منتديات غرام منتديات إدارية - يُمنع طرح اقتراحات ارشيف غرام لو منحت 60 دقيقة لتعود بها إلى الماضي...فإلى أين ستذهب بها؟؟
من عالم النسيان ©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©

لو منحت 60 دقيقة لتعود بها الماضي , أين ستذهب بها ؟؟



هذا سؤال طالما تهربنا من اجابته , ونكون احيانا مجبرين على استعادة
الماضي لحظةً بلحظة , نقلب أوراقه بتمعن مميت , و نعيد رسم الوجوه القديمة , وجوه ملت الحياة برونق الإحساس ...


لكن ..


الحيرة تسيطر علينا حينها , فلا نستطيع التفكير , ونبدأ بالانسحاب بهدوء ,لنكون ضعفاء أمام

الذكريات .


: السؤال :

لو منحت 60 دقيقة لتعود بها الماضي , أين ستذهب بها ؟؟



من تختار من الناس كي تقضيها معه؟؟



وماذا ستقول له؟؟



وماذا تختار له من أرق العبارات وأبسطها؟؟


بإنظااااااااااااركم..
وأسألكم بالله لاأحد يوجه السؤال لي؟؟
وأبي صراااااااااحة الردود..ومولازم ذكر أسماء.. ولكن أبي إجابات صادقة..
وسركم في بير..

أخوكم..من عالم النسيان..

رَذَاْذ سيّدةُ المَاء
مستشــ¸.·* غرام *·.¸ـــاري

::

::


من عالم النسيان

لو مُنحت العوده للماضي
كنت راح اقسم 60 دقيقه على كل شخص اعزه
يعني ماراح التقي في شخص واحد ، بل عده اشخاص
وراح يكون توزيع الوقت بالتساوي

وماذا ستقول له؟؟
سر

:

يعطيك ربي العافيه
ممتنه لك ِ
واسمحي لي بنقل الطرح لقسم / سجل الأعضاء /
ان شاء الله الفكرة ما تكون مكرره
اختك : شهد

::

::

غَالِي الأثْمَان ღ ودارت الأيام ღ

راح أقضيها كاملة مع " الوالد " رحمة الله عليه ..

//

نادر منصور ©؛°¨غرامي ماسي ¨°؛©

لو

اعلم أن ما أصابك لم يكن ليخطئك , وما أخطأك لم يكن ليصيبك


السؤال:

السؤال : فيمن سمع رجلا يقول : لوكنت فعلت كذا لم يجر عليك شيء من هذا , فقال له رجل آخر سمعه : هذه الكلمة قد نهىالنبي صلى الله عليه وسلم عنها , وهي كلمة تؤدي قائلها إلى الكفر , فقال رجل آخر : قال النبي صلى الله عليه وسلم في قصة موسى مع الخضر : { يرحم الله موسى وددنا لوكان صبر حتى يقص الله علينا من أمرهما } واستدل الآخر بقوله صلى الله عليه وسلم : { المؤمن القوي أحب إلى الله من المؤمن الضعيف إلى أن قال فإن كلمة لو تفتح عملالشيطان } فهل هذا ناسخ لهذا أم لا ؟.



الجواب :


الحمد لله

جميع ما قاله الله ورسوله حق , " ولو " تستعمل على وجهين : أحدهما : على وجه الحزن على الماضي والجزع من المقدور , فهذا هو الذي نهى عنه , كما قال تعالى : { يا أيها الذين آمنوا لا تكونوا كالذين كفروا وقالوا لإخوانهم إذا ضربوا في الأرض أو كانوا غزى لو كانوا عندنا ما ماتوا وما قتلوا ليجعل الله ذلك حسرة في قلوبهم } .

وهذا هو الذي نهى عنه النبي صلى الله عليه وسلم حيث قال : { وإن أصابك شيء فلا تقل : لو أني فعلت لكان كذا وكذا ولكن قل قدر الله وما شاء فعل فإن - اللو - تفتح عمل الشيطان } أي تفتح عليك الحزن والجزع , وذلك يضر ولا ينفع بل اعلم أن ما أصابك لم يكن ليخطئك , وما أخطأك لم يكن ليصيبك , كما قال تعالى : { ما أصاب من مصيبة إلا بإذن الله ومن يؤمن بالله يهد قلبه } , قالوا : هو الرجل تصيبه المصيبة فيعلم أنها من عند الله فيرضى ويسلم .

والوجه الثاني : أن يقال " لو " لبيان علم نافع , كقوله : { لو كان فيهما آلهة إلا الله لفسدتا } . ولبيان محبة الخير وإرادته , كقوله : " لو أن لي مثل ما لفلان لعملت مثل ما يعمل " ونحوه جائز .

وقول النبي صلى الله عليه وسلم : { وددت لو أن موسى صبر ليقص الله علينا من خبرهما } هو من هذا الباب , كقوله : { ودوا لو تدهن فيدهنون } فإن نبينا صلى الله عليه وسلم أحب أن يقص الله خبرهما , فذكرها لبيان محبته للصبر المترتب عليه , فعرفه ما يكون لما في ذلك من المنفعة , ولم يكن في ذلك جزع ولا حزن ولا ترك لما يجب من الصبر على المقدور ...

والله أعلم .




مجموع الفتاوى الكبرى لابن تيمية 1033 -

حرصــاً مني على عدم وقوعِ أحدٍ في معصيةٍ نُهينا عنها


اعتذرُ عن نقل الموضوعِ للأرشيف




\

أدوات الموضوع
طريقة العرض

موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات
جميع الحقوق محفوظة منتديات غرام
iTraidnt by ROMYO
جميع الحقوق محفوظة منتديات غرام
iTraidnt by ROMYO

SEO by vBSEO 3.6.1