذكر يوم صرخت وعقب عصبت وفرّته بالاسكريم... وقته كان هو عمره 15 سنه..وتوه كان بادي يتعلق فيها ...انتبه في هاللحظه على سياره وقفت جدام سيارته... ونزلت منها بنت متنقبه.. ووراها خوله بنت خالته.. والقهر..كانت الشيله مردوده عن راسها وقصتها برا.. والحبيبه متكشخه ومتمكيجه مكياج خفيف.. ويوم دقق في البنت المتنقبه عرف انها فاطمه اخته وشاله اكياس وياها.. تم سعيد يحترق وهو يالس في السياره متظيج ومب عارف كيف يتصرف.... قبل مايدخلن البنات البيت بشوي...خطفت سياره متروسه شباب وهرنت للبنات..وطبعا هم ماشافوه يالس في السياره لانه سيارته مغمجه... فاطمه بسرعه دخلت داخل البيت..اما خوله التفتت اول وبعدين تفيجت تدخل البيت... وراحت سيارة الشباب طبعا بعد ماخذوا فكره سيئة عن بيت سعيد والبنات اللي فيه... آخ يالقهر..هذي منو فاكره نفسها تدخل بيتها بهالطريقه..ماعليه انزين...سكتنا وايد بس عقب اللي شفته اليوم ما بسكت واللي يصير يصير....
رد دس صورة نورة في البوك وشل تيلفونه وحطه هو والبوك في مخباه ونزل من سيارته ودش البيت..وهو كل شي يرقع بالبيبان.. دخل بيتهم وعلى طول سار صوب الصالة... حصل فاطمه اخته توها يالسه وتعق نقابها.. وخوله يالسه بالكرسي المجابل..وعدالها شيخه... ومنال ومنى يطالعن التلفزيوون..وكانت الظيجه والقهر مبينه على ويه سعيد ..وعيونه توزع شرارات في كل مكان بشكل يخوف... وقف عند باب الصالة ورقع بالباب وراه... الكد صد صوبه ومستغربين من رده فعله وشو صاير عليه ...فاطمه حست بالمصايب.. وشيخه قالت في خاطرها احسن..شيخه انسانه مدينه وماكانت راضيه اختها تطلع بروحها مع بنت خالتها خوله...وخصوصا ان خوله مب متستره بما يكفي... فقالت خله يهزبهن عشان يتادبن شوي... اما خوله.. فما توقعت ان المصيبه اطيح على راسها... هي تحب سعيد بشكل غريب ومفتوونه فيه.. ومن غرورها كانت تظن ان سعيد مهتم فيها ...عشان جي ماتوقعت ان يطول لسانه عليها او يصيبها شي منه... اما منال ومنى..يوم شافن سعيد ياي معصب وشكله بيدفنهم حيين.. انسحبن بكرامتهن وراحن الصالة الفوقانيه يكملن مسلسلهن بعيد عن الحشره..... سعيد..فكر انه يبدا بخوله ويطلع اللي في خاطره عليها... بس عقب قال لا بهزب فطوم اول عشان ماتقول خوله انه ياي ومتحامل عليها هي اول وماقال شي لاخته... صد صوب فطوم وهو يطالعها بعصبيه
سعيد: ممكن تقولين لي ... وين كنتي.. ومن متى انتي برا البيت...ومنو سمح لج اصلا تطلعين بلا شور؟؟؟
فطوم تم قلبها يدق بقووو...وكانت صدق صدق خايفه... هي من اول ماطلعت ماكانت مرتاحه من السيره لانه محد وياهم حد كبير...بس شو تسوي انجبرت..
فطوم: سعيييد.. كنت في السوق اتشرا شوية اغراض.. شو بلاك؟؟
سعيد: منوو سمح لج انتي تسيرين بدون مايكون حد وياج كبير؟
فطوم: سعيد شوف.. انا مخبره امايه ...وقايلتلها بنسير ويا خوله وخالووه السوق.. قالت دام ويا خالتج برايج.. فيوم سرنا بيت خالووه قالت لنا تعبانه سيرن رواحكن... ووو..
سعيد: ورحتي..؟؟ ماجذبتي خبر...سرتي اروحج بدون رقيب ولا حسيب تصيعين في الاسواق لين الساعه 8؟؟؟؟
فطوم: سعيد...!!!!... شو اصيح في الاسواق هاي بعد؟؟؟ سايره اتشرا اغراض وامك ماتفيجت لي من اسبوع اطلبها... وخالوه تعبت شو تبانا نسوي.؟؟
سعيد: ماترومين تردين البيت وتاجلين السيره؟؟؟ ماترومين ادقيلي وتخبريني.؟؟ انا بوديج شحقه ماطلبتي؟؟
فطوم: سعيد انته لاهي ويا شغلك وربعك واصلا كم مره طلبت منك وتقولي بعدين...
فطوم كانت بتقرب وتصيح... ماتتحمل هزاب خصوصا من سعيد... يمكن غلطت هي بالظهره بروحها مع خوله بس ابد ماسوت شي يسيء لسمعتها واهلها ..بالعكس كانت حاشمه عمرها من طلعت لين ردت...بس سعيد عصبيته ماخلته يقدر يهدا او يتساهل مع اخته... مع انه يحبها اكثر وحده ..بس وعشان هالسبب حزت في خاطره هالحركه اللي مسوتنها...
سعيد: حسابج بعدين عند ابويه مسودة الويه..... (صد سعيد صوب خوله).. وانتي؟؟..
خوله بطلت عيونها..واستغربت ان الهجوم انصب عليها...
خوله: انا شوو؟؟؟
طالعها سعيد باحتقار واضح من فوق لتحت...
سعيد: هذا شكل تطلعيبه الاسواق يابنت الحسب والنسب؟؟
خوله: شوفيه شكلي؟
سعيد: شووفيه شكلج؟؟؟؟ انتي ماتستحين على ويهج؟؟؟ بالله عليج ماحسيتي بشي وانتي تمشين عدال بنت متنقبه..وانتي لابسه الشيله كانج مب لابستنها...الشعر مكشوف..والويه مكشوف.. والمكياج والدنيا.... لابسه هالبدلات ومترصصه والعباة مفتوحه بعد؟؟؟؟...هذا وانتي اكبر من فطوم جي تصرفاتج... تحوطيبها في الاسواق والتيلفون في ايدج وماسدج هذا بعد..ساحبه سياره متروسه شباب ووصلتيهم بيتناااااا؟؟؟؟؟؟؟
فطوم وشيخه حطن ايدهن على قلوبهن.... اول مره يشوفن سعيد بهالعصبيه... وكلهن توقعن ان صفعه محترمه بتوصل خوله اليوم لا محاله....
خوله انصدمت من هالكلام ..وقامت من كرسيها ووقفت..وكالعاده..شيلتها طاحت وماعدلتها... وماعرفت بشو تفكر وكيف تتصرف...كيف سعيد يتهجم عليها بهالطريقه ويتهمها بهالسوالف؟؟....
خوله: سعييد... احترم نفسك ارجوك...
سعيد: جـــــــــب ولا كلمه... ماريد اسمع حسج تسمعين ..!!!...فظحتينا الله يفظحج... شو بيقولون الناس عن بيتنا... شو بيقولون عن البنات اللي فيه..؟؟؟.. مافكرتي انتي بهالشي؟؟ مافكرتي ببنات خالتج ؟.. والرمسه اللي بتلحقهن من ورا راسج..؟؟... بس سمعي ياخولوه... الرمسه توصلج وتتعداج.. واحد من اثنين... يا انج تحشمين عمرج واهلج..وتتسترين..شعره وحده من قصتج ماريد اشوفها حتى جدامي ... ظهرات بروحج ويا الدريول والبشكاره مااافي.... تكشفين ويهج لااااا... تتنقبين.... وتلبسين عباه مسكره... وعطرج اللي شال الدنيا هذا تودرينه.... واذا ماعيبتج الرمسه ...بيتنا لا تدشينه..ولا انتي بنت خالتنا ولا نعرفج... تسمعين والا لااااااا؟؟؟؟؟
الكل تم ساكت ومنصدم وخايف حتى انه يتنفس عن يحصل له هزبه بعد... خوله نفس الشي..بس بعد ماستوعبت..لفت صوب الكرسي خذت شنطتها وركظت برا البيت وهي تصيح..... نشت فاطمه تبا تلحقها وتراظيها... بس وقفها سعيد...
سعيد: يلسي محلج لا اعطيج كفف انتي بعد.... خليها تذلف يعلها ماترد...
فاطمه: سعيد مب لهالدرجه يعني....
سعيد: اووووووص ولا حرف.... والله يا فطيم ان شفتج والا حتى سمعت انج ظاهره وياها مكان حتى بوجوود حد اكبر منج وياج..بزوالج.... فاهمه؟؟..
يلست فاطمه مكانها ..ويت ام فيصل على حشرة الحسوس... ويوم بغت تسال لبسها سعيد وسار فوق..يخاف يغلط على امه بالرمسه وهو معصب جي...

بالباجر.. يوم الاحد وفي العين...حصه ونورة متحاوطات بالشيّاب.. بو خالد وحرمته... مستغلات فرصه انهن رواحهن وياهم...وكان الوقت المغرب...وهن ناويات يشنن حمله اقناع عشان سيرة الشارجه نهاية الاسبوع.. بو خالد كان ماد ريله جدام نورة... ونورة تهمزه ...وحصه يالسه عدال امها...
بو خالد: يالله بنتي بعدج هالريل همزيها وخلاص..ادريبج تعبتي..
نورة: لا ابويه فديتك لو اتم لين باجر مابتعب..المهم انته ترتاح من ويع الريول..
بو خالد: بارك الله فيج بنتي....
ام خالد: امايه حصه..صبي جاهي لابوج...
بو خالد: لالا مب الحين..ويا العشا... وين عشااايه هووو؟؟
ام خالد: تباه الحين؟؟ بعده المغرب....!!
بو خالد: بعد شوي خلهم يحطوونه...يعت..
حصه: احمم..ابووويه...طالبتنك طلبه...
ام خالد: اشوف كثرانه طلباتج بنت محمد هاليومين..!!..
بو خالد: آمري حصه شو بغيتي؟
حصه: ابويه فديت ويهك..تخرجي ماشي باقي عنه.. وابالي قطعه افصلها فستاااان...
بو خالد: مايخالف انزين...بتوديج امج السوق الصبح...
حصه: ابويه الصبح عندي جامعه....وين اسير؟؟ والعصر امي ماداني تطلعبنا السوق لانه ينترس شباب..بعدين العصر مايواحيلك اصلا ساعتين وخلص...
بو خالد: انزين تصبري لين الخميس بتوديج الصبح... وبتفصلين قطعتج..
نورة: ابويه..انته ماتبا لبنتك شي زين ويبيظ الويه..؟
بو خالد: معلوم مابقصر ببنتي...هذا تخرج..مابتتخرج كل يوم هي من الجامعه..!!
نورة: ابويه..ترا في العين ماشي محلات تسرر وايد يعني عشان قطع الفساتين... كل الكشخه في دبي والا بوظبي... وكل البنات يتشرن من هناك...ارخص واحلى من العين بواااااااااااايد...
بو خالد: وهي حصه ماتبا من العين؟؟
حصه: هي ابوويه.. هني في العين بندور لين مانعيز ولا بنحصل شي مناسب...
بو خالد: بنتي انا ماروم اوديكن صوب بوظبي...
نورة: ابوويه مب لازم بوظبي...اخر هالاسبوع خلنانسير الشارجه.. بتسير هي وامايه يتشرن من دبي وبيقضن حايتهن ويخلصن..وبنرد العين بالجمعه... وبعدين امايه تراكم مازرتوا عليا عدل عقب ماربت..ساعتين يلستوا عندها في المستشفى وروحتوا...احين كملت اسبوعين تقريبا.. خلينا نسير نشوفها.. منها تسلمين علىالاهل ومنها تقضي حصه حايتها وتتشرا..
ام خالد: ماتنغلبن في الرمسه بناتي....
بو خالد: خييبه يومين يبالكن تتشرن من السوق؟؟؟
حصه: ابويه والله الوقت يخطف بسرعه...يعني اذا بنسير بنطلع بعد الغدا..بنوصل العصر..لين مانسلم ونيلس اذن المغرب...عقب عاد ماينسااار السوق....الجمعه الصبح بنسير وبناخذ اللي نباه وبنرد عقب الغدا...
بو خالد: برايكن مرخوصات... بس عاد ماباكن تسيرن ويا الدريول بروحكن لين الشارجه.. انا برمس عبدالله يوديكن دامه فاظي...
حصه: فديتك يابويه الله يطول بعمرك...
نشت وحبته على راسه...
ام خالد: ابوج مابتظربه شمس وهو يدوربج في الاسواق...جي انا اللي بفزعبكن..
نورة: يوووووه غارت العيووز هههههههههههه
حصه: هههههههههه فديتج انتي بعد ..الله لا يحرمنا منكم ثنيناتكم...وهاي بووسه على راسج يالغاليه..
وحبت حصه راس امها بعد....وامها تتبسم مستانسه...
بوخالد: قومي عاده هاتيلي العشا ....نورة تهمزني والا بامرها هي ....
نورة: ليش يعني انا.؟؟
ام خالد: صغير القوم خادمهم....
حصه: ههههههههههههه ويييييو...
برطمت نورة وردت تكمل هموووز...
في هاللحظه دخل عليهم عبدالله ياي من براا...سلم عليهم ويلس عدال اخته نورة..لان حصه راحت المطبخ تيب عشا ابوها...
عبدالله: هااااااااا شو امسيتووووا..؟!.
ام خالد: بخير ولدي.... وين كنت انته؟
عبدالله: انا كنت ويا ربعي والله... وينهم عيل عنكم؟؟
نورة: كلن لاهي فبيته ويا عياله والله... خوانك مادريبهم ظاهرين بعد جنهم...
عبدالله: شو عشاكم...؟ يوعان انا...
ام خالد: فديتك احين بييبون عشان ابوك..تعشى وياه..
عبدالله: مااااااااااااريد عشا الشايب انا...تقشفف... خبزه وجبنه ماياكل شي غير... ابا شي راااهي...
نورة: تريا العشاااااا....ماخلصووه بعدهم توه المغرب..
عبدالله: بكفخج اقولج يوعان...ماشي عندكم شي جاهز...
نورة: هممممممم ..الفطاير هو الشي الوحيد اللي جاهز لانها مسوتنه من العصر..وقبل شوي مخلص..
عبدالله: ويالسه اطالعيني؟؟؟...قوووووووومي هاتيلي فصحن بتصبربه لين العشا...
نورة: بسم الله انزيييييييييييين...
نشت نورة وسارت المطبخ تيب لاخوها فطاير..ويوم هي طالعه..حصه كانت داخله ويايبه عشا ابووها فصينية صغيره... بما ان بو خالد ماياكل واايد...وحطته جدامه... ويلست عدال عبدالله..
حصه: توك ياي.؟؟
عبدالله: هي توني..شو فخاطرج..؟
ام خالد صبت لابو خالد شاهي ..والشايب قاعد يتعشى ولابسنهم...
حصه: مارمسك ابويه؟
عبدالله: عـــــن؟؟!
حصه: يباك تودينا الشارجه اخر الاسبوع هذا.... ويا امايه طبعا..
عبدالله: لا والله..؟!... دارس طب وشغلتوني دريول عندكم..!!!!
حصه: يالله عــــــــــــاااد عبدالله... تبانا نسير ويا الدريول يعني؟؟
عبدالله: مب مشكله انزين لاتسويلي مناحه....وحق شو تسيرون انتوا؟
حصه: بسير اتشرا قطعه حقي وحق عنود حق فستان التخرج...
عبدالله: اهاااااااااااااا دام جي لعيوون عنوووده اكيد بوديكن...وكيف اقنعتوهم انتوا؟؟
حصه: هههههههههه قردناااهم وحبينا رووسهم..
عبدالله: هههههههههه مب هينات...يعني يتقردنون الشيّاب اليوم؟؟
حصه: هي هي رايقين اليوم... شو في خاطرك؟
عبدالله: بتعرفين احين...
يت نورة وحطت صحت الفطاير جدامه... ويلست وياهم...عبدالله قعد ياكل من الفطاير.. وتقرب اكثر عدال ابووه...
عبدالله: بـــوو خالــــد,,,,,
نورة وحصه يتظاحكن شوي شوي...عبدالله شكله يظحك وهويحاول يكون سياسي...
بو خالد: لبيــه...
عبدالله: لبيت حااايه...ابا ارمسك فسالفه ...
بو خالد: هااات شو عندك...؟!
عبدالله: ابويه خطبتيه على بنت عمي طولت وايد... 3 سنين وانا محيرنها...
بو خالد: وششووو عليك؟!!..تراك تدرس ماخلصت...تبا تعرسسس؟؟؟
عبدالله: لا ابوويه مابعرس قبل التخرج انا....بس ابا املج عليها...
بو خالد اطالع ولده بنص عين ومعقد حيّاته وشكله بدا يتنرفز..
بو خالد: خل عنك هالخرابيط عبدالله...
عبدالله: ابوويه فديتك هذي مب خرابيط... ومافيها شي لو ملجت.. البنت صايره غريبه عليه لا انا اعرف عنها شي ولا هي تعرف عني شي الا اللي يخبرووونا اياه... شقايل تبانا نعرس؟
بو خالد: وااااابوي عليك انا..حد يتعرف على بنت عمه؟!!!... ولو ماعيبتك يعني بعد ماتتعرف عليها على قولتك شو بتسوي؟؟ بتطلق؟؟؟
عبدالله: لا ابويه فهمتني غلط...لا بطلق ولا شي وهالسوالف ماخطرت فبالي... بس ابويه انا بتغرب بعد شهرين... وانا اروم ارمسكم كلكم واحد واحد ماعدا عنود... واول ماتخرج وارد البلاد بعرس... خلني املج في هالاجازه ..ويكون تيلفون بيني وبينها... لانها بتصير حرمتي مافيها شي يعني... وانتوا مافيكم تسوون لي ملجه وعرس ورا بعض بعد مارجع... خلني املج احين وبنتعارف انا والبنت عدل في هالسنه..ووقت العرس بنكون متفاهمين ويا بعض مب ارد واعرس عليها حالي حال أي غريب خطبها فجاه وعرس...
بو خالد: وانته احين مسولنا هالحشره كلها عشان ترمسها في التيلفوون؟؟؟
عبدالله: هي ابويه...لاني ماروم ارمسها وهي بس خطيبتي...محد بيخليني ولا البنت تحق على نفسهاا صلا... بس يوم بتكون حرمتي محد بيروم يقول شي...
ام خالد: خله يملج بو خالد...مافيها شي... احين الشباب جذي تعلموا يملجون قبل بوقت عشان يتعارفون.... هذاك اول يملجون قبل العرس بيوم والا يومين... والولد بيكون مسافر.. يعني مابيلحق البنت منه شي غير صوته فالتيلفون..لا بيشوفها ولا بيقعد وياها ولا شي...
بو خالد: برااايه انزين... بس غد رياال عاد ولا تخليني اندم اني وافقتك على هالملجه... ملجه سنه كامله..!!!.. اخوانك ماسووها قبلك...
عبدالله: افا عليك يالغاااالي... مب واثق فتربيتك؟؟؟ بعدين عنود بنت عمي وبحطها فعيوووني...
بو خالد: ماعليه... برمس عمك وبنشوف شو يرد علينا....
عبدالله: تسلم لي والله يابوويه...
نش وحب راس ابوه وامه... فظحك بو خالد وهو مستغرب..
بو خالد: عنبووكم عيااال...!!..مايحبون روسنا الا يوم يحصلون اللي يبونه...!
عبدالله: ابويه لا تسب عمرك...
تموا كلهم عقب يظحكون ويسولفون لين حطوا العشا وتعشوا كلهم ماعدا بو خالد اللي سار يرقد عنهم..
يوم الثلاثاء في الشارجه.. سعيد بعد ماتغدى ركب حجرته عشان يرتاح وكان راد من الدوام قبل الغدا وتعبااان.. يت امه ودقت عليه الباب ودخلت وكان هو منسدح على شبريته وجاهز للرقااد...بس يوم شاف امه اعتدل ويلس في شبريته...
ام فيصل: ها الغالي بترقد..؟!!
سعيد: هي امايه تعبان...شو فخاطرج؟
يت ام فيصل ويلست عدال ولدها عالشبرية....
ام فيصل: انا يايه ارمسك فسالفه ابويه..
سعيد: خير ان شاء الله..!
ام فيصل: يعله خير.... خالتك زعلانه عليك..وانا بعد اظايقت من تصريفاتك...
تنهد سعيد بقووو..واظايق من خاطره انهم بيفتحون هالسالفه مره ثانيه..
سعيد: امايه دخيل والديج سدّي السالفه..انا اروحي تعباان وابا ارتاح...
ام فيصل: ياولدي مايصير تتهزب بنت خالتك فبيتنا وتروغها..؟؟ مايصير هالكلام..
سعيد: اولا انا مارغتها من بيتنا...اروحها طلعت... وبعدين يا امايه انتي غلطتي...وخالتي غلطت وكلكم غلطانين... والا ماحيدج انا اطرشين بناتج ويا الناس يصيعن في الاسواق لين 8 في الليل...
ام فيصل: انا مطرشتنها ويا اختي... ومادريت بخدمتها ان خالتك تعبت وسارن رواحهن الا عقب ماخبرووني ... لكن نحن مب في هالسالفه..انته شو ياك على بنت خالتك ؟؟
سعيد: امايه..انتي ماشفتيها كيف داخله بيتنا...كاشفه شعرها وويهاومتمكيجه وعطرها فايح..وتيلفونها في ايدها.. وتابعتنها سياره شباب لاحقينها مادري من وين......
حط ام فيصل ايدها على صدرها منصدمه..
ام فيصل: ياويلي...!!!... خوله تسوي جي؟؟
سعيد: شو اتحسبين عيل انتي..؟؟ خالوه للاسف ماربتها مثل مانتي مربيه بناتج... يامايه انا والله ماهزبتهن الا من ظيجتي من الموقف اللي صار.. ولاني خايف عليهن وانتي تدرين انها بحسبه اختي.. ومصلحتها تهمني.. بس خالوه وريلها الله يسامحهم الصراحه وايد فاجين لها راسها...والبنت ماعندها خوان ينصحونها بعد... انتي اروحج تشوفينها كيف تعق شيلتها جدامي..
ام فيصل: فديتك ياولدي ادريبك محشوم عن الغلط..وانا ادريبك مابتسوي شي الا وله سبب ...وانا ادري انها تكشف نفسها جدامك اتحسبها الا هني فبيتنا تاخذ راحتها حتى انها رابيه وياكم...وتعدّك مثل اخوها.. لكن مادريت بخدمتها برا البيت...
سعيد: احين دريتي..دخيلج لا تصدعيني بهالسالفه مره ثانيه..واذا بغت اتم زعلانه طززز برايها ..اخافها تخرب خواتي انا..
ام فيصل: ياولدي مايصير جذي..خالتك زعلانه عليك وهي ماتدري شو السالفه الاصلية..وانا ماباها تحط فخاطرها عليك وعليه انا بعد...سير استسمح منها وفهمها السالفه الليله...
سعيد: اماايه...لاب ساير ولا شي... انا ماغلطت عشان اسير استسمح من حد.... وهي اروحها المفروض تشوف غلط بنتها...
ام فيصل: عشان خاطري فديتك... استسمح منها اول بادي ورمسها بالرمسه الزينه وفهمها شو صار باسلوب عدل عشان تفهم عليك بدون ماتزعل..وتقولها عن غلط البنت... وانه مايرضيك تشوفها بهالطريقه...انزين... فديتك ماريد حد يزعل عليك ...عشاني..
سعيد: هممممم..ماعليه يامايا...والله عشانج بس مب عشان خولوه مسودة الويه...
ام فيصل: بارك الله فيك ياولدي..وترا هذي ياهل ..وماحصلت حد ينصحها.... برايك ارقد الغالي بوعيك انا عند صلاة العصر...
طلعت ام فيصل وتم سعيد مظيج..لانه مجبور يسير بيت خالته ويرمسهم...بس بعد شوي رقد ولا حس بعمره...
الفصل العاشر

في العين الساعه خمس العصر..نزلت حصه وحصلت عبدالله وخليفه وحمدان يالسين في الصالة يسولفون ويا الشايب..اول حد شافها وهي نازله خليفه... على طول حصه تحجبت وكملت طريجها ..
حصه: السلام عليكم..
الكل: وعليكم السلام والرحمه...
تمت حصه قافطه مب عارفه كيف تسلم على عيال عمها جدام ابوها واخوها..بس بعد مايستوي اطنشهم فظييحه..
حصه: شحالكم عيال عمي..؟؟
خليفة وحمدان: بخير وعافيه شحالج انتي؟
حصه: الحمد لله ... وين امايه ؟
عبدالله: دخلت حجرتها تصلي العصر ولين احين ماطلعت..
سارت حصه صوب حجره امها وعين خلييفه تتبعها بدون ماحد يحس فيه... ماقدر يقاوم انه يتامل بحلاة خطواتها وتناسق جسمها.. صح لابسه شيلة بيظا ومغطيه معظم الجسم وفوق هذا جلابيه ... بس بعد واضح للي يشوفها ان جسمها متناسق مع طولها وحلوو... ماشاء الله عليج بنت عمي..تلفتين النظر.. وقعد يفكر للحظه انها بسرعه بطيير بعد تخرجها... بتنخطب بسرعه... وبينه وبين نفسه اظايق من هالفكره..
كملت حصه طريجها ودخلت حجره امها.. وحصلتها تبدل ثيابها وشكلها ناويه تطلع..
حصه: السلام عليج امايا...
ام خالد: هلا بنتي..تعالي سكري لي هالعقد مارمت له..
يت حصه وسكرت العقد لامها..
حصه: امايا وين بتسيرين؟؟
ام خالد: بسير عند حرمه بسلم عليها..يايه من العمره..
حصه: هيي...انزين امايا بغيت اقوولج...
ام خالد: خير بنتي..؟
حصه: الخير فويهج ان شاء الله...امايا خلينا نجدم السيرة للاربعاء بدل الخميس..
ام خالد: ليش؟؟
حصه: امايا نحن بنسير السوق يوم الجمعه الصبح صح؟...معظم المراكز تسكر بالجمعه..وين بندق بروسنا؟ خلينا نسير الاربعاء والخميس الصبح بنسير السوق وبيكون مفتوح.. وبنرد..
ام خالد: هي صدقج...مب مشكله..بشاور ابوج..بس ماظني يمانع...
حصه: تمام..شو بتاخذين للحرمه اللي يايه من العمره؟؟
ام خالد: مريت العزبه الصبح ويبت لها ذبايح...
حصه: هيي..ياحيج والله.. محتايه شي؟ بسير عنج..
ام خالد: سلامتج حصه.. بس سيري شوفي ابوج جان يابوله الجاهي والقهوه والرطب..
حصه: امايا عيال عمي هناك...
ام خالد: هييي صدق... برايج عيل سيري فوق عنهم...
طلعت حصه من حجره امها بس بدال ماتروح فوق..طلعت من باب المطبخ وسارت بيت اخوها خالد.. عند ميرة...
دخلت عليها وحصلتها فارشه كتب عيالها وادرسهم بالصاله...
حصه: احم احممم ..السلام عليج..
ميرة: هلا والله حصه.. قربي..
حصه: قريييب... هااا اشوفج ادرسين العيال..!
ميرة: ياختي رفعولي الضغط...حمد فديته شاطر اروحه يحل ويحظر..الا يوم يصعب عليه شي سالني... ومحمد الانجليزي والرياضيات مخبص فيهن....
حصه: وشميم؟؟
ميرة: شماني مايبالها دراسه ..تدرين رووضه .. مايعطونهم شي يندرس..
حصه: احين انتي قاص عليج محمدووه...؟ هاتيه انا بدرسه..
محمد: وين عموووه انتي ماتعرفين...
حصه: اووص ..مسود الويه بتخرج من الجامعه ادارة واقتصاد ويقولي ماعرف رياضيات وانجليزي..!!! تعال يالله... قاص على امك انته بس..
ميره: خليه عنج..بيلعوزج والله..
حصه : انا اشوفه ملعوزنج انتي..خليني اجرب حظي وياه...
فرت حصه شيلتها وحطتهاعلى االكرسي وراها.. ويلست على الارض وحطت طاولة صغيره جدامها ..وكانت قصتها الطويلة مردوده ورا اذنها... وشعرها ملفوف أي كلام ومشبص ...يا محمد وهو متكاسل شال كتبه وحطهن جدام عمته..وقعدت حصه تشوف واجباته وشو صعب عليه وتشرح له وتفهمه..
ميرة: بخليج شويه شموه في الحمام تتسبح بروح اطلعها والبسها وبرد..
حصه: خذي راحتج اممرره...
دخلت ميرة وتمت حصه ويا محمد..وحمد عدالهم يكتب ويحل بروحه..
في الصالة داخل البيت.. بو خالد ترخص عن الشباب وسار عنهم صوب العزبه.. وتموا هم في الصاله رواحهم..
عبدالله: اخبركم... تراني بسير شمال اخر هالاسبوع..
حمدان: والله؟؟ حتى انا..شو عندك هناك...؟؟
عبدالله: انا بودي الاهل بيت خالي.. حصيص تبا تشتري قطعه فستان اون مادري اشوو...وانته شو عندك؟
حمدان: انا متواعد ويا الشله بنسير البدع وبنلعب بالدراجااات..
عبدالله: آآآخ يالقهر....يا خي خاين انته...
خليفه: عبود خل حد غيرك يوديهن..خلنا نسير وياهم نلعب...
عبدالله: ويييين ياخي مارووم..اوامر عليا من الشايب... الا جان الحقكم انا وسعيد من هناك ونسير صوبكم..
حمدان: فكرره..بس لا ..نحن احتمال نبات..وانته ماتروم تبات ...
عبدالله: اووففف.... ياخي اجل السيره مب زين عليكم...
حمدان: متى تبانا نسير يعني؟..
عبدالله: خلها بالسبت..والا الاحد...
حمدان: اسف جدا.. ورانا دراسه... ماعليه بنرد نسير الاسبوع اللي بعده وبتون ويانا...
خليفه: انا جان ماسير وياكم..ايلس اروحي في العين شو اسوي...؟!
حمدان: تمااام...
عبدالله: هي..خونت انته بعد خلوووف.. ماعليك انزين..!!
خليفه: وين تباني ادق براسي.؟؟ اسير وياكم مثلا الشارجه؟
عبدالله: هي تعال بسيارتك مافيها شي..بنتحوط انا وانته وسعيد هناك في دبي..
خليفه: لالا...انته بتنشغل ويا اهلك هناك وانا مافيني...
حمدان: بس بس.. بتسير الاسبوع اللي عقبه مب مشكله..
عبدالله: صوروا انزين.... بالفيديوو... عشان اشوفه عقب..
حمدان: ماعندي كيمره... عنود عاطتنها بنت خالوه تصور حفله عيد ميلاد ولدها...
عبدالله: انا بعطيك كيمرتي... شارنهايديده من امريكا بس والله ياويلك ان ياها شي...امانه عندك...
حمدان: تمام عيل..هاتها...
عبدالله: تعال فوق بعطيك اياها باغراضها وبعلمك عليها...
خليفه: سيروا انتوا انا بسير اسلم على اختي...
حمدان: تصدق انا ناسي حتى انه ميرة ساكنه في هالبيت...دوم منزربه فبيتها...
عبدالله: هههههههههه حليلها لاهيه ويا عيالها... يالله قم..
نش عبدالله ويا حمدان وساروا غرفه عبدالله فوق.. وخليفه طلع من الصالة ولبس نعوله وسار صوب بيت ميرة ..دخل البيت وهو مطمن طبعا انه محد فيه غير اخته وعيالها...اول مادخل الصاله تيبس مكانه..وعيونه متعلقه على حصه وهي ادرس محمد... بلا شيله.. وشكلها طبيعي وايد...والشعر ماشاء الله ملفوف ويبين انه كبير وطويل... والرقبه طويله ماشاء الله والكتوف...والبياض... قعد خليفه يتامل فيها بدون مايحس بنفسه ويستحي على ويهه...وحصه مب حاسه عليه لانها كانت موطيه راسها للكتب وتشوف محمد كيف قاعد يحل المسائل...خليفه رغم رفضه انه يتاثر بالمظهر والشكل...لكن غصبن عنه حس بضعف فريوله ..وبشي يتحرك في معدته..وقلبه يدق بقوو...يدري انه عيب عليه يتاملها بهالطريقه بدون علمها..لكن ماقدر يمنع نفسه.. غصب نفسه انه يتراجع ويطلع برا شوي... تمالك نفسه ووقف عند الباب..
خليفه: احم احم..هوووووووووود ياهل البيت...
شهقت حصه يوم سمعت صوت خليفه وخافت انه يدش عليها وهي بهالحاله..مدت ايدها للكرسي وراها ولبست شيلتها وتحجبت بسرعه وهي يالسه مكانها...
حصه: هدااا... حياك خليفه اقرب...
خليفه في خاطره يقول محلات اسمي علسانج....ياربي شو بلاني عليها انا اليوم..!!!! ..
دش خليفه وهو شكله متوتر شوي...بس حصه كانت متوتره اكثر عشان جي مانتبهت له..رفعت عينها صوبه تراقبه وهو يسلم على عيال اخته وهم ناشين يوايهووونه...
خليفه: شحالكم شباب...؟!
حمد+محمد: بخير خالي..
خليفه: يالله يالله ..ردوا درسوا مب تاخذون دخلتي حجه عشان تشردون عن الدراسه...
حصه: هي والله... تعال يالدب..كمل المساله اشوووف...
ابتسم خليفه ويا ويلس عدال محمد عالارض..مجابل حصه...
خليفه: ماسكتنه اليوم اشوفج...!!
حصة: اختك مقصّه..قاص عليها ولدها كله يقولها مافهم وماعرف...بس عشان تزهق من تدريسه..
خليفه: وينها هي عيل...؟؟
حصه: احيدها سايره اطلع شما من الحمام..تتسبح المفعوصه..
خليفه: تدرين ان شما تشبهج؟؟...
انحرجت حصه..من متى خليفه يدقق فملامحها عشاان يعرف منو يشبهها ومنو مايشبهها؟؟؟
حصه: هي ادري...
حصه كانت عينها على دفتر محمد ومب قادره ترفع عينها صوب خليفه اللي مجابلنها..وهي تحس ان عيونه مب بس اطالعها..الا داخله داخل مخها بعد...
خليفه: اسميها ماخربت يوم شبهت عمتها...
حصه كان ودها تخش راسها تحت الطاوله ..او تشرد.... بس تماسكت.. وبعدها مب رايمه ترفع عينها..
حصه: ليش يعني؟؟!!!!!..
مد خليفه ايده وخذ قلم رصاص كانت حصه ماسكتنه..وكتب على طرف دفتر محمد.. "حلـــــــوة" ... قرت حصه الكلمه وهي ميته من المستحى..بس مارامت تمسك نفسها انها ماتظحك.... ظحكت بصوت واطي وهي تعظ على شفايفها بظروسها..ويوم حست ان مستحاها كثر عليها غطت ويهها بيديها عشان تصد نظرات خليفه عنها...... سمعت ظحكته وبعدين حست انه قام من مكانه..
خليفه: خذي راحتج...بسير اسلم على ميرة...
قعدت حصه تراقبه وهو ساير وهي بعدها مبتسمه ومحمره...ويوم صدت صوب محمد حصلته يطالعها بهباله وهو مب فاهم شي... ظربته على راسه شوي شوي بمزح..
حصه: ليش فاجلي حلجك؟؟!!..حل يالله حل...
ومسكت المساحه ومسكت كلمه "حلـــوة" من الدفتر عدل..وبعد شوي دخل حمدان يدور اخته هو بعد... وقالت له انها فوق مع خليفه.. وبعد خمس دقايق نزلوا ثنيناتهم..حمدان طلع قبل وهو شال الشنطه اللي فيها كاميرة الفيديو واغراضها .. اما خليفه وقف عند الباب وملامحها حلوه وحنونه...
خليفه: بسير انا...شي في خاطرج حصه؟
حصه: سلامتك خليفه..
خليفه: الله يسلمج...فمان الله وسلمي على نوروه..
حصه: يبلغ ان شاء الله.. الله وياك وسلم عالاهل...
طلع خليفه مع اخوه حمدان وسار عبدالله وياهم... ويلست حصه تكمل تدريس محمد وتسولف مع ميرة...في الصالة كانت نورة توها نازله وشاحنه مخها كله افكار بسعيد... مارامت ترقد والسبب انها كانت تفكر فيه..ماحصلت حد في الصالة فشغلت التلفزيون ويلست بروحها تشرب شاهي.. طلعت لها امها وهي متكشخه...
نورة: االله الله يالعيوووز شو هالكشخه هاي كلها..وين بها؟
ام خالد: بسير عند عرب...وين اختج؟
نورة: مادري انا توني نازله...
ام خالد: امييه اتصلي ببيت خالتج وقوليلهم انه بنيهم بالاربعااا...مب زين نطب عليهم بدون مانعطيهم خبر..
نورة يوم سمعت هالرمسه شرقت بالجاهي وقعدت تساعل...
ام خالد: بسم الله عليج يابنتي بلاج..
وعقب ماخلصت نوبه الشرقه .. صدت نورة صوب امها..
نورة: الاربعااا...؟؟؟ احيدنا بنسير الخمييس..!!
حصه: حصه تقول الجمعه الصبح يسكرن المحلات ..صدقها ..بنسير الاربعاء وبنرد الخميس . يالله انا بسير.. اتصليبهم لا تنسين...
نورة: ان شاء الله امايه.. ولا يهمج...
نورة تمت مستااااااااانسه لانه السيرة اتجدمت يووم... وماجذبت خبر..مسكت التيلفون ودقت بيت خالتها..
في هاللحظات في الشارجه سعيد كان توه ناش من الرقاد ومتنرفز لانه مضطر يسير بيت خالته ويستسمح منها على الموقف..وكان صدره ظايج من الخاطر...يوم وصل الصاله سمع التيلفون يصيح والبيت فاظي... فطوم راقده والبنات منال ومنى يحلن واجباتهن في الصالة الفوقانيه... شيخه في المطبخ وامه طلعت...اما عليا فلاهية مع ولي العهد في قسمها... تافف وسار صوب التيلفون...
سعيد: آآآلووووو...!
نورة من فرحتها وصدمتها تمت ساكته وهي مب رايمه اطلع صوت...
سعيد: هاللي ناقصني انا ترا... آآآآلووووووووووووه..؟
حست نوره من صوته انه ظايج...مابتزيد عليه...
نورة: اسس..اسلام عليكم...
سعيد وقف قلبه... ماصدق اللي قاعد يسمعه...هذا صوت نوره؟؟!!...معقوووله؟... تم سعيد مسكين يتنفس بالقوو ويلس عالكرسي اللي وراه وهو يحس عمره مب رايم يوقف...يالله شكثر متوله عليج....
سعيد: وعليكم السلام هلا.... منو معاي؟
سعيد سال لانه خايف تكون مب هي..وان شوقه هو اللي يخليه يتخيل صوتها.... اما نوره فهمت غلط..وعصبت وتنرفزت...شو هذا..!!..كيف مايعرف صوتي..؟؟...وتمت ساكته وهي مالها خاطر ترد..بعد شوي سمعت سعيد...
سعيد: ...نــووره؟؟!!!..
نورة ابتسمت على طول وودرتها ظيجتها..واستانست... عرفني..ياااااااااي عرف صوتي..
نورة: هي نورة..شحالك سعيد...؟!
ذاب سعيد مكانه...وابتسم ورد راسه على ورا وهو مغمض عيونه وتساند على الكرسي وهو ميت من الوناسه...
سعيد: ياللــــــــــــه يانورة...قسم بالله كان صدري ظايج بشكل ماتتصورين ...بس الحين كل شي تبخر تمت الوناسه بس...
نورة ماصدقت اللي سمعته..وحست كانها في فلم والا انها مطوفه مرحله في حياتها وماتدري عنها..وفي هالمرحله صار سعيد ريلها..والا كيف يكلمها بهالطريقه...؟؟ سعيد صار متهور الفتره الاخيره....بس بالرغم من هذا كله فرحتها كانت ماتنوصف...
نورة: خير سعيد؟ ليش مظايق؟
سعيد: سالفه تافهه...لا تهتمين...
نورة: لا تخلي شي يكدر خاطرك سعيد... ماشي يستاهل...
سعيد: صدقتي.. ماشي غيرج في هالدينا يستاهل...
نورة حست بحبها يزيد ..كانت حاسه بسعيد انه وده يقول شي ..اي شي...بس خافت من الموقف...
نورة: سعيـــــــد...!!
سعيد: نــــــورة...سمعي...
وقاطعته نورة..
نورة: لا سعييد دخيلك... لا تقول شي...
سعيد: ليش عاد.. نورة حرام عليج...
نورة: لا سعيد لا تقول والله اني اخاف جي..
سعيد: نورة من شو تخافين؟؟؟...محد يسمعني غيرج...
نورة: حتى لووو...
سعيد: لين متى نورة؟؟.. لين متى بتم داس فقلبي وساكت ... خليني اطلع اللي فخاطري بس عشان انتي تعرفين عالاقل وارتاح...
نورة: اعـــرف ..اعرف .. بس لا تقول شي..
سعيد: شو تعرفين؟؟؟
نورة: اعرف الي في خاطرك...
سعيد: شو في خاطري؟؟..رمسي...
سكتت نورة شوي...كيف تقوله انها تعرف بانه يحبها ويباها... موقف محرج صدق.. قالت بنبرة عتاب...
نورة: سعيــــــــــــد...
حس سعيد مثل شي حار يمشي داخل صدره..كانه ذاب صدق صدق...قال بدون حاسيه..
سعيد: يارووووووووووح سعيد ...
نورة تمت ساكته... ومايحتاج اشرح بشو حست في هاي اللحظه... اول مره سعيد يقول هالكلمه..اول مره يقول شي يدل على التحبب.. حالتهاكانت ماتنوصف.... بعد شوي رجع سعيد وقال..
سعيد: ماعليه..مب قايل شي...دامج ماتبيني اقوول..
نورة: سعيد...مب اني مااباك تقول... انا اباك تصبر شوي...عشاني... هانت ان شاء الله انه ماتم شي..
سعيد: صابر تراني نوورووه شو تشوفيني عيل..؟؟
نورة: هههههههه نورووه؟؟؟ ايييه سعووود... نسيتني سبب اتصالي ...
سعيد: افااا يبالج سبب عشان تتصليبنا بعد؟؟.. هاتي يالله شو عندج يا ام الاسباب..
نورة: اذا كنت تعتبر هالشي مفرح ..تراها بشاااره...
سعيد: هههههههه خلصينا انتي ..قولي وبعدين بقرر اذا بشاره والا لا...
نورة: احم احم... قول منوو بييكم هالاربعااااء....؟؟؟
وظحكت...
سكت عبدالله وهو مب مصدق... وطبعا عرف هي شو تقصد....
سعيد: حــــــلــــفـــــــــــــــــــي ...!!!!!
نورة: ههههههههههه والله...
سعيد: ههههههه حيااكم الله والله...فرحتيييني ويا هالرااااااس.... بتون بالاربعاء وبتردون الجمعه؟
نورة: لالا..للاسف لين الخميس بس..
سعيد: لاااااااااااااه...يالله ماعليه نعمه... تستاهلين عيل هذي صدق بشاره...
نورة: شو بتعطيني يعني..؟؟
سعيد: ياللــه.. آمري بس ..
نورة: همممممممممممم بفكر لين مانيكم..ويوم بنوصل بخبرك شو ابا...
سعيد: ههههههههه ماعليه تستاهلين والله...
نورة: تسسسلم..خلاص عيل بخليك احينه وسلم عليهم كلهم ولاتنسى تخبرهم بييتنا...
سعيد: من عيوووووني والله ماطلبتي...
نورة: تسلم عيونك ..فمان الله
سعيد: الله يحفظج..مع السلامه..

سكر سعيد عن نورة وهي ميت من الوناسه.. واول ماطلع من البيت سمع الاذان ياذن... على طول راح صوب المسيد وصلى المغرب...وبعد ماخلص صلاته خطف صوب بيت خالته عشان ينتهي من هالمساله اللي تكدر الخاطر...
اول مادش بيت خالته شاف خوله يالسه في الحوش تتكلم في موبايلها مع وحده من ربيعاتها الظاهر... اول ماشافته نشت وتصرفاتها تبا توضح انها زعلانه.. ودخلت داخل المطبخ الخارجي.....طالعها سعيد بنظره مشمئزه ..هاللي قاصر بعد غلطانه وتقول راضوني... لبسها وصار صوب البيت ..
وماواحا يسلم الا ويته بنت خالته الصغيرة موزه...وسلمت عليه..
سعيد: شحالج مويز..؟.. سيري زقري امج..قوليلها اني اباها..
ركظت موزه عشان تزقر امها ويا سعيد ويسل في الصاله... بيت خالته فاظي ومحد فيه غير خوله وموزه واخر عيالها وعمره 11 سنه واسمه عمر...عشان جي كان سعيد ماخذ راحته في البيت... يت خالته بعد شوي ورحبت به...وسلمت عليه..
ام خوله: يامرحباا بمن يانا..هلا والله سعييد..
سعيد: شحالج خاالوووه؟ عساج مرتاحه..؟
ام خوله: بخير ياولدي مانشكي باس..شحالك انته وشحال امك وابوك وخوانك؟
سعيد: كلهم بخير وسهااله الحمد لله...
في هاللحظه دخلت خوله البيت بعد ماسكرت عن ربيعتها ولبستهم وكانت ناويه تروح غرفتها... بس امها زقرتها..
ام خوله: وابووي خوله..؟؟. تعالي سلمي على سعيد...
سعيد في خاطره يقول ..ليتج ماطلبتيها ياخالووه... يت خوله تمشي بدلع ووقفت جدام سعيد..
خوله: شحالك؟
طبعا قالتها من دون خاطر...
سعيد: يسرج حالي ...شحالج انتي..؟
خوله: مايهم...
وصدت وكانت ناويه تروح مره ثانيه..بس امها ماخلتها بعد..
ام خوله: وين سايره؟؟..يلسي يالله صبي لولد خالتج شاهي.. شو هالسنع اللي عليج..؟
سعيد في خاطره يقول.. من متى عندها سنع اصلا..؟؟
سعيد: مايحتاي خالوه خليها على راحتها..
خوله وكانها تغايظ وتبا تثبت انها فبيتها مش في بيتهم..يلست عدال امها وصبت شاي لسعيد وحطته جدامه..وردت تقعد وهي مجتفه يديها واطالعه بنظره تحدي... سعيد طنشها.. ولا صك الشاي.. صد صوب خالته...
سعيد: خالووه..انا ياي ارمسج فسالفه.. وادريبج انج حاطه فخاطرج عليه... وزعلااانه بسبب سالفة امس..
ام خوله: ياولدي والله مب عارفه شو اقولك.... خوله هذي جدامك.... ومافهمت منها شي غير انك نازعتها فبيتكم .. ونا ماحيدك عوف فيها... شو مستوي خبرني؟ غلطت عليك فشي؟
سعيد: ياخالوووه هي ماغلطت عليه انا كثر ماغلطت بحق نفسها.. وانا ادري ان بنتج ماخبرتج بالسالفه الاصليه... وانا قبل مارمس عتبان عليج لانج خليتيهن يظهرن رواحهن.... ولا تنسين انه نحن مطرشين فطوم وياج..على اساس تحت مسؤوليتج..وانتي خليتيهن يروحن رواحهن السوق وهالشي مايرضينا يا خالوه وانتي تدرين...
ام خوله: ياولدي والله تعبت... ورخصتهن يسيرن رواحهن وهن حريم وماعليهن شر..
سعيد: سمحيلي ياخالوه هالشي غلط... هذيلا بنات مايتخلن رواحهن في المراكز... وخوله بنت خالتي ..واغار عليها... ومايرضيني اني اشوفها تطلع بهالطريقه .... خصوصا انها ماكانت متحجبه...وسمحيلي خالوه علىهالرمسه لكن انتي ادرى ببنتج وكيف تطلع من البيت..وانا مستغرب لانج ماتقوليلها شي... ومخلتنها على راحتها... بس انا ماروم اسكت.. لانه اللي يمسها يمسني ...وتهمني مصلحتها وسمعتها... بس اذا انتي تشوفيني غلطت بتصرفاتي السموحه منكم ومابدخل فيها ثاني مره... ولا جني اعرفها...
ام خوله: بارك الله فيك ياولدي... محشوم عن الغلط ولد هلال.... وماصار الا كل خير ان شاء الله... ادريبك تبا مصلحة البنت..
سعيد: يعني مب حاطه فخاطرج؟؟
ام خوله: لا فديتك..الله يرضى عليك ياربي..
سعيد: تسلمين خالوه..بترخص منج عيل انا مواعد ربيعي بسيرله...
ام خوله: مرخووص ياسعيد... خوله قومي وصلي سعيد لين الباب..
نشت خوله ونش سعيد وياها وطلعوا من البيت..في الحوش وقبل مايوصل الباب صد خوله..
سعيد: سمعي ياخوله.. انا ماخبرت خالوه عن سالفه الشباب اللي لاحقينكن لانها ماتهون عليه... بس هذا مب معناته اني متهاون بهالموضوع...
خوله: سعيد...والله العزيز ماعرفت من وين طلعت هالسياره..ولا ادري عنهم شي.. الا يوم وصلت البيت بس..
سعيد: انتي يمكن ماانتبهتي...بس هم اكيد انتبهولج دامج تطلعين الاسواق بهالشكل...
خوله: انا ماشوف فيها شي..ولا حد رمس على شكلي من قبل...احين يايين تقولولي.؟
سعيد: مارمسووج لانهم مستحين منج خوله... والا فيها واايد اصلا...مب الا شي... انتي مب بنت شوارع حسب ماذكر..
خوله: الله يسامحك على هالتسمية...
سعيد: الله يسامحنا جميع ....بس والله ياخوله لا تعتبرين مغازل الشباب لج اعجاب..تراهم الا يعتبرونج من هالبنات الخايسات....والا هم من داخل محتقرينج... صدقيني جمال البنت فحشمتها وسترها... احتفظي بجمالج وفتنج لريلج وبسس...
تمت خوله ساكته تفكر بكلام سعيد...
سعيد:المهم لا اتمين مظايقه... انا مااعتذر..لكني ابرر الموقف... اناعصبت ومحد يلومني... وانتي تستاهلين اللي ياج... وبعدين شو هذا..؟؟ انا ماقايل لج تحجبي حتى جدامي..؟؟ يالله لمي قصتج..
خوله: انزييييييييييييين...
عدلت شيلتها وتحجبت...
سعيد: توج حرمه... يالله ردي البيت لا تظهرين لين خاري... فمان الله..
خوله: الله وياك..
ركب سعيد سيارته وهو يحس بحمل انزاح عنه...اخيرا افتك من هالسالفه... ان شاء الله يطلع بنتايج عدله من عقب هالشي كله عاد..وتصطلح خوله وتتستر... شغل سياره ورجع تفكيره باتصال نوره وكلامه وياها .. وعلى طول احتلت افكاره وطردت أي شخص ثاني برا....

  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 9
قديم(ـة) 07-01-2008, 01:18 PM
قمر السعوديه قمر السعوديه غير متصل
©؛°¨غرامي متألق ¨°؛©
 
الافتراضي رد : رواية أموت احيا بك قصة عجبية اماراتية


مشكوره يالغاليه
ونتظر التكمله
يسلموو

  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 10
قديم(ـة) 14-05-2010, 06:51 PM
ghdoj 3ziz ghdoj 3ziz غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية أموت احيا بك قصة عجبية اماراتية


السـلام عليكم ورحمه الله وبركاته

جذبني عنــوان القصه وحبيت اعلق شووي
الموت والحياه بيد الله عزوجل ومحرم وشرك اكبر مخرج من المله من نسبه الى غيره
مين ماكان ( الررسل الصحابه الصالحيـن الملائكه و و و الخ)
وواجب علينا كاخوان ومسلمين ان ننصح بعض ونصحح اخطاء بعض
لان البشر مو معصومين من الخطا ...وواجب نغير المنكــــرر...

فيجـــب ان يتغيـــر العنـــووان ,,


واللهم صلي وسلم على نبينا محمد عليه افضل الصلاه واتم التسليم

موضوع مغلق

رواية أموت احيا بك

أدوات الموضوع
طريقة العرض
مواضيع مشابهة
الموضوع الكاتب المنتدى الردود آخر مشاركة
رواية باحط قلبي بين ايديك هدية / بقلمي غيروك العواذل أرشيف الروايات المغلقة - لعدم إكتمالها 61 29-12-2010 06:50 PM
مجلس الروايات للإستفسارات والطلبات ؛ الزعيـ A.8K ـمه روايات - طويلة 4998 04-08-2010 01:03 AM
مجلس الروايات للإستفسارات والطلبات ؛ الزعيـ A.8K ـمه روايات - طويلة 4012 21-06-2010 03:30 PM
رواية عرسنا في الجنة سُكر حياتي ارشيف غرام 1 23-05-2010 12:28 AM
النقيب المقاتل عبدالله بن رواحة ابوعبدالله الخطيمي مواضيع إسلامية - فقه - عقيدة 10 01-12-2007 02:23 PM

الساعة الآن +3: 10:57 PM.
موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات


youtube

SEO by vBSEO 3.6.1